الرئيسية > السؤال
السؤال
هل يجوز للزوجة مص زبر زوجهاللشهوة دون شرب المني
الفتاوى | Google إجابات | الزواج 19‏/6‏/2013 تم النشر بواسطة بدون اسم.
الإجابات
1 من 2
شوفو مدى خطورة مص العضو الذكري ورح تغيرو رأيكم ;
الأن ندخل في صلب الموضوع :
أولا : قضية مص الزوجة لقضيب زوجها :
رأيي الشخصي : عادة مستقذرة فيها اهانة للزوجة و تخلي للفرد عن انسانيته.....
و لن أمارسها حتى و لو طلبت مني الزوجة ذلك......أي انسان عاقل يستطيع أن يدرك حقارة هذا الفعل......
رأيك الشخصي : أنت حر في رأيك أخي العزيز وأنا أحترمه
حقائق :
نكرر ما قلناه سابقا : ان قضيب الرجل هو موضع نجاسة و حتى و لو تم تنظيفه بأقوى المطهرات.....
ليكن في علمك أن بعض أنواع الجراثيم لا تموت الا بالتعقيم بالأشعاعات كما الحال مع أشعة غاما التي تستعمل في تطهير و تعقيم أدوات الجراحة.
يخرج من قضيب الرجل عند التهيج عدة افرازات أغلبها تأتي من البروستاتة و جزء قليل من المثانة و افرازات الأحليل نفسه ,
يحتوي المني على كل من : البروستاغلانات، وحامض الستريك، والكولسترول، والسفولبيرات، والفيبرونوليزين، والقصدير ،والفوسفات، والهيالوردنيداز
و هناك مركبات تؤثر على التوازن البكتيري للفم مثل القصدير و الفوسفات و السفولبيرات
التي هي عبارة عن مركبات كبريتية و كلنا يعرف مدى سمومية الكبريت ,
ان أي خلل يصيب التوازن البكتيري للفم يهدد بقتل البكتيريا التي تحيا فيه طبيعيا مما يؤدي الى تعفن اللثة و الأغشية المخاطية لداخل الفم
و بالتالي حدوث التهابات قد تؤدي في حال عدم المعالجة الى تطورها الى أورام خبيثة...
أمر أخر : ان بقايا البول التي تخرج عقب المذي تعتبر سامة جدا لأنها تكون مركزة الى حد كبير و لا اشك أن أي زوجة تقبل بأن تدخل قطرة بول واحدة في فمها....
هذا فقط على مستوى الفم و تصوروا ماذا يحدث اذا دخل المني جوفك.......فعلا انها عادة قذرة
----------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
أعرف انه من الصعب على أي زوج اعتاد مص الزوجة لقضيبه سنوات عديدة تقبل التخلي عن هذا الفعل بسهولة ,
لذلك أعرف أن بعض الأعضاء الأعزاء سيحاول التهرب من الحقيقة و اختلاق شتى الأعذار ليبرر فعلته ,
و أعرف أيضا أن حجة الأغلبية هي عدم ورود نص صريح بتحريم الفعل لكن سأتي لرأي الدين في هذه القضية التي كثر السؤال عنها...
------------------------------------------------------------
من العالم :
أفادت مجلة بلا بوي الامريكية الخلاعية بين قوسين في استطلاع رأي قامت باجرائه حديثا بين شريحة واسعة من بائعات الهوى أن 85 % منهن
لا يحبذن مص قضيب زبائنهم لكنهن يفعلن ذلك من أجل المال فقط و أنه امر مقزز
و أظهرت شريحة أخرى خوفها من مخاطر دخول افرازات القضيب الى الفم رغم أنهن لا يملكن أي معلومات بشأن ذلك
تقول دراسة أخرى قديمة نوعا ما أن ما نسبته 48 % من الرجال لا يحبون مص الزوجة لقضيبهم
لأنه حسب رأييهم يعتبر اهانة للزوجة و احتقار لذاتها
ثمن مص القضيب أغلى بعشرة مرات من ثمن المعاشرة مع بائعة هوى أمريكية أو أوروبية
حسب ما جاء في شريط وثائقي من انتاج القناة الفرنسية : فرانس 5 و ذلك لتقزز بائعات الهوى من هذا الفعل و بالتالي فهن يمارسنه غصبا عنهن...
تقول دراسة ألمانية أجريت في 2001 أن المص يؤدي الى تأذي القضيب على المدى البعيد بسبب تعرضه الدائم لبكتيريا
فم الزوجة الموجودة طبيعيا مما يؤدي الى حدوث التهابات على طبقته الخارجية على المدى المتوسط...
كما أن الزوج الذي يعتاد المص للوصول للنشوة المرجوة يعود جهازه العصبي بدون علمه على هذه العملية
التي مع مرور الوقت ستصبح بديلا عن الأيلاج الطبيعي في الفرج شأنها شأن العادة السرية.....
و تصوري أيتها الزوجة الكريمة فقدان زوجك لنشوة الأيلاج الطبيعي.....
اتمنى لكم الصحة والعافية
19‏/6‏/2013 تم النشر بواسطة saef.pc (mohamed saif).
2 من 2
الجنس الفموي ( المص أواللحس أوشرب مني الرجل) يعتقد البعض انه وجد في الوقت الحديث وهذا خطأ شائع . بل هو من أقدم وضعيات الجنس اللتي وجدت في الحضارات السابقة منذ آلاف السنين ودلت على ذلك الآثار من رسومات وتماثيل ونأتي هنا على شرب مني الرجل من قبل المرأة اوكما يطلق عليه ( حليب الرجل ). الجميع يعرف فائدة المني للمرأة من مكوناته القيمة واللتي تحتوي على الهرمونات والأنزيمات والمعادن والبروتينات والفيتامينات . ولهذا يقال ان مني الرجل غذاء ودواء وهنا نعرف أن المرأة عندما تشرب المني فإنها تأخذ من صحة وقوة جسم الرجل الشئ الكثير . وهنا نذكربعضا من الأبحاث والآراء الطبية في فوائد المني ( فقد قالت الدكتورة إليزابيث في بحث نشر فيمجلة نيو إنجلاند الطبية أن شرب مني الرجل يمنح جسم المرأة الحيوية والنشاط ونستطيع ملاحظة ذلك بين المرأة اللتي لديها رجل والمرأة اللتي ليس لديها رجل .فالنباتات مثلا تعيش بريها بالماء ولكن تضل بعض اوراقها مصفرة ونموها بطيئا وتكون مقاومتها ضعيفة اذا لم نضف لها بين فترة واخرى السماد . وهذا ما يفعله مني الرجل بجسم المرأة ). (وهناك دراسة اجريت في جامعة كارولينا الشمالية على مجموعة كبيرة من النساء اثبتت ان شرب المني يقلل نسبة الاصابة بسرطان الثدي بفضل عدد من البروتينات والانزيمات الموجودة في المني ) . ( كما أعلنت جامعة غراس النمساوية أن السائل المنوي يحتوي على مادة تبطئ الشيخوخة، وقد تستخدم هذه المادة لمكافحة بعض الأمراض .وتوصل الباحثان توبياس إيزنبرغ وفرانك ماديو إلى مادة "سبيرمدين" الموجودة في مني الرجل تطيل عمر خلايا المناعة ) . كما ثبت تأثيره على وظائف نفسية وفسيولوجيه عند المرأة كالإحساس بالسعاده وانتظام الدورة الشهرية ويرجع ذلك لتأثير الهرمونات الموجودة في المني .. ..كما أن من فوائد شرب المني عدم تناول حبوب منع الحمل واللتي أظهرت الأبحاث ضررها على المرأة وماتسببه من عقم وسرطان ، فليس هناك حاجه للقذف في المهبل أبدا الا عند طلب الحمل . ومن الفوائد بالنسبة للرجل تقليل حساسية رأس القضيب واللتي تسبب القذف المبكر وكذلك المحافظة على صحة البروستاتا .. ويلزم لذلك المص بقوة بعد القذف .


فنبدء من البداية فعند التقاء الرجل والمرأة في الغالب تكون البداية بالضم والتقبيل وتحسس جسم كل منهما الآخرثم تبدء المرأة بمداعبة القضيب والخصيتين باللحس والمص وهذا مثير جنسيا للرجل فو يزيد في الشهوة ويزيد في انتصاب القضيب ومثير أيضا للمرأة فهذا القضيب اللذي تتمناه كل امرأة هو بين يديها الآن تقبله وتمصه فيزيد هذا في شهوتها. ومع المص فإن شهوة الرجل تزداد ويكون قريبا من حالة القذف فلو توقفت المرأة عن المص وبدئت مرحلة الجماع فان الطرفين لن يستمتعوا كثيرا حيث ان الرجل يبدء بالقذف سريعا وتنتهي العمليه بدون متعة كاملة . ولكن الطريقة السليمة هي الإستمرار في المص حتى يتم القذف . ولهذه الطريقة فوائد كثيرة سنشرحها في هذا الموضوع . مع استمرارالمص سوف يحس الرجل بقرب خروج المني وهنا يجب ان تاخذ المرأة وضعا مناسبا لإستقباله وأهم هذه الوضعيات هي أن يكون الرجل واقفا وهي جالسه على ركبتيها مع ثني الراس للخلف أو تكون مستلقيه على ضهرها والرجل يكون فوق صدرها مع فتح الفم بقوة ثم يضع الرجل رأس القضيب قريبا من فمها أو يجعله يتكئ على شفتها وهذه الوضعيه تضمن تدفقا كاملا داخل فم المرأة وتسمح للرجل بمشاهدة تدفق المني بسهولة ممايمنحه نشوة ومعرفة بالكمية اللي خرجت منه . هناك بعض الملاحظات في هذه المرحلة وهي تحريك القضيب اثناء التدفق مما يجعل قطرات المني تسقط خارج الفم او اغلاق الفم اثناء التدفق اوشرب المني قبل اكتمال العملية. وهذه تفقد جمال المتعة الجنسية ، بعد أن يتوقف القضيب عن التدفق يجب أن تقوم المرأة مباشرة بمص فقط رأس القضيب مع الشفط بقوة لبعض الوقت ودعك الخصيتين والمنطقة اللتي اسفلها باليد.. فهذه الطريقة تسمح باخراج كل قطرات المني العالقه داخل القضيب او في عروقه مما يحافظ على صحة البروستاتا ..ولكي يكون الجماع آمناً وبدون الخوف من الحمل .. كما أن رأس القضيب يكون في اعلى درجات الحساسيه في هذا الوقت حتى ان بعض الرجال ينتفض عند لمس راس القضيب .. وعند مصه سوف تنخفض هذه الحساسيه ولن يحصل بعد ذلك قذف مبكر ..بعد ذلك تقوم المرأة بشرب المني ويفضل ان تمرر المني بلسانها على اسنانها قبل ان تشربه لان له تأثيرا على الاسنان في تبييضها . بعد هذا يكون الرجل منهكا ويميل قضيبه للأرتخاء وهذا شئ طبيعي ..ولكننا نريد ان تستمر العلاقة الجنسية حيث لم يبدء الجماع بعد .. بعض الرجال يضغط على نفسه ويستمر في العملية ولكنه لن يكون في نشاطه المعتاد..ولقد وجد الحل السريع والفعال لكل رجل يريد ان يواصل بعد الإنزال.. حيث وجد أن الخصيتين لهما دور كبير في قيادة العملية الجنسية بإفراز بعض الهرمونات وبعد الإنزال تصاب بنوع من السبات وتحتاج للإنعاش ليتم افراز هذه الهرمونات .. فيتعين على الرجل ان يطلب من المرأة ان تنام على ظهرها ثم يأتي فوقها وتفتح فمها بقوة ليدخل الخصيتين بكامل محيطها ثم تغلق عليها فمها وتحاول ان تقلبهما وتداعبهما بينما الرجل بين فترة واخرى يرفع نفسه ليشد الخصيتين
وسوف يلاحظ الرجل بعد دقائق تقريبا انتصاب القضيب مجددا وخروج العسل من القضيب ( يسمى العسل الأبيض للسائل اللذي يخرج من القضيب أثناء المص ) وهذه الطريقة تضمن ضمانا قطعيا عدم جود قطرات من المني داخل القضيب ... بعد ذلك يبدء الجماع وسوف تستمتع المرأة قبل الرجل لأنه سوف ياخذ وقتا طويلا بدون أي منغصات ولا قذف مبكر وسوف يسعفهم الوقت في تجربة الكثير من الوضعيات ويفضل ان تقوم المرأة بمص القضيب بين كل وضعية ليستمر القضيب منتصبا وبقوة لكل الوقت ... بعد ان يحس الرجل بأن المرأة قد أشبعت حواسها عليه ان يخرج قضيبه بوقت كافي لكي يستمتعا بالمداعبة قبل النهاية ... فتنام المرأة على ظهرها ويأتي الرجل فوق صدرها ويضع القضيب بين نهديها ويدعكه مرة وتمصه مره حتى تحين ساعة الصفر فتتهيأ المرأة لإستقبال حليب الرجل كما شرحنا في الطريقة السابقه
بعض الفتيات تفضل أن يكون القذف في المرة الثانية على وجهها لكي تدهنه به فهو معروف أنه يشد البشرة ويبيضها ويصفيها كما أن الفتاة تستمتع بمشاهدة القضيب وهو يتدفق منه المني وهذه الوضعيه تسمح لها بذلك
8‏/10‏/2013 تم النشر بواسطة abuahmed132.
قد يهمك أيضًا
هل يجوز اخراج المني بالنسبة للرجل عن طريق التخيل بالجماع
هل يجوز نقل ملكية الذهب للزوجة
نعلم ان ماء الرجل هو المني لكن ماهو ماء المراة
هل مص المهبل حرام
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة