الرئيسية > السؤال
السؤال
هل هناك علاج حقيقي للتوحد؟
لدي ولد له من العمر 4 سنوات ويعاني من التوحد والتشنجات المستمرة رغم استخدامه للعلاج ولكن دون جدوى ولم ينطق الى الان!!!..
الصحة 26‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة Abu-Saud.
الإجابات
1 من 7
الله يشافى و يعافيه من عنده -----كل شئ بأمر الله الله هو خير شافى ------ان الله مع الصابرين
26‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة khadr.
2 من 7
لا اذكر بالظبط متى شاهدت برنامج وثاقي يحكي عن علاج احد امراض التوحد وان هذا العلاج يتم عن طريق عمليه جراحيه بالمخ بزراعه جهاز كهربائي يحفز اجزاء معينه في الدماغ ويشفي تقريبا 90 بالمائه من حاله المريض
وكان المريض طفله في الخامسه من عمرها وقد استعادت القدره على السير والتصرف الطبيعي
واعتقد ان المستشفى في انكلترا
ولكن مع الاسف لا اذكر تفاصيل اخرى استطيع مساعدتك بها غير ان الامل موجود ان شاء الله
وعليك بمتابعه قناه ناشنال جيكورافيك ممكن يعيدوا هذا البرنامج او تطلب من القائمين نسخه لهذا البرنامج ولا اعتقد انهم سيبخلون به عليك
لاتفقدوا الامل بالشفاء العلم يتتطور والله موجود
26‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة nori kamala.
3 من 7
العلاج
=======
بشكل عام ، وجدت تشخيص الأطفال الذين يعانون من مرض التوحد والعلامات الجيدة والسيئة للمرض عاجلا أم آجلا ، شدة المرض ، وحالات النمو اللغوي المبكر ، والوظيفة المعرفية ، وترتبط مع غيرها من الأمراض ، والأدوية ، سواء في مجال التدريب وغيرها من العوامل.
علم النفس ووجدت الدراسة أن مرض التوحد هو ضرر حقيقي لالادراكي ، وتقاسم في وقت مبكر من الاهتمام والسلوك اللعب. حصة من الاهتمام للمشاركة مع الآخرين شيئا من الفائدة ، وعندما مرض التوحد ليست مواجهة مقالات لتقاسمها مع غيرهم من المهتمين ، ولكن للحصول عليه ، وهذا العائق هو واحد من الأعراض المبكرة لمرض التوحد. كما هو مذكور في المقطع السابق كأول ، لن يلعب في هذه اللعبة هو مظاهر باكرة للمرض التوحد. إذا يمكنك العثور على الأعراض في وقت مبكر ، والتشخيص المبكر والعلاج المبكر ومما لا شك فيه أن التشخيص الإيجابي والتأثير الفعال.
الأطفال الذين يعانون من مرض التوحد لا توجد قدرة مستقلة على التفاعل ، وفقا للمتطلبات البيئية لن تغير سلوكها على التكيف مع البيئة ، وهذا الحاجز هو حتى أكثر وضوحا مع تقدم العمر. مع تخلف عقلي شديد ، لا وظيفة الكلام ، لا يمكن ضبط النفس ، ويصعب علاجه صراخ ، المضر بالنفس السلوكيات مثل استمرار وجود تهديد مباشر للبقاء على قيد الحياة ، والتعليم ، والتدخل لإحداث العقبات ، والآباء ، من السهل جدا للتعرف على الأطفال هذه التشوهات.
انخفاض السلوك النمطي الغريب جزء من الأطفال لديهم أعراض تحسن بعد سن البلوغ ، والتفاعل الاجتماعي والقدرة على التكيف مع المجتمع أكثر أو أقل المحسنة. ولكن لا تزال تظهر صعوبات مع الناس ، وحيد ، وتجنب الآخرين ، لا تنطوي على المهارات الاجتماعية ، إلا أنها بشكل جيد في بعض الأمور ، بسيطة الميكانيكية.
وقد تم الكشف عنه مبكرا أو يعانون من مرض التوحد قبل جيدة للغة أو وظيفة اللغة وأفضل التكهن. على الرغم من أن المرض نفسه ، إمكانات التنمية لغتهم محدودة ، لكنه ، بعد كل شيء ، لديهم القدرة أو أساس للاستخدام الفعال للعقاقير أفضل.
وذكرت 16 الرفيع أداء التوحد لوحظت على مستوى أدنى من مستوى الأداء للتكهن جيدة ، 6 سنوات من العمر ، والذكاء أكبر من 65 الأطفال المصابين بالتوحد ، ونصف لإكمال دراستهم الجامعية ، والعيش بصورة مستقلة. حتى على مستوى عال من الأداء الأطفال المصابين بالتوحد ، وتقتصر الأنشطة الترفيهية أو الأنشطة من ناحية المحتوى ، وسيجعل ليست بناءة لصنع القرار أو تقديم التعليقات البناءة.
المترافق مع أمراض أخرى مثل أمراض القلب الخلقية الحادة ، والصرع ، والكبد والكليتين ، ضعف تشخيص التصلب الحدبي ، وما إلى ذلك ، يرتبط ضعف السمع ، والمهارات الحياتية الخاصة بسوء التشخيص.
يجب أن التدريب على المهارات الحياتية للأطفال المصابين بالتوحد يكون تحليلا مفصلا للحالة ، وجعل وضع أنسب من تدريبه. مثل تناول وتدريب بسيطة ، وينبغي أن الأطفال المصابين بالتوحد استخدام مختلف أساليب التدريب المختلفة ، للحصول على تأثير التدريب الأمثل. مثل الأطفال الذين يعانون من التوحد العشرين ، وتبادل صعوبات جدية ، وليس لغة ، وتقريبا لا تأكل وجبة غداء المدرسة ، وحتى على المائدة مدرسة علم النفس الخوف أيضا الميناء ونموه البدني جيد خاصة ، عظيم القوة ، والقدرة على التحمل هي جيدة ، والمدرسين من أجل استخدام القوة طرق للحصول عليه لتناول الطعام ، يكاد يكون من المستحيل ، ولذلك فإن التدريب العشرين الأكل لا يمكن أن إلزامية طريقة التدريب ، واعتبر أن لا يضر ، فإن الحالة الأمنية ، مع الحساسية ، وتعزيز ، واستبدال وغيرها من الطرق التي كانت مستخدمة لأغراض التدريب. آخر أعراض مرض التوحد الأطفال المصابين بالتوحد ص ص هو مشكلة خطيرة وخطيرة من الصعب إرضاءه يتناولون ، والأرز ، منذ الولادة وحتى الآن وقال انه لم يحاول البتة ، ولكن أعصابه على نحو أفضل ، واستجابة قوية من الأشياء ، ولذلك فإن التدريب ص ص بديل التدريب من البداية ، ولكن أيضا الاستخدام السليم للقوة ، إلى جانب أسلوب تأخير الوقت مع نتائج جيدة.
ويمكن علاج مرض التوحد أيضا أن يكون النظام الغذائي

1. الأطعمة
ونحن ندعو من الحبوب الرئيسية التي الشعير والشوفان وغيرها المصنوعة من المواد الغذائية ، بما في ذلك الأرز والبطاطا ، لا نأكل كثيرا ما الغذائية. ولذلك ، ينبغي أن تولي اهتماما التوحد الآباء لأطفال لتجنب تناول الطعام مثل الخبز الأسمر ، الشوفان ، والمعكرونة (مثل الخبز والكعك والبسكويت) ، وما شابه ذلك.
2. البروتين الغذائي
وبما أن الأطفال المصابين بالتوحد لا تكون متحللة تماما في الكازين الحليب ، مما أدى إلى نشاط في الجهاز الهضمي مع سلسلة التيتانيوم قصيرة من الأفيون زيادة ، مما يؤثر على أعراضهم ، ولذلك ، والسيطرة على الأطفال المصابين بالتوحد لا تأكل أو أكل منتجات الألبان لأنها مواتية. وبالإضافة إلى ذلك ، وهناك البيض والكعك الحليب والجبن والآيس كريم واللبن ومنتجات الألبان الأخرى هي أيضا غنية في البروتين ، ويجب على الآباء مراقبة تناول أبنائهم لتلك الأطعمة. ومن الجدير بالذكر أن ، لأن الحليب غنية في مجال التغذية ، لذلك ، والآباء في السيطرة على هذه الأطعمة ، فإنه ينبغي أن تولي الاهتمام أيضا لإضافة جميع أنواع بدائل مثل حليب الصويا أو الخضار.
3. تلوين الطعام
كبريتات على جسم الإنسان له دور كبير في وظيفة الجهاز الهضمي. وإذا كانت البشرية ، وجود الجهاز الهضمي من سلفات ، ثم نفاذية الجهاز الهضمي سيكون نفس الزيادة في نشاط من التيتانيوم مع الأفيون من السهل الدخول إلى الدم ، وأعراض مرض التوحد تصبح أسوأ. ولذلك ، في عملية الهضم ، أي حاجة لاستخدام منتجات شركة كرافت فودز لا تساعد على تحسين التوحد. سواء كانت طبيعية أو اصطناعية الصباغ الهضم الغذائي في جسم الإنسان يحتاج إلى كبريتات ، وتشمل هذه الأطعمة والشوكولاته ، عصير البرتقال ، علكة الملونة وهلم جرا. ولذلك ، ينبغي تجنب هذه الأطعمة للأطفال لتناول الطعام.
4. ساليسيلات الغذاء
الأطعمة التي تحتوي على تكوين حمض الصفصاف التي هي عالية في المرضى الذين يعانون من آثار سلبية على التوحد. لأن حمض الصفصاف ضد القناة الهضمية الإنسان مع تأثيرات سلبية خطيرة سوف تؤدي إلى زيادة نفاذية من الجهاز الهضمي قد يكون ، وهذه الأطعمة تشمل البرتقال والبرتقال والجريب فروت والليمون والطماطم ، وما إلى ذلك. وورث لتذكير الآباء والأمهات أن الأسبرين يحتوي أيضا على الكثير من حمض الصفصاف. ولذلك ، والآباء ينبغي أن تولي اهتماما ليس فقط للأطفال لتجنب تناول هذه الأطعمة ، والطفل مع حمى ، وأيضا محاولة عدم استخدام الاسبرين. [1]
23‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
4 من 7
اضطراب التوحد لدى الأطفال
(Autism)
الأستاذ الدكتور/نبيل على محمود
دكتوراه فى علم النفس النمائى بجامعة المنصورة
     
* التوحد:
هو اضطراب نفسي اجتماعي يشمل مجموعة من جوانب الشخصية على شكل متلازمة (Syndrome)، تتضمن على ما يلي:
1- اضطراب فى سرعة النمو.
2- اضطراب فى الاستجابات للمثيرات الحسية.
3- اضطراب فى التخاطب وفى اللغة وفى البنية المعرفية.
4- اضطراب فى التعلق والانتماء والتفاعل الاجتماعي الطبيعي مع أفراد الأسرة وغيرهم.
5- نقص فى الأنماط الحركية التي يتم ممارستها.
6- تكرار النمط الحركي الواحد مرات عديدة.
7- تكرار اللفظ الواحد أو العبارة القصيرة الواحدة مرات عديدة.
- ما هو التوحد؟
- أعراض التوحد.
- أسباب الإصابة بالتوحد.
- تشخيص التوحد.
- علاج التوحد.
8- تظهر هذه الاضطرابات أو معظمها خلال الشهور الثلاثين الأولى من حياته، وتستمر معه معظم سنين حياته، مع إحراز بعض التحسن مع التقدم فى السن عاماً بعد آخر.
(عن تعريف الجمعية الوطنية للأطفال التوحديين National Society For Autistic Children (NSAC) الثالث عام 1978). وقبل ذك فى عام 1943 كان فضل السبق للباحث (Kanner) للانتباه لهذا الاضطراب وتمييزه عن غيره من الاضطرابات النفسية وتم تسميته وقتها بالتوحد المبكر فى الطفولة وإن صنفه آخرون ضمن ذهان الأطفال، وبعده آخرون من أتباع مدرسة التحليل النفسي بأنه "مظهر غير سوى لنمو الأنا".

* أعراض اضطراب التوحد:
تم رصد حوالي خمسة نماذج للتوحد، للنموذج التقليدي الشائع منهم الأعراض التالية:
1- انشغال الطفل لساعات متتالية باهتمامات ونشاطات لا يمل تكرارها (الطفل الاجترارى)، يسلك خلالها بطريقة روتينية وكأنه يمارس طقوساً هامة لا يحيد عنها، كأن يجلس على أرضية الغرفة (وربما وجهه نحو الحائط) ويقلب بيديه إحدى أدوات اللعب المألوفة له أو الجديدة عليه، وقد يردد أثناء ذلك كلمة أو عبارة قصيرة بعينها مرات لا نهائية العدد لدرجة تصيب المستمعين بالضجر الشديد فإذا نهروه فإنه قد يردد نفس كلماتهم وكأنها تحدث صدى حين ترتطم به، وإذا حاولوا إغراءه بالطعام فغالباً لا يستجيب، وإذا اشتدوا معه فقد يتوقف عن هذا العمل "الإجترارى" وتنتابه نوبة هياج عصبي وحركي يمارس خلالها أعمالاً عدوانية على الذات أو على المخالطين له.
2- بناء على ما سبق فإنه لا يوفر وقتاً للاختلاط بغيره من البشر صغاراً أو كباراً، لذلك فإن خبراته الاجتماعية ضعيفة للغاية، فلا يخرج عن تمركزه حول ذاته، ولا يتعاطف مع غيره، ومن هنا جاءت تسميته "بالطفل الذاتوى"، و"التوحدى" لتوحده مع نفسه دون التوحد النفسي مع نموذج بشرى كالأب أو كالأخ الأكبر بعكس ما يفعله الأطفال العاديون.
المزيد عن دورة حياة العائلة ..
3- وبناء على ما سبق أيضاً فإنه لا يمارس اللغة كوسيلة اتصال فعالة إرسالاً واستقبالاً مع الغير (خاصة الأم) إلا نادراً، والنتيجة قصور فى التعرف على مفردات اللغة وتركيبها وقواعدها ونقص شديد فى الحصيلة اللغوية، فيسمعه المخالطون يتفوه بكلمات مشوهة وبعبارات قصيرة مختلة فى ترتيب كلماتها، وخالية من الضمائر .. كان يقول: "الكرسي فوق الكتاب" أو "أحمد عايز يشرب" (أحمد هذا اسمه). وقد دلت الدراسات على أن حوالي 50% من صغار المصابين بالتوحد ينقصهم الاستخدام الفعال الصحيح للغة مع تأخر فى السيطرة على جوانبها المختلفة مقارنة بنظرائهم فى السن، ويتحسن الموقف قليلاً إذا تم إلحاقه برياض الأطفال وإن كان يظل على طريقته فى الترديد الممل لتعض كلماته أو لما يسمعه ممن حوله دون وعى أو فهم لما يقول.
المزيد عن كيفية تحقيق جودة حياة الأم ..
4- نادراً جداً ما يجيب عل الأسئلة التي توجه إليه أو ينظر إلى وجه من يكلمه، لذلك يظن كثير من الناس أنه مصاب بالصمم أو بضعف شديد فى السمع، فى حين يظن آخرون أنه مصاب بانفصام يشبه انفصام الشخصية الذي يصيب بعض المراهقين، وبالتالى اعتبروا ذلك الاضطراب إما حسياً أو عقلياً أو كليهما معاً. ويخفف بعض الآباء من تشخيص حالة التوحد ويصفونها بأنها لا تزيد عن حالة عدم اهتمام “Carelessness” أو على أسوأ الاحتمالات فى حالة قريبة من الذهول شبه الدائم باعتبارهم يركزون على شىء واحد طوال الوقت ولا يدرون بما يجرى حولهم.
المزيد عن انفصام الشخصية ..
5- يكره الطفل التوحدى ويقاوم بشدة أى محاولة لإحداث تغيير فى وضع جسمه، أو فى أوضاع أدوات اللعب، أو فى سير الأحداث التي يكررها، مثال ذلك قد يجرى ذلك الطفل فى الحجرة وهو فى حالة اللاوعى فى مسار محدد لا يغيره ولا يسمح لأحد بأن يضغط عليه ليغيره، ويظل هكذا ما يقرب من الساعة كاملة غير ملتفت لمن يدخل أو يخرج أو يناديه أو يأمره بالتوقف عن هذا العمل التكراري الممل.
 المزيد عن اللعبة والطفل ..
6- قد يتقلب ذلك الطفل على فترات زمنية متباعدة ما بين الضحك والبكاء دون سبب واضح للغير (عرض عصابى)، كما أنه قد يتقلب بين حركات تكرارية، خمول زائد وهياج شديد.
المزيد عن الضحك ..
7- قد تشترك اضطرابات نفسية أخرى مع التوحد فى بعض الأعراض مثلما يحدث فى اضطراب "آسبرجر/Asperger"، لكن يكون ذكاء الطفل هنا طبيعياً، بل ربما أعلى من المتوسط، وليس لديه تأخر لغوى أو معرفي، بل قد يكون متفوقاً فى إحدى القدرات كالحفظ مثلاً لكن لاحظ بعض الباحثين أن ذلك الطفل غالباً يتذكر المعلومات بحرفيتها دون فهم (حفظ أصم) دون انتقاء لما يحفظ، أما الطفل الطبيعي يختار المعلومات ذات الأهمية (الأناشيد مثلاً) ليحفظها ويسأل عن معاني كلماتها، وإن نسى بعضاً منها عند التسميع فإنه يذكرها بمعناها وليس بنصها بما يدل على اهتمامه بفهم ما يحفظ على قدر ما تسمح به إمكان
15‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة علاء هنانده1.
5 من 7
سوف اذكر لكم انواع و طرق علاج التوحد في امريكا و نسبة استخدام هذة الطرق و في موضوع اخر سوف اشرح هذة الطرق بالتفصيل

   * Speech and language therapy (used by 70% of parents)
   * Visual schedules (used by 43.2% of parents)
   * Sensory integration therapy (used by 38.2% of parents)
   * Applied behavior analysis therapy - ABA (used by 36.4% of parents)
   * Social story therapy (used by 36.1% of parents)
   * Vitamin C (used by 30.8% of parents)
   * Vitamin B6 and magnesium (used by approximately 30% of parents)
   * Essential fatty acids (used by 28.7% of parents)
   * Picture exchange communication system - PECS (used by 27.6% of children)
   * Casein-free diet (used by 26.8% of parents)
   * Gluten-free diet (used by 23.1% of parents)
   * Vitamin A (used by 22.0% of parents
منقول
www.kalamee.com
8‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة ahmadka1.
6 من 7
الله يشفية و يخليه لكم ان شاء الله ق1 ،
ما اعرف ان فيه مرض للتوحد
لكن الاخوان افادوك و اتمنى ممعلوماتهم صحيحة ق1
لكن وشي الطريقة الافضل للتعامل مع مرض التوحد ؟!
27‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة هطول اول.
7 من 7
يوجد علاج في اميركا

واتمنى له الشفاء من الله تعالى
6‏/1‏/2014 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
كيف نعالج سرطان الدم
ما هو علاج الحالة النفسية الحادة
ما أسباب زيادة دقات القلب ؟
علاج التهاب القولون والام البطن
ما هو علاج الاكتئاب
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة