الرئيسية > السؤال
السؤال
ما الفرق بين اليوم عند الله ( بخمسين الف سنه ) ويوم ( بألف سنه ) مما تعدون ؟
الفقه | الإسلام 17‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة mon.
الإجابات
1 من 9
الفرق يعلمه الله وحدة ياعنى وحده الذى يعلم عدد السنين والحساب فيه ايام بخميسن الف سنه واخرى بالف مما نحسب ..
17‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة لله الحمد.
2 من 9
ربما المقصود بالايات هي توضيح ان هناك فروق في طول الوقت بين الايام المحدده في الايات لبني ادم

يعني علشان يقرب الله المسئله لبني ادم والا فالوقت عند الله لا يحسب (( الخلود الابدي له عز وجل ))

هذا والله اعلم
17‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة بدون اسم.
3 من 9
لو قال شخص بأنه يعلم الفارق لأقسمت لك بأنه كذاب يفتري على الله كذبا فلا هذا نعلم ما هو و لا هذا نعلم ما هو و لو علمها شخص حقا فهو أهدى و اعلم من الصحابة الذين سئلوا عنها فلم يجيبوا لعدم معرفتهم
15‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة M.Q.
4 من 9
MRCAT007
11‏/5‏/2010 تم النشر بواسطة MRCAT007.
5 من 9
علمها عند ربى
11‏/5‏/2010 تم النشر بواسطة MRCAT007.
6 من 9
بسم الله الرحمن الرحيم .عندما قال الله تعالى فى كتابه العزيز (ان يوما عند ربك كالف سنة مما تعدون )كان المقصودبها سرعة الضوء الذى اكتشفها اينشتاين فى نظرية النسبية العامة والخاصة والتى تكلم عنها الدكتور محمد دودح  والتى تمت الموافقة عليها فى مؤتمر الملك فهد فى الرياض سنة 1983 لان الله عندما يقول مما تعدون فانه يخاطب عقولنا نحن البشر اى بالسنين التى نعدها نحن ولكن عندما قال (يصعد اليه الملائكة والروح فى يوم مقداره خمسين الف سنة )لم يقل مما (تعدون) لاننا لم نرى الروح او الملائكة ولا نعلم ما هى سرعتهم هل هى اكبر ام اصغر من سرعة الضوء وهى اخر سرعة توصل الانسان لمعرفتها حتى الان ولكن عند حساب الالف سنة  كما حسبها العلماء الافاضل وجد انها تعادل يوم واحد بسرعة الضوء وللعلم الضوء الوحيد الذى له السرعة المطلقة فى الفراغ بجميع الوانه واشعاعاته والله اعلم وارجو من جميع الاخوة القراءة والاطلاع قبل ان نفتى بغير علم حتى لا نتبوء مقعد فى جهنم كما قال الرسول صلوات الله وسلامه علية(من افتى الناس بغير علم فليتبوء مقعده فى جهنم)صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم ..مش نقول يوم شمسى ويوم قمرى ويوم كوكب العزاب  من اين اتيت بكوكب العزاب هذا يا اخ فيصل هدانا الله  واياك الى طريق الصواب.... والسلام على من اتبع الهدى
25‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
7 من 9
أدعوكم إلى هذه الصفحة القيمة التي تعنى بمثل هذه المسائل
http://AynAllah.com
http://facebook.com/aynallah‏
2‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
8 من 9
للرفع والفائدة.


أبو مصعب محمد سليمان مقيم بالرياض يقول أرجو إيضاح معنى هاتين الآيتين وهل بينهما تعارض الآية الأولى من سورة السجدة يقول الله تعالى (يُدَبِّرُ الأَمْرَ مِنْ السَّمَاءِ إِلَى الأَرْضِ ثُمَّ يَعْرُجُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ أَلْفَ سَنَةٍ مِمَّا تَعُدُّونَ) والآية الثانية من سورة المعارج إذ يقول الله تعالى (تَعْرُجُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ خَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ)؟


فأجاب رحمه الله تعالى: قبل الإجابة على هذا السؤال أود أن أبين أنه ليس في كتاب الله ولا في ما صح عن رسول صلى الله عليه وسلم تعارض أبداً وإنما يكون التعارض فيما يبدو للإنسان ويظهر له إما لقصور في فهمه أو لنقص في علمه وإلا فكتاب الله وما صح عن رسوله صلى الله عليه وسلم ليس فيهما تعارض إطلاقاً قال الله تعالى (أَفَلا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلافاً كَثِيراً) فإذا بدا لك أيها الأخ شيء من التعارض بين آيتين من كتاب الله أو حديثين عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أو بين آية وحديث فأعد النظر مرة بعد أخرى فسيتبين لك الحق ووجه الجمع فإن عجزت عن ذلك فاعلم أنه إما لقصور فهمك أو لنقص علمك ولا تتهم كتاب الله عز وجل و ما صح عن رسوله صلى الله عليه وسلم بتعارض وتناقض أبدا وبعد هذه المقدمة أقول :

إن الآيتين اللتين أوردهما السائل في سؤاله وهما قوله تعالى في سورة السجدة (يُدَبِّرُ الأَمْرَ مِنْ السَّمَاءِ إِلَى الأَرْضِ ثُمَّ يَعْرُجُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ أَلْفَ سَنَةٍ مِمَّا تَعُدُّونَ) وقوله في سورة المعارج (تَعْرُجُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ خَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ) الجمع بينهما أن آية السجدة في الدنيا فإنه سبحانه وتعالى يدبر الأمر من السماء إلى الأرض ثم يعرج إليه في يوم كان مقدار هذا اليوم الذي يعرج إليه الأمر مقداره ألف سنة مما نعد لكنه يكون في يوم واحد ولو كان بحسب ما نعد من السنين لكان عن ألف سنة وقد قال بعض أهل العلم إن هذا يشير إلى ما جاء به الحديث عن النبي عليه الصلاة والسلام (أن بين السماء الدنيا والأرض خمسمائة سنة) فإذا نزل من السماء ثم عرج من الأرض فهذا ألف سنة وأما الآية التي في سورة المعارج فإن ذلك يوم القيامة كما قال تعالى (سَأَلَ سَائِلٌ بِعَذَابٍ وَاقِعٍ (1)لِلْكَافِرينَ لَيْسَ لَهُ دَافِعٌ (2) مِنْ اللَّهِ ذِي الْمَعَارِجِ (3) تَعْرُجُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ) فقوله (تَعْرُجُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ) هذه لقوله (الْمَعَارِجِ) وقوله (في يوم) ليس متعلقاً بقوله تعالى (الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ إِلَيْهِ) لكنه متعلق بما قبل ذلك وقوله (بِعَذَابٍ وَاقِعٍ (1) لِلْكَافِرينَ لَيْسَ لَهُ دَافِعٌ (2) مِنْ اللَّهِ ذِي الْمَعَارِجِ (3) تَعْرُجُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ خَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ) فيكون هذا العذاب الذي يقع للكافرين في هذا اليوم الذي مقداره خمسين ألف سنة وهو قوله (لَيْسَ لَهُ دَافِعٌ (2) مِنْ اللَّهِ ذِي الْمَعَارِجِ (3) تَعْرُجُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ إِلَيْهِ) هي جملة معترضة وبهذا تكون آية المعارج في يوم القيامة وقد ثبت في صحيح مسلم من حديث أبي هريرة في قصة مانع الزكاة (أنه يحمى عليها في نار جهنم فيكوى بها جنبه وجبينه وظهره كلما بردت أعيدت في يوم كان مقداره خمسين ألف سنة) فتبين بهذا أنه ليس بين الآيتين شيء من التعارض لاختلاف محلهما والله أعلم.

فتاوى نور على الدرب للشيخ بن عثيمين رحمه الله
26‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة الكنز الحقيقي.
9 من 9
تتدبروا جيدا

الالف السنه التي يدبر الله فيها الامر من السماء الى الارض و ثم يعرج اليه
المكان السماء ثم الارض ويعودون الى السماء


الخمسين الف سنه التي يعرج فيها الملائكه

من اين يعرجون والى اين يذهبون هذا المسافه خمسين الف سنه

وهذا العروج يكون في يوم القيامه عندما تكون السماء كالمهل والجبال كالعهن والله اعلم

( الاجابه ليس له مصدر ولا يستدل بها ) واستغفر الله
25‏/10‏/2013 تم النشر بواسطة الأعرابي 109.
قد يهمك أيضًا
ويوم عند ربك كألف سنة مما تعدون-محمد راتب النابلسى
أبنيْ العزيزْ أعدك أن .............. كي تكون الأفضل/ (بماذا تعدون أبنائكم )؟؟‏
هل هتصومو ولا ذي كل سنه
هلا صيام عرفه سنه او واجب ؟
اليوم عيد الربيع (شم النسيم ) كل سنه وانتم طيبين ^_^
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة