الرئيسية > السؤال
السؤال
ماحكم اتيان المرأه في دبرها ؟
الفتاوى | الإسلام 21‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة khaleed.
الإجابات
1 من 19
محرم شرعا
21‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة smart (fathy agha).
2 من 19
كبيرة عظيمة من الكبائر سواء في وقت الحيض أو غيره ، وقد لعن النبي صلى الله عليه وسلم من فعل هذا فقال : " ملعون من أتى امرأة في دبرها "    رواه الإمام أحمد 2/479  وهو في صحيح الجامع 5865 بل إن النبي صلى الله عليه وسلم قال  : "  من أتى  حائضا أو امرأة في دبرها  أو كاهنا فقد كفر بما أنزل على محمد " رواه الترمذي برقم 1/243  وهو في صحيح الجامع 5918 .
21‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة إيآد.
3 من 19
كبيرة عظيمة من الكبائر سواء في وقت الحيض أو غيره ،
وقد لعن النبي صلى الله عليه وسلم من فعل هذا فقال : " ملعون من أتى امرأة في دبرها "    رواه الإمام أحمد 2/479  وهو في صحيح الجامع 5865
بل إن النبي صلى الله عليه وسلم قال  : "  من أتى  حائضا أو امرأة في دبرها  أو كاهنا فقد كفر بما أنزل على محمد " رواه الترمذي برقم 1/243  وهو في صحيح الجامع 5918 .
ورغم أن عددا من الزوجات من صاحبات الفطر السليمة يأبين ذلك إلا أن بعض الأزواج يهدد بالطلاق إن لم تطعه ،
وبعضهم قد يخدع زوجته التي تستحي من سؤال أهل العلم فيوهمها  بأن هذا العمل حلال ،
وقد أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أنه يجوز للزوج أن يأتي زوجته كيف شاء من الأمام والخلف ما دام في موضع الولد ولا يخفى أن الدبر ومكان الغائط ليس موضعا للولد .
21‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة هشتكه وبشتكه.
4 من 19
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
إتيان الزوجة في دبرها ( في موضع خروج الغائط ) كبيرة عظيمة من الكبائر سواء في وقت الحيض أو غيره ، وقد لعن النبي صلى الله عليه وسلم من فعل هذا فقال : " ملعون من أتى امرأة في دبرها "    رواه الإمام أحمد 2/479  وهو في صحيح الجامع 5865 بل إن النبي صلى الله عليه وسلم قال  : "  من أتى  حائضا أو امرأة في دبرها  أو كاهنا فقد كفر بما أنزل على محمد " رواه الترمذي برقم 1/243  وهو في صحيح الجامع 5918 . ورغم أن عددا من الزوجات من صاحبات الفطر السليمة يأبين ذلك إلا أن بعض الأزواج يهدد بالطلاق إن لم تطعه ، وبعضهم قد يخدع زوجته التي تستحي من سؤال أهل العلم فيوهمها  بأن هذا العمل حلال ، وقد أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أنه يجوز للزوج أن يأتي زوجته كيف شاء من الأمام والخلف ما دام في موضع الولد ولا يخفى أن الدبر ومكان الغائط ليس موضعا للولد .

ومن أسباب هذه الجريمة - عند البعض - الدخول إلى الحياة الزوجية النظيفة بموروثات جاهلية قذرة من ممارسات شاذة محرمة أو ذاكرة مليئة بلقطات من أفلام الفاحشة دون توبة إلى الله . ومن المعلوم أن هذا الفعل محرم حتى لو وافق الطرفان فإن التراضي على الحرام لا يصيره حلالا .

وقد ذكر العلامة شمس الدين ابن قيم الجوزية شيئا من الحكم في حرمة إتيان المرأة في دبرها في كتابه زاد المعاد فقال رحمه الله تعالى : وأما الدبر : فلم يبح قط على لسان نبي من الأنبياء ..

وإذا كان الله حرم الوطء في الفرج لأجل الأذى العارض ، فما الظن بالحُشّ الذي هو محل الأذى اللازم مع زيادة المفسدة بالتعرض لانقطاع النسل والذريعة القريبة جداً من أدبار النساء إلى أدبار الصبيان .

وأيضاً : فللمرأة حق على الزوج في الوطء ، ووطؤها في دبرها يفوّت حقها ، ولا يقضي وطرها ، ولا يُحصّل مقصودها .

وأيضا : فإن الدبر لم يتهيأ لهذا العمل ، ولم يخلق له ، وإنما الذي هيئ له الفرج ، فالعادلون عنه إلى الدبر خارجون عن حكمة الله وشرعه جميعاً .

وأيضاً : فإن ذلك مضر بالرجل ، ولهذا ينهى عنه عُقلاء الأطباء ، لأن للفرج خاصية في اجتذاب الماء المحتقن وراحة الرجل منه ، والوطء في الدبر لا يعين على اجتذاب جميع الماء ، ولا يخرج كل المحتقن لمخالفته للأمر الطبيعي .

وأيضاً : يضر من وجه آخر ، وهو إحواجه إلى حركات متعبة جداً لمخالفته للطبيعة .

وأيضاً : فإنه محل القذر والنجو ، فيستقبله الرجل بوجهه ، ويلابسه .

وأيضاً : فإنه يضر بالمرأة جداً ، لأنه وارد غريب بعيد عن الطباع ، منافر لها غاية المنافرة .

وأيضاً : فإنه يُفسد حال الفاعل والمفعول فساداً لا يكاد يُرجى بعده صلاح ، إلا أن يشاء الله بالتوبة .

وأيضاً : فإنه من أكبر أسباب زوال النعم ، وحلول النقم ، فإنه يوجب اللعنة والمقت من الله ، وإعراضه عن فاعله ، وعدم نظره إليه ، فأي خير يرجوه بعد هذا ، وأي شر يأمنه ، وكيف تكون حياة عبد قد حلت عليه لعنة الله ومقته ، وأعرض عنه بوجهه ، ولم ينظر إليه .

وأيضاً : فإنه يذهب بالحياء جملة ، والحياء هو حياة القلوب ، فإذا فقدها القلب ، استحسن القبيح ، واستقبح الحسن ، وحينئذ فقد استحكم فساده .

وأيضاً : فإنه يحيل الطباع عما ركبها الله ، ويخرج الإنسان عن طبعه إلى طبع لم يركّب الله عليه شيئاً من الحيوان ، بل هو طبع منكوس ، وإذا نُكس الطبع انتكس القلب ، والعمل ، والهدى ، فيستطيب حينئذ الخبيث من الأعمال والهيئات ..

وأيضاً : فإنه يورث من الوقاحة والجرأة ما لا يورثه سواه
21‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة angelonline.
5 من 19
بيرة عظيمة من الكبائر سواء في وقت الحيض أو غيره
21‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة errami3 (errami abdelali).
6 من 19
فان تطهرن فاتوهن من حيث امركم الله  صدق الله العظيم
24‏/9‏/2009 تم النشر بواسطة xmen4digital.
7 من 19
لأن القرآن لا يجوز السكوت عن الخطأ فيه ألفت نظر أخي xmen4digital بالخطأ الذي وقع فيه بأن أكتب له نص الآية الكريمة كاملة حيث يقول سبحانه وتعالى (( ويسألونك عن المحيض قل هو أذى فاعتزلوا النساء في المحيض ولا تقربوهن حتى يطهرن فإذا تطهرن فأتوهن من حيث أمركم الله إن الله يحب التوابين ويحب المتطهرين ))  البقرة 222
12‏/10‏/2009 تم النشر بواسطة aBotalal.
8 من 19
السلام عليكم يعني اخي الكريم مش  عارفة ايه  الحكم   دا طفل في 15 من عمرة لو سالته لا اجابك اسال اشياء نستفيد منها لا اشياء تحمر وجوهنا عند  قراءتها و عارف راح تقول لا حياء في الدين  لكن, لا حياء في الدين لما يكةن سؤال حقيقة لا تعرف اجابته و اسفة علي ردي يمكن ما بعجبك
28‏/10‏/2009 تم النشر بواسطة سميرة1987.
9 من 19
هو من اعظم الكبائر و المحرمات و العياذ بالله
28‏/10‏/2009 تم النشر بواسطة sahr.
10 من 19
فية اضرار كبيرة على الرجل والمراة
3‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
11 من 19
محرك شرعا
29‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة احمد الروقي.
12 من 19
يعني انت قادر على اشباع المرأة في فرجها لما تفكر في الدبر الحرام حررررررررررررررررررام
4‏/5‏/2010 تم النشر بواسطة mody1969.
13 من 19
حرام
وتذكر قول الله تعالى
نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَكُمْ فَأْتُوا حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ وَقَدِّمُوا لِأَنْفُسِكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّكُمْ مُلَاقُوهُ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ ) .
22‏/5‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
14 من 19
لا أحد يحرم ويحلل ويطلق على كيفه أرجو البحث والاستقصاء من خلال الكتب المذكورة وأرقام الصفحات المبينة والرجوع إلى أمهات الكتب للتعرف على حقيقة الامر :

إن مسألة إتيان النساء من أدبارهن مسألة مختلَف فيها بين العلماء، وقد وقع الأخذ فيها والرَّد، فمنَعها مَن منَعها، وجوَّزها مَن جوَّزها، وقد ذهب إلى جوازه بعض الصحابة والتابعين وأئمة مذاهب أهل السنة.

قال القرطبي: وممن نُسب إليه هذا القول سعيد بن المسيب ونافع وابن عمر ومحمد بن كعب القرظي وعبد الملك بن الماجشون، وحُكي ذلك عن مالك في كتاب له يُسمَّى كتاب السر، وحُذّاق أصحاب مالك ومشايخهم ينكرون ذلك الكتاب...

وذكر ابن العربي أن ابن شعبان أسند جواز هذا القول إلى زمرة كبيرة من الصحابة والتابعين وإلى مالك من روايات كثيرة في كتاب (جماع النسوان وأحكام القِرَان)، وقال الكيا الطبري: وروي عن محمد بن كعب القرظي أنه كان لا يرى بذلك بأساً (1).

وقال ابن قدامة في المغني: ورُويت إباحته عن ابن عمر وزيد بن أسلم ونافع ومالك، وروي عن مالك أنه قال: ما أدركتُ أحداً أقتدي به في ديني يشك في أنه حلال (2).

ولا بأس بنقل ما ذكره السيوطي في الدر المنثور مع طوله، فإن فيه فوائد كثيرة.

قال السيوطي: أخرج إسحاق بن راهويه في مسنده وتفسيره والبخاري وابن

(1) الجامع لأحكام القرآن 3/93.
(2) المغني 8/132.  




جرير عن نافع قال: قرأت ذات يوم ( نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ فَأْتُواْ حَرْثَكُمْ أنَّى شِئْتُمْ ) قال ابن عمر: أتدري فيم أنزلت هذه الآية؟ قلت: لا. قال: نزلت في إتيان النساء في أدبارهن.

وأخرج البخاري وابن جرير عن ابن عمر ( فَأْتُواْ حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ ) قال: في الدبر.

وأخرج الخطيب في رواة مالك من طريق النضر بن عبد الله الأزدي عن مالك عن نافع عن ابن عمر في قوله ( نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ فَأْتُواْ حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ ) قال: إن شاء في قُبُلها، وإن شاء في دبرها.

وأخرج الحسن بن سفيان في مسنده، والطبراني في الأوسط، والحاكم وأبو نعيم في المستخرج بسند حسن عن ابن عمر قال: إنما نزلت على رسول الله (ص) ( نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ ) الآية رخصة في إتيان الدبر.

وأخرج ابن جرير والطبراني في الأوسط وابن مردويه وابن النجار بسند حسن عن ابن عمر: أن رجلاً أصاب امرأته في دبرها في زمن رسول الله (ص)، فأنكر ذلك الناس، وقالوا: أثفرها. فأنزل الله ( نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ ) الآية.

وأخرج الخطيب في رواة مالك من طريق أحمد بن الحكم العبدي عن مالك عن نافع عن ابن عمر قال: جاءت امرأة من الأنصار إلى النبي (ص) تشكو زوجها، فأنزل الله ( نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ ) الآية.

وأخرج النسائي وابن جرير من طريق زيد بن أسلم عن ابن عمر أن رجلاً أتى امرأته في دبرها، فوجد في نفسه من ذلك وجداً شديداً، فأنزل الله ( نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ فَأْتُواْ حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ ).

وأخرج الدارقطني في غرائب مالك من طريق أبي بشر الدولابي... عن عبد الله بن عمر بن حفص وابن أبي ذئب ومالك بن أنس فرقهم كلهم عن نافع قال:




قال لي ابن عمر: امسك على المصحف يا نافع. فقرأ حتى أتى على ( نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ فَأْتُواْ حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ )، قال لي: أتدري يا نافع فيمَ نزلت هذه الآية؟ قلت: لا. قال: نزلت في رجل من الأنصار أصاب امرأته في دبرها، فأعظم الناس ذلك، فأنزل الله ( نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ فَأْتُواْ حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ ) الآية. قلت له: مِن دُبرها في قُبُلها؟ قال: لا، إلا في دبرها.

وقال الرفا في فوائده تخريج الدارقطني: نبأنا أبو أحمد بن عبدوس، نبأنا علي بن الجعد، نبأنا ابن أبي ذئب عن نافع عن ابن عمر قال: وقع رجل على امرأته في دبرها، فأنزل الله ( نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ فَأْتُواْ حَرْثَكُمْ أنَّى شِئْتُمْ ). قال: فقلت لابن أبي ذئب: ما تقول أنت في هذا؟ قال: ما أقول فيه بعد هذا؟

وأخرج الطبراني وابن مردويه وأحمد بن أسامة التجيبي في فوائده عن نافع قال: قرأ ابن عمر هذه السور، فمرَّ بهذه الآية ( نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ ) الآية، فقال: تدري فيمَ أُنزلت هذه الآية؟ قال: لا. قال: في رجال كانوا يأتون النساء في أدبارهن.

وأخرج الدارقطني ودعلج كلاهما في غرائب مالك من طريق أبي مصعب وإسحاق بن محمد القروي كلاهما عن نافع عن ابن عمر أنه قال : يا نافع أمسك على المصحف. فقرأ حتى بلغ ( نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ ) الآية، فقال: يا نافع أتدري فيم أنزلت هذه الآية؟ قلت: لا. قال: نزلت في رجل من الأنصار أصاب امرأته في دبرها، فوجد في نفسه من ذلك، فسأل النبي (ص)، فأنزل الله الآية.

قال الدارقطني: هذا ثابت عن مالك. وقال ابن عبد البر: الرواية عن ابن عمر بهذا المعنى صحيحة معروفة عنه مشهورة.

وأخرج ابن راهويه وأبو يعلى وابن جرير والطحاوي في مشكل الآثار و ابن مردويه بسند حسن عن أبي سعيد الخدري أن رجلاً أصاب امرأته في دبرها، فأنكر الناس عليه ذلك، فأنزلت ( نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ فَأْتُواْ حَرْثَكُمْ أَنَّى شِئْتُمْ ).




وأخرج النسائي والطحاوي وابن جرير والدارقطني من طريق عبد الرحمن بن القاسم عن مالك بن أنس، أنه قيل له: يا أبا عبد الله إن الناس يروون عن سالم بن عبد الله أنه قال: كذب العبد أو العِلْج على أبي، فقال مالك: أشهدُ على يزيد بن رومان أنه أخبرني عن سالم بن عبد الله عن ابن عمر مثل ما قال نافع. فقيل له: فإن الحارث ابن يعقوب يروي عن أبي الحباب سعيد بن يسار أنه سأل ابن عمر فقال: يا أبا عبد الرحمن إنّا نشتري الجواري، أفنحمض لهن؟ قال: وما التحميض؟ فذكر له الدبر، فقال ابن عمر: أف أف، أيفعل ذلك مؤمن؟ أو قال: مسلم؟ فقال مالك: أشهدُ على ربيعة أخبرني عن أبي الحباب عن ابن عمر مثل ما قال نافع.
قال الدارقطني: هذا محفوظ عن مالك صحيح.

وأخرج النسائي من طريق يزيد بن رومان عن عبيد الله بن عبد الله بن عمر أن عبد الله بن عمر كان لا يرى بأساً أن يأتي الرجل المرأة في دبرها.

وأخرج البيهقي في سننه عن محمد بن علي قال: كنت عند محمد بن كعب القرظي، فجاءه رجل فقال: ما تقول في إتيان المرأة في دبرها؟ فقال: هذا شيخ من قريش فسَلْه. يعنى عبد الله بن علي بن السائب. فقال: قذر ولو كان حلالاً.

وأخرج ابن جرير عن الدراوردي قال: قيل لزيد بن أسلم: إن محمد بن المنكدر نهى عن إتيان النساء في أدبارهن. فقال زيد: أشهدُ على محمد لأخبرني أنه يفعله.

وأخرج ابن جرير عن ابن أبي مليكة أنه سُئل عن إتيان المرأة في دبرها، فقال: قد أردتُه من جارية لي البارحة، فاعتاصتْ عليَّ، فاستعنتُ بِدُهن.

وأخرج الخطيب في رواة مالك عن أبي سليمان الجرجاني قال: سألت مالك بن أنس عن وطء الحلائل في الدبر، فقال لي: الساعة غسلتُ رأسي منه.

وأخرج ابن جرير في كتاب النكاح من طريق ابن وهب عن مالك أنه مباح.




وأخرج الطحاوي من طريق أصبغ بن الفرج عن عبد الله بن القاسم قال: ما أدركتُ أحداً أقتدي به في ديني يشك في أنه حلال ـ يعني وطء المرأة في دبرها، ثم قرأ ( نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ ) ثم قال: فأيُّ شيء أَبْيَنُ من هذا؟

وأخرج الطحاوي والحاكم في مناقب الشافعي والخطيب عن محمد بن عبد الله بن عبد الحكم أن الشافعي سُئل عنه، فقال: ما صحَّ عن النبي (ص) في تحليله ولا تحريمه شيء، والقياس أنه حلال.

وأخرج الحاكم عن ابن عبد الحكم أن الشافعي ناظَرَ محمد بن الحسن في ذلك، فاحتج عليه ابن الحسن بأن الحرث إنما يكون في الفرج ، فقال له: فيكون ما سوى الفرج محرَّماً ؟ فالتزمه فقال: أرأيت لو وطئها بين ساقيها أو في أعكانها، أفي ذلك حرث ؟ قال: لا. قال: أفيحرم ؟ قال: لا. قال: فكيف تحتج بما لا تقول به ؟ (1)

هذه جملة وافرة من كبار علماء أهل السنة والجماعة الدالة على جواز إتيان المرأة في دبرها، منقولة عن بعض الصحابة والتابعين وأئمة أهل السنة رحمهم الله تعالى ، وما تركناه أكثر مما نقلناه.

ولا بأس أن نختم الكلام بما ذكره الراغب الأصفهاني في محاضرات الأدباء، حيث ذكر أبياتاً من الشعر لهمام القاضي الذي أراد أن يطأ امرأة في دبرها على مذهب الإمام مالك، فنظم لها رغبته في هذه الأبيات:

ومَذعورةٍ جاءتْ على غيرِ موعدٍ   تقنَّصْتُها والنَّجمُ قد كادَ يطلعُ
فقلتُ لها لما استمرَّ حديثُها   ونفسي إلى أشياءَ منها تَطَلَّعُ
أَبِيْني لنا: هل تُؤمِنين بـمالكٍ؟   فإني بِحُبِّ المالكيَّةِ مُولَعُ
فقالتْ: نَعَمْ إني أدينُ بدينِهِ   ومذهبُه عَدلٌ لديَّ ومُقْنِعُ
فبِتْنا إلى الإصباحِ ندعو لمالكٍ   ونُؤْثرُ فتياهُ احتساباً ونتبعُ (2)

(1) الدر المنثور 1/635-638. وذكر الطبري بعض هذه الأخبار في تفسيره 2/233-234، فراجعها.
(2) محاضرات الأدباء 2/268 ط دار مكتبة الحياة.
 




لا شك أن هذه الأخبار معارضة لنص القرآن، إذ يقول الله تعالى: ( وَيَسْأَلُونك عن المحيض قل هو أَذى، فاعتزلوا النساء في المحيض ولا تقربوهن حتى يَطْهُرْنَ )(البقرة /222) فلو كان إتيان الدبر مباحاً لأمر باعتزال الفرج فقط ولقال (فاعتزلوا فروجَ النساء في المحيض) ولكن لما كان الدبر مُحَرَّما إتيانه أمر باعتزال الفروج والأدبار في محيض النساء بقوله ?ولا تقربوهن?.

على هذا الاستدلال يحرم الاستمتاع بالحائض بأي نحو من أنحاء الاستمتاع ، سواءاً أكان في الفرج أم في الدبر أم في غيرهما ، وهذا لا يقول به أحد، وتردّه أقوال علماء أهل السنة فإنهم نصُّوا على أنه يجوز مباشرة الحائض، ويجب اجتناب خصوص الفرج.

فقد قال ابن كثير في تفسيره: فقوله ( فَاعْتَزِلُواْ النِّسَاء فِي المَحِيضِ ) يعني الفرج، لقوله: (اصنعوا كل شيء إلا النكاح). ولهذا ذهب كثير من العلماء أو أكثرهم إلى أنه يجوز مباشرة الحائض فيما عدا الفرج.

قال أبو داود أيضاً: حدثنا موسى بن إسماعيل، حدثنا حماد عن أيوب عن عكرمة عن بعض أزواج النبي (ص): كان إذا أراد من الحائض شيئاً ألقى على فرجها ثوباً (1).

وقال القرطبي في تفسيره: وقد اختلف العلماء في مباشرة الحائض وما يستباح منها...
إلى أن قال : وقال الثوري ومحمد بن الحسن وبعض أصحاب الشافعي: يجتنب موضع الدم، لقوله عليه السلام: (اصنعوا كل شيء إلا النكاح)، وقد تقدَّم، وهو قول داود، وهو الصحيح من قول الشافعي، وروى أبو معشر عن إبراهيم عن مسروق قال: سألت عائشة ما يحل لي من امرأتي وهي حائض ؟ فقالت: كل شيء إلا الفرج . قال العلماء : مباشرة الحائض وهي مُتَّزرة (2) على الاحتياط والقطع للذريعة، ولأنه لو أباح

(1) تفسير القرآن العظيم 1/258.
(2) دفع توهم أنه إذا جاز كل شيء إلا خصوص الفرج ما معنى ما ورد في بعض الآثار من أن للرجل من امرأته حال الحيض ما فوق السُّرَّة فقط؟
 

فخذيها كان ذلك منه ذريعة إلى موضع الدم المحرَّم بإجماع، فأُمر بذلك احتياطاً، والمحرَّم نفسه موضع الدم، فتتَّفق بذلك معاني الآثار ولا تَضادّ (1).

وقال ابن قدامة في المغني: مسألة: قال ويُستمتَع من الحائض بما دون الفرج، وجملته أن الاستمتاع من الحائض فيما فوق السُّرَّة ودون الركبة جائز بالنص والإجماع، والوطء في الفرج محرَّم بهما.

واختُلف في الاستمتاع بما بينهما، فذهب أحمد رحمه الله إلى إباحته، وروي ذلك عن عكرمة وعطاء والشعبي والثوري وإسحاق، ونحوه قال الحَكَم، فإنه قال: لا بأس أن تضع على فرجها ثوباً ما لم يدخله.

وقال أبو حنيفة ومالك والشافعي: لا يباح، لما روي عن عائشة قالت: كان رسول الله (ص) يأمرني فأتزر، فيباشرني وأنا حائض.

رواه البخاري. وعن عمر قال: سألت رسول الله (ص) عما يحل للرجل من امرأته وهي حائض، فقال: فوق الإزار.

ولنا قول الله تعالى ( فَاعْتَزِلُواْ النِّسَاء فِي المَحِيضِ )، والمحيض اسم لمكان الحيض، كالمقيل والمبيت، فتخصيصه موضع الدم بالاعتزال دليل على إباحته فيما عداه.
إلى أن قال: اللفظ ـ يعني المحيض ـ يحتمل المعنيين ـ يعني الحيض، ومكان الحيض، وهو الفرج ـ، وإرادة مكان الدم أرجح، بدليل أمرين:
أحدهما: أنه لو أراد الحيض لكان أمراً باعتزال النساء في مدة الحيض بالكلية، والإجماع بخلافه.
والثاني: أن سبب نزول الآية أن اليهود كانوا إذا حاضت المرأة اعتزلوها، فلم يؤاكلوها ولم يشاربوها ولم يجامعوها في البيت، فسأل أصحاب النبي (ص) فنزلت هذه الآية، فقال النبي (ص): اصنعوا كل شيء غير النكاح. رواه مسلم في صحيحه (2)،

(1) الجامع لأحكام القرآن 3/86-87.
(2) صحيح مسلم 1/246. صحيح ابن حبان 4/196. سنن ابن ماجة 1/211. مسند أحمد  3/132.
 

وهذا تفسير لمراد الله تعالى، ولا تتحقق مخالفة اليهود بحملها على إرادة الحيض، لأنه يكون موافقاً لهم.
إلى أن قال: وما رووه عن عائشة دليل على حِل ما فوق الإزار لا على تحريم غيره ، وقد يترك النبي (ص) بعض المباح تقذّراً، كتركه أكل الضب والأرنب، وقد روى عكرمة عن بعض أزواج النبي (ص) أن النبي (ص) كان إذا أراد من الحائض شيئاً ألقى على فرجها ثوباً. ثم ما ذكرناه منطوق، وهو أولى من المفهوم (1).

وقال الطبري في تفسيره: وعلَّة قائل هذه المقالة قيام الحجة بالأخبار المتواترة عن رسول الله (ص) أنه كان يباشر نساءه وهن حُيَّض، ولو كان الواجب اعتزال جميعهن لما فعل ذلك رسول الله (ص)، فلما صحَّ ذلك عن رسول الله (ص) عُلِم أن مراد الله تعالى ذكره بقوله ( فَاعْتَزِلُواْ النِّسَاء فِي المَحِيضِ ) هو اعتزال بعض جسدها دون بعض، وإذا كان كذلك وجب أن يكون ذلك هو الجماع المجمع على تحريمه على الزوج في قبُلها دون ما كان فيه اختلاف من جماعها في سائر بدنها (2).

وبه يتضح أن المراد باعتزال النساء هو ترك وطئهن في الفرج، وأما سائر الاستمتاعات فالآية لا تدل على حرمتها، بل دلَّت على حلّيتها أحاديث صحيحة عندهم ذكرنا بعضاً منها، وإليك غيرها.

فقد أخرج البخاري في صحيحه عن عائشة رضي الله عنها قالت: كان النبي (ص) يباشرني وأنا حائض، وكان يخرج رأسه من المسجد وهو معتكف، فأغسله وأنا حائض (3).

وأخرج أيضاً بسنده عن عائشة قالت: كنتُ أغتسل أنا والنبي (ص) من إناء

(1) المغني لابن قدامة 1/384.
(2) تفسير القرطبي 2/226. (3) صحيح البخاري 2/602.  


واحد كلانا جُنُب، وكان يأمرني فأَتَّزِر، فيباشرني وأنا حائض (1).

ومنها: ما أخرجه مسلم في صحيحه بسنده عن ميمونة، قالت: كان رسول الله (ص) يباشر نساءه فوق الإزار وهن حُيَّض (2).

وعن عائشة، قالت: كان إحدانا إذا كانت حائضاً أمرها رسول الله (ص) فتأتزر بإزار ثم يباشرها (3).

وفي حديث آخر قالت: كان إحدانا إذا كانت حائضاً أمرها رسول الله (ص) أن تأتزر في فور حيضتها، ثم يباشرها، قالت: وأيّكم يملك إِرْبَه (4) كما كان رسول الله (ص) يملك إربه (5).

ومنها: ما أخرجه الترمذي عن عائشة قالت: كان رسول الله (ص) إذا حضتُ يأمرني أن أتَّزر، ثم يباشرني.

قال الترمذي: حديث عائشة حديث حسن صحيح، وهو قول غير واحد من أهل العلم من أصحاب النبي (ص) والتابعين، وبه يقول الشافعي وأحمد وإسحاق (6).

والأحاديث بهذا المعنى كثيرة جداً لا حاجة لاستقصائها.

ولو نظرنا إلى فتاوى علماء أهل السنة في هذه المسألة لوجدناها مشتملة على شيء من التفصيل والإيضاح.

(1) نفس المصدر 1/114.
(2) صحيح مسلم 1/243.
(3) المصدر السابق 1/242.
(4) أي حاجته وشهوته، والمراد: أنه كان أملككم لنفسه، فيأمن من الوقوع في وطء الحائض في فرجها.
(5) صحيح مسلم 1/242.
(6) سنن الترمذي 1/239.  


فقد روى الدارمي في سننه بسنده عن عبد الله بن عدي، قال: سألت عبد الكريم عن الحائض، فقال: قال إبراهيم: لقد علمتْ أم عمران أني أطعن في إليتها. يعني وهي حائض (1).

وعن إبراهيم، قال: الحائض يأتيها زوجها في مَرَاقّها (2) وبين أفخاذها، فإذا دفق غسلتْ ما أصابها، واغتسل هو (3).

وعن مالك بن مغول، قال: سأل رجلٌ عطاء عن الحائض، فلم يرَ بما دون الدم بأساً.

وعن مجاهد قال: لا بأس أن تُؤتَى الحائض بين فخذيها أو في سُرَّتها (4).

وأخرج ابن أبي شيبة عن الحسن أنه قال: لا بأس أن يلعب على بطنها، وبين فخذيها (5).

وعن الحكم قال: لا بأس أن تَضَعَه على الفرج، ولا تدخله (6).

وعن الشعبي قال: إذا لفَّتْ على فرجها خرقة يباشرها (7).

فإذا اتضح كل ما قلناه من أن المراد باعتزال النساء هو ترك وطئهن في الفرج، يتبيَّن أن باقي الاستمتاعات الأخرى جائزة كما ذهب إليه عامّة الفقهاء.



(1) سنن الدارمي 1/255.
(2) قال ابن منظور في لسان العرب (مادة رقق) 10/122: ومراق البطن: أسفله وما حوله مما استرقَّ منه، ولا واحد لها. التهذيب: والمراق ما سفل من البطن عند الصفاق أسفل السُّرّة.
 
(3) سنن الدارمي 1/259.
(4) نفس المصدر 1/256.
(5) مصنف ابن أبي شيبة 3/525. (6) سنن الدارمي 1/259. مصنف ابن أبي شيبة 3/524.
(7) مصنف ابن أبي شيبة 3/524.




أما مسألة إتيان الدبر عند النساء مباحة عند بعض علماء أهل السنة، ولا معنى للتنصيص على اجتناب خصوص الفرج فقط إلا الحث على إتيان الدبر، مع أنه لا يصح الحث عليه إلا إذا كان محبوباً للمولى ومستحباً في الشريعة المقدسة، وهذا لم يقل به أحد.
27‏/5‏/2010 تم النشر بواسطة باحث ومحقق.
15 من 19
بسم الله الرحمن الرحيم
انا مصاب بالايدز اكتشفت الايدز فيني من 6سنوات تقريبا  عملت تحاليل طبية
والحمد الله عايش حياة عادية وطبعية واحسن من السليمين ومعنويات عالية  جدا ونفسيتي ممتازة والله الحمد
اقدر اتزوج وحدة مصابة مثلي واجيب اولاد اصحاء سليمين
واقدر اتزوج وحد سليمة ولكن بشرط اني لا انقل الايدز اليها  واقدر اجيب منها اولاد اصحاء سليمين
استعمل الواقي الذكري  والواقي الذكري نسبت حمايته من 95بالمية الى 99بالمية

هل ممكن لإمرأة غير مصابة بالمرض ان تتزوج من شخص متعايش؟

نعم صحيح, لنتفق اولا ان الزواج هو عمليه توافق بين طرفين ناتجه عن رغبه او علاقه او حب او مصلحه او اي رابط كان ,ولنتفق انه لا يعني انه الشخص متعايش ان يكون حاجز لعدم الاتباط بغض النظر اذا كان المتعايش ذكرا او انثى , , فأذا احببت شريكي فسأتزوجه مهما كا مرضه او وضعه , من ناحيه علميه ,ينتقل فيروس الايدز عن طريق الجنس غير الأمن او تبادل الحقن الملوثه او التاتوو او الوشم , اذا اذا تزوجت من شخص متعايش يمكن التعايش معه بشكل يومي و النوم بجانبه و اكل الطعام معه بشكل امن جدا من غير وجود نسب للعدوا بحيث اننا نعرف طرق العدوى اما اذا سألتي عن العمليه الجنسيه الطبيعيه بين الزوجين فأن الحل الوحيد هو استعمال الواقي الذكري او الانثوي, حيث ان استعمال الواقي بشكل صحيح يمنع انتقال الفيروس من شخص لأخر,اما القبل فأنها لا تنقل الايدز في حال انه لا يوجد شحنه فيروسيه عاليه في الجسم ولا يوجد بنفس الوقت قروح اة نزيف بالفم وهنا اتكلم عن القبل الحميميه وليس القبل العاديه بين الزوجين ,يستطيع الزوجين ان ينجبو اطفال اذا كان احدهم مصاب او حتى كلاهما مصابين بحيث اذا كان الذكلر مصاب فانه يقوم بعمليه غسل الحيوان المنوي و حقنه في الام وتتم هذه العمليه تحت اشراف طبيب و اذا كان المصاب هي الانثى فأنه يتم عمليه حقن المني عند الطبيب في محقن خاص و هكذا لا تتم العدوا للرجل و لكن يبقى الخطر على الجنين قائما فيجب ان تتوفر شروط و اهمها ان تكون الام تتناول الادويه الثلاثيه حيث ان الادويه تقوم بخفض نسبه نقل الاصابه من الام الى الجنين 1 بالمئه يجب عدم ارضاع الجنين رضاعه طبيعيه من الام يفضل اجراء عمليه قيصيريه لكي لا يختلط دم الام بالجنين عند الولاده

العلاج الثلاثي  او الدواء الثلاثي للمصابين الايدز هو
كاليترا Kaletra (عقار( لوبينافير + ريتونافير
combivir  Combivir (زيدوفودين + اميفودين)
كاليترا حبتين وكومبافير حبة وحدة يتناول الادوية مع بعض كل 12ساعة
______________________________________

مــصــاب بــالايــدز

الجمعية السعودية الخيرية لمرضى الايدز
عنوانها
مدينة جدة غرب السعودية
حــي الـــنــعيم شارع عبـــاد بــن الأشــيـب الـمــتـفـــــرع مـن شــارع الأمـــل
تلفون 6581666-02 \ 0096626581666فاكس 6586650-02 \0096626586650 جوال - 0534455371-\00966534455371 0534455372 ص ب 531 الرمز الـبريدي 21421\00966534455372\  
موقع هارباس عن الايدز وعن المتعايشين مع الايدز عددة لغات منها رابط الجمعية على الانترنت httpS://www.saca.org.sa/
اللغة العربية  httpS://harpas.org/index.php?lang=arabic                      
الموقع باللغة الانجليزية httpS://harpas.org/  
httpS://www.youtube.com/user/amjd007
httpS://bafree.net/alhisn/archive/index.php/t-92626.html   ممكن تعطي رايك !!
httpS://www.thinkpositive-lb.org/ar/index.php فكر ايجابيا
منتديات الحصن النفسي قسم بواية المتعايشين مع الايدز  httpS://bafree.net/alhisn/forumdisplay.php?f=79

الجمعية الوطنية لحقوق الانسان   httpS://nshr.org.sa/TopMenuCMS.aspx?tid=94
مسودة مشروع نظام مرضى متلازمة العوز المناعي المكتسب الايدز


ما هي طرق العدوى بالإيدز ؟
· الجماع الطبيعي أو الشاذ مع مصاب دون استعمال طرق الوقاية) .
· نقل الدم الملوث ومنتجاته .
· زرع الأعضاء من متبرع مصاب .
· المشاركة في الإبر الملوثة عند مدمني المخدرات ) .
· من الأم المصابة إلى جنينها أو من لبنها أثناء الرضاعة ()
· حالات أخرى كالوشم بالإبر الملوثة ، عدم التعقيم في عيادات الأسنان ، الجرح بموس ملوث عند الحلاقين ، استخدام فرشاه أسنان لشخص مصاب .

س: ما هي أهم أعراض الإصابة بمرض الايدز؟
- ارتفاع في درجه الحرارة مع العرق الليلي الغزير الذي يستمر عدة أسابيع دون سبب معروف.
- تضخم العقد اللمفيه وخاصة الموجودة في العنق والابط وثنيه الفخذ دون سبب معروف.
- سعال جاف يستمر عدة أسابيع دون سبب معروف.
- اسهال ليس له سبب واضح يستمر عدة اسابيع .
- يصحب الاعراض السابقه في بعض الاحيان اعتلال عام في الصحة والشعور بالانهاك وهبوط في الوزن

ومافي عزل ولا حجر صحي للمصابين الايدز وأصبحت المنطقة العربية ثاني أكبر منطقة لازدياد المعدلات في العالم بالايدز
ابحثوا في قوقل زواج مرضى الايدز واسالوا المستشفيات الكبيرة والاطباء والدكاترة المتختصين.
مصابين الايدز يعيشون حياتهم الطبيعية ويتزوجون من بعضهم وينجبوا اطفال سليمين اصحاء
الادوية التي يستعملها مصابين الايدز تعيشهم من30سنة الى 40سنة الاعمار بيد الله والطب تتطور

* بعض المرضى يخشون زيارة المستشفى خوفاً من الحجر الصحي، مارأيك؟
- في الحقيقة لا يوجد حجر صحي لمرض الإيدز ولكن في بعض الحالات المتقدمة للمرض تكون المناعة ضعيفة جداً فيبقى المريض في معزل صحي حتى تتحسن حالته الصحية ومن ثم العودة لممارسة حياته الطبيعية دون أي مشاكل.

http://www.bbc.co.uk/arabic/specials/1350_biology_of_aids/index.shtml
________
مرضى الايدز يطالبون بتقبلهم في المجتمع السعودي... أبو نواف: كنت متخوفاً من الارتباط ولكن الله أكرمني بطفلة سليمة منى الجعفراوي - جدة
http://www.lahamag.com/pages.asp?nbPage=0&articleId=8245
______

متعايشون مع الأيدز على طاولة الحوار في صحيفة عكاظ
http://www.chahama.org/index.php?option=com_content&task=view&id=201&Itemid=167
____________
مكاشفات صريحة بين المرضى والمسؤولين في ملتقى عكاظ
مجتمع ينكر وجود الإيدز ومرضاه في عزلة
http://www.okaz.com.sa/new/Issues/20100105/Con20100105324874.htm
__________________________________________________________
الزواج من المتعايشين
http://zh-hk.facebook.com/topic.php?uid=255115617534&topic=12994

لا ينتقل فيروس الايدز بالطرق الاتية

- رعاية شخص مريض بالايدز.
- مخالطة شخص مصاب بالفيروس.
- ملامسة سوائل وافرازات جسم المصاب المختلفة كالدموع والعرق واللعاب والقيئ والبول او البراز.
- مشاركة المصاب في تناول الطعام واستخدام الاوعية الخاصة به.
- استخدام نفس المرحاض مع الشخص المصاب.
- العمل مع شخص مصاب بالفيروس.
- معانقة او تقبيل شخص مصاب بالفيروس.
- الانتظام في نفس الفصل الدراسي مع زميل مصاب بالفيروس.
- الناموس و الحشرات.
- تناول طعام اعده شخص مصاب بالفيروس.
18‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة امجد00.
16 من 19
-
9‏/9‏/2010 تم النشر بواسطة ased001.
17 من 19
يقول الله تعالى(وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُوا النِّسَاءَ فِي الْمَحِيضِ وَلَا تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّى يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ (222)البقرة
فلو كان إتيان الدبر مباحاً لأمر باعتزال الفرج فقط ولقال ( فاعتزلوا فروجَ النساء في المحيض ) .
ولكن لما كان الدبر مُحَرَّما إتيانه أمر باعتزال الفروج والأدبار في محيض النساءبقوله
{ ولا تقربوهن } .
ثم بيّن الله تعالى بعد ذلك من أَين يأتي الرجل امرأته فقال تعالى :
{ فإذا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُن من حيثُ أَمرَكُمُ اللهُ } ( البقرة :222 ) .
والله تعالى أمر بإتيان الفروج فقال : { نساؤكم حَرْث لكم فأتوا حرثكم أَنَّى شِئْتُم } ( البقرة : 223 ) والحرث هو موضع طَلب الولد
ولو افترضنا جواز إتيان الدبر لما كان هناك معنى للآية الكريمة : { فإذا تَطَهّرْنَ فأتوهُنَّ من حيثُ أمرَكمُ اللهُ } لأنه قد علم - على الافتراض المذكور - أن الإتيان يكون في القُبُلِ والدُّبُرِ وليس هناك موضع ثالث يمكن إتيانه ، فلم يبق أي معنى للآية ولا للأمر الوارد فيها .
ولكن لمَاَّ كان أحد الموضعين مُحَرَّماً لا يجوز إتيانه ، والآخر حلالاً احتيج على بيان الموضع الذي يجب أن يُؤْتَى ، فكان أمر الله تعالى بإتيان الحرث ، والحرث هو موضع طلب الولد ، وهذا الموضع يُؤْتَى لطلب الولد ، ولقضاء الوَطَرِ أيضاً .
هذا إستدلال واضح لأولي الألباب بالقرآن الذي لا خلاف فيه
9‏/9‏/2010 تم النشر بواسطة ased001.
18 من 19
اورد الحافظ ابن حجر العسقلانى فى كتابه تلخيص الحبير فى بداية الفصل الخامس ابتداء من صفحه 559 معظم ما ورد فى هاذا الموضوع من اقوال الصحابه والتابعين وائمة المذاهب واظهر ان الامر على خلاف من ثلاثة اوجه 1)-التحريم  2)-الحل  3)-ان الامر لم يرد فيه شئ لا حل ولا تحريم وهاذا اقرب الاقوال للصحه. وانا استغرب من بعض علمائنا الاجلاء وطلبت العلم عندما يسئلون عن هاذا الامر فيسترسلون فى تحريمه حتى يساونه بالكفر والشرك بالله عز وجل. ثم لاتجد احدا منهم ياتى على ذكر ما اورده الامام الحافظ ابن حجر او الامام النسائى فى هاذا الموضوع. فاذا كان الامر محرم وكبيره من الكبائر كما يذكرون فالاولى بهائولائى العلماء العمل على ازالت وتغيير ما يرونه محرم ومنكر فى كتب هائولاء الائمه. واما اذا كانو يعلمون ان ما ورد فى هاذه الكتب هو الصحيح وان الامر  فيه خلاف  فليتقوا الله وليبينوا للناس ولا يكتموا مما علموا شيئا. ثم ليذكرو رئيهم وما رجح عندهم من حكم
1‏/11‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
19 من 19
ايان المرأه من دبرها احد هذه الامور واكبرها
شذوذا ..


وهو ما يجعل المرأه ( محرمه ) او في حكم المطلقه
إذا ما حاول الزوج البهيمي فعلها ..


هذا من الناحيه الشرعيه كما نعلم ( محرم ) تحريما غليظا ..
اما المداعبه الخارجيه فقط .. فهي حلال ولكن يُخشى ان يتمادى
الإنسان ويبدأ في الإيلاج سواء بالإصبع او بالعضو الذكري .



اما من الناحيه الطبيه فسأبدأ بسم الله :


1 - ادخال الإصبع : عند ادخال الإصبع في فتحة الشرج ..
تبدأ عضلات التغوط بالتقلّص فيبدأ مرض ( البواسير) مع
اول ادخال .. لأن عملها ( الطبيعي ) هو الإخراج
وبإدخال الإصبع او العضو الذكري ( نعكس ) طبيعة عملها فيبدأ ظهور
الأعراض التاليه للبواسير .. وهي

( خروج البواسير اثناء التغوط ودخولها من تلقاء نفسها ) ..


2 - ادخال القضيب : والذي بطبيعة الحال اكبر حجما من
الإصبع .. وتبدأ معه اعراض البواسير التاليه وهي :
( بواسير تخرج اثناء التغوط ولا ترجع الا بإدخالها بالإصبع )



3 - ادخال القضيب المتكرر والقذف الداخلي ..
تبدأ البواسير في المرحله النهائيه للمرض وهي
( تبقى البواسير متدليه دائما مع التهاب والم شديد )


اما القذف داخل الشرج فيؤدي الى مرض الورم الحليمي الإنساني

human papillomavirus .. وهو اول الخطوات نحو
سرطان الشرج ..


وبالطبع مع كل تلك الحالات .. يصاب المريض بالحكه الشرجيه
( الشرج الحاك ) .


4 - مع الإيلاج في الدبر ينشط نوع فتاك من البكتيريا الكروية (MRSA)، المعروفة في الدوائر العلمية بمقاومتها لكل المضادات الحيوية التقليدية ويدعى هذا النوع (Usa 300) ..
هذا النوع من البكتيريا يجتاح الجسم عن طريق الجلد،
فهي تستطيع العيش على الجلد أو داخل الطبقات
الرقيقة للأنسجة بعد اختراق الجسم .. وتقوم كرات الدم البيضاء
والأجسام المضادة بمهاجمة وقتل البكتيريا المغيرة على الجسم،
ولكن المشكلة تكمن في هؤلاء الذين يعانون بالفعل
من عيوب بالجلد كالجروح والتقرحات .. والتي قد تعرضت
بالفعل لإصابات بكتيرية، فيكون القضاء على
(MRSA) وقتها أكثر صعوبة وقد تكون
قاتله !!


5 - الشق الشرجي .. ويكون غالبا شق طولاني في
الظهاره المبطنه للشرج !!


6 - النزيف من الشرج والمستقيم !!



7 - الخراجات الشرجيه ( العنقوديات الشرجيه ) !!


واذا ما تمت المواصله في الشذوذ .. سيبدأ الشرج في التفتـّق
والنزيف ولا يتم علاجه الا بالإستئصال كل فتره وفتره بعمليه
جراحيه سواء ببنج موضعي او بنج نصفي !!


استغفر الله الذي لا اله الا هو الحي القيوم وأتوب إليه
29‏/5‏/2013 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
ماسبب تحريم اتيان الزوجه من دبرها من ناحية طبية وشرعيه ارجو الافادة ؟
اللـواط // عند الروآآآفض اعداء الإسلام َ
ماحكم اتيان الرجل لدبر المرأه؟ فى القرآن والسنه
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة