الرئيسية > السؤال
السؤال
و لا تشتروا بايات الله ثمنا" قليلا"
التاريخ | الاسلام | فلسطين | الإسلام | مصر 17‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة hasanalsheikh (حسـن الشيـخ).
الإجابات
1 من 4
القول في تأويل قوله تعالى ذكره : ( ولا تشتروا بآياتي ثمنا قليلا )

قال أبو جعفر : اختلف أهل التأويل في تأويل ذلك :

820 - فحدثني المثنى بن إبراهيم قال : حدثنا آدم ، قال : حدثنا أبو جعفر ، عن الربيع ، عن أبي العالية : " ولا تشتروا بآياتي ثمنا قليلا " يقول : لا تأخذوا عليه أجرا . قال : هو مكتوب عندهم في الكتاب الأول : يا ابن آدم ، علم مجانا كما علمت مجانا .

وقال آخرون بما :

821 - حدثني به موسى بن هارون ، قال : حدثنا عمرو بن حماد ، قال : حدثنا أسباط ، عن السدي : " ولا تشتروا بآياتي ثمنا قليلا " يقول : لا تأخذوا طمعا قليلا وتكتموا اسم الله ، وذلك الثمن هو الطمع . [ ص: 566 ]

فتأويل الآية إذا : لا تبيعوا ما آتيتكم من العلم بكتابي وآياته بثمن خسيس وعرض من الدنيا قليل . وبيعهم إياه - تركهم إبانة ما في كتابهم من أمر محمد صلى الله عليه وسلم للناس ، وأنه مكتوب فيه أنه النبي الأمي الذي يجدونه مكتوبا عندهم في التوراة والإنجيل - بثمن قليل ، وهو رضاهم بالرياسة على أتباعهم من أهل ملتهم ودينهم ، وأخذهم الأجر ممن بينوا له ذلك على ما بينوا له منه .

وإنما قلنا بمعنى ذلك : " لا تبيعوا " لأن مشتري الثمن القليل بآيات الله بائع الآيات بالثمن ، فكل واحد من الثمن والمثمن مبيع لصاحبه ، وصاحبه به مشتر : وإنما معنى ذلك على ما تأوله أبو العالية ، بينوا للناس أمر محمد صلى الله عليه وسلم ، ولا تبتغوا عليه منهم أجرا . فيكون حينئذ نهيه عن أخذ الأجر على تبيينه ، هو النهي عن شراء الثمن القليل بآياته .
17‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة عنايات الماحي (عنايات الماحي).
2 من 4
السؤال : أرجــو تفسير هذه الآية الكريمة



( وَلاَ تَشْتَرُواْ بِآيَـاتِي ثَمَناً قَلِيلاً ) البقرة ؟




الجــواب : معنـى الآيــــة الكريمة أن مـن



الناس الذين أعطاهم الله العلم بآياتـه من



يشتـري ثمناً قليلاً بهـذه الآيات أي يحابوا



النـاس في دين الله مـــن أجــل الدنيـــا أو



يحافـظ على البقـــاء أو يحافــظ على بقاء



جاهه ورئاسته من أجل الدنـيا ويـدع ديـن



الله فمثلاً يكون هناك عالماً يعلـم أن هـــذا



الشـــيء حرام ، لكـــــن لا يقول إنه حرام



يخشــى أن العامة تنصـرف عنه وتقـــول



إنــه متشدد أو يخشى أن السلطان ينقصه



مـن راتبه او ينحيه عن منصبه حيث قال



إن هــذه حرام فيذهب ويقــول إنه حـــلال



ليشتـري به ثمناً قليلاً وهو الجــاه عنـــد



العـــامـــة أو البقــاء في المنصـب عنـــد



السلـطــان ( المهم أن الآية معناها العام



أن من الناس من يدع دين الله لشــيء



من أمور الدنيا ) .



المصدر موقع الشيخ محمد العثيمين
17‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة alru7.
3 من 4
السلام عليكم
بـســم الله الـــرحـمــن الرحيـــــم

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ




السؤال : أرجــو تفسير هذه الآية الكريمة



( وَلاَ تَشْتَرُواْ بِآيَـاتِي ثَمَناً قَلِيلاً ) البقرة ؟




الجــواب : معنـى الآيــــة الكريمة أن مـن



الناس الذين أعطاهم الله العلم بآياتـه من



يشتـري ثمناً قليلاً بهـذه الآيات أي يحابوا



النـاس في دين الله مـــن أجــل الدنيـــا أو



يحافـظ على البقـــاء أو يحافــظ على بقاء



جاهه ورئاسته من أجل الدنـيا ويـدع ديـن



الله فمثلاً يكون هناك عالماً يعلـم أن هـــذا



الشـــيء حرام ، لكـــــن لا يقول إنه حرام



يخشــى أن العامة تنصـرف عنه وتقـــول



إنــه متشدد أو يخشى أن السلطان ينقصه



مـن راتبه او ينحيه عن منصبه حيث قال



إن هــذه حرام فيذهب ويقــول إنه حـــلال



ليشتـري به ثمناً قليلاً وهو الجــاه عنـــد



العـــامـــة أو البقــاء في المنصـب عنـــد



السلـطــان ( المهم أن الآية معناها العام



أن من الناس من يدع دين الله لشــيء



من أمور الدنيا ) .



المصدر موقع الشيخ محمد العثيمين
شكرا تم التقييم باذن الله
وأسأل الله لنا ولكم الثبات وحسن الختمة
17‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
4 من 4
المقصود التفسير؟

الك وحششششششششششششششششهههههههههه
18‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
انترنت الزعبي وشلتها يشرون بايات الله ثمنا قليلا " نقاطا " ؟ حلال هذا ام حرام ؟
انترنت الزعبي وشلتها يشرون بايات الله ثمنا قليلا " نقاطا " ؟ حلال هذا ام حرام ؟
كيف يكون الاستهزاء بايات الله
سؤال كيف يستدل بايات الله على استحقاقه وحده للعباده
هل نسخت ايات الجدال بايات السيف
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة