الرئيسية > السؤال
السؤال
ماهي أسباب ضيق التنفس
وماعلاجها
العلاقات الإنسانية | الطب | الأمراض | الإسلام | الصحة 5‏/3‏/2013 تم النشر بواسطة علي عبدالعال.
الإجابات
1 من 3
ويختلف وصف ضيق التنفس من شخص إلى آخر، فالبعض يصفه بكتمة في التنفس أو عدم القدرة على أخذ نفس عميق أو شحنة أو ألم في الصدر, ولذلك فإن الخطوة الأولى تكون عند تقييم الحالة وأخذ الوصف الدقيق لضيق التنفس ووقت حدوثه ومدته والعوامل التي تزيده أو تهدئه وأي أعراض أخرى، وأما أسباب ضيق التنفس فأهمها ما يلي:

1- أمراض الجهاز التنفسي: تسبب العديد من الأمراض الصدرية ضيق التنفس، وأهمها الربو الذي يصحب عادة بسعال وصفير في الصدر, وكذلك أمراض التهاب القصبات المزمن عند المدخنين والمتقدمين في السن، وانتفاخ الرئة وأمراض الصدر الأخرى المسببة لضيق التنفس تشمل التليف الرئوي والجلطات الرئوية.

وتقييم هذه الحالات يلزمه عمل أشعة الصدر ووظائف الجهاز التنفسي وغازات الدم لقياس نسبة الأكسجين, فهذه الفحوصات تحدد المسبب في أغلب الحالات إلا ان القليل منها يلزمه عمل فحوصات متقدمة مثل الأشعة المقطعية ووظائف التنفس عند أداء المجهود، وعلى كل حال فيبدو أن طبيب الصدر قد استبعد كل هذه الأمراض.

2- أمراض القلب: وهي سبب رئيسي آخر لضيق التنفس, وهبوط القلب يؤدي إلى ضيق التنفس عند أداء المجهود، وتختفي عند الخلود للراحة، والحالات المتقدمة يكون لديها ضيق في التنفس عند الاستلقاء أو أثناء النوم، وتتحسن عند الجلوس, وإذا كان المسبب أمراض الشرايين التاجية فإنه في الغالب تصحب بأعراض أخرى مثل ألم في الصدر وعدم انتظام في دقات القلب.

وإضافة إلى الفحص الطبي فإن عمل تخطيط للقلب يظهر إذا كان لدى المريض أمراض في شرايين القلب أو هبوط في القلب أو عدم انتظام دقاته، وكذلك صور الإيكو للقلب إن لزم، فإنها تبين قدرته على ضخ كمية كافية من الدم, وهناك العديد من الفحوصات الخاصة بأمراض القلب التي يتم عملها بعد الاطلاع على الفحوصات المبدئية مثل تخطيط القلب عند أداء المجهود أو تسجيل دقات القلب على مدى أربع وعشرين ساعة أو قسطرة القلب.

3- أمراض أخرى: حيث ينبغي عند استبعاد أي أسباب متعلقة بالقلب أو الرئتين عمل تقييم شامل للجسم للبحث عن أي سبب مثل فقر الدم، والذي ينتج عن نقص في كريات الدم الحمراء وبالتالي نقص الأكسجين, وأمراض الكلى المزمنة أو الكبد المتقدمة تؤثر على مجهود الشخص المصاب وتؤدي إلى ضيق في التنفس, ويتم عمل الفحوصات الخاصة بكل حالة حسب ما يظهره الفحص الطبي.

4- نقص اللياقة البدنية: فعندما يتبين أن الشخص المعني لا يمارس الرياضة بشكل منتظم وطبيعة حياته ونظامه اليومي لا تستدعي بذل أي مجهود ملحوظ فإن نقص اللياقة البدنية يكون سببا رئيسيا لهذه المشكلة، وينصح الشخص المعني بأداء التمارين الرياضية بشكل مستمر لزيادة المخزون اللياقي، وخصوصا المشي والهرولة والسباحة، وسيلاحظ المريض أن لياقته تزداد تدريجيا، وأن ضيق التنفس يتلاشى مع مرور الوقت.

5- أسباب نفسية: في بعض الأحيان تبقى نسبة بسيطة من المرض لا يتم الوصول فيها إلى سبب عضوي لضيق التنفس، ولا يستطيع المريض أن يؤدي المجهود المعتاد بدون شكوى, وعند ذلك تدعى الحالة كضيق في التنفس بسبب دواع نفسية، وتستدعي حالة المريض تقييما من قبل طبيب نفسي متخصص

وأما الحموضة فإنها قد تسبب كحة وسعالا في الصباح إن كان ارتجاع حموضة المعدة إلى أعلى المريء، ومن ثم إلى القصبات مسببا تخريشا وكحة مع بلغم، وتتحسن الأعراض إن أخذ المريض مضادات الحموضة وتسمى هذه (Gastresophagealk reflux)، (GERD)، وهذه يشخصها طبيب الجهاز الهضمي.
5‏/3‏/2013 تم النشر بواسطة فارس k.s.a (وريـث الطـيب).
2 من 3
ويختلف وصف ضيق التنفس من شخص إلى آخر، فالبعض يصفه بكتمة في التنفس أو عدم القدرة على أخذ نفس عميق أو شحنة أو ألم في الصدر, ولذلك فإن الخطوة الأولى تكون عند تقييم الحالة وأخذ الوصف الدقيق لضيق التنفس ووقت حدوثه ومدته والعوامل التي تزيده أو تهدئه وأي أعراض أخرى، وأما أسباب ضيق التنفس فأهمها ما يلي:

1- أمراض الجهاز التنفسي: تسبب العديد من الأمراض الصدرية ضيق التنفس، وأهمها الربو الذي يصحب عادة بسعال وصفير في الصدر, وكذلك أمراض التهاب القصبات المزمن عند المدخنين والمتقدمين في السن، وانتفاخ الرئة وأمراض الصدر الأخرى المسببة لضيق التنفس تشمل التليف الرئوي والجلطات الرئوية.

وتقييم هذه الحالات يلزمه عمل أشعة الصدر ووظائف الجهاز التنفسي وغازات الدم لقياس نسبة الأكسجين, فهذه الفحوصات تحدد المسبب في أغلب الحالات إلا ان القليل منها يلزمه عمل فحوصات متقدمة مثل الأشعة المقطعية ووظائف التنفس عند أداء المجهود، وعلى كل حال فيبدو أن طبيب الصدر قد استبعد كل هذه الأمراض.

2- أمراض القلب: وهي سبب رئيسي آخر لضيق التنفس, وهبوط القلب يؤدي إلى ضيق التنفس عند أداء المجهود، وتختفي عند الخلود للراحة، والحالات المتقدمة يكون لديها ضيق في التنفس عند الاستلقاء أو أثناء النوم، وتتحسن عند الجلوس, وإذا كان المسبب أمراض الشرايين التاجية فإنه في الغالب تصحب بأعراض أخرى مثل ألم في الصدر وعدم انتظام في دقات القلب.

وإضافة إلى الفحص الطبي فإن عمل تخطيط للقلب يظهر إذا كان لدى المريض أمراض في شرايين القلب أو هبوط في القلب أو عدم انتظام دقاته، وكذلك صور الإيكو للقلب إن لزم، فإنها تبين قدرته على ضخ كمية كافية من الدم, وهناك العديد من الفحوصات الخاصة بأمراض القلب التي يتم عملها بعد الاطلاع على الفحوصات المبدئية مثل تخطيط القلب عند أداء المجهود أو تسجيل دقات القلب على مدى أربع وعشرين ساعة أو قسطرة القلب.

3- أمراض أخرى: حيث ينبغي عند استبعاد أي أسباب متعلقة بالقلب أو الرئتين عمل تقييم شامل للجسم للبحث عن أي سبب مثل فقر الدم، والذي ينتج عن نقص في كريات الدم الحمراء وبالتالي نقص الأكسجين, وأمراض الكلى المزمنة أو الكبد المتقدمة تؤثر على مجهود الشخص المصاب وتؤدي إلى ضيق في التنفس, ويتم عمل الفحوصات الخاصة بكل حالة حسب ما يظهره الفحص الطبي.

4- نقص اللياقة البدنية: فعندما يتبين أن الشخص المعني لا يمارس الرياضة بشكل منتظم وطبيعة حياته ونظامه اليومي لا تستدعي بذل أي مجهود ملحوظ فإن نقص اللياقة البدنية يكون سببا رئيسيا لهذه المشكلة، وينصح الشخص المعني بأداء التمارين الرياضية بشكل مستمر لزيادة المخزون اللياقي، وخصوصا المشي والهرولة والسباحة، وسيلاحظ المريض أن لياقته تزداد تدريجيا، وأن ضيق التنفس يتلاشى مع مرور الوقت.

5- أسباب نفسية: في بعض الأحيان تبقى نسبة بسيطة من المرض لا يتم الوصول فيها إلى سبب عضوي لضيق التنفس، ولا يستطيع المريض أن يؤدي المجهود المعتاد بدون شكوى, وعند ذلك تدعى الحالة كضيق في التنفس بسبب دواع نفسية، وتستدعي حالة المريض تقييما من قبل طبيب نفسي متخصص

وأما الحموضة فإنها قد تسبب كحة وسعالا في الصباح إن كان ارتجاع حموضة المعدة إلى أعلى المريء، ومن ثم إلى القصبات مسببا تخريشا وكحة مع بلغم، وتتحسن الأعراض إن أخذ المريض مضادات الحموضة وتسمى هذه (Gastresophagealk reflux)، (GERD)، وهذه يشخصها طبيب الجهاز الهضمي.

لذلك أرى أن تراجع طبيب الجهاز الهضمي فقد يكون الأمر كله في هذا الارتجاع للحموضة مسببا كل هذه الأعراض طالما أن الصدر سليم.

والله الموفق.
5‏/3‏/2013 تم النشر بواسطة Naf MAFIA (NAy Ef).
3 من 3
هناك مجموعة من الامراض يمكن ان تسبب ضيق التنفس اهمها امراض الجهاز التنفسي حيث ان الاصابة بانواع عدة من امراض الصدر يمكن ان يؤدي الى صعوبة التنفس وضيقه خاصة امراض الربو الذي يسبب كثرة السعال واصدار صوت مسموع من الصدر ومن الامراض المرتبطة ايضا بضيق التنفس احتمال حدول التهاب القصبات المزمن وهذا النوع من المرض يوجد عند كبار السن خاصة والمدخنين ومن الامراض التي لها علاقة ايضا بضيق التنفس وصعوبته احتمال حدوث التليف الرئوي والجلطات الرئوية وانتفاخ الصدر كلها امراض يمكن ان تسبب صعوبة التنفس ومن الضروري القيام بالفحوصات اللازمة للوقوف على سبب حدوث هذا الضيق في الصدر واحيانا قد يتطلب الامر اجراء فحوصات متقدمة كالاشعة المقطعية وقياس وظائف التنفس عند القيام بمجهود .
وهناك امراض اخرى غير امراض الصدر يمكن ان ينتج عنها حدوث صعوبة في التنفس كامراض القلب ويظهر اثر مرض القلب على التنفس خاصة اثناء بذل جهد معين وتختفي هذه الصعوبة عند ايقاف المجهود واخذ قسط من الراحة وهناك بعض الحالات المتقدمة كـأمراض الشرايين التاجية يمكن ان تسبب صعوبة التنفس حتى لو كان الشخص لم يبذل جهدا معينا ومثل هذه الحالة يمكن ان ينتج عنها او يصحبها حدوث الم في الصدر وعدم الانتظام في ضربات القلب.
وفي حالة مرض القلب المسبب لضيق التنفس من الضروري القيام بالفحوصات اللازمة لتشخيص السبب فقد يكون الامر مرتبط بحدوث هبوط في القلب وقد يكون بسبب امراض في شرايين القلب او أن السبب عائد الى عدم انتظام ضربات القلب ومن الضروري فحص درجة ضخ الدم الى القلب وهناك فحوصات أخرى كعمل تخطيط القلب لمعاينة القلب والنظر في مسبب ضيق التنفس الناتج.
ويمكن لفقر الدم ايضا ان تكون له علاقة بالامر فنقص كريات الدم الحمراء يمكن ان يؤدي الى نقص كمية الاكسجين في الجسم ومن الامراض ايضا احتمال الاصابة بمرض الكلى المزمن والكبد المتقدم حيث مثل هذه الامراض يمكن ان تسبب صعوبة الشخص في التنفس ايضا ومن الضروري القيام بالفحوصات اللازمة لمثل هذه الامراض.
وليس شرطا ان يكون الشخص الذي يعاني ضيقا في التنفس يعاني من أي مرض من الامراض التي سبق ذكرها فقد يكون الامر عائد الى ان الشخص لا يمارس القدر الكافي من الرياضة وحياته وروتينه اليومي لا يتكون من أنشطة حركية فعالة هذا يمكن ان يؤدي الى ضيق التنفس ولكن بعد وضع الشخص لبرنامج رياضي سيجد أن حالة ضيق التنفس تختفي تدريجيا ويستعيد لياقته بمرور الوقت .
وهناك بعض الحالات من ضيق التنفس راجع الى الحالة النفسية حيث أنه ان لم يجد الطبيب أي سبب عضوي سبب ضيق التنفس فقد يكون السبب نفسي وفي هذه الحالة من المستحب اللجوء الى طبيب نفسي لتقييم الحالة وعلاجها.
5‏/3‏/2013 تم النشر بواسطة اسلامي ديني .. (اللهم ارحمنـا واعـفُ عنـّا).
قد يهمك أيضًا
ماهي الإسعافات الأولية للحد من أزمة الربو؟
يعانى متسلقو الجبال العالية من ضيق التنفس و الدوار والصداع عند صعود الجبال العالية (فسر)
ضيق في التنفس
ضيق التنفس
انا عاني من ضيق في التنفس بدون صوت في النفس ويزيد مع الجهد
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة