الرئيسية > السؤال
السؤال
هـل الـعــــــــــــــراق حـــر ؟ ؟
Google إجابات | العلاقات الإنسانية | العراق | العالم العربي 30‏/12‏/2011 تم النشر بواسطة الكوفي.
الإجابات
1 من 2
العراق كان حر
الان تابع لايران
(الكوفه) معقل التشيع وقتلة الحسين السبط :-
==========================
- مدينة عراقية تقع في محافظة النجف على جانب الفرات الأوسط غرباً، وتبعد 170 كم جنوب بغداد و 10 كم شمال شرق النجف.
- عاصمة خلافة الامام علي ابن ابي طالب اتخذها علي عاصمة لدولته ..
- قال الشيخ الشيعي باقر شريف القرشي : " ان الكوفة كانت مهداً للشيعة ، وموطناً من مواطن العلويين ،
وقد أعلنت اخلاصها لأهل البيت في كثير من المواطن وغرست بذرة التشيع في الكوفة منذ خلافة عمر "
- الجيش الذي خرج لقتال الحسين كان يتألف بشكل أساسي من الكوفه ..
- قال الشيعي كاظم الإحسائي النجفي:" إن الجيش الذي خرج لحرب الإمام الحسين عليه السلام ثلاثمائة ألف، كلهم من أهل الكوفة، ليس فيهم شامي ولا حجازي ولا هندي ولا باكستاني ولا سوداني ولا مصري ولا أفريقي بل كلهم من أهل الكوفة، قد تجمعوا من قبائل شتى"
- قاتل الحسين السبط شمر بن ذي الجوشن (شيعي خارجي من الكوفه): كان في صف االامام علي في معركة صفين
وتمرد عليه في حركة الخوارج الذين حاربوا عليا بعد ذلك في النهروان وسكن الكوفه ودأب على رواية الحديث
ثم تحالف مع بني أمية وقاتل معهم ضد الحسين بن علي وبقي مجاهرا ببغض علي إلى أن قتل .
- قال الشيخ جواد محدثي : " اشتهر أهل الكوفة تاريخياً بالغدر ونقض العهد …
وعلى كل حال فان تاريخ الاسلام لايحمل نظرة طيبة عن عهد والتزام أهل الكوفة "
- قال الشيخ الشيعي حسين كوراني : " فما هي أهم ملامح وخصائص هذا الايمان الكوفي ؟ يمكن اختصارها بما يلي :
اولاً : القعود عن نصرة الاسلام .
ثانياً : حب المال .
ثالثاً : التلون في المواقف .
- لما تنازل الحسن لمعاوية وصالحه ، نادى شيعة الحسين الذين قتلوا الحسين وغدروا به قائلاً :" ياأهل الكوفة : ذهلت نفسي عنكم لثلاث : مقتلكم لأبي ، وسلبكم ثقلي ، وطعنكم في بطني و إني قد بايعت معاوية فاسمعوا و أطيعوا ، فطعنه رجل من بني أسد في فخذه فشقه حتى بلغ العظم
- قال الشيخ جواد محدثي : لم يكن عدد شيعة أهل البيت قليلاً في الكوفة ، الا أن ولاءهم كان يتسم بالعاطفة والخطب الحماسية والمشاعر
الفياضة تجاه عترة الرسول صلى الله عليه وسلم أكثر من تمسكهم بالخط العقائدي والعملي لآل علي ، والنزول الى ساحة المواجهة والتضحية
- قال الشيخ الشيعي باقر شريف القرشي : " لقد تناسى الكوفيون كتبهم التي أرسلوها للامام وبيعتهم له على يد سفره .
- قال الشيعي علي بن موسى بن جعفر بن طاووس الحسيني :
وسار الحسين عليه السلام حتى صار على مرحلتين من الكوفة ، فاذا بالحر ابن يزيد في ألف فارس ،
فقال له الحسين عليه السلام : ألنا أم علينا ؟ فقال : بل عليك يأبا عبد الله . فقال : لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم ،
ثم تردد الكلام بينهما حتى قال له الحسين عليه السلام : فان كنتم على خلاف ما أتتني به كتبكم ، وقدمت به على رسلكم ،
فاني أرجع الى الموضع الذي أتيت منه . فمنعه الحر وأصحابه من ذلك ..
- الحسين عليه السلام ارتاب من كتبهم وقال: " إن هؤلاء أخافوني وهذه كتب أهل الكوفة وهم قاتلي" ..
- قال الحسين عليه السلام في مناسبة أخرى :"اللهم أحكم بيننا وبين قوم دعونا لينصرونا فقتلونا".
-  قال الشيعي حسين كوراني: " أهل الكوفة لم يكتفوا بالتفرق عن الإمام الحسين،
بل انتقلوا نتيجة تلون مواقفهم إلى موقف ثالث، وهو أنهم بدأوا يسارعون بالخروج إلى كربلاء، وحرب الإمام الحسين عليه السلام،
- عمرو بن الحجاج الذي برز بالأمس في الكوفة وكأنه حامي حمى أهل البيت، يتهم الإمام الحسين بالخروج عن الدين لنتأمل النص التالي: وكان عمرو بن الحجاج يقول لأصحابه: "قاتلوا من مرق عن الدين وفارق
- وقال الشيعي حسين كوراني أيضا: "ونجد موقفا آخر يدل على نفاق أهل الكوفة، يأتي عبد الله بن حوزة التميمي يقف أمام الإمام الحسين عليه السلام ويصيح: أفيكم حسين؟ وهذا من أهل الكوفة، وكان بالأمس من شيعة
- قال المؤرخ الشيعي حسين بن أحمد البراقي النجفي: "قال القزويني: ومما نقم على أهل الكوفة أنهم طعنوا الحسن بن علي عليهما السلام، وقتلوا الحسين عليه السلام بعد أن
استدعوه".
- قال المرجع الشيعي المعروف آية الله العظمى محسن الأمين:
" ثم بايع الحسين من أهل العراق عشرون ألفا غدروا به، وخرجوا عليه وبيعته في أعناقهم، فقتلوه"
- قال الشيعي جواد محدثي: "وقد أدت كل هذه الأسباب إلى أن يعاني منهم الإمام علي عليه السلام الأَمَرَّين، وواجه الإمام الحسن عليه السلام منهم الغدر، وقتل بينهم مسلم بن عقيل مظلوماً، وقتل الحسين عطشاناً في كربلاء قرب الكوفة وعلى يدي جيش الكوفة"
- ونقل شيوخ الشيعة أبو منصور الطبرسي وابن طاووس والأمين وغيرهم عن علي بن الحسن بن علي بن أبي طالب المعروف بزين العابدين رضي الله عنه وعن آبائه أنه قال موبخاً شيعته الذين خذلوا أباه وقتلوه قائلا:
"أيها الناس نشدتكم بالله هل تعلمون أنكم كتبتم إلى أبي وخدعتموه، وأعطيتموه العهد والميثاق والبيعة وقاتلتموه وخذلتموه، فتباً لما قدمتم لأنفسكم، وسوأة لرأيكم، بأية عين تنظرون إلى رسول الله صلى الله على آله وسلم إذ يقول لكم: " قتلتم عترتي وانتهكتم حرمتي فلستم من أمتي ".
- مر الإمام زين العابدين رحمه الله تعالى وقد رأى أهل الكوفة ينحون ويبكون، زجرهم قائلا: "تنوحون وتبكون من أجلنا فمن الذي قتلنا؟"
- تقول أم كلثوم بنت علي رضي الله عنهما: "يا أهل الكوفة سوأة لكم ما لكم خذلتم حسيناً وقتلتموه، وانتهبتم أمواله وورثتموه، وسبيتم نساءه، ونكبتموه، فتبا لكم وسحقا لكم، أي دواه دهتكم، وأي وزر على ظهوركم حملتم، وأي دماء سفكتموها، وأي كريمة أصبتموها، وأي صبية سلبتموها، وأي أموال انتهبتموها، قتلتم خير رجالات بعد النبي صلى الله عليه وآله، ونزعت الرحمة من قلوبكم"
- الحسين قتل في كربلاء ورأسه أخذ إلى عبيد الله بن زياد في الكوفة فذهب برأسه الشريف إلى عبيد الله بن زياد، فجعل في طست ، فجعل ينكت عليه، وقال في حسنه شيئاً فقال أنس : " إنه كان أشبههم برسول الله" . رواه البخاري
* المصادر :
..............................
- الاحتجاج - للطبرسي
- الملهوف - لابن طاووس
-لواعج الأشجان - للأمين
- منتهى الآمال - لعباس القمي
- في رحاب كربلاء - لحسين كوراني
- مقتل الحسين - لعبد الرزاق المقرم
- مقتل الحسين - لمرتضى عياد
- نفس المهموم - لعباس القمي
- تظلم الزهراء - لرضى القزويني
- تاريخ الكوفة - للمؤرخ الشيعي حسين بن أحمد البراقي النجفي
- أعيان الشيعة - للمرجع الشيعي المعروف آية الله العظمى محسن الأمين
- موسوعة عاشوراء - لجواد محدثي
-  كشف الغمه عن جميع الامه - لمجد الدين محمد بن يعقوب الفيروزابادي الشيرازي
- الإرشاد - للمفيد / أبو عبد الله محمد بن محمد بن النعمان الحارثي البغدادي
- الفصول المهمة - للسيد / عبد الحسين شرف الدين الموسوي
- صحيح البخاري - للإمام/ أبي عبد الله محمد بن إسماعيل البخاري
- مروج الذهب - للمسعودي
31‏/12‏/2011 تم النشر بواسطة بجاد شُكري (Jesus Comforter).
2 من 2
العراق حــــر رغم كل الصعاب...

الموت للتكفيريين.......................................
5‏/1‏/2012 تم النشر بواسطة الليث الكوفي.
قد يهمك أيضًا
لماذا الشيعة يكرهون محمد بن عبد الوهاب
كيف يموت شعب العراق جوعا وهو على محيط من النفط والثروات؟!
ما هو تايخ نوري المالكي رئيس الوزراء العراقي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
اصحوا يا عراقيين
العراق يردون كردستان بسبب النفط ليس حباً فهيم ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة