الرئيسية > السؤال
السؤال
ماسبب ظهور حب الشباب؟
العناية بالبشرة 10‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة coco-bird.
الإجابات
1 من 3
العادة السرية
10‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة Y_A_Z (Yzn Zidan).
2 من 3
أسباب ظهور حب الشباب يتعلق بحدوث تغيرات عمرية من فترة الطفولة إلي فترة الشباب (البلوغ).

والهرمونات التي تحدث النمو الجسدي هي نفسها التي تسبب وجود غدد دهنية (الغدد الدهنية موجودة مع جزيئات الشعر وتسمي تجويف دهني (أكياس دهنية)) في الجلد تقوم بفرز كمية زائدة من الدهون. هرمون الأندروجين هو أكثر أنواع الهرمونات تأثيراً علي الغدد الدهنية (هرمون ذكري) وهو هرمون موجود في الذكر والأنثى ولكنه بكثرة في الذكور.‏

أثناء مرحلة البلوغ تبدأ خلايا الجلد التي تجوف الأكياس الدهنية في الإفراز بصورة متكررة. لذلك بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من حب الشباب تقوم الخلايا بإفراز الدهون بصورة أكبر من الأشخاص الآخرين.‏

عندما تختلط الخلايا بكمية كبيرة من المادة الدهنية التي تفرز فبذلك يمكن أن تقوم بسد فتحات الأكياس الدهنية وفي نفس الوقت تستمر الغدد الدهنية في إفراز المادة الدهنية مؤدية إلى تضخم الأكياس الدهنية وامتلائها بها.‏

-: أعاني من حب الشباب رغم أنني أقوم بغسيل وجهي مرات عديدة في اليوم؟‏

- مازال هناك أشخاص يعتقدون أن ظهور حب الشباب ينتج عن عدم غسيل الوجه بكثرة. والحقيقة هي أن غسيل الوجه فقط لا يمنع ظهور الحبوب، ولكنه يساعد علي إزالة الدهون الزائدة علي الوجه أو الخلايا الجلدية الميتة.‏

غسيل الوجه مرتين في اليوم برفق بالماء ونوع صابون ملطف كافٍ جداً لتنظيف الوجه.‏

حيث تحدث الحبوب نتيجة بعض التفاعلات والأسباب البيولوجية التي تخرج عن سيطرتنا. لذلك يجب استخدام نوع علاج ملائم وصحيح لعلاج الحبوب.‏

- هل الضغوط النفسية تسبب ظهور الحبوب؟‏

- في الكثير من الأحيان تكون الضغوط النفسية سبب في ظهور الحبوب حيث أن الضغوط تكون لها تأثير فسيولوجي علي الجسم عامة بما فيها التغيرات الهرمونية المصاحبة لذلك والتي تكون في سبب آخر لظهوره.‏

وفي بعض الأحيان الأخرى يتسبب ظهور الحبوب في الإصابة بالضغوط العصبية وليس العكس.‏

ولكن إذا تم علاج الحبوب بشكل سليم، فلن تكون الضغوط النفسية لها تأثير علي أغلبية الناس.‏

- لم أعاني من حب الشباب في مرحلة المراهقة لماذا أعاني منه الآن في مرحلة البلوغ؟‏

- في الغالب يبدأ ظهور حب الشباب في بداية سن المراهقة، وينتهي في بداية العشرين من العمر. ولكن في بعض الأحوال يستمر حب الشباب في مرحلة البلوغ.‏

وهذه الأنواع من حب الشباب هي حالات مزمنة وتؤثر علي الجسم بشكل عام وليس الوجه فقط (تصيب الذكور أكثر من الإناث) ويرتبط ظهور الحبوب بفترة وجود الدورة الشهرية عند الإناث.‏

وفي بعض الأحوال الأخرى لا يبدأ ظهور حب الشباب إلا في فترة البلوغ وهذا النوع من الحبوب يصيب الإناث أكثر من الذكور.‏

وسبب هذه الظاهرة هو أن عندما تكبر الأنثى في العمر فإن التغيرات الهرمونية التي تحدث لها تتغير هي الأخرى وتساعد الغدد الدهنية في سهولة ظهور الحبوب.‏

يمكن أن يؤدي الحمل وأكياس المبايض في الأنثى إلي ظهور تغيرات هرمونية ينتج عنها ظهور الحبوب.‏

يصبن بعض السيدات بحب الشباب إذا توقفوا عن تناول حبوب منع الحمل والتي تساعد علي منع ظهور الحبوب.‏

- هل النظام الغذائي له تأثير في ظهور حب الشباب؟‏

- ظهور حب الشباب ليس له علاقة بالطعام. واتباع نظام غذائي صارم لا يؤدي إلي منع ظهور الحبوب.‏

ولكن هناك أشخاص يشعرون أن هناك بعض أنواع الطعام تؤثر تأثير ضار علي حبوب الشباب وخاصة الشيكولاتة، الكولا، الفول السوداني، سمك المحار وأنواع الطعام الدسمة.‏
19‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة 018.
3 من 3
العُدّ الشائع أو حب الشباب مرض جلدي تهيجي أو التهابي، ناتج عن تغييرات في المسامات الجلدية والغدد الدهنية المصاحبة لها. حب الشباب الشائع يسمى (Acne vulgaris)، فالإفراز المفرط للزيوت من الغدد بالإضافة إلى وجود طبقة طبيعية من الخلايا الجلدية الميتة يسد المسامات. تتجمع الإفرازات الدهنية تحت المسامة المسدودة، مما يوفر بيئة ممتازة لبكتيريا Propionibacterium acnes للتكاثر والنشاط. وبالتالي يتهيج الجلد، منشئا منطقة متأذية. يظهر حب الشباب عادة على الوجه، الكتفين، الظهر وأعلى الذراعين ومعظم البكتيريا المسببة لحب الشباب لاهوائية. حبّ الشّباب أو العدّ مرض جلدي مزمن عبارة عن مجموعة عناصر التهابية جريبية يصاحبها؛
سيلان زهمي (يتكاثر الزّهم بمناسبة نوبة البلوغ استجابة لـلإفرازات الهرمونية المذّكرة - إلى الزّهم يرجع لمعان البشرة - كما تصاحب نوبة البلوغ تغيّرات مهمّة للغطاء الدّهني وزيادة لقرتين الجلد).
تجمّع لتكيّسات الخلايا البشرية الميّتة في المسامّ (تتأكسد القرتين ويسودّ لونها, وهو ما يعرف بالنّقط السّوداء).
قد يقتصر الأمر غالبا على هذين العنصرين (سيلان زهمي وبعض التّكيّسات)
معالجة من حب الشباب

في معظم الحالات تُغسل المنطقة المصابة بالماء باستمرار وستخدام المضادات الحيوية حسب إرشادات الطبيب وبتالي فإن طرائق الوقاية تكون بالمحافظة على نظافة الجسم.
في الحالات الخفيفة,
يتطلّب الأمر عندئذ فقط تنقية للبشرة بصابون بلا رائحة يوميا واحتيطات غذائية تهمّ الحلويات والشوكلاته وعلاج الإمساك..
في الحالات المتوسّطة الشّدّة:
يزيد عدد التّكيّسات وتتعفّن فتسمّى حطاطات, تصاحبها عواقب نفسانية, وندبات (بعد سنّ العشرين) قد يزيد من حدّتها تدخّل المصاب بالحكّ, علاجها يتطلّب زيادة على العلاج السّابق, مرديات وتنقية جلدية من لدن اختصاصي.
أمّا الحالات الخطيرة
فهي نادرة, تنتشر في الوجه والظّهر, تتميّز ببثورها الدّرنية وهي تكيّسات ضخمة تتداخل فيما بينها لتكوّن أنفاقا جلدية, لها دوما إسقاطات نفسانية واجتماعية, علاجها بالإضافة لما سبق, يتطلّب تدخّلا من لدن مختصّ لإزالة الأدران المستعصية وندباتها المشوّهة.
حب الشباب أو العد الشائع
يعتبر من أكثر الحالات الجلدية وروداً على عيادة الطبيب العام، ويتراوح أثره من مجرد إزعاج بسيط إلى تأثير مشوه ولكن الأثر النفسي وخصوصاً عند المراهقين يتجاوز بالأهمية الأثر الجسدي. يشيع وجود حب الشباب وخصوصاً في سنوات المراهقة (80 % من الشباب لديهم درجة ما من الحالة). يبدأ حب الشباب باضطراب تقرن الجلد (فرط التقرن الالتصاقي) مما يسبب انسداد الوحدة الشعرية الدهنية مؤدياً لتشكل زؤان مجهري، قد يتطور إلى زؤان كبير، وربما يصبح بؤرة لزيادة نمو البكتيريا وبالأخص جرثومة propionibacterium acnes وكذلك الالتهاب الموضعي inflammation مع زيادة في خلايا الدم البيضاء ويليه ظهور حب الشباب الحطاطي papular وحب الشباب البثريpustular وقد يحدث تضخم في الوحدة الدهنية الشعرية، وخصوصاً بتأثير الاندروجينات [وهذا يطرح تسأل مهم عن أثر التهيج الجنسي على حب الشباب بتأثيره على الاندروجينات] ومن ثم تطور العقد والكيسات.
I - التشخيص :
قد تتكون الإصابة من زؤانات مفتوحة (رؤوس سوداء) أو زؤانات مغلقة (رؤوس بيضاء) أو حطاطات أو بثرات أو عقد أو كيسات. غالباً تكون الإصابة في الوجه وأحياناً في الكتفين والظهر والبطن. يجب اعتبار الأمراض الأخرى المشابهة لحب الشباب كالعد الوردي Rosacea وحب الشباب الستيرؤيدي.
أ - الوصف والتصنيف : من الضروري وصف حب الشباب بشكل دقيق لاختيار العلاج المناسب ولمتابعة تحسن الحالة بعد تطبيق العلاج وينظر في :
نوع الحب المسيطر (عقدي - كيسي - زؤان - حطاطي - بثري)
عدد الحبوب (خفيف - متوسط - شديد - شديد جداً)
II - العلاج : يعتمد العلاج على العوامل التالية : أ - نوع الأفة المسيطرة ب - توزع الأفات ج - درجة معينة من التجربة والخطأ
* أمور عامة :
يجب أن تتجنب المريضة استخدام المكياج أو تضع عند " الضرورة " أنواع لا تسبب انسداد الغدد الدهنية
شاع اعتقاد بأن الحمية الغذائية لا تلعب دورا كبيرا في تكون العد الشائع، ولكن دراسات حديثة أجريت أوضح أن تناول السكاكر المحولة والسكاكر البسيطة كالموجودة في الغذائيات الصناعية والمشروبات الغازية تؤدي لارتفاع سكر الدم مما يحفز افراز الانسولين ومعه يتم افراز العامل IGF-1 الذي يحفز
الغسل الخفيف مرتين يومياً باستخدام صابون خفيف أو غسول سائل من البنزوئيل بيروكسيد فيه كفاية
ويجب تجنب الفرك الشديد للبشرة
غالباً يتم استخدام الأدوية بشكل تراكمي (يوضع دواء جديد بعد القديم دون إلغاء)
قد تستخدم الصادات الحيوية موضعياً أو فموياً للعد الشائع أو البثري بعد وصف الرتينؤيدات الموضعية التي وصفت بعد البنزويل بيروكسيد (مع التحذير المناسب من عدم تطبيق البنزويل بيروكسيد والرتنؤيد في وقت واحد)
يتم سحب الأدوية عند التحسن بحسب ترتيب الإضافة الصاد ثم الرتنؤيد..
حبوب منع الحمل :
قد تستفيد بعض المريضات من استخدام حبوب منع الحمل الحاوية على مواد بروجستينية غير اندروجينية من مثل norgestimate أو desogestrel ويجب الانتظار 2 - 4 أشهر حتى يظهر التأثير
البنزويل بيروكسيد : (صوابين - محاليل - هلامات)
تستخدم مرة أو مرتين يومياً وتعتبر بداية جيدة للعلاج لكافة أنواع حب الشباب (بعض أنواعها يباع بدون وصفة) تتراوح عيارات المستحضرات من 2.5 - 10 % ويزداد جفاف الجلد كلما ازداد عيار المستحضر ولا يزداد التأثير المضاد للبكتيريا وتكون المستحضرات المائية عادة أقل جفافاً
أفضل ما يعالج به الزؤان comedonal بالرتنؤيد الموضعي
من مثل (tretinoin(retain-A و(adaplene(differin و(tazaroten(Tazorac تدهن بشكل خفيف قبل النوم ويبدأ بالعيار الخفيف ويزاد بالتدريج على مدى عدة أسابيع أو أشهر بحسب الحاجة أو تحمل المريض.
من الشائع حدوث احمرار الجلد وتهيجه في بداية العلاج بالرتنوئيدات ويمكن تلطيف الحالة بتقليص عدد مرات التطبيق إلى مرة كل يومين أو ثلاثة أيام حسب ما يلزم.
الهلامات المائية والمحاليل الكحولية أقوى تأثيراً وأشد إحداثاً للجفاف وهي المفضلة عند المرضى ذوي البشرة الدهنية وفي حالات فشل العلاجات بالكريمات (الرهيمات).
ملاحظة : لايجوز تطبيق الرتنوئيد بعد البنزويل بيروكسيد إلا بعد مضي 1 - 2 ساعة و السبب أن البنزويل بيروكسيد والرينوئيد في حال تطبيقهما معاً قد يسبب تهيج جلدي كما يتم إلغاء مفعول الدوائين.
استخدام الصادات
الحب الحطاطي والبثري يستدعي إضافة الصادات موضعياً أو فموياً اعتماداً على اتساع الإصابة وحسب تفضيل المريض
1 - الصادات الموضعية :
تطبق موضعياً مرتين يومياً بعد الغسل (باستعمال غسول بنزويل بيروكسيد) وتجفيف البشرة. يوجد للصادات أشكال عديدة (محاليل - هلامات - لوشن - مرهم - كريم) أنواع منها الإيريتروما 2 % والكلينداسين والتتراسكلين والسلفاسناميد ومنها حمض الأزيليك الذي يتمتع بخاصة حل الجلد المتقرن بالإضافة لتأثيره المضاد للبكتيريا لكن المرضى أصحاب البشرة الداكنة قد يحصل لديهم عند استخدامه نقص في التصبغ.
2 - الصادات الفموية : و تستخدم في الإصابة الشديدة أو الواسعة الانتشار، الخط الأول في العلاج التتراسيكلين أو الإريثرومايسين 1 غ / اليوم مجزأة على جرعتين.
ملاحظة : قد يسبب التتراسيكلين حساسية ضوئية، وكذلك يشيع الاضطراب المعدي والمعوي مع الإريثرومايسين. و في حال فشل هذين العلاجين يمكن استخدام مينوسيكلين 50 - 100 ملغ مرتين يومياً أو دوكساسلين 50 ملغ (و أحياناً 100 ملغ) مرتين يومياً ومن الممكن استخدام تريمتوبريم -سلفاميتوكساسول مع احتمال فائدة أقل بجرعة 160 - 180 ملغ مرتين يومياً.عادة تكون الصادات الفموية أكر فعالية من الموضعية وتستخدم في حال فشل الموضعية.
* حب الشباب العقدي الكيسي:
و هو من أشد الأنواع ويسبب آثار جسدية ونفسية، يبدأ العلاج باستخدام حكيم للعوامل الدوائية السابقة الذكر وفي حال عندت الحالة على العلاج يتم استخدام ايزوترينون isotrtinion الفموي بنجاح ولا يجوز وصفه إلا في الحالات الشديدة والنكوسة والحالات العقدية الكيسية.
ملاحظة : هذا الدواء مشوه جنين للأجنة بشكل كبير ويجب منع الحمل بشكل فعال عند النساء في سن الإنجاب طوال فترة العلاج. يستخدم الإيزوترنتون بجرعة 0.5 - 2.0 ملغ / كغ / يوم مجزأة على جرعتين ولمدة 16 - 20 أسبوعاً.
من آثاره الجانبية : التهاب الشفة، الألم العضلي، الألم المفصلي، الرعاف، الجفاف xerosis، ارتفاع الخمائر الكبدية، زيادة الدسم في الدم، نفص البيض.
و ينصح بالمناطرة الكثيفة (كل 2 - 4 أسابيع) لاختبارات الوظائف الكبدية وكذلك الشحوم الثلاثية والتعداد العام للدم CBC.
بالاستخدام الأنسب يمكن أن يكون هذا الدواء فعال لتراجع كبير للحب أو زواله نهائياً وفي حال حدوث نكس غالباً ما تكون الحالة ألطف وتستجيب بشكل أفضل لعوامل دوائية أقل سمية سبق أن استخدمت.
علاجات أخرى
العلاج الضوئي: علاج حقق نجاحات جيدة في علاج حالات حب الشباب. أوضحت الدراسات أن 76% من البثور اختفت لدى 80% من المرضى بعد تلقيهم العلاج الضوئي بالأشعة فوق البنفسجية. علاج آمن نسبيا ولكن ما زال البعض يتخوف من كونه قد يسبب التجاعيد على عمر أبكر من المعتاد.
العلاج بالليزر: استخدم الحرق بالليزر سابقاً لعلاج آثار حب الشباب التي يخلفها على سطح الجلد، ولكن الباحثين وجدوا أن له قيمة علاجية أيضا حيث يقوم بحرق الغدد الدهنية في الوجه وبصيلات الشعر ويسبب تكون الأوكسجين داخل البكتيريا المسبب لحب الشباب مما يؤدي لقتلها.
تثقيف المريض
إن تثقيف المريض أمر جوهري لتدبير هذه الحالة المزمنة
يجب أن يعرف المريض أن العلاج يحتاج عادة إلى 4 - 8 أسابيع قبل أن يلاحظ ظهور التحسن وأن الحب قد يزداد سوءً قبل أن يتحسن.
حب الشباب تتم السيطرة عليه وليس شفاءه (ما عدا حالات نادرة)
إيقاف الدواء من قبل المريض الذي يحصل عادة بمجرد ظهور التحسن سيعقبه خيبة أمل عند حدوث هيجان الحب بعد أسابيع - لا يجوز وقف الدواء أو انقاص جرعته إلا تحت الإشراف والمتابعة.
قاعدة لمتابعة المريض :
فحص المريض كل 6 أسابيع حتى ملاحظة تحسن جيد وعندها يتم تخفيض عيارات الأدوية بحسب احتمال المريض.
فرصة جيدة لعضو الرعاية الصحية:
غالباً ما تكون مشكلة حب الشباب أول مشكلة تلجأ الشاب لتحمل مسؤولية صحية بشكل جدي وزياراته للطبيب والصيدلاني فرصة لمتابعة مسؤوليات صحية أخرى عبر توجيه مناسب للتدخين والكحول والممارسة الجنسية الخطرة والمخدرات وغيرها من الأمور.
19‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة الشبوكشى.
قد يهمك أيضًا
ماسبب رقم 82 اللي بجانب اسمك ؟
ماسبب إنتشار الشك بين الرجال وإحساسهم بالخيانة
ماسبب انتشار الشائعات ؟.
ماسبب قوة تأثير الشيطان علينا ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة