الرئيسية > السؤال
السؤال
تفسير "إن عليه لطلاوة" من قول الوليد بن المغيرة
الحديث الشريف | الإسلام 19‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
الإجابات
1 من 1
السؤال ..

ما هو شرح هذا الكلام : و الله إن لقوله الذي يقوله لحلاوة و إن عليه لطلاوة و إنه لمثمر أعلاه مغدق أسفله و إنه ليعلو و لا يعلى و إنه ليحطم ما تحته ؟ جزاكم الله خيراً .

الفتوى  ..

خلاصة الفتوى :

هذه الكلمات عبارة عن بلاغة القرآن الكريم ، و أنه ليس من كلام البشر فهو أعلى و أبلغ و أجمع ... من كل كلام ، و لهذا شهد له الأعداء بهذه الشهادة التي تضمنت هذه الحقيقة .

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فهذه الكلمات جزء من كلام طويل للوليد بن المغيرة يصف فيه القرآن الكريم و بلاغته ، و هي كناية عن عذوبة ألفاظ القرآن الكريم و جزالتها و حلاوتها ... و قوة تركيبه و سمو معانيه و أخذه بمجامع القلوب و علوه على كل كلام .

جاء ذلك في كتب السيرة و السنة ، فمن ذلك ما رواه الحاكم و غيره عن ابن عباس رضي الله عنهما : أن الوليد بن المغيرة جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقرأ عليه القرآن فكأنه رق له ، فبلغ ذلك أبا جهل فأتاه فقال : يا عم إن قومك يرون أن يجمعوا لك مالاً ! قال :  لم ؟ قال : ليعطوكه فإنك أتيت محمداً تتعرض لما قبله ، قال : قد علمت قريش أني من أكثرها مالاً ، قال : فقل فيه قولاً يبلغ قومك أنك منكر له أو أنك كاره له ، قال : و ماذا أقول ؟! فو الله ما فيكم من رجل أعلم بالأشعار مني و لا أعلم برجزه و لا بقصيده و لا بأشعار الجن مني ، و الله ما يشبه الذي يقول شيئاً من هذا ، و الله إن لقوله الذي يقول حلاوة و إن عليه لطلاوة و إنه لمثمر أعلاه مغدق أسفله و إنه ليعلو و ما يعلى ، و إنه ليحطم ما تحته ، قال : لا يرضى عنك قومك حتى تقول فيه ! قال : فدعني حتى أفكر ، فلما فكر قال : هذا سحر (يؤثر يأثره عن غيره) ، فنزلت : ذرني و من خلقت وحيداً . قال الحاكم : هذا حديث صحيح الإسناد على شرط البخاري و لم يخرجاه و وافقه الذهبي .

والله أعلم.
المفتـــي : مركز الفتوى

http://www.islamweb.net/ver2/fatwa/ShowFatwa.php?lang=A&Id=104947&Option=FatwaId‏
22‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
من هوالصحابى الملقب بسف الله المسلول ولماذ
خالد بن الوليد ؟
هل لهؤلاء الصحابة رضى الله عنهم عقب/ خالد بن الوليد/ سلمان الفارسى/بلال بن رباح؟
من هو سيف الله المسلول ؟
من أول من أمر بتجويف المحاريب ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة