الرئيسية > السؤال
السؤال
في أي سنة ولد وتوفي أبو طالب عم الرسول ؟ وهل أسـلم ؟
التوحيد 30‏/11‏/2010 تم النشر بواسطة zir salem.
الإجابات
1 من 2
وفاته

توفي أبو طالب نتيجة المرض والمعناة في شعب أبو طالب مدافعا ومحاميا عن رسول الله (ص) وكان ذالك قبل الهجرة بثلاث سنوات فحزن الرسول لفقده حزنا شديدا حيث فقد بفقده المحامي المخلص والعم الناصح فجعل عام وفاته عام حداد وحزن فسمي عام وفاته عام الحزن وأمر ابنه علي ابن ابي طالب بتجهيزه ودفن بالحجون بمكةالمكرمة*******أبوطالب
هو عم الرسول ،اسمه عبد مناف بن عبدالمطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي بن كلاب ،من قبيلة قريش كنيته أبوطالب, وقد غلبت عليه هذه الكنية حتى لم يعرف أن أحدا كان يناديه بعبد مناف أبدا، وأمه هي فاطمة بنت عمرو من بني مخزوم.

خلف أبو طالب أباه عبدالمطلب الذي كان أحد سادة قريش في المكانة والوجاهة، ولكن ضيق حالته المالية جعله يكل إلى أخيه العباس شأن السقاية وأعباءها نظرًا لما كان له من ثراء واسع.و كان عبد المطلب أول من طيّب غار حراء بذكر الله، فإذا استهل رمضان صعد حراء وأطعم المساكين ورفع من مائدته إلى الطير والوحوش في رؤوس الجبال. مما يؤثر عن حكمته وحسن تقديره أنه كان أول من سن القسامة في العرب قبل الإسلام وذلك في دم عمرو بن علقمة، ثم جاء الإسلام وأقرها.**********كفالته للرسول

كان أبو طالب الأخ الشقيق الوحيد لعبدالله والد النبي. وقد عهد إليه والده عبدالمطلب بكفالة محمد.

حماية أبي طالب لرسول الله

ولما رأت قريش أن رسول الله صلى الله عليه وسلم يتزايد أمره ويقوى، ورأوا ما صنع أبو طالب به. مشوا إليه بعمارة بن الوليد. فقالوا : يا أبا طالب، هذا أنهد فتى في قريش وأجمله. فخذه وادفع إلينا هذا الذي خالف دينك ودين آبائك فنقتله فإنما هو رجل برجل. فقال بئسما تسومونني، تعطوني ابنكم أربيه لكم وأعطيكم ابني تقتلونه ؟ فقال المطعم بن عدي بن نوفل : يا أبا طالب قد أنصفك قومك، وجهدوا على التخلص منك بكل طريق. قال والله ما أنصفتموني، ولكنك أجمعت على خذلاني. فاصنع ما بدا لك.

وقال أشراف مكة لأبي طالب إما أن تخلي بيننا وبينه فنكفيكه. فإنك على مثل ما نحن عليه أو أجمع لحربنا. فإنا لسنا بتاركي ابن أخيك على هذا، حتى نهلكه أو يكف عنا، فقد طلبنا التخلص من حربك بكل ما نظن أنه يخلص. فبعث أبو طالب إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال له يا ابن أخي، إن قومك جاءوني، وقالوا كذا وكذا، فأبق علي وعلى نفسك، ولا تحملني ما لا أطيق أنا ولا أنت. فاكفف عن قومك ما يكرهون من قولك. فقال صلى الله عليه وسلم والله لو وضعوا الشمس في يميني والقمر في يساري، ما تركت هذا الأمر حتى يظهره الله أو أهلك في طلبه فقال امض على أمرك، فوالله لا أسلمك أبدا ودعا أبو طالب أقاربه إلى نصرته فأجابه بنو هاشم وبنو المطلب، غير أبي لهب، وقال أبو طالب

والله لن يصلوا إليك بجمعهم

حتى أوسد في التراب دفينا

فاصدع بأمرك ما عليك غضاضة

وأبشر وقر بذاك منك عيونا

ودعوتني، وعرفت أنك ناصحي

ولقد صدقت، وكنت ثم أمينا

وعرضت دينا قد عرفت بأنه

من خير أديان البرية دينا

لولا الملامة أو حذار مسبة

لوجدتني سمحا بذاك مبينا


وأبيض يستسقى الغمام بوجه **** ثمال اليتامى عصمة للأرامل

يلوذ به الهلاك من آل هاشم **** فهم عنده في نعمة وفواضل

وميزان عدل لا يخيس شعيرة **** ووزان صدق وزنه غير عائل وبناء على ما تقدم  :

ان ابا طالب من اهل الجنة ومسلم: 1- من رب الرسول ومن هنا يتأكد لنا انه مسلم ودليل القاطع ان اخاه عبد الله كان مسلما حنفيا على دين جده ابراهيم اي ان مناف جد الرسول صلى الله عليه كان مسلما 2- ان اداب البيت الذي اتى منه الإسلام بيت طاهر وإلا كان الإسلام انتهى اللهم اشهد ان بين الحق والباطل شعرة للمناق*****أبنائه

   * طالب بن أبي طالب
   * عقيل بن أبي طالب
   * جعفر بن أبي طالب
   * علي بن أبي طالب
   * فاختة بنت أبي طالب
   * جمانة بنت أبي طالب

وكان كل واحد منهم أكبر من الذي يليه بعشر سنين. فيكون طالب اسن من علي بثلاثين سنه، وبه كان يكنى أبوه وامهم جميعا فاطمة بنت اسد بن هاشم وهي أول هاشمية ولدت لهاشمي وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يدعوها امي لانها ربته. وكانت من السابقات إلى الإسلام ولما توفيت صلى عليها النبي صلى الله عليه وسلم ودخل قبرها وترحم عليها.*******************رقـم الفتوى : 8306
عنوان الفتوى : أبو طالب مات كافراً
تاريخ الفتوى : السبت 5 ربيع الأول 1422 / 28-5-2001
السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
فضيلة الشيخ:
هل مات أبو طالب عم الرسول صلى الله عليه وسلم كافرا أم مسلما وكيف ذلك؟ علماً أن زوجته فاطمة بنت أسد من أوائل الداخلين في الإسلام وكيف سمح الرسول صلى الله عليه وسلم ببقائها على ذمته لحين وفاته. والسلام عليكم
الفتوى

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن أبا طالب عم رسول الله صلى الله عليه وسلم مات كافراً، لا يوجد في ذلك خلاف معتبر بين أهل العلم، وقد روى البخاري ومسلم وأحمد والترمذي والنسائي عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: لما حضرت وفاة أبي طالب أتاه رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال: "يا عماه قل لا إله إلا الله، أشهد لك بها يوم القيامة"، فقال: لولا أن تعيرني قريش يقولون: ما حمله عليه إلا جزع الموت، لأقررت بها عينك، ولا أقولها إلا لأقر بها عينك، فأنزل الله عز وجل: (إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء وهو أعلم بالمهتدين).
وهكذا قال عبد الله بن عباس وابن عمر ومجاهد والشعبي وقتادة: إنها نزلت في أبي طالب، حين عرض عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يقول: لا إله إلا الله.
وروى البخاري من حديث عباس بن عبد المطلب أنه قال: قلت للنبي صلى الله عليه وسلم ما أغنيت عن عمك، فإنه كان يحوطك ويغضب لك قال: "هو في ضحضاح من نار، ولولا أنا لكان في الدرك الأسفل من النار".
وروى مسلم في صحيحه عن أبي سعيد أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم ذكر عنده عمه فقال: "لعله تنفعه شفاعتي يوم القيامة فيجعل في ضحضاح من نار يبلغ كعبيه يغلي منه دماغه".
وفي رواية: "تغلي منه أم دماغه".
وروى مسلم من حديث ابن عباس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "أهون أهل النار عذاباً أبو طالب، وهو منتعل بنعلين يغلي منهما دماغه".
وأما سماحه صلى الله عليه وسلم ببقاء فاطمة بنت أسد في عصمة أبي طالب، فإن ذلك كان قبل تحريم بقاء المؤمنات تحت الكفار، لأن أبا طالب مات عام الحزن، وهو قبل الهجرة بثلاث سنين، وتحريم بقاء المؤمنات في عصم الكفار نزل في صلح الحديبية عام ستة من الهجرة.
أخرج الشيخان عن المسور ومروان بن الحكم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لما عاهد كفار قريش يوم الحديبية جاءت نساء من المؤمنات، فأنزل الله: (يا أيها الذين أمنوا إذا جاءكم المؤمنات مهاجرات...) إلى قوله تعالى: (... ولا تمسكوا بعصم الكوافر)، وأخرج الواحدي عن ابن عباس قال: إن مشركي مكة صالحوا رسول الله صلى الله عليه وسلم عام الحديبية على أن من أتاه من أهل مكة رده إليهم، ومن أتى من أهل مكة من أصحابه فهو لهم، وكتبوا بذلك كتاباً وختموه، فجاءت سبيعة بنت الحارث الأسلمية بعد الفراغ من الكتاب، والنبي صلى الله عليه وسلم بالحديبية، فأقبل زوجها وكان كافراً، فقال: يا محمد رد علي امرأتي، فإنك قد شرطت علينا أن ترد علينا من أتاك منا، وهذه طينة الكتاب لم تجف بعد، فأنزل الله هذه الآية.
فوفاة أبي طالب، ونزول تحريم بقاء المؤمنات في عصم الكفار بينهما تسع سنين. والعلم عند الله تعالى.
المفتـــي: مركز الفتوى
5‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة negmmaher (Negm Maher).
2 من 2
basraoy

الله أكبر عليكم شو بهايم يا روافض ...

ابو طالب الذي لم يدخل الإسلام بشهادة كل الملل تدخلونه بالإسلام وتتصنعون أنكم تحبوه وتحبوا آل البيت !!!

بينما ولده عقيل وأخيه العباس الذين أسلما وقاتلا مع النبي عليه الصلاة والسلام تقدحون فيهم وتخرجوهم من الإسلام !!!

والله ما أنتم إلا حميراً للمجوس ...
18‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة الصارم.المسلول (AntiShee3ah .).
قد يهمك أيضًا
ماهو اسم ابو طالب ؟ عم النبي صلى الله علية وسلم ؟
من هو عم الرسول
متى ولد الامام الشافعي ومتى توفي؟
متى أسلم مصعب بن عمير
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة