الرئيسية > السؤال
السؤال
ماذا تعرف عن المدينة الفاضلة؟
التعليم الثانوي | الفلسفة | الثقافة والأدب 17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة shawar3ymasry.
الإجابات
1 من 3
المدينة الفاضلة..

عبدالرحمن بن عبدالعزيز ال الشيخ

   طبعا المدينة الفاضلة هنا ليست بالكل هي المدينة التي نادى بها الفيلسوف الإسلامي الشهير أبو نصر محمد بن محمد (الفارابي) وذلك قبل ألف ومائة عام!!.. ولكن بعد مضي هذه السنين الطويلة نتساءل هل من حقنا أن نحلم بوجود «مدينة فاضلة» في هذا الزمن؟ هل نحن محتاجون فعلاَ إلى هذا الحل الذي أصبح لدى الدول المتقدمة حقيقة ملموسة منذ زمن طويل في نفس الوقت الذي لازلنا نحلم به.

- المدينة الفاضلة.. مدينة يجد فيها المواطن والمقيم والزائر أرقى وأكمل أنواع الخدمات وبأسلوب حضاري بعيداً عن التعقيد وبعيداً عن الروتين ومن غير تسويف وبعيداً عن سوء التعامل...

- المدينة الفاضلة.. مقترح لمدينة جديدة ومختلفة عن كل مدننا ليس الاختلاف في المظهر العمراني فقط بل في كل شيء.. في المستوى الحضاري والسكاني والأداء الخدمي الحكومي والخاص.

- المدينة الفاضلة.. مقترح لمدينة أساسها الإنسان نفسه سواء كان مسؤولاً أو موظفاً أو عاملاً أو مراجعاً.. كبيراً أم صغيراً رجلاً أو امرأة.. مواطناً أو مقيماً.. وبكل ما تحمله كلمة «الفضالة» من معان سامية... في الشارع.. في العمل الحكومي.. في العمل الخاص.. في المراكز التجارية.. عند المسجد.. في المطاعم.. في الأسواق.. في كل موقع نجد أن «الفضالة» والمثالية والوعي والرقي تتجسد في كل وقت.. وبأرقى صورها..

- المدينة الفاضلة.. مدينة يفترض أن تكون مدينة مختلفة في سلوكيات سكانها وأهلها الذين يقودون سياراتهم في شوارعها!!.. وسكانها الذين يمشون على أرصفة شوارعها.. وسكانها الذين يتسوقون في المحلات وفي المراكز التجارية وفي سلوكيات كل المراجعين...

- المدينة الفاضلة.. مدينة مثالية في خدماتها التي تقدمها لسكانها الأفاضل في شتى المجالات الخدمية.. في فروع البلديات.. وفي مكاتب الهاتف.. وفي أقسام الشرطة.. وفي كل الدوائر الشرعية.. في أقسام المرور.. وفي المستشفيات والمراكز الصحية.. في إدارات الحقوق.. في المطارات.. في مكاتب الخطوط.. في الشركات وفي البنوك وفي شتى الوزارات وفي كل موقع بدرجة كاملة..

- المدينة الفاضلة.. مدينة فاضلة بحسن خلق وتعامل سكانها فيما بينهم ومع الآخرين.. مدينة يتسم كل موظفي الأجهزة الخدمية فيها بسرعة الإنجاز في العمل وبدقة التنفيذ.. وباحترام المراجع من قبل المسؤول الصغير والكبير..

- المدينة الفاضلة.. مدينة لا يوجد في إداراتها شيء اسمه راجعنا بكره.. أو أحضر شهوداً أو هات صور بطاقة الأحوال.. او ارسم كروكي المنزل او يطلب تعريفاً من العمدة؟؟!!

- المدينة الفاضلة.. لا يحتاج المواطن فيها إلى معرفة لكي يسهل ويسرع ويساعد في انجاز طلبه

- المدينة الفاضلة.. مدينة.. لاتشاهد في شوارع مدنها «وايتات» نقل ماء الشرب تسير جنبا إلى جنب مع وايتات «الصرف الصحي» وتتنافس وتتسابق معها من حيث العدد والحجم والطلب!!

- المدينة الفاضلة.. مدينة تتنافس أحياؤها وشوارعها على الجمال وعلى النظافة وعلى النظام.. فهي مدينة يصعب على المرء أن يجد ملاحظة على هذه الشوارع.

- المدينة الفاضلة.. مدينة مميزة بمدارسها النموذجية وفي مناهجها الدراسية وفي المباني الراقية تصميماً ونظافة وصيانة.. وفي طريقة وانتظام حضور وانصراف الطلاب والمدرسين.

- المدينة الفاضلة.. مدينة ليس فيها للرفض مجال سواء في الوظيفة أو التعليم أو حتى في الخدمة المطلوبة.

- المدينة الفاضلة.. مدينة تتيسر فيها كل سبل المواصلات على مدار الساعة بالطائرة.. أو بالقطار أو بالحافلات بأرقى وبأنظف ما يمكن أن يتصوره المرء أو يطمح إليه.

- المدينة الفاضلة.. مدينة تختفي فيها كل صور مساوئ الخدمات في أي موقع ممكن أن يصل إليه المراجع أو الزائر.

- المدينة الفاضلة.. مدينة يتعامل سكانها وموظفوها وتجارها وكل الموظفين وكل الباعة في الأسواق فيها بمبدأ الصدق والصراحة والنزاهة والثقة وباحترام العميل وبالنظافة والنظام وبالابتسامة الدائمة.

- المدينة الفاضلة.. هي مدينة ليس فيها للمجاملات الاجتماعية والقبلية والأسرية أي مكانة إطلاقا في اي وقت وفي أي مجال فالسائد هو العدل الإسلامي والأنظمة والقوانين..

- المدينة الفاضلة.. مدينة يتحقق فيها للنظام الاحترام الكامل من الجميع وهو احترام لا يقاس بحجم وهو احترام يشربه الطفل مع حليب أمه وتتغذى به الأجيال في نشأتها..

- المدينة الفاضلة.. هي مدينة يتواجد جميع مسؤولي وموظفي أجهزة الدولة في مكاتبهم في كافة القطاعات بدون استثناء من الساعة السابعة والنصف صباحا إلى الساعة الثانية والنصف ظهرا وهذا عملا بوقت الدوام الرسمي الذي كتب في النظام!!!

- المدينة الفاضلة.. مدينة بلا مشاكل نقص خدمات.. بلا قضايا متأخرة.. وبلا حقوق ضائعة أو متأخرة. او معاملات معطلة..

- المدينة الفاضلة.. مدينة لا يسرف أهلها ولا يبالغ سكانها في المناسبات والولائم..

- المدينة الفاضلة.. هي مدينة حلم عجزنا عن تحقيقه ولكن يظل حلم أجيالنا القادمة.؟؟

- السؤال هنا.. أليست هذه كلها صفات إسلامية؟!! وما دمنا نحن مسلمين ولله الحمد.. ومادام ان لدينا ولله الحمد المال.. إذن لماذا لم تتحقق لنا هذه المدينة الفاضلة!!

- السؤل الأهم.. لماذا تحقق في دول الغرب أكثر من مدينة فاضلة ولم تتحقق لنا بعد.؟؟

- السؤال الصعب.. متى إذن ستتحقق لنا هذه المدينة الفاضلة؟؟

- السؤال الأخير.. من يجيبنا على ذلك؟؟
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة Tayseer.
2 من 3
المدينة الفاضلة هي حلم الفيلسوف اليوناني افلاطون وهي مدينة يحكمها الفلاسفة كما كان يتمنى وقد حاول اكثر من مرة بناء هذه المدينة بمساعدة حكام سيراكوسا ولكنه فشل بذلك الا ان الحلم ظل قائما
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة عرار (عـر ا ر).
3 من 3
المدينة الفاضلة كما تم التعارف عليها هى أحد أحلام الفيلسوف المشهور " أفلاطون " وكما قال الأخ الكريم عرار أنها مدينة تمنى أن يحكمها الفلاسفة .. وذلك ظناً منه أنهم لحكمتهم سوف يجعلون كل شئ فى هذه المدينة معيارياً ، وبناءاً عليه ستكون فاضلة ..
ولكنها عندنا نحن المسلمون كل بلد يحكمها شرع الله عز وجل .. لأن الله هو الحكيم الخبير .. ولو حكمنا شرعه لسادت قيم العدل والرحمة .. وسادت جميع الأخلاق الفاضلة .. فسوف تكون فاضلة بحق لأنها تحيا فى ظل شريعة الرحمن
18‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة أبو محمد المصرى.
قد يهمك أيضًا
اين توجد المدينة الفاضلة ومن الذي تحدث عنها؟
هل هذه برايكم المدينة الفاضلة التي كان ينادي بها الفلاسفة
ما هو..............؟؟
هل توجد معالم للمدينة الفاضلة في القرآن الكريم؟ وفي أي السور ممكن أن نجد تلك المعالم؟
ღ♣ مالذي نحتاجه لنعيش بالمدينه الفاضله .. ؟!!
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة