الرئيسية > السؤال
السؤال
ماهو الفرق بين المراقد والقبور
سؤال لشيعي رافضي /ولغيره من الروافض ,, لماذا تسمى أماكن دفن الأئمة مراقد
كثيرا ما نسمع بكلمة مراقد الأئمة عند الروافض
ويقصد بها أماكن دفن الموتى ممن يعظمون ويبجلون حتى من غير ألئمة
فما السر في هذه التسميه
وهل يقوم عليها دليل
ولماذا أماكن دفن عامة الرافضة تسمى مقابر

29‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
الإجابات
1 من 8
لا اعلم
29‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة عبود أبو عليم.
2 من 8
زرت مرقد ابي رحمة الله عليه ودعوت الله ان يغفر له ويدخله فسيح جناته .

عسى ان تكون فمهت اخي الوهابي
29‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
3 من 8
المراقد والقبور (تعددت الاسماء والشيء واحد) ...
29‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
4 من 8
الحمد لله ... شفت كيف سشرل حتى اخواننا السنه يوافقوننا بالاجابه فهذه اجابه الاخ (( الانباري )) توافقني تماما لافرق بين قبر ومرقد  .
 واعتقد ان الجواب من اخوننا السنه اكثر اقناع لك لانك ترفض كلامنا ... اتفقنا نحن والسنه وبقيت انت ياوهابي وحيدا هههههههه
29‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
5 من 8
نبذة مما صح في الزيارة والتوسل :



1 - قال (ص) ( من زارني بعد مماتي فكأنما زارني في حياتي ) . ( سنن الدارقطني 2 : 278 / ح 193 ).

2 - قال (ص) ( من زارني إلى المدينة كنت له شهيدا وشفيعا يوم القيامة ) . ( سنن أبي داود 1 : 12 ، وإبن أبي الدنيا كما في وفاء الوفا : 1345 ).

3 - قال (ص) : ( من زارني محتسبا إلى المدينة كان في جواري يوم القيامة ) . ( السنن الكبرى / البيهقي 5 : 245 ).

4 - قال (ص) : ( من زار قبري وجبت له شفاعتي ).

5 - قال الإمام مالك : إذا أراد الرجل أن يأتي قبر النبي (ص) فليستدبر القبلة ويستقبل النبي (ص) ويصلي عليه ويدعو . ( رؤوس المسائل / النووي ، وانظر وفاء الوفا : 1377 ).

6 - عن أصحاب الشافعي : يقف الزائر وظهره إلى القبلة ووجهه إلى الحظيرة المشرفة ، وهو قول أحمد بن حنبل . ( وفاء الوفا 1378 ).

7 - في كتاب ( العلل والسؤالات ) لعبد الله بن أحمد إبن حنبل ، قال : سألت أبي عن الرجل يمس منبر الرسول (ص) ويتبرك بمسه ويقبله ، ويفعل بالقبر مثل ذلك رجاء ثواب الله تعالى . . فقال : لا بأس به . ( وفاء الوفا : 1404 ).

8 - قال المحب الطبري : يجوز تقبيل القبر ومسه ، وعليه عمل العلماء والصالحين . ( وفاء الوفا : 1406 ).

9 - من حديث الإمام جعفر الصادق عن آبائه (ع) : أن فاطمة عليها السلام كانت تأتي قبر حمزة كل جمعة . ( تفسير القرطبي 10 : 248 ).



التوسل :



1 - في دعائه (ص) : ( اللهم بحق السائلين عليك . . . ) ( عمل اليوم والليلة / إبن السني : 82 ).



2 - قال الساوي الحنبلي في ( المستوعب ) - باب زيارة قبر النبي (ص) : ثم يأتي - الزائر - حائط القبر فيقف ناحيته ويجعل القبر تلقاء وجهه والقبلة خلف ظهره والمنبر عن يساره . ثم ذكر كيفية السلام والدعاء وفية : اللهم إنك قلت في كتابك لنبيك ( ع ) : ( ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جاؤوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول ) وإني قد أتيت نبيك مستغفرا ، فأسألك أن توجب لي المغفرة كما أوجبتها لمن أتاه في حياته . اللهم إني أتوجه إليك بنبيك (ص) . .



3 - في الصحيفة السجادية المأثورة عن الإمام السجاد علي بن الحسين ( ع ) : ( وخلصني يا رب بحق محمد وآل محمد من كل غم ) . ( الدعاء رقم 30 ).



4 - قال أبو علي الخلال شيخ الحنابلة : ما همني أمر فقصدت قبر موسى بن جعفر فتوسلت به إلا سهل الله تعالى لي ما أحب . ( تاريخ بغداد 1 : 120 ).



5 - قال الإمام الشافعي : إني لأتبرك بأبي حنيفة وأجئ إلى قبره كل يوم ، فإذا عرضت لي حاجة صليت ركعتين وجئت إلى قبره وسألت الله تعالى الحاجة عنده ، فما تبعد أن تقضى . ( تاريخ بغداد 1 : 123 ، مناقب أبي حنيفة للخوارزمي 2 : 199 ).



6 - قال أبو بكر محمد بن المؤمل : خرجنا مع إمام أهل الحديث أبي بكر بن خزيمة وعديله أبي علي الثقفي مع جماعة من مشايخنا ، وهم إذ ذاك متوافرون إلى علي بن موسى الرضا بطوس - يعني إلى قبره - قال : فرأيت من تعظيمه - يعني إبن خزيمة - لتلك البقعة وتواضعه لها  وتضرعه عندها ما تحيرنا . ( تهذيب التهذيب 7 : 339 ترجمة علي بن نزار بن حيان الأسدي ).



7 - قال إبن تيمية : نقل عن أحمد بن حنبل في ( منسك المروذي ) التوسل بالنبي (ص) والدعاء عنده . ونقل إبن تيمية ذلك أيضا عن إبن أبي الدنيا والبيهقي والطبراني بطرق عديدة شهد لها بالصحة . ( التوسل والوسيلة لابن تيمية : 105 - 106 ) هذه نبذة موجزة ، وفي سير السلف وأحاديثهم في هذا الباب ما يصعب حصره .


-----------


                                                     *** تحياتي ***

مركز الأبحاث العقائدية
http://www.aqaed.com
http://www.aqaed.org
http://www.aqaed.info

شبكة أنصار الصحابة المنتجبين
http://www.ansarweb.net

البرهان موقع أهل السنة و القرآن
http://albrhan.org

موقع 12 إمام الولائي
http://www.12imam.topshia.net

منتديات 12 إمام الولائية
http://www.12imam.goforumgo.com‏
30‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة خادم أهل البيت.
6 من 8
وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَتَّخِذُ مِنْ دُونِ اللَّهِ أَنْدَادًا يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللَّهِ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَشَدُّ حُبًّا لِلَّهِ وَلَوْ يَرَى الَّذِينَ ظَلَمُوا إِذْ يَرَوْنَ الْعَذَابَ أَنَّ الْقُوَّةَ لِلَّهِ جَمِيعًا وَأَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعَذَابِ  165   إِذْ تَبَرَّأَ الَّذِينَ اتُّبِعُوا مِنَ الَّذِينَ اتَّبَعُوا وَرَأَوُا الْعَذَابَ وَتَقَطَّعَتْ بِهِمُ الْأَسْبَابُ  166   وَقَالَ الَّذِينَ اتَّبَعُوا لَوْ أَنَّ لَنَا كَرَّةً فَنَتَبَرَّأَ مِنْهُمْ كَمَا تَبَرَّءُوا مِنَّا كَذَٰلِكَ يُرِيهِمُ اللَّهُ أَعْمَالَهُمْ حَسَرَاتٍ عَلَيْهِمْ وَمَا هُمْ بِخَارِجِينَ مِنَ النَّارِ  167   يَا أَيُّهَا النَّاسُ كُلُوا مِمَّا فِي الْأَرْضِ حَلَالًا طَيِّبًا وَلَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ  168
30‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة فاطمة الزهراء1.
7 من 8
مرقد .. يعني صدقني بيصحى خخخخ

سشرل .. يعني هي على مرقد والا قبر

البناء على القبر والتوسل بالاموات ...!

لاحول ولا قوة الا بالله

وما اكثر الناس ولو حرصت بمؤمنين
2‏/11‏/2010 تم النشر بواسطة لآاله آلا آلله.
8 من 8
أنا لست برافضي لكني وددت المشاركة .
مرقد من رقود , و هو مكان النوم .
و القبر معروف , و هو مكان دفن الميت .
نحن - أهل السنة - ليس لدينا مشكلة بتسميت مكان دفن الميت بقبرٍ ( و هو السائد ) أو بمرقد ( من الناحية اللغوية ) .
لكن عن نفسي فأنا أفضل قول قبور بدل عن مراقد , فأقول قبر عليٍ رضي الله عنه , و قبر الرسول صلى الله عليه و سلم , و قبر عمر رضي الله عنه .... إلخ .
فأنا لا أحب التشبه بأناس يفصلون بين المسميات من أجل أن يعبدون القبور .
8‏/11‏/2010 تم النشر بواسطة خزام الحمدان (خزام الحمدان).
قد يهمك أيضًا
ماذا كان أسامة بن لادن
هل طلب قضاء الحاجة من الأموات وأصحاب الأضرحة والقبور يقبل ويستجاب؟
من المعجزات أن يعود الناس لعبادة الأصنام والأوثان والقبور والأولياء كما في مصر وسوريا والعراق وغيرها الكثير.
يقال أن الشرك الأكبر عاد إلى العالم العربي واصبحت الاضرحة والقبور والأوثان بعشرات الآلاف ويحج لها الملايين، صحيح؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة