الرئيسية > السؤال
السؤال
ما هو سبب و علاج هشاشة العظام ؟ ( مجربة )
ما هو سبب و علاج هشاشة العظام ؟

وارجو ان تكون طريقة العلاج مجربة لدى المجيب عن هذا السؤال .
الطب البديل | الأمراض | العظام 28‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة جوجل (G k).
الإجابات
1 من 7
هذا سببو نقص فى فيتامين دى على مااعتقد
28‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة تونسي عربي (فارس قرطاج).
2 من 7
سبب هشاشة العظام نقص الكالسوم

علاجه من الاكلات الطبيعية العسل الاسود

بالعلاج فوار اقراص فيتا سيد كالسيوم

على فكرة يا جوجل انا مستمر في العلاج ده حاليا
28‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة عالم إجابات.
3 من 7
العظام أعضاء نشطة وحيوية،تتعرض طوال الوقت لما يطلق عليهBone Remodelling  أى هدم و اعادة بناء العظام، وتقوم بها خلايا متخصصة. وتبدأ العملية بهدم جزء من العظام القديمة أو التالفة ثم اعادة بنائها من جديد. فى فترة الطفولة وحتى عمر الشباب تتغلب عملية البناء على عملية الهدم، مسببة زيادة مضطردة فى طول وكثافة العظام، ويستمر ذلك النمو حتى سن الثلاثين تقريبا حيث تبلغ العظام ما يسمى (ذروة الكثافة العظمية). بعد ذلك قد تبقى كتلة العظام ثابتة أو تتناقص ببطء شديد (حوالى1% سنويا) فى الحالات الطبيعية، أما فى حال الاصابة بهشاشة العظام فان الكتلة العظمية تتناقص بسرعة كبيرة مسببة المرض.
أسباب هشاشة العظام
1. التغيرات الهرمونية التى تصاحب سن اليأس عند النساء وبخاصة نقص هرمون الاستروجين، والتى تزيد من فقد الكتلة العظمية، أو نقص الهرمون الذكرى عند الرجال وكلها من التغيرات التى تصاحب التقدم فى السن.
2. عدم كفاية الكاليسيوم وفيتامين دي فى الوجبات اليومية.
3. التدخين والمشروبات المحتوية على الكافيين وشرب الكحول.
4. الافتقار الى النشاط البدني وعدم ممارسة الرياضة.
5. تناول أدوية معينة مثل السترويدات ومضادات التشنج وكذلك ازدياد نشاط الغدة الدرقية.
6. العوامل الوراثية مثل اصابة أحد أفراد العائلة بهشاشة العظام.
7. الدخول المبكر فى سن اليأس أو استئصال المبيضين.
التشخيص والعلاج: هناك العديد من الطرق الحديثة لتشخيص هشاشة العظام منها ما يتم عن طريق استخدام الأشعة السينية مثل جهاز الـ دكسا (DXA) وهو أكثر الأجهزة استخداما وأكثرها دقة ويعتبر فحصا مأمونا وخاليا من الألم تماما، كما توجد أجهزة أخرى تستخدم الموجات فوق الصوتية (Ultrasound) بالإضافة إلى الفحوصات المختبرية التى يمكن أيضا استخدامها فى التشخيص.
كيفية علاج هشاشة العظام: - الإمداد اليومى بالكاليسيوم (1200 ملغم) وفيتامين دي (500 وحدة دولية) ولكن فى معظم الأحيان لا يكفى ذلك وخاصة فى حالة الإصابة بالمرض إذ يصبح العلاج الدوائى ضرورة ملحة.
- العلاج التعويضى بالهرمونات وخاصة الاستروجين، وقد ذكر العالم روسو وآخرين (Rossouw JE et al. JAMA, 2002) فى دراسة أجريت على مرضى هشاشة العظام، أن العلاج بالهرمونات قد أظهر فعالية فى تقليل كسور الفقرات ومفصل الورك. الا أن الدراسة أوقفت قبل اكتمالها بسبب زيادة حدوث سرطانات الثدى وجلطات الشرايين التاجية والسكتة الدماغية.
- العلاج بـ "معدلات مستقبلات الاستروجين الانتقائية" أو (SERMS) مثل عقار الرالوكسيفين (Raloxifene). قد ذكر العالم اتينجر و آخرين (أن هذا العلاج قد أظهر نتائج جيدة فى تقليل كسور الفقرات، إلى جانب تقليل أخطار حدوث سرطان الثدى وحماية القلب والشرايين، إلا أنه سبب زيادة فى تكون جلطات الأوردة العميقة وجلطات أوردة الرئتين وشبكية العين.
- العلاج بالبيسفوسفونات bisphosphonates والأمينوبيسفوسفونات aminobisphophonates، وهو علاج غير هرموني يساعد على إعادة بناء العظام
و يجب إستشارة الطبيب وعمل الفحوصات اللازمة لتحديد حجم المشكلة و طرق العلاج المناسبة
28‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة hana111 (Hana N).
4 من 7
السبب هو نقصان كمية الكالسيوم بالدم
مما يزيد عدد الصفائح الدموية الحمراء بفعل نقصان فيتامينات د
فنقصان الكالسيوم وفيتامينات د وزيادة الصفائح الدموية يسببان التأكل في النسيج العظمي
الذي يسبب الهشاشة
لكن سبحان الله الحركة والنشاط تخففان حصول الهشاشه
حيث أن الجسم عند الحركة يفقد الطاقة ويعوضها ويجددها بالأكل
وهنا يستقلب الجسم ما يحتاجه من كالسيوم وفيتامينات
لزيادة نسبة الكالسيوم في الدم التي تنشط الخلايا المكونة للعظام

اذاً لو كانت الهشاشه هي في مرحلة مبكرة من العمر أقل من ال33
فيجب تناول الأطعمة التي تحتوي على نسب عالية من الكالسيوم وفيتامين د كالحليب والاجبان والفواكه والقيام برياضة مجهدة قليلاً
ولو كانت بعد هذا العمر يجب دراسة كل الحالات ومعرفة السبب ان كان مرضي معين ام كسور سببها نقصان فيتامينات د
وهنالك العديد من العلاجات الطبية المتبعة التي تفيد المرضى بهذا المجال
لكن يجب أتباع طبيب عظام ليقوم بفحص وقياس المستوى
والذي هو وحده من يستطيع تشخيص المرض ومعالجة المصاب واعطائه كمية الدواء اللازمه
29‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة Dandana99.
5 من 7
ترقق العظام ، هشاشة العظام
Osteoporosis

هشاشة العظم ، ترقق العظام Osteoporosis
إن ترقق العظام شائعة يفقد فيها النسيج العظمي عنصر الكالسيوم ، و نتيجة لذلك تصبح العظام هشة و اكثر عرضة للانكسار , وخلال الحياة ، يقوم الجسم بتفكيك العظام ثم يعيد بناءها مجدداً . وهذه العملية تساعد على النمو و الترميم .
وعند صغار السن ، يكون معدل تشكّل العظم الجديد أسرع من عملية تفكّكه ، لكن هذا الوضع يبدأ من منتصف العمر و ما بعده تتسارع عملية التفكيك و تتباطأ عملية إعادة البناء ، وهكذا تصبح العظام أقل صلابة و أخف وزناً .

يصيب مرض ترقق العظام شخصاً من بين كل عشرين شخصاً ، و تصاب به النساء عادة اكثر من الرجال بأربع مرات ، ويرجع ذلك عادة الى انخفاض مستويات الاستروجين عند النساء بعد انقطاع الطمث ، و الذي غالباً ما يتسبب بحالة ترقق عظام شديدة ، وعادة لا يشعر العديد من الناس بأنهم مصابون بهذه الحالة إلا بعد أن يتعرضوا لحادث سقوط بسيط يؤدي الى كسر في المعصم او الورك .
و تشمل كسور ترقق العظام الاخرى كسور الهرس او الكسور الانضغاطية للحبل النخاعي و كسور الفخذ ، التي تشكل السبب الرئيسي للإعاقة عند النساء المتقدمات في السن و التي يمكن ان تهدّد الحياة .

الأشخاص الأكثر عرضة للخطر

يؤثر ترقق العظام المرتبط بتقدم السن في الناس بدرجات متفاوتة الشدة ، وعادة ما تتفاقم الحالة بشكل تدريجي على امتداد 15-20 سنة .
اما حالة ترقق العظام المرتبطة بالإياس فلا يستغرق تطورها اكثر من عشر سنوات وهي اكثر شيوعاً بين الناس اللاتي انقطع الطمث عندهن بشكل مبكر .

وتنطوي عوامل الخطر الاخرى على :

• انخفاض وزن الجسم
• التدخين
• استهلاك الكحول
• العلاج بالعقاقير الستيرويدية القشرية
• قلة ممارسة التمارين الرياضية
• فرط نشاط الغدة الدرقية
• تاريخ عائلي للمرض
• التهاب المفاصل الروماتيزمي
• الفشل الكلوي المزمن

تشخيص ترقق العظام

قد لا يكتشف الطبيب أي علامات على ترقق العظام إلا بعد فحص احد الكسور بالأشعة السينية ، يُطلب من المريض إجراء مسح لاختبار الكثافة المعدنية للعظام ، حيث يقاس مستوى كثافة العظام في الفخذ و الرسغ لتأكيد صحة التشخيص .
خيارات علاج هشاشة العظام :

تتم إحالة المريض الى معالج فيزيائي ينصحه بممارسة التمارين البانية للعظام . إذا كنت قد تعرّضت الى كسر سببه ترقق العظام ، فقد تتلقى العلاجات التالية :

• العلاج البديل بالهرمونات HRT ، وهذا قد يوقف الحالة عند النساء .
• أقراص الكالسيوم بالترافق مع عقار خاص لمساعدة العظم في امتصاص الكالسيوم الزائد .
• مكملات الفيتامين D التي قد تكون فعالة بهذا الخصوص ، لكن يتعين مراقبة استخدامها بإجراء فحوصات للدم .

.. يظهر الحداب Hunchback على العديد من النساء المصابات بترقق العظام ، و ينشأ هذا التقوس المفرط في العمود الفقري نتيجة كسور هرسيّة .

بناء عظام قوية :

هناك العديد من الاستراتيجيات التي تحافظ على صحة العظام و قوتها و تمنع ترققها منعاً لحدوث أي كسر :

• تجنب تناول الكحول و الامتناع عن التدخين .
• اتباع نظام غذائي غني بالحليب والجبنة و الخضر ذات الاوراق الداكنة لتأمين الكالسيوم الضروري لتكوين العظام و زيادة كثافتها .
• قد ينصحك الطبيب ، تبعاً لكثافة المعادن في عظامك ، بالقيام ببعض النشاطات الخفيفة ، مثل المشي او اليوغا ، بدلاً من النشاطات العنيفة مثل الجري او الايروبيك . و يساعد التدرب بالأوزان بهدف تقوية و بناء العضلات في الحؤول دون الاصابة بترقق العظام عبر تحسين ارتكاز المفاصل .
• العلاج بالهرمونات البديلة ، اذا تم اتباع هذا العلاج لفترة خمس الى عشر سنوات بعد انقطاع الطمث ، فقد يساعد على تقليل مخاطر حدوث الكسور . كما يستطيع هذا العلاج ان يخفف من وتيرة تطور المرض او وقفه و بالتالي منع حدوث الكسور .
30‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة dalal.sobhy.
6 من 7
أولا يمكن يكون سبب هشاشة العظام سحب الكالسيوم من العظام و يعود ذلك لزيادة أفراز غدة جارات الدرقية
و يمكن يكون السبب نقص الفيتامين د فيؤدي إلى ضعف العظام فتصبح العظام هشة قابلة للكسر

ويمكن يكون السبب توسع القناة المركزية لبنية للعظم نتيجة تقدم الأنسان بالعمر
30‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
7 من 7
perhaps from the protenat<because you dont eat alot from the protonat
30‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة alraed6.
قد يهمك أيضًا
ماهو علاج هشاشه العضام ؟
ما سبب هشاشة العظام ؟
هل هشاشة العظام لها علاج
ماهو علاج هشاشة العظام
ما هو علاج هشاشة العضام
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة