الرئيسية > السؤال
السؤال
ما المدينة التي اتخذها "تيمورلنك" عاصمة لملكه ؟


(( يا حبذا نبذة مع الصور ))
_____________________
التاريخ | مدن إسلامية | الجغرافيا 10‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة السندباد البري (السندباد البري).
الإجابات
1 من 11
اتوقع انها مدينة سمرقند
10‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة نعومة السكين.
2 من 11
مع اهترامي لك وللجميع بدون صور وهي دمشق
10‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة محمد غازي (محمد غازي بدير).
3 من 11
تعريفها: من أكبر المدن وأحسنها وأتمها جمالا، مبنية على شاطىء وادٍ يعرف بوادى القصَّارين، وكانت تضم قصورًا عظيمة. وأصل الاسم "شمرأبوكرب"، ثم حُرِّف الاسم إلى "شمركنت" ثم عُرِبت إلى "سمرقند"، ومعناها وجه الأرض.

موقعها/ تقع سمرقند في بلاد ما وراء النهر وهي اليوم ثاني مدن جمهورية أوزبكستان في الاتحاد السوفيتي سابقا، وقد كانت عاصمة بلاد ما وراء النهر لمدة خمسة قرون منذ عهد السامانيين إلى عهد التيموريين. وقد أطلق عليها الرحالة المسلمين اسم "الياقوتة" الراقدة على ضفاف نهر زرافشان. وهي المنافسة التاريخية لبخارى ، وهي العاصمة الرائدة التي أعدها تيمورلنك لتحتل الصدارة في عهده. وتقوم سمرقند على الضفة الجنوبية لنهر الصغد (وادي الصغد، زرافشان).

تاسيسها/من أقدم وأعرق المدن الاسلامية في التاريخ ففي سنة (87هـ ـ 705 م) تم الفتح الإسلامي لمدينة " سمرقند" على يد القائد المسلم" قتيبة بن مسلم الباهلي" الذي أعاد فتحها مرة أخرى سنة (92هـ ـ 710م)، وبعد الفتح الإسلامي قام المسلمون بتحويل عدد من المعابد إلى مساجد لتأدية الصلاة، وتعليم الدين الإسلامي لأهل البلاد. وفى بداية الغزو المغولي للمدينة ؛ قام "المغول" بتدمير معظم العمائر الإسلامية، وبعد ذلك اتجه "المغول" أنفسهم بعد اعتناق الإسلام إلى تشييد العديد من العمائر الإسلامية، خاصة في العهد التيموري، وذلك على مدى (150) عامًا هى فترة حكمهم لبلاد ما وراء النهر من (617هـ ـ 1220م) إلى عام (772هـ ـ 1670 م). وقد اتخذ "تيمورلنك" "سمرقند" عاصمة لملكه، ونقل إليها الصُنَّاع وأرباب الحرف لينهضوا بها فنيًا وعمرانيًا، فكان عصر "تيمور لنك" بحق عصر التشييد والعمران. وفى القرن (19م) استولى الجيش الروسي على بلاد ما وراء النهر ومنها مدينة "سمرقند". وفى سنة (1918 م) بعد قيام الثورة الشيوعية في "روسيا" استولى الثوار على مدينة "سمرقند" وظلت تحت سيطرتهم إلى أن سقطت الشيوعية في عام (1992 م) و نالت "سمرقند" الاستقلال ضمن الجمهوريات الإسلامية بعد سقوط ما كان يسمى بالاتحاد السوفيتي.

المعالم والاثار:كان يحيط بمدينة سمرقند سورا عظيما يفتح منه أربعة أبواب رئيسية: 1- باب الصين :وهو في شرق المدينة، وقد أقيم تخليدا لذكر الصلاة القديمة مع الصين الناجمة من تجارة الحرير. 2- باب بخارى:وهو في شمال المدينة،وقد وجدت كتابة بالعربية اليمينة الحميرية عند باب بخارى هذا نصها: "بين المدينة وبين صنعاء ألف فرسخ وبين بغداد وبين أفريقية ألف فرسخ، وبين سجستان وبين البحر مائتا فرسخ، ومن سمرقند إلى زامين سبعة عشر فرسخا". 3- باب النوبهار:ويقع في جهة الغرب ويشير هذا الاسم إلى معبد قد يكون بوذيا. 4- الباب الكبير أو باب كش: ويقع في الناحية الجنوبية و يرتبط باسم بلدة كش موطن تيمورلنك الأصلي . من أهم معالم سمرقند الأثرية التي تشهد على تاريخ المسلمين في سمرقند المساجد الكثيرة التي حول بعضها إلى متحف لتاريخ الفن والحضارة في أوزبكستان ومن هذه المساجد :المسجد الجامع الذي شيد في أواخر القرن الرابع عشر في شرق ميدان ريكستان، ويطلق عليه اسم مسجد بي بي خانم زوجة تيمورلنك الكبرى، ويذكر بأن تيمورلنك هو الذي وضع أسس المسجد في أعقاب حملته الناجحة على الهند. وفي الجانبين الشمالي والجنوبي من المسجد يقوم مسجدان صغيران لكل منهما قبة تواجه الأخرى. ولقد اقترن بناء المساجد في سمرقند بالأضرحة والتي تمثل السمة المميزة للمدينة، إلا أن أبرز ما فيها الناحية الجمالية التي تتمثل في القباب المزخرفة وهي نموذجا فريدا من الفن الإسلامي المشرقي.وهناك العديد من الاضرحة والقبور في هذه المدينة ومنها - ضريح الإمام البخاري الواقع في ضاحية سمرقند عند مشارف قرية باي أريق، قبر تيمورلنك، حيث يتميز بقبته الباهرة التي تعلو الضريح، ضريح " طوغلوتكين " إحدى الأميرات المغوليات، وهناك ضريح هام بمثابة تحفة معمارية وفنية هو ضريح الأميرة شيوين بيكه آقا شقيقة تيمورلنك. كما يوجد ضريح آخر لشقيقة أخرى لتيمورلنك هي الأميرة تركان آقا. اضافة الى مجموعة من الأضرحة تعود إلى القرن الرابع عشر الميلادي عندما اختار تيمورلنك سمرقند عاصمة له.وتميزت سمرقند على مر العصور بالعديد من المدارس التي تدل على مدى اهتمام أهلها بالعلم كما تدلنا على الحالة العلمية التي كانت عليها هذه المدينة.و من أهم مدارس سمرقند التاريخية في قلب ميدان ريكستان ثلاث مدارس هي مدرسة أولغ بك، مدرسة شيرا دار، مدرسة طلا كاري. وقد توقفت هذه المدارس الدينية والعلمية عن رسالتها الإسلامية بعد أن تحولت منذ عام 1336هـ / 1918 م إلى مبان أثرية سياحية وذلك بعد الاجتياح الروسي الشيوعي والذي كان يريد أن يمحو كل ما هو ذو صلة بالدين محاولة منه في سلخ أهل هذه البلاد عن هويتهم الإسلامية.
10‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة نعومة السكين.
4 من 11
"سمرقند" في آسيا الوسطى، ـ ومعني الاسم "قلعة الأرض"،ـ في سنة (87هـ ـ 705 م) تم الفتح الإسلامي لمدينة " سمرقند" على يد القائد المسلم"قتيبة بن مسلم الباهلي" ثم أعاد فتحها مرة أخرى سنة (92هـ ـ 710م).. ـ وبعد الفتح الإسلامى قام المسلمون بتحويل عدد من المعابد إلى مساجد لتأدية الصلاة، وتعليم الدين الإسلامى لأهل البلاد. ـ وفى بداية الغزو المغولى للمدينة ؛ قام "المغول" بتدمير معظم العمائر الإسلامية، وبعد ذلك اتجه "المغول" أنفسهم بعد اعتناق الإسلام إلى تشييد العديد من العمائر الإسلامية، خاصة في العهد التيمورى، وذلك على مدى (150) عامًا هي فترة حكمهم لبلاد ما وراء النهر من (617هـ ـ 1220م) إلى عام (772هـ ـ 1370 م). ـ وقد اتخذ "تيمورلنك" "سمرقند" عاصمة لملكه، ونقل إليها الصُنَّاع وأرباب الحرف لينهضوا بها فنيًا وعمرانيًا، فكان عصر "تيمور لنك" بحق عصر التشييد والعمران. ـ وفى القرن (19م) استولى الجيش الروسى على بلاد ما وراء النهر ومنها مدينة "سمرقند". ـ وفى سنة (1918 م) بعد قيام الثورة الشيوعية في روسيا استولى الثوار على مدينة "سمرقند" وظلت تحت سيطرتهم إلى أن سقطت الشيوعية في عام (1992 م). ـ وقد نالت "سمرقند" الاستقلال ضمن الجمهوريات الإسلامية بعد سقوط ما كان يسمى بالاتحاد السوفيتى.

اشتهرت "سمرقند" بكثرة القصور التي شيدها "تيمورلنك" ومنها: ـ قصر دلكشا (القصر الصيفى) ؛ وقد تميَّز بمدخله المرتفع المزدان بالآجر الأزرق والمُذَّهب، وكان يشتمل على ثلاث ساحات بكل ساحة فسقيه. ـ قصر باغ بهشت (روضة الجنة)، شُيِّد بأكمله من الرخام الأبيض المجلوب من "تبريز" فوق ربوة عالية، وكان يحيط به خندق عميق ملئ بالماء، وعليه قناطر تصل بينه وبين المنتزه. ـ قصر باغ جناران (روضة الحور)، عرف هذا القصر بهذا الاسم لأنه كانت تحوطه طرق جميلة يقوم شجر الحور على جوانبها، وكان ذا تخطيط متقاطع متعامد. ـ مدرسة بيبى خانيم ؛ تميز تخطيط هذا الأثر اعتمد على صحن أوسط مكشوف، وأربعة إيوانات. ـ مدرسة وخانقاه وضريح الأمير تيمورلنك: شيد هذا المجمع الدينى قبل عام (807هـ ـ 1405 م) المهندس الأصفهانى "محمد بن محمود البنا". ـ ميدان داجستان ؛ بدأ تكوين هذا الميدان في عهد "تيمورلنك" وكان يقوم بعرض فتوحاته في هذا الميدان. ـ ومن أهم أعلام سمرقند: "محمد بن عدى بن الفضل أبوصالح السمرقندى" توفى سنة (444هـ) و"أحمد بن عمر الأشعث أبوبكر السمرقندى" كان يكتب المصاحف من حفظه، وتوفى سنة (489هـ)، و"أبومنصور محمد ابن أحمد السمرقندى"، فقيه حنفى له كتاب "تحفة الفقهاء".
10‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة الشفيع.
5 من 11
هي مدينة قراقورم تقع الان في منغوليا
10‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة UNKNOWN WILSON.
6 من 11
أثناء البحث عن سمرقند وجدت القصه التاليه فأحببت أن أنقلهاإليكم للفائده .............

أعظم وأعجب محاكمة سمعت بها أذن التاريخ!!!

نادى الغلام : ياقتيبة ( هكذا بلا لقب ) فجاء قتيبة وجلس هو وكبير الكهنة أمام القاضي جُميْع ثم قال القاضي : ما دعواك يا سمرقندي ؟ قال : إجتاحنا قتيبة بجيشه ولم يدعنا إلى الإسلام ويمهلنا حتى ننظر في أمرنا .. إلتفت القاضي إلى قتيبة وقال : وما تقول في هذا يا قتيبة ؟ قال قتيبة : الحرب خدعة وهذا بلد عظيم وكل البلدان من حوله كانوا يقاومون ولم يدخلوا الإسلام ولم يقبلوا بالجزية ... قال القاضي : يا قتيبة هل دعوتهم للإسلام أو الجزية أو الحرب ؟ قال قتيبة : لا إنما باغتناهم لما ذكرت لك ... قال القاضي : أراك قد أقررت ، وإذا أقر المدعي عليه انتهت المحاكمة ، يا قتيبة ما نصر الله هذه الأمة إلا بالدين واجتناب الغدر وإقامة العدل .

ثم قال : قضينا بإخراج جميع المسلمين من أرض سمرقند من حكام وجيوش ورجال وأطفال ونساء وأن تترك الدكاكين والدور ، وأنْ لا يبق في سمرقند أحد ، على أنْ ينذرهم المسلمون بعد ذلك !!

لم يصدقوا الكهنة ما شاهدوه وسمعوه ، فلا شهود ولا أدلة ولم تدم المحاكمة إلا دقائقاً معدودة ، ولم يشعروا إلا والقاضي والغلام وقتيبة ينصرفون أمامهم ، وبعد ساعات قليلة سمع أهل سمرقند بجلبة تعلو وأصوات ترتفع وغبار يعم الجنبات ، ورايات تلوح خلال الغبار ، فسألوا فقيل لهم إنَّ الحكم قد نُفِذَ وأنَّ الجيش قد انسحب ، في مشهدٍ تقشعر منه جلود الذين شاهدوه أو سمعوا به ..

وما إنْ غرُبت شمس ذلك اليوم إلا والكلاب تتجول بطرق سمرقند الخالية ، وصوت بكاءٍ يُسمع في كل بيتٍ على خروج تلك الأمة العادلة الرحيمة من بلدهم ، ولم يتمالك الكهنة وأهل سمرقند أنفسهم لساعات أكثر ، حتى خرجوا أفواجاً وكبير الكهنة أمامهم باتجاه معسكر المسلمين وهم يرددون شهادة أن لا إله إلا الله محمد رسول الله ..

فيا لله ما أعظمها من قصة ، وما أنصعها من صفحة من صفحات تاريخنا المشرق ، أرأيتم جيشاً يفتح مدينة ثم يشتكي أهل المدينة للدولة المنتصرة ، فيحكم قضاؤها على الجيش الظافر بالخروج ؟ والله لا نعلم شبه لهذا الموقف لأمة من الأمم .

بقي أن تعرف أن هذه الحادثة كانت في عهد الخليفة الصالح عمر بن عبدالعزيز ، حيث أرسل أهل سمرقند رسولهم إليه بعد دخول الجيش الإسلامي لأراضيهم دون إنذار أو دعوة ، فكتب مع رسولهم للقاضي أن احكم بينهم فكانت هذه القصة ألتي تعتبر من الأساطير




هي قصة من كتاب (قصص من التاريخ) للشيخ الأديب علي الطنطاوي رحمه الله

وانظر القصة في تأريخ الرسل والملوك للطبري وفتوح البلدان للبلازري
10‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة الشفيع.
7 من 11
التيموريون: سلالة تركمانية حكمت في بلاد ماء النهرين (آسيا الوسطى)، أفغانستان (حتى 1405 م)، شمال الهند، إيران العراق، الشام، شرق الأناضول و أجزاء من منطقة القفقاس مابين سنوات 1363/70-1506 م.

المقر: سمرقند: حتى 1405 م،هراة: منذ 1405 م.
مؤسس السلالة تيمورلنك (1328-1405 م) ينحدر من قبائل "البرلاس" الأوزبكية (من أصول تركية) و التي استوطنت مناطق ما وراء النهر. أصبح منذ 1360 م أميرا على "كش" (جنوبي سمرقند في أوزبكستان). استولى منذ 1363 م على مناطق واسعة في ما وراء النهر (سمرقند: 1366، بلخ: 1369 م). تم الاعتراف به سنة 1370 م حاكما على المناطق التي استولى عليها. أصبح بعدها زعيما لتجمع قبائل "ألوس تامغطاي". أخضع في السنتين التاليتين منغولستان وخوارزم. ثم بدأ منذ 1380 م في شن حملاته على الغرب. حتى سنة 1389 م كان قد غزا القرتيون في أفغانستان (هراة) ثم دفع بقواته سنة 1382 م إلى إيران و العراق فاستولى على أصفهان (1387 م)، أزاح المظفريين عن شيراز ثم طرد الجلائريين من بغداد. سنة 95/1394 م انتصر على القطيع الذهبي (أو القبيلة) واستولى على بلاد الكرخ (القفقاس). سنة 1398 م قام بغزو الهند ونهب دلهي. سنة 01/1400 م استولى على حلب، دمشق و شرق الأناضول. دمر بغداد سنة 1401 م، ثم انتصر على العثمانيين في معركة أنقرة. قام تيمورلنك ببناء سمرقند و حولها إلى أكبر حواضر العالم. توفى تيمورلنك سنة 1405 م أثناء إعداده حملة لغزو الصين.

بعدما تنازع أحفاد تيمور مملكته تمكن شاه رخ (09/1405-1447 م) من أن يفرض نفسه. سيطر منذ قاعدته في هراة على جميع أملاك جده. سقطت بعدها الأناضول ومعها إيران والعراق في أيدي الآق قويونلو (الخرفان البيض). أثناء العهود التالية نشطت الحياة الثقافية في العديد من الحواضر في المملكة. كانت سمرقند أكبرها جميعا، اشتهرت بمرصدها الفلكي الذي قام ببنائه الفلكي والسلطان في نفس الوقت ألغ بك (1409-1449 م). بعد 49/1447 م بدأت الحروب الداخلية. كانت إمارة سمرقند والتي حكمها أبو سعيد (1451-1469 م) الاستثناء الوحيد لحالة الفوضى التي عمت المملكة. أزاح الشيبانيون ابنه أحمد (1469-1494 م) عندما دخلوا سمرقند (على مرتين) سنة 1497 ثم 1500 م.

عاشت دولة التيموريين آخر أمجادها في هراة تحت حكم باي قره (1469-1506 م)، والذي كانت عاصمته مركزا من مراكز الثقافة آنذاك. انتهى حكمهم سنة 07/1506 م عندما دخل الشيبانيون هراة. قام أحمد أحفاد تيمور وهو ببر (بابر) بتأسيس دولة جديدة في الهند.

راجع (فروع الأسرة):
-- التيموريون في خراسان
-- التيموريون في سمرقند
-- التيموريون في فرغانة
-- التيموريون في هراة
10‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة غريب1924 (غريب غريب).
8 من 11
صلي على النبي
11‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة marmazamano.
9 من 11
شكرا للمتابعه
11‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة FREE_R (fr ee).
10 من 11
السلام عليكم
اردت ان انبه الاخ الذي كتب ان اسم مدينة سمرقند هي شمرقند وقد عربت لسمرقند
هذا غير صحيح ، فمدينه سمرقند غير معربه انما هذا هو اسمها من البدايه
وشكرا ...
11‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة meEedoOo.
11 من 11
مسآء النور..اخوي السندبآد..



مدينة سمرقند..
11‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة هيفاء الخبر.
قد يهمك أيضًا
ماهي المدينة التي اتخذها شارلمان الكبير ملك الفرنجة عاصمة له ؟
كم مرة احتل الصفويون مدينة بغداد عبر التاريخ ؟
ما هو خط الطغراء (الطغرة) ؟
هل دخل تيمورلنك حمص أم لا؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة