الرئيسية > السؤال
السؤال
من منكم يعرف انواع اليرقان
27‏/7‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
الإجابات
1 من 2
اليرقان
http://knol.google.com/k/%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%B1%D9%82%D8%A7%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%81%D8%A7%D8%B1-jaundice#

نستطيع أن نقسم اليرقان إلى أربعة أنواع . وقد أضفنا عليها نوع خامس يحدث في الأطفال حديثي الولادة ، ونوع سادس يحدث نتيجة لتعاطي ادوية معينة.


 - النوع الأول : اليرقان قبل الكبدي الانحلالي Hemolytic Jaundice .

 - النوع الثاني : اليرقان الوراثي غير الانحلالي Congenital hyperbilirubinaemias (non-haemolytic) .

 - النوع الثالث : اليرقان الكبدي Hepatic Jaundice .

 - النوع الرابع : اليرقان الإنسدادي Obstructive Jaundice .

 - النوع الخامس : اليرقان في الأطفال حديثي الولادة Neonatal Jaundice .

 - النوع السادس : اليرقان الناشيء بسبب تعاطي أدوية معينة.
وسوف نتكلم عن كل نوع بشيء من التفصيل عزيزي القاريء.

 النوع الأول : اليرقان قبل الكبدي الانحلالي                  

هذا النوع من اليرقان يحدث عند زيادة تكسر خلايا الدم الحمراء عن المعدل الطبيعي حيث تزداد نسبة البيليروبين (الغير ذائب في الماء) في الدم عن المعدل الطبيعي (حيث يمكن أن يصل إلى 4-6 مليجرام لكل ديسيلتر= 68-102 مايكرومول لكل لتر) .

اليرقان في هذه الحالة يكون خفيف الشدة لان الكبد إذا كانت بكامل صحتها تحاول أن تقوم بأكبر قدر ممكن من تحويل البيليروبين الغير مذاب في الماء إلى مذاب والتخلص منه خارج الجسم.

من أسباب حدوث هذا النوع : جميع أنواع فقر الدم الانحلالي :وتنقسم إلى نوعين:

  1. فقر الدم الانحلالي الوراثي :  ومن أمثلة هذا النوع ؛ أنيميا الفول G6PD deficiency anemia  ، الثلاسيميا Thalassaemia ، خلايا الدم المنجلية Sickle cell disease و تكور الكريات الوراثي Hereditary Spherocytosis.
  2. فقر الدم الانحلالي المكتسب :  ومن أسباب حدوثه ؛ فقر الدم الانحلالي ذاتي المناعة Autoimmune  hemolytic anemia ، عدم توافق دم الجنين ودم الأم ،  نقل دم بفصيلة دم غير مناسبة لفصيلة دم للمريض ، انحلال كريات الدم الدوائي ، أو الإصابة  بمرض الملاريا أو أمراض أخرى تؤدي إلى تكسر خلايا الدم الحمراء.


الاعراض التي يشتكي منها المرضى المصابين بهذا النوع من اليرقان عبارة عن أعراض فقر الدم مثل : خفقان القلب ، الإرهاق والتعب عند بذل أقل مجهود ، دوخة و ضيق في التنفس بالإضافة إلى يرقان خفيف الشدة. وغالباً يصاحب هذه الاعراض اسوداد للبراز وتضخم للطحال ولا يوجد أي تغير واضح في لون البول.

النتائج المعملية في هذا النوع تكون كالتالي :


- اختبارات وظائف الكبد :

مستوى البيلروبين الكلي Total bilirubin : مرتفع.

مستوى البيليروبين المباشر Direct bilirubin: طبيعي.

باقي اختبارات وظائف الكبد : طبيعية.

- اختبارات الدم :

مستوى الهيموغلوبين Hemoglobin level : منخفض.

عدد الخلايا الشبكية  Reticulocyte count : مرتفع.

- اختبارات البول :

اللون : طبيعي.

الاملاح الصفراوية  Bile salts: ليست موجودة.

الصبغات الصفراوية ومشتقات البليروبين Bile pigments  & Bilirubin derivatives: ليست موجودة.

مستوى اليوروبيلينوجين Urobilinogen: مرتفع.
 النوع الثاني : اليرقان الوراثي غير الانحلالي                  

ينقسم هذا النوع من اليرقان إلى قسمين حسب شكل البيليروبين المرتفع وهما :

أ- اليرقان الوراثي الناتج عن تراكم البيليروبين الغير مقترن في الجسم.
ب- اليرقان الوراثي الناتج عن  تراكم البيليروبين المقترن في الجسم.


  أ- اليرقان الوراثي الناتج عن تراكم البيليروبين الغير مقترن في الجسم                                          

ومن الأمثلة على هذا اليرقان : متلازمتي كريجلر – ناجار و جيلبرت.*

*ملاحظة : في هذه المتلازمتين تكون وظائف الكبد طبيعية.
وسوف نتحدث في هذه المقالة بشكل اساسي عن متلازمة جيلبرت لشيوعها وندرة متلازمة كريجلر-ناجار مقارنة بها.


1- متلازمة جيلبرت Gilbert's syndrome :

هي عبارة عن اضطراب وراثي يتواجد بالشخص منذ الولادة حيث يكون هناك نقص في نشاط انزيم UDP-glucuronyl transferase في الكبد والمسئول عن تحويل البيليروبين من غير ذائب في الماء إلى ذائب للتخلص منه خارج الجسم.

هذه المتلازمة هي الأكثر شيوعاً من بين تلك التي تسبب اليرقان الوراثي حيث تصيب مانسبته من 2 الى 7 بالمئة من السكان ، وهي ولله الحمد متلازمة حميدة ؛ في اغلب الأحيان لا تؤدي إلى مضاعفات تذكر ماعدا اليرقان المتذبذب.

يتم كشف هذه المتلازمة عادةً عبر التحاليل الروتينية للدم حيث يكون هناك ارتفاع بسيط في مستوى البيليروبين (1-4 مليجرام لكل ديسيلتر= 17-68 مايكرومول لكل لتر).  

هذه المتلازمة اكثر انتشاراً في الرجال عن النساء حسب الاحصائيات.

لابد من سؤال المريض وأقربائه عن وجود هذه المتلازمة في العائلة أو يرقان متذبذب لو ضع ذلك في الاعتبار عند التشخيص.

وجد أن اليرقان اغلب الأحيان في هؤلاء المرضى تزيد حدته مع:

1- الحيض.

2- التوتر النفسي والإرهاق.

3- الصيام.

4- الإصابة بأي مرض بما في ذلك العدوى البسيطة مثل الأنفلونزا ونزلات البرد.

5- نقص التغذية.

6- الجفاف ( نقص تناول الماء و السوائل ).

7- تعاطي الكحول.

وتقل حدة اليرقان مع زيادة التغذية أو تناول المواد أو الأدوية المنشطة لإنزيمات الكبد مثل الفينوباربيتال.

أهمية تشخيص المريض المصاب بهذه المتلازمة ليس لخطورة هذه المتلازمة ؛ وإنما للتأكد من عدم وجود أي أمراض أخرى أهم مثل فقر الدم الانحلالي و التهاب بالكبد أو حصوات المرارة.

- التشخيص :

تحاليل الدم: و تتضمن صورة كاملة للدم CBC ،واختبارات وظائف الكبد liver function tests لاستبعاد أي أسباب أخرى لليرقان.

في تحاليل الدم: يكون هناك ارتفاع قي مستوى البيليروبين الغير متحد.

في بعض الحالات يطلب الطبيب فحوصات أخرى مثل: أشعة الموجات فوق الصوتية على الكبد واختبارات جينية للبحث عن الجين المسبب لهذه المتلازمة.

- العلاج :

عادة لا يحتاج المصاب بمتلازمة جيلبرت إلى العلاج حيث أن ارتفاع مستوى البيليروبين يكون بسيط و غير ضار و يختفي تلقائيا دون الحاجة لأي علاج. فقط يحتاج المصاب أن يقوم بمتابعة الحالة بصورة مستمرة و التوجه للطبيب عند ملاحظة زيادة اليرقان أو ظهور أعراض جديدة.

و يمكن تناول عقار الفينوباربيتال لتقليل مستوى البيليروبين و بالتالي التخلص من اليرقان.

بعض الإرشادات لتجنب حدوث يرقان:

1- تجنب العدوى مثل نزلات البرد و الأنفلونزا.

2- الابتعاد عن التوتر النفسي.

3- تجنب عدم الأكل لفترات طويلة ، و الاهتمام بتناول وجبات مغذية.

4- عدم تعاطي الكحول.

2- متلازمة كريجلر – ناجار Crigler-Najjar syndrome :

هذه المتلازمة تعتبر الوجه الأشد لمتلازمة جيلبرت حيث يكون نشاط الأنزيم نفسه قريب من مستوى الصفر ؛ حينها تكون مستويات البيليروبين الغير متحد في الدم عالية جدا ، حيث من الممكن أن تصل هذه المادة الى الدماغ في المواليد الجدد مسببة لهم الوفاة في أول أيامهم إذا لم يتم التخفيف من مستوى البيليروبين في الدم بسرعة من خلال العلاج الضوئي phototherapy لحين عمل زراعة للكبد.  

هذه المتلازمة ولله الحمد ناردة الحدوث إذ تحدث بما نسبته واحد بالمليون من السكان.

هذه المتلازمة لها نوعين 1 و 2 ، ويعتبر النوع 1 اشد من النوع 2 ، أيضا النوع 2 يمكن ان يحدث في المواليد والأطفال والمراهقين بخلاف النوع 1 الذي يحدث في المواليد فقط.

- العلاج :

يجب تشخيص هذا المرض بسرعة قبل أن يصل البيليروبين الغير متحد إلى الدماغ مسبباً مضاعفات خطيرة قد تصل إلى الوفاة.

لا يوجد علاج لهذه المتلازمة في اغلب الحالات إلا بزراعة الكبد للمريض ، ويتم تعريض المواليد الجدد لضوء خاص للتخفيف فقط وليس للعلاج لحين أن يتم زراعة الكبد.

وجد أن بعض المرضى المصابين بهذه المتلازمة خصوصا النوع 2 يقل مستوى البيليروبين الغير متحد عند استخدام عقار الفينوباربيتال ، حيث يمكن أن يعود مستوى هذا البيليروبين إلى مستواه في متلازمة جيلبرت الأقل خطراً.

ب- اليرقان الوراثي الناتج عن تراكم البيليروبين المقترن في الجسم                                                

الأمثلة على هذا النوع هي :

1- متلازمة دوبين جونسون  Dubin-Johnson syndrome.

2- متلازمة روتور Rotor's syndrome.

3- الركود الصفراوي الكبدي الحميد المتكرر Benign recurrent familial intrahepatic cholestasis.

4- متلازمات الركود الصفراوية الكبدية التقدمية الوراثية Progressive familial intrahepaticcholestasis syndromes.

5- الركود الكبدي الصفراوي أثناء الحمل Intrahepatic cholestasis of pregnancy.

في هذه الأمراض المشكلة تكمن في فشل إخراج البيليروبين بعد تحويله إلى ذائب في الماء من خلايا الكبد إلى القنوات الصفرواية ، مما يؤدي إلى تجمعه هناك وفي الدم أيضا.
وكل هذه الانواع نادرة الحدوث ، ولن نتحدث عنها في هذه المقالة لندرتها ولعدم الإطالة .


 النوع الثالث : اليرقان الكبدي                                  


في هذا النوع تكون الكبد غير قادرة على نقل جميع البيليروبين الذائب في الماء عبر القنوات الكبدية إلى القنوات الصفراوية أو تحويل البيليروبين إلى ذائب في الماء ؛ مما يؤدي إلى تراكم شكلي البيليروبين في الدم المباشر وغير المباشر ، ولكن يكون مستوى البيليروبين الغير مباشر طبيعي في اغلب حالات اليرقان الكبدي.

ونستطيع أن نُجمل أسباب حدوث هذا النوع من اليرقان فيما يلي :

1- أمراض الكبد الكحولية Alcoholic liver disease والتي تحدث نتيجةً لتعاطي الكحول بكثرة وباستمرار : وهي مرض الكبد الدهني Fatty Liver disease  ، الالتهاب الكبدي الكحولي Alcoholic hepatitis ، وتشمع الكبد  Liver cirrhosis.

2- وجود ورم بالكبد  Liver tumor : سواء أكان هذا الورم خبيثا  Malignant أو حميد   Benign ، أولياً (متواجد أصلا في أنسجة الكبد) أو نقيلي - ثانوي  Secondary-metastatic (منتشر عبر الأوردة والشرايين أو الأوعية اللمفاوية إلى الكبد من مكان أخر في الجسم كسرطانات الرئة أو العظام)  ، حيث من الممكن أن يعيق هذا الورم الكبد من أداء وظائفه.

3- التهاب في الكبد Hepatitis: سواء أكان الالتهاب بسبب فيروسات الكبد  Viral ومن أشهرها الأنواع أ ، ب و ج ، أو نتيجة لتعاطي أدوية معينة Drug induced hepatitis  ، أو حتى بسبب حالة مناعية تصيب انسجة الكبد Autoimmune hepatitis .

4- تشمّع الكبد  Liver cirrhosis : و يعتبر من أهم أسباب حدوثه تعاطي الكحول بكثرة  في العالم الغربي ، أو الإصابة بفيروسات الكبد ب أو ج المنتشرة في شتى أنحاء العالم وخاصة في دول الشرق الأوسط كونها من دول العالم الثالث. وهناك أسباب أخرى لحدوث تشمع الكبد تحتاج لمقالات للتحدث عنها بالتفصيل.

5- تناول بعض الأدوية : بعض الأدوية تسبب ركود للعصارة الصفراوية Cholestasis داخل قنوات الكبد ، وسيتم التطرق لتأثير الأدوية على الكبد وأيض البيليروبين وتسبُّبها بحدوث اليرقان في النوع السادس.

6- تشمع القنوات الكبدية Biliary cirrhosis.

7- ركود للعصارة الصفراء في القنوات الكبدية خلال إجراء بعض العمليات. أيضا مادة الـ Halothane والتي تستخدم في التخدير قد تكون مسممة لخلايا الكبد مسببة التهاب كبدي في بعض المرضى.

8- بعض الأمراض التي تؤثر على وظائف الكبد مثل : داء الصباغ الدموي Hemochromatosis مرض ويلسون Wilson’s Disease  ومرض نقص انزيم الألفا أنتي تربسين Alpha1 Antitrypsin Deficiency.

من الأعراض التي يشتكي منها مرضى هذا النوع : يرقان ، لون البول بني (مثل لون الشاي) ، لون البراز فاتح أو مقارب للون الأبيض.

ويمكن ان يشتكى المرضى بامراض الكبد المزمنة (مثل :تشمع الكبد ، التهابات الكبد المزمنة ، والامراض الموجودة بالسبب الثامن لحدوث اليرقان الكبدي) من اعراض مثل : انتفاخ في البطن ، تقيؤ مع وجود بعض الدم في القيء.
النتائج المعملية في هذا النوع تكون كالتالي :


- اختبارات وظائف الكبد :

مستوى البيلروبين الكلي  Total bilirubin : مرتفع.

مستوى البيليروبين المباشر Direct bilirubin: مرتفع.

باقي اختبارات وظائف الكبد :

مستوى الإنزيمات ALT  و AST : مرتفع.

مستوى إنزيم  الفوسفاتيز القلوي ALP : طبيعي ويمكن أن يكون مرتفعا ولكن بشكل بسيط.

مستوى الغاما غلوتامين ترانس بيبتدايديز GGT : يرتفع بشكل واضح في تسمم الكبد الكحولي.  

مستوى الألبومين : منخفض.
زمن البروثرومبين prothrombin time PT : طويل


- اختبارات الدم :

قياس مستوى السيروبلازمين والنحاس في الدم :(للتأكد من عدم إصابة المريض بمرض ولسون الذي يكون هناك ارتفاع في نسبة النحاس في الدم)
قياس مستوى الحديد في الدم :(للتأكد من عدم إصابة المريض بداء الصباغ الدموي الذي يكون هناك ارتفاع في مستوى الحديد  في الدم).


- اختبارات البول :

اللون : بني .

الأملاح الصفراوية  Bile salts والصباغات الصفراوية ومشتقات البيليروبين Bile pigments  & Bilirubin derivatives: موجودة.

مستوى اليوروبيلينوجين Urobilinogen: مرتفع.


 النوع الرابع : اليرقان الانسدادي                              

يحدث هذا النوع من اليرقان بسبب توقف العصارة الصفراء في القنوات الصفراوية نتيجة لوجود انسداد ، سواء كان هذا الانسداد بسبب وجود كتلة داخل هذه القنوات تعيق مرور العصارة أو وجود ضغط على القنوات من الخارج يقلل من مساحتها ويمكن أن يغلقها تماما ، عندها تُمتص هذه العصارة في الدم وتذهب إلى الكليتين ليتم إخراج جزء منها في البول دون تحويلها في الأمعاء إلى اليوروبيلينوجين.

من أهم أسباب هذا النوع : وجود الحصوات المرارية في القناة الصفراوية المشتركة و وجود ورم برأس البنكرياس يضغط على القناة المتجهة إلى الأمعاء.

و يمكننا أن نجمل الأسباب فيما يلي :

1- ديدان الكبد والقنوات الصفراوية   liver flukes : مثل الفاشيولا الكبدية Fasciola Hepatica والتي تستطيع أن تتواجد في القنوات الصفرواية وتغلقها مسببةً توقف للعصارة الصفراوية هناك.

2- حصوات في القناة الصفراوية المشتركة choledocholithiasis.

3- عدم وجود أو انغلاق للقناة الصفراوية المشتركة biliary atresia : ويحدث عادة في الاطفال حديثي الولادة.

4- سرطان في القنوات الصفراوية carcinoma of bile ducts.

5- التهاب القنوات الصفراوية  cholangitis والتهاب القنوات الصفراوية المتصلب sclerosing cholangitis

6- وجود كيس في القنوات الصفراوية  .choledocal cyst  

7- التهاب في البنكرياس Pancreatitis : حيث من الممكن أن يسبب انسداد في القناة الصفراوية المتجهة للأمعاء.

8- سرطان انبورة فاتر Carcinoma of The Ambulla of Vater

9- تضخم العقد الليمفاوية المجاورة للقنوات الصفراوية.

10- ورم في راس البنكرياس  Cancer of the head of the pancreas: حيث يسد هذا الورم القنوات الصفراوية المتجهة الى الامعاء.

11- متلازمة ميرزي Mirizzi’s syndrome : وهي متلازمة تتصف بـوجود حصاة كبيرة في القناة الصفراوية المرارية (الكيسية)  cystic ductحيث تسبب ضغط من الخارج على القناة الصفراوية المشتركة.  

الاعراض :

من يكون لديه هذا النوع من اليرقان يلاحِظ تغير لون البول إلى البني ، ولون البراز إلى الأبيض ، مع وجود حكة قد تكون شديدة نظرا لتواجد الأملاح الصفرواية على الجلد ، ووجود كدمات نتيجة لعدم هضم فيتامين K  بسبب عدم وصول العصارة الصفراوية إلى الأمعاء لتسهيل هضمه.

قد يكون هناك ألم في الجزء العلوي الأيمن من البطن عندما يكون سبب اليرقان وجود حصوات في القنوات الصفراوية.

قد يعاني المريض من ارتفاع في درجة الحرارة وهذا الارتفاع يكون مصاحبا في العادة لالتهاب القناة الصفراوية المشتركة cholangitis.

قد يصاحب هذا اليرقان نقص في الوزن خلال مدة قصيرة من غير تسبب المريض في هذا النقص* ، عندما يعلم الطبيب بذلك  سوف يقوم بفحوصات  للتأكد من عدم وجود أي سرطان ومن أهمها واشهرها هنا سرطان راس البنكرياس.  

*مثل ان يكون المريض قد وضع لنفسه نظام غذائي معين لتخفيف الوزن فهذا ليس هو نقص الوزن الذي يعنيه الاطباء

النتائج المعملية في هذا النوع تكون كالتالي :

- اختبارات وظائف الكبد :

مستوى البيلروبين الكلي  Total bilirubin : مرتفع.

مستوى البيليروبين المباشر Direct bilirubin: مرتفع.

باقي اختبارات وظائف الكبد :

مستوى الإنزيمات ALT  و AST : طبيعي ويمكن ان يكون مرتفعا بشكل بسيط.

مستوى إنزيم  الفوسفاتيز القلوي ALP : مرتفع بشكل واضح.

مستوى الغاما غلوتامين ترانس بيبتدايديز GGT : يمكن ان يكون مرتفعاً.  

مستوى الألبومين : طبيعي.

زمن البروثرومبين prothrombin time PT : طويل

- اختبارات البول :

اللون : بني.

الأملاح الصفراوية  Bile salts والصباغات الصفراوية ومشتقات البيليروبين  Bile pigments  & Bilirubin derivatives : مرتفعة.

اليوروبيلينوجين Urobilinogen: غير موجود.

العلاج :  

العلاج في اغلب أسباب اليرقان الانسدادي يكون جراحيا مثل إزالة الحصوات جراحيا أو التعامل مع السرطانات بإزالة الجزء المتسرطن.

ويمكن أن يُصرف للمريض مرهم خاص او الـ cholysramine للتخفيف من الحكة الناتجة عن تراكم أملاح البيليروبين في الجلد.

 النوع الخامس : اليرقان في الأطفال حديثي الولادة          

اليرقان في المواليد شائع الحدوث خصوصاً في الأسبوع الأول من الحياة وتحديداً في اليوم الثاني.

من أهم أسباب حدوث هذا اليرقان هو اليرقان الفيزيولوجي (الطبيعي) ؛ حيث يكون هناك نشاط في تكسير خلايا الدم الحمراء وخمول بسيط في إنزيمات الكبد ومن أهمها إنزيم الــ UDP-glucuronyl transferase الذي يحول البليروبين إلى ذائب في الماء ؛ ليتم إخراجه خارج الجسم عن طريق البول والبراز . لذلك يكون الارتفاع في البيليروبين الغير متحد ؛ ولكن ارتفاعه في اغلب الحالات الفسيولوجية بسيط ويكون أكثر حدة في المواليد الخدج premature infants.

عند حدوث اليرقان في اليوم الأول من الحياة أو استمراره لأكثر من يومين يُنصح إن يتم فحص الطفل للتأكد من عدم وجود مرض مسبب.  

عند حدوث يرقان شديد الحدة أو إذا استمر اليرقان لأكثر من أسبوعين يجب على الوالدين مراجعة الطبيب في اقرب فرصة ؛ للكشف على المولود واستبعاد أسباب كثيرة منها : اسباب اليرقان ماقبل الكبدي الانحلالي وخاصةً الوراثية منها ، عدم توافق فصيلة دم المولود مع فصيلة دم الأم ، إصابة المولود باليرقان الوراثي (غير الانحلالي) – انظر في الأعلى ،  و وجود تضيق في القنوات الصفراوية أو عدم وجودها وأسباب أخرى.

التشخيص:

يتم قياس مستوى البيليروبين الكلي في الدم بواسطة جهاز يسمى  Transcutaneous bilirubinometry (انظر الصورة بالاسفل) أو بأخذ عينة من دم المولود.

Transcutaneous bilirubinometry  

عادة يتم اخذ عينة الدم من المولود إذا :

كان اليرقان شديد الحدة وتم كشفه بواسطة الــ Transcutaneous bilirubinometry و اذا حدث اليرقان خلال الــ 24 ساعة الأولى من الحياة ؛ لقياس نسبة البيليروبين الكلي والمباشر ؛ لتحديد نوع اليرقان هل هو قبل كبدي ، كبدي ، انسدادي أو وراثي (غير انحلالي)؟، واستبعاد تكسر خلايا الدم الحمراء المرضي ،  وعند شك الطبيب بحصول تكسر في خلايا الدم الحمراء نتيجة أسباب مناعية أو عدم توافق فصيلة دم المولود مع فصيلة دم الأم ، أو أسباب أخرى وراثية مثل أنيميا الفول ، و أيضا بعد استخدام العلاج بالضوء phototherapy للتأكد من استجابة المولود لتأثيره على البيليروبين.



العلاج :

لابد من علاج اليرقان في المواليد (وخاصة إذا كان البيليروبين الغير متحد مرتفعاً بشكل كبير) لمنع وصول هذا البيليروبين إلى الدماغ Kernicterus  مسبباً نقص في نموه أو تأثيره على منطقة السمع في الدماغ ، ويمكن أن يؤدي تراكم هذا البيليروبين إلى الوفاة إذا لم يتم التخلص منه.

يمكن أن ينصح الطبيب الأم بعدم إرضاع المولود أو التقليل من إرضاعه رضاعة طبيعية إذا وجد أن حدوث اليرقان يزيد مع الرضاعة الطبيعية.

بعض الأدوية المنشطة لإنزيمات الكبد مثل الفينوباربيتال أو الأدوية التي تمنع من تكون البيليروبين من الأصل يمكن أن تُستخدم بحذر.  

العلاج بالضوء  Phototherapyهو العلاج الأولي لليرقان في الأطفال حديثي الولادة ؛ حيث يتم تعريض  المولود لضوء خاص ليقوم هذا الضوء بتحويل البيليروبين الغير متحد (المسمم للجهاز العصبي) إلى شكله الذائب في الماء ليتم التخلص منه في البراز والبول. انظر مقطع الفيديو بالاسفل.

عند فشل العلاج بالضوء في علاج هذا النوع من اليرقان فلا بد أن يتم الأخذ بالحسبان أن يكون سبب اليرقان غير طبيعي ( غير فيزيولوجي) ؛ لذلك يتم الانتقال لطرق علاج أخرى بعد تشخيص المرض المسبب لليرقان مثل :

1- أن يتم نقل دم أو حقن المولود بـ القلوبيولين المناعي immune globulin  عند التأكد من وجود تكسر مناعي لخلايا الدم الحمراء أو عدم توافق فصيلة دم المولود مع فصيلة دم الأم.
2- العلاج الجراحي عند وجود تضيق في القنوات الصفراوية أو الأمعاء.


العلاج بالضوء phototherapy ليرقان الاطفال حديثي الولادة -1


العلاج بالضوء phototherapy ليرقان الاطفال حديثي الولادة -2


النوع السادس : اليرقان الناشيء بسبب تعاطي ادوية معينة


قد تؤدي الأدوية إلى ظهور اليرقان بإحدى الآليات التالية:

1- السمية المباشرة على الخلية الكبدية : خاصة إذا كانت الجرعة كبيرة وكان استقلاب الدواء وإفراغه يتم عن طريق الكبد ، وقد يؤدي ذلك إلى يرقان كبدي.

أمثلة : تناول الأدوية المحتوية على مادة الباراسيتامول paracetamol (الاسيتامينوفينacetaminophen ) بجرعات عالية.

أدوية تسبب التهاب لخلايا الكبد لبعض المرضى ولابد من سؤال المريض عنها : الفينيتوين  phenytoin ، الأسبرين aspirin ، الفولتارين  Voltaren الريفامبينRifampin  ، الايزونيازيد isoniazid والهالوثين  halothane ...  والقائمة تطول ...

ملاحظة : بعض الأعشاب وخاصة الأعشاب الصينية يجب اخذ الحيطة والحذر عند تناولها.  



2- انحلال كريات الدم الحمراء:  بالتأثير السام المباشر على جدار الخلية ، ويؤدي ذلك إلى يرقان انحلالي.

3- التقليل من قدرة الألبومين على حمل البيليروبين:  

مثل : الساليسيلات salicylates والسلفوناميد sulfonamide  تقلل من قدرة الألبومين على حمل البيليروبين ؛ مسببةً يرقان عند الأطفال حديثي الولادة أو الاجنة داخل الرحم لمن تناول أمهاتهم هذه الأدوية خلال مدة الحمل ، حيث يزيد مستوى البيليروبين الغير متحد الذي يمكن أن يصل إلى الدماغ.

4- تثبيط عملية قبط البيليروبين بواسطة الخلايا الكبدية hepatic uptake of bilirubin

مثل : الريفامبين Rifampin و المواد المستخدمة في الأشعة : حيث تزيد كمية البيليروبين الغير متحد في الدم.

5- التقليل من قدرة الخلية الكبدية على نقل البيليرويين بعد اقترانه بحمض الجلوكورونيك إلى القنوات الصفراوية ؛ فيرتفع بذلك مستوى البيليروبين الذائب في الدم.

مثل : أدوية منع الحمل الفموية oral contraceptive pills و البنيسيللين penicillin.‏
27‏/7‏/2010 تم النشر بواسطة Dina91.
2 من 2
- النوع الأول : اليرقان قبل الكبدي الانحلالي Hemolytic Jaundice .

 - النوع الثاني : اليرقان الوراثي غير الانحلالي Congenital hyperbilirubinaemias (non-haemolytic) .

 - النوع الثالث : اليرقان الكبدي Hepatic Jaundice .

 - النوع الرابع : اليرقان الإنسدادي Obstructive Jaundice .

 - النوع الخامس : اليرقان في الأطفال حديثي الولادة Neonatal Jaundice .

 - النوع السادس : اليرقان الناشيء بسبب تعاطي أدوية معينة.
28‏/7‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
تميزبين انواع المفاصل في الجسم
ما هي انواع الحساسيات التنفسية ?
هل مرض فطار الفطرانى نوع من انواع السرطان؟؟وهل يسبب الوفاه؟؟
لماذا بعض انواع التمر يسبب حموضة شديدة بالمعدة ؟؟
كم عدد انواع السموم وما هو تأثير كل نوع ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة