الرئيسية > السؤال
السؤال
هل هو زيت ضار ام مفيد؟؟
زيت النخيل.. تستخدمة معظم الشركات و تعشقه المطاعم و انت تاكل منه يوميا!! في الكيت كات و في مطاعم الوجبات السريعة مثل ماكدونالدز و حتى في الصابونة مثل دوف.. هل كنت تعرفه ! و ماذا تعرف عنه؟
الطعام والشراب 20‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة الفراش الزرقاءة (الفراشة الزرقاء).
الإجابات
1 من 4
يعتبر زيت النخيل اليوم من أكثر المواد المضافة التي
تستخدم في التصنيع الغذائي على مستوى العالم لما
يتميز به من رخص الثمن وقبول في الطعم فهو يضاف
للبسكويتات المالحة والحلوة والشبسات والحلويات
يكثر استخدام زيت النخيل اليوم. من أي جزء من
النخلة يتحصل على هذا الزيت هل هو من التمر؟ ما هو
مصدره؟ وهل يصنع عندنا؟ وماهي فوائده وأضراره إن
وجدت ؟
- زيت النخيل هو زيت يستخرج من نوى ثمار أنواع من
النخيل غير موجود عندنا وكما هو معروف فإن للنخيل
أنواعاً عديدة من بينها نخيل التمور الذي يزرع عندنا،
وهناك نخيل الزينة الذي لا يثمر وهذا منه أنواع كثيرة
جدا وكذا هناك أشجار فواكه أخرى (غير التمر) من عائلة
النخيل.
وأشجار النخيل التي يستخرج الزيت من نوى ثمارها
أشجار قديمة جدا عرفت بنموها الطبيعي قديما في
غرب إفريقيا وأمريكا الوسطى والجنوبية وآسيا.

* استخدام ومحاذير
==========
يعتبر زيت النخيل اليوم من أكثر المواد المضافة التي
تستخدم في التصنيع الغذائي على مستوى العالم لما
يتميز به من رخص الثمن وقبول في الطعم فهو يضاف
للبسكويتات المالحة والحلوة والشبسات والحلويات
المختلفة وغير ذلك من المواد الغذائية المصنعة، كما أنه
دخل بصورة كثيفة للبيوت والمطاعم لاستخدامه
لأغراض الطبخ والقلي.
ويصنف زيت النخيل من الناحية الغذائية بأنه عالي
المحتوى بالدهون المشبعة التي يحذر من كثرة تناولها
لما لها من علاقة بأمراض القلب وتصلب الشرايين. وهو
رغم أنه لا يحتوي إلا آثاراً بسيطة جداً من الكولسترول
إلا أن الدهون المشبعة تسبب رفع الكولسترول في
الدم وهو يلي زيت جوز الهند في محتواه من الدهون
المشبعة إذا إن به حوالي 49 % من الدهون المشبعة،
وهو بذلك به نسبة من هذه الدهون أعلى من بعض
الشحوم الحيوانية التي تستخدم في التصنيع الغذائي
على مستوى العالم،ولكن يبقى مستوى هذه الزيوت
المشبعة في زيت النخيل أقل من محتوى الزبدة (الزبدة
بها 62% دهون مشبعة).
إن استخدام زيت الذرة وبعض زيوت الخضراوات أفضل
من استخدام زيت النخيل في القلي وإعداد الطعام
20‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة ♣فجر أوديسا♣.
2 من 4
زيت الزيتون من افضل الزيوت عالميا
20‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة شمال الجنوب.
3 من 4
زيت النخيل
التعريف :
هو الزيت المتحصل عليه من الجزء اللحمي لثمرة نخيل الزيت بالاستخلاص سواء بالعمليات
الميكانيكية أو المذيبات والمعادل والمبيض والمزال الرائحة 0
الاشتراطات الأساسية:
1) خالي من أي زيوت أو دهون أخرى أو أية مواد عالقة عند صهره 0
2) يكون له اللون والطعم والرائحة المميزة للصنف 0
3) يكون خالى من الطعم والرائحة المتزنخة
4) خالي من بقايا المواد الأولية المستخرج منها ومن المواد التى استعملت فى تنقيته 0
5) لا يسمح بأي إضافات لزيت النخيل البكر 0
5 39 م 0 – 6) درجة حرارة الانصهار تتراوح من 33
7) نسبة المواد المتطايرة عند درجة 5 105 م لا تزيد عن 0.2 % ( وزن / وزن )
12 جم / كجم ) 0 ) % 8) نسبة المواد غير القابلة للتصبن لا تزيد عن 1.2
جم زيت بكر ولا يزيد عن / KOH 9) رقم الحموضة لا يزيد عن 10 مللجم
جم زيت مكرر 0 /KOH 0.6 مللجم
10 ) رقم البيروكسيد لا يزيد عن 15 للزيت البكر ولا يزيد عن 10 للمكرر
ملليمكافئ من الأكسجين الفعال / كجم زيت ) 0
11 ) نسبة الشوائب غير القابلة للذوبان لا تزيد عن 0.05 % ( وزن / وزن ) 0
12 ) نسبة المحتويات الصابونية لا تزيد عن 0.005 % ( وزن / وزن ) 0
لا تزيد تركيزات العناصر المعدنية مقدرة بالمليجرام / كجم عن :-
الحديد النحاس الرصاص الزرنيخ
بكر 0.1 0.1 0.4 5
(13
مكرر 0.1 0.1 0.1 1.5
المعايير الوصفية :
0.899 عند 5 50 س / الماء عند 5 20 س – 1) تتراوح الكثافة النسبية بين 0.891
1.456 – 2) معامل الانكسار عند 5 50 م من 1.454
جم زيت / KOH 209 ملجم – 3) رقم التصبن يتراوح من 190
55 - 4) الرقم اليودي يتراوح من 50
5) خالى من الطعم والرائحة الغريبة 0
28‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة صفا 123 (FARID CHEF).
4 من 4
س: لقد فوجئت برؤية احد الاعلانات المنشورة في احدى مجلات الطبخ، الذي كان يشجع استعمال زيت النخيل كزيت صحي. لقد كنت اظن انه ضار حقا بالصحة. ما هي قصة هذا الزيت؟

ج: زيت النخيل يصنع من ثمرة شجرة زيت النخيل المسماة Elaeis guineensis، وهو واحد من اكثر زيوت الطعام المنتجة على نطاق واسع في العالم. وتحمل نخلة الزيت نوعين من الزيوت: الاول يستخلص من نسيج الثمرة (وهو زيت النخيل) والآخر من البذرة او النواة (زيت بذرة النخيل). ويستهلك زيت النخيل في الكثير من البلدان ضمن زيوت الخضروات، وانواع من السمن، وانواع المرغرين (السمن الصناعي النباتي).

وفي الولايات المتحدة فانه لا يشكل سوى نسبة صغيرة جدا من الاستهلاك العام للدهون. زيت استوائي

* زيت النخيل، زيت بذور النخيل، وزيت جوز الهند، التي تعرف باسم الزيوت الاستوائية، حصلت على سمعتها السيئة في اميركا قبل بضع سنوات بسبب احتوائها على الدهون المشبعة، التي ارتبطت ولزمن طويل، بأمراض القلب. والدهون المشبعة تزيد من مستويات الكوليسترول المنخفض الكثافةLDL السيء، والشحوم الثلاثية triglycerides، وهذان كلاهما عاملا خطر لأمراض القلب.

زيت النخيل المشبع بنسبة 50 في المائة، يتسم بتركيب للاحماض الدهنية افضل مما يقابله في زيت بذور النخيل وزيت جوز الهند اللذين تبلغ نسبة الدهون المشبعة فيهما اكثر من 50 في المائة. وعلى العموم فكلما ارتفع محتوى الدهون المشبعة كلما كان الدهن اكثر تجمدا في درجة حرارة الغرفة. وزيت النخيل يكون شبه متجمد في درجة حرارة الغرفة، الا انه يمكن معالجته لتحويله الى زيت سائل للطبخ.

وقد عرفنا الكثير في السنوات الاخيرة حول التأثيرات الصحية لمختلف انواع الدهون. ويعود شرف اكثر الدهون غير الصحية حاليا الى الدهون المتحولة التي لا تزيد من الكوليسترول المنخفض الكثافة والشحوم الثلاثية فحسب، بل وتقلل ايضا من مستويات الكولسترول العالي الكثافي (الحميد) HDL. وتنتج غالبية الدهون المتحولة اثناء عملية هدرجة الزيوت بطريقة صناعية. ويعتبر الزيت المهدرج جزئيا الذي يستخدم في انتاج مختلف انواع المعجنات والشطائر وفي قلي الاطعمة، هو المصدر الرئيسي للدهون المتحولة.

وفي العام 2006 بدات ادارة الغذاء والدواء FDA بالمطالبة بتسجيل الدهون المتحولة في معلومات التغذية للمنتجات. ويفضل هذه المتطلبات، وكذلك بفضل الحظر على الدهون المتحولة الذي وضعته مدينة نيويورك وبعض المدن الاخرى، فان الكثير من منتجي الاغذية والمطاعم امتنعوا عن استخدام الدهون المتحولة واخذوا يبحثون عن بدائل لها.

واحد البدائل هي زيت النخيل، فهو اقل تشبعا مقارنة بالزبدة التي لا تحتوي على الدهون المتحولة. الا ان كون هذا الزيت اقل تشبعا لا يعني انه طعام صحي.

ووفقا لخبراء التغذية في هارفارد فان زيت النخيل هو افضل من انواع السمن الحاوية على دهون متحولة عالية التركيز، ولعله ايضا اختيار افضل من الزبدة. الا ان زيوت الخضروات التي تكون سائلة بطبيعتها في درجة حرارة الغرفة مثل زيت الزيتون وزيت الكانولا ، ينبغي ان تظل خيارك الاول! .

* رئيسة تحرير "هارفارد ويمن ووتش"، خدمة هارفارد الطبية – الحقوق: بريزيدانت آند فيلوز – كلية هارفارد.
3‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة Andrew mofreh (dodaz dodaz).
قد يهمك أيضًا
هل وضع الليمون على البشرة ضار ؟
ما الوصفات الطبيعية لتفتيح المناطق الغامقة بالجسم ؟
كيف تحضر لقيمات بالعسل ؟
ما طريقة عمل سمبوسة الجبن ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة