الرئيسية > السؤال
السؤال
ما أجمل شعر قيل في مدح عمر بن الخطاب رضي الله عنه ؟
الشعر | الإسلام 17‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة اضسثسس (حسن الصبار).
الإجابات
1 من 9
ما منْ حديث ٍ به المُخـْتار يفـْتخرُ
الاّ وكُنْت الذي يعْنيه يا عُمــــــرُ

والسابقينَ من الأصحاب، ما نقص
عَهْدا، ولا خالفوا أمْراً به أ ُمـــــروا
كواكبٌ في سماء المجدِ لامِعَـــــة ٌ
جباههُمْ تنحَني لله والغـُـــــــــرر

يا راشداً هَـزَّتْ الأجيال سيرَتُـــهُ
وبالميامين حصرا ً تشْمَخُ السِيَرُ

في روضةِ الدين أنهارٌ فضائلُكَ الـ
كُبرى بها الدهرُ والأزمانُ تنغمرُ

ضجّتْ قُريشٌ وقدْ سفـّهْتَ في علن ٍ
أصنامَها وبدا يعْتامُها الخطـــــــــرُ

أقبلْت أذ أدبروا،،أقدمت إذ ذُعروا
وفـّيْتَ إذ غدروا،، آمنْت إذ كفـَروا

لك السوابقُ لا يحظى بها أحــدٌ
ولمْ يَحُز ْ مثلـَها جنُّ ولا بشــرُ
فحينَ جفـّتْ ضروعُ الغيم قـُلتَ لهُمْ:
صلـّوا سيَنـْزلُ منْ عليائه المَطَـــرُ

سَنَنْتَها سُنّة ً بالخير عامــــــــرة ً
ففي الصلاة ِ ضلال ِ الشـّر ِ ينْحسرُ

عام الرمادة ِ أشبعتَ الجياع َ ولمْ
تُسـْرفْ، وقد نعموا بالخير ِ وازدهرو

وَقـَفـْتَ تدْرأ ُ نَهـاّزا ً ومُنْتفعــــاً
فما تطاولَ طمّاعٌ ومُحْتـــــكرُ

تجسَدَ العدْلُ في أمْر ٍ نهضتَ به
ولم يزل عطرُهُ في الناس ينتشرُ

وأنت كلُ عظيم فيك يُختصرُ
كمْ قلتَ رأيا حصيفا ً وانتفضتَ لهُ
ووافقتـْكَ به الآياتُ والســُوَرُ
17‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة مظلوم في حياتي1 (Oryoken Adoolke).
2 من 9
مقتطفات من قصيدة الفاروق عمر
لشاعر النيل
حافظ ابراهيم

حسب القوافي و حسبي حين ألقيها **** أني إلى ساحة الفاروق أهديها
لاهم هب لي بيانا أستعين به **** على قضاء حقوق نام قاضـيها
قد نازعتني نفسي أن أوفيها **** و ليس في طوق مثلي أن يوفيها
فمر سري المعاني أن يواتيني **** فيها فإني ضعيف الحال واهيها

(إسلام عمر )

رأيت في الدين آراء موفقـة **** فأنـزل الله قرآنـا يزكيـها
و كنت أول من قرت بصحبته **** عين الحنيفة و اجتازت أمانيها
قد كنت أعدى أعاديها فصرت لها **** بنعمة الله حصنا من أعاديها
خرجت تبغي أذاها في محمدها **** و للحنيـفة جبـار يواليـها
فلم تكد تسمع الايات بالغة **** حتى انكفأت تناوي من يناويـها
سمعت سورة طه من مرتلها **** فزلزلت نية قد كنت تنويـها
و قلت فيها مقالا لا يطاوله **** قول المحب الذي قد بات يطريها
و يوم أسلمت عز الحق و ارتفعت **** عن كاهل الدين أثقالا يعانيها
و صاح فيها بلال صيحة خشعت **** لها القلوب ولبت أمر باريها
فأنت في زمن المختار منجدها **** و أنت في زمن الصديق منجيها
كم استراك رسـول الله مغتبطا **** بحكمـة لـك عند الرأي يلفيـها

(مثال من زهده)

يا من صدفت عن الدنيا و زينتها **** فلم يغرك من دنياك مغريها
ماذا رأيت بباب الشام حين رأوا **** أن يلبسوك من الأثواب زاهيها
و يركبوك على البرذون تقدمه **** خيل مطهمة تحـلو مرائيـها
مشى فهملج مختالا براكبه **** و في البراذين ما تزها بعاليـها
فصحت يا قوم كاد الزهو يقتلني **** و داخلتني حال لست أدريها
و كاد يصبو إلى دنياكم عمر **** و يرتضي بيـع باقيه بفانـيها
ردوا ركابي فلا أبغي به بدلا **** ردوا ثيابي فحسبي اليوم باليها


(مثال من رحمته )

و من رآه أمام القدر منبطحا **** و النار تأخذ منه و هو يذكيها
و قد تخلل في أثناء لحيته **** منها الدخان و فوه غاب في فيها
رأى هناك أمير المؤمنين على **** حال تروع لعمر الله رائيها
يستقبل النار خوف النار في غده **** و العين من خشية سالت مآقيها

(مثال من تقشفه و ورعه )

إن جاع في شدة قومٌ شركتهم **** في الجوع أو تنجلي عنهم غواشيها
جوع الخليفة و الدنيا بقبضته **** في الزهد منزلة سبحان موليها
فمن يباري أبا حفص و سيرته **** أو من يحاول للفاروق تشبيها
يوم اشتهت زوجه الحلوى فقال لها **** من أين لي ثمن الحلوى فأشريها
لا تمتطي شهوات النفس جامحة **** فكسرة الخبز عن حلواك تجزيها
و هل يفي بيت مال المسلمين بما **** توحي إليك إذا طاوعت موحيها
قالت لك الله إني لست أرزؤه **** مالا لحاجة نفـس كنـت أبغـيها
لكن أجنب شيأ من وظيفتنا **** في كل يوم على حـال أسويـها
حتى إذا ما ملكنا ما يكافئـها **** شـريتـها ثـم إنـي لا أثنـيها
قال اذهبي و اعلمي إن كنت جاهلة **** أن القناعة تغني نفس كاسيها
و أقبلت بعد خمس و هي حاملة **** دريهمات لتقضي من تشهيها
فقال نبهت مني غافلا فدعي **** هذي الدراهم إذ لا حق لي فيها
ويلي على عمر يرضى بموفية **** على الكفاف و ينهى مستزيدها
ما زاد عن قوتنا فالمسلمين به **** أولى فقومي لبيت المال رديها
كذاك أخلاقه كانت و ما عهدت **** بعـد النبـوة أخلاق تحـاكيها

(مثال من هيبته )

في الجاهلية و الإسلام هيبته **** تثني الخطوب فلا تعدو عواديها
في طي شدته أسرار مرحمة **** تثني الخطوب فلا تعدو عواديها
و بين جنبيه في أوفى صرامته **** فـؤاد والـدة تـرعى ذراريـها
أغنت عن الصارم المصقول درته **** فكم أخافت غوي النفس عاتيها
كانت له كعصى موسى لصاحبها **** لا ينزل البطل مجتازا بواديها
أخاف حتى الذراري في ملاعبها **** و راع حتى الغواني في ملاهيها
اريت تلك التي لله قد نذرت **** انشــودة لرسـول الله تهديـها
قالت نذرت لئن عاد النبي لنا **** من غزوة العلى دفي أغنيــها
و يممت حضرة الهادي و قد ملأت **** أنور طلعته أرجاء ناديها
و استأذنت و مشت بالدف و اندفعت **** تشجي بألحانها ما شاء مشجيها
و المصطفى و أبو بكر بجانبه **** لا ينكران عليها من أغانيـها
حتى إذا لاح من بعد لها عمر **** خارت قواها و كاد الخوف يرديها
و خبأت دفها في ثوبها فرقا **** منه وودت لو ان الأرض تطويها
قد كان حلم رسول الله يؤنسها **** فجاء بطش أبي حفص يخشيها
فقال مهبط وحي الله مبتسما **** و في ابتسامته معنى يواسيها
قد فر شيطانها لما رأى عمر **** إن الشياطين تخشى بأس مخزيها

(مقتل عمر)

مولى المغيرة لا جادتك غادية **** من رحمة الله ما جادت غواديها
مزقت منه أديما حشوه همم **** في ذمة الله عاليها و ماضيها
طعنت خاصرة الفاروق منتقما **** من الحنيفة في أعلى مجاليها
فأصبحت دولة الإسلام حائرة **** تشكو الوجيعة لما مات آسيها
مضى و خلـّفها كالطود راسخة **** و زان بالعدل و التقوى مغانيها
تنبو المعاول عنها و هي قائمة **** و الهادمون كثير في نواحيها
حتى إذا ما تولاها مهدمها **** صاح الزوال بها فاندك عاليها
واها على دولة بالأمس قد ملأت **** جوانب الشرق رغدا في أياديها
كم ظللتها و حاطتها بأجنحة **** عن أعين الدهر قد كانت تواريها
من العناية قد ريشت قوادمها **** و من صميم التقى ريشت خوافيها
و الله ما غالها قدما و كاد لها **** و اجتـث دوحتها إلا مواليـها
لو أنها في صميم العرب ما بقيت **** لما نعاها على الأيام ناعيها
ياليتهم سمعوا ما قاله عمـر **** و الروح قد بلغت منه تراقيـها
لا تكثروا من مواليكم فإن لهم **** مطامع بَسَمَاتُ الضعف تخفيها


منقول
http://forums.fatakat.com/thread131044‏
17‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة qadsya (rghooo gh).
3 من 9
رائعة حافظ ابراهيم -رحمه الله-

حسب القوافي و حسبي حين ألقيها **** أني إلى ساحة الفاروق أهديها
لاهم هب لي بيانا أستعين به **** على قضاء حقوق نام قاضـيها
قد نازعتني نفسي أن أوفيها **** و ليس في طوق مثلي أن يوفيها
فمر سري المعاني أن يواتيني **** فيها فإني ضعيف الحال واهيها

و راع صاحب كسرى أن رأى عمرا**** بين الرعية عطلا و هو راعيها
و عهده بملوك الفرس أن لها **** سورا من الجند و الأحراس يحميها
رآه مستغرقا في نومه فرأى **** فيه الجلالة في أسمى معانيها
فوق الثرى تحت ظل الدوح مشتملا **** ببردة كاد طول العهد يبليها
فهان في عينه ما كان يكبره **** من الأكاسر والدنيا بأيديها
و قال قولة حق أصبحت مثلا **** و أصبح الجيل بعد الجيل يرويها
أمنت لما أقمت العدل بينهم **** فنمت نوم قرير العين هانيها
17‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة KuwaitiAndProud (Kuwaiti And Proud).
4 من 9
بشر ملاك أم ملاك من بشر يجتاز بالنور الكواكب والقمر

   العدل أنت سطعت في عليائه فوق الدجى لم تبق منه ولم تذر

   ففتحت بالسيف الموحد دولة كانت تولي وجهها شطر القمر

   ونطقت بالآيات قبل نزولها فبعثت في الأرض ملائكة البشر

   وكفاك قول المصطفى لو حل بالدنيا عذاب ما نجا إلا عمر

   وكفاك انك ما رأى الشيطان انك قادم من مفرق إلا وفر

   وكفاك أنك فاتح القــدس براحتيك وكنت أول من ظفر

   وكفاك انك لم تشأ نــــزع الكنيسة حين ولاك القدر

   عفرت وجهك بالتراب مصليا في ساحة قفر لتطفئ نار شر

   وخشيت أن يبنى عليها مسجد في موضع صليت فيه على حذر

   وتركت محراب القيامة شاهدا بسماحة الفاروق أسمى من شكر

   الصمت ابلغ ما يقال ولا يقال إذا البلاغة عزها وصف القمر

   فإذا ذكرت مع الحديث أميرنا فاذكره في أدب وحدث في حذر

   فهو الإمام المستعين بربه لهموم أهل الأرض حتى من عثر

   فيقول لو عثرت بأرض بغلة لسئلت عنه يوم حشرك يا عمر

   سبحان من جعل الشدائد بين الورى وأسال ماء من حجر

   فإذا بوالد حفصة الجبار بالأيمان يهمي رحمة مثل المطر

   ويسير في الأسواق ليلا باحثا أمر الرعية جابرا من ينكسر

   فإذا بأم شفها ألم المخاض وزوجها ألما عليها ينفطر

   فتعود يا عمر الرحيم لزوجك البر المصون تصيح إني في خطر

   وتصيح بالإحسان يا زوجي أما لك في ثواب قد حباك به القدر

   فتقول زوجك في ابتهاج مرحبا بالخير نفعله سوءا يا عمر

   فتروحا إلى مخبأ الأم ترعاها وللمولود معها تحنو و تنتظر

   فتصيح زوجك فجأة بشرى لنا قد رزقت صويحبتي بمولود ذكر

   فتقول قولتك التي حفظ الزمان حروفها وأضاءت مثل الدرر

   يا ليت أمي لم تلدني لو دعا طفل صغير من جفاء أو ضرر

   هذا الذي ترك المعالي وانقضى لينال آيات التجلي بالنظر

   رجل فقير من رجال محمد فتح المشارق كلها يدعى عمر

   قصيدة لتاج الدين نوفل
17‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة آنثى آستثنآئيّه.
5 من 9
الفاروق ..
17‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة م.م.م (Mohammad KW).
6 من 9
أواه اواه إني تذكرت والذكري مؤرقة **** مجداً تليدا بايدينا اضعناه
انا اتجهت الي الاسلام في بلد     ****  تجده كالطير مقصوصا جناحاه

الي ان قال
يامن يري عمرا تكسوه بردته       ****  والزيت أدم له والكوخ مأواه
يهتز كسري علي كرسيه فرقا     ****  وملوك الروم تخشاه

وقول حافظ ابراهيم
أمنت لما اقمت العدل بينهم  **** فنمت قرير العين هانيها

وقال اخر
أيا عمر الفاروق هل عودة  **** فإن جيوش الروم تنهي وتأمر
رفاقك الابطال شدو سروجهم **** وجيشك في حطين صلو وكبرو
17‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة زياد مهنا.
7 من 9
إنى لا أحفظ شعرا لكنى أقول
المواقف العظام، والأحداث الجسام، هي التي تبين معادن الرجال. ولا أظننى أوفي الجبل الأشم حقه. لله در ضياغم ملىء الدنى ...بعظائم الأعمال فيها قاموا
ما أقول في وصف ما قاموا..... به عجز البيان وجفت الأقلام.
17‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة أسد الفلوجة.
8 من 9
أنا عن نفسي بحب سيدنا عمر جدااااا هذا ليس رجلا فقط بل الرجولة هى اللى تنتمي إليه
عظيم في تواضع
متواضع في عظمة
أنا شايف إن الاجابات مستوفيه وأنا لن أزيد على الأفاضل لكن هسطر موقف لسيدنا عمر مع شاعر اسمه الحطيئة وكان شاعرا هجاءا يعنى طويل اللسان سليط
الحطيئة قال شعر هجاء في الزبرقان فاشتكى الزبرقان لسيدنا عمر فدعا سيدنا عمر سيدنا حسان بن ثابت (شاعر الرسول) فأسمعه ابيات الشعر
وسأله أتراه هجاه ؟؟ قال نعم وسلح عليه
فحبسه سيدنا عمر فاستعطفه الحطيئة في ابيات شعر قال:
ماذا تــقــول لأفــراخ بـذي مـرخ *****زغب الحواصل لا مـاء ولا شجـر
ألقيت كاسبهم في قعـر مظـلمـة ***** فاغفر عليك سـلام الله يـا عمـر
انت الامام الذي من بعد صاحـبه ***** القت اليك مقاليد النهى البشر
مـا آثـروك بهـا اذ قــدمـوك لـهـا ***** لا بل لانفسهم قد كانـت الاثـر
فبكى سيدنا عمر وقال له
فإياك والمقذع من القول .
فقال الحطيئة : وما المقذع ؟
قال عمر : أن تخاير بين الناس فتقول فلان خير من فلان وآل فلان خير من آل فلان .
قال الحطيئة : فأنت والله أهجى مني .
ثم قال له عمر :
والله لولا أن تكون سُنّة لقطعت لسانك .
فاشترى عمر منه
أعراض المسلمين بثلاثة آلاف درهم، وأخذ عليه عهداً ألا يهجو أحداً
ومن بعدها لم يهجو احدا فلما لم يستطع هجاء احد هجا نفسه لان الهجاء في طبع
المستفاد من القصة مدى عمق وتفهم وعقلانية وعدالة سيدنا عمر
حتى شاعر الهجاء نفسه وقف أمامه ومدى عبقريته ولم يفهم كلمة وسأله عنها
ماالمقذع؟؟
اللهم اجمعنا بالرسول وصحابته
آمين
19‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة أنا الثريا (sameh kawkap).
9 من 9
لايمكن لبيت شعر أن يوفي هذا الرجل العظيم حقه
20‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة لكل سؤال حل.
قد يهمك أيضًا
برأيك : ما أجمل بيت شعر قرأته للمتنبي ؟
ما اجمل بيت شعر قيل ومن قاله ؟
من أفضل من مدح الرسول -صلى الله عليه وسلم- بشعره؟
من الشاعر؟
رسائل مدح في بنت
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة