الرئيسية > السؤال
السؤال
هل يجوز البكاء على الميت يعد وفاته بفتره
هل يجوز ان ابكي على ابنائي المتوفين عندما اتذكرهم لاني كثير احبس دموعي  والان احس بتعب نفسي وارغب بالبكاء لاكني اخاف ان يضيع اجري
الفقه 31‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة sh_sh32.
الإجابات
1 من 11
البكاء مافيهوش حاجة

بس الصراخ يؤلمهم والنواح واللطم مكروهين جدا
31‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة H a m a d a.
2 من 11
ممكن علشان تفك عن نفسك الله يصبرك ويعينك
31‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة mido_it (Mohammed Ali).
3 من 11
ان العين لتدمع وان القلب ليحزن وانا على فراق........ لمحزونون
هذا كلام سيد الخلق صلى الله عليه وسلم
31‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
4 من 11
البكاء غريزة انسانية
والدموع بتغسل الذنوب
31‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة غرنوق.
5 من 11
ابكي عادي طلع الي في داخلك وترتاح نفيساً
31‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
6 من 11
سؤال غريب وهل يملك الانسان نفسه امام فقد عزيز ؟ نبكي ولكن لا نقول الا ما يرضي ربنا
31‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة اوس العربي (Aoss Arabi).
7 من 11
ان احساس البكاء طبيعي لدى الانسان , وفقد عزيز دليل على المعزة الكبيرة في القلب , وان قراءة الفاتحة او ايات من الكتاب الكريم سوف يريح النفس وتزيد من ايمانك بالله العزيز الجليل , والله يرحم ابنائكك و المسلمين .واضيف مقولة (( اعوذ من قلب لا يخشع وعين لا تدمع ))
31‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة moaid.
8 من 11
والصالقة: هي التي ترفع صوتها عند المصيبة ، والحالقة: هي التي تحلق شعرها عند المصيبة ، والشاقة: هي التي تشق ثوبها عند المصيبة.
31‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة نبيل - القدس.
9 من 11
البكاء لايمكن ان توقفة وان تجعل لة حد
اما الصراخ ولطم وغيرها فانها لاتجوز
31‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة azooooo.
10 من 11
ويجوز البكاء على الميت لقول أنس  رأيت النبي صلى الله عليه وآله وسلم وعيناه تدمعان وقال: إن الله لا يعذب بدمع العين ولا بحزن القلب ولكن يعذب بهذا -وأشار إلى لسانه- أو يرحم  متفق عليه .

http://moshao7.eb2a.com/vb/index.php?styleid=2



--------------------------------------------------------------------------------
البكاء أمر يغلب الإنسان. في حديث أسامة لما رُفع إلى النبي -صلى الله عليه وسلم- ابن بنته ونفسه تتقعقع فاضت عيناه يعني دمعت وقال:  هذه رحمة جعلها الله في قلوب عباده, وإنما يرحم الله من عباده الرحماء  . وفي حديث سعد , لما مرض سعد بن عبادة زاره النبي -صلى الله عليه وسلم- وهو مريض قد اشتد مرضه، بكى النبي -صلى الله عليه وسلم- فلما رأى الصحابة بكاءه بكوا ثم قال:  ألا تسمعون! إن الله لا يعذب بدمع العين ولا بحزن القلب, ولكن يعذب بهذا أو يرحم  يعني لسانه.
هكذا أخبر أن دمع العين أمر يغلب كذلك حزن القلب، ولما مات ابنه إبراهيم بكى أيضا، وقال:  العين تدمع, والقلب يحزن, ولا نقول إلا ما يرضي ربنا وإنا بفراقك يا إبراهيم لمحزونون  فدلَّ على أن البكاء أمر غالب, فلا يُؤاخذ به، وفيه رحمة للميت, وإذا قويت نفسه، وتجلَّد ولم يغلبه البكاء فهو أفضل، ولكن إذا غلب فإن ذلك دليل على الرحمة. نعم.
4‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة إبن مشوح (saad saed).
11 من 11
الله يرحمهم ويرحم جميع موتى المسلمين



أخي الكريم \ اختي الكريمة

قولوا  معي

(( أستغفر الله العظيم التواب الرحيم لذنبي وللمسلمين والمسلمات وللمؤمنين وللمؤمنات الأحياء منهم والأموات إلي يوم الدين ))
28‏/11‏/2010 تم النشر بواسطة 2011 EBRAHIM.
قد يهمك أيضًا
هل يجوز الذبح للميت بعد وفاته مباشرة
هل يجوز البكاء في أول يوم للميت ؟ و أتمنى منكم الدعاء لجدي داوود ...
هل يجوز وضع القرآن مع الانسان في القبر؟
هل يجوز للراجـــــــــــــــــــــــــــــــــل يبكى مثل الاطفال؟؟ ولا يكفى دمعتين ؟؟؟
هل يجوز على الميت غير الرحمة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة