الرئيسية > السؤال
السؤال
ماهى اسباب النسيان وكيفية العلاج
علم النفس 17‏/8‏/2011 تم النشر بواسطة اسلام الطيار.
الإجابات
1 من 5
النسيان نعمه
17‏/8‏/2011 تم النشر بواسطة م.م.م (Mohammad KW).
2 من 5
لمعرفة أسباب النسيان لا بد من الرجوع إلى العقل وفهم كيفية تخزينه للمعلومات ومن ثم استرجاعها عند الضرورة ، إذ أن من أفضل تعريفات التذكر هو استرجاع المعلومة عند الحاجة إليها ، وبالتالي فإن النسيان هو عدم القدرة على استرجاع المعلومة المناسبة في الوقت المناسب .
أما الذاكرة وكيفية عملها فقد احتار العلم وتعددت الأبحاث والاستنتاجات ولكن اتفق الجميع أن الله وهب للعقل البشري قدرة خارقة على الحفظ حيث أن العقل يحفظ كل ما يأتيه عن طريق الحواس الخمس إضافة إلى قدرة العقل على الابتكار والخيال وبالتالي استحداث أفكار وصور جديدة ، وإذا ما بحثنا في أسباب النسيان اعتمادا على ما سبق أمكننا استنتاج الأسباب التالية



من أسباب النسيان:
**********drawGradient()
عدم تركيز المعلومة في الذهن
تخيل المعلومات في ذهنك مثل ورقة معلقة على إحدى اللوحات ، فإن لم يتم تثبيت هذه الورقة جيداً سقطت وإن كانت ثابتة لفترة معينة ، وكذلك حال المعلومات في العقل البشري بحاجة إلى تثبيت وتركيز حتى لا تضيع ، وذلك ما سوف نأتي عليه بالتفصيل في قسم : طرق وأفكار لتقوية الذاكرة



تزاحم المعلومات وعدم ترتيبها إضافة إلى الإرهاق وكثرة المسئوليات
**********drawGradient()
يشترك هذا السبب مع سابقه في نقطة عدم التركيز ، ولكنه يختلف من حيث كم المعلومات الهائل الذي قد يؤدي عدم ترتيبه إلى تشابك الأفكار وبالتالي صعوبة استرجاعها . ومما قد يزيد في صعوبة الاسترجاع الإجهاد الذهني الناتج عن تدفق الكم الهائل من المعلومات الغير مرتبطة أو نتيجة الإرهاق البدني الذي يؤثر بطبيعة الحال على قدرة الإنسان الذهنية



عدم ربط المعلومات بقرائنها
**********drawGradient()من أهم ميزات العقل هو الوصول العشوائي للمعلومات حيث أنه مثل صفحات الإنترنت تستطيع الوصول لأي معلومة مباشرة بالضغط على الوصلة المناسبة حيث لا يجب عليك قراءة جميع الصفحات مثل الكتاب مثلا للوصول إلى ما تريد ، وبما أن العقل البشري يحتوي على ملايين المعلومات التي تتشارك في معطيات معينة ، فقد يلتبس الأمر عند استحضار أحد المعلومات بالوصول إلى معلومة خاطئة ! لذلك تحتاج إلى عمل ربط قوي ومحكم لكل معلومة مع التصنيف التي يتبعه كمثل آيات القرآن التي قد تتكرر في أكثر من سورة حيث يجب عليك ربط كل آية بالتي بعدها أو قبلها لمعرفة أي سورة تتبع لها تلك الآية



عدم تثبيت المعلومات بالكتابة
**********drawGradient()إذا رجعنا بذاكرتنا للوراء لعلنا نتذكر أيام دراستنا الابتدائية وكيف أنه كان يطلب منا تكرار كتابة أي مقطع عشر مرات على الأقل !!! وذلك لأن كتابة العلم يرسخه في الأذهان وينطبق ذلك أيضا على تدوين المواعيد والمعلومات العامة حيث أن لها أثرا سحرياً على قدرة التذكر والاستحضار

وبالإضافة إلى ما سبق توجد العديد من الأسباب التي قد لا يلقي لها الإنسان بالاً مثل :

النظام الغذائي والصحة العامة .
كثرة الأعمال والمسؤوليات.
تزاحم المعلومات في الذهن
فقدان الأمن والأمان
غياب الراحة في المنزل ومحل العمل
الصدمات الخارجية والداخلية
العجلة في الأمور
الاستخفاف بالأمور
عامل الوراثة
التقدم في العمر
**********drawGradient()

طرق وأفكار لتقوية الذاكرة
**********drawGradient()
توالت عدة أبحاث واكتشافات ومؤلفات في كيفية تقوية الذاكرة كما لم يخلو عالم الإنترنت من مواقع إرشادية وطبية ومعلوماتية حول هذا الموضوع ومن أشهرها موقع Brain.com - The Brain and Mind Fitness Destination الذي يوفر وصفات طبية وعشبية إضافة إلى أبحاث ومعلومات حول تقوية الذاكرة ، ومع كل ذلك تظل بعض الأمور البديهية والبسيطة التي يستطيع الإنسان تطبيقها في حياته اليومية لتقوية ذاكرته وبالتالي تحسين شخصيته واستفادته من أوقاته


الربط الذهني
**********drawGradient()يعتبر الربط الذهني من العمليات التلقائية للعقل البشري حيث انك قد تتذكر شخصاً معيناً بمجرد شم رائحة عطره مثلاً ، لذلك نستطيع الاستفادة من هذه العملية لتثبيت المعلومة وبالتالي تقوية الذاكرة ، فمثلاً اربط معلومة معينة كارتفاع الكعبة التي يبلغ ارتفاعها 15متراً بصورة ذهنية كأن تواظب فترة على تخيل القمر في ليلة 15 وهو يضئ على الكعبة كما أن الربط العددي مفيد أيضا للمواعيد ومتطلبات الحياة اليومية فمثلا إن كان ينبغي عليك أثناء خروجك للعمل أخذ مجموعة من الأشياء معك تذكرها عدديا .. ورسخ هذا العدد في ذهنك وسوف تجد نفسك تتأكد من أخذ جميع الأشياء عن طريق التأكد من عددها الصحيح



الكتابة وتدوين المعلومات
**********drawGradient()الكتابة ليست فقط لحفظ العلم وتداوله بين الناس ، إذ أن الكتابة تساعد أيضاً في ترسيخ المعلومة في ذهن كاتبها ولا أدل من ذلك أن المواظبة على كتابة المواعيد تجعل الإنسان يتذكرها حتى بدون الرجوع إلى ما كتبه !! لماذا لا تجرب بنفسك لتتأكد من صحة هذا الأمر ! حاول كذلك وأنت تكتب أن تعطي لنفسك بعض الدقائق لتتخيل تلك المعلومة أو هذا الموعد وما يسبقه أو يرتبط به من أحداث حياتك اليومية وسوف يكون ذلك مفيداً لك للتذكر التلقائي مع مرور الأيام



الغذاء
**********drawGradient()تكاد المكونات الغذائية السليمة تنعدم في ما نتناوله يومياً ، فمع ايقاع الحياة العصرية وانتشار الوجبات السريعة والابتعاد عن الغذاء المطبوخ جيداً بدأت الأعراض الصحية والعقلية في الانتشار وقد خلصت دراسة اجراها مركز ( Centers for disease control and prevention )بأن نقص أحماض اوميغا3 له دور أساسي في ضعف تغذية الدماغ وبالتالي ضعف الذاكرة بشكل عام ، وتتوفر هذه الأحماض بشكل مكثف في اسماك السلمون والجوز والبيض ، وبشكل عام فإن الغذاء السليم والمتنوع له دور أساسي في الحفاظ على توازن الجسم بما في ذلك العقل



صحة الجسم
**********drawGradient()وما ينطبق على الغذاء ينطبق أيضا على المحافظة العامة على صحة الجسم وراحته وبخاصة النوم ، حيث تشير أحد الدراسات إلى النوم هو من حاجات العقل وليس البدن ، فالإنسان يحتاج للنوم وإن لم يتحرك طوال يومه ! لماذا ؟ مع أنه أراح عضلاته ولم يجهدها .. يرجع السبب إلى أن العقل يعمل جاهدا ولا يكف عن التفكير وحفظ كل ما تراه العين وتسمعه الأذن وخلاف ذلك ، وبالتالي فهو يحتاج لفترة لا تقل عن 8 ساعات من الراحة
موضوع صحة الجسم موضوع متشعب ، ويكفي هنا أن نشير إلى أهمية رياضة المشي ، قم بالحوار مع أي شخص يمارس رياضة المشي واكتشف حيويته وقدرته المتميزة على التذكر ، وإن اقتنعت بالنتائج ابدأ منذ الغد وأعطي جسمك المسكين الذي لا تهتم به نصف ساعة على الأقل من المشي ولاحظ الفرق بنفسك سواء في حيويتك العامة أو في قدرتك على التذكر


العلاجات اللازمة:
**********drawGradient()
التركيز على المعلومات حين التعلم والحفظ:

وذلك من خلال الانتباه والتوجه الجاد عند التعلم والحفظ وكذلك الممارسة والتمرين من خلال الواقع العملي لتثبيت المعلومات في الذهن.


عدم تحمل المسؤوليات الكثيرة:
**********drawGradient()
إن المسؤوليات الكثيرة تسبب حالة من الارباك والتعب البدني والذهني وهذه القضية تخلق أرضية مناسبة للنسيان فمن الأفضل التقليل من هذه المسؤوليات للتقليل من حالة النسيان.


التنظيم في الحياة:
**********drawGradient()
الإنسان الذي ينظم حياته يعيش حالة هادئة ومرتبة في إدارة الأمور وهذه القضية تنعكس على قوة التفكير وقوة الذاكرة ايجابياً بحيث يكون النسيان نادراً جداً لديه.


تقييد العلم بالكتابة.
البحث عن الهدوء بأي ثمن
البحث عن الأمن والامان.
عدم التعجّل في الأمور.
المطالعة حتى آخر العمر.
الالتزام بالقرآن والدعاء والروحيات والمناقبيات.
تفادي الاطعمه الدسمه
**********drawGradient()أن استهلاك كميات كبيرة من الأطعمة الدسمة والغنية بالدهون باستمرار يضر بالدماغ ويسرّع فقدان الذاكرة ويضعف القدرة على الفهم والتعلّم.
المحافظة على الصحة العامة :: كأعطاء الجسم حقه في النوم وعدم الاجهاد والسهر ، ممارسة الرياضة والموظبة عليها ، وهنا لا اطالب برياضة عنيفة وبذل مجهود اكثر من الطاقة ، ولكن يكفي تنشيط الجسم ، وكلا حسب قدرته وعمره ، والمشي مهم جدا
السباحه الخ
الاكثار من اكل الخضروات والفاكهة الطازجة وهي مهمة جداً لصحة الانسان عامة وكذلك (الخميرة البيرة) لوجود (فيتامين ب مركب) بها وتأخذ كملعقة كبيرة تذاب في كوب ماء ، والاكثار من الماكولات البحرية، ومحاولة التنوع في الاكل وعدم التركيز على نوع واحد، والابتعاد قدر الامكان عن الاطعمة الجاهزة والمعلبه



منقوووووووووووووول
17‏/8‏/2011 تم النشر بواسطة Rose rouba.
3 من 5
بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله

أما بعد :

أريد أن أنقل لكم موضوعا كلنا يشتكي منه وهو كيف نحفظ ؟ لماذا ننسى ؟ ما الحل ؟
إذا حفظ الطالب جزءا من القرآن أو متنا ما فسرعان ما ينساه إذا لم يستذكره ويراجعة
ولقد قرأتُ موضوعا رائعا عن (( الذاكرة )) في الأنسان واشتقت أن تطلعوا عليه راجيا من الله الاجر والمثوبه في ذلك . ولا تنسونا من صالح دعائكم

((الذاكرة))

الذاكرة القدرة على تذكُّر شيء سبق تعلُّمه أوسبق اكتساب خبرة فيه. لذلك تعتبر الذاكرة جزءاً حيوياً في التعليم. فإذا لم تتذكر الماضي فإنك بالتالي لن تستطيع أن تتعلم أيّ شيء جديد؛ فكل ما تحصل عليه من خبرة تفقده بمجرد الانتهاء منه، وكل شيء جديد سيكون غريباً تماماً. وبدون الذاكرة ستكون الخبرة متكررة طبقاً لحدوثها للمرة الأولى. وبناءً على ذلك يفقد الفرد إحساسه بالسعادة التي اكتسبها خلال حياته، وكذلك مظاهر السعادة السابقة، ومثل ذلك الحزن الذي عاشه.
والعلماء يدركون القليل عما يحدث في الدماغ عند تخزين الذكريات. إلا أنَّ عملية تخزين الذكريات الجديدة تكون وليدة العصبية ووليدة تغيرات فيزيائية في تركيبها. وقد أوضحت البحوث أنَّ هذه التغيُّرات يتم حدوثها في جزء دقيق من الدماغ يُسمَّى الحُصَيْن وهو جزء صغير من قشرة المخ يقوم بتنظيم معظم الوظائف الرئيسية للدماغ قبل حل المشاكل وتعلُّم اللغات.
وقد وجد العلماء أنَّ الذاكرة يمكن اكتسابها بوساطة سلسلة من الأحداث المترابطة في الدماغ، إلا أنَّ المزيد من الأبحاث ضروريُّ لاكتساب كيفية ترابط الذكريات.

جهاز الذاكرة

يُقسِّم علماء النفس جهاز الذاكرة إلى ثلاث مراحل مختلفة طبقاً للزمن الذي تستغرقه كل مرحلة. وهذه المراحل هي ذاكرة الإحساس وذاكرة المدى القصير وذاكرة المدى الطويل.

ذاكرة الإحساس. ويمكنها أن تستوعب المعلومات ذات اللحظات السريعة. فعند رؤية صورة لجبل مثلاً فإنَّ المعلومات الخاصة بالجبل ستمر من خلال عينيك إلى ذاكرة الإحساس التي تستوعب التصوُّر الحقيقي للصورة ولكن هذه الصورة تتلاشى وتختفي في أقل من ثانية. ولكي تبقى هذه المعلومات يجب عليك أن تنقلها سريعاً إلى ذاكرة المدى القصير.

ذاكرة المدى القصير. ويمكنها أن تستوعب الحقيقة مادمت تفكر فيها. وأنت تستخدم ذاكرة المدى القصير عندما تبحث مثلاً عن رقم هاتف، وتظل تردده في نفسك إلى أن تقوم بالاتصال بمن تريد. وإذا لم تقم بترديد المعلومات، فإنها ستختفي من الذاكرة في خلال 20 ثانية. ولكن هناك بعض المعلومات تنتقل من ذاكرة المدى القصير إلى ذاكرة المدى الطويل حيث تبقى هناك طويلاً.

ذاكرة المدى الطويل. ويمكنها أن تستوعب كمية هائلة من المعلومات قد يستمر بعضها مدى الحياة. والمعلومات في هذه الحالة تستمر نتيجةً لعاملين 1ـ التكرار 2ـ الانفعال الشديد.
إن مقابلة عَرَضِيَّة قصيرة متكررة تظل معلقة في الذاكرة لفترة طويلة كما أن العاطفة القوية المتولدة من أول حب أو اللحظات القصيرة التي تمر في حادثة تصادم سيارة تساعد على إدخال هذه الحالات إلى ذاكرة المدى الطويل.

قياس الذاكرة

توجد ثلاث وسائل يمكن عن طريقها معرفة مدى قدرة الفرد على التذكر. وهذه الوسائل هي: 1ـ المعلومات 2ـ التمييز والتعرُّف 3ـ التعلُّم. فإذا فُرض أنك أقمت حفلاً ما ثم بعد مرور عدة أسابيع تم سؤالك عن أسماء الأفراد الذين كانوا حاضرين الحفل، فإنك ستتذكر أسماء هؤلاء الأفراد بقدر ما تستطيع، فهذه وسيلة استرجاع المعلومات.
أما بالنسبة إلى التعرُّف والتمييز فإنَّ الشخص الذي يسألك عن ضيوفك يعرض عليك قائمةً تتضمن أسماء أشخاص حاضرين في ذلك الحفل مع أسماء من غير الحاضرين. بإمكانك عندئذٍ أن تؤشر على أسماء الأشخاص الذين كانوا حاضرين. ويستطيع معظم الناس التعرف على حقائق بدرجة تفوق مدى تذكرهم للأشياء. ولذلك فإن أداء أكثر الطلبة يكون أفضل في اختبارات الاختيار بين الأجوبة الصحيحة والخاطئة للأسئلة بعكس ما هو حاصل في الاختبارات المعتادة.
وفي أسلوب إعادة التعلُّم فإنك تقوم بحفظ الأسماء الموجودة في قائمة الحفل في ذاكرتك بعد أن تكون قد نسيتها، ويستطيع معظم الناس استرجاع المعلومات في المرة الثانية بأسرع مما حفظوا في المرة الأولى. ويعتبر العلماء الفرق بين الوقت المطلوب للحفظ في المرة الأولى والوقت اللازم لإعادة الحفظ دليلاً على مدى قابلية التذكر.

لماذا ينسى الناس

يلاحظ أننا نتعرض للنسيان عمومًا بمرور الوقت حيث يزداد هذا النسيان مع مرور الوقت، فمثلاً يمكنك تذكُّر معظم الأفراد الذين كانوا في إحدى الحفلات بعد مرور ساعة واحدة من انتهائها. ولكن بعد مرور يومين، فإنك ستنسى عدداً من هؤلاء الأفراد، وبعد شهر ستنسى عدداً آخر من هؤلاء الأفراد. ويزداد هذا النسيان بمرور الوقت، وهكذا. وقد اهتم العلماء بدراسة هذه الظاهرة، وكانت التفسيرات الرئيسية لذلك هي: التداخل، الفشل في استرجاع المعلومات، دوافع النسيان، الأحداث البنَّاءة.

التداخل. وهذا يحدث عندما يعمل شيء ما سبق تعلمه على إعاقة الذاكرة الخاصة بمعلومة أخرى، فلو أنَّ لك صديقاً انتقل من منزل إلى آخر فإنك قد تجد صعوبةً في تذكُّر رقم هاتفه الجديد لأنك ستتذكر الرقم القديم الذي قد يتداخل مع الرقم الجديد. وبمجرد تعلُّمك للرقم الجديد، فـإنك قد لاتتذكر الرقم القديم مرة أخرى.

الفشل في استرجاع المعلومات. وتشمل هذه الحالة عدم القدرة على تذكر المعلومات السابق تخزينها في الذاكرة، فمثلاً لاتستطيع تذكر معلومة سبق لك معرفتها جيداً ثم بعد ذلك تأتي لك هذه المعلومة تلقائياً دون عناء في التفكير، أي أنَّ النسيان في هذه الحالة كان مؤقتاً.
إنَّ هذا الفقدان المؤقت للذاكرة، الذي يحدث كثيراً، يسمَّى بالفشل في استرجاع المعلومات. ويقارن العلماء ذلك مع محاولة تذكُّر موقع شيء وضع في غير موضعه في غرفة مضطربة النظام. والواقع أن المعلومات في هذه الحالة لم تختف نهائيًا، غير أنه لايمكن تذكرها بسرعة.

دوافع النسيان. وهو عدم التذكر أحياناً لبعض الأحداث، يكون ذلك رغبةً منك، بوعيك أو بغير وعيك، فهي حالة نفسية، ومن أمثلة ذلك مايُسمَى بالكبح وهو تعمُّد كبت وعدم تذكر الأحداث المؤلمة والمحزنة وتحويلها من حالة التذكر إلى حالة عدم التذكر. وكذلك تعمُّد نسيان الفشل وعواقبه لدى بعض الأفراد عندما يريدون الدخول في مغامرة حيث يذكِّرون أنفسهم بالنجاح فقط.

الأحداث البنَّاءة. وهي عملية تعني اختلاق أحداث وهمية غالباً ماتكون غير حقيقية عن موضوع قديم. فعند محاولتك مثلاً تذكر موضوع قديم وقعت أحداثه منذ عدة سنوات أو عدة أشهر، فإنك قد لاتتذكر إلا القليل منه، وعلى ذلك فإنك قد تستكمل الموضوع باختلاق أحداث غالباً ماتكون غير حقيقية فهذا يعني أيضاً بناء حدث قد يبدو أنه حقيقي مع أنه حدث بالفعل.

تحسين الذاكرة

يعتقد الخبراء أنَّ الأفراد يمكنهم تحسين ورفع مستوى ذاكراتهم بما يكتسبونه من خبرة مع استخدام الأساليب الذَاكِرِيَّة والسجع وغيرها من الأساليب الأخرى.

الأساليب الذاكِريَّة. يُعتبر الأسلوب الذاكري والسجع من العوامل المهمة في تحسين الذاكرة. ومن أبسط الأساليب أن توضع المعلومات في قالب شعريّ؛ فكثير من الناس يتذكرون عدد أيام كل شهر بذكر مقطعٍ شعريّ يبدأ بعبارة (ثلاثون يوماً في سبتمبر). كما يمكن أيضاً تذكر أسماء الأشخاص بوضع تصور معيَّن لهم، فعندما تقابل شخصاً لأول مرة فإنك تستطيع أن تلتقط مظهره وشكله العام وتنسبها لاسمه. وعلى سبيل المثال، إذا قابلت شخصاً طويل القامة اسمه ¸كوخي· فيمكن أن تتصور أن رأسه قد يصطدم بسقف الكوخ إذا ما دخل فيه. وعلى ذلك، فإن هذا التصور يساعدك على تذكر اسمه في المستقبل عندما تراه أو تسمع عنه. ولاشك أنَّ استخدام الأساليب الذاكرية يُحتاج إلى تعلمها أو تأليفها حتى يمكن الاستعانة بها في أيّ وقت.

الطرق الأخرى لتحسين الذاكرة. تعتمد الطريقة المثلى لتثبيت المعلومات على قيامك بإعادة تعلُّمها بعد أن تكون قد أتقنت تعلمها وتُسمَّى هذه الطريقة بأسلوب التَعَلُّم المُفرِط. ذلك لأنك كلما تعلمت شيئاً وأفرطت في تعلمه، فإنه يثبت في ذاكرتك تبعاً لذلك. وهناك وسيلة أخرى تعتمد على استعادة تذكر الأشياء؛ بمقارنتها بما يحيط بك من أشياء أخرى مشابهة لها. وتطبيقاً لذلك، نجد أنَّ المدرب الرياضي لكرة القدم مثلاً يفرض على اللاعبين التدريب تحت ظروف مماثلة للمباريات تحت الظروف الواقعية. كما أن الطلبة أيضاً يفضلون تلقي العلم في نفس المكان الذي سيتم امتحانهم فيه. وتركز طريقة أخرى على التنظيم. حاولْ أن تنظم المعلومات عن طريق ربط شيء تريد تذكره بشيء تعرفه مسبقًا، فلو أنك مثلاً أردت تثبيت معلومة عن تاريخ بداية استخدام البنسلين وهو عام 1941م، فإنه يمكنك تذكره بأنه كان خلال السنة الثانية من الحرب العالمية الثانية (1939 - 1945).

الحالات النادرة للذاكرة


الذاكرة الجيدة اللامألُوفة. قد نسمع أحياناً أنَّ بعض الأفراد يمتازون بذاكرة فوتوغرافية كآلة التصوير عندما تلتقط صورةً فوتوغرافية معيَّنة. هؤلاء الأشخاص يكونون قادرين على التقاط صورة سريعة لإحدى صفحات الكتب مثلاً وفي نفس الوقت يستطيعون وصف هذه الصفحة بدقة عن طريق إعادة تذكرها؛ إلا أنَّ هؤلاء الأفراد غير موجودين حقيقةً. وعمومًا يوجد بعض الأفراد عندهم ذاكرة قريبة من ذلك تُسمَّى ذاكرة الصورة الذهنية الطيْفِيَّة وهي ذاكرة تستمر الصورة فيها لعدة ثوان. وهذا النوع من الذاكرة يعتبر بصفة عامة قليل الوجود حيث تتراوح نسبته بين 5% و10% عند الأطفال الذين يفقدونها بتقدم العمر.

فقْدان الذاكرة. قد يكون سبب حدوث فقدان الذاكرة نتيجة لمرض أو إصابة بدنية أوصدمة انفعالية إلا أنَّ حالات فقدان الذاكرة، حتى الشديد منها، تكون مؤقتة ويمكن للفرد أن يسترد ذاكرته مرة أخرى. فعند حدوث إصابة في الدماغ، فإنَّ الفرد لايستطيع تذكر أحداث الماضي ويسمى فقدان الذاكرة في هذه الحالة فقدان الذاكرة الرجعي، وأبسط مثال لذلك هو فقدان الذاكرة لعدة ثوان لأحد أفراد رياضة الملاكمة عندما يتلقى ضربةً قويةً في رأسه، وعموماً فإنَّ مدة فقدان الذاكرة في هذه الحالة تزداد بزيادة شدة الإصابة. أما في حالات الإصابات الشديدة في الدماغ، كما في الأفراد الذين يصابون بإصابات ناتجة عن حوادث السيارات، فإن المصابين يكونون عرضةً لفقدان الذاكرة لعدةِ أشهر أو سنوات. غير أنَّ هناك أيضاً بعض حالات الإصابات البدنية للدماغ التي ينتج عنها الفقدان الحاضر للذاكرة يُسمى بفقدان الذاكرة الأمامي ويتميز بعدم تذكر الأحداث التي تقع أيضاً بعد الإصابة. ويلاحظ أنَّ كلا النوعين من فقدان الذاكرة يمكن حدوثه نتيجة الصدمات الانفعالية.
17‏/8‏/2011 تم النشر بواسطة ابن الاعضمية.
4 من 5
أسباب النسيان من الناحية الطبية

يعزى النساوة إلى عدة أسباب، هي التي تحدد فيما إذا كان قد حدث بصورة مفاجئة أم تدريجية، أم مؤقتة أم دائمة، وتتمثل بما يلي:
ضعف تثبيت المعلومة في الذهن، وذلك إما نتيجة للمرور عليها بصورة سريعة أي عدم التركيز عليها، أو لتشابه المعلومات وعدم وضع حدود أو فوارق بين المعلومات المتشابهة، نتيجة لكثرة المعلومات من جهة، ولحالة القلق والاجهاد الذي يرافق اقتباس المعلومة من جهة ثانية، ولضعف أو عدم تصنيف المعلومات إلى أصنافها الرئيسة من جهة ثالثة، حيث إن المعلومات مثل الكتب المرتبة في المكتبة، كل مجموعة منها تتبع حقلا رئيساً من المعرفة، فالكتب التي تتناول مختلف المواضيع الجغرافية تقع تحت حقل الجغرافيا، وهكذا بالنسبة للمواضيع والحقول الأخرى.
سوء التغذية، ولاسيما المؤدية إلى نقص أحماض اوميغا3، حيث تودي إلى ضعف تغذية الدماغ وبالتالي ضعف الذاكرة، فضلا عن نقص الفيتامينات والأملاح المعدنية التي تغذي الدماغ وتنشط الذاكرة، مثل فيتامين (B1,B12,A,E) والبوتاسيوم والكبريت والفسفور والحديد. وتجدر الإشارة إلى أن معظم مرضى النسيان، يعانون من سوء التغذية وعدم اتزان المواد الغذائية المتناولة.
البدانة، حيث يؤدي هضم المواد الغذائية الكثيرة، إلى قلة كمية الدم الواصلة إلى الدماغ، وبالتالي ضعف الذاكرة، ولذا قيل(البطنة تذهب الفطنة).
الوراثة، حيث تنتقل ظاهرة النسيان، فضلا عن امراض كثيرة أخرى، بواسطة الجينات المتوارثة من الأبوين أو الأجداد، والتي يتضاعف نموها بعد عام من والولادة.
الشيخوخة، حيث يؤدي التقدم بالعمر إلى زيادة صلابة شرايين الدماغ وضعف الدم، وبالتالي قلة المواد الغذائية المحمولة للدماغ، الذي ينتج عنه ضعف الذاكرة، حيث يلاحظ عند التقدم بالعمر، ظهور بعض الصعوبات في تذكر الأسماء أولاً، ثم الأحداث ثانياً، وفيما بعد الأماكن، ويسمى ذلك بنسيان الشيخوخة الحميد، وهو ليس له علاقة بمرض العته أو الخرف، رغم وجود بعض المظاهر المتشابهة بينهما.
الأمراض ولاسيما السكر ومرض الزهايمر والنكوص العصبي والصدمات النفسية المؤثرة وجرح وارتجاج الدماغ والهستريا المرافقة للإضطراب والإصابة بهربس التهاب الدماغ والأورام والإصابات الدماغية، حيث تؤدي هذه الأمراض إلى النسيان وضعف الذاكرة.
يمكن أن ينتج النسيان عن انتشار تلف دماغي، واصابات، على جانبي الدماغ، المسببة لجروح متعددة البؤر، كالشظايا مثلاً، وهذه تؤدي إلى تلف مناطق خزن الذكرة في نصف الكرة المخية، والتي تؤدي إلى تلف مناطق الذاكرة في الدماغ.
الكآبة والاعياء والصدمات والكوارث وصعوبة الحياة والكبت والضوضاء المستمرة والتنافس والحسد ومحاولة الكسب السريع والسيطرة على مساحة واسعة من العمل وكثرة تداخل الأحداث اليومية، يؤدي إلى ضعف عملية ترسيخ المعلومات المنقولة بالحواس الخمس إلى الدماغ، وبالتالي ضعف الذاكرة.
كثرة تناول الأدوية المنبهة والمنومة والمخدرة، يؤثر سلباً على خلايا الذاكرة، ولاسيما HALOTHAN,ISOFLURANE,FENTANY وكثرة تناول الكحوليات.
السكتة الدماغية.
نوبة احتباس الدم الموضعي المؤقت.
نوبة فقد الذاكرة الشامل المؤقت.
تناول بعض العقاقير الكيمياوية، مثل BARBITURATES, BEBZODIAZEPINES.
انعدام الامن والقلق المستمر وقلة النوم والسهر، تؤدي إلى ضعف الذاكرة.
الكسل وانعدام أو قلة الحركة والمطالعة وممارسة الهوايات.
المعالجة بالتخلج الكهربائي لفترة طويلة.
العمليات الجراحية الكبيرة في الدماغ.
التسمم بمادة الليثيوم، واستنشاق الهواء الملوث به باستمرار، كما هو الحال بالنسبة لعمال الصناعات الكيمياوية والجص والاسمنت.
[عدل]أسباب النسيان من الناحية النفسية

يوجد ثلاث نظريات التي فسرت أسباب النسيان من ناحية نفسية وهي:
نظرية الترك والغمور : ترى هذه النظرية أن الذكريات السابقة تضعف أثارها نتيجة لعدم أستعمالها كما تضمر العضلة التي لا يستعملها الإنسان, وهذه النظرية ربما تفسر بعض حالات النسيان ولكن هناك أدلة على خطئها منها ان الطفل ان فقد بصره وهو صغير ووصل إلى سن النضج لا يفقد ما تعلمه من حاسة الإبصار.
نظرية التداخل والتعطيل : تفسر هذه النظرية النسيان بأن أوجه النشاط المتعاقبة التي يقوم بها الفرد تتداخل في بعضها وينسي بعضها الأخر, ولاحظوا أن النسيان أثناء النوم يكون أبطأ منه في أثناء اليقظة, وإن الاطفال يتذكرون في سهولة ما يروى لهم من قصص قبل النوم.
نظرية الكبت : ترى هذه النظرية أن النسيان ينجم عن الرغبات المكبوتة, فالفرد ينسي الشئ المؤلم والغير سار لاشعورياً.
[عدل]طرق العلاج

لقد لوحظ ان معظم مرضى النسيان يتماثلون إلى الشفاء بصورة تلقائية، ولاسيما عند زوال المؤثر. ويمكن أن تقوى وتنشط الذاكرة باستخدام واحدة أو أكثر من الوصفات التالية:
[عدل]أولاً: الأعشاب
1 - تنقع قبضة من الكشمش الهندي المقطع (الأملج) أو أوراقه في قدح ماء ساخن ثم تصفى ويشرب منه على جرعات خلال النهار.
2 - ملعقة كوب من مطحون المرمية في قدح ماء مغلي وبعد أن يبرد ويصفى يشرب قدحين يومياً أو حسب الحاجة.
3 - ملعقة طعام من بذور الجت (برسيم) أو أوراقه الجافة في قدح ماء مغلي وبعد أن يبرد ويصفى يشرب نصف قدح صباحاً والاخر مساءً.
4 - ملعقة طعام من كل من الشيح وإكليل الجبل تخلط ويؤخذ منها ملعقة كوب في نصف قدح مغلي وبعد أن يبرد يصفى ويشرب صباحاً.
5 - ملعقة كوب من خل التفاح في قدح ماء يشرب ثلاث مرات يومياً.
6 - ملعقة طعام من مطحون كل من بذور الجت (البرسيم) والحبة السوداء وخميرة الخبز وبذور الرشاء والبطنج وقرنفل مع نصف ملعقة كوب حرمل تخلط ويؤخذ منها نصف كوب في نصف قدح ماء مغلي وبعد أن يبرد ويصفى يشرب ثلاث مرات يومياً.
7 - ملعقة طعام من إكليل الجبل أو ألوج في لتر ماء ويغلى إلى أن يتبخر النصف ثم يبرد ويصفى ويشرب منه قدح صباحاً وآخر مساءً.
8 - ملعقة كوب من أوراق الترنجان في قدح ماء مغلي ثم يبرد ويصفى ويشرب صباحاً.
9 - ملعقة طعام من مطحون جذور قرنفلي في قدحين ماء مغلي وبعد أن يبرد ويصفى يشرب قدح صباحاً فقط.
10 - ملعقة كوب من بذور الكرفس في قدح ونصف ماء يغلي لمدة عشر دقائق ثم يبرد ويصفى ويشرب نصف قدح ثلاث مرات يومياً.
11 - ملعقتا كوب من مطحون كل من النعناع والحبة السوداء مع ملعقة كوب من كل من العسل ومطحون الزنجبيل مع نصف قدح حليب يمزج الجميع ويؤخذ قبل الفطور بنصف ساعة.
12 - ملعقة كوب من مطحون كميات متساوية من إكليل الجبل والأفسنتين أو القيصوم والمرمية والمردكوش وجذر قرنفلي في قدحي ماء يغلى لمدة خمس دقائق ويبرد ويصفى ويشرب نصف قدح ثلاث مرات يومياً.
13 - ملعقة كوب من مطحون كميات متساوية من بذور الجت والكرفس والقرنفل والحرمل والرشاء والحبة السوداء والبطنج في قدحي ماء ويغلى ويبرد ويصفى ويشرب نصف قدح، ثلاث مرات يومياً.
14 - تخلط كميات متساوية من الجت الفصفصة والبابنج والشمر وحلبة وبقدونس والنعناع وثمار الجوري وتؤخذ منه ملعقة كوب في قدح ماء مغلي يشرب ثلاث مرات يومياً.
15 - تخلط كميات متساوية من عشبة الشعير والقمح واللهانة المجففة وتؤحذ ملعقة كوب في قدح ماء مغلي وبعد أن يبرد ويصفى يشرب ثلاث مرات يوميا.
16 - تؤكل ملعقة طعام من البذور المستنبتة من القمح أو الشعير أو الجت أو السمسم صباحاً والآخر مساءاً. 17 ملعقة كوب خليط كميات متساوية من ازهار الجت والجنسنغ واكيل الجبل في قدح ماء مغلي وبعد أن يبرد ويصفى يشرب قدح صباحا والاخر مساء.
18 تعبأ الجنكة في كبسولات 500 ملغم وتؤخذ ثلاث كبسولات يوميا.
19 - تعبأ حبوب لقاح النحل في كبسولات(500ملغم)وتؤخذ واحدة بعد كل وجبة طعام.
20 - ملعقة كوب من مطحون براعم شجرة الكستناء في قدح ماء مغلي وبعد أن يبرد ويصفى يشرب 23 مرات يوميا.
21 - تخلط كميات متساوية من مطحون كل من الملعى والزعتر وحشيبية القط والفلفل الاسود وعور الوج والحلبلاب والعقيص وسم الفراخ، ويعبأ الخليط في كبسولات (250 ملغم) وتؤخذ واحدة صباحا والأخرى مساء.
22 - ملعقة كوب من عرق السوس في قدح ما مغلي، وبعد أن يبرد ويصفى، يشرب 12 قدح يومياً، ولمدة أسبوع فقط، ويترك الأسبوع التالي، ثم يعاود عليه لمدة أسبوع... وهكذا، ويتجنب هذه الوصفة مرضى الضغط.

[عدل]ثانياً اللمس
1 -الضغط بقوة وتكرار على أصابع السبابة والوسطى والخنصر في القدمين.
2 -تعلم الكتابة على الآلة الطابعة.
3 -تكرار رؤية أو التحدث أو سماع الشيء المراد تذكرته.
4 -تدليك شحمة الأذنين.
5 -كتابة المعلومة التي تحتاج لها مستقبلاً، حيث أن كتابة المواعيد وغيرها في مذكرة خاصة ترسخ المعلومة في الذهن، ولا تحتاج إلى العودة إليها في كثير من الأحيان، لأنك تتذكرها، بسبب كتابتها، وكذلك الحال بالنسبة للدروس والمعلومات الأخرى، حيث ان كتابة ملخصات لها ومراجعتها، يرسخها في الذهن.
6 -تيمن بذكر العلي العليم الذي يقول {وَإذْكُر رَّبَّكَ إِذَا نَسِيتَ} و{وَلَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ نَسُوا اللَّهَ فَأَنسَاهُمْ أَنفُسَهُمْ} وبالصلاة على نبيه الأمي الذي قال (رفع عن امتي تسع: الخطأ والنسيان وما اضطروا اليه...) فإن ذلك يعيد لك ذاكرتك ومن ذلك الأذكار
(أستغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه
اللهم يا جامع الشتات ويامحيي العظام الرفات ويا مجيب الدعوات، ويا قاضي الحاجات، ويا مفرج الكربات، ويا سامع الأصوات من فوق سبع سماوات، ويا فاتح خزائن الكرامات، ويامالك حوائج جميع المخلوقات، ويامن ملأ نوره الأرض والسماوات، ويامن أحاط بكل شيء عدداً، ويا عالماً بما مضى وما هو آت.. أسألك بقدرتك على كل شيء، وباستغائك على جميع خلقك، وبحمدك يا إله كل شيء، أن تجود علي بقضاء حاجتي، إنك قادرٌ على كل شيء يا رب العالمين، يا عظيماً يرجى لكل عظيم، يا عليماً أنت بما لنا عليم، اللهم أصلح لنا شأننا كله بما أصلحت به شأن عبادك الصالحين، ولا تكلنا إلى أنفسنا طرفة عينٍ، أو أقل من ذلك.. اللهم اقض حاجتي ونفّس كربتي، وما نزل بي من حيرتي ((تسمى الحاجة)) وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين) يقرأ هذا الدعاء ثلاث مرات.
7 -ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة، ولاسيما المشي لمدة لا تقل عن نصف ساعة يومياً.
8 -النوم لمدة ثماني ساعات يومياً، ولنوم القيلولة أهمية كبيرة جداً، ولمدة 30-60 دقيقة، فعندما تستيقظ منها وكأنك في يوم جديد، نشط الذاكرة والاستيعاب.
9 -مارس بعض العاب تنشيط الذاكرة 24 مرات اسبوعيا، كالشطرنج وترتيب الصورة المبعثرة والكلمات المتقاطعة... كما يفضل ممارسة بعض الهوايات ولاسيما القراءة والكتابة والرسم، والاستماع إلى الموسيقى التي ترغبها وشم العطور التي تحبها والتجول في حدائق الأزهار والنباتات.
10 -لا تقرأ أو تكتب بعد تناولك الغذاء مباشرة، وعندما تكون مرهقاً أو مضطرباً أو قلقاً أو خائفاً، حيث لابد من الاسترخاء لفترة قصيرة، إلى ان يهضم الطعام ويزول التوتر.
11 -حاول أن تفهم ما تقرأه، لأن ذلك يرسخ تلك المعلومات في دماغك.
12 -التقليل أو عدم استخدام الهاتف النقال إلا عند الضرورة.
[عدل]ثالثاً: الغذاء
بالإكثار من تناول المواد التالية:
1 أسماك السالمون والجوز والجبن والسفرجل أو الأملج أو الكشمش الهندي، الكرفس، الجزر، السمسم، 6 حبات من اللوز وملعقة طعام بذور عباد الشمس، الزبيب، الفول السوداني، الشلغم، الفجل، الزيت أو بذور عباد الشمس، الحلبة، الكركم، السبانغ، اللهانة، القرنبيط، السمك البحري، حب الشجر، قشور الليمون، البصل الاخضر والثوم والخس، الباميا، الرشاد، الملوخية، الجرجير، الكراث، البقدونس والبقوليات والمكسرات والفطر والأسماك البحرية والقرع العسلي والأناناس والخبز الاسمر بردته ونخالته والارز بردته والنعناع والمنكا والبامية والمشمش والذرة الصفراء والشمام والملوخية والكاكاو والشاي الاخضر والموز وأوراق العنب وفول الصويا.
2 شرب ثلاثة أقداح لبن يومياً.
3 تهرس ثلاثة فصوص ثوم مع عصير ثمرتي طماطم يخلط ويشرب خلال يوم واحد.
4 شرب قدحي لبن زبادي الماعز يوميا.
5 تجنب الكربوهيدرات والسكريات المنقاة ومنتجات الالبان، باستثناء اللبن.
[عدل]نتائج تجارب النسيان

أدت التجارب التي اجريت في موضوع النسيان إلى نتائج كثيرة من أهمها
بين الناس فروقا كبيرة من حيث قدرتهم على التذكر
العادات والمهارات لا تنسي بسهولة مثل المعلومات والالفاظ
المبادئ والاتجاهات والأفكار العامة أعصى على النسيان من الوقائع والمعلومات
المادة المفهومة ذات المعني يكون نسيانها أبطا من غيرها
نوع النشاط الذي يمارسه الفرد بعد الحفظ يؤثر في درجة النسيان
النسيان أثناء النهار أسرع منه أثناء النوم
النسيان في البداية يكون سريعا جدا, حتى يفقد الفرد نصف ما حفظه خلال العشر ساعات الأولى من حفظه, ثم يبدا النسيان في التباطؤ تدريجيا بعد ذلك.
17‏/8‏/2011 تم النشر بواسطة Retwitte Man.
5 من 5
البعد عن الله
وعلاجة
القرب من الله
14‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة الرمانسى المنسى.
قد يهمك أيضًا
اسباب تساهل بعض الناس في الصلاة وكيفية العلاج
ماهى اسباب الفشل؟؟
ما هى اسباب ضعف الذاكرة ؟؟ وكيفية تجنبها؟؟
ماهى اسباب حدوث سرطان القضيب
ماهى اسباب التغير ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة