الرئيسية > السؤال
السؤال
اذكر 4 من أشهر علماء المسلمين الذين ينحدرون من أصل كردي . .
@
التاريخ | Google إجابات | الإسلام 2‏/3‏/2012 تم النشر بواسطة النبهاني.
الإجابات
1 من 4
خوارزمي ..

لا اعرف الاكراد جيدا ..

لكني درسة انه كردي ..


هر بزي كوردستان

:)
2‏/3‏/2012 تم النشر بواسطة Legend Of Love♥ (لكبريائي روايه).
2 من 4
الصحابي جابان أبو ميمون

صحابي كردي عاصر رسول الله صلى الله عليه وسلم بالمدينة المنورة، ويعتبر رمزا لدخول الكرد المبكر في الاسلام حتى قبل الفتح الإسلامي للعراق ومناطق الكرد في عهد الخليفة الراشد عمر بن الخطاب.

لم تتوفر عن الصحابي جابان الكردي معلومات كثيرة، وهو عرف باسم أبي ميمون نسبة لابنه ميمون الكردي الذي نقل الحديث وروى بعضه عن أبيه الذي سمعه من رسول الله صلى الله عليه وسلم.

ورد ذكر جابان الكردي في بعض المصادر الإسلامية مثل (أسد الغابة في معرفة الصحابة) لابن الأثير وفي (الإصابة في تمييز الصحابة) لابن حجر العسقلاني.


برز الأكراد في التاريخ الإسلامي من خلال دولة كبرى كانوا هم مؤسسيها، وقامت هذه الدولة بجهود كبيرة في توحيد مصر والشام بينما كانت الخلافة العباسية في حالة ضعفٍ شديد، وتصدت هذه الدولة للصليبيين في مصر والشام، وتمكنت من الانتصار عليهم في معارك عظيمة في (حطين) و(المنصورة)، واستمرت الدولة ما يقرب من مائة عام من 569هـ إلى 661هـ .هذه الدولة هي الدولة الأيوبية التي أسسها القائد المسلم الكردي الفذُّ صلاح الدين الأيوبي – والذي ربما لايعلم الكثيرون أنه كان كرديًّا – وقد نشأ هذا البطل في تكريت بالعراق، وجاء مصر مع عمه أسد الدين شيركوه، وتمكن من إسقاط الدولة العبيدية الإسماعيلية وإقامة دولة سنية، ثم تمكن من توحيد مصر والشام في دولةٍ قوية انتصرت على الصليبيين، وتولت أسرته الكردية الحكم من بعده حتى نهاية الدولة، وقيام دولة المماليك.
ومن أهم العلماء الأكراد في التاريخ الإسلامي، والذين لهم أثر كبير الإمام أحمد بن تيمية، والشيخ بديع الزمان النورسي.
يتفق أغلب الباحثين على انتماء الأكراد إلى المجموعة الهندوأوروبية، وأنهم أحفاد قبائل الميديين التي
هاجرت في مطلع الألف الثانية قبل الميلاد واستطاعت أن تنشر نفوذها بين السكان الأقدمين وربما استطاعت إذابتهم لتتشكل تركيبة سكانية جديدة عرفت فيما بعد بالأكراد. وتنتمي اللغة الكردية إلى مجموعة اللغات الإيرانية التي تمثل فرعًا من أسرة اللغات الهندوأوربية وهي التي تضم اللغات الكردية والفارسية والأفغانية والطاجيكية، وقد مال أكراد العراق وإيران إلى اللغة العربية؛ فهجروا الأبجدية الخاصة بهم، وبدأوا يستخدمون الأبجدية العربية في كتابة لغتهم، بينما ظل أكراد تركيا وسوريا يستعملون الأبجدية اللاتينية، وأما أكراد الاتحاد السوفيتي فكانوا يستعملون الأبجدية الروسية.
ولم تشكِّل كردستان (الموطن الأساسي للأكراد) بلدًا مستقلاً ذا حدود سياسية معينة في يوم من الأيام، على الرغم من أنه يسكنها شعب متجانس عرقًا. وظهرت كلمة "كردستان" كمصطلح جغرافي أول مرة في القرن الـ12 الميلادي في عهد السلاجقة، عندما فصل السلطان السلجوقي سنجار القسم الغربي من إقليم الجبال وجعله ولاية تحت حكم قريبه سليمان شاه، وأطلق عليه كردستان. وكانت هذه الولاية تشتمل على الأراضي الممتدة بين أذربيجان ولورستان (مناطق سنا، دينور، همدان، كرمنشاه.. إلخ) إضافة إلى المناطق الواقعة غرب جبال زاجروس، مثل شهرزور وكوي سنجق. وكلمة كردستان لا يُعتَرف بها قانونيًّا أو دوليًّا، وهي لا تُستَعمل في الخرائط والأطالس الجغرافية. كما أنها لا تُستَعمل رسميًّا إلا في إيران.
وتتوزع كردستان بصورة رئيسية في ثلاث دول هي العراق وإيران وتركيا مع قسم صغير يقع في سوريا، فيما يوجد عدد من الأكراد في بعض الدول التي نشأت على أنقاض الاتحاد السوفياتي السابق. وتشكل كردستان في مجموعها ما يقارب مساحة العراق الحديث. وتضم كردستان الكبرى إداريًّا 46 إمارة مستقلة أهم مدنها: ديار بكر، وديندر، وشاريزور، ولور، وأرديال.
ويشغل الأكراد 19 ولاية من الولايات التركية البالغ عددها 90، تقع في شرقي تركيا وجنوبيها الشرقي، ويعيش الأكراد بشكل متفرق في دول أخرى أهمها أرمينيا وكذلك في أذربيجان وباكستان وبلوشستان وأفغانستان.
وتختلف التقديرات بشأن عدد الأكراد بين 27 إلى 40 مليونًا، موزعين بنسبة 46% في تركيا، و31% في إيران، و18% في العراق، و5% في أرمينيا وسوريا.
وأغلب أقاليم كردستان غنية بالثروة المعدنية والمناجم خاصةً مناطق ديار بكر وماردين، ورغم وجود هذه المناجم
والمعادن فلا تزال الصناعة في كردستان متأخرة؛ حيث تنعدم الصناعات الثقيلة، ولا يوجد أثر للصناعات العملاقة؛ وذلك بسبب الظروف السياسية، اما الصناعات اليدوية والخفيفة فهي منتشرة بكثرة لا سيما صناعة السجاد المنتشرة في جميع البيوت الكردستانية.
يعتنق الأكراد الإسلام بأغلبية ساحقة، وذلك على المذهب السني الشافعي، وهناك عدد قليل للغاية من الشيعة يعيشون في جنوب كردستان، والنصرانية شبه معدومة بينهم، فالنصارى في كردستان هم من السريان الذين كانوا يسمون بالأثوريين والآن يسمون أنفسهم أشوريين، وهم يعيشون في النصف الشمالي من كردستان العراق، وكذلك الكلدان وهم أقل من الأشوريين ويعيشون في مدينة السليمانية. كما توجد بعض الملل والعقائد المارقة من الإسلام كالكاكائيَّة وطائفة أهل الحق وأغلبهم يعيشون في الجزء الجنوبي من كردستان العراق وإيران، ولكن بأعداد نادرة.
كان الأكراد يعيشون في كنف الإمبراطورية الفارسية كرعايا؛ ومن هنا بدأت علاقتهم بالإسلام أثناء الفتوحات الإسلامية في فارس في عهد الفاروق عمر .
في هذا الوقت توالت الانتصارات الإسلامية على القوات الفارسية في معارك القادسية وجلولاء ونهاوند (فتح الفتوح). وكان من نتائجها أن حدث احتكاك بين المسلمين الفاتحين وبين الأكراد.
وقد فُتِحَت غالبية المناطق الكردية من مدن وقرى وقلاع في أقاليم الجبال الغربية ومناطق الجزيرة الفراتية وأرمينيا وأذربيجان صُلحًا، ماعدا مناطق قليلة فُتِحَت عنوة؛ إذ لاقى المسلمون فيها مقاومةً عنيفةً.
وبحلول عام 21هـ دخلت غالبية المناطق الكردية في الإسلام، ودخل الأكراد في دين الله أفواجًا. وقد دخل غالبية الأكراد في الإسلام طوعًا، وكان لهم إسهام بارز في الفتوحات.
ظلَّ الأكراد يتمثلون روح الإسلام، كما أنهم أصبحوا جنودًا للخلافة الإسلامية في شتى عصورها، ولم تؤثر فيهم الاحتكاكات العقائدية والحزبية والمذهبية التي طغت على العديد من القوميات التي تؤلِّف المجتمع الإسلامي آنذاك، بل أصبحوا سندًا ومُدافعًا أمينًا عن الثغور الإسلامية في وجه الروس والبيزنطينيين وحلفائهم من الأرمن والكرج (الجورجيين)، أما دورهم في مقاومة الصليبيين والباطنيين تحت قيادة الناصر صلاح الدين الأيوبي فأشهر من أن يُعرَف.
وفي العصور العباسية كان لهم دور مشهود في الدفاع عن حياض الخلافة، وحتى عندما شكَّلوا إمارات خاصة بهم كغيرهم من الأمم أيام تدهور الخلافة العباسية في العصر البويهي (334-447 هـ) فإنهم بقوا على إخلاصهم لرمز الإسلام آنذاك (الخلافة العباسية)، ولم يحاولوا القيام بحركات التمرد والانفصال أو احتلال بغداد مثل أمم أخرى كالفُرس والبويهيين، وكان في استطاعتهم فعل ذلك لو أرادوا، ولكنه الإخلاص للإسلام وللخلافة العباسية لا غير.

للعلم:-

1- استمرت دولة الأكراد
التي أسسها
صلاح الدين الأيوبي
ما يقرب من مائة سنة
من 569 إلى 661هـ


2- معظم الأكراد سُنَّة
على المذهب الشافعي
وتاريخهم يشهد
أنهم لم يحاولوا التمرد
أو الانفصال

ابن تيمية شيخ الاسلام

البوطي...عالم ومفكر مسلم
2‏/3‏/2012 تم النشر بواسطة Mo7amed Juba (Mo7amed Mido).
3 من 4
لا خوارزمي كردي 100%

لكن الفارس سرقوه لانفُسهم ..

كل دول مجاورة للاكرد يسرقون حاضرة الكردية ..
2‏/3‏/2012 تم النشر بواسطة Legend Of Love♥ (لكبريائي روايه).
4 من 4
اولا شكرا لطرح السؤال وبارك الله فيك وآسف للتأخير لأنني لم اكن موجودا
نعم اخي العزيز  قبل الاجابة احب انوه انه لم يفرق احد بين قوميات علماء المسلمين بصورة متعمدة ولذلك ليس من الحكمة ان نفعل نحن كذلك
ولكن للمعرفة فقط فلا بأس  وليس الاسلام دين مختص بالعرب او الفرس او الاتراك المنغوليين او قومية اخرى  وأتعجب حينما اكون كورديا من العراق
وانسب الى العراق اكثر من قوميتي فهل الله سبحانه وتعالى خلق الحدود للعراق وخلقني كعراقي ام خلق الارض بدون حدود وخلقنا كشعوب وقبائل لنتعارف
بالستنا التي وهبنا ايها لنا ؟؟؟؟؟
هل شاهدت فلم صلاح الدين الايوبي الذي انتجه المصرييون مثلا حينما الممثل الفاشل احمد مظهر لريتشاد قلب الاسد مقدما نفسه

صلاح الدين  خادم العرب  !!!!!!؟؟؟؟  فهل كان صلاح الدين خادما للعرب  ام خادما للاسلام ؟؟؟؟؟؟؟
من هنا اتعجب من اصرار بعض الشوفينيين من انكرار دور القوميات الاخرى في رفع شأن الاسلام وخاصة الكورد

فدعني اذكر بعض اشهر علمانا الذين وهبناهم للاسلام والمسلمين وليس للعرب ومن اشهرهم وارجو ان اوفق في ذلك

1- ابن تيمية : أحمد بن عبد الحليم . ولد لأبوين كرديين في حران عام 1263 م - كردستان المحتلة حاليا من السلاجقة المنغوليين ،عالم ومصلح وفقيه حنبلي اسمه أبو العباس تقي الدين أحمد بن عبد الحليم .هو شيخ الإسلام أحمد بن عبدالحليم بن عبدالسلام، أبو العباس تقي الدين ابن تيمية الحراني، الإمام العالم العلامة المفسر الفقيه المجتهد الحافظ المحدث (ت:728) . قال ابن سيد الناس: كاد أن يستوعب السنن والآثار حفظا. إن تكلم في التفسير، فهو حامل رايته، أو أفتى في الفقه، فهو مدرك غايته، أو ذاكر في الحديث فهو صاحب علمه وذو روايته، ...، لم تر عين من رآه مثله، ولا رأت عينه مثل نفسه. وقال الذهبي: له خبرة تامة بالرجال وجرحهم وتعديلهم وطبقاتهم ومعرفة بفنون الحديث وبالعالي والنازل وبالصحيح وبالسقيم مع حفظه لمتونه الذي انفرد به، فلا يبلغ أحد في العصر رتبته، ولا يقاربه وهو عجب في استحضاره واستخراج الحجج منه وإليه المنتهى في عزوه إلى
2-ابن الأثير : عز الدين بن الأثير . ولد في مدينة " جزره" - كردستان المحتلة حاليا من السلاجقة المنغوليي . أحد كبار المؤررخين في العصر الاسلامي ، تمتع بثقافة واسعة و صاحب القائد صلاح الدين الأيوبي في معاركه . أشهر أعماله كتابه " الكامل في التاريخ " في 12 مجلدا ، يبدأ فيه بالتأريخ منذ بدء الخليقة و حتى عصره معتمدا على منهج علمي مع ذكر شامل لكافة مظاهر الحياة و بشكل شمل معظم أنحاء العالم المعروفة آنذاك . تعتمد كتبه على النقد و التعليل و الابتعاد عن الزخرفة الفظية مع تحليل ممتاز جعل رجال الفكر في الغرب يعتبرونه أحد أهم المؤرخين في تاريخ العالم .

3-ابن الصلاح الشهرزوري : ابن الصلاح هو عثمان بن عبد الرحمن بن عثمان بن موسى بن أبي النصر الشهرزوري الكردي الشَّرَخاني، أبو عمر، تقيّ الدين، المعروف بابن الصلاح، أحد الفضلاء المقدّمين في التفسير والحديث والفقه وأسماء الرجال، ولد في شَرَخان قرب شهرزور، ولقب أبيه الصلاح، حفظ القرآن في بلدته وجوّده، وتفقّه على والده الصلاح أبي القاسم عبد الرحمن (نحو 539 – 618 هـ)، وكان والده عالماً، فقيهاً، مفتياً من جلة مشاهير شيوخ الكرد، وشيخ شهرزور في وقته، وكان قد دخل بغداد، واشتغل بها على شرف الدين أبي سعد ابن أبي عصرون، وتفقّه بها، ثم سكن حلب، وتولى فيها تدريس المدرسة الأسدية، وتوفي بها.

4 -ابن خلكان .  أحمد بن محمد بن إبراهيم بن أبي بكر بن خلكان يكنى "أبو العباس" مؤرخ وقاض وأديب يعد من اعلام مدينة دمشق, وهو صاحب كتاب وفيات الأعيان وأنباء أبناء الزمان وهو أشهر كتب التراجم العربية، ومن أحسنها ضبطا وإحكاما.
ولد في إربيل سنة 608 هـ/1211 م، وعاش واستقر في دمشق، واقام فيها وكانت حياته حتى وفاته في دمشق، ونبغ في الاحكام والفقه واصول الدين وعلومه وعرف من اعلام دمشق وشيوخها فولاه الملك الظاهر قضاء الشام، وعزل بعد عشر سنين. تولى التدريس في مدارس دمشق وكان من الاعلام، وتوفى ودفن في سفح جبل قاسيون ب دمشق سنة 681 هـ/1282 م.

5- أبو الفداء صاحب حماة:  أبو الفداء إسماعيل بن علي بن محمود بن محمد ابن عمر بن شاهنشاه بن أيوب، الملك المؤيد، صاحب حماة. (672 - 732 هـ / 1273 - 1331 م).[1]

أبو الفداء، ملك أو صاحب حماة في سوريا الملك العالم كما يطلق عليه، الأديب الشاعر، السياسي المحنّك، الشجاع المجاهد، الذي استطاع بحنكته وصبره ودرايته وشجاعته، أن ينتزع الفريسة من فم الأسد، فقد رأينا كيف استطاع أن يستعيد ملك حماة، وأن يستعيد ملك حماة، وأن يعيد المملكة الأيوبية إليها بعد أن أُبعدت عنها اثنتي عشرة سنة، وأن يخرج منها عاملها (أُسُنْدمُر) مُرغماً

كان المماليك قد قضوا على الدولة الأيوبية في مصر في سنة 648هـ، وقضوا عليها في الشام في سنة 658هـ، وأصبح سلطان مصر و الشام من المماليك، وكان يرسل مَنْ حوله، من أمراء المماليك نواباً عنه إلى مدن الشام ك دمشق وحماة وحمص وحلب والساحل.
وكانت حماة مطمحَ أنظار هؤلاء الأمراء نظراً لتوسطها بين بلاد الشام ولتقدمها العمراني والعلمي والاقتصادي بفضل الملوك الذين تعاقبوا عليها من آل أيوب، وقد رأينا كيف أنّ (أسندُمُر) قد رفض أن ينتقل منها إلى نيابة الساحل مع أنّ بالساحل مدناً عامرة كثيرة اللاذقية وطرطوس وبيروت وطرابلس وغيرها، كما أنه لم ينتقل منها إلى نيابة حلب إلاّ مُرغماً.
6- الدينوري :  هو أبو حنيفة أحمد بن داود بن وَنَنْد الدينوري، ولد في العقد الأول من القرن الثالث الهجري بمدينة دينور، وإليها يُنسَب أجداده الأقربون، والحقيقة أن المصادر الإسلامية لم تذكر نسبته إلى الكرد، وإنما نسبته إلى (أسرة فارسية).
وهذا جزء من الحيف الذي وقع على الكرد عامة، وعلى أعلام الكرد خاصة، فقد نُسبوا إلى الفرس تارة، وسمّوا (عجماً) تارة أخرى، لأن الكرد كانوا تابعين للدولة الساسانية الفارسية قبل الإسلام، ووصل العرب الفاتحون إلى كردستان وهي على تلك الحال، فنسب المؤرخون والجغرافيون الشعب الكردي إلى الفرس والعجم، ولا سيما أن السياسات الفارسية المتعاقبة - بدءاً من حكم الأخمين حوالي سنة (550 ق.م)، وانتهاء بالحكم الساساني الذي سقط في القرن السابع الميلادي- حرصت على تغييب الهوية الكردية، وعلى إحلال الهوية الفارسية محلها في المجتمع الكردي.

7 -الفارقي : فارقين  أو (مَيّافارِقِين)-كما في المصادر الإسلامية - مدينة كردية تقع في شمال شرقي ديار بكر (آمِد)، وتسمى الآن (سليڤان) Slivan،
كانت عاصمة لدولة كردية هي الدولة المروانية (الدُّوستكية) بين سنتي (350 - 478 هـ / 982 -  1086 م)، وكانت قبل المروانيين تابعة للدولة الحمدانية، ومما أورده ابن خلدون في تاريخه ( 7 / 489، 520)، وأحمد عدوان في كتابه (الدولة الحمدانية ص 111، 297) أن والدة الأمير سيف الدولة الحمداني كانت كردية، وأنه ولد سنة (303 هـ) في مدينة ميّافارقين، ولما توفّي بحلب نقل جثمانه إليها ودفن فيها، ولعل زوجته (أم ولده سعد الدولة) كانت كردية، فإنها كانت تقيم في ميّافارقين.

8- بديع الزمان الجزري :  هو : بديع الزمان أبو العز بن إسماعيل الرزاز الملقب بـ الجزري (1136-1206). ولد الجزري في منطقة الجزيرة شرق سوريا ثم انتقل إلى ديار بكر وعمل كرئيس المهندسين في ديار بكر، يعتبر الجزري أحد أعظم المهندسين والكيميائيين في التاريخ، صمم الجزري آلات كثيرة ذات أهمية شديدة كثير منها لم يكن معروفا في أي مكان في العالم من قبل، من آلاته: آلات رفع الماء والساعات المائية ذات نظام تنبيه ذاتي وصمامات التحويل وأنظمة تحكم ذاتي والكثير غيرها شرحها في مؤلفه الرائع المزود برسومات توضيحية كتاب "الجامع بين العلم والعمل النافع في صناعة الحيل"

9- بديع الزمان النورسي  : الملا سعيد النورسي في عام 1293 هـ، الموافق عام1876م، وفي قرية نورس الواقعة في جنوب شرقي تركيا، وولد في أسرة دينية لأبوين أشتهرا في القرية بورعهما، وكتب له أن يكون أحد أبرز علماء الإصلاح الديني والاجتماعي في العصر الراهن.
أسم والده ميرزا بن علي بن خضر بن ميرزا خالد بن ميرزا رشان من عشيرة أسباريت، أما والدته فاسمها نورية بنت ملا طاهر من قرية بلكان، وهي من عشيرة خاكيف، والعشيرتان من عشائر قبائل الهكارية في تركيا
في سنة 1329 هـ (1911م) سافر إلى دمشق، والتقى برجالاتها وعلمائها، وبسبب ما لمسوا فيه من علم ونجابة، أستمعوا إليه في الجامع الأموي الشهير بدمشق وهو يخطب في الآلاف من المصلين خطبة حفظها لنا الزمن وأشتهرت في تراثه بـ"الخطبة الشامية ". ولقد كانت تلك الخطبة برنامجًا سياسيًاواجتماعيًا متكاملاً للأمة الإسلامية.
بعد دخول الغزاة إلى استانبول (13/11/1919) أحس سعيد النورسي أن طعنة كبيرة وجهت إلى العالم الإسلامي، فكان حتما أن يقف في طليعة من يتصدى للقهر والهزيمة، فسارع إلى تحرير كتيب" الخطوات الست" حرك به همة مواطنيه، ووضع تصوره لرفع المهانة وإزالة عوامل القنوط التي ألحقتها الهزيمة بالدولة العثمانيةوالمسلمين عامة.
وفي هذه الفترة (أي منذ 1922م) وُضعت قوانين واُتخذت القرارات لقلع الإسلام من جذوره في تركيا، وإخماد جذوة الإيمان في قلب الأمة التي رفعت راية الإسلام طيلة ستة قرون من الزمن. فأُلغيت السلطنة العثمانية في (1/11/1922م)، وأعقبه إلغاء الخلافة الإسلامية في (3/3/1924م
من مؤلفاته
المثنوي العربي النوري.
إشارات الإعجاز في مظان الإيجاز.
قطوف من أزاهير النور.( من كليات رسائل النور).
الآية الكبرى
والشيخ محمد ابن موسى الشريف له درس بعنوان السيره الذاتيه لبديع الزمان سعيد النورسى تجدها على موقع طريق الاسلام

ارجو ان اكون وفقت  في طلبك

وبارك الله فيك وفي جميع المسلمين
2‏/3‏/2012 تم النشر بواسطة mugaradinsan (Mugarad Insan).
قد يهمك أيضًا
اين تقع مدينة كوباني وكم عدد سكانه وله كم قرية ول هي كردي ام عربي
انت كردي فيلي إيراني ساقط يا لارا, و حرام تستخدم النت لأنه وسيلة حضارية ياجاهل
هل إنفجارات كركوك دليل على أن القاعدة لآ تفرق بين مسلم ومسيحي عربي أو كردي والهدف الوحيد قتل الأبرياء؟
انا بفتخر باني كردي وبلبس الاكراد
تحية لأكراد سوريا الشرفاء
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة