الرئيسية > السؤال
السؤال
" يا أبت إني أخاف أن يمسك عذاب من الرحمن فتكون للشيطان وليا " سورة مريم (45)
هذه الآيه تبين قمة الشفقة لابراهيم عليه السلام على أبيه .. وضح ذلك
تفسير 1‏/9‏/2010 تم النشر بواسطة لا تغضب.
الإجابات
1 من 1
اذا كان فى هذه الايه نوعاً من الشفقه فنقول بأن ابراهيم يشفق على أبيه ومن مثله لانهم كفروا بالله على جهلهم وهم تمسكوا بعادة أبائهم الاولين . اما ابراهيم فهداه الله وانار فؤاده
والله أعلم
8‏/9‏/2010 تم النشر بواسطة Elshewy (Muhammed Emam Elshewy).
قد يهمك أيضًا
من القائل:أبت شفتاى اليوم إلا تكلما * بشر فما أدري لمن أنا قائلة أرى لي وجها شوه الله خلقة * فقبح من وجه وقبح حامله !!
مَنْ وسوسَ للشيطان لكي يعصي الله ؟
كيف تكون عابدا للشيطان وكيف يلبي اوامرك
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة