الرئيسية > السؤال
السؤال
ما هي مسببات مرض حمى التيفوس .. احتاج 6 مسببات ع الاقل ؟؟
ثقافة صحية 23‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة Eisnovak.
الإجابات
1 من 4
التَّيفوس ويسمى كذلك الحمى النمشية، واحد من مجموعة من الأمراض المعروفة التي تسببها الريكتسية، وهي كائنات دقيقة تشبه البكتيريا لكنها كثيراً ما تسلك سلوك الفيروسات. انظر: الريكتسية، بكتيريا. تقوم هذه الكائنات في جسد الإنسان بإتلاف جدران الأوعية الدموية مما يؤدي إلى النزف والطفح الجلدي. كما أن بعض الأنواع من هذه الكائنات تغزو الحيوان والإنسان، وكثيراً ما يطلق على الحيوانات المصابة اسم مستودعات المرض.

ويمكن انتقال أمراض التيفوس من إنسان إلى آخر ومن الحيوانات إلى البشر بوساطة القمل والبراغيث والسوس. وتوجد عدة أنواع من التيفوس بما في ذلك التيفوس الوبائي والتيفوس الفأري والتيفوس القرادي وغير ذلك من الحميات المختلفة.


التيفوس الوبائي. ويعرف أيضاً باسم التيفوس التقليدي أو تيفوس القمل وهو أكثر أنواع التيفوس انتشارًا. ويتم انتشاره عن طريق القمل البشري. وقد ارتبط هذا النوع من التيفوس بالحروب والمجاعات عبر التاريخ ؛ إذ إن التجمعات المكتظَّة وعدم النظافة والبؤس خلال فترات الحروب تنشِّط انتقال القمل الملوَّث من شخص لآخر. وغالباً ما يموت الجنود من التيفوس بأعداد أكثر من أولئك الذين يموتون في القتال. فقد قدَّر المراقبون أن التيفوس قد قتل أكثر من ثلاثة ملايين شخص في روسيا خلال الفترة الثورية التي أعقبت الحرب العالمية الأولى (1914- 1919م).

وقد حدثت حالات من التيفوس الوبائي في شمال إفريقيا واليابان وكوريا إبَّان الحرب العالمية الثانية (1939 - 1945م). كما أنه كان شائعاً في العديد من معسكرات الاعتقال النازية. ويقدِّر العلماء أن 25 من بين كل 100 شخص مصابين بالتيفوس الوبائي يلقون حتفهم. وفي الوقت الراهن أحيانًا ينتشر التيفوس الوبائي في إفريقيا وآسيا ووسط وجنوب أمريكا.

وتتمثل الأعراض الأولية لكل أمراض التيفوس في الصداع والطفح الجلدي والخدر والهذيان. وقد ترتفع حرارة المريض إلى أكثر من 40°م وتبقى عالية لثلاثة أو أربعة أيام، ثم تنخفض بسرعة. ومن المضاعفات الممكنة للمرض الالتهاب الرئوي ومشكلات القلب والدورة الدموية. ويكون الشفاء بطيئاً في العادة، لكنه في بعض الحالات يعطي مناعةً تامة، إلاَّ أن بعض الذين يشفون من التيفوس يحملون الجراثيم الحية في أجسادهم ؛ وبعد سنواتٍ يمكن لهذه الجراثيم أن تُحدث نوبة جديدة من المرض.


التيفوس الفأري. ويسمى أيضا التيفوس المستوطن، وهو شكل معتدل من المرض، ينتقل إلى البشر عن طريق برغوث الفئران. ومثله كمثل التيفوس الوبائي، يحدث في كل أنحاء العالم، لكنه لا ينتشر بالسهولة والسرعة نفسها. وقد أدى التحسن في السيطرة على أعداد الفئران وبراغيثها في المناطق الحضرية إلى انحسار حاد في حدوث مرض التيفوس الفأري.


التيفوس القُرادي. ويسمى أيضاً حمى النهر اليابانية وحمى تشتجاموشي، ويوجد في كل أرجاء قارة آسيا وغرب المحيط الهادئ، وهو شبيه في آثاره بالتيفوس الوبائي، ويتم نقله عن طريق السوس والعثة المسماة بالبراغيث الخارقة.


تيفوس التكْ. وهو معروف في العديد من أنحاء العالم أحيانًا بأسماء محلية وأشهرها حمى جبال الروكي المرقطة في كل من أمريكا الشمالية وأمريكا الجنوبية. تغزو الجراثيم قراد الأخشاب في جبال الروكي وقراد الكلب الأمريكي. ويصبح القراد ملوثًا عندما تلدغ حيوانات مثل فئران الحقول والكلاب المصابة بجرثومة المرض. وعندما تلدغ القرادة شخصاً ما تقوم بنقل الجرثومة إلى مجرى دم ذلك الشخص. وقد اكتشف الأطباء هذا النوع من الحُمَّى لأول مرة في منطقة جبال الروكي في الولايات المتحدة.


العلاج. يستخدم الأطباء المضادات الحيوية وبشكل خاص التتراسيكلين والكلورامفينكول لعلاج أمراض التيفوس. كما أنهم يستخدمون لقاحات أُعدَّت خصيصاً للوقاية من هذه الأمراض. وللسيطرة على انتشار المرض خاصةً في ظروف الانتشار الوبائي فإن العاملين في الحقل الطبي كثيراً ما يستخدمون المبيدات الحشرية ؛ إذ يقومون برش الناس وملابسهم بهذه المبيدات التي تقتل الحشرات الحاملة للمرض.
23‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة haizof.
2 من 4
حُمَّى التيفوئيد مرض بكتيري خطر تنتج عنه الحمى والضعف، وفي الحالات الحادة يؤدي إلى الموت. وقد كان هذا المرض يوماً ما منتشرًا في كل المناطق الكثيفة السكان، إلاَّ أنه مع تطوير أساليب الصحة الجيدة، انخفض حدوث حالات المرض. واليوم نجد أن هذا المرض نادر نسبياً في المناطق التي تتمتع بأنظمة صحية حديثة.


أسباب حدوث المرض وانتشاره. يحدُث مرض التيفوئيد بسبب بكتيريا تسمى السلمونيلة التيفية. وتنتقل هذه البكتيريا مباشرةً من شخص إلى آخر عن طريق المياه أو الأطعمة الملوثة. ويُخْرِج ضحايا المرض بكتيريا التيفوئيد مع الغائط والبول، كما أن الأشخاص الذين يبدون أصحَّاء، والذين يسمون حاملي الجرثومة، ينشرون جرثومة المرض أيضًا. وحاملو جرثومة المرض هؤلاء لاتظهر عليهم أعراض حمَّى التيفوئيد، ولكنهم يحملون الجرثومة في أجسامهم ويخرجونها مع الغائط.

ويمكن لفضلات الجسم البشري التي تحتوي على جرثومة التيفوئيد أن تلوث الأطعمة والمياه بعدة طرق؛ إذ يقوم الذباب بنقل الجرثومة من الغائط إلى الأطعمة. كما أن الطعام الذي يلمسه حاملو المرض يمثل وسيلة أخرى لنقل العدوى. وفي المناطق ذات المرافق الصحية الرديئة، تنتشر الجرثومة في أغلب الأحيان بعد أن تكون إمدادات الماء قد تلوثت بفضلات الناس.
23‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة monya.
3 من 4
حُمَّى التيفوئيد مرض بكتيري خطر تنتج عنه الحمى والضعف، وفي الحالات الحادة يؤدي إلى الموت. وقد كان هذا المرض يوماً ما منتشرًا في كل المناطق الكثيفة السكان، إلاَّ أنه مع تطوير أساليب الصحة الجيدة، انخفض حدوث حالات المرض. واليوم نجد أن هذا المرض نادر نسبياً في المناطق التي تتمتع بأنظمة صحية حديثة.


أسباب حدوث المرض وانتشاره. يحدُث مرض التيفوئيد بسبب بكتيريا تسمى السلمونيلة التيفية. وتنتقل هذه البكتيريا مباشرةً من شخص إلى آخر عن طريق المياه أو الأطعمة الملوثة. ويُخْرِج ضحايا المرض بكتيريا التيفوئيد مع الغائط والبول، كما أن الأشخاص الذين يبدون أصحَّاء، والذين يسمون حاملي الجرثومة، ينشرون جرثومة المرض أيضًا. وحاملو جرثومة المرض هؤلاء لاتظهر عليهم أعراض حمَّى التيفوئيد، ولكنهم يحملون الجرثومة في أجسامهم ويخرجونها مع الغائط.

ويمكن لفضلات الجسم البشري التي تحتوي على جرثومة التيفوئيد أن تلوث الأطعمة والمياه بعدة طرق؛ إذ يقوم الذباب بنقل الجرثومة من الغائط إلى الأطعمة. كما أن الطعام الذي يلمسه حاملو المرض يمثل وسيلة أخرى لنقل العدوى. وفي المناطق ذات المرافق الصحية الرديئة، تنتشر الجرثومة في أغلب الأحيان بعد أن تكون إمدادات الماء قد تلوثت بفضلات الناس.
23‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة عنايات الماحي (عنايات الماحي).
4 من 4
تناول الطعام الملوث إما عن طريق الأيدي أو الحشرات ( التي تنقل الميكروب من البراز أو القئ المحتوي على الميكروب إلى الطعام).
   شرب الماء الملوث ( إما نتيجة اختلاطه بمياه الصرف أو تلوثه بأيدي مصاب بالمرض) أو أى مشروبات أخرى كالحليب .

ويمكن للميكروب أن يعيش في الماء والطعام وعلى الأسطح كالمائدة وفراش السرير لفترة طويلة تصل إلى أسبوعين .

يدخل الميكروب إلى القناة الهضمية ثم يخترق جدار الأمعاء لينتقل إلى الأوعية الليمفاوية ومنها إلى.................
للمزيد...
http://www.nahdicare.com/Articles/Details/61‏
23‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة النهدى كير83 (miss egypt).
قد يهمك أيضًا
ماهي مسببات الحازوقة؟؟؟
ما هي مسببات مرض الربو ؟
ماهي مسببات مرض القهم العصبي ؟
قلة النوم هل تسبب ارتفاع ضغط الدم
ماهي مسببات الآم أصابع القدم ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة