الرئيسية > السؤال
السؤال
هل تعلم بان فاطمة الزهراء ليس لها رواية واحدة في اكبر الكتب الشيعية ؟؟
Google إجابات | الأديان والمعتقدات | تعليقات المستخدمين | الإسلام 5‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
الإجابات
1 من 8
بصراحة لم اقرأ القصص البوليسية للسادة الشيعة هداهم الله
5‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة إيادو ...
2 من 8
قال تعالى : { وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا أَوْ كَذَّبَ بِالْحَقِّ لَمَّا جَاءَهُ } [ العنكبوت : 68
5‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة مفكر حر.
3 من 8
معقولة  ؟؟   وكيف  يدعون  حب  الزهراء  ؟؟  ارجوك اخي  ابوطارق عجل علينا بالرد.   لانني من  رواد برنامج البالتوك (شات صوتي)  ودائما ندخل معهم في حوارات
مباشرة  في  حضور  اكثر ٥٠٠  شخص   والله  انها  مصيبة  ياشيعة
5‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة الآدمن ابوطارق.
4 من 8
مع أن قولك غير صحيح ويكفي دليلاً على بطلانه كتاب الصحيفة الفاطمية المروي عنها سلام الله عليها وكذلك خطبتها في مسجد أبيها رسول الله صلوات الله عليه وسلامه وتحياته ومغفرته
اسالك, مجاراة لك في الأسلوب فقط
1- لماذا الروايات عن أبي بكر قليلة في كتب إخواننا أهل السنة والجماعة مع أنه أفضل الصحابة وألصقهم برسول الله (ص) واول المسلمين حسب قولكم وقد عاش بعد رسول الله مدة ليست بالقصيرة وليس كفاطمة الزهراء عليها السلام التي كانت أول اللاحقين بأبيها صلوات الله عليه وفي مقتبل عمرها الشريف.
2- لماذا الوهابية في السعودية مع إدعائهم حب أبي بكر وعمر لا يسمون أبناءهم بهذه الأسماء إلا نادراً جداً.
3- لماذا الوهابية بالسعودية إذا أرادوا أن ينادوا أحد الأجانب المسلمين من البنقال أو الباكستانيين أو غيرهم وهم يحتقرونهم ويعتبرونهم مسلمين درجة عاشرة, لماذا ينادونهم ب ( يا محمد ) لماذا لا يقولون لهم ( يا عبدالله ) مثلاً وهل ذلك إحتقار لهذا الإسم وهو أشرف الأسماء
4- هل صحيح أن أكثر الصحابة الذين قتلوا في الجهاد قضوا في حربهم مع مسيلمة الكذاب وأنصاره, وأن أحفادهم اليوم يدعون محبتهم للصحابة والدفاع عنهم وإتباعهم!!!!!!
7‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة المنة لله.
5 من 8
اولا : ماذا  تقصد بقولك : كتاب  الصحيفة الفاطمية ؟؟؟   فهل هو  كتاب  مستقل بذاته  ؟؟  ام  هو  باب من ابواب احد هذه الكتب:
(الكافي  _ او_ من لا يحضره الفقيه   _او _ التهذيب  _ او_ والاستبصار )

ثانيا : اجابة  على سؤالك  عن  قلة روايات  ابي بكر الصديق رضي الله عنه  عند  اهل السنة  نقول مستعينين  بالله :يكفيه رضي الله عنه انه روى 210  رواية وردت في اصح كتب  اهل  السنة والجماعة  اما  فضله وعدله ومكانته عند المسلمين فسال عنه علي بن ابي طالب رضي الله عنه تجد جوابه :( وإنا لنرى أبا بكر أحق الناس بها، إنه لصاحب الغار، وإنا لنعرف له سنه، ولقد أمره رسول الله صلى الله عليه وسلم بالصلاة بالناس وهو حي) .["شرح نهج البلاغة" لأبي أبي الحديد ج1 ص132]. فراي علي رضي الله عنه تزكيه لابي بكر رضي الله عنهم اجمعين  
وللعلم هذه رواية واحده فقط
ولو اردت ان اتحدث عن فضله ومكانته عند (الائمة الاثنى عشر عند الشيعة) فوالله لاكحل عينك بروايات (من اصح كتب الشيعة )كلها مدح  وتزكية  واجلال واكرام  لابي ابي بكر الصديق فرضي الله عنهم  اجمعين
ثالثا: بالنسبة  لاستفساراتك في رقم 2_3  فانني   ارتقي  بنفسي وبالاخوة القراء  لنرتفع عن  هذا المستوى من الاسئلة او الاجابة  عليها  فهي  اقل من ان رد عليها

رابعا :  ذكرت في استفسارك الاخير هذا نصه [4- هل صحيح أن أكثر الصحابة الذين قتلوا في الجهاد قضوا في حربهم مع مسيلمة الكذاب وأنصاره, وأن أحفادهم اليوم يدعون محبتهم للصحابة والدفاع عنهم وإتباعهم!!!!!! ]    سؤالك اواستفسارك  هذا  والله  لم  افهمه  اتمنى توضيحه وسوف نرد عليه باذن الله
7‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة الآدمن ابوطارق.
6 من 8
- منع تدوين الحديث

السبب الأول : ما نقل عن الخليفة أبي بكر

أما ما طرحه الخليفة الأول ، فيمكن أن ننتزعه من نصين ذكرهما الذهبي في تذكرة الحفاظ :

أحدهما : عن عائشة أنها قالت : جمع أبي الحديث عن رسول الله وكانت خمس مائة حديث ، فبات ليلته يتقلب كثيرا . قالت : فغمني . فقلت : أتتقلب لشكوى أو لشئ بلغك ؟ فلما أصبح ، قال : أي بنية ، هلمي الأحاديث التي عندك ، فجئته بها ، فدعا

بنار فحرقها . فقلت : لم أحرقتها ؟ قال : خشيت أن أموت وهي عندي فيكون فيها أحاديث عن رجل قد ائتمنته ووثقت [ به ] ولم يكن كما حدثني فأكون قد نقلت ذلك ( 1 ) .

المصادر
_________  
(1) تذكرة الحفاظ 1 / 5 ، الاعتصام بحبل الله المتين 1 / 30 ، حجية السنة : 394 . ( * )

ثانيهما وهو من مراسيل ابن ابي ملكية وفيه:
ان الصديق جمع الناس بعد وفاة نبيهم فقال : إنكم تحدثون عن رسول الله أحاديث تختلفون فيها ، والناس بعدكم أشد اختلافا ، فلا تحدثوا عن رسول الله شيئا ، فمن سألكم فقولوا بيننا وبينكم كتاب الله ، فاستحلوا حلاله وحرموا حرامه .( 1 ) نفس المصادر.  


السبب الثاني : ما نقل عن الخليفة عمر بن الخطاب
وينحصر تعليل الخليفة بأمرين :

الأول : الخوف من ترك القرآن والاشتغال بغيره .

الثاني : الخوف من اختلاط الحديث بالقرآن .

أما الأول ، فبعضه صحيح وبعضه باطل ، لأن ترك القرآن حرام ، وكذا الاشتغال بسواه المؤدي إلى تركه ، فهذا صحيح .

أما اعتبار الاشتغال بالسنة هو مما يؤدي إلى ترك القرآن فهذا باطل ، لأنا لا يمكننا فهم القرآن إلا بالسنة ، لأن رسول الله هو المكلف بتبيين الأحكام للناس ، لقوله تعالى : ( لتبين للناس ) .

نعم الاشتغال بسواه ، كالأخذ عن التوراة والانجيل المحرفتين هو المنهي عنه ، وقد نهى رسول الله عمر بن الخطاب عن ذلك


فجاء في النهاية لابن الأثير : أن عمر بن الخطاب قال للنبي : إنا نسمع أحاديث من يهود تعجبنا ! أفترى أن نكتبها ؟ فقال النبي : " أمتهوكون أنتم كما تهوكت اليهود والنصارى ؟ لقد جئتكم

بها بيضاء نقية " ( 1 ) .

وفي الأسماء المبهمة ومجمع الزوائد وغيره : أن عمر جاء بجوامع من التوراة إلى النبي فقال : مررت على أخ لي من قريظة فكتب لي جوامع من التوراة أفلا أعرض عليك ؟ فتغير وجه رسول الله ، فقال الأنصاري : أما ترى ما بوجه رسول الله ؟ قال

عمر : رضيت بالله ربا وبالاسلام دينا وبمحمد رسولا ، فذهب ما بوجه رسول الله ، فقال ( صلى الله عليه وآله وسلم ) : " والذي نفسي بيده لو أن موسى أصبح فيكم ثم اتبعتموه وتركتموني لضللتم أنتم حظي من الأمم وأنا حظكم في النبيين " ( 2 ) .

وهناك نصوص أخرى مختلفة في المتن والسند تدل على ما قلناه ، يمكن للباحث أن يراجعها . مما يحتمل في الأمر أن يكون الخليفة قد حدثت في نفسه هزة عنيفة من جراء هذا النهي ، فمثله مثل أسامة بن زيد الذي قتل امرءا مسلما ظنا منه أنه أسلم

خوفا من السيف ، وحين نزلت الآية : ( ولا تقولوا لمن ألقى إليكم السلم لست مؤمنا ) ( 3 ) خاف أسامة بعد ذلك وصار وجلا وامتنع من الخروج والقتال مع علي بن أبي طالب ضد الناكثين والقاسطين والمارقين ، متذرعا أنه لا يقتل المسلمين ،

متناسيا أوامر الباري في لزوم مقاتلة الباغين والمارقين و القاسطين

 المصادر
  ________
(1) النهاية لابن الأثير 5 / 282 ، لسان العرب 12 / 400 .
(2) مجمع الزوائد 1 / 174 ، ونحوه المصنف لعبد الرزاق 10 / 313 رقم 19213 ، وتقييد العلم : 52 .
(3) النساء : 94 . وانظر تفسير الفخر الرازي 11 / 3 ، والكشاف 1 / 552 ، وتفسير ابن كثير 1 / 851 . ( * )

نعم توجد احاديث مروية عنها (عليها السلام) اشهرها حديث اللوح ولكنها قليلة جدا والسبب في ذلك يعود الى :

1- صغر عمرها حيث انها توفيت عن عمر 18 عام
2- صغر الفترة التي عاشتها بعد ابيها حيث لم تتجاوز بضع اشهر فقط قضتها بالبكاء والنياح والجراح
3- لم تكن السيدة فاطمة الزهراء تلتقي بالصحابة كثيرا فهي صاحبة المقولة التي تقول
خير للنساء ان لا ترى الرجال ولا يروها الرجال
فقد كانت مخدرة في بيت زوجها لذلك لا نرى ان الصحابة يروون عنها الا بعض الصحابة الطاعنيين في السن مثل سلمان الفارسي وجابر بن عبد الله الانصاري رضي الله عنهما
4- صغر عمر اولادها حين وفاتها فالحسن كان عمره ستة سنوات والحسين خمس سنوات فقط فمن بقي يروي عنها ؟!
5- لم تكن مكلفة بالتبليغ بوجود ابيها محمد وبعلها علي صلوات الله عليهم اجمعين وكما قلت لك توفيت بعد رسول الله بفترة قصيرة

ولكننا نقول ايها السائل

اعطنا خطبة واحدة تدل على فصاحة ابو بكر
اعطنا دعاء واحد يسمى دعاء ابو بكر وانتم تدعون به كل جمعة او كل يوم في كتب الادعية ان وجدت عندكم
اعطنا خطبة واحدة لعمر تدل على فصاحته
اعطينا دعاء واحد يسمى دعاء عمر بن الخطاب في كتب الادعية ان وجدت عندكم
8‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة العنصر الخامس.
7 من 8
تفضل

http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?idfrom=3388&idto=3388&bk_no=60&ID=3246

-____________________________________________________________________________________


إبن حجر - لسان الميزان - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 268 )
قال محمد بن أحمد بن حماد الكوفي الحافظ بعد أن أرخ موته كان مستقيم الأمر عامة دهره ثم في آخر أيامه كان أكثر ما يقرأ عليه المثالب حضرته ورجل يقرأ عليه : إن عمر رفس فاطمة حتى أسقطت بمحسن.


اليعقوبي - تاريخ اليعقوبي - الجزء : (  2  ) - رقم الصفحة : ( 126]

- وبلغ أبابكر وعمر : إن جماعة من المهاجرين والأنصار قد إجتمعوا مع علي بن أبي طالب في منزل فاطمة بنت رسول الله ، فأتوا في جماعة حتى هجموا الدار ، وخرج علي ومعه السيف ، فلقيه عمر ، فصارعه عمر فصرعه ، وكسر سيفه ، ودخلوا الدار فخرجت فاطمة ، فقالت : والله لتخرجن أو لأكشفن شعري ولا عجن إلى الله ! فخرجوا وخرج من كان في الدار وأقام القوم.
 
- ثم قام عمر ، فمشى معه جماعة ، حتى أتوا باب فاطمة ، فدقوا الباب ، فلما سمعت أصواتهم نادت بأعلى صوتها : يا أبت يا رسول الله ، ماذا لقينا بعدك من إبن الخطاب وإبن أبي قحافة ، فلما سمع القوم صوتها وبكاءها ، إنصرفوا باكين ، وكادت قلوبهم تنصدع ، وأكبادهم تنفطر ، وبقي عمر ومعه قوم ، فأخرجوا علياًً ، فمضوا به إلى أبي بكر ....

المصادر :

1 - إبن قتيبة الدينوري - الإمامة والسياسة - تحقيق الشيري - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 30 ).
2 - إبن قتيبة الدينوري - الإمامة والسياسة - تحقيق الزيني - الجزء : ( 1 ) - رقم الصفحة : ( 20 ).
3 - عبد الرحمن أحمد بكري - عمر بن الخطاب - رقم الصفحة : ( 87 و 184 ).
4 - اليعقوبي - تاريخ اليعقوبي - الجزء : ( 2 ) - رقم الصفحة : ( 126 ).
8‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة يييينننسسسصض.
8 من 8
اليس المجرم خاتمي وشلته في ايران يستهزؤن بسيدة نساء هذه الامة فاطمة رضي الله عنها
14‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة بغداد الرشيد.
قد يهمك أيضًا
أين كان الإمام علي رضى الله عنه عندما كسر ضلع زوجتة ؟ على حسب الاسطورة الشيعية !
كيف ماتت فاطمة الزهراء؟
الرافضه والطعن في فاطمة الزهراء
يا من تسبون صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم احذروا احذروا احذروا
هل يقبل الشيعي من السني قيمة ارض فدك المختلف حولها من اجل انهاء خلاف تاريخي بيننا ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة