الرئيسية > السؤال
السؤال
ما تأثير ماده الميلاانين على جسم الانسان؟
الأمراض | الأنفلونزا 4‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة إجابات.
الإجابات
1 من 20
الميلانين وهو بروتين تصنعه خلايا الملاينين، فالبشرة الاكثر سمرة تحتوي على تركيز أعلى من الميلانين ، والبشرة الفاتحة بها تركيز أقل منه ، ومستوى جلدك من ميلانين محدد وراثيآ
العوامل المؤثرة:
-مستحضرات التجميل المعطرة مع تعرضها لضوء الشمس يمكن أيضآ أن تسبب لونآ أغمق للجلد لفترة مؤقتة
-التغيرات الهرمونية المصاحبة للحمل أو لسن اليأس أو تناول حبوب منع الحمل ، أو علاج الاستروجين التعويضي ،
-لشخص الامهق شخص له شعر وجلد بالغ البياض ، وغالبآ ما تكون هناك مشاكل في عينيه ، ومنها الحساسية الشديدة تجاه الضوء .
- الفينيل كيتون البولي : وهي حالة وراثية تسبب انخفاض مستويات الميلانين وتجعل البشرة والشعر أفتح لونآ ، ولكن ليس إلى درجة البياض .
-
4‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة drmahaabdelwahab.
2 من 20
الميلانين هو مادة صبغية تصنع في خلايا الجلد اما كميته التي تحدد درجة لون الجلد فهي تخضع لتأثير الجينات المورثة من الاب والام
اهمية الميلانين للجسم هي:
1-يحمي الانسان من تأثيرات الاشعة الضارة حيث تتسب الاشعة الفوق بنفسجية في سرطان الجلد
2-اهمية اجتماعية حيث ان بعض البلدان تحتقر اللون الداكن وتمجد اللون الفاتح مثلما كان يحدث في الولايات المتحدة الامريكية قديماً
9‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة pinkball.
3 من 20
الجواب مذكور
14‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة بدون اسم.
4 من 20
اعتقد قد تسبب مرض البهاق
18‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة مروة.
5 من 20
الميلانين هو المادة التي تكسب البشرة اللون الخاص بها
و يتحكم في افراز الميلانين عدد من الجينات و اللتي يتم توارثها توارثا كميا بحيث كلما يزداد عدد الجينات النشطة يزداد افراز الميلانين و بالتالي يزداد ميل البشرة الي اللون الداكن
و من المعروف ان صبغة الميلانين تحمي البشرة من أشغة الشمس الحارقة و بالتالي نجد البشر اللذين يتعرضون لنسبة أكبر من أشعة الشمس تميل بشرنهم الي اللون الداكن كهؤلاء اللذين يسكنون الدول الأفريقية.

انعدام الميلانين يسبب مرض المهاق أو ما يعرف بعدو الشمس و اللذي لا يستطيع مواجهة الشمس
و كذلك انعدام الميلانين قد يؤدي الي التأثير علي بعض الوظائف الأخري للجسم
20‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة Dr.Gendy.
6 من 20
تعطي اللون لجم الانسان  وزيادتها يسبب اسمرار ونقصها يسبب ابيضاض
28‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة عنايات الماحي (عنايات الماحي).
7 من 20
الميلانين هو المسؤول عن لون الجلد والشعر والعينين
وهو المسؤول عن حمايتنا من أشعه الشمس المسببه للسرطان
28‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة خبرة.
8 من 20
هي الماده التي تعطي الشعر لونه
29‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة بدون اسم.
9 من 20
التغير فى شعر الانسان من الاسود الى الابيض
كلما قل فى جسم الانسان ظهر اللون الابيض
30‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة هانى سويلم.
10 من 20
تغير لون بشرة الانسان و شعرة
11‏/10‏/2009 تم النشر بواسطة هانى سويلم.
11 من 20
الميلانين وهو بروتين تصنعه خلايا الملاينين، فالبشرة الاكثر سمرة تحتوي على تركيز أعلى من الميلانين ، والبشرة الفاتحة بها تركيز أقل منه ، ومستوى جلدك من ميلانين محدد وراثيآ
العوامل المؤثرة:
-مستحضرات التجميل المعطرة مع تعرضها لضوء الشمس يمكن أيضآ أن تسبب لونآ أغمق للجلد لفترة مؤقتة
-التغيرات الهرمونية المصاحبة للحمل أو لسن اليأس أو تناول حبوي منع الحمل ، أو علاج الاستروجين التعويضي ،
-لشخص الامهق شخص له شعر وجلد بالغ البياض ، وغالبآ ما تكون هناك مشاكل في عينيه ، ومنها الحساسية الشديدة تجاه الضوء .
- الفينيل كيتون البولي : وهي حالة وراثية تسبب انخفاض مستويات الميلانين وتجعل البشرة والشعر أفتح لونآ ، ولكن ليس إلى درجة البياض .
-
24‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة xxsawa.
12 من 20
إنها عجائب القرآن التي لا تنقضي، وأسراره التي لا تنتهي، وأحدثها ما وصل إليه العلماء عن ظاهرة الشيب، هل يتوقع أحد أن القرآن تناول هذا الموضوع بالدقة العلمية الرائعة؟ إذاً لنقرأ....

توصل باحثون من ألمانيا وبريطانيا إلى أن زيادة إنتاج سائل بيروكسيد الهيدروجين أبرز الأسباب التي تقف وراء الإصابة بالشيب مع تقدم العمر، أما الأسباب الأخرى فتتعلق بعوامل نفسية ووراثية. والعجيب أن القرآن تناول موضوع الشيب في ثلاث آيات الأولى تشير إلى حدوث تفاعلات كيميائية تسبب الشيب، والثانية تشير إلى العوامل النفسية كالخوف الشديد، والثالثة تشير إلى عامل الوراثة والتقدم في السن، وهذا يطابق تماماً ما كشفه العلماء في أحدث دراسة عن أسرار الشيب.

مادة بيروكسيد الهيدروجين H2O2

وهي سائل شفاف أثقل من الماء يؤثر على الجلد فيحرقه، وهو سائل يشتعل بشدة إذا تعرض للحرارة (بحدود مئة درجة مئوية). ويستخدم هذا السائل بتركيز 3 % من أجل صباغة الشعر وكمطهر طبي، ويستخدم أيضاً كوقود للصواريخ (مصدر للأكسجين من أجل سهولة الاشتعال). هذه المادة القابلة للانفجار والاشتعال يزداد تركيزها مع تقدم السن وبالتالي تحدث تفاعلات كيميائية تؤدي إلى ظهور شيب الرأس.
لأول مرة العلماء يكتشفون سرّ الشيب

في بحث نشرته مجلة ASEB الأمريكية Federation of the American Societies for Experimental Biologyصرح البروفيسور هاينز ديكر من معهد الفيزياء الحيوية التابع لجامعة يوهانس جوتنبيرغ أن البحث الذي شارك فيه باحثون من جامعة برادفورد في بريطانيا تعرَّف ولأول مرة على آلية شيب الشعر أو تحوله إلى اللون الأبيض. وكان سائل بيروكسيد الهيدروجين المعروف بوصفه مادة مبيّضة للشعر نقطة بداية البحث. حيث اكتشف فريق البحث أن هذه المادة تزداد وتتضاعف مع تقدم الإنسان في العمر، وتراجع كفاءة جسمه بشكل يؤدي إلى صعوبة تحويلها إلى ماء وأكسجين. وهو ما يؤدي بدوره إلى منع تكون مادة الميلانين التي تنتجها الخلايا الصبغية. الجدير ذكره أن هذه المادة تشكل مصدر ألوان الشعر والعين والجلد.

كما نرى تتألف الشعرة من ثلاث طبقات، وتقوم الطبقة الأولى والثانية بتخزين المواد الملونة (الميلانين)، وهي التي تعطي الشعرة لونها. ويوجد نوعين من الميلانين غامق وفاتح، وحسب نسبة المزج بينهما تأخذ الشعرة لونها. وتبدأ هذه العملية عندما يكون الجنين في بطن أمه، وتستمر معه حتى يشيخ. ويبين الشكل الأعلى خلايا الميلانين المختصة بصناعة الأصباغ اللازمة للشعر والجلد.

يخضع الشعر لتأثير العديد من الهرمونات فيزداد نموه بزيادة إفراز هرمون الثيروكسين من الغدة الدرقية لدى النساء والرجال، بينما يقلّل هرمون الإستروجين الذي يفرزه المبيض عند النساء من نمو الشعر.

تستمر عملية نمو الشعر نحو أربع سنوات عند الرجال وست سنوات عند النساء ليبلغ طول نمو الشعر نحو 80 سم. وبعد النشاط الحادّ تبدأ البصيلة بمرحلة الراحة التي تستمر من ثلاثة إلى ستة أشهر قبل أن تبدأ بالعمل ثانية، فتكوّن شعرة جديدة تدفع القديمة خارجاً لتسقط.

يعتمد لون الشعر على مدى نشاط الخلايا الملونة التي تفرز مادة الميلانين البنية اللون. فسواء كان الشعر أشقراً أو داكناً يرجع إلى كمية الميلانين المنتجة وطريقة توزيعها. أما الشعر الأحمر فيحتوي على صبغة إضافية غنية بالحديد.

صورة حقيقية لخلية melanocyte وهي ترسل مادة الميلانين إلى الخلايا حيث يتحكم نشاط الخلايا الملونة والتي تفرز مادة الميلانين في لون الشعر. ويتكون الشعر من ألياف رقيقة مركبة من البروتينات ويظهر في جسم الجنين خلال الشهرين الأولين من عمره ويتركز في الحواجب والشفة العليا والذقن. أما شعر باقي مناطق الجسم فيظهر في الشهر الرابع ويتكون من لب وقشرة والطبقة الكيراتينية والغلاف الجدري الداخلي. يبلغ العدد الإجمالي للشعر في الإنسان زهاء الخمسة ملايين شعرة منها 100.000 – 150.000 في فروة الرأس. ويفقد الإنسان نحو مائة شعرة يومياً يتم تعويض 90 بالمائة منها من خلال النمو الجديد.

بعض حالات الشيب تكون مؤقتة

لا يعني ظهور الشيب مطلقاً التقدم بالسن. فقد يظهر الشيب قبل البلوغ أو بعد ذلك نتيجة ظروف معينة. كما أن الاستعداد الشخصي والعوامل النفسية والوراثية لها أثر مهم في ظهور الشيب المبكّر. كما تجدر الإشارة إلى أن بعض حالات الشيب المبكر تكون مؤقتة، إذ قد تعاود الخلايا الملونة نشاطها مرة أخرى بعد زوال المؤثر، وبالتالي يعود لون الشعر إلى وضعه العادي. أما إذا كان المؤثر على الخلايا الأم (الكيراتينوسايتس) التي تنتج الخلايا الملونة، فإن فرصة إعادة تلون الشعر تكاد تكون معدومة وتستمر الشعرة فاقدة لونها.

وتؤكد العديد من الدراسات أن العامل النفسي يمكن أن يؤثر على الشيب، فالخوف الشديد يمكن أن يؤدي إلى تعطيل تشكل مادة الميلانين بسبب انخفاض كفاءة الخلايا في القيام بالتفاعلات الحيوية اللازمة، وبالتالي نرى أطفالاً أو شباباً في سن صغيرة وقد شاب شعر رأسهم.

تأثير مادة بيروكسيد الهيدروجين على ظهور الشيب

زيادة تكوّن مادة بيروكسيد الهيدروجين مع تقدم العمر يؤدي إلى ظهور الشيب! ويشرح البروفيسور ديكر موضحاً فكرة البحث ويقول: "إن سائل بيروكسيد الهيدروجين يتكون بمقدار بسيط في كل أنحاء جسم وشعر الإنسان، ثم تأخذ هذه المادة في الازدياد مع تقدم الإنسان في العمر. حيث تقل كفاءة الجسم في تحويل هذه المادة إلى ماء وأكسجين." وقد أوضح فريق البحث أن سبب ذلك يرجع إلى نقص حاد في تركيز أنزيم "كاتالاز" داخل الخلايا وهو الأنزيم المسئول عن عملية تحويل بيروكسيد الهيدروجين.

إن مادة H2O2 تتمكن في تلك الحالة من التأثير على وظيفة أنزيم آخر يدعى "تيروزيناز" بشكل كبير لدرجة تجعل الخلايا الصبغية عاجزة عن تكوين مادة الميلانين. وبهذا يفقد الشعر لونه تدريجياً من جذوره حتى أطرافه. وأخيراً ذكر البروفيسور ديكر أن فريق البحث بصدد التوصل إلى مستحضر لعلاج الخلل الذي يصيب الخلايا الصبغية في البشرة، والذي يؤدي أيضاً إلى حدوث مرض البهاق. فالميلانين ليس مسئولاً فقط عن لون الشعر، ولكنه مسئول كذلك عن لون العين والبشرة.

وملخص الحقيقة العلمية المكتشفة حديثاً

إن هذه المادة تنتج في جميع أنحاء الجسم نتيجة العمليات الحيوية داخل الخلايا، وتنتج أيضاً في بصيلات الشعر، ولكن كميتها قليلة وتزداد تدريجياً مع تقدم العمر. حيث يعجز الجسم عن تفكيك هذه المادة إلى ماء وأكسجين وذلك بواسطة الأنزيم catalyse حيث يقلل الجسم من إنتاج هذا الأنزيم مع تقدم السن. ولذلك فإن المادة H2O2 تهاجم أنزيم tyrosinase المسؤول عن إنتاج المادة الصبغية وبالتالي تتعطل عملية إنتاج صبغة الشعر (الميلانين) ويبدأ الشيب بالظهور.

هل تحدث القرآن عن أسرار هذه الظاهرة؟

والآن يا أحبتي لنتأمل كيف تناول القرآن هذه الظاهرة التي لم تنكشف أسرارها إلا قبل أيام قليلة (23/2/2009)، وقد يعجب المرء من وجود حديث دقيق علمياً في كتاب أُنزل في القرن السابع الميلادي، من أين جاء هذا العلم وما هو مصدره، والجواب إنه الله تعالى الذي جعل كتابه مليئاً بالعجائب والأسرار، لنقرأ هذه الآية العظيمة:

1- يتحدث رب العزة تبارك وتعالى عن عملية اشتعال تحدث في الرأس وتُنتج الشيب، يقول تبارك وتعالى على لسان سيدنا زكريا عندما نادى ربه: (قَالَ رَبِّ إِنِّي وَهَنَ الْعَظْمُ مِنِّي وَاشْتَعَلَ الرَّأْسُ شَيْبًا وَلَمْ أَكُنْ بِدُعَائِكَ رَبِّ شَقِيًّا) [مريم: 4]. وفي هذه الآية عدة معجزات:

- الأولى تتعلق بضعف العظام مع تقدم السن، فهذه حقيقة عبر عنها القرآن بكلمة (وَهَنَ) وتؤكد الدراسات أن خلايا العظام تتأثر كثيراً مع تقدم السن. ويقول الباحثون في هذا المجال إن كثافة العظام تصبح أقل مع تقدم العمر، وبالتالي يُصاب الإنسان الهرم بمرض هشاشة العظام Osteoporosis حيث تصبح العظام ضعيفة، وهذا ما عبر عنه القرآن بقوله: (وَهَنَ الْعَظْمُ)، وهذا التعبير دقيق علمياً لوصف حقيقة المرض. حيث تصبح العظام ضعيفة جداً وقابلة للتكسر تحت أي ضغط.

ويقول الباحثون إن المحافظة على نظام رياضي منتظم ومستمر يؤخر من احتمال الإصابة بهذا المرض، ولذلك أمرنا الله بالمحافظة على الصلوات، فإن الصلاة هي مجهود متكرر تشارك فيه معظم عضلات الجسم، مما يؤدي إلى الحفاظ على نشاط هذه العضلات والمحافظة على كثافة العظام مع تقدم السن.

هناك سبب آخر لهشاشة العظام وهو انخفاض هرمونات الجنس مع تقدم العمر، وهذا يؤثر على كثافة العظام وقوتها. وأفضل تدريب للتخفيف من آثار هشاشة العظام أن نحافظ على الصلوات.

هشاشة العظام مرض يصيب كبار السن، وذلك لأن كفاءة العظام تقل تدريجياً مع تقدم العمر، حيث تضعف العظام، وفي الصورة اليمنى نرى عظماً أصابه الضعف والوهن ونلاحظ أنه مثقب ومليء بالنخور والفراغات. وعلى اليسار عظام طبيعي للمقارنة حيث نلاحظ أنه أكثر قوة وتماسكاً وكثافة.

- المعجزة الثانية هي الإشارة القرآنية إلى حدوث عملية اشتعال كيميائية في الرأس ينتج عنها الشيب، ولو تأملنا الحقيقة العلمية المكتشفة فإن المادة المسؤولة عن التسبب في الشيب هي H2O2 وهي مادة قابلة للاشتعال، ويزيد تركيز هذه المادة مع تقدم السن بشدة، مما يؤدي إلى حدوث تفاعلات كيميائية جديدة في الخلايا تمنع الميلانين من التشكل (مادة بيروكسيد الهيدروجين تهاجم الأنزيمات المسؤولة عن صناعة الأصباغ)، والتشبيه القرآني دقيق علمياً، لأن فيه إشارة خفية إلى حدوث تفاعلات كيميائية تؤدي إلى الشيب وهو ما نراه بالفعل، والله أعلم.

- هناك علاقة غريبة اكتشفها العلماء حديثاً تربط بين هشاشة العظام وشيب الشعر، ويؤكدون أن الوهن الذي يصيب العظام مع تقدم السن يؤثر على عمل الخلايا المسؤولة عن صباغة الشعر، وبالتالي يسرع في ظهور الشيب! والقرآن ربط في آية واحدة بين وهن العظام وشيب الشعر: (وَهَنَ الْعَظْمُ مِنِّي وَاشْتَعَلَ الرَّأْسُ شَيْبًا)، وهذا يتفق مع الدراسات العلمية التي تربط بين حدوث الشيب وهشاشة العظم.

2- هناك إشارة قرآنية رائعة إلى تأثير العامل النفسي على شيب الشعر، حيث يخبر تعالى عن أمر عظيم سيحدث يوم القيامة وهو أن الولد الصغير سيشيب شعره من أهوال ذلك اليوم، يقول تعالى: (فَكَيْفَ تَتَّقُونَ إِنْ كَفَرْتُمْ يَوْمًا يَجْعَلُ الْوِلْدَانَ شِيبًا) [المزمل: 17]. وتخبرنا الدراسات العلمية التي أجراها الباحثون لمعرفة أسرار الشيب أن العوامل النفسية مهمة جداً في تسريع ظهور الشيب، حيث يؤدي الخوف والاضطرابات النفسية إلى سلسلة من الاضطرابات في نظام عمل الأنزيمات ونظام عمل الخلايا مما يؤدي إلى ظهور الشيب.

3- هناك إشارة قرآنية إلى عملية تحول الشعر الملون إلى شعر أبيض مع تقدم السن وارتباطه بضعف في خلايا الجسد بعد أن كانت نشطة قوية، يقول تعالى: (اللَّهُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ ضَعْفٍ ثُمَّ جَعَلَ مِنْ بَعْدِ ضَعْفٍ قُوَّةً ثُمَّ جَعَلَ مِنْ بَعْدِ قُوَّةٍ ضَعْفًا وَشَيْبَةً يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَهُوَ الْعَلِيمُ الْقَدِيرُ) [الروم: 54]. والحقيقة العلمية تقول بأن تقدم العمر يؤدي إلى ضعف العمليات الحيوية داخل الخلايا، وبالتالي يقل إفراز المواد الصبغية، ويبدأ الشعر يأخذ اللون الأبيض، لأن الخلايا لم تعد قادرة على إنتاج الصبغة اللازمة لتلوين الشعر، أي هناك ضعف يؤدي إلى الشيب. وهذه الآية من آيات الإعجاز العلمي حيث تشير إلى دورة الحياة، فكفاءة الجسم البشري ليست ثابتة بل تتغير مع تقدم العمر، وهذا ما وجده العلماء حديثاً.

وأخيراً

أود أن أؤكد أن القرآن دقيق من الناحية العلمية وجميع تعابيره تتفق مع الحقائق العلمية اليقينية، وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على سلامة النص القرآني من التحريف أو التبديل، وأنه وصلنا كما أُنزل قبل أربعة عشر قرناً، وصدق الله القائل: (إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ) [الحجر: 9].


وشكراً
1‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة kanetsogu na oe.
13 من 20
تعطي الجلد الون الاسود كلما زادت في الجسم
3‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة prince123.
14 من 20
أعتقد انك تقصد : ما فائدة مادة الميلانين لجسم الانسان؟ - لأن هذه المادة هي مادة طبيعية لا تتسبب ابدا في ضرر الانسان -
والاجابة :
          لقد قرات في كتاب علمي أن مادة الميلانين تحمي جسم الانسان من أضرار عديدة مثل اشعة الشمس الضارة و تكثر هذه المادة في البشرة السوداء وتقل عنها في البيضاء  فمثلا لو نفذت عبر الاوذون اشعة الشمس الضارة فالسود هم الاقل تضررا من البيض
وسبحان الله اففي الاماكن الباردة التي تقل فيها اشعة الشمس تقل نسبة هذه المادة لدى جسم الانسان و في الاماكن التي تتعامد عليها لشمس يكتسب جسم الانسان هذه المادة بكثرة ليحتمي بها


رسالة الى الأخ kanetsogu na oe أنت تتحدث في موضوع آخر تماما الماء الأكسجيني
18‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة eslamalanany.
15 من 20
الميلانين وهو بروتين تصنعه خلايا الملاينين، فالبشرة الاكثر سمرة تحتوي على تركيز أعلى من الميلانين ، والبشرة الفاتحة بها تركيز أقل منه ،
23‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
16 من 20
تفيد في نمو العظام
23‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة 2moslem.
17 من 20
لا أعلم
_______________
http://eyecs.net
http://eyecs.net/vb
http://so4mp3.blogspot.com
http://so4pro.blogspot.com
http://eyecsblog.blogspot.com‏
14‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة so4you.
18 من 20
مابعد الدكتور أجابة
23‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة mohammad200909 (muhamad almutiry).
19 من 20
تعطي الشعر و البشرة وقزحية العين لونها ....حماية من الاشعة الضارة التي يتعرض لها الجلد
11‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة زهر الجنان.
20 من 20
ويب صور الأخبار ترجمة إجابات تقويم  Gmail المزيد ▼
المستندات مجموعات
وأيضًا المزيد »
LIONSSA9@gmail.com | الإشعارات (1) | الملف الشخصي ▼ | مساعدة | الخروج
أسئلتي
أجوبتي
الأسئلة المفضلة


البحث في إجابات Google طرح سؤال







فرق النقاط: +3







الرئيسية  >  قائمة الأسئلة  >  السؤال
هذا السؤال قد يحتوي على مواد غير لائقة، حيث تم الإبلاغ عنه بواسطة مستخدمي إجابات.

بالضغط على زر "تأكيد تاريخ الميلاد" تقرر أنك مازلت ترغب بعرض هذا السؤال.

تأكيد تاريخ الميلاد

هذا السؤال قد يحتوي على مواد غير لائقة، حيث تم الإبلاغ عنه بواسطة مستخدمي إجابات.

لعرض هذا السؤال، يجب عليك تأكيد أن عمرك أكبر من 18 سنة عن طريق تسجيل الدخول أو إنشاء حساب.
ما تأثير ماده الميلاانين على جسم الانسان؟ [الأمراض الأنفلونزا] [انقر للإضافة إلى الأسئلة المفضلة.] الاشتراك
مكافأة أفضل إجابة: 10 عدد الإجابات: 19 عدد الزيارات: 3729
12
[جيد(ة)] [سيئ(ة)]
إجابات [خبير] 04/09/2009 11:10:33 ص الإبلاغ عن إساءة الاستخدام
ما تأثير ماده الميلاانين على جسم الانسان؟
الإجابة إبلاغي بالبريد الإلكتروني عند ورود إجابات
المراجع
إضافة مراجع:
نشر الإجابة إلغاء
يجري إرسال الإجابة. الرجاء الانتظار...
الإجابات التصنيف بحسب الوقت التصنيف بحسب التصويت
15
[جيد(ة)] [سيئ(ة)]
drmahaabdelwahab [محترف] 04/09/2009 12:10:24 م الإبلاغ عن إساءة الاستخدام
الميلانين وهو بروتين تصنعه خلايا الملاينين، فالبشرة الاكثر سمرة تحتوي على تركيز أعلى من الميلانين ، والبشرة الفاتحة بها تركيز أقل منه ، ومستوى جلدك من ميلانين محدد وراثيآ
العوامل المؤثرة:
-مستحضرات التجميل المعطرة مع تعرضها لضوء الشمس يمكن أيضآ أن تسبب لونآ أغمق للجلد لفترة مؤقتة
-التغيرات الهرمونية المصاحبة للحمل أو لسن اليأس أو تناول حبوي منع الحمل ، أو علاج الاستروجين التعويضي ،
-لشخص الامهق شخص له شعر وجلد بالغ البياض ، وغالبآ ما تكون هناك مشاكل في عينيه ، ومنها الحساسية الشديدة تجاه الضوء .
- الفينيل كيتون البولي : وهي حالة وراثية تسبب انخفاض مستويات الميلانين وتجعل البشرة والشعر أفتح لونآ ، ولكن ليس إلى درجة البياض .
-

10
[جيد(ة)] [سيئ(ة)]
kanetsogu na oe [نشط] 31/12/2009 07:17:38 م الإبلاغ عن إساءة الاستخدام
إنها عجائب القرآن التي لا تنقضي، وأسراره التي لا تنتهي، وأحدثها ما وصل إليه العلماء عن ظاهرة الشيب، هل يتوقع أحد أن القرآن تناول هذا الموضوع بالدقة العلمية الرائعة؟ إذاً لنقرأ....

توصل باحثون من ألمانيا وبريطانيا إلى أن زيادة إنتاج سائل بيروكسيد الهيدروجين أبرز الأسباب التي تقف وراء الإصابة بالشيب مع تقدم العمر، أما الأسباب الأخرى فتتعلق بعوامل نفسية ووراثية. والعجيب أن القرآن تناول موضوع الشيب في ثلاث آيات الأولى تشير إلى حدوث تفاعلات كيميائية تسبب الشيب، والثانية تشير إلى العوامل النفسية كالخوف الشديد، والثالثة تشير إلى عامل الوراثة والتقدم في السن، وهذا يطابق تماماً ما كشفه العلماء في أحدث دراسة عن أسرار الشيب.

مادة بيروكسيد الهيدروجين H2O2

وهي سائل شفاف أثقل من الماء يؤثر على الجلد فيحرقه، وهو سائل يشتعل بشدة إذا تعرض للحرارة (بحدود مئة درجة مئوية). ويستخدم هذا السائل بتركيز 3 % من أجل صباغة الشعر وكمطهر طبي، ويستخدم أيضاً كوقود للصواريخ (مصدر للأكسجين من أجل سهولة الاشتعال). هذه المادة القابلة للانفجار والاشتعال يزداد تركيزها مع تقدم السن وبالتالي تحدث تفاعلات كيميائية تؤدي إلى ظهور شيب الرأس.
لأول مرة العلماء يكتشفون سرّ الشيب

في بحث نشرته مجلة ASEB الأمريكية Federation of the American Societies for Experimental Biologyصرح البروفيسور هاينز ديكر من معهد الفيزياء الحيوية التابع لجامعة يوهانس جوتنبيرغ أن البحث الذي شارك فيه باحثون من جامعة برادفورد في بريطانيا تعرَّف ولأول مرة على آلية شيب الشعر أو تحوله إلى اللون الأبيض. وكان سائل بيروكسيد الهيدروجين المعروف بوصفه مادة مبيّضة للشعر نقطة بداية البحث. حيث اكتشف فريق البحث أن هذه المادة تزداد وتتضاعف مع تقدم الإنسان في العمر، وتراجع كفاءة جسمه بشكل يؤدي إلى صعوبة تحويلها إلى ماء وأكسجين. وهو ما يؤدي بدوره إلى منع تكون مادة الميلانين التي تنتجها الخلايا الصبغية. الجدير ذكره أن هذه المادة تشكل مصدر ألوان الشعر والعين والجلد.

كما نرى تتألف الشعرة من ثلاث طبقات، وتقوم الطبقة الأولى والثانية بتخزين المواد الملونة (الميلانين)، وهي التي تعطي الشعرة لونها. ويوجد نوعين من الميلانين غامق وفاتح، وحسب نسبة المزج بينهما تأخذ الشعرة لونها. وتبدأ هذه العملية عندما يكون الجنين في بطن أمه، وتستمر معه حتى يشيخ. ويبين الشكل الأعلى خلايا الميلانين المختصة بصناعة الأصباغ اللازمة للشعر والجلد.

يخضع الشعر لتأثير العديد من الهرمونات فيزداد نموه بزيادة إفراز هرمون الثيروكسين من الغدة الدرقية لدى النساء والرجال، بينما يقلّل هرمون الإستروجين الذي يفرزه المبيض عند النساء من نمو الشعر.

تستمر عملية نمو الشعر نحو أربع سنوات عند الرجال وست سنوات عند النساء ليبلغ طول نمو الشعر نحو 80 سم. وبعد النشاط الحادّ تبدأ البصيلة بمرحلة الراحة التي تستمر من ثلاثة إلى ستة أشهر قبل أن تبدأ بالعمل ثانية، فتكوّن شعرة جديدة تدفع القديمة خارجاً لتسقط.

يعتمد لون الشعر على مدى نشاط الخلايا الملونة التي تفرز مادة الميلانين البنية اللون. فسواء كان الشعر أشقراً أو داكناً يرجع إلى كمية الميلانين المنتجة وطريقة توزيعها. أما الشعر الأحمر فيحتوي على صبغة إضافية غنية بالحديد.

صورة حقيقية لخلية melanocyte وهي ترسل مادة الميلانين إلى الخلايا حيث يتحكم نشاط الخلايا الملونة والتي تفرز مادة الميلانين في لون الشعر. ويتكون الشعر من ألياف رقيقة مركبة من البروتينات ويظهر في جسم الجنين خلال الشهرين الأولين من عمره ويتركز في الحواجب والشفة العليا والذقن. أما شعر باقي مناطق الجسم فيظهر في الشهر الرابع ويتكون من لب وقشرة والطبقة الكيراتينية والغلاف الجدري الداخلي. يبلغ العدد الإجمالي للشعر في الإنسان زهاء الخمسة ملايين شعرة منها 100.000 – 150.000 في فروة الرأس. ويفقد الإنسان نحو مائة شعرة يومياً يتم تعويض 90 بالمائة منها من خلال النمو الجديد.

بعض حالات الشيب تكون مؤقتة

لا يعني ظهور الشيب مطلقاً التقدم بالسن. فقد يظهر الشيب قبل البلوغ أو بعد ذلك نتيجة ظروف معينة. كما أن الاستعداد الشخصي والعوامل النفسية والوراثية لها أثر مهم في ظهور الشيب المبكّر. كما تجدر الإشارة إلى أن بعض حالات الشيب المبكر تكون مؤقتة، إذ قد تعاود الخلايا الملونة نشاطها مرة أخرى بعد زوال المؤثر، وبالتالي يعود لون الشعر إلى وضعه العادي. أما إذا كان المؤثر على الخلايا الأم (الكيراتينوسايتس) التي تنتج الخلايا الملونة، فإن فرصة إعادة تلون الشعر تكاد تكون معدومة وتستمر الشعرة فاقدة لونها.

وتؤكد العديد من الدراسات أن العامل النفسي يمكن أن يؤثر على الشيب، فالخوف الشديد يمكن أن يؤدي إلى تعطيل تشكل مادة الميلانين بسبب انخفاض كفاءة الخلايا في القيام بالتفاعلات الحيوية اللازمة، وبالتالي نرى أطفالاً أو شباباً في سن صغيرة وقد شاب شعر رأسهم.

تأثير مادة بيروكسيد الهيدروجين على ظهور الشيب

زيادة تكوّن مادة بيروكسيد الهيدروجين مع تقدم العمر يؤدي إلى ظهور الشيب! ويشرح البروفيسور ديكر موضحاً فكرة البحث ويقول: "إن سائل بيروكسيد الهيدروجين يتكون بمقدار بسيط في كل أنحاء جسم وشعر الإنسان، ثم تأخذ هذه المادة في الازدياد مع تقدم الإنسان في العمر. حيث تقل كفاءة الجسم في تحويل هذه المادة إلى ماء وأكسجين." وقد أوضح فريق البحث أن سبب ذلك يرجع إلى نقص حاد في تركيز أنزيم "كاتالاز" داخل الخلايا وهو الأنزيم المسئول عن عملية تحويل بيروكسيد الهيدروجين.

إن مادة H2O2 تتمكن في تلك الحالة من التأثير على وظيفة أنزيم آخر يدعى "تيروزيناز" بشكل كبير لدرجة تجعل الخلايا الصبغية عاجزة عن تكوين مادة الميلانين. وبهذا يفقد الشعر لونه تدريجياً من جذوره حتى أطرافه. وأخيراً ذكر البروفيسور ديكر أن فريق البحث بصدد التوصل إلى مستحضر لعلاج الخلل الذي يصيب الخلايا الصبغية في البشرة، والذي يؤدي أيضاً إلى حدوث مرض البهاق. فالميلانين ليس مسئولاً فقط عن لون الشعر، ولكنه مسئول كذلك عن لون العين والبشرة.

وملخص الحقيقة العلمية المكتشفة حديثاً

إن هذه المادة تنتج في جميع أنحاء الجسم نتيجة العمليات الحيوية داخل الخلايا، وتنتج أيضاً في بصيلات الشعر، ولكن كميتها قليلة وتزداد تدريجياً مع تقدم العمر. حيث يعجز الجسم عن تفكيك هذه المادة إلى ماء وأكسجين وذلك بواسطة الأنزيم catalyse حيث يقلل الجسم من إنتاج هذا الأنزيم مع تقدم السن. ولذلك فإن المادة H2O2 تهاجم أنزيم tyrosinase المسؤول عن إنتاج المادة الصبغية وبالتالي تتعطل عملية إنتاج صبغة الشعر (الميلانين) ويبدأ الشيب بالظهور.

هل تحدث القرآن عن أسرار هذه الظاهرة؟

والآن يا أحبتي لنتأمل كيف تناول القرآن هذه الظاهرة التي لم تنكشف أسرارها إلا قبل أيام قليلة (23/2/2009)، وقد يعجب المرء من وجود حديث دقيق علمياً في كتاب أُنزل في القرن السابع الميلادي، من أين جاء هذا العلم وما هو مصدره، والجواب إنه الله تعالى الذي جعل كتابه مليئاً بالعجائب والأسرار، لنقرأ هذه الآية العظيمة:

1- يتحدث رب العزة تبارك وتعالى عن عملية اشتعال تحدث في الرأس وتُنتج الشيب، يقول تبارك وتعالى على لسان سيدنا زكريا عندما نادى ربه: (قَالَ رَبِّ إِنِّي وَهَنَ الْعَظْمُ مِنِّي وَاشْتَعَلَ الرَّأْسُ شَيْبًا وَلَمْ أَكُنْ بِدُعَائِكَ رَبِّ شَقِيًّا) [مريم: 4]. وفي هذه الآية عدة معجزات:

- الأولى تتعلق بضعف العظام مع تقدم السن، فهذه حقيقة عبر عنها القرآن بكلمة (وَهَنَ) وتؤكد الدراسات أن خلايا العظام تتأثر كثيراً مع تقدم السن. ويقول الباحثون في هذا المجال إن كثافة العظام تصبح أقل مع تقدم العمر، وبالتالي يُصاب الإنسان الهرم بمرض هشاشة العظام Osteoporosis حيث تصبح العظام ضعيفة، وهذا ما عبر عنه القرآن بقوله: (وَهَنَ الْعَظْمُ)، وهذا التعبير دقيق علمياً لوصف حقيقة المرض. حيث تصبح العظام ضعيفة جداً وقابلة للتكسر تحت أي ضغط.

ويقول الباحثون إن المحافظة على نظام رياضي منتظم ومستمر يؤخر من احتمال الإصابة بهذا المرض، ولذلك أمرنا الله بالمحافظة على الصلوات، فإن الصلاة هي مجهود متكرر تشارك فيه معظم عضلات الجسم، مما يؤدي إلى الحفاظ على نشاط هذه العضلات والمحافظة على كثافة العظام مع تقدم السن.

هناك سبب آخر لهشاشة العظام وهو انخفاض هرمونات الجنس مع تقدم العمر، وهذا يؤثر على كثافة العظام وقوتها. وأفضل تدريب للتخفيف من آثار هشاشة العظام أن نحافظ على الصلوات.

هشاشة العظام مرض يصيب كبار السن، وذلك لأن كفاءة العظام تقل تدريجياً مع تقدم العمر، حيث تضعف العظام، وفي الصورة اليمنى نرى عظماً أصابه الضعف والوهن ونلاحظ أنه مثقب ومليء بالنخور والفراغات. وعلى اليسار عظام طبيعي للمقارنة حيث نلاحظ أنه أكثر قوة وتماسكاً وكثافة.

- المعجزة الثانية هي الإشارة القرآنية إلى حدوث عملية اشتعال كيميائية في الرأس ينتج عنها الشيب، ولو تأملنا الحقيقة العلمية المكتشفة فإن المادة المسؤولة عن التسبب في الشيب هي H2O2 وهي مادة قابلة للاشتعال، ويزيد تركيز هذه المادة مع تقدم السن بشدة، مما يؤدي إلى حدوث تفاعلات كيميائية جديدة في الخلايا تمنع الميلانين من التشكل (مادة بيروكسيد الهيدروجين تهاجم الأنزيمات المسؤولة عن صناعة الأصباغ)، والتشبيه القرآني دقيق علمياً، لأن فيه إشارة خفية إلى حدوث تفاعلات كيميائية تؤدي إلى الشيب وهو ما نراه بالفعل، والله أعلم.

- هناك علاقة غريبة اكتشفها العلماء حديثاً تربط بين هشاشة العظام وشيب الشعر، ويؤكدون أن الوهن الذي يصيب العظام مع تقدم السن يؤثر على عمل الخلايا المسؤولة عن صباغة الشعر، وبالتالي يسرع في ظهور الشيب! والقرآن ربط في آية واحدة بين وهن العظام وشيب الشعر: (وَهَنَ الْعَظْمُ مِنِّي وَاشْتَعَلَ الرَّأْسُ شَيْبًا)، وهذا يتفق مع الدراسات العلمية التي تربط بين حدوث الشيب وهشاشة العظم.

2- هناك إشارة قرآنية رائعة إلى تأثير العامل النفسي على شيب الشعر، حيث يخبر تعالى عن أمر عظيم سيحدث يوم القيامة وهو أن الولد الصغير سيشيب شعره من أهوال ذلك اليوم، يقول تعالى: (فَكَيْفَ تَتَّقُونَ إِنْ كَفَرْتُمْ يَوْمًا يَجْعَلُ الْوِلْدَانَ شِيبًا) [المزمل: 17]. وتخبرنا الدراسات العلمية التي أجراها الباحثون لمعرفة أسرار الشيب أن العوامل النفسية مهمة جداً في تسريع ظهور الشيب، حيث يؤدي الخوف والاضطرابات النفسية إلى سلسلة من الاضطرابات في نظام عمل الأنزيمات ونظام عمل الخلايا مما يؤدي إلى ظهور الشيب.

3- هناك إشارة قرآنية إلى عملية تحول الشعر الملون إلى شعر أبيض مع تقدم السن وارتباطه بضعف في خلايا الجسد بعد أن كانت نشطة قوية، يقول تعالى: (اللَّهُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ ضَعْفٍ ثُمَّ جَعَلَ مِنْ بَعْدِ ضَعْفٍ قُوَّةً ثُمَّ جَعَلَ مِنْ بَعْدِ قُوَّةٍ ضَعْفًا وَشَيْبَةً يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَهُوَ الْعَلِيمُ الْقَدِيرُ) [الروم: 54]. والحقيقة العلمية تقول بأن تقدم العمر يؤدي إلى ضعف العمليات الحيوية داخل الخلايا، وبالتالي يقل إفراز المواد الصبغية، ويبدأ الشعر يأخذ اللون الأبيض، لأن الخلايا لم تعد قادرة على إنتاج الصبغة اللازمة لتلوين الشعر، أي هناك ضعف يؤدي إلى الشيب. وهذه الآية من آيات الإعجاز العلمي حيث تشير إلى دورة الحياة، فكفاءة الجسم البشري ليست ثابتة بل تتغير مع تقدم العمر، وهذا ما وجده العلماء حديثاً.

وأخيراً

أود أن أؤكد أن القرآن دقيق من الناحية العلمية وجميع تعابيره تتفق مع الحقائق العلمية اليقينية، وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على سلامة النص القرآني من التحريف أو التبديل، وأنه وصلنا كما أُنزل قبل أربعة عشر قرناً، وصدق الله القائل: (إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ) [الحجر: 9].


وشكراً

7
[جيد(ة)] [سيئ(ة)]
Dr.Gendy [جديد] 20/09/2009 02:06:17 ص الإبلاغ عن إساءة الاستخدام
الميلانين هو المادة التي تكسب البشرة اللون الخاص بها
و يتحكم في افراز الميلانين عدد من الجينات و اللتي يتم توارثها توارثا كميا بحيث كلما يزداد عدد الجينات النشطة يزداد افراز الميلانين و بالتالي يزداد ميل البشرة الي اللون الداكن
و من المعروف ان صبغة الميلانين تحمي البشرة من أشغة الشمس الحارقة و بالتالي نجد البشر اللذين يتعرضون لنسبة أكبر من أشعة الشمس تميل بشرنهم الي اللون الداكن كهؤلاء اللذين يسكنون الدول الأفريقية.

انعدام الميلانين يسبب مرض المهاق أو ما يعرف بعدو الشمس و اللذي لا يستطيع مواجهة الشمس
و كذلك انعدام الميلانين قد يؤدي الي التأثير علي بعض الوظائف الأخري للجسم

7
[جيد(ة)] [سيئ(ة)]
xxsawa [مبتدئ] 24/12/2009 01:00:25 م الإبلاغ عن إساءة الاستخدام
الميلانين وهو بروتين تصنعه خلايا الملاينين، فالبشرة الاكثر سمرة تحتوي على تركيز أعلى من الميلانين ، والبشرة الفاتحة بها تركيز أقل منه ، ومستوى جلدك من ميلانين محدد وراثيآ
العوامل المؤثرة:
-مستحضرات التجميل المعطرة مع تعرضها لضوء الشمس يمكن أيضآ أن تسبب لونآ أغمق للجلد لفترة مؤقتة
-التغيرات الهرمونية المصاحبة للحمل أو لسن اليأس أو تناول حبوي منع الحمل ، أو علاج الاستروجين التعويضي ،
-لشخص الامهق شخص له شعر وجلد بالغ البياض ، وغالبآ ما تكون هناك مشاكل في عينيه ، ومنها الحساسية الشديدة تجاه الضوء .
- الفينيل كيتون البولي : وهي حالة وراثية تسبب انخفاض مستويات الميلانين وتجعل البشرة والشعر أفتح لونآ ، ولكن ليس إلى درجة البياض .
-

6
[جيد(ة)] [سيئ(ة)]
pinkball [محترف] 09/09/2009 03:04:53 م الإبلاغ عن إساءة الاستخدام
الميلانين هو مادة صبغية تصنع في خلايا الجلد اما كميته التي تحدد درجة لون الجلد فهي تخضع لتأثير الجينات المورثة من الاب والام
اهمية الميلانين للجسم هي:
1-يحمي الانسان من تأثيرات الاشعة الضارة حيث تتسب الاشعة الفوق بنفسجية في سرطان الجلد
2-اهمية اجتماعية حيث ان بعض البلدان تحتقر اللون الداكن وتمجد اللون الفاتح مثلما كان يحدث في الولايات المتحدة الامريكية قديماً

6
[جيد(ة)] [سيئ(ة)]
عنايات الماحي [عالم] 28/09/2009 12:47:26 ص الإبلاغ عن إساءة الاستخدام
تعطي اللون لجم الانسان  وزيادتها يسبب اسمرار ونقصها يسبب ابيضاض

6
[جيد(ة)] [سيئ(ة)]
خبرة [هاوٍ] 28/09/2009 06:48:10 م الإبلاغ عن إساءة الاستخدام
الميلانين هو المسؤول عن لون الجلد والشعر والعينين
وهو المسؤول عن حمايتنا من أشعه الشمس المسببه للسرطان

6
[جيد(ة)] [سيئ(ة)]
prince123 [جديد] 03/01/2010 08:08:53 ص الإبلاغ عن إساءة الاستخدام
تعطي الجلد الون الاسود كلما زادت في الجسم

5
[جيد(ة)] [سيئ(ة)]
eslamalanany [نشط] 17/01/2010 11:41:49 م الإبلاغ عن إساءة الاستخدام
السِجل المعدّل
أعتقد انك تقصد : ما فائدة مادة الميلانين لجسم الانسان؟ - لأن هذه المادة هي مادة طبيعية لا تتسبب ابدا في ضرر الانسان -
والاجابة :
         لقد قرات في كتاب علمي أن مادة الميلانين تحمي جسم الانسان من أضرار عديدة مثل اشعة الشمس الضارة و تكثر هذه المادة في البشرة السوداء وتقل عنها في البيضاء  فمثلا لو نفذت عبر الاوذون اشعة الشمس الضارة فالسود هم الاقل تضررا من البيض
وسبحان الله اففي الاماكن الباردة التي تقل فيها اشعة الشمس تقل نسبة هذه المادة لدى جسم الانسان و في الاماكن التي تتعامد عليها لشمس يكتسب جسم الانسان هذه المادة بكثرة ليحتمي بها


رسالة الى الأخ kanetsogu na oe أنت تتحدث في موضوع آخر تماما الماء الأكسجيني

4
[جيد(ة)] [سيئ(ة)]
عبد الله احمد عنان [محترف] 23/01/2010 11:02:03 ص الإبلاغ عن إساءة الاستخدام
الميلانين وهو بروتين تصنعه خلايا الملاينين، فالبشرة الاكثر سمرة تحتوي على تركيز أعلى من الميلانين ، والبشرة الفاتحة بها تركيز أقل منه ،

3
[جيد(ة)] [سيئ(ة)]
هانى سويلم [مستشار] 11/10/2009 02:13:20 ص الإبلاغ عن إساءة الاستخدام
تغير لون بشرة الانسان و شعرة

3
[جيد(ة)] [سيئ(ة)]
so4you [نشط] 14/02/2010 08:26:12 ص الإبلاغ عن إساءة الاستخدام
لا أعلم
_______________
http://eyecs.net
http://eyecs.net/vb
http://so4mp3.blogspot.com
http://so4pro.blogspot.com
http://eyecsblog.blogspot.com‏

2
[جيد(ة)] [سيئ(ة)]
2moslem [جديد] 23/01/2010 02:06:27 م الإبلاغ عن إساءة الاستخدام
تفيد في نمو العظام

2
[جيد(ة)] [سيئ(ة)]
mohammad200909 [محترف] 23/02/2010 10:10:20 ص الإبلاغ عن إساءة الاستخدام
مابعد الدكتور أجابة

2
[جيد(ة)] [سيئ(ة)]
زهر الجنان [جديد] 11/03/2010 12:32:30 ص الإبلاغ عن إساءة الاستخدام
تعطي الشعر و البشرة وقزحية العين لونها ....حماية من الاشعة الضارة التي يتعرض لها الجلد

0
[جيد(ة)] [سيئ(ة)]
مروة [مبتدئ] 17/09/2009 09:20:47 م الإبلاغ عن إساءة الاستخدام
اعتقد قد تسبب مرض البهاق

-1
[جيد(ة)] [سيئ(ة)]
اخمد معروف [متمكن] 14/09/2009 12:15:28 ص الإبلاغ عن إساءة الاستخدام
الجواب مذكور

-1
[جيد(ة)] [سيئ(ة)]
فادي أسعد [نشط] 29/09/2009 03:03:17 ص الإبلاغ عن إساءة الاستخدام
هي الماده التي تعطي الشعر لونه

-1
[جيد(ة)] [سيئ(ة)]
هانى سويلم [مستشار] 30/09/2009 08:15:47 ص الإبلاغ عن إساءة الاستخدام
التغير فى شعر الانسان من الاسود الى الابيض
كلما قل فى جسم الانسان ظهر اللون الابيض

الإجابة
قد يهمك أيضًا
[مغلق مع اختيار أفضل إجابة] ما كيفيه معالجه سخونه جسم الانسان؟  - عدد الإجابات: 5  عدد الزيارات: 3000
[مغلق مع اختيار أفضل إجابة] ما اسم الغدة التي تفرز مادة الانسولين في جسم الانسان؟  - عدد الإجابات: 16  عدد الزيارات: 4167
[مغلق مع اختيار أفضل إجابة] ما اسباب الخشونه فى الركب وما هى طرق العلاج؟  - عدد الإجابات: 2  عدد الزيارات: 8560
[مغلق مع اختيار أفضل إجابة] كيف جسم الانسان يطول?  - عدد الإجابات: 5  عدد الزيارات: 4780
[مغلق مع اختيار أفضل إجابة] ما اكبر عضو فى جسم الانسان ؟  - عدد الإجابات: 8  عدد الزيارات: 3172
[مغلق مع اختيار أفضل إجابة] كيف نكافح الحشرات بطريقة طبيعية؟  - عدد الإجابات: 1  عدد الزيارات: 1209
[مغلق مع اختيار أفضل إجابة] ما أكثر شئ يجب ان يداعب في جسم المرأه (الاكثر إثاره)؟  - عدد الإجابات: 1  عدد الزيارات: 3168
[مفتوح] ما هو تأثير اخذ جرعة من زيت الخروع على الحامل فى الشهر التاسع و ماهى الجرعة السليمة؟  - عدد الإجابات: 8  عدد الزيارات: 3089

قد تود الإجابة عن
[مفتوح]
ما هو السبب الرئيسي في نظركم لفشل التعامل مع بعض الفئات من الناس ؟؟  - عدد الإجابات: 3
[مفتوح]
هل تعرف تاثير الالوان على الانسان  - عدد الإجابات: 2
[مفتوح]
ماهو الشيء الذي يكون اخضر في الارض واسود في السوق واحمر في البيت ؟  - عدد الإجابات: 4
[مفتوح]
ماهو الاشياء- التى - كنت تعتقدها - واثبتت - لك الايام عكس ما كان - بعقلك .............؟؟؟؟؟  - عدد الإجابات: 4
[مفتوح]
ماهي كمية العرق التي يمكن ان يفرزها جسم الشخص البالغ عند بذل جهد شاق خلال يوم كامل ؟  - عدد الإجابات: 5
[مفتوح]
لماذا الأنف و الأذن هما العضوين الوحيدين اللذين لا يتوقفان عن النمو في جسم الإنسان  - عدد الإجابات: 5
وضع التصفح الآمن:  غير مفعل   عرض الخيارات
مفعل:  حجب الأسئلة والإجابات التي تحتوي على مواد غير مناسبة للأطفال
غير مفعل:  عدم حجب أي محتويات
©2009 Google - سياسة الخصوصية - بنود الخدمة - سياسة المحتوى
يجري التحميل ...
خدمة تعريب غير مفعلة   تفعيل الخدمة   إلغاء
5‏/5‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
كم ماده مسرطنه تدخل الى جسم نتيجة آستنشاق الدخان
ما هي اصلب مادة في جسم الانسان
لماذا يوجد الاكسجين بنسبة عالية في جسم الانسان
ما هي انواع المعادن التي يمكن وضعها بأمان داخل جسم الانسان
لماذا جسم الانسان موصل للكهرباء
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة