الرئيسية > السؤال
السؤال
مـــالتــــفســـــير العــلمـي للحــــسد؟...
نرى أحياناً بعض الأشخاص الحسودين ولديهم القدرة على تخريب ماتقع أعينهم عليه..

فما هو التفسير العلمي للحسد؟ وكيف يكون بعض الاشخاص لديهم هذه القدرة؟ وهل الأمر وراثي؟..
العلاقات الإنسانية | المشاكل الاجتماعية | العلوم 9‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة Narges ζ͡»͡ ︶.
الإجابات
1 من 5
سؤالك حلو

راح ينحذف ههههههههههههههههههه
9‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
2 من 5
هذا اشي غير ملموس يعني  مثل الاشارات اللاسلكية
9‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة sayel (Sayel Sawaftah).
3 من 5
يمكن احسدك على سؤالك و ينحذف

كل شي جايز

يلا يا مشرف دورك الان هههههههه
9‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
4 من 5
الحسد: هو تمني زوال النِّعمة عن صاحبها: سواءً كانت نعمة دين أو دُنيا، وهو خُلق ذَميم، مع إضراره بالبدن، وإفساده للدين، وفي ذلك تعدي وأذى على المسلم نهى الله ورسوله عنه.

قال تعالى: {وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَاناً وَإِثْماً مُبِيناً} [سورة الأحزاب: 58].

وقال سبحانه وتعالى في ذم الحاسدين واستنكار فعلهم: {أَمْ يَحْسُدُونَ النَّاسَ عَلَى مَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ} [سورة النساء: من الآية 54]، وقد أمر جل وعلا بالاستعاذة من شر الحاسد، فقال تعالى: {وَمِنْ شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ} [سورة الفلق: 5].
9‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم sfd (العمري عمري).
5 من 5
السحر والحسد ، حقيقة واقعة مذكورة في آيات القرآن الكريم  .

الحسد : هو شعور بالحقد أو الحرمان مع تمني زوال النعمة من المحسود
أما السحر : فهو نفخ كلمات السحر التي تسخر الجن لعمل ضرر ما بالشخص المسحور له

الرسول الكريم نفسه كان مسحور له ، لكن الله نجاه من ضرر السحر ، عندما نفخت له ساحرة كلام السحر في مشط مربوط ، ثم رمت هذا المشط في بئر مياه مهجورة ، لكن الملاك جبريل قد دل الرسول على مكان هذا المشط المؤدي إلى تأثيرات السحر ، وكان أثر ضرر السحر على الرسول (ص) أنه كان يُخيل له أنه يفعل أشياء وهو لم يفعلها ، أو ينسى فعل شيء مهم بشكل متكرر ، أو يرتبك فجأة بدون سبب معروف ، لكن الله العظيم قد نجاه بقوة إيمانه ، لذلك لا يمكن إنكار حقيقة ضرر السحر والحسد .

يعتمد الساحر على تسليط شياطين الجن على المسحور ، ثم تستخدم شياطين الجن أسلوب تغيير إشارات البصر و السمع داخل مخ المسحور ، هذه الشياطين تؤثر بنسبة أكبر على الإنسان المكتئب أو اليائس ، فيرى المسحور أشياء غير حقيقية ، أو يسمع أشياء غير واقعية ، ( فسحروا أعين الناس ، واسترهبوهم ، وجاءوا بسحر عظيم )

الرسول هنا .. لم يفك ضرر السحر لأنه فقط عثر على مكان المشط المربوط بكلام السحر ، لكنه فك السحر بإذن الله ، برحمة الله ، بقوة إيمانه ، بقدرة الله العظيم ، التي تفوق قدرة شياطين الجن . ( وما هم بضارين به من أحد ، إلا أن يشاء الله )

نذكر هنا قصة الملكان اللذان اختبرا البشر بغوايتهم إلى السحر ، فانجذب الناس إلى تعلم كلام السحر :

( وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ ، وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ ، وَلَكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا ، يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ ، وَمَا أُنْـزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ ، هَارُوتَ وَمَارُوتَ ، وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولا : إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلا تَكْفُرْ ، فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ ، وَمَا هُمْ بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلا بِإِذْنِ اللَّهِ ، وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلا يَنْفَعُهُمْ ، وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ ، مَا لَهُ فِي الآخِرَةِ مِنْ خَلاقٍ ، وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْا بِهِ أَنْفُسَهُمْ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ )

(وَأَلْقِ مَا فِي يَمِينِكَ ، تَلْقَفْ مَا صَنَعُوا ، إِنَّمَا صَنَعُوا كَيْدُ سَاحِرٍ ، وَلا يُفْلِحُ السَّاحِرُ حَيْثُ أَتَى )

( ومن شر النفاثات في العقد ) أي من شر كلام السحر ، المنفوخ في عقدة السحر المربوطة من الساحر

( وَأَنَّا كُنَّا نَقْعُدُ مِنْهَا مَقَاعِدَ لِلسَّمْعِ فَمَنْ يَسْتَمِعِ الآنَ يَجِدْ لَهُ شِهَابًا رَصَدًا )

الساحر هو كل رجل أو امرأة تستعين بكتب السحر أو كلام السحر أو أعمال السحر ، أو يستعين بالجن الذي يصعد إلى السماء ، فيقعد في أماكن معينة من مقاعد في السماء ، يستمع من خلالها إلى أخبار القدر النازل على أهل الأرض من السماء ، ثم يخبر بها الساحر ، مقابل أن يشكره الساحر أو يعبده من دون الله العظيم ، لذلك فإن مجرد اتباع كلام أو عمل أو تسخير شيطان جني من أجل السحر هو كفر صريح ، ليس بعده كفر ، ومصيره الشقاء في الدنيا ، ثم عذاب النار في الآخرة ، وهو يذوق العذاب بمجرد موته ، فلا يشترط انتظار الآخرة !

الجن الذي يستعين به الساحر ، يرهق الساحر ، ينقلب ضرره أحيانا ضد الساحر ، ولا يوجد إنسان ساحر إلا نهايته سيئة ، بسبب أنه ضر ناس كثيرة بكلام السحر وأعمال السحر والدجل والشعوذة ! يعتقد الساحر أنه ذكي وعبقري لأنه ساحر ، لكن الحقيقة أنه أسفه الناس ، لأنه قد كفر بقدرة الله العظيم ، بينما استعاذ بقدرة الجان ! وفضل قوة الجان على عبادة الله العظيم ، لذلك إذا أنت وجدت كتاب سحر في أي مكان ، لا تقرأه ، ولا تنفذ الكلام الموجود فيه ، حتى لا تبدأ في الدخول في أول بوابة من كلام وأعمال السحر . والساحر لا يملك ضرر لأحد إلا بإذن الله .

الساحر أو الساحرة ، قلبه أسود قاسي ، معتم السواد ، لا يعرف رحمة ، يجمع كل صفات السوء

يحب الساحر إهمال نظافة بيته أو مكان السحر ، لأن شياطين الجن التي تساعده هي تحب الرائحة الكريهة ، والمناظر القذرة ، وتحب هذه الشياطين أن تسكن في الخرابات القذرة ومناور الحمامات ، ومقالب القمامة البعيدة عن الناس .

يذكر أن الساحر يحب نفخ كلام السحر في عقدة مربوطة ، أو في دماء متعفنة سوداء ، ذات رائحة كريهة ، أو ما شابه هذه الأمور ، حتى ينجح ضرر السحر  .

( وَأَنَّهُ كَانَ رِجَالٌ مِنَ الإِنْسِ ، يَعُوذُونَ بِرِجَالٍ مِنَ الْجِنِّ ، فَزَادُوهُمْ رَهَقًا )

لا يوجد شيء يفك عمل وكلام السحر مثل آيات القرآن الكريم ، والصلاة على وقتها ، وذكر الله كثيرا ، الرقية الشرعية الصحيحة المذكورة عن الرسول ، خدمة الناس كل يوم ، والإكثار من أعمال الخير . فلا تذهب إلى ساحر أو دجال من أجل فك السحر أو إبطال ضرر الحسد .

إن المرأة التي تذهب إلى ساحر ، أو الرجل الذي يذهب إلى ساحر ، يستعين بسحره ، له ذنب عظيم وعقاب شديد عند الله !

العراف الذي يعرف جزء أو شيء من علم الغيب ، سواء كان صحيح كله أو بعضه فقط صحيح ، هو في حقيقة الأمر يستعين بشياطين الجن في ذلك ، هذه هي علامة سحره ، ومن يستعين به فهو يرتكب ذنب الاستعانة بساحر ، العقاب على ذلك شديد وليس هين .

( وَأَنَّهُ كَانَ رِجَالٌ مِنَ الإِنْسِ ، يَعُوذُونَ بِرِجَالٍ مِنَ الْجِنِّ ، فَزَادُوهُمْ رَهَقًا )

وعن الحسد قال الله العظيم :

( أَمْ يَحْسُدُونَ النَّاسَ عَلَى مَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ ؟ فَقَدْ آتَيْنَا آلَ إِبْرَاهِيمَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ ، وَآتَيْنَاهُمْ مُلْكًا عَظِيمًا )
( ومن شر النفاثات في العقد ، ومن شر حاسدٍ إذا حسد )

قال الرسول الكريم :

( كل ذي نعمةٍ محسود ، إن الحسد أهلك من قلبلكم من الأمم )  

( استعينوا على قضاء حوائجكم ، بالكتمان )

( إن الحسد يأكل الحسنات من الحاسد ، كما تأكل النار الحطب )

عزيزي/عزيزتي ، إذا كنت تشك في أنك محسود أو مسحور ، فإن علامات السحر أو الحسد عليك هي :

أن تجد حالك غير مستقر دائما ، أو الدنيا سوداء معك دائما ، لكن لا تخلط بين ابتلاء الله أو عقاب الله لك مع  الحسد أو السحر

أو تجد نفسك مضطر أن تترك العمل فجأة ، من أثر حسد زمايلك

أو تحكي لشخص حاسد أي شيء ، ثم تجد هذا الشيء فشل فجأة ، أو لم ينجح ، أو لم يتم ، أو جلب عليك ضرر ما .

أو أن يتأخر زواج البنت إلى سن 35 و 38 سنة على الرغم من أنها جميلة ، طيبة ، متدينة ، ذكية ، ليست مغرورة ، أو يتأخر زواج الشاب إلى سن كبير .

ليس كل شيء سيء في حياتك ، معناه وجود ضرر سحر أو حسد عليك .. لكن اعلم أن أثر ضرر الحسد أحيانا يكون أشد عليك ضررا من أثر السحر .

كلما زادت ذنوبك وقلت حسناتك : كلما ضعفت أمام ضرر الحسد أو السحر

وكلما زادت حسناتك ، وقلت ذنوبك : كلما كنت قوي أمام مقاومة ضرر الحسد والسحر ، فلا يضرك شيء إلا بإذن الله

إن علاج السحر والحسد لا ينجح أبدا عند الدجالين والمشعوذين والجاهلين

لكن علاج الحسد والسحر هو تنفيذ جميع هذه النصائح القادمة ، وليس جزء منها فقط  :

1- كثرة قراءة القرآن ، تشغيل المصحف المرتل وإذاعة القرآن طوال اليوم ، ومصاحبة المؤمنين الملتزمين ، والابتعاد عن أصدقاء السوء ، أو الناس الملهيين عن العبادة . والتسمية باسم الله قبل بداية كل عمل ، وقبل دخول البيت والخروج منه ، أو دخول والخروج من مكان العمل ، أو السيارة .

2- المحافظة على أذكار الصباح والمساء دائما ، ترديد الرقية الشرعية المذكورة عن الرسول الكريم ، وإذا كان لديك مولود جديد اقرأ في أذنه القرآن كل يوم ، واحرص على تشغيل المصحف المرتل وإذاعة القرآن الكريم في غرفة المولود وفي البيت .

3-  أعمال الخير ومساعدة الناس ، والرحمة عليهم ، كلها أعمال تقربك من الله ، تحميك من شرور الحسد أو  السحر ، وقال الرسول الكريم : أن تناول سبع تمرات في صباح كلي يوم يمنع عنك الحسد .

4- كلما كنت قريب من الله العظيم ، طيب القلب ، رحيم ، كلما كان تأثير الحسد والسحر عليك ضعيف

5- اترك كل شيء يضيع لك الوقت الكثير ، يلهيك عن العبادة ، فلا تنشغل عن العبادة بشيء غير ضروري .

6- إن كل شيء حرام أو يبعدك عن الله العظيم ، سوف يجعل تأثير الحسد والسحر عليك قوي ، و إذا كان عندك بنت أو أخت سوف تتم خطبتها ، فلا تذيع الخبر إلا بعد زواجها ، لأنه كلما أذعت خبر خطوبتها كلما زاد احتمال فسخ هذه الخطوبة بسبب حسد غير المتزوجين من الناس لكم .

7- أكثر أعمال تمنحك حسنات كثيرة هي :
الصلاة على وقتها ، بر الوالدين ، كفالة اليتيم ، إطعام المساكين ، التصدق على الفقراء ، صلة الرحم ، خدمة الناس ، كثرة ذكر الله ، كثرة الاستغفار ، إكرام الجار وإكرام الضيف ، حسن الخلق .

8- نظم مواعيد نومك مبكرا والاستيقاظ مبكرا ، العب كمال أجسام أو رياضة بدنية يوميا ، كلها مقويات لك أمام كل شر .

9- ابتعد عن الجاهلين من الناس ، والطبقات الدنيا ، لأنهم أكثر فئة حاسدة أو ساحرة .

10- كما يوجد في الإنترنت جدار ناري يحمي جهازك من الاختراق والفيروسات ، فإن بينك وبين الحسد والسحر جدار ناري ، هو طاعة الله ، كثرة ذكر الله ، استمرار العبادة والاجتهاد فيها ، المصحف المرتل  .

11- لا تحكي كل شيء للناس ، لأن الحسد هو شيء لا إرادي عند الحاقدين منهم . فكن كتوم  ، قليل الكلام .

12- إذا لاحظت أن شخص ما ، هو حقودي حسودي ، بالدليل القاطع ، ابتعد عنه فورا ، لأنك أنت سوف تصبح أول ضحية لضرر حسده وسواد قلبه  .

13- من علامات الشخص الحاسد ، أنه يسأل عن كل شيء في حياتك ، يتدخل فيها ، أو يكره الخير لك  ، تجده دائما كثير الكلام ، نمام ، مغتاب ، لا يرحم أحد من النميمة والغيبة ، ويحب دائما أن ينظر إلى كل الناس بشكل ملفت ، أو تجده بخيل شحيح ، واعلم أن كل البخلاء من الناس هم حاقدين حاسدين .

14- أكثر أهل السحر والحسد ، والمنفذين لأعمال السحر ، هم من النساء الجاهلات  في المجتمعات الفقيرة ، ليس جميعهم طبعا ، لذلك .. إذا كنت تسكن أو كنتي تسكنين في منطقة فقيرة ، وسط ناس جاهلة ، فاحرص على ألا تصاحب منهم أحد أو تظهر أمامه بشكل متكرر ، أو يرون ويعرفون أثر أي نعمة عليك ، حتى ينعم الله عليك بالسكن في منطقة سكنية أفضل منها .

15- يصل ضرر الحسد أحيانا ، إلى أن يصبح مصير طفل جميل محسود ، هو حدوث مصائب كثيرة في حياته وفي مستقبله ، أو أن يتأخر زواج فتاة جميلة طيبة ، أو لا تتزوج ، أو تتزوج رجل ظالم يعذبها  .

16- مصائب الحسد والسحر كثيرة ، علاجها الوحيد هو القرآن الكريم ، كثرة ذكر الله ، الصلاة على وقتها ، كثرة خدمة الناس ومساعدتهم .

17- كلما كانت هناك مميزات كثيرة أو نعم كثيرة عليك من الله ، كلما كنت شخص محسود من أكثر عدد من الناس ، لذلك يجب أن تتقرب أكثر من الله العظيم ، تلتزم في العبادات وتجتهد ، تكثر من ذكر الله والقرآن ، تخدم الناس كثيرا  .

18 - أحيانا لا يوفق لاعب كرة القدم المهاجم في تسجيل هدف أثناء المباراة ، بسبب حسد زمايله الاحتياطي من اللاعبين المهاجمين ، لأنهم لم يلعبوا هذه المباراة . أو ممكن يصاب في المباراة من أثر حسد زمايله له ، أنا أذكر في أحد حلقات الدكتور العالم مصطفى محمود ، في برنامجه ( العلم والإيمان ) قال : إنه من الممكن وفاة شخص ما ، بسبب جرعة حسد قوية ، قد أصابته من حقد إنسان ما عليه !! أو ربما يصاب بمرض صعب مثل الشلل ، بسبب الحسد ، وهي فعلا حقيقة معترف بها .

19 - لا يشترط أن يكون الحاسد هو شخص أسود القلب ، لأن الحسد شيء لا إرادي في معظم الأحوال ، يلعب فيه الشيطان دور كبير في الوسوسة ، ودس الحقد بين الناس ، وتمني زوال النعمة  .

20 – الإنسان الضحية المحسود ، يأخذ حسنات كثيرة من الحاسد الحاقد ، على نفس مقدار الضرر الحادث من أثر الحسد . لذلك فإن المؤمن القوي لا يخاف من ضرر الحسد . لكنه يستعيذ بالله من الحاسد ، ويجتهد في العبادة .

21- أكثر الناس المحسودين ، هم المؤمنين ، وأولياء الله الصالحين من العباد . وكذلك الأغنياء والأقوياء وأصحاب الوجوه الجميلة الجذابة ، هم محسودين على النعمة  ، وكلما زاد إيمان البنت أو الشاب و طيبة قلبهم وجمال روحهم ، كلما كانوا عرضة أكثر للحسد ، وتدينهم يحميهم من ضرر الحسد أو السحر .

22- بعض الأفراح والخطوبات : تكون وبال على العريس والعروسة ، بسبب حسد بعض المعازيم لهم ، أنا أعرف شاب ، فشل في علاقته الزوجية ، واصيب بمرض خطير يمنعه من مجرد ممارسة العلاقة الزوجية ، ربما كان هذا بسبب حسد الناس له ، أو حسدهم لزوجته ، لذلك فإن قلة عدد المعازيم أثناء الخطوبة أو الفرح ، هو أمر مرغوب ، وعدم إشهار الخطوبة ، يحمي البنت المخطوبة والشاب الخاطب من حسد الناس لهم ، لأن فرصة الزواج الآن هي من أصعب الأمور ، إن لم تكن مستحيلة في هذه الظروف . بينما كثرة تفاخر أم العروسة بزواج بنتها أمام الناس ، هو أكثر ما يجلب على بنتها الحسد من الحاقدين ، حتى لو كانوا من أقاربها .

23 - اعلم أن أكثر إنسان حاسد لك ، هو البخيل ، والجاهل ، والرجل الظالم أو المرأة الظالمة ، أو من يكرهك ، لذلك يا عزيزي المحسود ، لا تصاحب صديق بخيل أو جاهل أو ظالم ، أو تشعر أنه حاقد عليك ، واستعن بالاجتهاد في العبادة ، القرآن ، كثرة ذكر الله العظيم ، خدمة الناس كل يوم ..

قال الشاعر :
إصبر على كيد الحسود فإن صبرك قاتله .... كالنار يأكل بعضها بعضا إذا لم تجد ما تأكله
لكن الصبر الناجح على الحسود هو أن تقرأ القرآن الكريم كلما رأيته أو رآك ، وأن تتجنبه قدر الإمكان

24- من أنواع السحر المشهورة ، سحر التفريق بين الرجل و زوجته ، هذا النوع يجعل الرجل يكره زوجته ، ولا يطيقها ، بالرغم من أنها زوجة طيبة مطيعة ، أو يجعل المرأة تكره زوجها ، بالرغم من أنه رجل كريم صالح ، أو يكثرون من الشجارات والمشاحنات الكلامية والعصبية ، بسبب أمور تافهة .

( يَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ ، وَمَا هُمْ بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلا بِإِذْنِ اللَّهِ ، وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلا يَنْفَعُهُمْ ، وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ ، مَا لَهُ فِي الآخِرَةِ مِنْ خَلاقٍ ، وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْا بِهِ أَنْفُسَهُمْ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ )

(وَأَلْقِ مَا فِي يَمِينِكَ ، تَلْقَفْ مَا صَنَعُوا ، إِنَّمَا صَنَعُوا كَيْدُ سَاحِرٍ ، وَلا يُفْلِحُ السَّاحِرُ حَيْثُ أَتَى )

( وَمِنْ شَرِّ النَّفَّاثَاتِ فِي الْعُقَدِ ) أي من شر كلام السحر ، المنفوخ في عقدة السحر المربوطة من الساحر

( فَسَيَقُولُونَ : بَلْ تَحْسُدُونَنَا )

( أَمْ يَحْسُدُونَ النَّاسَ عَلَى مَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ ؟ فَقَدْ آتَيْنَا آلَ إِبْرَاهِيمَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَآتَيْنَاهُمْ مُلْكًا عَظِيمًا )

( وَمِنْ شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ )

هدى الله كل إنسان حاقد حاسد ، و حفظنا الله من شرورهم ، ومن شر كل ساحر أو دجال
13‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة STRONGER.
قد يهمك أيضًا
هل تعتقد ان الانسان بإمكنه ان يجمع بين إيمانه بنظرية التطور و إيمانه بقصة الخلق سواء بالقرآن او بالتوراة ؟؟
ما هو التركيز ؟ وفي أي مكان من العقل؟
ماهية معاير وضع علم ؟
الى اي مدى اقتناعك بهذا المفهوم العلمي الصحيح ؟
ماهو الشيء العلمي الذي يثبت صحة أو خطأ نظرية التطور لداروين؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة