الرئيسية > السؤال
السؤال
ماهي الفتر الزمنيه لعلاج الماء الابيض من العين بالعسل والبصل
الأمراض 25‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة القمر.
الإجابات
1 من 7
.... يا أستاذة قمر  مفيش مياة بيضاء بالعين تعالج بالعسل والبصل وإلا تم إهلاك القرنية والعمى ..... ما هى مرض المياة البيضاء بالعين ؟ .... كل عين فيها عدسة داخلها خلف القرنية عبارة عن مادة جيلاتينية شفافة .... هذه المادة الشفافة تتحول إلى مادة غير شفافة عتيمة تضعف ثم تمنع مرور الحزم الضوئية للرؤية  وأسباب ذلك متعددة ومختلفة لكن أهمها وأكثرها تقدم السن فوق ال 50  سنة .... ... لذلك العلاج الوحيد بقول الوحيد ومفيش غيرة فى الدنيا كلها هو نزع هذه العدسة المعتمة بالجراحة وتركيب عدسة صناعية مكانها .... وقديما كان  إستخدام نظارة 10 ديوبتر بعد العملية وده أسلوب قديم .... د / وجيه السيسى
27‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة wagihcc.
2 من 7
فعلاً..كلام دكتور وجيه صحيح مائة بالمائة
28‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة pinkball.
3 من 7
ما هذي الخزعبلات -ابقي على البصل  والعسل الى ان تعمين
25‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة طبيب العيون2.
4 من 7
لا تمشي وراء هيك وصفات للاعضاء الحساسة مثل العين

مثل ما تحكى جدتي ههههه
شو حيلة الواحد غير عينة(يعني اغلي شيء في الانسان العين)
10‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة افضل مشاركة.
5 من 7
انصحك بمراجعة الطبيب و الابتعاد عن الوصفات الشعبية التي قد تزيد الضرر وهذا مقال عن الماء الابيض تم نسخه من احد النشرات الالكترونية الخاصة بمركز ابن رشد التخصصي
عيادة الماء الأبيض
أسئلة مجرب ولا تنسى الطبيب
أسئلة شائعة عن الماء الأبيض


الماء الأبيض في العين :
الماء الأبيض عبارة عن عتمة في عدسة العين التي عادة ما تكون شفافة.


ما هي الأعراض المتوقعة عند مريض الماء الابيض؟
ضعف في الرؤية بدون ألم.
التحسس للضوء (Photophobia) و هو عبارة عن مضايقة النور (مثل
نور المصباح أو الشمس) للشخص.
الحاجة إلى تغيير متكرر للنظارة الطبية.
إزدواج الرؤية في العين الواحدة.
الحاجة إلى إضاءة قوية للقراءة.
ضعف النظر ليلاً.
عدم وضوح الألوان مع ميلها إلى الإصفرار.


ما هي مسببات الماء الأبيض؟

إن التقدم في العمر خصوصا بعد سن الستين من أهم أسباب حدوث الماء الأبيض.
أمراض وراثية قد تسبب المرض في سن مبكرة.
مرض السكري.
حوادث العيون و الإصابة المباشرة في العين.
الاستعمال المزمن لبعض الأدوية (مثل الكورتيسون).


كيف يتطور المرض؟

إن السرعة التي يتطور بها الماء الأبيض نختلف من شخص إلى آخر و من عين
إلى أخرى في نفس الشخص و يزداد في حالة وجود أمراض مسببة. أكثر حالات
الماء الأبيض المرتبطة بتقدم العمر تتطور بشكل تدريجي على مدى السنوات.



علاج الماء الأبيض:

في المراحل الأولى تغيير النظارة الطبية قد يساعد على تحسين النظر بشكل
مؤقت.
الجراحة هي الوسيلة الوحيدة لإزالة الماء الأبيض ( العدسة المعتمة).






متى يجب إجراء عملية لإزالة الماء الأبيض؟


عند تدهور النظر أو زيادة الأعراض لدرجة أنها تؤثر على النشاط اليومي
للمريض. في حالة حدوث مضاعفات في العين مثل (الماء الأزرق - ارتفاع
ضغط العين).
في حالة وجود أمراض في الشبكية أو عصب العين يتطلب فحصها أو علاجها
إلى إزالة الماء الأبيض (حيث أن الماء الأبيض يحجب رؤية الشبكية بوضوح).



كيف تجرى عملية إزالة الماء الأبيض؟

تجرى عن طريق فتحة جراحية في (طرف القرنية ) العين و عادة ما تجرى
تحت التخدير الموضعي.
و قد تستخدم الموجات الصوتية (السونار) لتفتيت العدسة و بالتالي تصغير
الفتحة الجراحية.
تتم إزالة الماء الأبيض (العدسة المعتمة) و استبدالها بعدسة صناعية تزرع داخل
العين بشكل دائم

المصدر مركز ابن رشد التخصصي
8‏/1‏/2013 تم النشر بواسطة بدون اسم.
6 من 7
الماء الابيض

الأسئلة الشائعة



س: ما هو الساد؟

إجابة .  هو عبارة عن عتامة في عدسة العين الطبيعية، تتسبب في عدم وضوح الرؤية، وتمنعك من رؤية الأشياء القريبة أوالبعيدة بوضوح.  أحيانا إعتام عدسة العين يجعل الناس أكثر حساسية للضوء المجهر، بينما تصعب القراءة على بعض الناس بسببه.

الماء الأبيض يمكن أن يحدث في إحدى العينين أو كليهما، ولكنه لا ينتقل من عين إلى أخرى.

وهو مرض  شائع جداً لدى كبار السن أكثر من غيرهم.

س: هل هناك أنواع أخرى من المياه البيضاء غير الماء الأبيض بسبب الشيخوخة؟

إجابة    .  نعم. على الرغم من أن ارتباط  الماء الابيض بمرحلة الشيخوخة في الغالب، الا ان  هنالك أنواع أخرى من المياه البيضاء:

1.  الماء الأبيض الثانوي.   يمكن حصول الماء الأبيض بعد إجراء عملية جراحية لبعض أمراض العيون الأخرى، مثل الماء الأسود (الجلكوما).   كما   يمكن حدوث الماء الأبيض أيضا في الأشخاص الذين لديهم مشاكل صحية أخرى، مثل مرض السكري.  وكذلك من الممكن أن يؤدي استخدام الكرتزون  إلى الاصابة بالماء الأبيض.

2.  الماء الأبيض الرضحي.  يمكن حدوث الماء الأبيض بعد اصابة في العين، وأحيانا بعد سنوات  من الإصابة.

3.  الماء الأبيض الولادي. يولد بعض الأطفال بمرض الماء الأبيض، أو يحدث فيهم المرض أثناء فترة الطفولة، وغالبا ما يكون في كلتا العينين.

4.  الماء الأبيض الإشعاعي. ويمكن  حدوث الماء الأبيض بعد التعرض لبعض أنواع الإشعاع.



س: ما الذي يسبب الماء الأبيض؟

إجابة    .  تتكون معظم العدسة من المياه، كما تتكون من البروتين.   يوجد البروتين في هيئة منتظمة بشكل  يحافظ على وضوح العدسة، ويتيح مرور الضوء من خلالها.

ولكن مع تقدمنا   في العمر، قد تتكتل بعض البروتينات مع بعضها  وتبدأ في إعتام جزء صغير من  العدسة.  هذا هو  الماء الأبيض. مع مرور الوقت، قد يتزايد الماء الأبيض (تكتل البروتين)  ويحدث عتامة في العدسة بشكل أكبر، تضعف الرؤية بسببه.

 إن الباحثين يشتبهون في أن هناك عوامل عدة للماء الأبيض، مثل التدخين والسكري،. أو قد يكون هذا البروتين فقط هو الذي يغير العدسة لكونه أصبح بالياً مع مرور السنين.



س: كيف يمكن أن يؤثر الماء الأبيض على رؤيتي؟

إجابة   . يمكن أن يؤثر الماء الأبيض الشيخوخي على الرؤية بطريقتين:

1. تكتل البروتين يقلل من وضوح الصورة التي تصل إلى الشبكية.

2. كما يمكن أن يكون الماء الأبيض نتيجة لتغير العدسة البطيء مع تقدم السن إلى اللون الأصفر البني، مضيفةً اللون البني للرؤية، ونتيجة لذلك، تتغير الرؤية تدريجيا إلى اللون البني.

في البداية، قد يكون مقدار التلوين قليل؛ وربما لا يسبب مشكلة في الرؤية.  ولكن مع مرور الوقت، قد يزداد التلوين ويجعل الأمر أكثر صعوبة في القراءة والقيام بالأعمال الروتينية الأخرى.



س:  ما هو العمر الذي تحصل فيه الإصابة بالماء الأبيض غالباً؟

إجابة .  في الغالب، يمكن ان تحدث الإصابة بالماء الأبيض عندما يبلغ الشخص 50 سنة، لكن قبل ذلك العمر، فإن تأثير الماء الأبيض على النظر يكون قليلاً . أما إذا بلغ الإنسان 60 سنة، فإن الرؤية تتأثر وتضعف جداً بسبب الماء الأبيض.  

س  :    ما هي عوامل الإصابة بالماء الأبيض؟

إجابة  . يزداد احتمال الإصابة بالماء الأبيض مع تقدم السن. وهنالك عوامل أخرى تشمل:

- بعض الأمراض مثل مرض السكري.

- التدخين والكحول.

- التعرض لأشعة الشمس لفترات طويلة.



س: ما الذي يمكنني القيام به لوقاية نظري؟

إجابة   .  قد يكون إرتداء نظارة شمسية وقبعة ذات حافة لمنع أشعة الشمس فوق البنفسجية مما يساعد على تأخير الإصابة بالماء الأبيض.

–  وإذا كنت تدخن، توقف.

–  يعتقد الباحثون أيضا أن التغذية الجيدة يمكن أن تساعد في الحد من خطر الإصابة بالماء الأبيض الشيخوخي. فيوصون بتناول الخضروات الورقية الخضراء، والفواكه، وغيرها من الأطعمة  التي تحتوي على المواد المضادة للاكسدة.

–  إذا كان سنك 60 عاما أو أكثر، يجب أن تقوم بفحص شامل للعين مع توسعة العدسة على الأقل مرة كل سنتين. بالإضافة للماء الأبيض، يمكن للطبيب التحقق من وجود علامات تحلل القرنية المرتبط بتقدم السن، والماء الأسود (الجلكوما)، واضطرابات الرؤية الأخرى. العلاج المبكر لأمراض العيون المتعددة قد يحافظ على بصرك.



س: ما هي أعراض الإصابة بالماء الأبيض؟

إجابة   .  الأعراض الأكثر شيوعا للإصابة بالماء الأبيض هي:

رؤية ضبابية أو معتمة.

- الألوان تبدو باهتة.

- الإجهار. ضوء المصابيح، وأنوار الإضاءة، أو أشعة الشمس تبدو جاهرة جداً. قد تظهر هاله حول الأضواء.

- ضعف الرؤية الليلية.

- رؤية مزدوجة أو متعددة الصور في عين واحدة. (قد تكون هذه أعراض واضحة إذا زاد الماء الأبيض.)

- تغييرات متقاربة لقياسات النظارة الطبية أو العدسات اللاصقة.

هذه الأعراض يمكن أن تكون أيضا علامة على اضطرابات أخرى للعيون. إذا كان لديك أي من هذه الأعراض، تحقق من ذلك بواسطة الطبيب.



س: كيف يتم علاج الماء الأبيض؟

إجابة. يمكن أن يتحسن النظر المتأثر بأعراض الماء الأبيض المبكر بالنظارة الطبية حسب القياس الجديد للنظر،  والنظارات العاكسة للضوء المجهر، أو العدسات المكبرة. إذا كانت هذه التدابير لا تساعد، فالعملية الجراحية هي العلاج الوحيد الفعال. تتضمن العملية إزالة العدسة المعتمة، والاستعاضة عنها بعدسة اصطناعية.

يجب إزالة الماء الأبيض عندما يؤثر ضعف الرؤية على أعمالك اليومية، مثل القيادة، والقراءة، ونحو ذلك  .. يمكنك أنت والطبيب اتخاذ هذا القرار سوياً. وبمجرد فهم فوائد ومخاطر العملية، يمكنك اتخاذ قرار مستنير بشأن ما إذا كانت عملية الماء الأبيض مناسبة لك أم لا. في معظم الحالات، لا يؤثر تأخير عملية الماء الأبيض على النظر في المدى البعيد بإحداث تلف في البصر، كما أنه لايؤثر في إجراءات العملية بجعلها أكثر صعوبة. فلهذا لا يجب عليك أن تتعجل في إجراء العملية.

وينبغي في بعض الأحيان إزالة الماء الأبيض حتى ولو لم يؤثر على النظر. على سبيل المثال، ينبغي إزالة الماء الأبيض إذا كان يمنع من فحص أو علاج مشاكل العيون الأخرى، مثل ضمور القرنية المرتبط بتقدم السن أو اعتلال الشبكية السكري.

إذا وجد الطبيب أنك مصاب بالماء الأبيض، قد لا تحتاج إلى إجراء عملية الماء الأبيض لعدة سنوات. في الواقع، قد لا تحتاج إلى العملية أبداً. فمن خلال الفحص المنتظم على نظرك، يمكنك والطبيب مناقشة ما إذا كنت تحتاج إلى علاج الماء الأبيض ام لا.



إذا اخترت العملية الجراحية، وكان لديك ماء أبيض في كلتا العينين يتطلب عملية جراحية، فسوف يتم اجراء عملية جراحية في كل عين في وقت مختلف، ​​عادة ما يكون الفارق الزمني بين العملية الأولى والثانية أربعة إلى ثمانية أسابيع.

كثير من الناس الذين يحتاجون إلى جراحة الساد (الماء الابيض) أيضا، لديهم أمراض عيون أخرى، مثل الضمور البقعي المرتبط بالعمر أو الماء الأسود (الجلكوما). إذا كان لديك أمراض عيون أخرى، بالإضافة إلى الماء الأبيض، تحدث مع الطبيب للتعرف على المخاطر والمنافع، والبدائل، والنتائج المتوقعة من عملية الماء الأبيض.



س:  ما هي أنواع عمليات الماء الأبيض المختلفة ؟

إجابة   .  هناك نوعان من عمليات الماء الأبيض. يمكن لطبيبك شرح الفروق ومساعدتك على تحديد أيهما أفضل بالنسبة لك:

1. عملية الفاكو (استحلاب الماء الأبيض بواسطة جهاز الفاكو). يتم إجراء شق صغير في جانب من القرنية، وهي الجزء الشفاف المقبب الشكل والذي يغطي الجزء الأمامي من العين. يدخل الطبيب مسبار صغير في العين. هذا الجهاز يصدر موجات فوق صوتية تفتت العدسة بحيث يمكن إزالتها عن طريق الشفط. وتتم معظم عمليات الماء الأبيض اليوم بهذه الطريقة.

2.  العملية الجراحية. يجعل الطبيب شق أطول نسبياً على جانب القرنية، ويزيل عدسة العين الطبيعية المعتمة قطعة واحدة دون تفتيت. ثم يتم إزالة ما تبقى من عدسة بواسطة الشفط.



بعد إزالة العدسة الطبيعية، فإنه غالبا ما يتم استبدالها بعدسة اصطناعية،   وهي عدسة بلاستيكية شفافة لا تتطلب معالجة بعد وضعها، وتصبح جزءا من عينيك بشكل دائم، ولكنك لا تستطيع رؤيتها أو الإحساس بها. وهي تقوم مقام العدسة الطبيعية، فتحسن رؤيتك.

بعض المرضى لا يمكن زراعة عدسة اصطناعية لهم في عملية الماء الأبيض نسبةً لوجود مرض عيون آخر لديهم، أو بسبب حدوث  مضاعفات طبية أثناء إجراء العملية الجراحية، وهولاء قد يقترح لهم

الطبيب تركيب العدسات اللاصقة المرنة، أو النظارات ذات التكبير الزائد.



س: ما هي مخاطر عملية الماء الأبيض؟

إجابة   .  كما هو الحال مع أي عملية جراحية، فإن عملية الماء الأبيض لها مخاطر، مثل العدوى والنزيف. قبل العملية، فإن طبيبك قد يطلب منك التوقف عن تناول بعض الأدوية التي تزيد من خطر النزيف خلال العملية الجراحية. بعد العملية، يجب المحافظة على نظافة العين، وغسل اليدين قبل لمس العينين، واستخدام الأدوية الموصوفة للمساعدة في تقليل خطر العدوى. يمكن ان تؤدي العدوى الخطيرة  إلى فقدان البصر.



عملية الماء الأبيض قد تزيد  من احتمال حدوث انفصال الشبكية، وبعض اضطرابات العيون الأخرى، مثل قصر النظر الشديد أيضاً يمكن أن يزيد من احتمال الاصابة بانفصال الشبكية بعد عملية الماء الأبيض. أحدى علامات وجود انفصال الشبكية هي الزيادة المفاجئة في الأجسام الطافية والوميض. الأجسام الطافية هي  أشبه بخيوط العنكبوت الصغيرة أو البقع التي تبدو  طافية في أمام عينك. إذا لاحظت زيادة مفاجئة في الأجسام الطافية والوميض، عليك بمقابلة طبيب العيون على الفور.  وانفصال الشبكية حالة طبية طارئة، يجب فحص العين عند طبيب العيون في أقرب وقت ممكن. انفصال الشبكية لا يسبب أي ألم. والعلاج المبكر يمكن أن يمنع في كثير من الأحيان من فقدان الرؤية الدائم. وكلما أسرعت في الحصول على العلاج، كلما أمكن استعادة الرؤية الجيدة على الأرجح. ولكن حتى لو تم التعامل معك على وجه السرعة، قد تفقد بعض النظر.

تحدث مع طيبب العيون عن هذه المخاطر. تأكد من أن عملية الماء الأبيض مناسبة لك.



س: هل عملية الماء الأبيض فعالة؟

إجابة    .        عملية الماء الأبيض هي أكثر العمليات الجراحية التي يتم إجراؤها في مجال طب العيون،  كما أنها أكثر العمليات الجراحية أمانا والأكثر فعالية. حوالي 90%   من حالات المرضى الذين لديهم الماء الأبيض تتحسن الرؤية لديهم بعد العملية.



س: ماذا يحدث بعد الجراحة؟

إجابة    .    

من المعتاد حدوث الحكة و قليلاً من التضايق بعد عملية الماء الأبيض.  كما أن نزول شيئاً من السوائل من العين يعتبر أمراً شائعاً أيضا. قد تصبح العين حساسة بالنسبة للضوء واللمس. يمكن للطبيب أن يقترح عليك دواءً إذا احسست بعدم الارتياح بعد العملية، وهو أمر ينبغي أن يختفى بعد يوم أو يومين.



طبيبك قد يطلب منك استخدام قطرات للعين لبضعة أسابيع بعد العملية  للمساعدة على الشفاء وتقليل خطر العدوى.



عندما ترجع إلى المنزل،لا تحاول الانثناء لالتقاط الأشياء من الأرض، لا ترفع أي أشياء ثقيلة. يمكنك المشي، وتسلق السلالم، والقيام بالأعمال المنزلية الخفيفة.

في معظم الحالات، فإن الشفاء يكون كاملا في غضون ثمانية أسابيع. طبيبك سوف يحدد لك مواعيداً للمراجعة للاطمئنان على تقدم حالتك



.

س: هل هنالك مشاكل يمكن أن تحدث بعد الجراحة؟

إجابة   .  حدوث المضاعفات بعد العملية الجراحية نادراً، و لكنها يمكن أن تحدث. يمكن أن تشمل هذه المضاعفات العدوى والنزيف والاتهاب (ألم، احمرار، تورم)، وفقدان الرؤية، والرؤية المزدوجة، وارتفاع أو انخفاض ضغط العين. مع عناية طبية عاجلة، يمكن عادة علاج هذه المضاعفات بنجاح.

في بعض الأحيان تصبح أنسجة العين التي تحيط بالعدسة (الكبسولة التي وضعت فيها العدسة الصناعية بعد اخراج العدسة الطبيعية من داخلها) معتمة وربما تضعف رؤيتك. وتسمى هذه الحالة "ما بعد الماء الأبيض". وهذه الحالة يمكن حدوثها بعد شهور أو سنوات من إجراء عملية الماء الأبيض.

يتم التعامل مع حالة " ما بعد الماء الأبيض" بالليزر. الطبيب يستخدم الليزر لإحداث ثقب صغير في أنسجة العين خلف العدسة للسماح للضوء بالمرور. ويسمى هذا الإجراء فتح كبسولة العين بواسطة الليزر.  وهو إجراء غير مؤلم، ونادراً ما يحدث زيادة في ضغط العين أو مشاكل عيون أخرى. كإجراء وقائي، فإن طبيبك قد يعطيك قطرة عين لخفض ضغط العين قبل أو بعد إجراء الليزر.

س: متى تكون رؤيتي طبيعية مرة أخرى؟

إجابة   .  يمكنك العودة بسرعة إلى العديد من الأنشطة اليومية، ولكن الرؤية قد تكون ضبابية. شفاء العين يحتاج إلى وقت للتكيف حتى تتمكن من التركيز بشكل صحيح مع العين الأخرى، خاصة إذا كانت العين الأخرى مصابة بالماء الأبيض. اطلب من طبيبك أن يخبرك متى يمكنك استئناف قيادة السيارة.



إذا تمت زراعة عدسة لك خلال العملية، قد تلاحظ أن الألوان براقة جدا. ذلك لأن العدسة الصناعية التي تزرع بالعين تكون صافية وشفافة، بخلاف العدسة الطبيعية التي قد تأثرت بمرور الزمن بالتلون باللون الأصفر والبني. في غضون بضعة أشهر بعد  زراعة العدسة، سوف تشفى العين، وقد تحتاج  إلى نظارة جديدة أو عدسات لاصقة.



س: ماذا يمكن أن أفعل إذا كنت بالفعل قد فقدت بعضاً من الرؤية بسبب الماء الأبيض؟

إجابة   .    إذا كنت قد فقدت بعض رؤيتك بسبب الماء الأبيض، عليك أن تطلب من اختصاصي العيون ان يخبرك عن خدمات الرؤية المتدنية، والأجهزة التي قد تساعدك على تحقيق الاستفادة القصوى من رؤيتك المتبقية. اطلب تحويلك إلى اختصاصي الرؤية المتدنية
8‏/3‏/2014 تم النشر بواسطة بدون اسم.
7 من 7
انصحك باستشارة مركز ابن رشد التخصصي عبر الفيسبوك و التويتر وان شاء الله راح يفيدونك
6‏/4‏/2014 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
ما هو افضل علاج للقولون؟
مسألة في حكم أكل الثوم والبصل والصلاة فى المنزل
هل دهن الوجه الوجه بالعسل يعالج الحفر فى الوجه..............
ماذا يقصد بالعسل المر .. ؟؟؟
هل يوضع العسل في الرحم للعلاج
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة