الرئيسية > السؤال
السؤال
الطفل الرضيع الصفراء
تربية الأطفال 14‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة yasermogy.
الإجابات
1 من 10
على الرغم من انتشار مرض الصفراء بين الأطفال حديثي الولادة، خاصة في الأيام الأولى عقب ولادتهم مباشرة، وعلى الرغم من انزعاج الأم من ظهور علامات هذا المرض على طفلها، والتي يكون أبرزها تحول لون وجه الطفل إلى اللون الأصفر، إلا أن الأطباء يطمئنون الأمهات بأن العلاج أصبح يسيرا وسريعا ومؤكدا.
«الشرق الأوسط» التقت الدكتور أحمد السعيد يونس استشاري طب الأطفال الذي يعرف مرض الصفراء بأن «الصفراء هو المرض الذي تتجمع فيه المادة الصفراء في الحويصلة المرارية، لتكون موجودة بنسبة أكبر من اللازم، ونستطيع أن نراها اكثر في عين الطفل وفي بعض مناطق الجلد نتيجة تكسير كريات الدم الحمراء، وتنقسم إلى قسمين: الأول فيه الجديد، ونوع ثان يخزنها في المرارة لحين عملية الأكل.

أنواع المرض وفي الحالة المرضية توجد الصفراء بنسبة عالية بحيث تظهر في الجلد وفي العين على ثلاثة أنواع، الأول إذا كثرت المادة في الجسم ولم يستطع الجسم سحبها ليوصلها إلى المرارة، والثاني أن يكون هناك خلل في الكبد نفسه، والثالث أن يكون هناك انسداد في القناة المرارية.

والسبب في النوع الأول هو كثرة إنتاج المادة الصفراء ويظهر في حالتين: الأول «الفسيولوجي» عند الطفل الرضيع، ويمكن أن تصيب الطفل وهو جنين في بطن أمه، فهو في هذه الحالة لا يتنفس، ولذلك نجد أن جسمها يحتوي على نسبة اكبر من كريات الدم الحمراء يبلغ عددها من سبعة إلى ثمانية ملايين وحدة. ولكن عندما يولد فإنه لا يكون محتاجا لهذا العدد الكبير، ولكنه محتاج فقط إلى ما لا يزيد عن خمسة ملايين وحدة، وبالتالي فالمفروض أن ينكسر الباقي ويذهب إلى الكبد.

ولأن المادة الصفراء هي مادة سامة على المخ، لذلك فإنه لو زادت النسبة بشكل كبير، فإنه لا يكون أمامنا كأطباء إلا أن نطردها بسرعة قبل ذهابها إلى المخ، وذلك عن طريق وضع الطفل في جهاز مخصص لذلك، عن طريق العلاج الضوئي لمرض الصفراء.

أما إذا زادت النسبة، فيجب إعطاء الطفل دم جديد فورا، وينصح الدكتور أحمد السعيد يونس بألا يستهين الآباء بمرض الصفراء، بأن يضعوا أطفالهم أمام مصباح «فلورسنت» ابيض في المنزل، ويذكر أنه في هذه الحالة، فإن الطفل يكون محتاجا لأشعة نور 17 مصباحا من هذا النوع في شكل دائري ويوضع الطفل في مركز هذه الدائرة.

أما السبب الثاني لظهور مرض الصفراء على الطفل، فهو وجدود خلل في أنزيمات الكبد أو انسداد المرارة، وفي هذه الحالة يتحول لون جلد الطفل إلى اللون الأخضر (الزيتوني)، وعندها على الأم أن تسرع بالذهاب إلى الطبيب.

وهناك سبب آخر يذكره دكتور أحمد السعيد يونس، وهو أن يصاب الطفل بالاصفرار في حالة اختلاف فصيلة الأم عن فصيلة الأب، أو أن يكون دم الأم فيه أكاسيد مضادة تهاجم كريات الدم الحمراء وتكسرها، وهو ما يحتاج أيضا إلى علاج ضوئي. وأيضا هناك سبب آخر لمرض الصفراء هو تلوث الحبل السري بالملوثات كنتيجة لاتمام عملية الولادة في مكان لا يتمتع بالنظافة الكافية.

أما السبب الأطرف كما يقول دكتور يونس فهو «تحسن مستوى معيشة الأم» واهتمامها بغذائها، مما يزيد عدد كريات الدم الحمراء لدى أطفالهن أثناء الحمل، وهو ما لا يستطيع الجسم تكسيرها فيحدث مرض الصفراء.

ويطالب دكتور يونس إذا كانت الأم فصيلة دمها مختلفة عن الزوج، وتحمل «R.H» سالب، فهذا معناه وجود خطر يهدد طفلها وعلى الأخص الطفل الثاني والثالث والرابع، وعليها ان تحصل على حقنة واحدة تحل المشكلة. والصفراء التي تظهر على الطفل في اليوم الأول لمولده، هي الأشد خطرا عليه، لكن في حالة ظهورها في اليوم الثاني أو الثالث لمولده فهي صفراء عادية، لا تقلق الطبيب ولا الأم، بوصفها صفراء طبيعية فسيولوجية، ولكن على الطبيب الا يغفل القياس المستمر لنسبة الصفراء في جسم الطفل، والتأكد من انحسارها يوما بعد آخر.

الأم والتغذية وللأم دور أثناء مرض طفلها بالصفراء يحدده د. يونس في مراقبة طفلها في الأيام الأربعة الأولى للمرض، وعليها مهمة تنظيف «السرة» جيدا، وملاحظة لون عينيه وجلده، وعليها ان تعرف أن الطفل المصاب بالصفراء «رضعته» ضعيفة، وسرته لها رائحة كريهة.

وعن التغذية السليمة، والغذاء المتوازن الذي يحتاج إليه الأطفال الأسوياء في مراحلهم الأولى، يقول د. يونس إن الطفل الرضيع لا يأكل في الأشهر الستة الأولى من عمره، وهو يحتاج فقط إلى رضاعة مطلقة ليل نهار. وبدءا من الشهر السادس، تدخل المواد الصلبة في طعامه، ونعطيه مواد غير موجودة في لبن الأم، مثل الحديد والكالسيوم الموجودين في اللبن العادي والزبادي.

وبعد ذلك بشهر (الشهر السابع) يمكن ان يتناول المهلبية (العصيدة)، المصنوعة من النشا واللبن المبستر، وبعد ذلك يتناول الجبنة البيضاء والبيض.

وعند عمر السبعة أشهر ونصف الشهر يمكن ان نعطي للطفل شربة الخضار بالماء العادي (من دون مرقة). وفي الشهر الثامن يمكن ان نضيف اللحم على غذاء الطفل (اللحم المهروس جيدا بالطبع). ثم في الشهر التاسع يتناول الفاكهة، وفي السنة الأولى من عمره نعطيه ثلاثة أنواع من الفاكهة هي: الموز والكمثرى والتفاح بطريقة يسهل مضغها وابتلاعها وهضمها.

وعند عمر سنة يتناول الطفل رضعه في الصباح وأخرى في الظهر وثالثة في المساء إضافة إلى ثلاث وجبات. وعندما يبلغ الطفل عامه الثاني يفطم تماما، على أن نحرص على إعطائه كوبا من اللبن المبستر في الصباح وفي المساء. ويشدد دكتور أحمد السعيد يونس على أهمية الخضراوات الطازجة مثل الطماطم والخيار. وفي رأيه أن الطفل العادي لا يحتاج لأكثر من بيضتين أو 3 بيضات في الأسبوع.
14‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة qatr (Mahmoud Qatr).
2 من 10
الصفراء مرض طبيعي يصيب  الأطفال حديثي الولادة  , وله درجة معينة إذا وصل إليها يكون الطفل في خطر  ( 40% فما فوق )  إذا وصل هذه الدرجة قد يصاب الطفل بتلف في خلايا الدماغ ..  ويعالج بتعريض جسم الطفل إلى مصدر ضوئي قوي .. وإلى أشعة الشمس عند الغروب ..

والله أعلم
14‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة haizof.
3 من 10
على الرغم من انتشار مرض الصفراء بين الأطفال المواليد، خاصة في الأيام الأولى من عمر الطفل المولود ، و انزعاج الأم من ظهور علامات هذا المرض على الطفل المولود، والتي يكون أبرزها تحول لون وجه الطفل المولود إلى اللون الأصفر، إلا أن الأطباء يطمئنون الأمهات بأن العلاج أصبح يسيرا وسريعا ومؤكدا. فمرض الصفراء Neonatal Jaundice يعني حدوث اصفرار ببياض عين الطفل والجلد عند ارتفاع نسبة البيلوروبين في الدم عن الحد الطبيعي عند الطفل المولود وفي الوضع الطبيعي تتكسر كرات الدم الحمراء بعد عمر حوالي 120 يوماً وينتج عن هذا أن يصبح هيموجلوبين دم الطفل المولود طليقاً فيتكسر إلى مادة الهيم ومادة الجلوبين ثم تتكسر مادة الهيم إلى حديد وبيلوروبين الذي يذهب إلى كبد الطفل المولود ليتحد مع بروتين معين بواسطة انزيم جلوكيورونيل ترانسيفيريز ليكون البيلوروبين المرتبط حيث يفرز في العصارة الصفراوية إلى الأمعاء ليتم امتصاص معظمه مرة أخرى ويعاد إلى الدم وتبقى نسبة ضئيلة تنزل مع البراز أما ما يتم امتصاصه في دم الطفل المولود فيتم إفرازه في البول وأي خلل في هذه الدورة «كرات الدم الحمراء الكبد القناة الصفراوية» تؤدي إلى زيادة نسبة البيلوروبين في الدم وبالتالي تؤدي إلى مرض الصفراء.

كيف يمكن أن تلاحظ الأم إصابة الطفل المولود بالصفراء ؟

أول شيء تلاحظه الأم اصفرار بياض عين الطفل المولود ، ثم يظهر الصفار على الوجه خاصة عند طرف الأنف ثم جسمه ويديه ثم انتهاءًا بقدميه ، وبالفحص الإكلينيكي للأطباء إذا وجدنا أن الصفراء وصلت إلى القدمين تكون غالباً قد تعدت الـ 15.

متى تصبح الصفراء خطرا على الطفل المولود ؟

تختلف قيم البيليروبين التي يصبح عندها الصفراء خطرا على المولود وذلك حسب وزن وعمر المولود ووجود حالة مرضية معينة لديه ويتم تحديد قيم البيليروبين من خلال معايرة هذه المادة بأخذ عينة من الدم وأفضل طريقة يلجأ إليها الأهل هي زيارة الطبيب وهو الذي يقرر درجة خطورة الحالة.

معالجة الصفراء عند الأطفال حديثي الولادة :

الحالات الخفيفة والمتوسطة من الصفراء تزول لوحدها دون علاج خلال أسبوع أو أسبوعين. إلا أنه يمكن علاجها في البيت بتعريض الطفل المولود لأشعة الشمس ويجب أن تتوخى الحذر جيداً حيث أن جلد الأطفال المواليد يمكن أن يصاب بسهولة شديدة بحروق الشمس.

فعرضي ذراعي الطفل المولود وساقيه فقط لأشعة الشمس في الصباح الباكر لمدة 5 إلى 10 دقائق حيث تكون أشعة الشمس غير قوية. و تعريض الطفل المولود للشمس مرتين، في كل مرة 5 دقائق أفضل من تعريضه 10 دقائق في المرة الواحدة، حيث يحد ذلك من تعريض الطفل المولود المستمر للشمس.و قد ترغبين في تغطية رأس الطفل المولود بقبعة بيضاء لحماية رأسه من الشمس.

حالات الصفراء  الشديدة  تحتاج للعلاج في المستشفى بالمعالجة الضوئية بواسطة لمبات نيون خاصة تبعث أشعة فوق بنفسجية ذات طول موجات معين بما أن هذه الإضاءة قد تكون ضارة بعين الطفل المولود، فيجب أن يتم تغطية عيني الطفل باستمرار.

لمعرفة المزيد عن هذا الموضوع و عن صحة الأطفال ، قم بزيارة الرابط التالي  www.mynono.hawaaworld.com‏
19‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة My_Nono.
4 من 10
الصفراء مرض عارض للاطفال حديث الولاده وليس خطير
لو ظهر فى اول او تانى يوم من الولاده وهذا سببه شرب
الطفل من ماء الولاده فيتلوث الكبد فتحدث الصفره
والمقلق لو ظهرت الصفراء بعد شهر من عمر الطفل او
شهرين او اكثر من عمر الطفل هذا يطضح ان الطفل بداخل كبده تعب
حفظكم الله ورعاكم من كل سوء
تقبلو مرورى بكل خير
17‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة نغم نعم.
5 من 10
اذا كان في الايام الاولى لا قلق و غالبا ما يكون نقص في التغذية اي ان حليب الام لا يكفي المولود ( هذا ما أخبرني به الطبيب)
و أنصح دائما باستشارة الطبيب المختص.
8‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة نور سارة.
6 من 10
طبعا مثلما يقول الاطباء غالبا و بشكل كبير يصاب الطفل حديث الولادة في اليوم الثالث تحديدا بالاصفرار و علاجه بسيط بتسليط ضوء خاص في الطبيب و يشفا ان شاء الله
18‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة shkif.
7 من 10
افضل شي ... تجيب مي و تقطع فيها تفاح و تغليها منيح و شربي مي و سكر طبيعي .. و ان شاء الله كم يوم و بيروح الاصفرار
11‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة homam-80.
8 من 10
لانه اول عمل يقوم به الكبد
3‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة سوري الاصل (شهيد العاصي).
9 من 10
لانه اول عمل يقوم به الكبد.
3‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة سوري الاصل (شهيد العاصي).
10 من 10
مرض الصفراء شائع عند الطفل الرضيع ودلك حين يتعرض للضوء الاصطناعي علينا ان نجنبه منه حتى يكمل عامه الاول
8‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة مريم أم سوسو (Maryama Azlou).
قد يهمك أيضًا
كيف نجنب الطفل الرضيع من الغبار
هذا الطفل الرضيع يبكى يريد أن يرضع حليب ياماما جوجل؟واااااااااء
لماذا الطفل الرضيع اذا كان معه طعام يمده لك واذا حاولت اخذه يعيده لفمه ؟
متى يتذوق الطفل الرضيع الطعام؟وماهى أنواع الاطعمه المناسبه؟
متى يجلس الرضيع ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة