الرئيسية > السؤال
السؤال
أريد موضوع عن أسباب البطالة وكيف نقضى عليها وعدد نسبة البطالة فى العالم
أريد موضوع عن أسباب البطالة وكيف نقضى عليها وعدد نسبة البطالة فى العالم
العالم العربي 13‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة 2 Mena.
الإجابات
1 من 3
البطالــه

البطالة هي ظاهرة اقتصادية بدأ ظهورها بشكل ملموس مع ازدهار الصناعة إذ لم يكن للبطالة معنى في المجتمعات الريفية التقليدية. طبقا لمنظمة العمل الدولية فإن العاطل هو كل قادر على العمل وراغب فيه، ويبحث عنه، ويقبله عند مستوى الأجر السائد، ولكن دون جدوى. من خلال هذا التعريف يتضح أنه ليس كل من لا يعمل عاطل فالتلاميذ والمعاقين والمسنين والمتقاعدين ومن فقد الأمل في العثور على عمل وأصحاب العمل المؤقت ومن هم في غنى عن العمل لا يتم أعتبارهم عاطلين عن العمل.

معدل البطالة

هو نسبة عدد الأفراد العاطلين إلى القوه العاملة الكلية وهو معدل يصعب حسابه بدقة. وتختلف نسبة العاطلين حسب الوسط (حضري أو قروي) وحسب الجنس والسن ونوع التعليم والمستوى الدراسي. ويمكن حسابها كما يلي:
معدل البطالة = عدد العاطلين مقسوما على عدد القوة العاملة مضروباً في مائة.
معدل مشاركة القوة العاملة = قوة العمالة مقسوما على النسبة الفاعلة مضروباً في مائة.

أنواع البطاله
يمكن أن نشير إلى ثلاث أنواع رئيسة للبطالة وهي :
البطالة الدورية (البنيوية) والناتجة عن دورية النظام الرأس مالي المنتقلة دوما بين الانتعاش والتوسع الاقتصادي وبين الانكماش والأزمة الاقتصادية التي ينتج عنها وقف التوظيف والتنفيس عن الأزمة بتسريح العمال.
بطالة احتكاكية وهي ناتجة عن تنقل العمال ما بين الوظائف والقطاعات والمناطق أو نقص المعلومات فيما يخص فرص العمل المتوفرة.
البطالة المرتبطة بهيكلة الاقتصاد وهي ناتجة عن تغير في هيكل الطلب على المنتجات أو التقدم التكنولوجي، أو انتقال الصناعات إلى بلدان أخرى بحثاً عن شروط استغلال أفضل ومن أجل ربح أعلى.
البطالة المقنعة، وهي تتمثل بحالة من يؤدي عملاً ثانوياً لا يوفر لهُ كفايتهُ من سبل العيش، أو إن بضعة أفراد يعملون سوية في عمل يمكن أن يؤديه فرد واحد أو اثنان منهم.
نتيجة لهذه البطالة‏,‏ يتأخر سن الزواج بالنسبة إلي الشباب‏,‏ فكيف يتزوج إنسان ليس له إيراد أو مصدر رزق ينفق منه علي أسرة؟‏..‏ كيف يقتني له سكنا وما يحتاجه المسكن من مفروشات؟‏!‏ وكيف يدفع نفقات الزواج؟‏..‏ وإن كان الشاب يمكنه أن يحتمل التأخر في سن زواجه‏,‏ فإن الفتاة إن تأخرت بها السن وكبرت‏,‏ يقل الإقبال عليها‏.‏ ‏
‏ وبتأخر سن الزواج‏,‏ يتعرض المجتمع إلي مشكلة أخرى أشد خطورة‏,‏ وهي الفساد الخلقي‏,‏ وهذا ما رأيناه قد انتشر بشكل مقلق‏,‏ وأحيانا يحاول الفساد الخلقي أن يتخفي وراء مسميات زائفة مثل الزواج العرفي‏,‏ وهو لون من الزنا‏,‏ في علاقات بغير بيت‏,‏ ولا صلة شرعية‏,‏ ولا مسئولية عما قد ينتجه من نسل أو من عمليات إجهاض‏..‏ إلي جوار أنواع أخرى من مسميات الزواج لتغطية ذلك الضياع‏.‏

‏ ومن نتائج البطالة أيضا وما تحمل من إحباط‏,‏ لجوء بعض الشباب إلي المخدرات بأنواعها‏,‏ أو إلي وسائل من اللهو الرخيص‏,‏ هروبا أو محاولات هروب‏,‏ مما هم فيه من ضيق‏,‏ وفي الوقت نفسه ـ إذ لا يجدون المال الذي يلزم للانفاق علي المخدرات واللهو‏,‏ يلجأون إلي أساليب خاطئة في الحصول علي هذا المال‏.‏

‏ وطبعا قد يصحب كل هذا شعور من السخط علي المجتمع وعلي الدولة التي تتركهم في هذا الضياع بلا حلول‏..‏ هذا السخط قد يكون علي الأقل عند بعض من الشباب‏.‏ وهذا كله قد تستغله بعض الهيئات التي تقف ضد الدولة والنظام الحاكم‏,‏ لكي تثير المشاعر‏,‏ وتحاول جاهدة أن تعبئ نفوس الشباب في اتجاه معارض‏.‏

‏ ولعله من نتائج البطالة أيضا تفكير كثير من الشباب في الهجرة بحثا وراء الرزق‏,‏ دون أن يدرسوا ما ينتظرهم من تلك الهجرة‏,‏ وأمام هذا التفكير‏,‏ ظهر بعض سماسرة الهجرة غير الشرعية‏,‏ الذين قادوا الشباب في رحلات غير مضمونة‏,‏ كان من نتائجها غرق الكثيرين دون أن يصلوا إلي غايتهم‏,‏ وتعرض بعض الشباب إلي عمليات نصب باسم الهجرة‏!‏
و هناك البطالة المئيوس منها مما تسمى ب(التشوميرة)

حلول البطاله
لا يرى الاقتصاديون من الطبقة البورجوازية حلاً لمشكلة البطالة إلا في اتجاهين أساسيين، الاتجاه الأول يرى للخروج من البطالة ضرورة:
رفع وتيرة النمو الاقتصادي بشكل يمكن من خلق مناصب الشغل (في ظل الرأسمالية المعولمة يمكن تحقيق النمو دون خلق فرص الشغل)، وفي الدول الصناعية لا يمكن الارتفاع عن نسبة 2.5 في المئة بسبب قيود العرض (يتم تدمير النسيج الاقتصادي للعالم الثالث لحل أزمة المركز من خلال سياسات التقويم الهيكلي والمديونية التي من نتائجها تفكيك صناعات العالم الثالث وتحويله لمستهلك لمنتجات الدول الصناعية).
خفض تكلفة العمل أي تخفيض الأجور بشكل يخفض تكلفة الإنتاج ويرفع القدرة على المنافسة وتحقيق الأرباح.
تغيير شروط سوق العمل يعني المطالبة بحذف الحد الأدنى للأجور، خفض تحملات التغطية الاجتماعية والضرائب، وتقليص أو حذف التعويض عن البطالة تخفيض الأجور وسعات العمل (المرونة في الأجور وسعات العمل).
اتجاه ثاني يرى للخروج من أزمة البطالة ضرورة:
ضرورة تدخل الدولة لَضبط الفوضى الاقتصادية والتوازن الاجتماعي (عبرت عنه دولة الرعية الاجتماعية في الغرب). هذا الاتجاه أخذ يتوارى بفعل ضغط الاتجاه الأول (العولمة).
أما الحل الجذري لقضية البطالة فيتطلب إعادة هيكلة الاقتصاد على قاعدة التملك الجماعي لوسائل الإنتاج وتلبية الحاجيات الأساسية لكل البشر خارج نطاق الربح الرأسمالي، أي بناء مجتمع آخر لا يكون فيه نجاح الأقلية في العيش المترف على حساب عجز الأغلبية في الوصول إلى الحد الأدنى من العيش الكريم.
تدريب وتأهيل الباحثين عن العمل في مختلف المجالات مثل النجارة والحدادة وصيد الأسماك وغيرها من المشاريع الوطنية الهامة للمجتمع وذلك حتى يتم قبولهم في المؤسسات الخاصة أوالعامة أما بالنسبة للفتيات فيتم تدريبهن في جمعيات الخاصة بالمرأة حتى يتم تكوين الأسرة المنتجة في كل بيت خاصة في المهن النسوية مثل الخياطة والبخور والمشاريع الصغيرة التي تتسلى بها المرأة وفي نفس الوقت تنتج وتقضي وقت فراغها إلى أن تأتيها النصيب بالزواج أو العمل كمدرسة أو شرطية أو كاتبة وغيرها من المهن.
على الدولة أن تبحث عن سوق محلي وعالمي لدعم وتسويق المشاريع التي ينتجها الشباب والأسر المنتجة لها.
صرف مبالغ بسيطة للطفل الرضيع والشاب العاطل والزوجة من بيت مال المسلمين ومن خيرات البلاد وهي نسبة يستحقها المواطن في القانون الدولي والتشريع الإسلامي حتى يقضي الدولة على سلبيات البطالة ودفع أضعاف المبالغ في الحفاظ على الأمن والاستقرار والصحة ولحفظ مصادر الإنتاج في البلاد.
13‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة فلاح العجمي.
2 من 3
البطالة و أنواعها و أسبابها


مقدمة :
أصبحت كلمة بطالة واسعة الاستخدام, و غامضة المفهوم فما هي البطالة و متى تكون هناك بطالة و هل لها أنواع و سوف نعرض بعض أسبابها


مفهوم البطالة :

تعريف البطالة في اللغة: بطل الشئ يبطل بطلان و بطلانا: ذهب متياعا و خسرا فهو باطل و الباطل: نقيض الحق و التبطل :فعل البطالة و هو إتباع اللهو و الجهالة فالبطالة مصدر بطل و بطل و تعني عدم توافر العمل للراغبين فيه و القادرين (السهلي, 2003م:11)
و ممكن القول أن هناك مفهومان للبطالة أوهما ضيق , و الثاني موسع


و بالنسبة إلى المفهوم الضيق : فيشترط في البطالة توافر شروط ثلاثة و هي :

1. دون عمل :
أي لا يكون الشخص قد عمل لأية فترة من الزمن خلال فترة الاستاد و لم يكن متغيبا بصورة مؤقتة عن العمل

2. الاستعداد للعمل حاليا:
أن يكون الشخص في وضع يسمح له باستلام عمل فورا أو بعد فترة عن العمل

3. البحث عن عمل:
أن يكون الشخص قد اتخذ خطوات محددة للبحث عن عمل


أما التعرف الموسع : فيختلف عن التعريف الضيق في جانبين وهما :

1) أن الاستعداد للعمل لا يعتبر هو الشرط الرئيسي للتصنيف كعاطل , و يفسر الشخص بأنه على استعداد لقبول عمل إذا ما توفر أو عرض عليه بالشرط السائد

2) أن الشخص لا يبحث عن عمل لأسباب محددة: أو أنه لم يتخذ أية خطوات للبحث عن عمل بسبب الاعتقاد بأن العمل غير متوافر أو بسبب نقص المعلومات عن مكان وجود عمل أو أسباب أخرى مشابهة لا تتعارض مع الاستمرار حاليا للعمل (الاسكوا, 1993م:26)
و بأمكاننا القول أن البطالة بالنسبة لخريجات التعليم الجامعي تجمع بعض الشئ بين هذين المفهومين , المفهوم الضيق"دون عمل أي لا يكون الشخص قد عمل لأية ..." السبب كما عرضنا سابقا أن هناك قلة في الفرص الوظيفية النسائية, و تجمع بين المفهوم الواسع من حيث "الشخص بأنه على استعداد لقبول عمل إذا ما توفر او عرض عليه بالشرط السائد , و إن الشخص لم يبحث عن عمل ..."


أنواع البطالة :

تزيد وتنقص من مرجع أو من رسالة إلى أخرى و بأمكاننا عرض بعض أنواعها حسب ذكر كل من إبراهيم الدوسري و خالد النويصر (الدوسري, 1413هـ: 81 ; النويصر 2000م:53 )

1.البطالة الهيكلية :

فتنجم عن التغير في بينة الطلب الإجمال بسبب التغيير في أوجه النشاطات الاقتصادية المختلفة, حيث يؤدي النمو في النشاطات الاقتصادية و انكماش بعضها على تغير الاحتياج في نوعية المهارات المطلوبة من العمالة . و هذا النوع من البطالة تجد فائض عرض في سوق عمل معين مع نقص عرض في سوق عمل أخرى في الوقت نفسه و بأمكاننا القول أن عدم ربط برامج التعليم و التدريب مع متطلبات سوق العمل وعدم مشاركة القطاعات الاقتصادية في وضع أو المشاركة في مناهج التعليم هي من أهم أسباب هذا النوع

2.البطالة الاحتكاكية:

فتنشأ بسبب قضاء الشخص العاطل فترة معينة يبحث فيها عن عمل , و حيث تزداد تلك الفترة كما كانت المعلومات عن فرض العمل المتاحة قليلة أو كانت الفرصة أكبر في الحصول على عمل أفضل,و كلما كانت تكلفة البقاء و عاطلا بالنسبة للشخص الذي يبحث عن العمل قليلة مقارنة بما قد يحصل عليه من ميزات في العمل الذي يلحق به و هؤلاء هم المفصولون من أعمالهم أو تاركون أعمالهم طوعا أو بطالة الداخلون الجدد (مثل الخريجون أو الخريجات التعليم الأكاديمي أو التعليم المهني ) و يمكن القول السبب هنا نقص في المعلومات بين طالبين العمل و الجهات المشغلة

3.البطالة الطبيعية:

من الاستحالة أن تكون نسبة البطالة صفر , في أي مجتمع وهي بمعنى آخر عدد الأشخاص العاطلين عندما يكون سوق العمل في حالة توازن أي يكون العرض الإجمالي من العمالة مساويا للطلب الإجمالي لمنها عند مستوى أجور معين أي لا تتجاوز نسبة البطالة 5%

و يذكر ورسك في كتابه (روسك : ص 24-27)أصناف أخرى من البطالة و هي :

1) البطالة الإقليمية :

إذا تعرضت احد الصناعات المهمة المتركزة في إقليم إلى تدهور أو إغلاق احد المنظمات الاقتصادية في إقليم معين لا سباب اقتصادية يؤدي إلى ظهور بطالة و هي إقليمية و هيكلية حيث توجد فرص وظيفية و لكن في إقليم آخر

2) البطالة الدورية :

و هي التقلبات الدورية التي تطرأ على مجموع النشاط التجاري و الاقتصادي في قطر, ويحصل ذلك بين فترة و أخرى و لذلك سميت بالدورية وتسمى كذلك البطالة الكينزية نسبة إلى عالم الاقتصاد الكنزي فإنها تعبر عن البطالة الحادثة بسبب نقص الطلب الكلي على السلع و الخدامات حيث يؤثر ذلك على مستويات الإنتاج و التوازن في الدخل القومي الحقيقي وبالتالي إمكانيات التوظيف في الطلب الإجمالي يدفع إلى خفض الإنتاج و الاستغناء بالتالي عن جزء من العمالة

3) البطالة الموسمية :

أن بعض القطاعات هي النشاط الاقتصادي تتسم بطبيعة موسمية كالزراعة و البناء و التشييد و السياحة(و مثل بعض الوظائف التي تنشأ في مكة المكرمة أثناء فترة الحج أو أيام رمضان ) إذا توقف الموسم توفق النشاط فيه

4) البطالة المتبقية:

تتألف من أفراد يصعب أو يتعذر استخدامهم بشكل دائم و ثابت أنهم يجدون من العسير عليهم أن يتلاءموا أو يتكيفوا مع المستلزمات و المطالب التي توجبها طرق الإنتاج مثل المعاقين جسديا و غيرهم

5) البطالة الاختيارية:

وهي التي يرجحها الفرد العاطل على العمل و يفسر وجوها بالارتفاع النسبي في تعويض البطالة

6)بطالة الفقر:

وهي الناشئة بسبب النقص في التنمية (لنقص في التنمية رأس المال بشقيه البشري و المادي و أو نقص الطاقة الإنتاجية بصفة عامة ) إن أفرادها لا يجدون في محيطهم فرص للعمل الثابت و المستمر بعكس البطالة في الأصناف السابقة

أسباب البطالة :
يذكر خالد النويصر أن أسباب البطالة في الدول النامية هي إفراز لمشكلة كبرى هي مشكلة التخلف, و من و جهة نظري اقتصادية لوجود ثلاثة عوامل أساسية تتفاعل فيما بينها و هي فشل نموذج التنمية في الدول النامية , آثار أزمة المديونية الخارجية ,و العولمة الاقتصادية
(النويصر , 2000م: 54)
بينما توصلت دراسة عن التعطل في دول الاسكوا إلى إن أسباب البطالة منها عدم الموائمة بين مخرجات نظم و مؤسسات التعليم العالي و بين احتياجات الاقتصاد الوطني السبب توجه الطلاب إلى دراسة تخصصات نظرية وهناك تشبع منها و قلة في عدد الخريجين التخصصات العلمية
(الاسكوا, 1993م : 63)
و ذكر الدوسري العوامل الديموغرافية, و يؤثر التركيبية العمر و النوعي للسكان و كذلك الهجرة الوافدة و الداخلية في إحداث البطالة و حجم مشاركة المرأة , و العوامل الاجتماعية تسهم بعض القيم في النظرة الدونية للعمل اليدوي (الدوسري , 1993م: 83).و البعض يقترح إن من الحلول هي سن الأنظمة لحماية المواطن العاطل, حفز القطاع الخاص لتوظيف القوى البشرية المواطنة و تشجيع الصناعات و المشروعات الصغيرة التي يمكن أن تمتص بعض من هذه المعالة الوطنية
(النويصر, 2000م: ص55-56)


المراجع:
الرسائل الجامعية :
•السهلي , مجمد على .(1424هـ/2003م).علاقة البطالة بالجرائم المالية دراسة مسيحية على نزلا إصلاحية الحائل بالرياض من السعوديين .بحث ماجستير .الرياض: أكاديمية نايف الأمنية

•النويصر , خالد رشيد.(1420هـ/2000م).بطالة خريجي مؤسسات التعليم العالي السعوديين واقعها و أسبابها و حلولها .بحث دكتوراه .مكة المكرمة: جامعة أم القرى

الدوريات:
•الدوسري , إبراهيم مبارك .(1423هـ/1993م).البطالة بين خريجي التعليم الثانوي و الجامعي في منطقة الرياض.: مركز أبحاث مكافحة الجريمة

•النفيعي , عبد الله .(1993م).التعطل في دول الاسكوا.الأردن :اللجنة الاقتصادية و الاجتماعية لغربي أسيا الاسكوا

الكتب:
•ورسك ,ج.د.ن.(ترجمة د.محمد عزيز , د.محمد كعيبة ).البطالة مشكلة سياسية اقتصادية بنغازي : جامعة قان يونس
13‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة Husam Sami (Husam Musleh).
3 من 3
نقضي عليها بان نثور ضد الرؤساء الذين نهبوا الشعب العربي وتركوه يتخبط في الفقر والبطاله
13‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة الحر الطليق.
قد يهمك أيضًا
مامعنى المصطلحات "المديونية , التضخم ,البطالة"
ما هي البطالة ؟.؟.؟ وهل انت واحدا منهم
كيف تؤثر النقود على البطالة ؟
ما هي اسباب البطالة ؟
تعتبر البطالة الاجبارية من اخطر انواع البطالة لماذا؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة