الرئيسية > السؤال
السؤال
ما هو اثم من قتل معاهدا" في ديار المسلمين ..!!
الفتاوى | الاسلام | فلسطين | الإسلام | مصر 2‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة hasanalsheikh (حسـن الشيـخ).
الإجابات
1 من 8
هذا يحتاج الى شيخ ليس اعضاء لأنهم ليس شيوخ؟

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مدونتي الإسلامية اتمنا التعليق وانتم سوف
تكونون سبب نجاحي بإذن الله تعالى لنشر نعلومات ثقافية ونشر الفائدة.
النمل الذكي:http://lt5at.blogspot.com/2010/12/2.html
عالم جديد من التطور:http://lt5at.blogspot.com/2010/12/blog-post_2595.html#comments
متع قلبك:http://lt5at.blogspot.com/2010/12/blog-post_23.html‏‏
2‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة luigie.
2 من 8
روى البخاري في صحيحه (3166) عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما، عن النَّبيِّ صلى الله عليه وسلم قال: (( مَن قتل نفساً معاهداً لم يرح رائحة الجنة، وإنَّ ريحها توجد من مسيرة أربعين عاماً ))، أورده البخاري
2‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة meemas.
3 من 8
2‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة minimaxu.
4 من 8
من قتل معاهدا لم يرح رائحة الجنة
وعن عبد الله بن عمرو، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:  من قتل معاهدا لم يرح رائحة الجنة، وإن ريحها ليوجد من مسيرة أربعين عاما.  أخرجه البخاري.

* عبد الله بن عمرو. نعم. عبد الله بن عمرو. في بعض النسخ عبد الله بن عمر؟
عن عبد الله بن عمرو:  من قتل معاهدا لم يرح رائحة الجنة، وإن ريحها ليوجد من مسيرة أربعين عاما  هذه رواية أخرجها البخاري، وجاء أيضا من حديث أبي بكره عند أبي داود والنسائي:  من قتل معاهدا في غير كنهه  وفي لفظ:  من قتل نفسا بغير حلها  وجاء عند الترمذي برواية أبي هريرة أيضا:  لم يرح رائحة الجنة، وإن ريحها ليوجد من مسيرة سبعين عاما  .
وهو يدل على تحريم قتل المعاهد، وقال: معاهَد ومعاهِد وهو الذي له العهد بين المسلمين، فلا يجوز قتله؛ لأنه أخذ العهد المواثيق، ولا يجوز نقضها.
وجاءت الأدلة الكثيرة في تحريم نقض العهود والمواثيق، وأنها ليست من خصال أهل الإسلام نقض العهود والمواثيق  لم يرح رائحة الجنة  فيه الوعيد الشديد.
وفي هذا دلالة على أن المسلم لا يُقتل بالكافر، فلو قتل كافرا فالمسلم لا يقتل به؛ ولهذا ذكر الوعيد الأخروي لم يذكر حدا دنيويا، فدل على أنه لا يقتل به المسلم، لكن فيه تحريم نقض العهود والمواثيق؛ ولأن هذا فيه مفاسد كثيرة، وفيه من المفاسد: أن الكفار لا يأمنون المسلمين في عهودهم ومواثيقهم، ويحصل الشر، ويترتب على ذلك مفاسد كثيرة لا يعلمها إلا الله سبحانه وتعالى.
الوفاء بالعهود والعقود من أعظم المصالح، حذيفة رضي الله عنه وأبوه لما جاءوا إلى النبي عليه الصلاة والسلام، وكانوا قد مروا بالمشركين وهم ذاهبون إلى بدر، فقابلوا النبي عليه الصلاة والسلام وهو يقصد المشركين لقتالهم قبل موقعة بدر، فأرادوا القتال معه وأخبروه أنهم عاهدوا قريشا، لأن قريشا عاهدوهم، لم يأذنوا لهم في الذهاب إلى المدينة حتى عاهدوهم ألا يقاتلوا مع النبي عليه الصلاة والسلام، فأعطوهم العهود والمواثيق.
فأخبر حذيفة وأبوه النبي عليه الصلاة والسلام بذلك، قال:  نفي لهم بعهدهم -اللهم صل على محمد- ونستعين الله عليهم.  مع أنها في الحقيقة عهود أشبه بالإكراه، لكن مع ذلك قال:  نفي لهم ونستعين الله عليهم.  .
2‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة زهرة الليلك.
5 من 8
الكلام واضح .. ومعروف والأحاديث تثبت أنه لايجوز قتل المعاهد .. وأعلم أنك وضعت السؤال أخي الكريم تضامناً مع أحداث الإسكندرية لكني أجزم بأن من فعل ذلك ليس مسلماً وإنما من فعل ذلك هم الغرب .. اليهود أو النصارى لزعزعة الأمن والتدخل في شؤوون مصر .. ونشر الخلافات والفتن .
3‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة moad1000.
6 من 8
لماذا لا تشاركنا في الابلاغ عن هذا العضو

http://ejabat.google.com/ejabat/user?userid=12808082613123001414‏
3‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة alaa aboabdo.
7 من 8
اشكرك اخي الكريم ..
3‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة لآاله آلا آلله.
8 من 8
تم أمس بفضل الله تعالى ثم بفضل ابلاغ الأخوة الأعضاء المحترمين حذف العضو المسيء للأسلام و للرسول
فهل تساعدونا أيضا في الابلاغ عن هذا العضو
http://ejabat.google.com/ejabat/user?userid=02733693215212916721‏
3‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة alaa aboabdo.
قد يهمك أيضًا
اهلابكم في ديار الاسلام
حكم قتل غير المسلمين
تركدوا قبل ما تحكموا
عندما تعيش في مجتمع غربي كيف تحمي نفسك من اثم الزنا؟ حفظنا الله واياكم منه
ما معني إن بعض الظن اثم ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة