الرئيسية > السؤال
السؤال
ماهي أنواع الطيور المهاجره ؟ وماهي أسباب هجرتها ؟
المعرفة 6‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة زينه الشمري (شغف المعرٍفة).
الإجابات
1 من 28
1- الدخل
2- الصفاراتا
3- القمري
اسباب الهجره
هناك العديد من الأسباب التى تدفع الطيور إلى الهجرة، فهى تقطع رحلة شاقة وطويلة بين منطقة التزاوج شمالاً ومنطقة المشتى جنوباً. ويرجع ذلك إلى:
- اعتدال الجو شمالاً فى الربيع والصيف، وجنوباً فى الخريف والشتاء.
- تساقط الثلوج والجليد فى الشمال والذى لا يمكن أن تتحمله الطيور.
- البحث عن الطعام المناسب، فالطيور تهاجر فى الشتاء إلى الجنوب من أجل الحبوب والثمار والأعشاب والحشرات.
- وتهاجر الطيور الآكلة للأسماك مع هجرة الأسماك أينما توجهت، وتهاجر إلى الشمال فى الصيف حيث قلة الحيوانات المُفترسة والجو المناسب.
- فضلاً عن قصر النهار فى الشتاء الذى لا يتيح فرصة للطيور للبحث عن الغذاء جنوباً ، أما العودة إلى الشمال فى فصل الربيع فهو من أجل التزاوج والتكاثر، حيث يطول النهار فى نصف الكرة الأرضية الشمالي ابتداء من فصل الربيع، ويبلغ ذروته فى الصيف ما يسمح للطيور بأن تقوم بتغذية أنفسها وصغارها أطول فترة ممكنة.
- عوامل داخلية مثل إفراز بعض المواد الداخلية نتيجة تغيير درجات الحرارة والضوء، والتى تدفع الطائر لإلتهام مزيد من الطعام استعداداً للهجرة.
6‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة احمد الخالدي.
2 من 28
ودي اعرف ليش نص الاعضاء مضايقينك انت بالذات !
6‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة عاشق seroo (السير مع التيار).
3 من 28
سؤال رائع بصراحه :)
6‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة A M (الطائر المهاجر).
4 من 28
هجرة الطيور .. سلوك غامض .. وعالم لا يخلو من الأعاجيب ..


تقع الجزيرة العربية بين ثلاثة نطاقات جغرافية حيوية ..


وهي طريق الهجرة الرئيسية للطيور .. حيث تمر فيها في رحلتي ( الذهاب - والاياب) اثناء هجرتها السنوية..

وقد ساعدتها قدرتها على الطيران في الانتشار ..فلا يعوقها .. ( جبل .. ولا بحر )


حتى أصغرها حجما يمكنه أن يقطع المحيط دون توقف ..


ورغم هذا الانتشار الواسع إلا أن أنواعها أقل بكثير من أنواع الكائنات الأخرى .. حيث يتراوح مجموع أنواع الطيور في العالم من (8600 إلى9016 ) نوعا


يتمركز اغلبها في الغابات الاستوائية في أمريكا الجنوبية ..ويصل عدد الأنواع التي تتكاثر فيها إلى حوالي(2500) نوع منها «1700» نوع يتكاثر في دولة كولمبيا وحدها..

ومع بداية فصل الخريف«من أواخر شهر أغسطس إلى أكتوبر»


- تبدأ رحلة الطيور في اتجاه الجنوب في رحلة«الذهاب»


- ثم تبدأ رحلة«العودة» في الربيع «من شهر مارس إلى مايو» باتجاه الشمال..


وأثناء هاتين الرحلتين اللتين تمر بهما فوق أجواء المملكة ..

يبدأ موسم مطاردتها من قبل عشاق«القنص»، ويشكل هذا الموسم وقتا ثمينا لهواة«الصيد» مستمتعين بصيدها ومطاردتها واكلها..


مامعنى اللهجره؟


الهجرة بمعناها الواسع هي: انتقال أعداد كبيرة من الطيور من مكان لأخر .. بحركات الجماعية للطيور بين مكانين متباعدين»

وفي أساطير كثيرة أن هذه الطيور تنزل من السماء

فأطلقوا عليها إصطلاحا

( نَِزِل - أوحَِدِر)


دون فهم علمي لواقع هجرتها، كما جاءت نظريات متعددة لشرح هذه الظاهرة ومن ذلك:


- ووفقا لهذا المفهوم فإن الطيور الكبيرة تحمل الطيور الصغيرة على ظهورها وتعبر بها البحر..


- يعتقد أصحاب هذه النظرية أن بعض الطيور تدفن نفسها أو تختفي في الكهوف وتجاويف الاشجار لتقضي فترة البيات الشتوي مثل بعض الحيوانات ..


- يعتقد البعض أن الطيور تهاجر إلى القمر أثناء موسم الشتاء من خلال رحلة فضائية..


والحقيقة:


التي توصل إليها العلماء أن الطيور لها عالمها الخاص .. وأنها تهاجر بصورة جماعية من مكان إلى مكان،وتوصلوا من خلال ابحاثهم الى تصنيف الطيور المهاجرة حسب الوقت الذي تهاجر فيه إلى طيور عابرة وطيور « زائرة » وطيور«متحركة»..



لماذا تهاجر الطيور؟


لاتوجد إجابة محددة لهذا التساؤل لكن الهجرة عند الطيور أمر فطري..وقد اختلف العلماء في معرفة اسباب ذلك منهم من عزاه إلى التغيير في درجات الحرارة ونقص الغذاء، ومنهم من يرجع ذلك إلى أنه أمر«غريزي» .. حيث تعود الطيور إلى أعشاشها القديمة في فصل الصيف بعد رحلة شتوية على أساس أن كل الطيور منشأها الأصلي المناطق الحارة، وبعضها يبحث عن مناطق توجد بها مصادر أوفر للغذاء و الطيور المهاجرة هي التي تستطيع النجاة والإبقاء على أنواعها من الانقراض..


كيف تتم هجرة الطيور؟


بعض الطيور تهاجر أثناء النهار وهذه يمكن مشاهدتها .. ومثل هذه الانواع تكون صاحبة موهبة للطيران القوي
وبعضها تلتقط غذاءها أثناء طيرانها .. ومن ذلك«الوز- الصقور- البط- السنونو»
وهناك طيور تهاجر ليلاً وهذه الانواع ذات قدرة ضعيفة في الطيران وتتصف بالجبن حيث تشعر بالأمان عند الانطلاق تحت ستار الظلام وهذه الطيور تلتقط غذاءها أثناء النهار في مرحلة توقف أو رحلة نهارية قصيرة ومن ذلك طائر«القمري- الصعو- الدخل- السمان- القارورا أو «الوروار» وغيرها، وهناك طيور تكتفي بالهجرة بالنزول من أعشاشها في أعالي الجبال إلى المنحدرات السفلية والوديان عند حلول فصل الشتاء، وهذه الأنواع تكتفي بقطع مسافات قصيرة..


وهناك طيور مستوطنة تعيش في نفس المناطق طول العام كالعصافير، الحجل، أبو طوق، المعروف
«بالقوقسي» أو الحمام.


ماهي ارتفاعات الطيور؟

- أثبتت الدراسات الحديثة أن بعض الطيور تصل إلى ارتفاع«5000» قدم فقط وأن عدداً قليلاً من أسراب الطيور المهاجرة نادرا ما يزيد في الارتفاع على«3000» قدم

وأن معظم طيرانها- خاصة أثناء الليل- يقل عن نصف هذا الارتفاع وهناك أنواع من البجع- البط- الاوز» يصل ارتفاعها من«8000» إلى «9000» قدم .. وبعض الطيور المائية تصل إلى«12000» قدم وقد يصل ارتفاع طائر«الكروان المائي» إلى«20000» قدم.
أما سرعتها أثناء الطيران فإن معظم الطيور تطير بسرعة من«20-40» ميلاً في الساعة، ويوجد الكثير من التفاوتات بينها، حيث تصل سرعة طيران(الاوز- إلى55 ) ميلاً في الساعة ويؤثر في ذلك عامل الجو والارتفاع وقليل من الطيور تتجاوز(100) ميل في الساعة..


أما المسافات التي تقطعها الطيور أثناء رحلتها فبعضها يقطع مسافات قصيرة في اليوم ثم يقطع مسافات مضاعفة في اليوم التالي وبعضها يطير بسرعة«20» ميلاً في الساعة ويمكنه أن يقطع مسافة«150» ميل خلال«48» ساعة متواصلة ويختلف طول الرحلة من نوع إلى آخر وقد يصل بعضها إلى مسافات تزيد على«7000» ميل..



تنظيم رحلة الطيران

الطيور لها عالمها الخاص، وهي تسير بصورة منظمة ومن يدقق النظر أو الملاحظة في أسراب الطيور يجد أنها كثيرا ما تغير من تشكيلتها أثناء الطيران ثم تعيد التجمع مرة أخرى خلف طائر محدد يتولى عملية القيادة وهي تسلك طريقا واحدا في الذهاب والعودة وتتولى الطيور الكبيرة مسؤولية تعليم صغارها طريق الهجرة وقد أثبتت التجارب أن للطيور مقدرة هائلة في التعرف على الاتجاهات وبالرغم من أن الهجرة ترتبط ارتباطا وثيقا بالتغير في طول النهار .. ودرجة الحرارة .. والرطوبة .. واتجاه الريح ..تكوينه الجسماني، منها تراكم الدهون في جسم الطائر استعدادا للرحلة التي تحتاج إلى المزيد من الطاقة



من خواص الطيور

للطيور قدرة ابصار حادة .. ويحتمل أنها تمتلك قوة أبصار تفوق جميع المخلوقات الاخرى.. حيث يمكنها تعديل البعد البؤري بسرعات كبيرة للغاية .. كما يمكن للطيور الرؤية بنفس الوضوح للمسافات البعيدة والقريبة .. وهي تتفوق على الانسان في هذا المجال بشكل واضح .. حيث تبلغ حدة الأبصار لدى الصقور ثمانية أضعاف قوة أبصار الإنسان ..ويقال ان قوة الإبصار في الظلام لدى«البوم» تبلغ عشرة أضعافها لدى الإنسان ..كما أن بعضها لديه حاسة سمع قوية جدا..



أنواع الطيور التي تستهوي الصيادين


هناك أنواع عديدة ومتنوعة من الطيور التي يحرص البعض على أصطيادها والتلذذ بأكلها وهي تنظم هجرتها بصورة متفاوتة ووفقاً لما يمر منها بأرض المملكة فإن أول ما يظهر منها:

الدخل:


وهو طائر صغير متعدد الأشكال، ويبدأ وصوله مع أول شهر أغسطس .. وله مسميات متعددة معروفة عند هواة الصيد منها:

( الدخل الأخضر، والأصفر، والشيخ، والبصو، والعبيدي، والمغلطاني، وأبو طربوش، والشولة وغيرها، ويمتاز هذا النوع بكثرة شحمه ولذة طعمه.)





الخاضور:



 مشاركة رقم : 1 (permalink)  
افتراضي اسماء الطيور المهاجرة - صور ومعلومات -<><>:():
08-06-12 الساعة : 02:23 PM

اسماء الطيور المهاجرة - صور ومعلومات -<><>:():



الطيور من الكائنات الحية .. التي ينضوي تحت مفهومه ( الإنسان والحيوان والنبات ) ..


وكما أعطى الله سبحانه " العقل " للإنسان..فقد زود الكائنات الحية الأخرى بعقل ايضاَ ..


وهذه سنة الله في خلقه..


( ( وَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلا )


الموضوع شائق وطويل.وقال فيه وحوله الكثيرون .. وسأحاول أن أنقل هنا بعض ما قيل في هذا الشأن..


عطاء من المولى القدير سبحانه..


(الذي خلق كل شيء فأحسن خلقه)



خريطة رحلات هذه الطيور



اسماء الطيور المهاجرة ومعلومات -<><>:():


هجرة الطيور .. سلوك غامض .. وعالم لا يخلو من الأعاجيب ..


تقع الجزيرة العربية بين ثلاثة نطاقات جغرافية حيوية ..


وهي طريق الهجرة الرئيسية للطيور .. حيث تمر فيها في رحلتي ( الذهاب - والاياب) اثناء هجرتها السنوية..

وقد ساعدتها قدرتها على الطيران في الانتشار ..فلا يعوقها .. ( جبل .. ولا بحر )


حتى أصغرها حجما يمكنه أن يقطع المحيط دون توقف ..


ورغم هذا الانتشار الواسع إلا أن أنواعها أقل بكثير من أنواع الكائنات الأخرى .. حيث يتراوح مجموع أنواع الطيور في العالم من (8600 إلى9016 ) نوعا


يتمركز اغلبها في الغابات الاستوائية في أمريكا الجنوبية ..ويصل عدد الأنواع التي تتكاثر فيها إلى حوالي(2500) نوع منها «1700» نوع يتكاثر في دولة كولمبيا وحدها..

ومع بداية فصل الخريف«من أواخر شهر أغسطس إلى أكتوبر»


- تبدأ رحلة الطيور في اتجاه الجنوب في رحلة«الذهاب»


- ثم تبدأ رحلة«العودة» في الربيع «من شهر مارس إلى مايو» باتجاه الشمال..


وأثناء هاتين الرحلتين اللتين تمر بهما فوق أجواء المملكة ..

يبدأ موسم مطاردتها من قبل عشاق«القنص»، ويشكل هذا الموسم وقتا ثمينا لهواة«الصيد» مستمتعين بصيدها ومطاردتها واكلها..


اسماء الطيور المهاجرة ومعلومات -<><>:():



مامعنى اللهجره؟


الهجرة بمعناها الواسع هي: انتقال أعداد كبيرة من الطيور من مكان لأخر .. بحركات الجماعية للطيور بين مكانين متباعدين»

وفي أساطير كثيرة أن هذه الطيور تنزل من السماء

فأطلقوا عليها إصطلاحا

( نَِزِل - أوحَِدِر)


دون فهم علمي لواقع هجرتها، كما جاءت نظريات متعددة لشرح هذه الظاهرة ومن ذلك:


- ووفقا لهذا المفهوم فإن الطيور الكبيرة تحمل الطيور الصغيرة على ظهورها وتعبر بها البحر..


- يعتقد أصحاب هذه النظرية أن بعض الطيور تدفن نفسها أو تختفي في الكهوف وتجاويف الاشجار لتقضي فترة البيات الشتوي مثل بعض الحيوانات ..


- يعتقد البعض أن الطيور تهاجر إلى القمر أثناء موسم الشتاء من خلال رحلة فضائية..


والحقيقة:


التي توصل إليها العلماء أن الطيور لها عالمها الخاص .. وأنها تهاجر بصورة جماعية من مكان إلى مكان،وتوصلوا من خلال ابحاثهم الى تصنيف الطيور المهاجرة حسب الوقت الذي تهاجر فيه إلى طيور عابرة وطيور « زائرة » وطيور«متحركة»..



لماذا تهاجر الطيور؟


لاتوجد إجابة محددة لهذا التساؤل لكن الهجرة عند الطيور أمر فطري..وقد اختلف العلماء في معرفة اسباب ذلك منهم من عزاه إلى التغيير في درجات الحرارة ونقص الغذاء، ومنهم من يرجع ذلك إلى أنه أمر«غريزي» .. حيث تعود الطيور إلى أعشاشها القديمة في فصل الصيف بعد رحلة شتوية على أساس أن كل الطيور منشأها الأصلي المناطق الحارة، وبعضها يبحث عن مناطق توجد بها مصادر أوفر للغذاء و الطيور المهاجرة هي التي تستطيع النجاة والإبقاء على أنواعها من الانقراض..


كيف تتم هجرة الطيور؟


بعض الطيور تهاجر أثناء النهار وهذه يمكن مشاهدتها .. ومثل هذه الانواع تكون صاحبة موهبة للطيران القوي
وبعضها تلتقط غذاءها أثناء طيرانها .. ومن ذلك«الوز- الصقور- البط- السنونو»
وهناك طيور تهاجر ليلاً وهذه الانواع ذات قدرة ضعيفة في الطيران وتتصف بالجبن حيث تشعر بالأمان عند الانطلاق تحت ستار الظلام وهذه الطيور تلتقط غذاءها أثناء النهار في مرحلة توقف أو رحلة نهارية قصيرة ومن ذلك طائر«القمري- الصعو- الدخل- السمان- القارورا أو «الوروار» وغيرها، وهناك طيور تكتفي بالهجرة بالنزول من أعشاشها في أعالي الجبال إلى المنحدرات السفلية والوديان عند حلول فصل الشتاء، وهذه الأنواع تكتفي بقطع مسافات قصيرة..


وهناك طيور مستوطنة تعيش في نفس المناطق طول العام كالعصافير، الحجل، أبو طوق، المعروف
«بالقوقسي» أو الحمام.


اسماء الطيور المهاجرة ومعلومات -<><>:():



ماهي ارتفاعات الطيور؟

- أثبتت الدراسات الحديثة أن بعض الطيور تصل إلى ارتفاع«5000» قدم فقط وأن عدداً قليلاً من أسراب الطيور المهاجرة نادرا ما يزيد في الارتفاع على«3000» قدم

وأن معظم طيرانها- خاصة أثناء الليل- يقل عن نصف هذا الارتفاع وهناك أنواع من البجع- البط- الاوز» يصل ارتفاعها من«8000» إلى «9000» قدم .. وبعض الطيور المائية تصل إلى«12000» قدم وقد يصل ارتفاع طائر«الكروان المائي» إلى«20000» قدم.
أما سرعتها أثناء الطيران فإن معظم الطيور تطير بسرعة من«20-40» ميلاً في الساعة، ويوجد الكثير من التفاوتات بينها، حيث تصل سرعة طيران(الاوز- إلى55 ) ميلاً في الساعة ويؤثر في ذلك عامل الجو والارتفاع وقليل من الطيور تتجاوز(100) ميل في الساعة..


أما المسافات التي تقطعها الطيور أثناء رحلتها فبعضها يقطع مسافات قصيرة في اليوم ثم يقطع مسافات مضاعفة في اليوم التالي وبعضها يطير بسرعة«20» ميلاً في الساعة ويمكنه أن يقطع مسافة«150» ميل خلال«48» ساعة متواصلة ويختلف طول الرحلة من نوع إلى آخر وقد يصل بعضها إلى مسافات تزيد على«7000» ميل..



تنظيم رحلة الطيران

الطيور لها عالمها الخاص، وهي تسير بصورة منظمة ومن يدقق النظر أو الملاحظة في أسراب الطيور يجد أنها كثيرا ما تغير من تشكيلتها أثناء الطيران ثم تعيد التجمع مرة أخرى خلف طائر محدد يتولى عملية القيادة وهي تسلك طريقا واحدا في الذهاب والعودة وتتولى الطيور الكبيرة مسؤولية تعليم صغارها طريق الهجرة وقد أثبتت التجارب أن للطيور مقدرة هائلة في التعرف على الاتجاهات وبالرغم من أن الهجرة ترتبط ارتباطا وثيقا بالتغير في طول النهار .. ودرجة الحرارة .. والرطوبة .. واتجاه الريح ..تكوينه الجسماني، منها تراكم الدهون في جسم الطائر استعدادا للرحلة التي تحتاج إلى المزيد من الطاقة



من خواص الطيور

للطيور قدرة ابصار حادة .. ويحتمل أنها تمتلك قوة أبصار تفوق جميع المخلوقات الاخرى.. حيث يمكنها تعديل البعد البؤري بسرعات كبيرة للغاية .. كما يمكن للطيور الرؤية بنفس الوضوح للمسافات البعيدة والقريبة .. وهي تتفوق على الانسان في هذا المجال بشكل واضح .. حيث تبلغ حدة الأبصار لدى الصقور ثمانية أضعاف قوة أبصار الإنسان ..ويقال ان قوة الإبصار في الظلام لدى«البوم» تبلغ عشرة أضعافها لدى الإنسان ..كما أن بعضها لديه حاسة سمع قوية جدا..



أنواع الطيور التي تستهوي الصيادين


هناك أنواع عديدة ومتنوعة من الطيور التي يحرص البعض على أصطيادها والتلذذ بأكلها وهي تنظم هجرتها بصورة متفاوتة ووفقاً لما يمر منها بأرض المملكة فإن أول ما يظهر منها:

اسماء الطيور المهاجرة ومعلومات -<><>:():

اسماء الطيور المهاجرة ومعلومات -<><>:():


الدخل:


وهو طائر صغير متعدد الأشكال، ويبدأ وصوله مع أول شهر أغسطس .. وله مسميات متعددة معروفة عند هواة الصيد منها:

( الدخل الأخضر، والأصفر، والشيخ، والبصو، والعبيدي، والمغلطاني، وأبو طربوش، والشولة وغيرها، ويمتاز هذا النوع بكثرة شحمه ولذة طعمه.)
6‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة أسلام جلال.
5 من 28
الخاضور:

وهو بحجم الحمامة الصغيرة، ولونه أخضر ورأسه كبير ويبدأ وصوله مع«الدخل».



القمري:






الطيور من الكائنات الحية .. التي ينضوي تحت مفهومه ( الإنسان والحيوان والنبات ) ..


وكما أعطى الله سبحانه " العقل " للإنسان..فقد زود الكائنات الحية الأخرى بعقل ايضاَ ..


وهذه سنة الله في خلقه..


( ( وَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلا )


الموضوع شائق وطويل.وقال فيه وحوله الكثيرون .. وسأحاول أن أنقل هنا بعض ما قيل في هذا الشأن..


عطاء من المولى القدير سبحانه..


(الذي خلق كل شيء فأحسن خلقه)



خريطة رحلات هذه الطيور



هجرة الطيور .. سلوك غامض .. وعالم لا يخلو من الأعاجيب ..


تقع الجزيرة العربية بين ثلاثة نطاقات جغرافية حيوية ..


وهي طريق الهجرة الرئيسية للطيور .. حيث تمر فيها في رحلتي ( الذهاب - والاياب) اثناء هجرتها السنوية..

وقد ساعدتها قدرتها على الطيران في الانتشار ..فلا يعوقها .. ( جبل .. ولا بحر )


حتى أصغرها حجما يمكنه أن يقطع المحيط دون توقف ..


ورغم هذا الانتشار الواسع إلا أن أنواعها أقل بكثير من أنواع الكائنات الأخرى .. حيث يتراوح مجموع أنواع الطيور في العالم من (8600 إلى9016 ) نوعا


يتمركز اغلبها في الغابات الاستوائية في أمريكا الجنوبية ..ويصل عدد الأنواع التي تتكاثر فيها إلى حوالي(2500) نوع منها «1700» نوع يتكاثر في دولة كولمبيا وحدها..

ومع بداية فصل الخريف«من أواخر شهر أغسطس إلى أكتوبر»


- تبدأ رحلة الطيور في اتجاه الجنوب في رحلة«الذهاب»


- ثم تبدأ رحلة«العودة» في الربيع «من شهر مارس إلى مايو» باتجاه الشمال..


وأثناء هاتين الرحلتين اللتين تمر بهما فوق أجواء المملكة ..

يبدأ موسم مطاردتها من قبل عشاق«القنص»، ويشكل هذا الموسم وقتا ثمينا لهواة«الصيد» مستمتعين بصيدها ومطاردتها واكلها..



مامعنى اللهجره؟


الهجرة بمعناها الواسع هي: انتقال أعداد كبيرة من الطيور من مكان لأخر .. بحركات الجماعية للطيور بين مكانين متباعدين»

وفي أساطير كثيرة أن هذه الطيور تنزل من السماء

فأطلقوا عليها إصطلاحا

( نَِزِل - أوحَِدِر)


دون فهم علمي لواقع هجرتها، كما جاءت نظريات متعددة لشرح هذه الظاهرة ومن ذلك:


- ووفقا لهذا المفهوم فإن الطيور الكبيرة تحمل الطيور الصغيرة على ظهورها وتعبر بها البحر..


- يعتقد أصحاب هذه النظرية أن بعض الطيور تدفن نفسها أو تختفي في الكهوف وتجاويف الاشجار لتقضي فترة البيات الشتوي مثل بعض الحيوانات ..


- يعتقد البعض أن الطيور تهاجر إلى القمر أثناء موسم الشتاء من خلال رحلة فضائية..


والحقيقة:


التي توصل إليها العلماء أن الطيور لها عالمها الخاص .. وأنها تهاجر بصورة جماعية من مكان إلى مكان،وتوصلوا من خلال ابحاثهم الى تصنيف الطيور المهاجرة حسب الوقت الذي تهاجر فيه إلى طيور عابرة وطيور « زائرة » وطيور«متحركة»..



لماذا تهاجر الطيور؟


لاتوجد إجابة محددة لهذا التساؤل لكن الهجرة عند الطيور أمر فطري..وقد اختلف العلماء في معرفة اسباب ذلك منهم من عزاه إلى التغيير في درجات الحرارة ونقص الغذاء، ومنهم من يرجع ذلك إلى أنه أمر«غريزي» .. حيث تعود الطيور إلى أعشاشها القديمة في فصل الصيف بعد رحلة شتوية على أساس أن كل الطيور منشأها الأصلي المناطق الحارة، وبعضها يبحث عن مناطق توجد بها مصادر أوفر للغذاء و الطيور المهاجرة هي التي تستطيع النجاة والإبقاء على أنواعها من الانقراض..


كيف تتم هجرة الطيور؟


بعض الطيور تهاجر أثناء النهار وهذه يمكن مشاهدتها .. ومثل هذه الانواع تكون صاحبة موهبة للطيران القوي
وبعضها تلتقط غذاءها أثناء طيرانها .. ومن ذلك«الوز- الصقور- البط- السنونو»
وهناك طيور تهاجر ليلاً وهذه الانواع ذات قدرة ضعيفة في الطيران وتتصف بالجبن حيث تشعر بالأمان عند الانطلاق تحت ستار الظلام وهذه الطيور تلتقط غذاءها أثناء النهار في مرحلة توقف أو رحلة نهارية قصيرة ومن ذلك طائر«القمري- الصعو- الدخل- السمان- القارورا أو «الوروار» وغيرها، وهناك طيور تكتفي بالهجرة بالنزول من أعشاشها في أعالي الجبال إلى المنحدرات السفلية والوديان عند حلول فصل الشتاء، وهذه الأنواع تكتفي بقطع مسافات قصيرة..


وهناك طيور مستوطنة تعيش في نفس المناطق طول العام كالعصافير، الحجل، أبو طوق، المعروف
«بالقوقسي» أو الحمام.




ماهي ارتفاعات الطيور؟

- أثبتت الدراسات الحديثة أن بعض الطيور تصل إلى ارتفاع«5000» قدم فقط وأن عدداً قليلاً من أسراب الطيور المهاجرة نادرا ما يزيد في الارتفاع على«3000» قدم

وأن معظم طيرانها- خاصة أثناء الليل- يقل عن نصف هذا الارتفاع وهناك أنواع من البجع- البط- الاوز» يصل ارتفاعها من«8000» إلى «9000» قدم .. وبعض الطيور المائية تصل إلى«12000» قدم وقد يصل ارتفاع طائر«الكروان المائي» إلى«20000» قدم.
أما سرعتها أثناء الطيران فإن معظم الطيور تطير بسرعة من«20-40» ميلاً في الساعة، ويوجد الكثير من التفاوتات بينها، حيث تصل سرعة طيران(الاوز- إلى55 ) ميلاً في الساعة ويؤثر في ذلك عامل الجو والارتفاع وقليل من الطيور تتجاوز(100) ميل في الساعة..


أما المسافات التي تقطعها الطيور أثناء رحلتها فبعضها يقطع مسافات قصيرة في اليوم ثم يقطع مسافات مضاعفة في اليوم التالي وبعضها يطير بسرعة«20» ميلاً في الساعة ويمكنه أن يقطع مسافة«150» ميل خلال«48» ساعة متواصلة ويختلف طول الرحلة من نوع إلى آخر وقد يصل بعضها إلى مسافات تزيد على«7000» ميل..



تنظيم رحلة الطيران

الطيور لها عالمها الخاص، وهي تسير بصورة منظمة ومن يدقق النظر أو الملاحظة في أسراب الطيور يجد أنها كثيرا ما تغير من تشكيلتها أثناء الطيران ثم تعيد التجمع مرة أخرى خلف طائر محدد يتولى عملية القيادة وهي تسلك طريقا واحدا في الذهاب والعودة وتتولى الطيور الكبيرة مسؤولية تعليم صغارها طريق الهجرة وقد أثبتت التجارب أن للطيور مقدرة هائلة في التعرف على الاتجاهات وبالرغم من أن الهجرة ترتبط ارتباطا وثيقا بالتغير في طول النهار .. ودرجة الحرارة .. والرطوبة .. واتجاه الريح ..تكوينه الجسماني، منها تراكم الدهون في جسم الطائر استعدادا للرحلة التي تحتاج إلى المزيد من الطاقة



من خواص الطيور

للطيور قدرة ابصار حادة .. ويحتمل أنها تمتلك قوة أبصار تفوق جميع المخلوقات الاخرى.. حيث يمكنها تعديل البعد البؤري بسرعات كبيرة للغاية .. كما يمكن للطيور الرؤية بنفس الوضوح للمسافات البعيدة والقريبة .. وهي تتفوق على الانسان في هذا المجال بشكل واضح .. حيث تبلغ حدة الأبصار لدى الصقور ثمانية أضعاف قوة أبصار الإنسان ..ويقال ان قوة الإبصار في الظلام لدى«البوم» تبلغ عشرة أضعافها لدى الإنسان ..كما أن بعضها لديه حاسة سمع قوية جدا..



أنواع الطيور التي تستهوي الصيادين


هناك أنواع عديدة ومتنوعة من الطيور التي يحرص البعض على أصطيادها والتلذذ بأكلها وهي تنظم هجرتها بصورة متفاوتة ووفقاً لما يمر منها بأرض المملكة فإن أول ما يظهر منها:


الدخل:


وهو طائر صغير متعدد الأشكال، ويبدأ وصوله مع أول شهر أغسطس .. وله مسميات متعددة معروفة عند هواة الصيد منها:

( الدخل الأخضر، والأصفر، والشيخ، والبصو، والعبيدي، والمغلطاني، وأبو طربوش، والشولة وغيرها، ويمتاز هذا النوع بكثرة شحمه ولذة طعمه.)





الخاضور:



وهو بحجم الحمامة الصغيرة، ولونه أخضر ورأسه كبير ويبدأ وصوله مع«الدخل».



القمري:





ويبدأ وصوله من 10 سبتمبر ويمتاز بشكله الجميل وطعمه اللذيذ ويبذل هواة الصيد جهدا كبيرا في الحصول عليه حيث يتميز عن غيره من الطيور بهدوء طبعه وعدم حذره كما أنه يشكل مجموعات تصل أحيانا إلى أعداد كبيرة وتهبط على الارض أو على الأشجار بصورة متقاربة جداً..


ثم تبدأ هجرة طيور الماء من 3 اكتوبر:

وهناك أنواع كثيرة من الطيور وبعضها ذات طبيعة خاصة تطير على مستويات منخفضة .. وتتواجد أسفل الاشجار أو مزارع الخضرة والبرسيم ويعرفها الصيادون بأسماء مختلفة ..

منها«الدسيس»

و«الفري»


و«دجاج الماء»



و«السمان»

ا

تأتي بعد ذلك هجرة أنواع أخرى من الطيور ..ومن ذلك«القطا» بأنواعه

المختلفة«الكدري»و«المقطقط»، و«الأرقط»،




وهو من أجمل أنواع الطيور وأكثرها حذراً، وقد تغنى فيه الشعراء كثيراً حيث يمتاز بسرعته الفائقة.. وحذره عندما يرد الماء ..


يقول الشاعر:


أسرب القطا هل من يعير جناحها أطير


وللقطا صوت جميل ويتكاثر في أواخر شهر نيسان .. واصطياده يحتاج إلى نوع خاص من التعامل..


وهناك أنواع من الطيور الشتوية .. التي تصل إلى المملكة في فصل الشتاء وعلى رأس هذه الأنواع


الحبارى:


حيث يبدأ وصولها من 16 اكتوبر .. وهي من الطيور متوسطة الحجم ..طويلة العنق والذيل، ولونها العلوي بني مائل إلى الرملي ومن أسفل يميل إلى البياض .. وفي الرقبة خط أسود على كلا الجانبين ويسمى الذكر منها«الخرب» والفرخ«النهار» وهذا النوع من الطيور ينتشر انتشارا واسعا في المناطق الجافة ..


وهي ثلاثة أنواع:

«أفريقية، وآسيوية، وحبارى جزر الكناري»

والآسيوية منها منتشرة في معظم مناطق الشرق الأوسط .. وتهاجر في الشتاء من دول الاتحاد السوفيتي لتقضي هذا الفصل في الأماكن الدافئة .. ويشكل هذا النوع من الطيور اهتماما بالغا لدى هواة القنص .. وتتم تربية الصقور وتدريبها لفترات طويلة من أجل هذا الطائر..


ثم ما يعرف«بالوز الشتوي» حيث يبدأ وصوله من 20 ديسمبر.



" الكركي " من اكبر الطيور المهاجرة حجما حيث يصل وزنه كاملا إلى 8 كيلو جرامات .. وهذه صوره توضح طول جناحيه حيث يتفاوت من 90 إلى 110 سم للجناح الواحد ..




ارجو ان تستفيدوا من الموضوع
6‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة أسلام جلال.
6 من 28
1- الدخل
2- الصفاراتا
3- القمري
اسباب الهجره
هناك العديد من الأسباب التى تدفع الطيور إلى الهجرة، فهى تقطع رحلة شاقة وطويلة بين منطقة التزاوج شمالاً ومنطقة المشتى جنوباً. ويرجع ذلك إلى:
- اعتدال الجو شمالاً فى الربيع والصيف، وجنوباً فى الخريف والشتاء.
- تساقط الثلوج والجليد فى الشمال والذى لا يمكن أن تتحملهالطيور.
- البحث عن الطعام المناسب، فالطيور تهاجر فى الشتاء إلى الجنوب من أجل الحبوب والثمار والأعشاب والحشرات.
- وتهاجر الطيور الآكلة للأسماك معهجرة الأسماك أينما توجهت، وتهاجر إلى الشمال فى الصيف حيث قلة الحيوانات المُفترسة والجو المناسب.
- فضلاً عن قصر النهار فى الشتاء الذى لا يتيح فرصة للطيور للبحث عن الغذاء جنوباً ، أما العودة إلى الشمال فى فصل الربيع فهو من أجل التزاوج والتكاثر، حيث يطول النهار فى نصف الكرة الأرضية الشمالي ابتداء من فصل الربيع، ويبلغ ذروته فى الصيف ما يسمح للطيور بأن تقوم بتغذية أنفسها وصغارها أطولفترة ممكنة.
- عوامل داخلية مثل إفراز بعض المواد الداخلية نتيجة تغيير درجات الحرارة والضوء، والتى تدفع الطائرلإلتهام مزيد من الطعام استعداداً للهجرة.
6‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة فاضي999.
7 من 28
الطيور المهاجرة تطير من الاماكن ذات الاجواء المعتدلة للتزاوج ليست الطيور وحدها التي تهاجر بل كثيؤ من الحيةانات البحرية والاسماك مثال البطريق والفقمة  والحوت والقرش واسماك السلمون
6‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة زياد سالم (salem ghmdi).
8 من 28
لماذا يقيمونها سيئ
ج/لانهم مناويك
6‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة pit bull.
9 من 28
البلبل و العصفور يهاجرون من الصومال الى هاواي لكي يقضون عطلة رائعا و يتنايكون هناك
6‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة pit bull.
10 من 28
والله انا صرت اخاف من الاجابه على اسئلة زينه الشمري لان كل المقيمين تسليب والله حراأأأأأأأأأأأأم
6‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة عبدالله النظامي (عبداله سنان النظامي).
11 من 28
هناك نحو 280 نوع من الطيور المهاجرة منها:
البجع- اللقلق- الرهو- الزرزور- النورس- السنونو –الصقر –العقاب –أسود الراس – الذعرة –مالك الحزين- الحدأة وغيرها الكثير.

هناك عدة عوامل تؤدي إلى هجرة الطيور أهمها:
عندما يحل  فصل الشتاء في النصف الشمالي من الكرة الأرضية تبدأ الثلوج بالتساقط فتغطي الغذاء الذي تتناوله الطيور وهكذا لا تجد الطيور ما تتناوله من غذاء لذلك تضطر للهجرة والبحث عن مصادر غذاء جديدة في النصف الجنوبي من الكرة الأرضية حيث يكون الفصل ضيفا في ذلك الوقت لذلك تهاجر منذ نهاية شهر 8 وحتى شهر 12.
6‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة ام معين (Laila Ilias).
12 من 28
البط من انواع الطيور المهاجره ..
رغم اننا نعيش في الخليج و الجو حار جدا في الصيف و تعتبر منطقه صحراويه الا انني احيانا اشاهد بط يحلق عاليا و نادر ما ينزل على الارض الا اذا وجدت بركة مياه .. تنزل لتشرب و ترجع تحلق مره اخرى في مجموعات كبيره ..

اعتقد تتجه الى الغابات او الجزر في اسيا و تمر فوق دولنا و تكون قادمه من بعض دول افريقيا او بعض الجزر في قارة افريقيا او حتى اسيا !!

لانها تطير لمسافات بعيده جدا جدا ..
و احيانا تستمر اشهر ..

+


+



+




+



+



+


^_*


الكل يسلبك يا زينه يعني راح تلغين كل المتابعات ههههه!!
6‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة ..هاوي الليل...
13 من 28
النعامه من الطيور المهاجره و كل يوم تهاجر من السعوديه الى الى مصر

و تبيض في مصر

و تفقص


و ترجع السعوديه


و بعدين اولادها يهاجروا اوروبا يدورو شغل لانه مافي شغل في السعوديه



مممممممم


هههههههههههه نكته سخيفه اعرف خخ
6‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة جروح الالم.
14 من 28
هههههههههه بيني وبينك يا زينة انا سلبتك بدون سبب لانك مو دخلة مزاجي ابدااااا شايفة نفسك على ايش وفوق كذا لن اجاوب على سؤالك
6‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة اكرههُ (Rose Heart).
15 من 28
وز عراقى
6‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة احمد كابو.
16 من 28
البط
الخرشنه
اللقلق
البجع
السنونو
وسبب هجرتها في الشتاء بحثها على مكان دافئ
7‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة عش حراتعش ملكا.
17 من 28
هناك نحو 280 نوع من الطيور المهاجرة منها:
البجع- اللقلق- الرهو- الزرزور- النورس- السنونو –الصقر –العقاب –أسود الراس – الذعرة –مالك الحزين- الحدأة وغيرها الكثير.

هناك عدة عوامل تؤدي إلى هجرة الطيور أهمها:
عندما يحل  فصل الشتاء في النصف الشمالي من الكرة الأرضية تبدأ الثلوج بالتساقط فتغطي الغذاء الذي تتناوله الطيور وهكذا لا تجد الطيور ما تتناوله من غذاء لذلك تضطر للهجرة والبحث عن مصادر غذاء جديدة في النصف الجنوبي من الكرة الأرضية حيث يكون الفصل ضيفا في ذلك الوقت لذلك تهاجر منذ نهاية شهر 8 وحتى شهر 12.
7‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة Princess Shaima (مسلمة مصرية وأفتخـر).
18 من 28
هناك عدة عوامل تؤدي إلى هجرة الطيور أهمها:
عندما يحل  فصل الشتاء في النصف الشمالي من الكرة الأرضية تبدأ الثلوج بالتساقط فتغطي الغذاء الذي تتناوله الطيور وهكذا لا تجد الطيور ما تتناوله من غذاء لذلك تضطر للهجرة والبحث عن مصادر غذاء جديدة في النصف الجنوبي من الكرة الأرضية حيث يكون الفصل ضيفا في ذلك الوقت لذلك تهاجر منذ نهاية شهر 8 وحتى شهر 12.

**ما هو عدد الطيور التي تمر فوق بلادنا:
طبعا لا يمكن معرضة العدد الدقيق بالتحديد ولكن في كل عام يمر فوق بلادنا ما يقارب ال 500 مليون طير مهاجر في طريقه نحو أفريقيا قسم منها يهبط في إسرائيل في منطقة الحولة أو بيسان وقسم آخر يستمر في طريقه نحو أفريقيا ولا يهبط في إسرائيل.

**ما هي أنواع الطيور التي تمر:
هناك نحو 280 نوع من الطيور المهاجرة التي تمر فوق بلادنا منها:
البجع- اللقلق- الرهو- الزرزور- النورس- السنونو –الصقر –العقاب –أسود الراس – الذعرة –مالك الحزين- الحدأة وغيرها الكثير.

**هل تسبب هذه الطيور مشاكل للسكان؟

تسبب هذه الطيور الكثير من المشاكل وخاصة لفرع الزراعة مثلا تأكل هذه الطيور البذور والنباتات التي تتواجد في الحقول وخاصة حقول الفسق في سهل الحولة مما يسبب أضرارا كبيرة لمزارعين.

كذلك فإن هذه الطيور تتغذى على الأسماك وهي تحط على برك الأسماك وتأكل مئات الكيلوغرامات خلال فترة قصيرة خاصة وأن أعدادها بالملايين لذلك يقوم المزارعون بمحاربتها بأشكال عديدة منها وضع شباك فوق برك السمك لكي لا تستطيع الدخول إليها أو وضع السم لها كذلك يضعون فزاعة مخيفة على شكل طير جارح كبير لكي تخاف الطيور منها ولا تقترب إلى بركل الأسماك أو إلى المزروعات.

كذلك فإن للطيور أثرا كبيرا في حركة الطيران فقد حدث في إسرائيل والعالم حوادث طيران راح ضحيتها الكثير من الناس والطيارين بسبب اصطدام طائرة بعصفور عن طريق دخول العصفور إلى محرك"ماتور" الطائرة وانفجار الطائرة وموت من كان فيها وهذه مشكلة عالمية وقد سمعنا قبل أسبوع عن طائرة ال عال التي دخل إليها طير واضطرت إلى العودة إلى مطار بن غوريون وبأعجوبة لم تحدث كارثة حينها.
ويارايت تحصل على طول في اسرائيل
7‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة kareem madrid.
19 من 28
الوز العراقي

حتي الوز كمان هربان من بوش ربنا يبتليه بغراب اعور ينقر عنيه
7‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة احمد الحداد.
20 من 28
هناك نحو 280 نوع من الطيور المهاجرة منها:
البجع- اللقلق- الرهو- الزرزور- النورس- السنونو –الصقر –العقاب –أسود الراس – الذعرة –مالك الحزين- الحدأة وغيرها الكثير.

هناك عدة عوامل تؤدي إلى هجرة الطيور أهمها:
عندما يحل  فصل الشتاء في النصف الشمالي من الكرة الأرضية تبدأ الثلوج بالتساقط فتغطي الغذاء الذي تتناوله الطيور وهكذا لا تجد الطيور ما تتناوله من غذاء لذلك تضطر للهجرة والبحث عن مصادر غذاء جديدة في النصف الجنوبي من الكرة الأرضية حيث يكون الفصل ضيفا في ذلك الوقت لذلك تهاجر منذ نهاية شهر 8 وحتى شهر 12
7‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة ملآگ پس هلآگ (كبريائي يقتلني).
21 من 28
ماهي أنواع الطيور المهاجره ؟ وماهي أسباب هجرتها ؟
7‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
22 من 28
- صفارة ------ 2 - خاضور ------ 4 - قميرية ------ من 5 إلى 12 قطا ( بدون تفصيل ) :d
13 - رهوة ------ 14 - وز الربيع ---------- 15 - فَرِّي ------ 16 - لبيد السحاء ------ 17 - كرك
18 - نحمة ------ 20 - أم سالم ------ 22 - حبارى ------ 23 - سمق ------ 24 - لازوق
25 - بطة نعاج ------ 26 - دخلة ------ 32 - صعوة ------ 33 - شولة ------ 34 - قارور
35 - غرنوق ------ 37 - رقيعي ------ 38 - بطة عشاء ------ 40 - قوبعة ------ 41 - حجل
42 - بزبوز ------ 44 - بزبوز ------ 45 - رقيعي ------ 47 - خضاري ------ 49 - يمام
51 - أم سويد ------ 53 - قوقسي ------ 54 - عصفور -------- 59 - خاطوف

اسباب الهجره"

هناك العديد من الأسباب التى تدفع الطيور إلى الهجرة، فهى تقطع رحلة شاقة وطويلة بين منطقة التزاوج شمالاً ومنطقة المشتى جنوباً. ويرجع ذلك إلى:
- اعتدال الجو شمالاً فى الربيع والصيف، وجنوباً فى الخريف والشتاء.
- تساقط الثلوج والجليد فى الشمال والذى لا يمكن أن تتحملهالطيور.
- البحث عن الطعام المناسب، فالطيور تهاجر فى الشتاء إلى الجنوب من أجل الحبوب والثمار والأعشاب والحشرات.
- وتهاجر الطيور الآكلة للأسماك معهجرة الأسماك أينما توجهت، وتهاجر إلى الشمال فى الصيف حيث قلة الحيوانات المُفترسة والجو المناسب.
7‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة صمت الجرووح (صمت الجرووح).
23 من 28
7‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة صمت الجرووح (صمت الجرووح).
24 من 28
شكرا لكم جميعا على المعلومات الاضافية
7‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم (Ayoub Fahmi).
25 من 28
بسبب البرد ممكن والانواع كثير @ ليه كل مره تطلع اسألتك بأهم المواضيع ؟
7‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة omaaaaaaar (joss ujass).
26 من 28
هناك نحو 280 نوع من الطيور المهاجرة منها:
البجع- اللقلق- الرهو- الزرزور- النورس- السنونو –الصقر –العقاب –أسود الراس – الذعرة –مالك الحزين- الحدأة وغيرها الكثير.

هناك عدة عوامل تؤدي إلى هجرة الطيور أهمها:
عندما يحل  فصل الشتاء في النصف الشمالي من الكرة الأرضية تبدأ الثلوج بالتساقط فتغطي الغذاء الذي تتناوله الطيور وهكذا لا تجد الطيور ما تتناوله من غذاء لذلك تضطر للهجرة والبحث عن مصادر غذاء جديدة في النصف الجنوبي من الكرة الأرضية حيث يكون الفصل ضيفا في ذلك الوقت لذلك تهاجر منذ نهاية شهر 8 وحتى شهر 12.
7‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة ♠ نسيم البحر ♠.
27 من 28
ببساطه الطيو تنتقل حسب الفصل الذي تعيش فيه وتكيفت عليه...مثلآ الطيو التي تعيش في المناطق الدافئة تبداء هجرتها عندما يبداء الجو بالبرودة الة مناطق دافئة والعكس مع الطيور التي تعيش بالمناطق الباردة ^^
7‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة 3body khaled.
28 من 28
كثير            منها مهاجر والحنين للوطن   اكثر
7‏/8‏/2012 تم النشر بواسطة الاعشاب (الاعشاب الاعشاب).
قد يهمك أيضًا
ما هو الطائرالذي يتغذى على السمك الحي
ما هو الأركيوبتريكس ......؟؟؟
هل ينمو ذيل القطط مجددا ؟ وماهي الحيوانات التى اذا قطع ذيلها ينمو مجددا عند قطعه ؟
بماذا تختلف النعامة عن بقية الطيور؟
ما هو طائر أبو منجليات
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة