الرئيسية > السؤال
السؤال
سؤال صعب / يقول اللة سبحانة وتعالى :"أطيعوا أولى الأمر منكم "فلماذا لاتطيعوة ؟
ماهى شروط هذة الطاعة ؟ أرجو الأجابة بتأنى  ودقة ولامانع من اللجوء الى المراجع العلمية .
البرامج الحوارية 10‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة mohahelmy.
الإجابات
1 من 9
شرط عام
وهو لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق
10‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة g00g00SH (g00g00sH ــــــــــــ).
2 من 9
الشرط الاول ان يحققوا اولياء الامر الشروط المطلوبة من اولياء الامر ومن بعدها نطلب من الناس ان يطيعوهم
10‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة NFS4T.
3 من 9
الفتنة اشد من القتل
10‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة هانى سويلم.
4 من 9
قال تعالى :(( يا ايها الذين امنوا اطيعوا الله واطيعوا الرسول واولي الامر منكم فان تنازعتم في شيء فردوه الى الله والرسول ))

لاحظ أن الآية الكريمة لما تحدثت عن طاعة أولي الأمر اشترطت أن يكونوا (منكم) يعني مؤمنين مسلمين ..

والباقي عندك

وبعدين الأخ هاني سويلم ... هم الفتنة لا أستثني أحدا منهم
10‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة مالكولم اكس.
5 من 9
الطاعه فى امور الخير ولا طاعه فى فعل المعصيه
11‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة shosho.
6 من 9
ومن هو ولي الامر
القادم علىالدبابه
ام المنصب من قبل الانجليز
ام صاحب البيعه الفلته
7‏/9‏/2010 تم النشر بواسطة بعيد النظر.
7 من 9
تفسير قوله تعالى: (يا أَيُّهَاالّذينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللّهَ وَأَطيعُوا الرَّسُولَ وَأُولي الاََمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنازَعْتُمْ في شَيءٍ فَرُدُّوهُ إِلى اللّه والرَّسُول إِنْ كُنْتُمْ تُوَْمِنُونَ بِاللّهِ وَاليَومِ الآخر ذلِكَ خَيرٌ وَأَحْسَنُ تَأْويلاً )  مختلف عليه، فقيل أن أولي الأمر هم الأمراء و السلاطين أو العلماء و الفقهاء أو أهل البيت (ع)، وبما انّه سبحانه أمر بإطاعة أُولي الاَمر إطاعة مطلقة، غير مقيدة بما إذا  أمروا بالمعصية فيمكن عدم اتباعهم، يمكن استنتاج أنّ أولي الاَمر المشار إليهم في الآية والذين وجبت طاعتهم على الاِطلاق، معصومون من المعصية والزلل، و في الاَية جمع الله تعالى فيها بين الرسول و أُولي الاَمر، وذكر لهما معاً طاعة واحدة، فقال: (وأطيعوا الرسول و أُولي الاَمر منكم ) ، ولا يجوز على الرسول أن يأمر بمعصية أو يغلط في حكم، فلو جاز شيء من ذلك على أُولي الاَمر، لذكر القيد الوارد عليهم فلا مناص من أخذ الآية مطلقة من غير أن تقيد، ولازمه اعتبار العصمة في جانب أُولي الاَمر، كما اعتبر في جانب رسول اللّه (صلى الله عليه وآله وسلم) من غير فرق

وبعبارة أُخرى: انّه سبحانه أوجب طاعتهم على الاِطلاق، كما أوجب طاعته، وطاعة رسوله، ولا يجوز أن توجب طاعة أحد على الاِطلاق إلاّ من ثبتت عصمته، وعلم أنّ باطنه كظاهره، و أمن منه الغلط والاَمر بالقبيح، وليس ذلك بحاصل في الأُمراء، ولا العلماء و سواهم، جلّ اللّه عن أن يأمر بطاعة من يعصيه، أوبالانقياد للمختلفين في القول والفعل، لانّه محال أن يطاع المختلفون، كما أنّه محال أن يجتمع ما اختلفوا فيه...

و بالتالي أهل البيت هم أولي الأمر الذين أُمِرنا بطاعتهم فلابدّ في التعرُّف عليهم من الرجوع إلى السنَّة التي ذكرت سماتهم ولا سيما حديث الثقلين حيث قورنت فيه العترة بالكتاب، فإذا كان الكتاب مصوناً من الخطأ، فالعترة مثله أخذاً بالمقارنة ففي سنن الترمذي عن زيد أيضاً قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم): (إني تارك فيكم ما إن تمسكتم به لن تضلوا بعدي، أحدهما أعظم من الآخر، كتاب الله حبل ممدود من السماء إلى الأرض وعترتي أهل بيتي ولن يفترقا حتى يردا عليّ الحوض فانظروا كيف تخلفوني فيهما) (ج5 ص329 ط / دار الفكر ـ بيروت)

و آية التطهير تدل على عصمة أهل البيت في قوله تعالى في سورة الأحزاب الآية٣٣ : ﴿ ... إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا ﴾ و قصة نزول الآية في صحيح مسلم بالإسناد إلى صفية بنت شيبة قالت : خرج النبي ( صلَّى الله عليه و آله ) غداة و عليه مِرْط مرحّل من شعر أسود فجاء الحسن بن علي فأدخله ، ثم جاء الحسين فدخل معه ، ثم جاءت فاطمة فأدخلها ، ثم جاء علي فأدخله ، ثم قال : ﴿ ... إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا ﴾       و في مسند أحمد بن حنبل ، عن أم سلمة أن النبي ( صلَّى الله عليه و آله ) كان في بيتها فأتت فاطمة ببرمة فيها خزيرة فدخلت بها عليه فقال لها : إدعي زوجك و ابنيك ، قالت : فجاء علي و الحسن و الحسين فدخلوا عليه فجلسوا يأكلون من تلك الخزيرة و هو على منامة له على دكان تحته كساء خيبري ـ قالت ـ و أنا أصلي في الحجرة ، فأنزل الله عَزَّ و جَلَّ هذه الآية : ﴿ ... إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا ﴾  قالت فأخذ فضل الكساء فغشاهم به ، ثم أخرج يده فألوى بها السماء ثم قال :
اللهم إن هؤلاء أهلُ بيتي و خاصتي فأًذهِب عنهم الرجسَ ، و طَهِّرهم تطهيراً ، اللهم هؤلاء أهل بيتي و خاصتي فأذهِب عنهم الرجسَ و طَهِّرهُم تطهيراً .
قالت : فأدخلتُ رأسي البيت فقلت : و أنا معكم يا رسول الله ؟
قال : " إنك إلى خير إنك إلى خير " .
و هناك أحاديث عديدة بصيغٍ مختلفة بهذا المضمون حول آية التطهير ذكرها العلماء في ما يتجاوز عن الخمسين كتابا من كتب التفسير و الحديث ، نذكر منهم على حسب المثال :
1. الترمذي : أبو عيسى محمد بن عيسى بن سورة المتوفى سنة : 279 هجرية في صحيحه : 4 / 351 حديث 3205 ، طبعة : دار الكتاب العربي/ بيروت .
2. الحاكم الحسكاني : عبيد الله بن عبد الله بن أحمد ، من أعلام القرن الخامس الهجري ، في كتابه شواهد التنزيل : 2 / 13 ، طبعة : منشورات الأعلمي بيروت .
3. الحاكم النيسابوري : أبو عبد الله محمد بن محمد المتوفى سنة : 405 هجرية في كتابه المستدرك على الصحيحين : 3 / 146 و 147 ، طبعة : دار المعرفة / بيروت .

نقاط ذات أهمية :
و لا بُدَّ هنا من الإشارة إلى نقاط ذات أهمية هي :
1. إن الآية تدلّ على عصمة أهل البيت ( عليهم السَّلام ) إذ المقصود من الرجس مطلق الذنوب و الآثام و الأدناس ، كما أن المقصود من التطهير هو التنزيه من كل ألوان المعاصي و الذنوب ، و التزكية من جميع أنواع الأدناس و الأقذار [9] .
2. إن إرادة التطهير في الآية تختص بأهل البيت ( عليهم السَّلام ) دون غيرهم و ذلك لأن الآية صدّرت بأداة الحصر " إنما " .
3. إن تخصيص هؤلاء الخمسة دون غيرهم بهذه المكانة العالية الرفيعة ليس عفويا ، بل هو تعبير عن إعداد إلهي هادف لبيان الوجود الإمتدادي في حركة الرسالة ، و هذا الوجود لا يمثله إلا أهل البيت ( عليهم السَّلام ) لإمتلاكهم جميع الخصائص و الكفاءات التي تؤهلهم لذلك
4‏/8‏/2011 تم النشر بواسطة حروف الأمل.
8 من 9
يقول الله سبحانه وتعالى أطيعوا أولي الأمر منكم، وليس اعبدو أولي الأمر منكم، يا أخي لا مانع ان تحب آل البيت كما نحبهم ولكن إياك والشرك، فالله يغفر الذنوب جميعا الا الشرك به
1‏/1‏/2014 تم النشر بواسطة بدون اسم (sami khatibo).
9 من 9
بسم الله الرحمن الرحيم
بالنسبة لعصمة اهل البيت فهذه الاية الدليل الواضح على ان اهل البيت الاطهار هم ليسوا معصومين بل هم كساءر البشر و لكن فضلهم الله بنسبهم للرسول الاكرم.
فالله امرنا بطاعته و طاعة رسوله و اولى الامر ولكن عندما يقع النزاع و الخلاف فعلينا العودة الى من هو معصوم وهو الله و رسوله و لم يتم ذكر اولى الامر. هذا اوضح دليل على ان النبي وحده بين البشر هو المعصوم.
ارجوا من اخوتي الكرام و الذين يؤمنون بالامامة ان يطلعوا على الادلة التي تنفي هذه العقيدة و ليحكموا عقلهم و لا يكتفون بما وصلهم من معتقدات من اباءهم.
اسال الله ان يجمعنا عاى كلمة الحق و يهدينا الى صراطه المستقيم و السلام عليكم
6‏/2‏/2014 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
لماذا هناك أختلافات عميقة بين الدين الأسلامى والدين المسيحى رغم أن اللة سبحانة وتعالى هو الذى أنزل الرسالتان؟
" طاعة الله والرسول "
هل طاعة ولي الأمر مقيدة أم مطلقة في الإسلام؟
هل يمكن الاستغناء بالقرأن عن السنة
هل تعلمون ان الله سبحانة وتعالى
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة