الرئيسية > السؤال
السؤال
اكمل
الرياء يشف عما
الورد | الحب | الإسلام 23‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
الإجابات
1 من 9
تحته
23‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة orkida2010 (زهرة الأوركيدا).
2 من 9
السلام عليكم
ثوب الرياء يشف عما تحته
أسال الله لنا ولكم الثبات وحسن الخاتمة شكرا
23‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
3 من 9
الرياء يشف عما تحتة فأن التحفت ردائة صرت عريانا
23‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة sotile.
4 من 9
ثوب الرياء يشف عما تحته
23‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة عنايات الماحي (عنايات الماحي).
5 من 9
في صدره
24‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة alsharqalu (اسد الشرق).
6 من 9
ثوب الرياء يشف عما تحته
25‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة mahi (jolie mahi).
7 من 9
اعرف
عصفور ع الشجره ...................
ما نوع الشجره
وفي اي وقت كان العصفور
26‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة ياسر صافي (بهاء الدين شامي).
8 من 9
الرياء يشف عما تحتة فأن التحفت ردائة صرت عريانا
8‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة g00g00SH (g00g00sH ــــــــــــ).
9 من 9
اهلا  بكم  واليكم  الزياده الرياء يشف عما تحتة فأن التحفت ردائة صرت عريانا  ‎‎‎--- مع  جميل  ابيات ودرر  العرب وقال أيضا:
بات نديما لي حتى الصباح ... أغيد مجدول مكان الوشاح
كأنما يبسم عن لؤلؤ ... منضد أو برد أو أقاح
أمزج كأسي بجنى ريقه ... وإنما أمزج راحا براح
سحر العيون النجل مستهلك ... لبي وتوريد الخدود الملاح
وقال أيضا:
لما مشين بذي الأراك تشابهت ... أعطاف قضبان به وقدود
في حلتي حبر وروض، فالتقى ... وشيان: وشي ربا ووشي برود
وسفرن فامتلأت عيون راقها ... وردان: ورد جنى وورد خدود
وضحكن فاغترف الأقاحي من ندى ... غض وسلسال الرضاب برود
نرجو مقاربة الحبيب ودونه ... وخد يبرح بالمهارى القود
ومتى يساعدنا الوصال ودهرنا ... يومان: يوم نوى ويوم صدود
وقال إبراهيم بن العباس، وتروى لقيس المجنون:
تمر الصبا صبحا بساكن ذي الغضى ... فيصدع قلبي أن يهب هبوبها
قريبة عهد بالحبيب وإنما ... هوى كل نفس حيث كان حبيبها
تطلع من نفسي إليك نوازع ... عوارف أن اليأس منك نصيبها
وزالت زوال الشمس عن مستقرها ... فمن مخبري في أي أرض غروبها
خلال لليلى أن تروع فؤاده ... بهجر، ومغفور لليلى ذنوبها
وقال علي بن الجهم:
عيون المها بين الرصافة والجسر ... جلبن الهوى من حيث أدري ولا أدري
أعدن لي الشوق القديم ولم أكن ... سلوت ولكن زدت جمرا إلى جمر
سلمن وأسلمن العيون كأنما ... تشك بأطراف الردينية السمر
وقلن لنا: نحن الأهلة إنما ... تضيء لمن يسري بليل ولا تقري
فلا نيل إلا ما تزود ناظر ... ولا وصل إلا بالخيال الذي يسري
أما وبياض راعهن لربما ... غمزن بنا ما بين سحر إلى نحر

(1/102)

وبتنا على رغم الحسود كأننا ... خليطان من ماء الغمامة والخمر
وقال ابن الرومي:
تشكي المحب وتلقى الدهر شاكية ... كالقوس تصمي الرمايا وهي مرنان
لا تلحياني وإياها على ضرعي ... وزهوها، لج مفتون وفتان
إني ملكت فلي بالرق مسكنة ... وملكت فلها بالملك طغيان
وقال أبو الطيب المتنبي:
نزلنا عن الأكوار نمشي كرامة ... لمن بان عنه أن نلم به ركبا
نذم السحاب الغر في فعلها به ... ونعرض عنه كلما طلعت عتبا
ومن صحب الدنيا طويلا تقلبت ... على عينه حتى يرى صدقها كذبا
وكيف التذاذي بالأصائل والضحى ... إذا لم يعد ذاك النسيم الذي هبا
ذكرت به وصلا كأن لم أفز به ... وعيشا كأني كنت أقطعه وثبا
وفتانة العينين قتالة الهوى ... إذا نفحت شيخا روائحها شبا
لها بشر الدر الذي قلدت به ... ولم أر بدرا قبلها قلد الشهبا
فيا شوق ما أبقى، ويا لي من النوى ... ويا دمع ما أجرى ويا قلب ما أصبى
وقال أيضا:
من الجآذر في زي الأعاريب ... حمر الحلى والمطايا والجلابيب
إن كنت تسأل شكا عن معارفها ... فمن بلاك بتسهيد وتعذيب
لا تجزني بضنى بي بعدها بقر ... تجزي دموعي مسكوبا بمسكوب
سوائر ربما سارت هوادجها ... منيعة بين مطعون ومضروب
وربما وخدت أيدي المطي بها ... على نجيع من الفرسان مصبوب
كم زورة لك في الأعراب خافية ... أدهى وقد رقدوا من زورة الذيب
أزورهم وسواد الليل يشفع لي ... وأنثني وبياض الصبح يغري بي
قد وافقوا الوحش في سكنى مراتعها ... وخالفوها بتقويض وتطنيب
جيرانها وهم شر الجوار لها ... وصحبها وهم شر الأصاحيب
ما أوجه الحضر المستحسنات به ... كأوجه البدويات الرعابيب
حسن الحضارة مجلوب بتطرية ... وفي البداوة حسن غير مجلوب
أين المعيز من الآرام ناظرة ... وغير ناظرة في الحسن والطيب
أفدي ظباء فلاة ما عرفن بها ... مضغ الكلام ولا صبغ الحواجيب
ولا برزن من الحمام مائلة ... أوراكهن صقيلات العراقيب
وقال أيضا:
لعينيك ما يلقى الفؤاد وما لقي ... وللحب ما لم يبق مني وما بقي
وما كنت ممن يدخل العشق قلبه ... ولكن من يبصر جفونك يعشق
وبين الرضا والسخط والقرب والنوى ... مجال لدمع المقلة المترقرق
وأحلى الهوى ما شك في الوصل ربه ... وفي الهجر فهو الدهر يرجو ويتقي
ولم أر كالألحاظ يوم رحيلهم ... بعثن بكل القتل من كل مشفق
أدرن عيونا حائرات كأنها ... مركبة أحداقها فوق زئبق
عشية يعدونا عن النظر البكى ... وعن لذة التوديع خوف التفرق
وقال أيضا:
قفي تغرم الأولى من اللحظ مهجتي ... بثانية والمتلف الشيء غارمه
سقاك وحيانا بك الله إنما ... على العيس نور والخدور كمائمه
وما حاجة الأظعان حولك في الدجى ... إلى قمر؟ ما واجد لك عادمه
إذا ظفرت منك العيون بنظرة ... أثاب بها معيى المطي ورازمه
وقال أيضا:
هام الفؤاد بأعرابية سكنت ... بيتا من القلب لم تمدد له طنبا
مظلومة القد في تشبيهه غصنا ... مظلومة الريق في تشبيهه ضربا
بيضاء تطمع فيما تحت حلتها ... وعز ذلك مطلوبا إذا طلبا
كأنها الشمس يعيي كف قابضها ... شعاعها ويراه الطرف مقتربا
وقال أيضا:
قد كان يمنعني الحياء من البكا ... فاليوم يمنعه البكا أن يمنعا
حتى كأن لكل عضو رنة ... في جلده ولكل عرق مدمعا
سفرت وبرقعها الحياء بصفرة ... سترت محاسنها ولم تك برقعا

(1/103)

فكأنها والدمع يقطر فوقها ... ذهب بسمطي لؤلؤ قد رصعا
كشفت ثلاث ذوائب من شعرها ... في ليلة فأرت ليالي أربعا
واستقبلت قمر السماء بوجهها ... فأرتني القمرين في وقت معا
وقال أيضا:
بأبي الشموس الجانحات غواربا ... اللابسات من الحرير جلاببا
حاولن تفديتي وخفن مراقبا ... فوضعن أيديهن فوق ترائبا
وبسمن عن برد خشيت أذيبه ... من حر أنفاسي فكنت الذائبا
وقال أيضا:
كأن العيس كانت فوق جفني ... مناخات فلما ثرن سالا
لبسن الوشي لا متجملات ... ولكن كي يصن به الجمالا
وضفرن الغدائر لا لحسن ... ولكن خفن في الشعر الضلالا
بجسمي من برته فلو أصارت ... وشاحي ثقب لؤلؤة لجالا
بدت قمرا ومالت خوط بان ... وفاحت عنبرا ورنت غزالا
وقال أيضا:
فليت هوى الأحبة كان عدلا ... فحمل كل قلب ما أطاقا
وقد أخذ التمام البدر فيهم ... وأعطاني من السقم المحاقا
وبين الفرع والقدمين نور ... يقود بلا أزمتها النياقا
وطرف إن سقى العشاق كأسا ... بها نقص سقانيها دهاقا
وخصر تثبت الأبصار فيه ... كأن عليه من حدق نطاقا
وقال أيضا:
أبعد نأي المليحة البخل ... في السير ما لا تكلف الابل
كأنما قدها إذا انفتلت ... سكران من خمر طرفها ثمل
يجذبها تحت خصرها عجز ... كأنه من فراقها وجل
بي حر شوق إلى ترشفها ... ينفصل الصبر حين يتصل
النحر والثغر والمخلخل وال ... معصم دائي والفاحم الرجل
وقال أيضا:
وشكيتي فقد السقام لأنه ... قد كان لما كان لي أعضاء
مثلت عينك في حشاي جراحة ... فتشابها كلتاهما نجلاء
نفذت علي السابري وربما ... تندق فيه الصعدة السمراء
وقال أيضا:
أمنعمة بالعودة الظبية التي ... بغير ولي كان نائلها الوسمي
ترشفت فاها سحرة فكأنني ... ترشفت حر الوجد من بارد الظلم
فتاة تساوى عقدها وكلامها ... ومبسمها الدري في النثر والنظم
ونكهتها والمندلي وقرقف ... معتقة صهباء في الريح والطعم
وقال أبو فراس الحمداني:
إذا الليل أضواني بسطت يد الهوى ... وأذللت دمعا من خلائقه الكبر
تكاد تضيء النار بين جوانحي ... إذا هي أذكتها الصبابة والفكر
معللتي بالوصل والموت دونه ... إذا مت ظمآنا فلا نزل القطر
بدوت وأهلي حاضرون لأنني ... أرى أن دارا لست من أهلها قفر
وحاربت قومي في هواك وإنهم ... وإياي لولا حبك الماء والخمر
فإن يك ما قال الوشاة ولم يكن ... فقد يهدم الإيمان ما شيد الكفر
تسائلني: من أنت؟ وهي عليمة ... وهل بفتى مثلي على حاله نكر
فقلت: كما شاءت وشاء لها الهوى ... قتيلك! قالت: أيهم؟ فهم كثر
فأيقنت أن لا عز بعدي لعاشق ... وأن يدي مما علقت به صفر!
وقال أيضا:
ووالله ما أضمرت في الحب سلوة ... ووالله ما حدثت نفسي بالصبر
فإنك في عيني لأبهى من الغنى ... وإنك في قلبك لأحلى من النصر
وقال أيضا:
أساء فزادته الإساءة حظوة ... حبيب على ما كان منه حبيب!
يعد علي الواشيان ذنوبه ... ومن أين للوجه المليح ذنوب؟
أيا أيها الجافي ونسأله الرضا ... ويا أيها الجاني ونحن نتوب!
لحى الله من يرعاك في القرب وحده ... ومن لا يحوط الغيب حين تغيب
وقال السري الموصلي:
قسمت قلبي بين الهم والكمد ... ومقلتي بين فيض الدمع والسهد
ورحت في الحسن أشكالا مقسمة ... بين الهلال وبين الغصن والعقد

(1/104)

أريتني مطرا ينهل ساكبه ... من الجفون وبرقا لاح من برد
ووجنة لا يروي ماؤها ظمئي ... بخلا وقد لذعت نيرانها كبدي
وكيف أبقي على ماء الشؤون وما ... أبقى الغرام على صبري ولا جلدي
وقال أيضا:
بلاني الحب فيك بما بلاني ... فشأني أن تفيض غروب شاني
أبيت الليل مرتفقا أناجي ... بصدق الوجد كاذبة الأماني
فتشهد لي على الأرق الثريا ... ويعلم ما أجن الفرقدان
إذا دنت الخيام بهم فأهلا ... بذاك الخيم والخيم الدواني
فبين سجوفها أقمار تم ... وبين عمادها أغصان بان
ومذهبة الخدود بجلنار ... مفضضة الثغور بأقحوان
سقانا الله من رياك ريا ... وحيانا بأوجهك الحسان
ستصرف طاعتي عمن نهاني ... دموع فيك تلحى من لحاني
ولم أجهل نصيحته ولكن ... جنون الحب أحلى من جناني
فيا ولع العواذل خل عني ... ويا كف الغرام خذي عناني
وقال أبو الفرج الببغاء:
يا من تشابه منه الخلق والخلق ... فما تسافر إلا نحوه الحدق
توريد دمعي من خديك مختلس ... وسقم جسمي من جفنيك مسترق
لم يبق لي رمق أشكو هواك به ... وإنما يتشكى من به رمق
وقال أبو الفرج الوأواء:
أتاني زائرا من كان يبدي ... لي الهجر الطويل ولا يزور
فقال الناس لما أبصروه ... ليهنك زارك البدر المنير
فقلت لهم ودمع العين يجري ... على خد له دمع نثير:
متى أرعى بروض الحسن منه ... وعيني قد تضمنها غدير
ولو نصبت رحى بإزاء عيني ... لكانت من تحدره تدور
وقال أيضا:
قالت وقد فتكت فينا لواحظها: ... ما إن أرى لقتيل اللحظ من قود؟!
وأسبلت لؤلؤا من نرجس وسقت ... وردا وعضت على العناب بالبرد
إنسية لو بدت للشمس ما طلعت ... للناظرين ولم تغرب على أحد
وقال أحمد بن عبد ربه الأندلسي:
يا لؤلؤا يسبي العقول أنيقا ... ورشا بتقطيع القلوب حقيقا
ما إن رأيت ولا سمعت بمثله ... درا يعود من الحياء عقيقا
وإذا نظرت إلى محاسن وجهها ... أبصرت وجهك في سناه غريقا
يا من تقطع خصره من رقة ... ما بال طرفك لا يكون رقيقا؟؟!!!
وقال أيضا:
هيج البين دواعي سقمي ... وكسا جسمي ثوب الألم
أيها البين أقلني مرة ... فإذا عدت فقد حل دمي
ولقد هاج لقلبي سقما ... حب من لو شاء داوى سقمي
وقال ابن هذيل الأندلسي:
إذا حبست على قلبي يدي بيدي ... وصحت في الليلة الظلماء: واكبدي
ضجت كواكب ليلي في مطالعها ... وذابت الصخرة الصماء من كبدي
وليس لي جلد في الحب ينصرني ... فكيف أبقى بلا صبر ولا جلد
وقال تميم بن المعز:
ما هجرت المدام والبدر والور ... د بطوع لكن برغم وكره
منعتني من الثلاثة من لو ... قتلتني والله لم أحك من هي
قالت: البدر والمدامة والور ... د رضابي ولون خدي ووجهي
قلت: بخلا بمل شيء؟ فقالت: ... لا ولكن بخلت بي وبشبهي
قلت: ياليتني شبيهك قالت: ... إنما يقتل المحب التشهي
وقال التهامي:
لكل سهم يعد الناس سابغة ... ترده عنك إلا أسهم المقل
هام الفؤاد بشمس ما يزايلها ... غرب من البين أو غيم من الكلل
يخفى شهاب الهوى في برد ريقتها ... كما استكن نقيع السم في العسل
إياك إياك تطريفا بأعينها ... فهي الأسنة في العسالة الذبل
ما بال طرفك لا ينجي رميته ... كأنما هو رام من بني ثعل
وقال أيضا:
أسيلة خد دونها الأسل السمر ... ودون ارتشاف الريق من ثغرها ثغر
فتاة براها الله أكمل صورة ... فأردفت الأرداف واختصر الخصر

(1/105)
29‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة negmmaher (Negm Maher).
قد يهمك أيضًا
اكمل : حلاوة الثوب رقعته منه .....
اكمل القصيدة التالية وهي بعنوان (المتبرجة)؟
الصبر صبران اكمل
اكمل الحديث الشريف
اكمل ما يلي :
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة