الرئيسية > السؤال
السؤال
ما هي العوامل التي تدفع الإنسان لارتكاب الجرائم ..!؟
قواعد وقوانين 13‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة SALIM AL7ABSI (SALIM AL7ABSI).
الإجابات
1 من 98
أسباب حدوث الجرائم في العالم






تعتبر الجرائم بشتى أنواعها وأهدافها وأسبابها ظواهر اجتماعية عرفت منذ عرف الإنسان و وجدا سويا فأي انتهاك لأي عرض او فعل لأمر غير مستحب أضر بأفراد مجتمع ما يعد جريمة , فبالتالي فإنه يمكننا أن نقول أن الجريمه ظاهرة قانونية , أي بمعنى انه لا يوجد جرائم بلا قوانين ونظم ونصوص , فالعقوبات التي تسن على مخالفات القوانين ((قوانين العقوبات )) فهي اللتي تحدد الاعمال الإجراميه , فإذا ألغي النص أو القانون ألغية الجريمة من حيث أنها محظورة وأصبحت فعلا عاديا وأخرجت الظاهرة من حسبان أنها جريمة , ومنذ عصور مضت و أزمنت ولجت إليها البشر وخلت والإنسان يبحث عن أسباب ارتكاب الجرائم ودوافعها , ولم تستطع الدراسات القائمة عن طريق دراسات علم النفس او دراسات علم الإجرام , من ارجاع جميع الجرائم لسبب واحد , فطالما تتعددت الاسباب , فتكون الجريمة عادتا على كتف عوامل ساعدت في إبراز تلك الظاهرة لدى الفرد او الجماعة , ونستطيع ان نعمها في قسمين من الاسباب وهي الاسباب الوراثية العضوية مثل الحالة الجتماعية والمادية , او الاسباب انفسية التي تولد اثر امراض تعددية الاسباب مختلفة المعاني والانواع والكميات , فعلى سبيل المثال الامراض العقلية التي تؤول بصاحبها الى ارتكاب الجريمة وتؤدي الى العدوانية والعنف , ويضاف الى هذه الاسباب الشياء اخرى مثل التغيرات المناخية ومضاهر الحرارة والانتقالات السطحية والاقسام الاجتماعية وما يمر به ويتعامل معه من المجتمع كالاسرة والمدرسة والعمل والجيران وما الى ذلك , ولذلك نستطيع أن نرجع الى قولنا أن الاسباب التي تولد من صلبها الجريمة ربما تتعدد مابين العوامل الفيسلوجية والعضوية , او العوامل العقلية والنفسية و الاجتماعية و تنقص احياننا وتزداد عن ما ذكر , وترتفع وفقا لاتكالها على البيئة التي يعيش فيها الفرد بدأ بالثقافات السائده على المجتمع من حوله ومرورا بالعادات والتقاليد والقوانين والانظمة والدين واللغة حتى انها تمس العلوم والفنون والآداب والمهن والحرف والهوايات والمواهب الخاصة والعامة ومميزات الشخصية ونقائصها .. والخ , والبيئة تؤثر على الفرد وتقوده الى الخيوط المستقيمة او الى الخيوط المنحرفة والطرق الاجرامية , ويحاول علماء النفس من الحد من اسباب الجرائم , وذلك بدراسة الاسباب البيئية والاسباب العوامل الوراثية , فاستطاعوا ان ينظموا ويعدلوا بيئة الانسان وبالتالي ينظموا الاسباب التي مالت الى ارتكاب الجريمة واصلاحها واصلاح الانسان بالتالي , ولكن الاسباب الوراثية لم يكن لهم فيها شئن كبير رغم تطورهم في دراستها في جانب مايسمونه بـ ((علم الهندسة الوراثية)) الى انهم مازالوا يجدون صعوبة في تقيم ذلك الجانب واصلاحه
13‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة قاموس (يوسف باشا).
2 من 98
1-عدم العدل الاجتماعي
2- عدم التعليم جيد وهو الاساس
3-عدم ثقه دوائر الحكوميه مثل المحكمه او الشرطه
4- عدم اخذ الحقوق الماديه والمعنويه
5- اقل الدول جرائم هي اليابان
13‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة السي26ف (Ahmad Saad).
3 من 98
الفقر-الجهل -الكفر-كره الحياة
13‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة ESraa Mansour (ESraa Mansour).
4 من 98
ضعف الدين و إتباع خطوات الشيطان
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة حب جنون.
5 من 98
الفقر وحدة يكفى ان يقتل نفسة
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة كريستوفر لويد (عاد لينتقم).
6 من 98
المخدرات الفقر
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة silent man 2012.
7 من 98
هو فى الاساس الجرائم بتكون بسبب المجتمع المحيط اللى هى بتدفع الانسان للاخذ بالثار او التعود على الحصول على الحقوق بالاندفاع او بمعنى اصح استخدام السلاح لان دة كلة يساعد على جرائم القتل فية بردو سبب مهم جدا اللى هو عدم الثقة برجال الشرطة او رجال القضاء بسبب انة فى بعض الاحيان بيكون هناك فاسدين بينهم  دة بردو بيكون السبب لعدم اللجوء الى القانون فيه بردو اسباب تانية زى الفقر او الجهل دول بردو من اخطر العوامل
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة gerges_wageh207.
8 من 98
الظلم والجور
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة علمانية متعجرفة.
9 من 98
التربية و المجتمع والادارة الفاشلة كبر مساحة الدولة صعوبة الحياة في الصغر انتشار المخدرات وهكذا
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
10 من 98
ان هو يكون مدمن المخدرات
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة بركات الاهلاوي (khaled saed).
11 من 98
الفقر :يحتاج الانسان لعمل حتى يحصل على المال ويعيش عائلته لكن هناك بعض الدول لاتتوفر بها الاعمال فيطر الفقراء ان يسرقو ويرتكبو جرائم لكي يحصلو على النقود او المال
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة osama 2012.
12 من 98
قد تكون ثقافة دينية مموهة من عوامل ارتكاب جريمة
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة ام معين (Laila Ilias).
13 من 98
الجوع

^_^
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
14 من 98
اكل العيش مر
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة The Miz 5 (طارق اللبان).
15 من 98
يرتكب الناس الجرائم لأسباب عديدة، فكثير من الناس يسرقون أشياء، لأنه ليس بوسعهم الحصول عليها بطريقة أخرى. وآخرون ـ مثل مدمني المخدرات ـ يسرقون للحصول على النقود لشراء المخدرات أو الأشياء الأخرى التي يحتاجونها. وبعض سارقي المتاجر يسرقون للمتعة، ولكن بعضهم يسرق لزيادة ميزانية الأسرة. وكثير من سارقي السيارات يأخذون السيارات للتمتع بقيادتها، ولكن بعضهم يقوم بفك أجزاء السيارة المسروقة وبيعها. وكثير من المختلسين يسرقون نقودًا من مخدميهم لمقابلة ظروف شخصية طارئة، وفي نيتهم إعادة النقود. وتختلف الدوافع أيضًا في جرائم العنف، فالذي يريد أن ينهب قد يقتل الضحايا لتفادي متابعته وكشفه. وبعض أفراد العصابات يعذبون ضحاياهم للحصول على الأموال. وقد يضرب رجل زوجته وهو في حالة هياج وغضب أثناء مشاجرة.


التفسيرات البيولوجية والنفسية للجريمة. حاولت دراسات كثيرة تفسير الجريمة. وقارنت بين المجرمين ذوي السوابق وبين الناس الذين لم يرتكبوا جرائم؛ لمحاولة إيجاد فوارق مهمة بين المجموعتين.

فمنذ أواخر القرن التاسع عشر الميلادي، قام باحثون مدربون في علوم الأحياء بالبحث عن فوارق ملموسة. واشتملت تلك الدراسات على الاختلافات في البنية الجسدية، وفي طريقة موجات الدماغ، وتكوين المورثات. ولم تبرهن أي من تلك الدراسات على أن للمجرمين سمات مادية تميزهم عن غيرهم.

وقد ركزت الأبحاث التي أجراها العلماء والأطباء النفسيون على الاختلافات في الشخصية الناتجة عن تجارب الطفولة وما يعقبها. وقد أوضح هذا البحث أن كثيرًا من الناس الذين يصبحون مجرمين قد سبق لهم أن أهملوا من قِبَل أبويهم، أو قد تم عقابهم بطريقة قاسية أو غير سليمة. وقد جعلتهم هذه المعاملة يشعرون بعدم الأمان فتسوء علاقاتهم بالآخرين. وقد جعلتهم مطالبهم الخاصة يُهملون احتياجات الآخرين وحقوقهم. لكن الباحثين واجهوا صعوبة في الربط بين الحاجات العاطفية والجريمة؛ لأن العديد من الأشخاص الذين لديهم مشكلات عاطفية يجدون طرقًا مقبولة لحلها.


الظروف الاجتماعية والجريمة. أجرى علماء الاجتماع دراسات حول الجريمة ركزت على الجيران والمجتمع بدلاً من الفرد. وبعض هذه الدراسات تعالج الطريقة التي يصبح بها الشخص ممتهنًا الجريمة، وبعضها الآخر يُحاول تفسير الاختلافات في معدلات الجريمة.

تحدث أعلى معدلات الجريمة ـ في المجتمعات الغربية ـ في أكثر الأحياء فقرًا في المدن الكبيرة. ففي مثل هذه الأحياء يصعب تدريب الأطفال ليصبحوا مواطنين ملتزمين بالقانون. وبهذه المناطق نسبة عالية من الأسر المفككة. وحتى في كثير من البيوت رغم وجود الأبوين، إلا أن المشكلات العاطفية، والصحية والمالية تؤثر على حياة الأسرة. وتوجد في الأحياء الفقيرة مدارس مُهملة في الغالب ومعدلات بطالة عالية. وإلى جوار هذه توجد المساكن المكتظة والوسائل الترفيهية البائسة.

يجد كثير من الشباب ـ في المجتمعات الغربية ـ المقيمين في المدن متعة في التجول في الطرقات، لأنها تعد بالنسبة لهم وسيلة للهروب من الملل والمشكلات التي لا تبدو لها أي حلول. وتعد الطرقات أيضًا مجالاً للرذيلة والجريمة مثل: تعاطي المخدرات، وبيعها، والقمار، والدعارة، والسكر في الأماكن العامة، وأعمال العنف. وتطبيق القانون داخل تلك المدن أمر صعب؛ لأن عدد ضباط الشرطة الذين يجوبون المناطق المجاورة قليل، وإضافة إلى ذلك فإن العديد من الناس يتهيبون رجال الشرطة ويرفضون التعاون معهم.

معظم ساكني الأحياء الفقيرة العالية الجريمة في كثير من المدن الكبيرة ـ في المجتمعات الغربية ـ أعضاء في مجموعات الأقليات العرقية. ونتيجة لذلك فإن معدل الجريمة في مثل هذه الأقليات أعلى منه في مجموعة الأكثرية. وإضافة إلى ذلك فإن مجموعة الأقلية غالبًا ما يكونون ضحايا للجرائم. وهذا الاتجاه لا يعني أن الأقليات أكثر إجرامًا. فقد ينشأ هذا نتيجة لأن المجموعات الاجتماعية القليلة الدخل وغير المميزة اجتماعيًا التي ينتمون إليها هي التي توجَّه إليها جهود تطبيق القانون في جميع البلاد. وقد يكون هذا ناتجًا عن طريق السُّكر أو أن تواجدهم في الطرقات، بحكم نمط حياة هذه المجموعات، يجعلهم دائمًا في احتكاك مع الشرطة.

في كثير من البلاد، يفوق عدد مرتكبي الجرائم من الفتيان والشباب عدد المرتكبين من الرجال. فهم بصفة خاصة أكثر من يحتمل قيامهم بارتكاب السطو وسرقة السيارات والنهب. أما النساء فقد أصبحن يرتكبن جرائم كثيرة حاليًا خاصة الجرائم الاقتصادية، وهذا الاتجاه عام في البلاد الغربية. وهو يعكس الحرية الكبيرة التي تحظى بها النساء اليوم والفرص الواسعة التي يجدنها. واليوم يدخل كثير من النساء إلى القوى العاملة، وهن أكثر تعرضًا للمواقف التي تواجههن بالجريمة.

إن الحد الأدنى لعمر الخارجين على القانون قد تدنى كثيرًا. فكثير من الأطفال وصغار السن يرتكبون مخالفات خطيرة مقارنة بالسابق. ومعظم بلاد الغرب تعاني من هذه الظاهرة.

وهناك عدة أسباب تجعل صغار الناس يرتكبون معظم الجرائم. فكلما يتقدم العمر بالناس ويستقرون في وظائفهم وتربية أطفالهم، فإنهم يحصلون على حصتهم في المجتمع، ولا يخاطرون بفقدها نتيجة منفعة مؤقته. ومن الجهة الأخرى فإن كثيرًا من الصغار لهم فرص قليلة من الوظائف. فوظائف العمال غير المهرة تبدو ضئيلة مقارنة بالعوائد السريعة والمغرية للسرقة. ولصغار العمر استعداد أكثر للمخاطرة للاعتقال بسبب قلة أنصبتهم من الأشياء.

تُرتكب جرائم عنف عديدة بوساطة الناس ذوي المعرفة بضحاياهم. فنسبة عالية من حالات القتل العمد، مثلاً، يكون القاتل والضحية على اتصال ببعضهما. وفي الواقع نجد أن سدس حالات القتل العمد التي ارتُكِبت في الولايات المتحدة، مثلاً، إنما ارتكبها أحد أفراد أسرة الضحية. وفي حالات عديدة، وبسبب أن كثيرًا من القتلة يعرفون ضحاياهم، فإن الشرطة استغرقت وقتًا بسيطًا نسبيًا لتحديد القاتل. ونتيجة لذلك فإن معدل اعتقال القتلة ومحاكمتهم مرتفع. وتعاني الشرطة من تحديد مجرمي النهب والسطو، لأن القليل منهم يعرفون ضحاياهم أو على علاقة بهم.
صلى الله على سيدنا محمد.
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة alexander pato (طارق الأبواب).
16 من 98
البطالة وترك الدراسة أكبر سبب
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة سلطانة الجزائر (جزائر الأمم).
17 من 98
سؤال مميز جدا ,,,

اعتقد ان اكثر العوامل هي ,,, عدم وجود رادع - عدم وجود الدين والضمير - عدم وجود شي يخسره كوظيفة او ممتلكات او عائلة
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة smooth moon.
18 من 98
ليش التسليب يا ناس !!!!
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة 很漂亮 (美しい美).
19 من 98
اتباع الهوى والانقياد لوساوس الشيطان " انه لكم عدو مبين".  مثال بسيط صديقي، لو اختلى رجل بامرأة ، وسوس له الشيطان ان يزني بها، فان ثارت ثائرته قد يغتصبها ويرغمها على الزنى هذا ان لم تكن راضية، هب انه اغتصبها عنوة ، ثم هددته هي انها ستكشف امره وستصل بالشرطة، سيوسوس له الشيطان بالتخلص منها ، فيقتلها، وهكذا يكون ارتكب جريمتان الزنى و القتل.
ماهو الحل : الحل بسيط جدا، (قال رسول الله : ماختلى رجل بامرأة إلا وكان الشيطان ثالثهما ). الحل هو تجنب الاختلاء باي امرأة كانت مالم تكن محرما لك.

باختصار مخالفة شريعة الله واتباع الهوى والشيطان هي العامل الرئيس لارتكاب الفضائع والجرائم البشعة.
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة belmamoune (Abdelatif belmamoune).
20 من 98
أشهد أن لا إلہ إلاَّ اللَّہ وأشهد أن مُכمَّدْ رَسُولُ اللَّہ


_ ♥_صلو على الحبيب محمد_ ♥_

=====================
*ღلا إِله إِلَّا الله مُحَمَّد رَسُـول الله*ღ‏
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة mahdiking101 (mahdi bayadseh).
21 من 98
اعتقد ان اكثر العوامل هي ,,, عدم وجود رادع - عدم وجود الدين والضمير - عدم وجود شي يخسره كوظيفة او ممتلكات او عائلة
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة تَآآامِمْر.
22 من 98
صلى الله عليه وسلم
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة AAA ahmed AAA (ابو مريم).
23 من 98
نبدأ بالتربية الصحيحة التي هي من واجب الوالدين وهو أول واجب أساسي نقي به الإنسان لارتكاب الجرائم .
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة MAHDI MORAD (عبدالعزيز حجيلة).
24 من 98
1-الفقر

2-الظلم وعدم اخذ الحق من الظالم

3-الكبت

4-عدم تطبيق الشريعه الاسلاميه والاكتفاء بالسجن مما يعطي الحريه لمرتكبي الجرائم بارتكاب الجرائم بسبب عدم وجود رادع يردعهم.

5-عدم التوعيه واكساب الناس الايمان الديني الذي يكون حاجزا بينهم وبين الجرائم

6-عدم حمايه الناس وعدم وضع طرق الحمايه من هذه الجرائم
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة عش حرأ تعش ملكا.
25 من 98
أمراض نفسية
ان سبق العلاج الجريمة
لن يفكر بالجريمة .
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة ﻮﻟﻴﺪ (ﻮﻟﻴﺪ فلسطين).
26 من 98
الفقر
الحاجه
امراض عقليه
الكره و الحقد
و لا ننسى انه يوجد رب يحاسب كل من يخطئ
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة ..هاوي الليل...
27 من 98
₪▓Ξ❤Ξ»¯−ـ‗_ღلا اله الا الله محمد رسول الله ღ_‗ـ−¯«Ξ❤Ξ二₪‏
₪▓Ξ❤Ξ»¯−ـ‗_فدآكــ يارسول الله اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنآ محمدღ_‗ـ−¯«Ξ❤Ξ二₪‏
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة معآآني الحب (Talal Mamdoh).
28 من 98
الدولة     ومن ثم المجتمع ومن ثم الاسره   دولة كويسه يصير فيه مجتمع كويس ومجتمع كويس يصير فيه اسره ويسه باااااااااااااااختصار
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة كذبة الحرية (HASSAN- ADB).
29 من 98
الطفوله القاسيه
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة Lia.
30 من 98
الشيطان اعوذ بالله منه
14‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة أروى العاني (arwa alaani).
31 من 98
ظروف عائلية  و عدم التربية الجيدة الابناء و التفرقة بينهم و التي تجعل الانسان يكتئب و قد يصل ذلك الى امراض نفسية ثم الى الجرائم
اتباع رفاق السوء
و ضعف الايمان عامل اساسي حيث الانسان غير مؤمن يمكنه فعل اي شيء بدافع الانتقام
و الله اعلم
و الله عن هذه الافة ان شاء الله
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة ريم سهام (rym sihem).
32 من 98
نفسىة
مادية
اجتماعية
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة لون الذهب.
33 من 98
الحب :
فمن يسرق يسرق لانه يحب ان يبقى حيا فلا يجوع و لا يبقى للبرد
و القتل اسابه كراهية شخص
ولا حب المخدرات و التمسك بها
ولا عدم حب الخير وحب الشر
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة هدير الروح.
34 من 98
الجهل

ضعف الإيمان
ضعف الأخلاق
النفس الأمارة بالسؤ
شيطاطين الإنس والجن
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة المسكين 11 (محمدحامدشايف دغيش).
35 من 98
تعتبر الجرائم بشتى أنواعها وأهدافها وأسبابها ظواهر اجتماعية عرفت منذ عرف الإنسان و وجدا سويا فأي انتهاك لأي عرض او فعل لأمر غير مستحب أضر بأفراد مجتمع ما يعد جريمة , فبالتالي فإنه يمكننا أن نقول أن الجريمه ظاهرة قانونية , أي بمعنى انه لا يوجد جرائم بلا قوانين ونظم ونصوص , فالعقوبات التي تسن على مخالفات القوانين ((قوانين العقوبات )) فهي اللتي تحدد الاعمال الإجراميه , فإذا ألغي النص أو القانون ألغية الجريمة من حيث أنها محظورة وأصبحت فعلا عاديا وأخرجت الظاهرة من حسبان أنها جريمة , ومنذ عصور مضت و أزمنت ولجت إليها البشر وخلت والإنسان يبحث عن أسباب ارتكاب الجرائم ودوافعها , ولم تستطع الدراسات القائمة عن طريق دراسات علم النفس او دراسات علم الإجرام , من ارجاع جميع الجرائم لسبب واحد , فطالما تتعددت الاسباب , فتكون الجريمة عادتا على كتف عوامل ساعدت في إبراز تلك الظاهرة لدى الفرد او الجماعة , ونستطيع ان نعمها في قسمين من الاسباب وهي الاسباب الوراثية العضوية مثل الحالة الجتماعية والمادية , او الاسباب انفسية التي تولد اثر امراض تعددية الاسباب مختلفة المعاني والانواع والكميات , فعلى سبيل المثال الامراض العقلية التي تؤول بصاحبها الى ارتكاب الجريمة وتؤدي الى العدوانية والعنف , ويضاف الى هذه الاسباب الشياء اخرى مثل التغيرات المناخية ومضاهر الحرارة والانتقالات السطحية والاقسام الاجتماعية وما يمر به ويتعامل معه من المجتمع كالاسرة والمدرسة والعمل والجيران وما الى ذلك , ولذلك نستطيع أن نرجع الى قولنا أن الاسباب التي تولد من صلبها الجريمة ربما تتعدد مابين العوامل الفيسلوجية والعضوية , او العوامل العقلية والنفسية و الاجتماعية و تنقص احياننا وتزداد عن ما ذكر , وترتفع وفقا لاتكالها على البيئة التي يعيش فيها الفرد بدأ بالثقافات السائده على المجتمع من حوله ومرورا بالعادات والتقاليد والقوانين والانظمة والدين واللغة حتى انها تمس العلوم والفنون والآداب والمهن والحرف والهوايات والمواهب الخاصة والعامة ومميزات الشخصية ونقائصها .. والخ , والبيئة تؤثر على الفرد وتقوده الى الخيوط المستقيمة او الى الخيوط المنحرفة والطرق الاجرامية , ويحاول علماء النفس من الحد من اسباب الجرائم , وذلك بدراسة الاسباب البيئية والاسباب العوامل الوراثية , فاستطاعوا ان ينظموا ويعدلوا بيئة الانسان وبالتالي ينظموا الاسباب التي مالت الى ارتكاب الجريمة واصلاحها واصلاح الانسان بالتالي , ولكن الاسباب الوراثية لم يكن لهم فيها شئن كبير رغم تطورهم في دراستها في جانب مايسمونه بـ ((علم الهندسة الوراثية)) الى انهم مازالوا يجدون صعوبة في تقيم ذلك الجانب واصلاحه
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة رجل العلم.
36 من 98
فداك نفسى وابى وامى يا رسول الله
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة رجل العلم.
37 من 98
نسيت اضافه التربيه الحسنه
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة عش حرأ تعش ملكا.
38 من 98
1-اسلوب التربية والمعيشة
2-الفقر
3-الحالة النفسية والعصبية الغير مستقرة
4-المعاملة العنيفة داخل السجون فبيرجعو وينتقمو على حسبنا احنا
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة عاشق العاشقين (Abdu Kilany).
39 من 98
العوامل التي تدفع الإنسان لارتكاب الجرائم .. نوعين..١-عوامل ذاتية..٢-عوامل غريزيه..واظرب لهذامثالين لتوضيح مااقول مثال:اقامته صلى الله عليه وسلم حدالسرقة على المخزومية في قطع يدها..وقدطيب خاطراهلهاهوقوله صلى الله عليه وسلم وأيم الله لوسرقت فاطمة بنت محمدلقطعت يدها..

والمثال الاخرالعبدين الذين سرق في ايام المجاعة..امامن حيث هوفعل فهووقع من المخزومية ووقعت السرققة من العبدين كماوقعت من المخزومية..
فلماسالهماعمرعن العوامل التي دفعتهم لسرقة..فقالاان سيدنايجوعنا..فقال:الفاروق إليّ بسيدهما

فلماأتى قال:له عمران سرقاقطعت يدك انت ..

فاذااردت ان توقف المدفوع فعليك ان توقف الدافع

القصدان قطع اليدموعلى الفعل بل على الدافع للفعل..
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة azeeza (عبدالعزيزراشد السديري).
40 من 98
ضعف النفس والضمير الميت والعامل الوراثي
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة Dawud (Atimohda Dawud).
41 من 98
المشكله تختصر فى اربع اشياء اولا عدم وجود عمل الثانى عدم وجود المال ثالثه اهمال الدوله للمواطن رابعه غلو الاسعار
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة Bebo Mohamed.
42 من 98
الطّفش مثلًا
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة آلخبلة روِري (Rewaa Ba).
43 من 98
ممكن يكون نفسي وممكا يكون بسبب الفقر فيضطر الي السرقة و ممكن تكون رشوة قد قدمت الي شخص ما للقيام بشغب و ممكن يكون مجنون فينتحر وممكن لانة يريد الانتقام من شخص
يارب احفظنا من الجرائم
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة Amir 2939.
44 من 98
الغضب وحب الأنتقام والظلم لكن هذه الأسباب ليست داعي لارتكاب الجرائم يوجد حلول كثيره اولها العفو لوجه الله ممن ظلمه واذاه.
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة merind (Moner Krem).
45 من 98
نقص  الايمان
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة pisoo (حـيونـة الانـســان).
46 من 98
أشهد أن لا إلہ إلاَّ اللَّہ وأشهد أن مُכمَّدْ رَسُولُ اللَّہ


_ ♥_صلو على الحبيب محمد_ ♥_

=====================
*ღلا إِله إِلَّا الله مُحَمَّد رَسُـول الله*ღ‏
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة وليد waleeed.
47 من 98
₪▓Ξ❤Ξ»¯−ـ‗_ღلا اله الا الله محمد رسول الله ღ_‗ـ−¯«Ξ❤Ξ二₪‏
₪▓Ξ❤Ξ»¯−ـ‗_فدآكــ يارسول الله اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنآ محمدღ_‗ـ−¯«Ξ❤Ξ二₪‏
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة قصي عز الدين (Omer Ahmed).
48 من 98
أولاا الهدايه من الله عز وجل
ثانياا تربية الوالدين
ثالثاا العامل النفسي
رابعاا رفقاء السوء
خامساا المفهوم الخاطئ للحياه
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة وليدالشهري.
49 من 98
موفق
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
50 من 98
موفق
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
51 من 98
الابتعاد عن الله والفتن التي تواجهنا تسبب الجرائم
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة محمود القصادي (محمود القصادي).
52 من 98
ضعف الوازع الديني + المخدرات > واحيانا بسبب الظلم
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة Hearts (Comet Nex).
53 من 98
هناك عدة عوامل تلعب دورا في ارتكاب الجريمه منها:
الجهل والفقر وانشار تجارة وتعاطي المخدرات وهدة ابرز مايساعد على انشار الجريمه
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة ابو لفه (ابولفه الغامدي).
54 من 98
اتباع الهوى والرضى بالسقوط في هاويه الجرائم
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة احنذ (سبحان الله).
55 من 98
يا اخي خلالااص 60 اجابة مافي ولا واحد مقنعة .؟؟ وش رايك تختار واحد تعطيه احسن اجابة ؟؟
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة محمد 889.
56 من 98
الجرائم ترتكب عادة نتيجة الفقر والجهل والاستماع لاناس يضللوهم
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة صريحه جدا .. (nuha farge).
57 من 98
حب الدنيا .. و هيمنه الشيطان على النفس الضعيفة . بسبب الجهل .
و الفقر بريء من ذلك ............. مع تحياتى .
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة أبو المجد.
58 من 98
ممكن ظروف عائليه واجتماعيه
الاوضاع الاقتصاديه الصعبه
الاوضاع النفسيه والعقليه
الدفاع عن النفس والشرف
الاهمال وسوء التربيه
قله التوعيه
اغتصاب (اجبار على فعل الجريمه من قبل اناس سفاحين)
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة ahmad_alkhateeb.
59 من 98
من الاسباب الرئيسية الجهل و الفقر
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة mido osman (Mido Osman).
60 من 98
جوجل ترفض طلبًا من البيت الأبيض بسحب مقطع الفيلم المسىء

اقرأ المقال الأصلي علي بوابة الوفد الاليكترونية الوفد - جوجل ترفض طلبًا من البيت الأبيض بسحب مقطع الفيلم المسىء
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة MAHDI MORAD (عبدالعزيز حجيلة).
61 من 98
هـــــــــــي  :                                                !                        
                                                                !
-- بمآ يسمى :   طموس العقل                           !
                                                                !
-- { الآفكآر تبدآ تسيطر على العقل }                    !
                                                                !
يآتــــــــــــــــي دور الــشــيـــطــآن :                     !
                                                                !
يعطيه دآفعيه , يرفع الغضب , يسيطر على العقل     !
                                                               !                                    
الـــــــحــــــــــل /        بسيط مره { كلمه }          !
                                                               !
        ذكــر الله                                             !

إن شآء الله أكون وصلتهآ على أرض الوآقع { قبل الحدث }  

تحيآتـي ^_^
15‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة ♥Emperor_Ss_7♥.
62 من 98
ان يكون الحاكم او الحكام سراقا ..كأل تعوس
16‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
63 من 98
1 الظلم     2/الفقر              3/الامراض النفسية              4/الجهل             5/انتشار السلاح            6/ترك الصلاة            ارجو افضل اجابة
16‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة سامي جمعان (سامي جمعان).
64 من 98
الوحدة والفقر والحسد يحسدون الناس
16‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة dydy11668899.
65 من 98
الضغوط النفسية الناتجة عن : الفقر أو البعد عن الله أو الاحتقار والاهانة
16‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة أسير الغربة (أطراف المجرة).
66 من 98
مشاهده اعمال العنف بالصغر
ان يكون بالشخص محبه للاعمال الاجراميه
واغلبها تكون حاله نفسيه تمر بالشخص
16‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة Lolo ... (Lolo Queen).
67 من 98
منتديات الجهني لفضح النصابين
http://www.3mory.mam9.com/‏
16‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
68 من 98
اتخاذ القرارت الخاطئة
16‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة خبرة الحياة (yasmoo Aljl).
69 من 98
الشيطان اعوذ بالله منه و كثرة المشاكل
16‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
70 من 98
الغضب !!!
حيث حذرنا الرسول صلى الله عليه سلم منه !!!!!!!!!
16‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة Silence Charm (Nour Ahmed).
71 من 98
بسم الله الرحمن الرحيم والسلام عليكم ورحمة الله وبركاتة  
اولآ ضعف الوازع الديني للشخص مرتكب الجرائم
ثانيآ: اسباب مادية واخري اجتماعية ولكنها جميعاً اسباب غير مبرره لأرتكاب الجرائم
ثالثاً: تلعب البيئة الدور الاكبر مثلاً الدول الغنيه تقل فيها الجريمه عكس الدول الفقيرة التي تكثر فيها الجرائم
الخ: اسباب نفسيه .........
16‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة احمد فضل الله (احمد فضل الله).
72 من 98
اولاً /البعد عن طاعة الله وعدم التوكل عليه من اهم الاسباب التي تدفع لارتكاب الجرائم
ثانياَ/ أهمية التعليم فالامم ترتقي بالعلم
ثالثاً /هناك عوامل أخرى يجب على السلطان او الحاكم النظر فيها بعين الاعتبار فمثلاً عندما يعم الفقر تنتشر السرقات والزنا عند ضعاف النفوس ويوجد من يستغل هذه الحالات في كثير من المجتمعات المعاصرة
ايضاً انتشار الامراض النفسية بسبب الكبت والقمع او العكس بسبب الانفتاح الغير مدروس
على العموم العوامل كثيره لا يمكن نحصيها الا اذا حددنا الجريمة ونوعها من وجهة نظري المتواضعة دمت بخير
16‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة قادم من الصحراء (ALSNOD ALHRBI).
73 من 98
1- روح الانتقام
2- الجهل
3- الفقر والحاجة
4- ضعف الوازع الديني
5- استعمال المخدرات و اشرب الخمور
6- الفراغ والتشتت الفكري
7- عدم وجود أهداف والنظر للمستقبل بنظرة سوداوية وسيطرة اليأس
8- التربية على العنف
9- الأمراض النفسية
16‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة Ali198281 (Ali H.H.A).
74 من 98
حبي الفقر او التهديد بقتل احد
16‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة قصي عز الدين (Omer Ahmed).
75 من 98
الفقر ابو الجرائم..!!
16‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة z2200zمهند (الجليد الناري).
76 من 98
1-عدم العدل الاجتماعي
2- عدم التعليم جيد وهو الاساس
3-عدم ثقه دوائر الحكوميه مثل المحكمه او الشرطه
4- عدم اخذ الحقوق الماديه والمعنويه
5- اقل الدول جرائم هي اليابان
16‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
77 من 98
الافات الاجتماعية
16‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة بنت الرمال.
78 من 98
في الحقيقة لا يمكن ان نحدد عوامل معينة التي تدفع الانسان للاجرام و لكن من خلال بحوث علم الاجرام يتضح ان هناك عوامل : -

1- بيولوجية حيث يوجد اختلال عضوي سواء في الدماغ او الهرمونات أو أمراض عضوية اخرى

2- اقتصادية حيث ان القتل و السرقة و الاغتصاب و الجرائم الواقعة على النفس تكون من قبل المجرمين الفقراء أما النصب و الاحتيال و التزوير و الجرائم الواقعة على المال تكمن لدى المجرمين الاغنياء في العادة

3- المناخ فقد ثبت ان المناخ يلعب دوراً في زيادة الجرائم ففي الصيف او في الدول التي يغلب عليها الجو الحار يكثر بها جرائم القتل و الجرائم الجنسية اما في الشتاء او الدول الباردة تكثر فيها الجرائم الواقعة على المال

4- وراثية حيث هناك دراسات تشير و بوضوح بتناقل النفسية الاجرامية بين الاسرة كتناقل الجينات

5- اسباب تربوية و بيئية حيث التنشئة التربوية و البيئية و الاجتماعية لها دور كبير جدا في ظهور او ولادة النزعات الاجرامية .

6- سياسية حيث الحروب و القمع السياسي و العنصرية السائدة في بلد ما و تفاوت الطبقات الاجتماعية او الاستبداد السياسي و كبت الحريات كلها عوامل تؤدي بالانسان الى استخدام العنف و الاجرام

و الغريب في الأمر ان اغلب الجرائم ترتكب من الاشخاص الطبيعيين و ليس المرضى النفي كما يعتقد غالب الناس و كما صوره الاعلام
16‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة فارس النهار.
79 من 98
قلة الايمان والجهل
16‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة sondooooos (Sondos Zoabi).
80 من 98
ضعف الايمان وقلة الصبر
16‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة االادهم.
81 من 98
عندما يشعر في الظلم
16‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة الدجال.
82 من 98
أسباب الجريمة

 

   هام أسباب الجريمة

       ان الجريمة ترجع لأسباب متعددة و مختلفة و من ألأسباب مايرجع الى شخصية المجرم سواءا فيما يتعلق بالجانب التكويني أو النفسي أو

       العقلي ومن ألأسباب مايرجع الى البيئة التي تحيط بالمجرم

       ولكي تتوفر الأسباب المؤدية للجريمة صفة الكمال العلمي علينا أن نعتمد على الأسباب التي أجزناها و نبتعد عن ألأ راء التي كان ينادي بها بعض الباحثون و التي مقتضاها أن ظاهرة الإجرام ترجع الى سبب واحد و علينا بادئ بدء أن ننبه أن كل جريمة تعتبر خليطا من ألأسباب

       الشخصية و البيئية معا وليس تعادل جميع ألأسباب الشخصية و البيئية من حيث تأثيرها على الجريمة لا ينفي أنه في بعض الحالات تطغى

       العوامل الشخصية على العوامل البيئية فمثلا بالنسبة للمجرم بالصدفة يغلب عليه العامل البيئي على العامل التكويني
16‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة fahdmann (fahd mann).
83 من 98
اهم عامل هو الغضب فجيب الحذر منه
وهناك عوامل اخرى من المعامله السيئه للشخص
وما يجعلة يعشر بأن ارتكابه للجريمه افضل من عدمه
16‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة Lolo ... (Lolo Queen).
84 من 98
اكثر هذه العوامل انتشارا هو الفقر
17‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة samihero (KIRITO KIRIGAYA).
85 من 98
المرض النفسي

حالة الغضب الطائش
17‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة احب الكتاكيت.
86 من 98
النقود والمال والسلطة
17‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة YOUSIF LNK (يوسف لنك).
87 من 98
1  انا رتكبت  كتير  ولهيك  بقدر  احكي  الي  عندي  
ب-  ما  لقيت الشغل  المناسب
ب-غلاء الاسعار  بفلسطين  وما في  شغل  
ب-الكبت  والاحتلال  
ب-  جميع الدول  لها  حكومة وحدة  هون  4 حكومات سرائيل وحماس وفتح  وامريكا
ب-الاباء  ابضل  يحكلك  اشتغل  كون  نفسك   وما  في  لا شغل  ولا  فلوس  من وين  تكن  نفسك ؟؟
ب-عدم  وجود  مقومات  الحيا  
ب-القرف والملل  -----------  والفراغ  الزائد
17‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم (منصور الطل).
88 من 98
يرتكب الناس الجرائم لأسباب عديدة، فكثير من الناس يسرقون أشياء، لأنه ليس بوسعهم الحصول عليها بطريقة أخرى. وآخرون ـ مثل مدمني المخدرات ـ يسرقون للحصول على النقود لشراء المخدرات أو الأشياء الأخرى التي يحتاجونها. وبعض سارقي المتاجر يسرقون للمتعة، ولكن بعضهم يسرق لزيادة ميزانية الأسرة. وكثير من سارقي السيارات يأخذون السيارات للتمتع بقيادتها، ولكن بعضهم يقوم بفك أجزاء السيارة المسروقة وبيعها. وكثير من المختلسين يسرقون نقودًا من مخدميهم لمقابلة ظروف شخصية طارئة، وفي نيتهم إعادة النقود. وتختلف الدوافع أيضًا في جرائم العنف، فالذي يريد أن ينهب قد يقتل الضحايا لتفادي متابعته وكشفه. وبعض أفراد العصابات يعذبون ضحاياهم للحصول على الأموال. وقد يضرب رجل زوجته وهو في حالة هياج وغضب أثناء مشاجرة.


التفسيرات البيولوجية والنفسية للجريمة. حاولت دراسات كثيرة تفسير الجريمة. وقارنت بين المجرمين ذوي السوابق وبين الناس الذين لم يرتكبوا جرائم؛ لمحاولة إيجاد فوارق مهمة بين المجموعتين.

فمنذ أواخر القرن التاسع عشر الميلادي، قام باحثون مدربون في علوم الأحياء بالبحث عن فوارق ملموسة. واشتملت تلك الدراسات على الاختلافات في البنية الجسدية، وفي طريقة موجات الدماغ، وتكوين المورثات. ولم تبرهن أي من تلك الدراسات على أن للمجرمين سمات مادية تميزهم عن غيرهم.

وقد ركزت الأبحاث التي أجراها العلماء والأطباء النفسيون على الاختلافات في الشخصية الناتجة عن تجارب الطفولة وما يعقبها. وقد أوضح هذا البحث أن كثيرًا من الناس الذين يصبحون مجرمين قد سبق لهم أن أهملوا من قِبَل أبويهم، أو قد تم عقابهم بطريقة قاسية أو غير سليمة. وقد جعلتهم هذه المعاملة يشعرون بعدم الأمان فتسوء علاقاتهم بالآخرين. وقد جعلتهم مطالبهم الخاصة يُهملون احتياجات الآخرين وحقوقهم. لكن الباحثين واجهوا صعوبة في الربط بين الحاجات العاطفية والجريمة؛ لأن العديد من الأشخاص الذين لديهم مشكلات عاطفية يجدون طرقًا مقبولة لحلها.


الظروف الاجتماعية والجريمة. أجرى علماء الاجتماع دراسات حول الجريمة ركزت على الجيران والمجتمع بدلاً من الفرد. وبعض هذه الدراسات تعالج الطريقة التي يصبح بها الشخص ممتهنًا الجريمة، وبعضها الآخر يُحاول تفسير الاختلافات في معدلات الجريمة.

تحدث أعلى معدلات الجريمة ـ في المجتمعات الغربية ـ في أكثر الأحياء فقرًا في المدن الكبيرة. ففي مثل هذه الأحياء يصعب تدريب الأطفال ليصبحوا مواطنين ملتزمين بالقانون. وبهذه المناطق نسبة عالية من الأسر المفككة. وحتى في كثير من البيوت رغم وجود الأبوين، إلا أن المشكلات العاطفية، والصحية والمالية تؤثر على حياة الأسرة. وتوجد في الأحياء الفقيرة مدارس مُهملة في الغالب ومعدلات بطالة عالية. وإلى جوار هذه توجد المساكن المكتظة والوسائل الترفيهية البائسة.

يجد كثير من الشباب ـ في المجتمعات الغربية ـ المقيمين في المدن متعة في التجول في الطرقات، لأنها تعد بالنسبة لهم وسيلة للهروب من الملل والمشكلات التي لا تبدو لها أي حلول. وتعد الطرقات أيضًا مجالاً للرذيلة والجريمة مثل: تعاطي المخدرات، وبيعها، والقمار، والدعارة، والسكر في الأماكن العامة، وأعمال العنف. وتطبيق القانون داخل تلك المدن أمر صعب؛ لأن عدد ضباط الشرطة الذين يجوبون المناطق المجاورة قليل، وإضافة إلى ذلك فإن العديد من الناس يتهيبون رجال الشرطة ويرفضون التعاون معهم.

معظم ساكني الأحياء الفقيرة العالية الجريمة في كثير من المدن الكبيرة ـ في المجتمعات الغربية ـ أعضاء في مجموعات الأقليات العرقية. ونتيجة لذلك فإن معدل الجريمة في مثل هذه الأقليات أعلى منه في مجموعة الأكثرية. وإضافة إلى ذلك فإن مجموعة الأقلية غالبًا ما يكونون ضحايا للجرائم. وهذا الاتجاه لا يعني أن الأقليات أكثر إجرامًا. فقد ينشأ هذا نتيجة لأن المجموعات الاجتماعية القليلة الدخل وغير المميزة اجتماعيًا التي ينتمون إليها هي التي توجَّه إليها جهود تطبيق القانون في جميع البلاد. وقد يكون هذا ناتجًا عن طريق السُّكر أو أن تواجدهم في الطرقات، بحكم نمط حياة هذه المجموعات، يجعلهم دائمًا في احتكاك مع الشرطة.

في كثير من البلاد، يفوق عدد مرتكبي الجرائم من الفتيان والشباب عدد المرتكبين من الرجال. فهم بصفة خاصة أكثر من يحتمل قيامهم بارتكاب السطو وسرقة السيارات والنهب. أما النساء فقد أصبحن يرتكبن جرائم كثيرة حاليًا خاصة الجرائم الاقتصادية، وهذا الاتجاه عام في البلاد الغربية. وهو يعكس الحرية الكبيرة التي تحظى بها النساء اليوم والفرص الواسعة التي يجدنها. واليوم يدخل كثير من النساء إلى القوى العاملة، وهن أكثر تعرضًا للمواقف التي تواجههن بالجريمة.

إن الحد الأدنى لعمر الخارجين على القانون قد تدنى كثيرًا. فكثير من الأطفال وصغار السن يرتكبون مخالفات خطيرة مقارنة بالسابق. ومعظم بلاد الغرب تعاني من هذه الظاهرة.

وهناك عدة أسباب تجعل صغار الناس يرتكبون معظم الجرائم. فكلما يتقدم العمر بالناس ويستقرون في وظائفهم وتربية أطفالهم، فإنهم يحصلون على حصتهم في المجتمع، ولا يخاطرون بفقدها نتيجة منفعة مؤقته. ومن الجهة الأخرى فإن كثيرًا من الصغار لهم فرص قليلة من الوظائف. فوظائف العمال غير المهرة تبدو ضئيلة مقارنة بالعوائد السريعة والمغرية للسرقة. ولصغار العمر استعداد أكثر للمخاطرة للاعتقال بسبب قلة أنصبتهم من الأشياء.

تُرتكب جرائم عنف عديدة بوساطة الناس ذوي المعرفة بضحاياهم. فنسبة عالية من حالات القتل العمد، مثلاً، يكون القاتل والضحية على اتصال ببعضهما. وفي الواقع نجد أن سدس حالات القتل العمد التي ارتُكِبت في الولايات المتحدة، مثلاً، إنما ارتكبها أحد أفراد أسرة الضحية. وفي حالات عديدة، وبسبب أن كثيرًا من القتلة يعرفون ضحاياهم، فإن الشرطة استغرقت وقتًا بسيطًا نسبيًا لتحديد القاتل. ونتيجة لذلك فإن معدل اعتقال القتلة ومحاكمتهم مرتفع. وتعاني الشرطة من تحديد مجرمي النهب والسطو، لأن القليل منهم يعرفون ضحاياهم أو على علاقة بهم.
صلى الله على سيدنا محمد.
17‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة amoona11 (amoona ali).
89 من 98
ضعف الشخصية و المشاكل النفسية و جينة المحارب التي توجد عند بعض الاشخاص تجعلهم عنيفين جدا لا يملون الاجرام
17‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة HaCkEr TN (Baha HACKER).
90 من 98
البيئه هي التي تسمح لأشبالها بإفتراس ماخطر في بالها بمعنى بعض الاشياء المحيطه مرئيه اومحسوسه ترشد الانسان إلى طريق الاجرام...وماإلى ذلك
17‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة بوعمر الربيح ♥♥ (الشاعر الربيح).
91 من 98
الطلم

القهر

اضطراب نفسي

عدم تحقيق العداله ..كما يراها وهوسبب مشكله الثار فلو كان هناك اعدام لما كان هناك ثأر (التار )الموجود بالصعيد

عدم وجود اخلاق

سوء الاحوال الاقتصاديه

الشعور بالاضطهاد

الحاجه الماسه دون وجود من يهون عليك في تلك الازمه والحاجه

القهرالاجتماعي

الياس من الحياه

الاضطرار الي الانحراف
17‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة المهندس ا.
92 من 98
البعد عن الله وفقدان الضمير ... والجرائم نوعان نوع عن سبق إصرار وترصد وهذا ينطبق عليه ماذكرت سلفا ...
ونوع أخر وهو عن طريق الخطأ الغير متعمد أو الجهل بما يفعله وهذا أخف وطأة وقابل إصلاحه
17‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة هند الصنيع (هند ا ل ص ن ي ع).
93 من 98
الجهل وقلة الايمان وبحسب البيئة التي ينشئ بها
17‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة الاماراتية2011 (الاماراتية هنادي).
94 من 98
نقص
17‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة Silverado.
95 من 98
قلة الدين
17‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة اول غلا.
96 من 98
### العوامل التي تساعد الانسان على ارتاكاب الجرائم : وتلك الاسباب تقاس على 95 % #####
* ورود نقص في الفرص التي تساعد الانسان على العيش بحياه كريمه
* الحب في تقديم خدمات .. لزياده دخل له من الوضع الذي يعيش به حيث انه يعيش حياه كريمه الى مرحله الثراء او الثراء الفاحش حتى
* الظلم : بحيث ان الانسان لما يجد ظلم في تقديم غيره عليه مع انه افضل (قد) يقوده للارتكاب او التفكير بها
*وصوله الى مرحله ما تحت الصفر .. في المعيشه .. فهو سبب مؤثر ليقوده لمثل هذا الفعل !
* ضعف الوازع الديني : وتثيره هو عدم الخوف من العقوبه الاليهيه (مــن أمِـــن العقـــوبة أســـاء الأدب !!!) .. وعدم التفكير بالجرائم من الناحيه الدينيه ..
* صعف التربيه .. والتقتير على الابناء في لقمه العيش في الصغر : مما يقودهم الى السرقه في الصغر .. ويعتادو عليها ... وتتبرمج معهم تلك ليست كجريمه وانما كعاده محببه ..
* الحكم على البشر حسب الاصول .. وحسب ارصدتهم في البنوك .. لا حسب ما قامو به !

### العوامل التي تساعد الانسان على ارتاكاب الجرائم : وتلك الاسباب تقاس على 5 % #####
* اترك هذه الفئه لمن هم مدمني المخدرات .. واصحاب الامراض النفسيه ..
* الانتقام او الحسد : بحث انه احد الاسباب التي يقود الانسان لارتكاب الجرائم .. ويختلف هذا النوع بحيث ان الغرض نفسي لا مادي من ارتكابه للجرائم ..
* والاعتقاد الخاطئ ,, والشبهات ...
17‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة aseer.ws.sa (واحد من الناس).
97 من 98
17‏/9‏/2012 تم النشر بواسطة amoona11 (amoona ali).
98 من 98
1-الجهل
2-عدم التربية الصحيحة
3-عدم الفكر
2‏/8‏/2013 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
مـــاهي الاسبــاب التي تــدفع " الاشخـــاص " لارتــكاب " الجــرائم " برغــم علمهــم المُسبق بعقوبتهــا ..؟!!
ما علاقة الجنس والمال والسلطة بالجريمة ؟
مع او ضد حقوق الإنسان في التدخل بي الجرائم ؟
الجريمة.......
ماهي الأسباب او العوامل اللتي تدفع الشخص لسلوك طريق التطرف واﻷرهاب؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة