الرئيسية > السؤال
السؤال
أهمية أسماء الله الحسنى و تجلياتها في الكون و الإنسان
السيرة النبوية 26‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة ANASSOVIC.
الإجابات
1 من 2
الجواب:
الحمد للهلمعرفة أسماء الله تعالى أهمية كبيرة لأجل ما يلي :1- أن العلم بالله وأسمائه وصفاته أشرف العلوم وأجلها على الإطلاق ، لأن شرف العلم بشرف المعلوم ، والمعلوم في هذا العلم هو الله سبحانه وتعالى بأسمائه وصفاته وأفعاله ، فالاشتغال بفهم هذا العلم ، والبحث التام عنه ، اشتغال بأعلى المطالب ، وحصوله للعبد من أشرف المواهب ، ولذلك بينه الرسول صلى الله عليه وسلم غاية البيان ، ولاهتمام الرسول صلى الله عليه وسلم ببيانه لم يختلف فيه الصحابة رضي الله عليهم كما اختلفوا في الأحكام .2- أن معرفة الله تدعو إلى محبته وخشيته ، وخوفه ورجائه ، وإخلاص العمل له ، وهذا هو عين سعادة العبد ، ولا سبيل إلى معرفة الله ، إلا بمعرفة أسمائه الحسنى ، والتفقه في فهم معانيها .3- أن معرفة الله سبحانه وتعالى بأسمائه الحسنى ، مما يزيد الإيمان ، كما قال الشيخ عبد الرحمن بن سعدي رحمه الله : ( إن الإيمان بأسماء الله الحسنى ومعرفتها يتضمن أنواع التوحيد الثلاثة : توحيد الربوبية ، وتوحيد الإلهية ، وتوحيد الأسماء والصفات ، وهذه الأنواع هي روح الإيمان ورَوحه " الروح : هو الفرح ، والاستراحة من غم القلب " ، وأصله وغايته ، فكلما زاد العبد معرفة بأسماء الله وصفاته ازداد إيمانه وقوي يقينه ) التوضيح والبيان لشجرة الإيمان للسعدي ص 41 .4- أن الله خلق الخلق ليعرفوه ويعبدوه ، وهذا هو الغاية المطلوبة منهم ، لأنه كما يقول ابن القيم رحمه الله : ( مفتاح دعوة الرسل ، وزبدة رسالتهم ، معرفة المعبود بأسمائه وصفاته وأفعاله ؛ إذ على هذه المعرفة تبنى مطالب الرسالة كلها من أولها إلى آخرها ) . الصواعق المرسلة على الجهمية والمعطلة لابن القيم ( 1/150-151 ) فالاشتغال بمعرفة الله ، اشتغال بما خلق له العبد ، وتركه وتضييعه إهمال لما خلق له ، وليس معنى الإيمان هو التلفظ به فقط دون معرفة الله ، لأن حقيقة الإيمان بالله أن يعرف العبد ربه الذي يؤمن به ، ويبذل جهده في معرفة الله بأسمائه وصفاته ، وبحسب معرفته بربه يزداد إيمانه .5- أن العلم بأسماء الله الحسنى أصل للعلم بكل معلوم ، كما يقول ابن القيم رحمه الله : ( إن العلم بأسماء الله الحسنى أصل للعلم بكل معلوم ، فإن هذه المعلومات سواه إما أن تكون خلقاً له تعالى أو أمراً ، إما علم بما كوَّنه ، أو علم بما شرعه ، ومصدر الخلق والأمر عن أسمائه الحسنى ، وهما مرتبطان بها ارتباط المقتضى بمقتضيه .. وإحصاء الأسماء الحسنى ، أصل لإحصاء كل معلوم ، لأن المعلومات هي من مقتضاها ومرتبطة بها ...
26‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
2 من 2
اعلموا رعاكم الله أن اعظم مقامات العابدين ، محبةُ رب العالمين وخالق الخلق أجمعين محبة الله الذي لا إله إلا هو ، محبة الملك القدوس السلام المؤمن المهيمن العزيز الجبار المتكبر ، محبة الخالق البارئ المصور، محبة التواب الغفور الرحيم، محبة الرب العلى العظيم سبحانه الذي له الأسماء الحسنى والصفات العليا فإن هذه المحبة ـ عبادَ الله ـ روح الدين وغذاء الأرواح وأساس السعادة وقوام الأعمال وقوام الدين
ومن الأمور الجالبة للمحبة عباد الله معرفة أسماء الله الحسنى وصفاته العليا فإن العبد كلما كان أعظم معرفة بالله كان لله أحب ولعبادته أطلب وعن معصيته أبعد
27‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة Mhisalem (Mohamed Salem).
قد يهمك أيضًا
ما هي أسماء الله الحسنى؟
هل تعرف أسماء الله الحسنى ..؟؟
أذكر أسماء الله الحسنى - ولله ألاسماء الحسنى فأدعوه بها
اريد اسماء لكتب في شرح اسماء الله الحسنى .
ما هي ثوابت الايمان ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة