الرئيسية > السؤال
السؤال
هل المني نجس أم لا
الإجابة على الأسئلة | الأديان والمعتقدات | تعليقات المستخدمين | العالم العربي | الكمبيوتر والإنترنت 3‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة ozil (أبو أويس الجزائري).
الإجابات
1 من 10
لا هو طاهر ..
وليس كالبول فهو نجس
والله أعلم
3‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
2 من 10
ناقص للوضوء
3‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة جمال الروح ...
3 من 10
قال النووي رحمه الله في ( شرح مسلم ) : اختلف العلماء في طهارة المني الآدمي ؛ فذهب مالك و أبو حنيفة إلى نجاسته ، إلا أنّ أبا حنيفة قال : يكفي في تطهيره فركه إذا كان يابسا ، و هو رواية عن أحمد ، و قال مالك : لا بد من غسله رطبا و يابسا . و قال الليث : هو نجس و لا تعاد الصلاة منه ، و قال الحسن ( ابن صالح ، كما في نيل الأوطار ) : لا تعاد الصلاة عن المني في الثوب ، و إن كان كثيرا ، و تعاد منه في الجسد و إن قل . و ذهب كثيرون إلى أن المني طاهر ، روي ذلك عن علي بن أبي طالب و سعد بن أبي الوقاص و ابن عمر و عائشة ، و داود و أحمد في أصح الروايتين و هو مذهب الشافعي و أصحاب الحديث ... اهـ

قلت : ليس في آثار الصحابة الذين ذكرهم ما يدل على أنهم يقولون بطهارة المني ؛ فسعد بن أبي الوقاص ، كما في ( مصنف ) ابن أبي شيبة و ( شرح معاني الآثار ) للطحاوي ، "كان يفرك المني من الثوب " . قال الطحاوي ( 1/52) : يحتمل أن يكون كان يفعل ذلك لأنه عنده طاهر ، و يحتمل أن يكون كان يفعل ذلك كما يفعل بالروث المحكوك من النعل ، لا لأنه عنده طاهر .اهـ

و أما عبد الله بن عمر رضي الله عنهما فالثابت عنه نجاسة المني ؛ ففي ( مصنف عبد الرزاق 1/369) و ( الإستذكار 1/359-361) و غيرهما قال ابن عمر : " إذا علمت أن قد احتلمت في ثوبك و لم تدر أين هو، فاغسل الثوب كله ، و إن لم تدر أصابه أم لم يصبه فانضحه بالماء نضحا "

بل و قد روي عنه أبعد من هذا ؛ فقد روى ابن أبي شيبة في ( المصنف 1/60) :عن ابن أفلح عن أبيه قال : صليت و في ثوبي جنابة ، فأمرني ابن عمر فأعدت الصلاة ."

و أما عائشة فالمشهور عنها أنها كانت تحته ، و ليس في فعلها ذلك ما يدل على أنها كانت تراه طاهرا ، بل روى الطحوي (1/51) عنها أنها قالت : " إذا رأيته فاغسله و إن لم تره فانضحه "

و روى الدارقطني ( 1/125) عنها إنها قالت : " كنت أفرك المني من ثوب رسول الله صلى الله عليه و سلم إذا كان يابسا ، و أغسله إذا كان رطبا ". و عزاه الشوكاني لأبي عوانة في صحيحه و البزار ، و ذكر أن البزار أعله بالإرسال .

و الحاصل أنه ليس في شيء من آثار الصحابة ما يدل أنهم كانوا يتركون المني دون إزالة ، و قد ثبت عن عائشة رضي الله عنها أنها قالت: " كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يأمرنا بحته " أخرجه ابن الجارود في ( المنتقى ) و صححه الحافظ في ( التلخيص 1/191) و أقره أحمد شاكر في حاشيته على ( المحلى 1/127) و أصل الأمر الوجوب كماهو مقرر في " الأصول ".

و قد اتفق الصحابة على الإعتناء بإزالته ؛ فهذا عمر بن الخطاب رضي الله عنه يقول :" اغسل ما رأيت و أنضح ما لم تر"

و قال أبو هريرة في المني يصيب الثوب : " إن رأيته فاغسله و إلا فاغسل الثوب كله "

و سئل جابر بن سمرة رضي الله عنه عن الرجل يصلي في الثوب الذي يجامع فيه أهله ؟ قال : " صلّ فيه إلا أن ترى فيه شيئا فتغسله ، و لا تنضحه فإن النضح لا يزيده إلا شرا "

و سئل أنس رضي الله عنه عن قطيفة أصابتها جنابة لا يدري أين موضعها ؟ قال :" اغسلها " أخرج هذه الآثار الطحاوي في ( شرح معاني الآثار 1/51-53).و قد صح عن أم المؤمنين أم حبيبة رضي الله عنها و قد سئلت : هل كان النبي صلى الله عليه و سلم يصلي في الثوب الذي يضاجعك فيه ؟ فقالت : " نعم إذا لم يصبه أذى " و عند ابن الجارود (رقم 132) : " نعم إذا لم ير فيه أذى"

و أما القائلون بطهارة المني فلا نص لهم في ذلك إلا أحاديث ( الفرك) أو ( الحت) . و قد رد الشوكاني ( النيل 1/67 دار الجيل ):

" و أجيب بأن ذلك لا يدل على الطهارة ، و إنما يدل على كيفية التطهير ؛ فغاية الأمر أنه نجس خفف في تطهيره بما هو أخف من الماء . و الماء لا يتعيّن لإزالة جميع النجاسات كما حررناه في هذا الشرح سابقا . و إلا لزم طهارة العذرة التي في النعل ، لأن النبي صلى الله عليه و سلم أمر بمسحها في التراب و رتب على ذلك الصلاة فيها "

و قال أيضا : " قالوا : الأصل الطهارة ، فلا ينتقل عنها إلا بدليل . و أجيب : بأن التعبد بالإزالة غسلا أو مسحا أو فركا أو حتا أو سلتا أو حكا ثابت ، و لا معنى لكون الشيء نجسا ، إلا أنه مأمور بإزالته بما أحال عليه الشارع . فالصواب : أن المني نجس يجوز تطهيره بأحد الأمور الواردة " اهـ و هو كلام في غاية الحسن كما قال العلامة المباركفوري في ( تحفة الأحوذي 1/114).

http://mehaya.jeeran.com/many.htm
محمد الأمين
3‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة نضال وجيه (نضال وجيه).
4 من 10
اكيد نجس
فهو كالدم طاهر داخل جسم الانسان فان خرج اصبح نجس
ثم ان لم يكن نجس قلماذا يوجب الغسل
3‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة 3li66 (علي الصفواني).
5 من 10
هو طاهر وليس بنجس
ويتم التخلص منه بالاغتسال

وارجو عدم الفتوي بدون علم

تقبلوا تحياتي :-)
3‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة M L M.
6 من 10
بالنسبة لأهل السنة فهم يعتقدون أن الله سبحانه خلقهم مما هو طاهر ... لذلك هم طاهرون ...


بينما بالنسبة لأبناء المتعة الشيعة فهم أنجاس يظنون أنهم خلقوا مما هو نجس ...

فغدة المني كغدة اللّعاب مثلا لا علاقة لها بالبول ... فلماذا تكون نجسة ؟؟؟

وإن ههناك حديث صحيح عندنا أهل السنة يفيد أنه ليس نجس ...
3‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة الصارم.المسلول (AntiShee3ah .).
7 من 10
هوطاهر ولكن يخشى ان يكون مختلط بالبول ولذلك وجب الطهاره
3‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة mahmoudhussein.
8 من 10
3‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة ناصر نبي الله.
9 من 10
لا ليس نجس النجس هو المذي كلنا اتينا من المني فهل نحن انجاس
3‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة marvel666.
10 من 10
عند الإباضية هو نجس...والله أعلم
17‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
عند الجماع المني لم يخرج هل يعتبر نجس
هل نزول قطرات المني تسبب الجنابة
هل اذا خرج المني دون قصد يحتاج الى غسل الجنابة
هل من يمارس العادة السرية لا يتزوّج؟عمري 12 ولن أبلغ,يخرج منّي المني عند الإحتلام يعنى أنّ بلوغي لن يكتمل
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة