الرئيسية > السؤال
السؤال
من عنده احاديث الرسول صلى الله عليه و سلم في الاخلاق .
السيرة النبوية | جميع التصنيفات | التوحيد | الإسلام | القرآن الكريم 1‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة ياسر صافي (بهاء الدين شامي).
الإجابات
1 من 14
أحاديث للحبيب الأعظم عن الأخلاق

--------------------------------------------------------------------------------

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرئٍ مانوى فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله فهجرته إلى الله ورسوله ومن كانت هجرته لدنيا يصيبها أو امرأةٍ ينكحها فهجرته إلى ماهاجر إليه

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

أقربكم مني مكانةً يوم القيامة أحسنكم أخلاقاً بين الناس .

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

اتق الله حيثما كنت وأتبع السيئة الحسنة تمحها وخالق الناس بخلقٍ حسن

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

أدِّ الأمانة إلى من ائتمنك ولا تخن من خانك.

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

التاجر الصدوق الأمين مع النبيين والصديقين والشهداء .

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

إن الصدق يهدي إلى البر وإن البر يهدي إلى الجنة وإن الرجل ليصدق حتى يكتب عند الله صديقاً , وإن الكذب يهدي إلى الفجور وإن الفجور يهدي إلى النار وإن الرجل ليكذب حتى يكتب عند الله كذَّّاباً .

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

ليس المؤمن بطعّان ولا لعّان ولا فاحش ولا بذيء.

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

تهادوا تحابوا وتصافحوا يذهب الغل .

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

خير الناس من طال عمره وحسن عمله .

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

لاتظهر الشماتة لأخيك فيرحمه الله ويبتليك .

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

من عيّر أخاه بذنب لم يمت حتى يعمله .

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

ارحموا تُرحموا واغفروا يغفر لكم .



قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

يسِّروا ولا تعسِّروا وبشِّروا ولا تنفروا .

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

من حسن إسلام المرء تركه مالا يعنيه .

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

ليس الشديد بالصرعة إنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب .

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

خير الأصحاب عند الله خيرهم لصاحبه وخير الجيران عند الله خيرهم لجاره .

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

ليس شيء أثقل في ميزان العبد يوم القيامة من خلقٍ حسن وإن الله يكره الفحش والتفحّش



قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

إياكم والحسد فإنه يأكل الحسنات كما تأكل النار الحطب .

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

لا يدخل الجنة من كان في قلبه مثقال ذرة من كبر .

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

لا تباغضوا ولاتحاسدوا ولاتدابروا ولاتقاطعوا وكونوا عباد الله إخوانا .

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

صل من قطعك وأحسن إلى من أساء إليك وقل الحق ولو على نفسك .

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

ماأكرم شاب شيخاً لسنه إلا قيض الله له من يكرمه عند سنه .

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

إذا استأذن أحدكم ثلاثاً فلم يؤذن له فليرجع .



قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

من لايرحم الناس لايرحمه الله

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

اضمنوا لي ستاً من أنفسكم أضمن لكم الجنة اصدقوا إذا حدثتم وأوفوا إذا عاهدتم و أدوا إذا اؤتمنتم واحفظوا فروجكم و غضوا أبصاركم وكفّوا أيديكم .

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

إن من أكبر الكبائر أن يلعن الرجل والديه
قيل : يارسول الله كيف يلعن الرجل والديه ؟
قال : يسب أبا الرجل فيسب أباه ويسب أمه فيسب أمه .

قال الحبيب الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم :

من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمت ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليكرم جاره ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليكرم ضيفه .

روى الحسن عن أبي الحسن عن جد الحسن أن أحسن الحسن الخلق الحسن .
1‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة mostafa3114.
2 من 14
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم  (خياركم أحاسنكم أخلاقا)
                                                     ( الرحماء يرحمهم الرحمن)
                                                     ( ألا أدلكم على شئ إذا فعلتموه تحاببتم؟أفشوا السلام بينكم )
1‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة دوللى دودوس (إرحلي يا دولة الكذابين).
3 من 14
اللهم صلّ على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلّم
1‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
4 من 14
1- باب في الحلم وأخلاق النبي صلى اللّه عليه وسلم
4773ـ حدثنا مخلد بن خالد الشعيري، ثنا عمرو بن يونس، ثنا عكرمة يعني ابن عمار قال: حدثني إسحاق يعني ابن عبد اللّه بن أبي طلحة قال: قال أنس:
كان رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم من أحسن الناس خُلقاً، فأرسلني يوماً لحاجة فقلت: واللّه لا أذهب، وفي نفسي أن أذهب لما أمرني به نبي اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال: فخرجت، حتى أمُرَّ على صبيان وهم يلعبون في السوق، فإِذا رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قابض بقفاي من ورائي فنظرت إليه وهو يضحك، فقال: "يا أنيس، اذهب حيث أمرتك" قلت: نعم، أنا أذهب يارسول اللّه، قال أنس: واللّه لقد خدمته سبع سنين أو تسع سنين، ما علمت قال لشىء صنعت لم فعلت كذا وكذا، ولا لشىء تركت: هلا فعلت كذا وكذا.
4774ـ حدثنا عبد اللّه بن مسلمة، ثنا سليمان يعني ابن المغيرة عن ثابت، عن أنس قال:
خدمت النبي صلى اللّه عليه وسلم عشر سنين بالمدينة، وأنا غلام ليس كل أمري كما يشتهي صاحبي أن أكون عليه، ما قال لي فيها أُفٍّ قطُّ، وما قال لي: لم فعلت هذا؟ أو ألا فعلت هذا.
4775ـ حدثنا هارون بن عبد اللّه، ثنا أبو عامر، ثنا محمد بن هلال، أنَّه سمع أباه يحدِّث قال: قال أبو هريرة وهو يحدِّثنا:
كان رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم يجلس معنا في المجلس يحدثنا، فإِذا قام قمنا قياماً حتى نراه قد دخل بعض بيوت أزواجه، فحدَّثنا يوماً فقمنا حين قام، فنظرنا إلى أعرابيّ قد أدركه فَجَبَذَهُ بردائه فحمَّر رقبته، قال أبو هريرة: وكان رداءً خشناً، فالتفت فقال له الأعرابي: احمل لي على بعيريَّ هذين، فإِنك لا تحمل لي من مالك ولا من مال أبيك، فقال النبي صلى اللّه عليه وسلم: " لا، وأستغفر اللّه، وأستغفر اللّه، لا، وأستغفر اللّه لا أحمل لك حتى تقيدني من جبذتك التي جبذتني" فكلُّ ذلك يقول له الأعرابي: واللّه لا أقيدكها، فذكر الحديث قال: ثم دعا رجلاً فقال له: "احمل له على بعيريه هذين: على بعيرٍ شعيراً وعلى الآخر تمراً" ثم التفت إلينا فقال: "انصرفوا على بركة اللّه [تعالى]".
2- باب في الوقار
4776ـ حدثنا النفيلي، ثنا زهير، ثنا قابوس بن أبي ظبيان، أن أباه حدَّثه، قال: حدثنا عبد اللّه بن عباس أن نبي اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال: "إن الهدي الصالح والسمت الصالح والاقتصاد جزءٌ من خمسةٍ وعشرين جزءاً من النبوة".
3- باب من كظم غيظاً
4777ـ حدثنا ابن السرح، ثنا ابن وهب، عن سعيد يعني ابن أبي أيوب عن أبي مرحوم، عن سهل بن معاذ، عن أبيه
أن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال: "من كظم غيظاً وهو قادرٌ على أن ينفذه دعاه اللّه [عزَّوجلَّ] على رءُوس الخلائق يوم القيامة حتى يُخَيِّرَضهُ [اللّه] من أيِّ الحور [العين] شاء".
قال أبو داود: إسم أبي مرحوم عبد الرحمن بن ميمون.
4778ـ حدثنا عقبة بن مكرم، ثنا عبد الرحمن يعني ابن مهدي عن بشر يعني ابن منصور عن محمد بن عجلان، عن سويد بن وهب، عن رجل من أبناء أصحاب النبي صلى اللّه عليه وسلم، عن أبيه قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم نحوه قال: "ملأه اللّه أمناً وإيماناً" لم يذكر قصة "دعاه اللّه" زاد: "ومن ترك لبس ثوب جمالٍ وهو يقدر عليه" قال بشر: أحسبه قال: "تواضعاً كساه اللّه حلة الكرامة، ومن زوج للّه تعالى توجه اللّه تاج الملك".
4779ـ حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة، ثنا أبو معاوية، عن الأعمش، عن إبراهيم التيمي، عن الحارث بن سويد، عن عبد اللّه قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "ما تعدون الصُّرعة فيكم؟" قالوا: الذي لا يصرعه الرجال، قال: " لا، ولكنه الذي يملك نفسه عند الغضب".
4- باب ما يقال عند الغضب
4780ـ حدثنا يوسف بن موسى، ثنا جرير بن عبد الحميد، عن عبد الملك بن عمير، عن عبد الرحمن بن أبي ليلى، عن معاذ بن جبل قال:
استبَّ رجلان عند النبي صلى اللّه عليه وسلم فغضب أحدهما غضباً شديداً حتى خُيِّل إليَّ أن أنفه يتمزَّعُ من شدة غضبه، فقال النبي صلى اللّه عليه وسلم: "إنِّي لأعلم كلمةً لو قالها لذهب عنه ما يجد من الغضب؟" فقال: ما هي يارسول اللّه؟ قال: "يقول: اللهم إني أعوذ بك من الشيطان الرجيم" قال: فجعل معاذ يأمره فأبى ومحك ، وجعل يزداد غضباً.
4781ـ حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة، ثنا معاوية، عن الأعمش، عن عديّ بن ثابت، عن سليمان بن صُرَد قال:
استبَّ رجلان عند النبي صلى اللّه عليه وسلم، فجعل أحدهما تحمرُّ عيناه وتنتفخ أوداجه، فقال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: إنِّي لأعرف كلمةً لو قالها هذا لذهب عنه الذي يجد: أعوذ باللّه من الشيطان الرجيم" فقال الرجل: هل ترى بي من جنون؟
4782ـ حدثنا أحمد بن حنبل، ثنا أبو معاوية، ثنا داود بن أبي هند، عن أبي حرب بن أبي الأسود، عن أبي ذرّ قال:
إن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال لنا: "إذا غضب أحدكم وهو قائمٌ فليجلس، فإِن ذهب عنه الغضب وإلاَّ فليضطجع".
4783ـ حدثنا وهب بن بقية، عن خالد، عن داود، عن بكر أن النبي صلى اللّه عليه وسلم بعث أبا ذرّ بهذا الحديث.
قال أبو داود: وهذا أصح الحديثين.
4784ـ حدثنا بكر بن خلف والحسن بن عليّ، المعنى قالا: ثنا إبراهيم بن خالد، ثنا أبو وائل القاصُّ قال: دخلنا على عروة بن محمد السعدي فكلَّمه رجل فأغضبه، فقام فتوضأ، ثم رجع وقد توضأ، فقال: حدَّثي أبي، عن جدي عطية قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "إن الغضب من الشيطان، وإن الشيطان خلق من النار، وإنما تطفأ النار بالماء فإِذا غضب أحدكم فليتوضَّأ".
5- باب في التجاوز في الأمر
4785ـ حدثنا عبد اللّه بن مسلمة، عن مالك، عن ابن شهاب، عن عروة بن الزبير، عن عائشة رضي اللّه عنها أنها قالت:
ما خيِّر رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم في أمرين إلا اختار أيسرهما، ما لم يكن إثماً، فإِن كان إثماً كان أبعد الناس منه، وما انتقم رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم لنفسه، إلا أن تنتهك حرمة اللّه [تعالى] فينتقم للّه بها.
4786ـ حدثنا مسدد، ثنا يزيد بن زريع، ثنا معمر، عن الزهري، عن عروة، عن عائشة عليها السلام قالت:
ماضرب رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم خادماً ولا امرأةً قطُّ.
4787ـ حدثنا يعقوب بن إبراهيم، ثنا محمد بن عبد الرحمن الطُّفاوي، عن هشام بن عروة، عن أبيه، عن عبد اللّه يعني ابن الزبير ـ
في قوله: {خذ العفو} قال: أمر نبيُّ اللّه صلى اللّه عليه وسلم أن يأخذ العفو من أخلاق الناس.
6- باب في حسن العشرة
4788ـ حدثنا عثمان بن أبي شيبة، ثنا عبد الحميد يعني الحماني ثنا الأعمش، عن مسلم، عن مسروق، عن عائشة رضي اللّه عنها قالت:
كان النبي صلى اللّه عليه وسلم إذا بلغه عن الرجل الشىء لم يقل: ما بال فلان يقول؟ ولكن يقول: ما بال أقوام يقولون كذا وكذا؟
4789ـ حدثنا عبيد اللّه بن عمر بن ميسرة، ثنا حماد بن زيد، ثنا سلم العلويُّ، عن أنس
أن رجلاً دخل على رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم وعليه أثرُ صفرةٍ، وكان رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قلّما يواجه رجلاً في وجهه بشىء يكرهه، فلما خرج قال: "لو أمرتم هذا أن يغسل ذا عنه".
قال أبو داود: سلم ليس هو علويّاً، كان يبصر في النجوم، وشهد عند عديّ بن أرطأة على رؤية الهلال فلم يُجِزْ شهادته.
4790ـ حدثنا نصر بن عليّ قال: أخبرني أبو أحمد، ثنا سفيان، عن الحجاج بن فُرافصة، عن رجل، عن أبي سلمة، عن أبي هريرة، ح وثنا محمد بن المتوكل العسقلاني، ثنا عبد الرزاق، أخبرنا بشر بن رافع، عن يحيى بن أبي كثير، عن أبي سلمة، عن أبي هريرة رفعاه جميعاً قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "المؤمن غرٌّ كريم، والفاجر خِبٌّ لئيم".
4791ـ حدثنا مسدد، ثنا سفيان، عن ابن المنكدر، عن عروة، عن عائشة قالت:
استأذن رجل على النبي صلى اللّه عليه وسلم فقال: "بئس ابن العشيرة" أو "بئس رجل العشيرة" ثم قال: "ائذنوا له" فلما دخل ألان له القول، فقالت عائشة: يارسول اللّه، ألنت له القول وقد قلت له ما قلت، قال: "إنَّ شرَّ الناس [منزلة] عند اللّه يوم القيامة من ودعه، أو تركه الناس لاتقاء فحشه".
4792ـ حدثنا موسى بن إسماعيل، ثنا حماد، عن محمد بن عمرو، عن أبي سلمة، عن عائشة رضي اللّه عنها
أن رجلاً استأذن على النبي صلى اللّه عليه وسلم فقال النبي صلى اللّه عليه وسلم: "بئس أخو العشيرة" فلما دخل انبسط إليه رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم وكلَّمه، فلما خرج قلت: يارسول اللّه، لما استأذن قلت: "بئس أخو العشيرة" فلما دخل انبسطت إليه فقال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "يا عائشة، إن اللّه لا يحب الفاحش المتفحش".
4793ـ حدثنا عباس العنبري، ثنا أسود بن عامر، ثنا شريك، عن الأعمش، عن مجاهد، عن عائشة، في هذه القصة قالت:
فقال تعني النبي صلى اللّه عليه وسلم "يا عائشة، إن من شرار الناس الذين يُكرَمون اتقاء ألسنتهم"؟
4794ـ حدثنا أحمد بن منيع، ثنا أبو قطن، أخبرنا مبارك، عن ثابت، عن أنس قال:
ما رأيت رجلاً التقم أذن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم فينحِّي رأسه، حتى يكون الرجل هو الذي ينحي رأسه، وما رأيت رجلاً أخذ بيده فترك يده، حتى يكون الرجل هو الذي يدع يده.
حدثنا عثمان بن أبي شيبة قال: حدثنا أبو أسامة قال: حدثنا يزيد بن عبد اللّه عن جده أبي بُردة عن أبي موسى قال:
كان رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم إذا بعث أحداً من أصحابه في بعض أمره قال: بشروا ولا تنفروا ويسروا ولا تعسروا.
7- باب في الحياء
4795ـ حدثنا القعنبي، عن مالك، عن ابن شهاب، عن سالم بن عبد اللّه عن ابن عمر
أن النبي صلى اللّه عليه وسلم مرَّ على رجل من الأنصار وهو يعظ أخاه في الحياء، فقال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "دعه فإِنَّ الحياء من الإِيمان".
4796ـ حدثنا سليمان بن حرب، ثنا حماد، عن إسحاق بن سويد، عن أبي قتادة قال: كنا مع عمران بن حصين وثمَّ بشير بن كعب، فحدث عمران بن حصين قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "الحياء خيرٌ كله" أو قال: "الحياء كله خيرٌ" فقال بشير بن كعب: إنا نجد في بعض الكتب أن منه سكينةً ووقاراً [للّه] ومنه ضعفاً، فأعاد عمران الحديث، وأعاد بشير الكلام قال: فغضب عمران، حتى احمرت عيناه وقال: ألا أراني أحدِّثك عن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم وتحدِّثني عن كتبك، قال: قلنا يا أبا نجيد، إيه إيه.
4797ـ حدثنا عبد اللّه بن مسلمة، ثنا شعبة، عن منصور، عن ربعيِّ بن حراش، عن أبي مسعود قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "إن ممَّا أدرك الناس من كلام النبوة الأولى إذا لم تستح فافعل ما شئت".
8- باب في حسن الخلق
4798ـ حدثنا قتيبة بن سعيد، ثنا يعقوب يعني الإِسكندراني عن عمرو، عن المطلب، عن عائشة رحمها اللّه قالت:
سمعت رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم يقول: "إن المؤمن ليدرك بحسن خلقه درجة الصاائم القائم".
4799ـ حدثنا أبو الوليد الطيالسي، وحفص بن عمر قالا: ثنا، ح وثنا ابن كثير، أخبرنا شعبة، عن القاسم بن أبي بزّة، عن عطاء الكيخاراني، عن أم الدرداء، عن أبي الدرداء رضي اللّه عنه
عن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "ما من شىءٍ أثقل في الميزان من حسن الخلق".
قال أبو الوليد قال: سمعت عطاءً الكيخاراني.
قال أبو داود: وهو عطاء بن يعقوب، وهو خال إبراهيم بن نافع، يقال: كيخاراني وكوخاراني.
4800ـ حدثنا محمد بن عثمان الدمشقي أبو الجماهر قال: ثنا أبو كعب أيوب بن محمد السعدي قال: حدثني سليمان بن حبيب المحاربي، عن أبي أمامة قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: " أنا زعيمٌ ببيتٍ في ربض الجنة لمن ترك المراء وإن كان محقّاً، وببيتٍ في وسط الجنة، لمن ترك الكذب وإن كان مازحاً، وببيتٍ في أعلى الجنة لمن حسَّن خلقه".
4801ـ حدثنا أبو بكر وعثمان ابنا أبي شيبة قالا: ثنا وكيع، عن سفيان، عن معبد بن خالد، عن حارثة بن وهب قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "لا يدخل الجنة الجواظ، ولا الجعظريُّ" قال: والجوَّاظ الغليظ: الفظُّ.
9- باب في كراهية الرفعة في الأمور
4802ـ حدثنا موسى بن إسماعيل، ثنا حماد، عن ثابت، عن أنس قال:
كانت العضباء لا تسبق فجاء أعرابيٌّ على قعودٍ له فسابقها فسبقها الأعرابي، فكأنَّ ذلك شقَّ على أصحاب رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم فقال: "حقٌّ على اللّه [عزَّ وجلَّ] أن لا يرفع شيئاً من الدنيا إلاَّ وضعه".
4803ـ حدثنا النفيلي، ثنا زهير، ثنا حميد، عن أنس بهذه القصة،
عن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "إنَّ حقّاً على اللّه عزَّ وجلَّ أن لا يُرْفع شىءٌ من الدنيا إلا وضعه".
10- باب في كراهية التمادح
4804ـ حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة، ثنا وكيع، ثنا سفيان، عن منصور، عن إبراهيم، عن همام قال:
جاء رجل فأثنى على عثمان في وجهه، فأخذ المقداد بن الأسود تراباً فحثا في وجهه وقال: قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "إذا لقيتم المداحين فاحثوا في وجوههم التراب".
4805ـ حدثنا أحمد بن يونس، ثنا أبو شهاب، عن خالد الحذَّاء، عن عبد الرحمن بن أبي بكرة، عن أبيه،
أن رجلاً أثنى على رجل عند النبي صلى اللّه عليه وسلم فقال له: "قطعت عنق صاحبك" ثلاث مرات، ثم قال: "إذا مدح أحدكم صاحبه لا محالة فليقل: إنِّي أحسبه كما يريد أن يقول، ولا أزكيه على اللّه".
4806ـ حدثنا مسدد، ثنا بشر يعني ابن المفضل ثنا أبو سلمة سعيد بن يزيد، عن أبي نضرة، عن مطرِّف قال: قال أبي:
انطلقت في وفد بني عامر إلى رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم فقلنا: أنت سيدنا، فقال: "السَّييِّد اللّه [تبارك وتعالى]" قلنا: وأفضلنا فضلاً وأعظمنا طَوْلاً، فقال: "قولوا بقولكم أو بعض قولكم ، ولا يستجرينكم الشيطان".
11- باب في الرفق
4807ـ حدثنا موسى بن إسماعيل، ثنا حماد، عن يونس وحميد، عن الحسن، عن عبد اللّه بن مغفل
أن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال: "إن اللّه [تبارك وتعالى] رفيقٌ يحبُّ الرفق، ويعطي عليه ما لا يعطي على العنف".
4808ـ حدثنا عثمان وأبو بكر ابنا أبي شيبة، ومحمد بن الصباح البزاز قالوا: ثنا شريك، عن المقدام بن شريح، عن أبيه قال:
سألت عائشة عن البداوة؟ فقالت: كان رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم يبدو إلى هذه التلاع، وإنه أراد البداوة مرة فأرسل إليَّ ناقةً محرَّمةً من إبل الصدقة، فقال لي: "يا عائشة، ارفقي فإِنَّ الرِّفق لم يكن في شىءٍ قطُّ إلا زانه، ولا نزع من شىءٍ قطُّ إلا شانه".
قال ابن الصباح في حديثه: محرَّمة يعني لم تركب.
4809ـ حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة، ثنا أبو معاوية ووكيع، عن الأعمش، عن تميم بن سلمة، عن عبد الرحمن بن هلال، عن جرير قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "من يحرم الرِّفق يحرم الخير كله".
4810ـ حدثنا الحسن بن محمد بن الصباح، ثنا عفان، ثنا عبد الواحد، ثنا سليمان الأعمش، عن مالك بن الحارث، قال الأعمش: وقد سمعتهم يذكرون عن مصعب بن سعد، عن أبيه، قال الأعمش: ولا أعلمه إلا عن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال:
"التُّؤدةُ في كلِّ شىءٍ، إلاَّ في عمل الآخرة".
12- باب في شكر المعروف
1‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة haizof.
5 من 14
4811ـ حدثنا مسلم بن إبراهيم، ثنا الربيع بن مسلم، عن محمد بن زياد، عن أبي هريرة
عن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "لا يشكر اللّه من لا يشكر الناس".
4812ـ حدثنا موسى بن إسماعيل، ثنا حماد، عن ثابت، عن أنس
أن المهاجرين قالوا: يارسول اللّه، ذهبت الأنصار بالأجر كلِّه قال: لا، ما دعوتم اللّه لهم وأثنيتهم عليهم".
4813ـ حدثنا مسدَّد، ثنا بشر، ثنا عمارة بن غزِيَّةَ قال: حدثني رجل من قومي، عن جابر بن عبد اللّه قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "من أُعطي عطاءً فوجد فليجز به، فإِن لم يجد فليثن به، فمن أثنى به فقد شكره، ومن كتمه فقد كفره".
قال أبو داود: رواه يحيى بن أيوب، عن عمارة بن غزية، عن شرحبيل عن جابر.
قال أبو داود: وهو شرحبيل، يعني رجلاً من قومي، كأنهم كرهوه فلم يُسَمُّوه.
4814ـ حدثنا عبد اللّه بن الجراح، ثنا جرير، عن الأعمش، عن أبي سفيان، عن جابر،
عن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "من أُبلي بلاءً فذكره فقد شكره، وإن كتمه فقد كفره".
13- باب في الجلوس في الطرقات
4815ـ حدثنا عبد اللّه بن مسلمة، ثنا عبد العزيز يعني ابن محمد عن زيد يعني ابن أسلم عن عطاء بن يسار، عن أبي سعيد الخدري،
أن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال: "إياكم والجلوس بالطرقات" قالوا يارسول اللّه، ما بُدٌّ لنا من مجالسنا نتحدث فيها فقال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "إن أبيتم فأعطوا الطريق حقه" قالوا: وما حقُّ الطريق يارسول اللّه؟ قال: "غضُّ البصر، وكفُّ الأذى، وردُّ السلام، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر".
4816ـ حدثنا مسدد، ثنا بشر يعني ابن المفضل ثنا عبد الرحمن بن إسحاق، عن سعيد المقبري، عن أبي هريرة،
عن النبي صلى اللّه عليه وسلم في هذه القصة، قال: "وإرشاد السبيل".
4817ـ حدثنا الحسن بن عيسى النيسابوري، أخبرنا ابن المبارك، أخبرنا جرير بن حازم، عن إسحاق بن سويد، عن ابن حُجير العدويِّ قال سمعت عمر بن الخطاب، عن النبي صلى اللّه عليه وسلم في هذه القصة قال: "وتغيثوا الملهوف، وتهدوا الضالَّ".
4818ـ حدثنا محمد بن عيسى بن الطباع وكثير بن عبيد قالا: ثنا مروان، قال ابن عيسى قال: ثنا حميد، عن أنس قال:
جاءت امرأة إلى رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم فقالت: يارسول اللّه إن لي إليك حاجة، فقال لها: "يا أمَّ فلانٍ، اجلسي في أيِّ نواحي السكك شئت حتى أجلس إليك" قال: فجلست فجلس النبي صلى اللّه عليه وسلم إليها حتى قضت حاجتها.
لم يذكر ابن عيسى "حتَّى قضت حاجتها" وقال كثير: عن حميد، عن أنس.
4819ـ حدثنا عثمان بن أبي شيبة، ثنا يزيد بن هارون، ثنا حماد بن سلمة، عن ثابت، عن أنس أن امرأة كان في عقلها شىء بمعناه.
14- باب في سعة المجلس
4820ـ حدثنا القعنبي، ثنا عبد الرحمن بن أبي الموالي، عن عبد الرحمن بن أبي عمرة الأنصاري، عن أبي سعيد الخدري قال:
سمعت رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم يقول: "خير المجالس أوسعها".
قال أبو داود: هو عبد الرحمن بن عمرو بن أبي عمرة الأنصاري.
15- باب في الجلوس بين الظل والشمس
4821ـ حدثنا ابن السرح ومخلد بن خالد قالا: ثنا سفيان، عن محمد بن المنكدر قال: حدثني من سمع أبا هريرة يقول:
قال أبو القاسم صلى اللّه عليه وسلم: "إذا كان أحدكم في الشمس" وقال مخلد: "في الفيء" فقلص عنه الظِّلُّ وصار بعضه في الشمس، وبعضه في الظِّلِّ فليقم".
4822ـ حدثنا مسدد، ثنا يحيى، عن إسماعيل قال: حدثني قيس، عن أبيه
أنه جاء رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم يخطب، فقام في الشمس فأمر به فحُوِّل إلى الظل.
16- باب في التحلق
4823ـ حدثنا مسدد، ثنا يحيى، عن الأعمش قال: حدثني المسيب بن رافع، عن تميم بن طرفة عن جابر بن سمرة،
قال دخل رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم المسجد، وهم حِلَقٌ فقال: "مالي أراكم عزين".
4824ـ حدثنا واصل بن عبد الأعلى، عن ابن فضيل، عن الأعمش بهذا قال: كأنه يحب الجماعة.
4825ـ حدثنا محمد بن جعفر الوركاني وهناد، أن شريكاً أخبرهم، عن سماك، عن جابر بن سمرة قال:
كنا إذا أتينا النبي صلى اللّه عليه وسلم جلس أحدنا حيث ينتهي.
17- باب الجلوس وسط الحلقة
4826ـ حدثنا موسى بن إسماعيل، ثنا أبان، ثنا قتادة قال: حدثني أبو مجلز، عن حذيفة،
أن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم لعن من جلس وسط الحلقة.
18- باب في الرجل يقوم للرجل من مجلسه
4827ـ حدثنا مسلم بن إبراهيم، ثنا شعبة، عن عبد ربه بن سعيد، عن أبي عبد اللّه مولى آل أبي بردة، عن سعيد بن أبي الحسن قال:
جاءنا أبو بكرة في شهادة، فقام له رجل من مجلسه، فأبى أن يجلس فيه وقال: إن النبي صلى اللّه عليه وسلم نهى عن ذا، ونهى النبيُّ صلى اللّه عليه وسلم أن يمسح الرجل يده بثوب من لم يكسه.
4828ـ حدثنا عثمان بن أبي شيبة، أن محمد بن جعفر حدَّثهم، عن شعبة، عن عَقِيل بن طلحة قال: سمعت أبا الخصيب، عن ابن عمر قال:
جاء رجل إلى النبيِّ صلى اللّه عليه وسلم، فقام له رجل من مجلسه، فذهب ليجلس فيه، فنهاه النبيُّ صلى اللّه عليه وسلم.
قال أبو داود: أبو الخصيب اسمه زياد بن عبد الرحمن.
19- باب من يؤمر أن يجالس
4829ـ حدثنا مسلم بن إبراهيم، ثنا أبان، عن قتادة، عن أنس قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "مثل المؤمن الذي يقرأ القرآن مثل الأترجَّة ريحها طيِّبٌ وطعمها طيِّبٌ، ومثل المؤمن الذي لا يقرأ القرآن كمثل التمرة طعمها طيبٌ ولا ريح لها، ومثل الفاجر الذي يقرأ القرآن كمثل الريحانة ريحها طيبٌ وطعمها مرٌّ، ومثل الفاجر الذي لا يقرأ القرآن كمثل الحنظلة طعمها مرٌّ ولا ريح لها، ومثل الجليس الصالح كمثل صاحب المسك إن لم يصبك منه شىءٌ أصابك من ريحه، ومثل جليس السوء كمثل صاحب الكير إن لم يصبك من سواده أصابك من دخانه".
4830ـ حدثنا مسدد، ثنا يحيى، المعنى ح وحدثنا ابن معاذ، ثنا أبي، قالا: ثنا شعبة، عن قتادة، عن أنس، عن أبي موسى، عن النبي صلى اللّه عليه وسلم، بهذا الكلام الأول إلى قوله: "وطعمها مرٌّ".
وزاد ابن معاذ قال: قال أنس: وكنا نتحدّث أن مثل الجليس الصالح، وساق بقية الحديث.
4831ـ حدثنا عبد اللّه بن الصباح العطار، ثنا سعيد بن عامر، عن شبيل بن عزرة، عن أنس بن مالك،
عن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "مثل الجليس الصالح" فذكر نحوه.
4832ـ حدثنا عمرو بن عون، أخبرنا ابن المبارك، عن حيْوَة بن شريح، عن سالم بن غيلان، عن الوليد بن قيس، عن أبي سعيد، أو عن أبي الهيثم، عن أبي سعيد رضي اللّه عنه،
عن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "لا تصاحب إلاَّ مؤمناً، ولا يأكل طعامك إلاَّ تقيٌّ".
4833ـ حدثنا ابن بشار، ثنا أبو عامر وأبو داود قالا: ثنا زهير بن محمد قال: حدثني موسى بن وردان، عن أبي هريرة
أن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "الرجل على دين خليله فلينظر أحدكم من يخالل".
4834ـ حدثنا هارون بن زيد بن أبي الزرقاء، ثنا أبي، ثنا جعفر، يعني ابن برقان عن يزيد يعني ابن الأصم عن أبي هريرة يرفعه، قال:
"الأرواح جنودٌ مجندةٌ، فما تعارف منها ائتلف، وما تناكر منها اختلف".
20- باب في كراهية المراء
4835ـ حدثنا عثمان بن أبي شيبة، ثنا أبو أسامة، ثنا بريد بن عبد اللّه، عن جده أبي بردة، عن أبي موسى قال:
كان رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم إذا بعث أحداً من أصحابه في بعض أمره قال: "بشِّروا ولا تنفِّروا، ويسروا ولا تعسروا".
4836ـ حدثنا مسدد، ثنا يحيى، عن سفيان قال: حدثني إبراهيم بن المهاجر، عن مجاهد، عن قائد السائب، عن السائب قال:
أتيت النبي صلى اللّه عليه وسلم فجعلوا يثنون عليَّ ويذكروني فقال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "أنا أعلمكم" يعني به، قلت: صدقت بأبي أنت وأمي: كنت شريكي فنعم الشريك، كنت لا تداري ، ولا تماري.
21- باب الهدي في الكلام
4837ـ حدثنا عبد العزيز بن يحيى الحراني قال: حدثني محمد يعني ابن سلمة عن محمد بن إسحاق، عن يعقوب بن عتبة، عن عمر بن عبد العزيز، عن يوسف بن عبد اللّه بن سلام عن أبيه قال:
كان رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم إذا جلس يتحدث يكثر أن يرفع طرفه إلى السماء.
4838ـ حدثنا محمد بن العلاء، ثنا محمد بن بشر، عن مِسْعر قال: سمعت شيخاً في المسجد يقول: سمعت جابر بن عبد اللّه يقول:
كان في كلام رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم ترتيل أو ترسيل.
4839ـ حدثنا عثمان وأبو بكر ابنا أبي شيبة قالا: ثنا وكيع، عن سفيان، عن أسامة، عن الزهري عن عروة، عن عائشة رضي اللّه عنها قالت:
كان كلام رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم كلاماً فَصْلاً يفهمه كلُّ من سمعه.
4840ـ حدثنا أبو توبة قال: زعم الوليد، عن الأوزاعي، عن قرّة، عن الزهري، عن أبي سلمة، عن أبي هريرة قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: " كلُّ كلامٍ لا يُبدأ فيه بالحمد للّه فهو أجذم".
قال أبو داود: رواه يونس وعقيل وشعيب وسعيد بن عبد العزيز، عن الزهري، عن النبي صلى اللّه عليه وسلم مرسلاً.
22- باب في الخطبة
4841ـ حدثنا مسدد وموسى بن إسماعيل قالا: ثنا عبد الواحد بن زياد، ثنا عاصم بن كليب، عن أبيه، عن أبي هريرة،
عن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "كلُّ خطبةٍ ليس فيها تشهدٌ فهي كاليد الجذماء".
23- باب في تنزيل الناس منازلهم
4842ـ حدثنا يحيى بن إسماعيل وابن أبي خلف، أن يحيى بن اليمان أخبرهم، عن سفيان، عن حبيب بن أبي ثابت، عن ميمون بن أبي شبيب،
أ عائشة عليها السلام مرَّ بها سائل فأعطته كسرة، ومر بها رجل عليه ثياب وهيئة فأقعدته فأكل، فقيل لها في ذلك فقالت: قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "أنزلوا الناس منازلهم".
قال أبو داود: وحديث يحيى مختصر.
قال أبو داود: ميمون لم يدرك عائشة.
4843ـ حدثنا إسحاق بن إبراهيم الصوَّاف، ثنا عبد اللّه بن حمران، أخبرنا عوف بن أبي جميلة، عن زياد بن مخراق، عن أبي كنانة، عن أبي موسى الأشعري قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "إن من إجلال اللّه إكرام ذي الشيبة المسلم، وحامل القرآن غير الغالي فيه والجافي عنه ، وإكرام ذي السلطان المقسط".
24- باب في الرجل يجلس بين الرجلين بغير إذنهما
4844ـ حدثنا محمد بن عبيد وأحمد بن عبدة، المعنى قالا: ثنا حماد، ثنا عامر الأحول، عن عمرو بن شعيب، قال ابن عبدة: عن أبيه، عن جده،
أن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال: "لا يجلس بين رجلين إلاَّ بإِذنهما".
4845ـ حدثنا سليمان بن داود المهري، أخبرنا ابن وهب قال: أخبرني أسامة بن زيد الليثي، عن عمرو بن شعيب، عن أبيه، عن عبد اللّه بن عمرو،
عن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال: "لا يحلُّ لرجلٍ أن يفرِّق بين اثنين إلا بإِذنهما".
25- باب في جلوس الرجل
4846ـ حدثنا سلمة بن شبيب، ثنا عبد اللّه بن إبراهيم قال: حدثني إسحاق بن محمد الأنصاري، عن رُبيح بن عبد الرحمن، عن أبيه، عن جده أبي سعيد الخدري،
أن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم كان إذا جلس احتبى بيده.
قال أبو داود: عبد اللّه بن إبراهيم شيخ منكر الحديث.
4847ـ حدثنا حفص بن عمر وموسى بن إسماعيل قالا: ثنا عبد اللّه بن حسان العنبري قال: حدثتني جدَّتاي صفية ودحيبة ابنتا عليبة، قال موسى: بنت حرملة، وكانتا ربيبتي قيْلة بنت مخرمة، وكانت جدة أبيهما، أنها أخبرتهما أنها رأت النبي صلى اللّه عليه وسلم وهو قاعد القرفصاء ، فلما رأيت رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم المختشع، وقال موسى: المتخشع في الجلسة أرعدت من الفرق.
26- باب في الجلسة المكروهة
4848ـ حدثنا علي بن بحر، ثنا عيسى بن يونس، ثنا ابن جريج، عن إبراهيم بن ميسرة، عن عمرو بن الشِّريد، عن أبيه الشريد بن سويد قال:
مرَّ بي رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم وأنا جالس هكذا، وقد وضعت يدي اليسرى خلف ظهري، واتكأت على ألية يدي فقال: "أتقعد قعدة المغضوب عليهم"؟!
27- باب [النهي عن] السمر بعد العشاء
4849ـ حدثنا مسدد، ثنا يحيى، عن عوف قال: حدثني أبو المنهال، عن أبي برزة قال:
كان رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم ينهى عن النوم قبلها والحديث بعدها.
28- باب في الرجل يجلس متربِّعاً
4850ـ حدثنا عثمان بن أبي شيبة، ثنا أبو داود الحفري، ثنا سفيان الثوري، عن سماك بن حرب عن جابر بن سمرة قال:
كان النبي صلى اللّه عليه وسلم إذا صلى الفجر تربع في مجلسه حتى تطلع الشمس حسناء.
29- باب في التناجي
4851ـ حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة، ثنا أبو معاوية عن الأعمش، ح وثنا مسدد، ثنا عيسى بن يونس، ثنا الأعمش، عن شقيق يعني ابن سلمة عن عبد اللّه قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "لا ينتجي اثنان دون الثالث فإِن ذلك يحزنه".
4852ـ حدثنا مسدد، ثنا عيسى بن يونس، ثنا الأعمش، عن أبي صالح، عن ابن عمر قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم مثله، قال أبو صالح: فقلت لابن عمر: فأربعة؟ قال: لا يضرّك.
30- باب إذا قام من مجلس ثم رجع
4853ـ حدثنا موسى بن إسماعيل، ثنا حماد، عن سهيل بن أبي صالح قال: كنت عند أبي جالساً وعنده غلام، فقام ثم رجع، فحدّث أبي عن أبي هريرة
عن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "إذا قام الرجل من مجلسٍ ثم رجع إليه فهو أحقُّ به".
4854ـ حدثنا إبراهيم بن موسى الرازي، ثنا مبشر الحلبي، عن تمام بن نجيح، عن كعب الإِيادي قال:
كنت أختلف إلى أبي الدرداء، فقال أبو الدرداء: كان رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم إذا جلس وجلسنا حوله، فقام فأراد الرجوع نزع نعليه أو بعض ما يكون عليه فيعرف ذلك أصحابه فيثبتون.
1‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة haizof.
6 من 14
السلام عليكم
عن أبي ذر جندب بن جنادة ، و أبي عبد الرحمن معاذ بِن جبل رضي الله عنهما، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ( اتق الله حيثما كنت، وأتبع السيئة الحسنة تمحها ، وخالق الناس بخلق حسن ) . رواه الترمذي وقال: حديث حسن
. عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قيل يا رسول الله أدع على المشركين، قال: "إني لم أُبعث لعانًا، وإنما بعثت رحمة". رواه مسلم.

6 - وعن عطاء بن يسار قال: لقيت عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنه فقلت: أخبرني عن صفة رسول الله صلى الله عليه وسلم في التوراة، فقال: (أجل، والله إنه لموصوف في التوراة ببعض صفته في القرآن: {يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِدًا وَمُبَشِّرًا وَنَذِيرًا} وحرزًا للأميين، أنت عبدي ورسولي، سميتك المتوكل، ليس بفظ ولا غليظ، ولا صخاب في الأسواق، ولا يدفع السيئة بالسيئة، ولكن يعفو ويصفح، ولن يقبضه الله حتى يُقيم به الملة والعوجاء، بأن يقولوا: لا إله إلا الله، ويفتح به أعينًا عُميًا، وآذانًا صُمًّا، وقلوبًا غُلفًا). رواه البخاري

7 - وكان صلى الله عليه وسلم، إذا أتاه السائل، أو صاحب الحاجة قال: (اشفعوا تؤجروا، ويقضي الله على لسان رسوله ما شاء) رواه البخاري

8 - وعن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم، من أحسن الناس خلقًا، فأرسلني يومًا لحاجة، فقلت: والله! لا أذهب وفي نفسي، أن أذهب لما أمرني به. قال: فخرجت حتى مر على صبيان وهم يلعبون في السوق فإذا رسول الله صلى الله عليه وسلم قابض بقفاي من ورائي فنظرت إليه وهو يضحك فقال: يا أنيس اذهب حيث أمرتك. قلت: نعم! أنا أذهب يا رسول الله. صحيح الترمذي

9 - ويقول أنس: "والله لقد خدمته تسع سنين ما علمته قال لشيء صنعته: لم فعلت كذا وكذا، أو لشيء تركته: هلا فعلت كذا وكذا" رواه مسلم
وفي رواية لأحمد: "ما قال لي فيها أف".

10 - وعن أبي أُمَامَة الباهِليِّ رضي اللَّه عنه قال: قال رسول اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم: "أَنا زَعِيمٌ ببَيتٍ في ربَضِ الجنَّةِ لِمَنْ تَرَكَ المِراءَ وَإِنْ كَانَ مُحِقّاً، وَببيتٍ في وَسَطِ الجنَّةِ لِمَنْ تَرَكَ الكَذِبَ وإِن كَانَ مازِحًا، وَببيتٍ في أعلى الجَنَّةِ لِمَن حَسُنَ خُلُقُهُ" حديث صحيح، رواه أبو داود بإسناد صحيح.

11 - وكان النبي صلى الله عليه وسلم يقول: "اللهم اهدني لأحسن الأخلاق، لا يهدي لأحسنها إلا أنت، واصرف عني سيئها، لا يصرف عني سيئها إلا أنت، لبيك وسعديك، والخير كله في يديك، والشر ليس إليك، أنا بك وإليك، تباركت وتعاليت" رواه مسلم
شكرا أخي تم التقييم باذن الله
وأسأل الله لنا ولكم الثبات وحسن الخاتمة
1‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
7 من 14
31- باب كراهية أن يقوم الرجل من مجلسه ولا يذكر اللّه
4855ـ حدثنا محمد بن الصباح البزاز، ثنا إسماعيل بن زكريا، عن سهيل بن أبي صالح، عن أبيه، عن أبي هريرة قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "ما من قومٍ يقومون من مجلسٍ لا يذكرون اللّه فيه إلاَّ قاموا عن مثل جيفة حمارٍ وكان عليهم حسرة".
4856ـ حدثنا قتيبة بن سعيد، ثنا الليث، عن ابن عجلان، عن سعيد المقبري، عن أبي هريرة
عن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم أنه قال: "من قعد مقعداً لم يذكر اللّه [تعالى] فيه كانت عليه من اللّه ترةً، ومن اضطجع مضطجعاً لا يذكر اللّه فيه كانت عليه من اللّه ترةً".
32- باب في كفارة المجلس
4857ـ حدثنا أحمد بن صالح، ثنا ابن وهب قال: أخبرني عمرو أن سعيد بن أبي هلال حدّثه، أن سعيد بن أبي سعيد المقبري حدثه، عن عبد اللّه بن عمرو بن العاص أنه قال:
كلمات لا يتكلم بهنَّ أحد في مجلسه عند قيامه ثلاث مرات إلا كُفِّر بهنَّ عنه، ولا يقولهن في مجلس خير ومجلس ذكر إلا ختم له بهنّ عليه كما يختم بالخاتم على الصحيفة: سبحانك اللهم وبحمدك لا إله إلا أنت، أستغفرك وأتوب إليك.
4858ـ حدثنا أحمد بن صالح، ثنا ابن وهب قال: قال عمرو، وحدثني بنحو ذلك عبد الرحمن بن أبي عمرو، عن المقبري، عن أبي هريرة، عن النبي صلى اللّه عليه وسلم مثّله.
4859ـ حدثنا محمد بن حاتم الجرجرائي وعثمان بن أبي شيبة، المعنى أن عبدة بن سليمان أخبرهم، عن الحجاج بن دينار، عن أبي هاشم، عن أبي العالية، عن أبي برزة الأسلمي قال:
كان رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم يقول بأخرة إذا أراد أن يقوم من المجلس "سبحانك اللهم وبحمدك، أشهد أن لا إله إلا أنت، أستغفرك وأتوب إليك" فقال رجل: يارسول اللّه إنك لتقول قولاً ما كنت تقوله فيما مضى فقال: "كفارةٌ لما يكون في المجلس".
33- باب في رفع الحديث من المجلس
4860ـ حدثنا محمد بن يحيى بن فارس، ثنا الفريابي، عن إسرائيل، عن الوليد قال أبو داود: ونسبه لنا زهير بن حرب، عن حسين بن محمد، عن إسرائيل في هذا الحديث قال: الوليد بن أبي هشام، عن زيد بن زائد، عن عبد اللّه بن مسعود قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "لايبلغني أحدٌ من أصحابي عن أحدٍ شيئاً؛ فإِنِّي أحب أن أخرج إليكم وأنا سليم الصدر".
34- باب في الحذر من الناس
4861ـ حدثنا محمد بن يحيى بن فارس، ثنا نوح بن يزيد بن سيار المؤدب، ثنا إبراهيم بن سعد قال: حدثنيه ابن إسحاق، عن عيسى بن معمر، عن عبد اللّه بن عمرو بن الفغواء الخزاعي، عن أبيه قال:
دعاني رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم، وقد أراد أن يبعثني بمال إلى أبي سفيان يقسمه في قريش بمكة بعد الفتح فقال: "التمس صاحباً" قال: فجاءني عمرو بن أمية الضمري فقال: بلغني أنك تريد الخروج وتلتمس صاحباً قال: قلت: أجل، قال: فأنا لك صاحب قال: فجئت رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قلت: قد وجدت صاحباً، قال: فقال "من؟" قلت: عمرو بن أمية الضمري قال: "إذا هبطت بلاد قومه فاحذره؛ فإِنه قد قال القائل: "أخوك البكريّ ولا تأمنه" فخرجنا حتى إذا كنت بالأبواء قال: إني أريد حاجة إلى قومي بودَّان فتلبث لي، قلت: راشداً، فلما ولّى ذكرت قول النبي صلى اللّه عليه وسلم، فشددت على بعيري حتى خرجت أوضعه ، حتى إذا كنت بالأصافر إذا هو يعارضني في رَهْطٍ قال: وأوضعت فسبقته، فلما رآني أن قد فتُّه انصرفوا وجاءني فقال: كانت لي إلى قومي حاجة قال: قلت: أجل، ومضينا حتى قدمنا مكة فدفعت المال إلى أبي سفيان.
4862ـ حدثنا قتيبة بن سعيد، ثنا ليث، عن عقيل، عن الزهري، عن سعيد بن المسيب، عن أبي هريرة،
عن النبي صلى اللّه عليه وسلم أنه قال: "لا يلدغ المؤمن من جحرٍ واحدٍ مرتين".
35- باب في هدي الرجْل
4863ـ حدثنا وهب بن بقية، أخبرنا خالد، عن حميد، عن أنس قال:
كان النبي صلى اللّه عليه وسلم إذا مشى كأنه يتوكأ.
4864ـ حدثنا حسين بن معاذ بن خليف، ثنا عبد الأعلى، ثنا سعيد الجريري، عن أبي الطفيل قال:
رأيت رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم، قلت: كيف رأيته؟ قال: كان أبيض مليحاً إذا مشى كأنما يهوي في صبوبٍ .
36- باب في الرجل يضع إحدى رجليه على الأخرى
4865ـ حدثنا قتيبة بن سعيد، ثنا الليث، ح وثنا موسى بن إسماعيل، ثنا حماد، عن أبي الزبير عن جابر قال:
نهى رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم أن يضع، وقال قتيبة: يرفع الرجل إحدى رجليه على الأخرى، زاد قتيبة: وهو مُسْتلقٍ على ظهره.
4866ـ حدثنا النفيلي، ثنا مالك، ح وثنا القعنبي، عن مالك، عن ابن شهاب، عن عبَّاد بن تميم، عن عمه
أنه رأى رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم مستلقياً، قال القعنبي: في المسجد واضعاً إحدى رجليه على الأخرى.
4867ـ حدثنا القعنبي، عن مالك، عن ابن شهاب، عن سعيد بن المسيب،
أن عمر بن الخطاب رضي اللّه عنه وعثمان بن عفان كانا يفعلان ذلك.
37- باب في نقل الحديث
4868ـ حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة، ثنا يحيى بن آدم، ثنا ابن أبي ذئب، عن عبد الرحمن بن عطاء، عن عبد الملك بن جابر بن عتيك، عن جابر بن عبد اللّه قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "إذا حدث الرجل بالحديث ثم التفت فهي أمانةٌ".
4869ـ حدثنا أحمد بن صالح قال: قرأت على عبد اللّه بن نافع قال: أخبرني ابن أبي ذئب، عن ابن أخي جابر بن عبد اللّه، عن جابر بن عبد اللّه رضي اللّه عنهما قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "المجالس بالأمانة إلاَّ ثلاثة مجالس: سفك دمٍ حرامٍ، أو فرجٍ حرامٍ، أو اقتطاع مالٍ بغير حقٍّ".
4870ـ حدثنا محمد بن العلاء وإبراهيم بن موسى الرازي قالا: أخبرنا أبو أسامة، عن عمر، قال إبراهيم هو عمر بن حمزة بن عبد اللّه العَمْري، عن عبد الرحمن بن سعد قال: سمعت أبا سعيد الخدري يقول:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "إن من أعظم الأمانة عند اللّه يوم القيامة الرجل يفضي إلى امرأته وتفضي إليه ثمَّ ينشر سرها".
38- باب في القتَّات
4871ـ حدثنا مسدد وأبو بكر بن أبي شيبة قالا: ثنا أبو معاوية، عن الأعمش، عن إبراهيم، عن همام، عن حذيفة قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "لا يدخل الجنة قتاتٌ".
39- باب في ذي الوجهين
4872ـ حدثنا مسدد، ثنا سفيان، عن أبي الزناد، عن الأعرج، عن أبي هريرة
أن النبيَّ صلى اللّه عليه وسلم قال: "من شرِّ الناس ذو الوجهين: الذي يأتي هؤلاء بوجهٍ، وهؤلاء بوجهٍ".
4873ـ حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة، ثنا شريك، عن الرُّكين بن الربيع، عن نعيم بن حنظلة، عن عمار قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "من كان له وجهان في الدنيا كان له يوم القيامة لسانان من نارٍ".
1‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة haizof.
8 من 14
40- باب في الغيبة
4874ـ حدثنا عبد اللّه بن مسلمة القعنبي، ثنا عبد العزيز يعني ابن محمد عن العلاء، عن أبيه، عن أبي هريرة أنه قيل:
يارسول اللّه، ما الغيبة؟ قال: "ذكرك أخاك بما يكره" قيل: أفرأيت إن كان في أخي ما أقول؟ قال: "إن كان فيه ما تقول فقد اغتبته، وإن لم يكن فيه ما تقول فقد بهته".
4875ـ حدثنا مسدد، ثنا يحيى، عن سفيان قال: حدثني علي بن الأقمر، عن أبي حذيفة، عن عائشة قالت:
قلت للنبي صلى اللّه عليه وسلم: حسبك من صفية كذا وكذا، قال غير مسدد تعني قصيرةً، فقال: "لقد قلت كلمةً لو مزجت بماء البحر لمزجتْه" قالت: وحكيت له إنساناً قال: "ما أحب أنِّي حكيت إنساناً وأنَّ لي كذا وكذا".
4876ـ حدثنا محمد بن عوف، ثنا أبو اليمان، ثنا شعيب، ثنا عبد اللّه بن أبي حسين، ثنا نوفل بن مساحق، عن سعيد بن زيد،
عن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "إن من أربى الرِّبا الاستطالة في عرض المسلم بغير حقٍّ".
4877ـ حدثنا جعفر بن مسافر، ثنا عمرو بن أبي سلمة قال: ثنا زهير، عن العلاء بن عبد الرحمن عن أبيه، عن أبي هريرة قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "إن من [أكبر] الكبائر استطالة المرء في عرض رجلٍ مسلمٍ بغير حقٍّ، ومن الكبائر السبتان بالسبة".
4878ـ حدثنا ابن المصفَّى، ثنا بقية وأبو المغيرة قالا: ثنا صفوان قال: حدثني راشد بن سعد، وعبد الرحمن بن جبير، عن أنس بن مالك قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "لما عُرج بي مررت بقومٍ لهم أظفارٌ من نحاسٍ يخمشون وجوههم وصدورهم، فقلت: من هؤلاء يا جبريل؟ قال: هؤلاء الذين يأكلون لحوم الناس ويقعون في أعراضهم".
قال أبو داود: وحدثناه يحيى بن عثمان عن بقية ليس فيه أنس.
4879ـ حدثنا عيسى بن أبي عيسى السَّيلحينيُّ، عن أبي المغيرة كما قال ابن المصفى.
4880ـ حدثنا عثمان بن أبي شيبة، ثنا الأسود بن عامر، ثنا أبو بكر بن عيَّاش، عن الأعمش، عن سعيد بن عبد اللّه بن جريج، عن أبي برزة الأسلمي قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "يا معشر من آمن بلسانه ولم يدخل الإِيمان قلبه، لا تغتابوا المسلمين، ولا تتبعوا عوراتهم، فإِنه من اتبع عوراتهم يتبع اللذه عورته، ومن يتبع اللّه عورته يفضحه في بيته".
4881ـ حدثنا حيوة بن شريح المصري الحمصيُّ، ثنا بقية، عن ابن ثوبان، عن أبيه، عن مكحول، عن وقَّاص بن ربيعة، عن المستورد أنه حدّثه
أن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال: "من أكل برجلٍ مسلمٍ أكلةً، فإِن اللّه يطعمه مثلها من جهنم، ومن كُسِيَ ثوباً برجلٍ مسلمٍ فإِن اللّه يكسوه مثله من جهنم، ومن قام برجل مقام سمعةٍ ورياءٍ، فإِنَّ اللّه يقوم به مقام سمعةٍ ورياءٍ يوم القيامة".
4882ـ حدثنا واصل بن عبد الأعلى، ثنا أسباط بن محمد، عن هشام بن سعد، عن زيد بن أسلم عن أبي صالح، عن أبي هريرة قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "كلُّ المسلم على المسلم حرامٌ: ماله وعرضه ودمه، حسب امرىءٍ من الشَّرِّ أن يحقر أخاه المسلم".
41- باب من ردّ عن مسلم غيبة
4883ـ حدثنا عبد اللّه بن محمد بن أسماء بن عبيد، ثنا ابن المبارك، عن يحيى بن أيوب، عن عبد اللّه بن سليمان، عن إسماعيل بن يحيى المعافري، عن سهل بن معاذ بن أسد الجهني، عن أبيه،
عن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "من حمى مؤمناً من منافقٍ" أراه قال: "بعث اللّه ملكاً يحمي لحمه يوم القيامة من نار جهنم، ومن رمى مسلماً بشىء يريد شينه به حبسه اللّه على جسر جهنم حتى يخرج مما قال".
4884ـ حدثنا إسحاق بن الصباح، ثنا ابن أبي مريم، أخبرنا الليث قال: حدثني يحيى بن سليم، أنه سمع إسماعيل بن بشير يقول: سمعت جابر بن عبد اللّه، وأبا طلحة بن سهل الأنصاري يقولان:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "ما من امرىء يخذل امرءاً مسلماً في موضعٍ تنتهك فيه حرمته وينتقص فيه من عرضه إلاَّ خذله اللّه في موطنٍ يحب فيه نصرته، وما من امرىءٍ ينصر مسلماً في موضعٍ ينتقص فيه من عرضه وينتهك فيه من حرمته إلاَّ نصره اللّه في مواطنٍ يحب نصرته".
قال يحيى: وحدثنيه عبيد اللّه بن عبد اللّه بن عمر وعقبة بن شداد.
قال أبو داود: يحيى بن سليم هذا هو ابن زيد مولى النبي صلى اللّه عليه وسلم، وإسماعيل بن بشير مولى بني مغالة، وقد قيل: عتبة بن شداد، موضع عقبة.
42- باب من ليست له غيبة
4885ـ حدثنا عليّ بن نصر، أخبرنا عبد الصمد بن عبد الوارث من كتابه قال: حدّثني أبي، ثنا الجريري، عن أبي عبد اللّه الجشمي قال: ثنا جندب قال:
جاء أعرابي فأناخ راحلته ثم عقلها، ثم دخل المسجد فصلّى خلف رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم، فلما سلّم رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم أتى راحلته فأطلقها ثم ركب، ثم نادى: اللهمَّ ارحمني ومحمداً، ولا تشرك في رحمتنا أحداً، فقال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "أتقولون هو أضلُّ أم بعيره، ألم تسمعوا إلى ما قال؟" قالوا: بلى.
43- باب ما جاء في الرجل يُحَلِّل الرجل قد اغتابه
4886ـ حدثنا محمد بن عبيد، ثنا ابن ثور، عن معمر، عن قتادة قال:
أيعجز أحدكم أن يكون مثل أبي ضيغم، أو ضمضم، شكّ ابن عبيد كان إذا أصبح قال: اللهمَّ إني قد تصدقت بعرضي على عبادك.
4887ـ حدثنا موسى بن إسماعيل، ثنا حماد، عن ثابت، عن عبد الرحمن بن عجلان، قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "أيعجز أحدكم أن يكون مثل أبي ضمضم؟" قالوا: ومن أبو ضمضم؟ قال: "رجلٌ فيمن كان قبلكم" بمعناه قال: "عرضي لمن شتمني".
قال أبو داود: رواه هاشم بن القاسم قال: عن محمد بن عبد اللّه العمِّي، عن ثابت قال: ثنا أنس عن النبي صلى اللّه عليه وسلم بمعناه.
قال أبو داود: وحديث حماد أصحُّ.
44- باب في النهي عن التجسس
4888ـ حدثنا عيسى بن محمد الرملي وابن عوف، وهذا لفظه قالا: ثنا الفريابي، عن سفيان، عن ثور، عن راشد بن سعد، عن معاوية قال:
سمعت رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم يقول: "إنك إن اتبعت عورات الناس أفسدتهم أو كدت أن تفسدهم" فقال أبو الدرداء: كلمةً سمعها معاوية من رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم نفعه اللّه تعالى بها.
4889ـ حدثنا سعيد بن عمرو الحضرمي، ثنا إسماعيل بن عيَّاش، ثنا ضمضم بن زرعة، عن شريح بن عبيد، عن جبير بن نفير وكثير بن مرة وعمرو بن الأسود والمقدام بن معد يكرب وأبي أمامة،
عن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "إن الأمير إذا ابتغى الريبة في الناس أفسدهم".
4890ـ حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة، ثنا أبو معاوية، عن الأعمش، عن زيد بن وهب قال:
أتى ابن مسعود فقيل [له]: هذا فلانٌ تقطر لحيته خمراً، فقال عبد اللّه: إنَّا قد نهينا عن التجسس ولكن إن يظهر لنا شىء نأخذ به.
45- باب في الستر على المسلم
4891ـ حدثنا مسلم بن إبراهيم، ثنا عبد اللّه بن المبارك، عن إبراهيم بن نشيط، عن كعب بن علقمة، عن أبي الهيثم، عن عقبة بن عامر،
عن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "من رأى عورةً فسترها كان كمن أحيا موءدة".
4892ـ حدثنا محمد بن يحيى، ثنا ابن أبي مريم، أخبرنا الليث قال: حدثني إبراهيم بن نشيط، عن كعب بن علقمة أنه سمع أبا الهيثم يذكر أنه سمع دخيناً كاتب عقبة بن عامر قال:
كان لنا جيران يشربون الخمر فنهيتهم فلم ينتهوا، فقلت لعقبة بن عامر: إنَّ جيراننا هؤلاء يشربون الخمر، وإني نهيتهم فلم ينتهوا، فأنا داعٍ لهم الشرط فقال: دعهم، ثم رجعت إلى عقبة مرة أخرى فقلت: إن جيراننا قد أبوا أن ينتهوا عن شرب الخمر، وأنا داع لهم الشرط، قال: ويحك! دعهم فإِني سمعت رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم فذكر معنى حديث مسلم.
قال أبو داود: قال هاشم بن القاسم، عن ليث في هذا الحديث قال: لا تفعل ولكن عظهم وتهددهم.
1‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة haizof.
9 من 14
‏حدثنا ‏ ‏أبو كريب محمد بن العلاء ‏ ‏حدثنا ‏ ‏عبد الله بن إدريس ‏ ‏حدثني ‏ ‏أبي ‏ ‏عن ‏ ‏جدي ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏ ‏قال ‏
‏سئل رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏عن أكثر ما يدخل الناس الجنة فقال تقوى الله وحسن الخلق وسئل عن أكثر ما يدخل الناس النار فقال ‏ ‏الفم والفرج ‏
‏قال ‏ ‏أبو عيسى ‏ ‏هذا ‏ ‏حديث صحيح غريب ‏ ‏وعبد الله بن إدريس ‏ ‏هو ‏ ‏ابن يزيد بن عبد الرحمن الأودي
1‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة Hashem_AbuBaker.
10 من 14
46- باب المؤاخاة
4893ـ حدثنا قتيبة بن سعيد، ثنا الليث، عن عقيل، عن الزهري، عن سالم، عن أبيه،
أن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "المسلم أخو المسلم، لا يظلمه ولا يسلمه؛ من كان في حاجة أخيه فإِن اللّه في حاجته، ومن فرج عن مسلمٍ كربةً فرج اللّه عنه بها كربةً من كرب يوم القيامة، ومن ستر مسلماً ستره اللّه يوم القيامة".
47- باب المستبَّان
4894ـ حدثنا عبد اللّه بن مسلمة، ثنا عبد العزيز يعني ابن محمد عن العلاء، عن أبيه، عن أبي هريرة،
أن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال: "المستبان ما قالا فعلى البادي منهما ما لم يعتد المظلوم".
48- باب في التواضع
4895ـ حدثنا أحمد بن حفصٍ قال: حدثني أبي، حدثني إبراهيم بن طهمان، عن الحجاج، عن قتادة، عن يزيد بن عبد اللّه، عن عياض بن حمار أنه قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "إن اللّه أوحى إليَّ أن تواضعوا حتَّى لا يبغي أحدٌ على أحدٍ ولا يفخر أحدٌ على أحدٍ".
49- باب في الانتصار
4896ـ حدثنا عيسى بن حماد، أخبرنا الليث، عن سعيد المقبري، عن بشير بن المحرر، عن سعيد بن المسيب أنه قال:
بينما رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم جالس ومعه أصحابه وقع رجل بأبي بكر فآذاه، فصمت عنه أبو بكر، ثم آذاه الثانية، فصمت عنه أبو بكر، ثم آذاه الثالثة، فانتصر منه أبو بكر، فقام رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم حين انتصر أبو بكر، فقال أبو بكر: أوجدت عليَّ يا رسول اللّه؟ فقال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "نزل ملكٌ من السماء يكذبه بما قال لك، فلما انتصرت وقع الشيطان، فلم أكن لأجلس إذ وقع الشيطان".
4897ـ حدثنا عبد الأعلى بن حماد، ثنا سفيان، عن ابن عجلان، عن سعيد بن أبي سعيد، عن أبي هريرة أن رجلاً كان يسبُّ أبا بكر وساق نحوه.
قال أبو داود: وكذلك رواه صفوان بن عيسى، عن ابن عجلان كما قال سفيان.
4898ـ حدثنا عبيد اللّه بن معاذ، ثنا أبي، ح وثنا عبيد اللّه بن عمر بن ميسرة، ثنا معاذ بن معاذ، المعنى واحد قال: ثنا ابن عون قال:
كنت أسأل عن الانتصار {ولمن انتصر بعد ظلمه فأولئك ما عليهم من سبيلٍ} فحدّثني عليّ بن زيد بن جدعان، عن أم محمد امرأة أبيه، قال ابن عون: وزعموا أنها كانت تدخل على أم المؤمنين، قالت: قالت أم المؤمنين: دخل عليّ رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم وعندنا زينب بنت جحش، فجعل يصنع شيئاً بيده فقلت بيده حتى فطنته لها فأمسك، وأقبلت زينب تقحم لعائشة رضي اللّه عنها فنهاها فأبت أن تنتهي، فقال لعائشة: "سُبّيها" فسبتها فغلبتها، فانطلقت زينب إلى عليّ رضي اللّه عنه فقالت: إن عائشة [رضي اللّه عنها] وقعت بكم وفعلت، فجاءت فاطمة فقال لها: "إنها حبة أبيك وربِّ الكعبة" فانصرفت فقالت لهم: إني قلت له كذا وكذا، فقال لي كذا وكذا قال: وجاء عليّ رضي اللّه عنه إلى النبي صلى اللّه عليه وسلم فكلَّمه في ذلك.
50- باب في النهي عن سب الموتى
4899ـ حدثنا زهير بن حرب، ثنا وكيع، ثنا هشام بن عروة، عن أبيه، عن عائشة رضي اللّه عنها، قالت:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "إذا مات صاحبكم فدعوه. [و] لا تقعوا فيه".
4900ـ حدثنا محمد بن العلاء، أخبرنا معاوية بن هشام، عن عمران بن أنس المكيِّ، عن عطاء، عن ابن عمر قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "اذكروا محاسن موتاكم، وكفوا عن مساويهم".
51- باب في النهي عن البغي
4901ـ حدثنا محمد بن الصباح بن سفيان، ثنا عليّ بن ثابت، عن عكرمة بن عمار قال: حدثني ضمضم بن جَوْس قال: قال أبو هريرة: سمعت رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم يقول: "كان رجلان في بني إسرائيل متواخيين، فكان أحدهما يذنب والآخر مجتهدٌ في العبادة فكان لا يزال المجتهد يرى الآخر على الذنب فيقول: أقصر، فوجده يوماً على ذنبٍ فقال له: أقصر، فقال: خلِّني وربِّي، أبعثت عليَّ رقيباً؟ فقال: واللّه لا يغفر اللّه لك أو لا يدخلك اللّه الجنة فقبض أرواحهما، فاجتمعا عند ربِّ العالمين، فقال لهذا المجتهد: أكنت بي عالماً؟ أو كنت على ما في يدي قادراً؟ وقال للمذنب: اذهب فادخل الجنة برحمتي، وقال للآخر: اذهبوا به إلى النار: قال أبو هريرة: والذي نفسي بيده لتكلم بكلمة أوبقت دنياه وآخرته.
4902ـ حدثنا عثمان بن أبي شيبة، ثنا ابن علية، عن عيينة بن عبد الرحمن، عن أبيه، عن أبي بكرة قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "ما من ذنبٍ أجدر أن يعجل اللّه تعالى لصاحبه العقوبة في الدُّنيا، مع ما يدخر له في الآخرة مثل البغي وقطيعة الرحم".
52- باب في الحسد
4903ـ حدثنا عثمان بن صالح البغدادي، ثنا أبو عامر يعني عبد الملك بن عمرو ثنا سليمان بن بلال، عن إبراهيم بن أبي أسيد، عن جده، عن أبي هريرة،
أن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "إياكم والحسد؛ فإِنَّ الحسد يأكل الحسنات كما تأكل النار الحطب" أو قال: "العشب".
4904ـ حدثنا أحمد بن صالح، ثنا عبد اللّه بن وهب قال: أخبرني سعيد بن عبد الرحمن بن أبي العمياء، أن سهل بن أبي أمامة حدّثه
أنه دخل هو وأبوه على أنس بن مالك بالمدينة في زمان عمر بن عبد العزيز وهو أمير المدينة، فإِذا هو يصلي صلاةً خفيفة دقيقة كأنها صلاة مسافر أو قريباً منها، فلما سلّم قال أبي: يرحمك اللّه! أرأيت هذه الصلاة المكتوبة أو شىء تنفَّلته قال: إنها المكتوبة، وإنها لصلاة رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم، ما أخطأت إلا شيئاً سهوت عنه فقال: إن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم كان يقول: "لا تشددوا على أنفسكم فيشدد عليكم، فإِن قوماً شددوا على أنفسهم فشدد اللّه عليهم؛ فتلك بقاياهم في الصوامع والديار {رهبانية ابتدعوها ما كتبناها عليهم}" [ثم غدا من الغد فقال: ألا تركب لتنظر ولتعتبر؟ قال: ننعم، فركبوا جميعاً فإِذا هم بديار باد أهلها وانقضوا وفنوا خاوية على عروشها فقال: أتعرف هذه الديار؟ فقلت: ما أعرفني بها وبأهلها، هذه ديار قوم أهلكهم البغي والحسد؛ إن الحسد يطفىء نور الحسنات، والبغي يصدق ذلك أو يكذبه. والعين تزني والكفّ والقدم والجسد واللسان، والفرج يصدِّق ذلك أو يكذبه].
53- باب في اللعن
4905ـ حدثنا أحمد بن صالح، ثنا يحيى بن حسان، ثنا الوليد بن رباح قال: سمعت نمران يذكر عن أم الدرداء قالت: سمعت أبا الدرداء يقول:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "إنَّ العبد إذا لعن شيئاً صعدت اللعنة إلى السماء فتغلق أبواب السماء دونها، ثم تهبط إلى الأرض فتغلق أبوابها دونها، ثم تأخذ يميناً وشمالاً فإِذا لم تجد مساغاً رجعت إلى الذي لعن، فإِن كان لذلك أهلاً وإلا رجعت إلى قائلها".
قال أبو داود: قال مروان بن محمد: هو رباح بن الوليد سمع منه، وذكر أن يحيى بن حسان وهم فيه.
1‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة haizof.
11 من 14
4906ـ حدثنا مسلم بن إبراهيم، ثنا هشام، ثنا قتادة، عن الحسن، عن سمرة بن جندب،
عن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "لا تلاعنوا بلعنة اللّه ولا بغضب اللّه ولا بالنار".
4907ـ حدثنا هارون بن زيد بن أبي الزرقاء، ثنا أبي، ثنا هشام بن سعد، عن أبي حازم وزيد بن أسلم، أن أم الدرداء قالت: سمعت أبا الدرداء قال:
سمعت رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم يقول: "لا يكون اللعانون شفعاء ولا شهداء".
4908ـ حدثنا مسلم بن إبراهيم، ثنا أبان، ح وثنا زيد بن أخزم الطائي، ثنا بشر بن عمر، ثنا أبان بن يزيد العطار، ثنا قتادة، عن أبي العالية، قال زيد:
عن ابن عباس أن رجلاً لعن الريح، وقال مسلم: أن رجلاً نازعته الريح رداءه على عهد النبي صلى اللّه عليه وسلم فلعنها، فقال النبي صلى اللّه عليه وسلم: "لا تلعنها فإِنها مأمورةٌ، وإنه من لعن شيئاً ليس له بأهل رجعت اللعنة عليه".
54- باب فيمن دعا على من ظلمه
4909ـ حدثنا ابن معاذ، ثنا أبي، ثنا سفيان، عن حبيب، عن عطاء، عن عائشة رضي اللّه عنها قالت:
سرق لها شىء فجعلت تدعو عليه، فقال لها رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "لا تسبخي عنه".
55- باب فيمن يهجر أخاه المسلم
4910ـ حدثنا عبد اللّه بن مسلمة، عن مالك، عن ابن شهاب، عن أنس بن مالك،
أن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال: "لا تباغضوا، ولا تحاسدوا، ولا تدابروا، وكونوا عباد اللّه إخواناً ولا يحلُّ لمسلمٍ أن يهجر أخاه فوق ثلاث ليالٍ".
4911ـ حدثنا عبد اللّه بن مسلمة، عن مالك، عن ابن شهاب، عن عطاء بن يزيد الليثي، عن أبي أيوب الأنصاري،
أن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال: "لا يحلُّ لمسلمٍ أن يهجر أخاه فوق ثلاثة أيامٍ يلتقيان فيعرض هذا ويعرض هذا، وخيرهما الذي يبدأ بالسلام".
4912ـ حدثنا عبيد اللّه بن عمر بن ميسرة، وأحمد بن سعيد السرخسي أن أبا عامر أخبرهم، قال: ثنا محمد بن هلال قال: حدثني أبي، عن أبي هريرة
أن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "لا يحلُّ لمؤمن أن يهجر مؤمناً فوق ثلاثٍ، فإِن مرت به ثلاثٌ فليلقه فليسلم عليه، فإِن ردَّ عليه السلام فقد اشتركا في الأجر، وإن لم يرد عليه فقد باء بالإِثم" زاد أحمد: "وخرج المسلِّم من الهجرة".
4913ـ حدثنا محمد بن المثنى، ثنا محمد بن خالد بن عثمة، ثنا عبد اللّه بن المنيب يعني المدني قال: أخبرني هشام بن عروة، عن عروة، عن عائشة رضي اللّه عنها،
أن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال: "لا يكون لمسلمٍ أن يهجر مسلماً فوق ثلاثة [أيام]، فإِذا لقيه سلّم عليه ثلاث مرارٍ كل ذلك لا يرد عليه فقد باء بإِثمه".
4914ـ حدثنا محمد بن الصباح البزاز، ثنا يزيد بن هارون، أخبرنا سفيان الثوري، عن منصور، عن أبي حازم، عن أبي هريرة قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "لا يحل لمسلمٍ أن يهجر أخاه فوق ثلاثٍ، فمن هجر فوق ثلاثٍ فمات دخل النار".
4915ـ حدثنا ابن السرح، ثنا ابن وهب، عن حيوة، عن أبي عثمان الوليد بن أبي الوليد، عن عمران بن أبي أنس، عن أبي خراش السُّلمي، أنه سمع رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم يقول: "من هجر أخاه سنةً فهو كسفك دمه".
4916ـ حدثنا مسدد، ثنا أبو عوانة، عن سهيل بن أبي صالح، عن أبيه، عن أبي هريرة،
عن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "تفتح أبواب الجنة كل يوم اثنين وخميسٍ، فيغفر في ذلك اليومين لكلِّ عبدٍ لا يشرك باللّه شيئاً إلا من بينه وبين أخيه شحناء فيقال: أَنْظِروا هذين حتى يصطلحا".
قال أبو داود: النبي صلى اللّه عليه وسلم هجر بعض نسائه أربعين يوماً، وابن عمر هجر ابناً له إلى أن مات.
قال أبو داود: إذا كانت الهجرة للّه فليس من هذا بشىء، وإن عمر بن عبد العزيز غطَّى وجهه عن رجل.
56- باب في الظن
4917ـ حدثنا عبد اللّه بن مسلمة، عن مالك، عن أبي الزاد، عن الأعرج، عن أبي هريرة،
أن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال: "إياكم والظن فإِن الظن أكذب الحديث، ولا تحسسوا ، ولا تجسَّسوا".
57- باب في النصيحة والحياطة [للمسلم]
4918ـ حدثنا الربيع بن سليمان المؤذن، ثنا ابن وهب، عن سليمان يعني ابن بلال عن كثير بن زيد، عن الوليد بن رباح، عن أبي هريرة،
عن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال: "المؤمن مرآة المؤمن، والمؤمن أخو المؤمن: يكفُّ عليه ضيعته، ويحوطه من ورائه".
58- باب في إصلاح ذات البين
4919ـ حدثنا محمد بن العلاء، ثنا أبو معاوية، عن الأعمش، عن عمرو بن مرة، عن سالم، عن أم الدرداء، عن أبي الدرداء قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "ألا أخبركم بأفضل من درجة الصيام، والصلاة والصدقة؟" قالوا: بلى يارسول اللّه، قال: "إصلاح ذات البين، وفساد ذات البيت الحالقة".
4920ـ حدثنا نصر بن علي، أخبرنا سفيان، عن الزهري، ح وثنا مسدد، ثنا إسماعيل، ح وثنا أحمد بن محمد بن شبوية المروزي، ثنا عبد الرزاق، أخبرنا معمر، عن الزهري، عن حميد بن عبد الرحمن، عن أمه،
أن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "لم يكذب من نمى بين اثنين ليصلح" وقال أحمد بن محمد ومسدد: "ليس بالكاذب من أصلح بين الناس فقال خيراً أو نمى خيراً".
4921ـ حدثنا الربيع بن سليمان الجيزي، ثنا أبو الأسود، عن نافع، يعني ابن يزيد عن ابن الهادي، أن عبد الوهاب بن أبي بكر حدّثه، عن ابن شهاب، عن حميد بن عبد الرحمن، عن أمه أم كلثوم بنت عقبة قالت:
ما سمعت رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم يرخِّص في شىء من الكذب إلا في ثلاث، كان رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم يقول: "لا أعده كاذباً الرجل يصلح بين الناس يقول القول ولا يريد به إلا الإِصلاح، والرجل يقول في الحرب، والرجل يحدث امرأته، والمرأة تحدث زوجها".
59- باب في النهي عن الغناء
4922ـ حدثنا مسدد، ثنا بشر، عن خالد بن ذكوان، عن الرُّبَيِّع بنت معوذ بن عفراء قالت:
جاء رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم فدخل عليَّ صبيحة بُني بي، فجلس على فراشي كمجلسك مني فجعلت جويريات يضربن بدفّ لهنَّ، ويندبن من قتل من آبائي يوم بدر، إلى أن قالت إحداهنَّ: وفينا نبيٌّ يعلم ما في الغد، فقال: "دعي هذه وقولي الّذي كنت تقولين".
4923ـ حدثنا الحسن بن عليّ، ثنا عبد الرزاق، أخبرنا معمر، عن ثابت، عن أنس قال:
لما قدم رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم المدينة لعبت الحبشة لقدومه فرحاً بذلك، لعبوا بحرابهم.
60- باب كراهية الغناء والزمر
4924ـ حدثنا أحمد بن عبيد اللّه الغداني، ثنا الوليد بن مسلم، ثنا سعيد بن عبد العزيز، عن سليمان بن موسى، عن نافع قال:
سمع ابن عمر مزماراً قال: فوضع إصبعيه على أذنيه، ونأى عن الطريق، وقال لي: يا نافع هل تسمع شيئاً؟ قال: فقلت: لا، قال: فرفع إصبعيه من أذنيه وقال: كنت مع النبي صلى اللّه عليه وسلم فسمع مثل هذا فصنع مثل هذا.
قال أبو علي اللؤلؤي: سمعت أبا داود يقول: هذا حديث منكر.
4925ـ حدثنا محمود بن خالد، ثنا أبي، ثنا مطعم بن المقدام قال: ثنا نافع قال: كنت ردف ابن عمر، إذ مرَّ براع يزمر فذكر نحوه.
قال أبو داود: أدخل بين مطعم ونافع سليمان بن موسى.
4926ـ حدثنا أحمد بن إبراهيم، قال: ثنا عبد اللّه بن جعفر الرقى قال: ثنا أبو المليح، عن ميمون، عن نافع قال: كنا مع ابن عمر فسمع صوت زامر فذكر نحوه.
قال أبو داود: وهكذا أنكرها.
4927ـ حدثنا مسلم بن إبراهيم قال: ثنا سلام بن مسكين، عن شيخ شهد أبا وائل في وليمة، فجعلوا يلعبون، يتلعبون، يغنون، فحلَّ أبو وائل حُبْوَته وقال: سمعت عبد اللّه يقول:
سمعت رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم يقول: "إن الغناء ينبت النفاق في القلب".
61- باب الحكم في المخنثين
4928ـ حدثنا هارون بن عبد اللّه ومحمد بن العلاء، أن أبا أسامة أخبرهم، عن مفضل بن يونس، عن الأوزاعي، عن أبي يسار القرشي، عن أبي هاشم، عن أبي هريرة
أن النبي صلى اللّه عليه وسلم أُتِيَ بمخنَّثٍ قد خضب يديه ورجليه بالحناء، فقال النبي صلى اللّه عليه وسلم: "ما بال هذا؟" فقيل: يارسول اللّه يتشبه بالنساء، فأمر به فنفي إلى النقيع، فقالوا: يارسول اللّه، ألا نقتله؟ فقال: "إنِّي نهيت عن قتل المصلين".
[قال أبو داود]: قال أبو أسامة: والنقيع ناحية عن المدينة وليس بالبقيع.
4929ـ حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة، ثنا وكيع، عن هشام بن عروة، عن أبيه، عن زينب بنت أم سلمة، عن أم سلمة
أن النبي صلى اللّه عليه وسلم دخل عليها وعندها مخنثٌ وهو يقول لعبد اللّه أخيها: إن يفتح اللّه الطائف غداً دللتك على امرأة تقبل بأربع وتدبر بثمان، فقال النبي صلى اللّه عليه وسلم: "أخرجوهم من بيوتكم".
قال أبو داود: المرأة كان لها أربع عُكن في بطنها.
4930ـ حدثنا مسلم بن إبراهيم، ثنا هشام، عن يحيى، عن عكرمة، عن ابن عباس
أن النبي صلى اللّه عليه وسلم لعن المخنَّثين من الرجال والمترجلات من النساء وقال: "أخرجوهم من بيوتكم، وأخرجوا فلاناً وفلاناً" يعني المخنثين.
1‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة haizof.
12 من 14
في اللعب بالبنات
4931ـ حدثنا مسدد، ثنا حماد، عن هشام بن عروة، عن أبيه، عن عائشة قالت:
كنت ألعب بالبنات، فربما دخل عليَّ رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم وعندي الجواري، فإِذا دخل خرجن، وإذا خرج دخلن.
4932ـ حدثنا محمد بن عوف، ثنا سعيد بن أبي مريم، أخبرنا يحيى بن أيوب قال: حدثني عمارة بن غزية أن محمد بن إبراهيم حدّثه، عن أبي سلمة بن عبد الرحمن، عن عائشة رضي اللّه عنها قالت:
قدم رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم من غزوة تبوك أو خيبر، وفي سهوتها سترٌ، فهبت ريحٌ فكشفت ناحية الستر عن بنات لعائشة لعبٍ فقال: "ما هذا يا عائشة؟" قالت: بناتي ورأى بينهنَّ فرساً له جناحان من رقاع فقال: "ما هذا الذي أرى [في] وسطهنَّ؟" قالت: فرس، قال: "وما هذا الذي عليه؟" قالت: جناحان، قال: "فرسٌ له جناحان؟" قالت: أما سمعت أن لسليمان خيلاً لها أجنحة؟ قالت: فضحك رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم حتى رأيت نواجذه.
63- باب في الأرجوحة
4933ـ حدثنا موسى بن إسماعيل، ثنا حماد، ح وحدثنا بشر بن خالد، ثنا أبو أسامة قالا: ثنا هشام بن عروة، عن أبيه، عن عائشة قالت:
إنَّ رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم تزوجني وأنا بنت سبع أو ستٍّ، فلما قدمنا المدينة أتين نسوة، وقال بشر: فأتتني أم رومان، وأنا على أرجوحة فذهبن بي، وهيأنني، وصنعنني، فأتي بي رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم، فبنى بي وأنا ابنة تسع، فوقفت بي على الباب فقلت: هيه هيه.
قال أبو داود: أي: تنفست فأدخلتُ بيتاً، فإِذا فيه نسوة من الأنصار فقلن: على الخير والبركة، دخل حديث أحدهما في الآخر.
4934ـ حدثنا إبراهيم بن سعيد، ثنا أبو أسامة مثله قال: على خير طائر فسلمتني إليهنَّ، فغسلن رأسي وأصلحنني، فلم يرُعْني إلا رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم ضحىً فأسلمنني إليه.
4935ـ حدثنا موسى بن إسماعيل، ثنا حماد، أخبرنا هشام بن عروة، عن عروة،
عن عائشة عليها السلام قالت: فلما قدمنا المدينة جاءني نسوةٌ وأنا ألعب على أرجوحةٍ وأنا مجمّمةٌ، فذهبن بي، فهيأنني وصنعنني، ثم أتين بي رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم فبنى بي وأنا ابنة تسع سنين.
4936ـ حدثنا بشر بن خالد، أخبرني أبو أسامة، ثنا هشام بن عروة، بإِسناده في هذا الحديث، قالت:
وأنا على الأرجوحة ومعي صواحباتي فأدخلنني بيتاً، فإِذا نسوة من الأنصار فقلن: على الخير والبركة.
4937ـ حدثنا عبيد اللّه بن معاذ، ثنا أبي، ثنا محمد يعني ابن عمرو عن يحيى يعني ابن عبد الرحمن بن حاطب قال:
قالت عائشة رضي اللّه عنها: قدمنا المدينة، فنزلنا في بني الحارث بن الخزرج، قالت: فو اللّه إني لعلى أرجوحة بين عذقين ، فجاءتني أمي فأنزلتني ولي جُمَيَّةٌ، وساق الحديث.
64- باب في النهي عن اللعب بالنَّرْدِ
4938ـ حدثنا عبد اللّه بن مسلمة، عن مالك، عن موسى بن ميسرة، عن سعيد بن أبي هند، عن أبي موسى الأشعري
أن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال: "من لعب بالنرد فقد عصى اللّه ورسوله".
4939ـ حدثنا مسدد، ثنا يحيى، عن سفيان، عن علقمة بن مرثد، عن سليمان بن بريدة، عن أبيه،
عن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "من لعب بالنردشير فكأنّما غمس يده في لحم خنزيرٍ ودمه".
65- باب في اللعب بالحمام
4940ـ حدثنا موسى بن إسماعيل، ثنا حماد، عن محمد بن عمرو، عن أبي سلمة، عن أبي هريرة
أن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم رأى رجلاً يتبع حمامة، فقال: "شيطانٌ يتبع شيطانةً".
66- باب في الرحمة
4941ـ حدثنا مسدد وأبو بكر بن أبي شيبة، المعنى قالا: ثنا سفيان، عن عمرو، عن أبي قابوس مولى لعبد اللّه بن عمرو، عن عبد اللّه بن عمرو،
يبلغ به النبي صلى اللّه عليه وسلم: " الراحمون يرحمهم الرحمن، ارحموا أهل الأرض يرحمكم من في السماء".
لم يقل مسدد: مولى عبد اللّه بن عمرو، وقال: قال النبي صلى اللّه عليه وسلم.
4942ـ حدثنا حفص بن عمر قال: ثنا، ح وثنا ابن كثير قال: أخبرنا شعبة قال: كتب إليَّ منصور، قال ابن كثير في حديثه: وقرأته عليه وقلت: أقول حدثني منصور؟ فقال: إذا قرأته عليّ فقد حدثتك به، ثم اتفقا: عن أبي عثمان مولى المغيرة بن شعبة، عن أبي هريرة قال:
سمعت أبا القاسم الصادق المصدوق صلى اللّه عليه وسلم صاحب هذه الحجرة يقول: "لا تُنزع الرحمة إلا من شقيٍّ".
4943ـ حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة وابن السرح قالا: ثنا سفيان، عن ابن أبي نجيح، عن ابن عامر، عن عبد اللّه بن عمرو يرويه، قال ابن السرح:
عن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "من لم يرحم صغيرنا ويعرف حقَّ كبيرنا فليس منا".
[قال أبو داود: هو عبد الرحمن بن عامر].
67- باب في النصيحة
4944ـ حدثنا أحمد بن يونس، ثنا زهير، ثنا سهيل بن أبي صالح، عن عطاء بن يزيد، عن تميم الداري قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "إن الدين النصيحة، إن الدين النصيحة، إن الدين النصيحة" قالوا: لمن يارسول اللّه؟ قال: "للّه وكتابه ورسوله وأئمة المؤمنين وعامتهم، أو أئمة المسلمين وعامتهم".
4945ـ حدثنا عمرو بن عون، ثنا خالد، عن يونس، عن عمرو بن سعيد، عن أبي زرعة بن عمرو بن جرير، عن جرير قال:
بايعت رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم على السمع والطاعة وأن أنصح لكل مسلم قال: وكان إذا باع الشىء أو اشتراه قال: "أما إنَّ الذي أخذنا منك أحب إلينا مما أعطيناك فاختر".
68- باب في المعونة للمسلم
4946ـ حدثنا أبو بكر وعثمان ابنا أبي شيبة، المعنى قالا: ثنا أبو معاوية، قال عثمان: وجرير الرازي ح، وثنا واصل بن عبد الأعلى، ثنا أسباط، عن الأعمش، عن أبي صالح، وقال واصل: قال: حُدِّثْتُ عن أبي صالح، ثم اتفقوا: عن أبي هريرة،
عن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال: "من نفس عن مسلمٍ كربة من كرب الدنيا نفس اللّه عنه كربةً من كرب يوم القيامة، ومن يسر على معسرٍ يسر اللّه عليه في الدنيا والآخرة، ومن ستر على مسلم ستر اللّه عليه في الدنيا والآخرة، واللّه في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه".
قال أبو داود: لم يذكر عثمان عن أبي معاوية: "ومن يسر على معسرٍ".
4947ـ حدثنا محمد بن كثير، أخبرنا سفيان، عن أبي مالك الأشجعي، عن ربعيِّ بن حراش، عن حذيفة قال:
قال نبيكم صلى اللّه عليه وسلم: "كل معروفٍ صدقةٌ".
69- باب في تغيير الأسماء
4948ـ حدثنا عمرو بن عون قال: أخبرنا، ح وحدثنا مسدد قال: ثنا هشيم، عن داود بن عمرو عن عبد اللّه بن أبي زكريا، عن أبي الدرداء قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "إنكم تُدعون يوم القيامة بأسمائكم وأسماء آبائكم فأحسنوا أسماءكم".
قال أبو داود: ابن أبي زكريا لم يدرك أبا الدرداء.
4949ـ حدثنا إبراهيم بن زياد سبلان، ثنا عباد بن عباد، عن عبيد اللّه، عن نافع، عن ابن عمر قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "أحبُّ الأسماء إلى اللّه [عزوجلَّ] عبد اللّه وعبد الرحمن".
4950ـ حدثنا هارون بن عبد اللّه، ثنا هشام بن سعيد الطالقاني، أخبرنا محمد بن المهاجر الأنصاري قال: حدثني عقيل بن شبيب، عن أبي وهب الجشمي وكانت له صحبة قال:
قال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "تسموا بأسماء الأنبياء، وأحبُّ الأسماء إلى اللّه عبد اللّه وعبد الرحمن وأصدقها حارثٌ وهمامٌ، وأقبحها حربٌ ومرة".
4951ـ حدثنا موسى بن إسماعيل، ثنا حماد بن سلمة، عن ثابت، عن أنس قال:
ذهبت بعبد اللّه بن أبي طلحة إلى النبي صلى اللّه عليه وسلم حين وُلِدَ، والنبي صلى اللّه عليه وسلم في عباءةٍ يهنأ بعيراً له قال: "هل معك تمر؟" قلت: نعم، قال: فناولته تمرات فألقاهنَّ في فيه فلاكهنَّ ثم فغر فاه، فأوجرهنَّ إياه فجعل الصبي يتلمظ، فقال النبي صلى اللّه عليه وسلم: "حب الأنصار التمر" وسماه عبد اللّه.
70- باب في تغيير الاسم القبيح
4952ـ حدثنا أحمد بن حنبل ومسدد قالا: ثنا يحيى، عن عبيد اللّه، عن نافع، عن ابن عمر
أن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم غيَّر اسم عاصية وقال: " أنت جميلة".
4953ـ حدثنا عيسى بن حماد، أخبرنا الليث، عن يزيد بن أبي حبيب، عن محمد بن إسحاق، عن محمد بن عمرو بن عطاء،
أن زينب بنت أبي سلمة سألته: ما سميت ابنتك؟ قال: سميتها برة، فقالت: إن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم نهى عن هذا الاسم، سميت برة، فقال النبي صلى اللّه عليه وسلم: "لا تزكوا أنفسكم، اللّه أعلم بأهل البرِّ منكم" فقال: ما نسميها؟ قال: "سموها زينب".
4954ـ حدثنا مسدد، ثنا بشر يعني ابن المفضل قال: حدثني بشير بن ميمون، عن عمه أسامة بن أخدريٍّ
أن رجلاً يقال له أصرم كان في النفر الذين أتوا رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم، فقال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "ما اسمك؟" قال: أنا أصرم، قال: "بل أنت زرعة".
4955ـ حدثنا الربيع بن نافع، عن يزيد يعني ابن المقدام بن شريح عن أبيه، عن جده شريح، عن أبيه هانىءٍ
أنه لما وفد إلى رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم مع قومه سمعهم يكنُّونه بأبي الحكم، فدعاه رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم فقال: "إن اللّه [تعالى] هو الحكم، وإليه الحكم، فلم تكنى أبا الحكم؟" فقال: إن قومي إذا اختلفوا في شىء أتوني فحكمت بينهم، فرضي كلا الفريقين، فقال رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: "ما أحسن هذا، فما لك من الولد؟" قال: لي شريح ومسلم وعبد اللّه قال: "فمن أكبرهم؟" قلت: شريح، قال: "فأنت أبو شريح".
قال أبو داود: شريح هذا هو الذي كسر السلسلة، وهو ممن دخل تستر.
قال أبو داود: وبلغني أن شريحاً كسر باب تستر، وذلك أنه دخل من سِرْبٍ.
4956ـ حدثنا أحمد بن صالح، ثنا عبد الرزاق، عن معمر، عن الزهري، عن سعيد بن المسيب عن أبيه، عن جده
أن النبي صلى اللّه عليه وسلم قال له: "ما اسمك؟" قال: حزن، قال: "أنت سهل" قال: لا، السهل يوطأ ويمتهن، قال سعيد: فظننت أنه سيصيبنا بعده حزونةٌ.
قال أبو داود: وغيَّر النبي صلى اللّه عليه وسلم اسم العاص وعزيز وعتلة وشيطان والحكم وغراب وحباب وشهاب فسماه هشاماً، وسمى حرباً سلماً، وسمى المضطجع المنبعث، وأرضاً تسمى عَفِرَةَ سماها خضرة، وشعب الضلالة سماه شعب الهدى، وبنو الزِّنية سماهم بني الرشدة، وسمى بني مغوية بني رشدة.
قال أبو داود: تركت أسانيدها للاختصار.
1‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة haizof.
13 من 14
هنا ..

http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?Option=FatwaId&lang=A&Id=54751
1‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
14 من 14
اقربكم منى مجلسا يوم القيامة
احسنكم اخلاقا
2‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
احاديث الرسول صلى الله عليه وسلم في اهل اليمن ؟
هل علي رضي الله عنه قد روى احاديث قدسيه مثل الرسول محمد
ما هى احاديث الرسول (ص) عن الصلاة ؟
هههههههههههه العلمانيون لا تعجبهم احاديث الرسول صلى الله عليه و سلم اقول سلبو براحتكم ستضرون انفسكم فقط يا جهلة
ســـــــــــؤالـــ
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة