الرئيسية > السؤال
السؤال
ما هي أهم المآتر التاريخية في المغرب ؟
ما هي أهم المآتر التاريخية في المغرب ؟
التاريخ | المغرب 6‏/8‏/2011 تم النشر بواسطة Lahoucine90 (Ĺĥčíñ ÄŤĤḾ).
الإجابات
1 من 2
وليلي
6‏/8‏/2011 تم النشر بواسطة مغربي مفتخر (ريفي ريفي).
2 من 2
شكرا اخي الى السؤال

نبذه عن اهم المعالم التاريخيه والسياحيه في المغرب ، مع ذكر معلومات تاريخيه مع الصور.

صومعة حسان

يعد مسجد حسان واحدا من بين المباني التاريخية المتميزة بمدينة الرباط التي تقع عليها عين الزائر، شيد من طرف السلطان يعقوب المنصور الموحدي (*)، كان يعتبر من أكبر المساجد في عهده. لكن هذا المشروع الطموح توقف بعد وفاته سنة 1199، كما تعرض للاندثار بسبب الزلزال الذي ضربه سنة 1755م. وتشهد آثاره على مدى ضخامة البناية الأصلية للمسجد، حيث يصل طوله 180 مترا وعرضه 140 مترا، كما تشهد الصومعة التي تعد إحدى الشقيقات الثلاث لصومعة الكتبية (***) بمراكش ، و الخيرالدا (****) بإشبيلية على وجود المسجد وضخامته. هي مربعة الشكل تقف شامخة حيث يصل علوها 44 مترا، ولها مطلع داخلي ملتو، يؤدي إلى أعلى الصومعة ويمر على ست غرف تشكل طبقات. وقد زينت واجهاتها الأربع بزخارف ونقوش مختلفة على الحجر المنحوت وذلك على النمط الأندلسي المغربي من القرن الثاني عشر. بناء المنصور الموحدي لهذه المعلمة واختيار هذا المسجد الذي تتجاوز مساحته 2550م 2 بمدينة الرباط ليكون أكبر مساجد المغرب وليداني أكبر مساجد الشرق مساحة وفخامة بتاء، يدل على أن الموحدين(**) كانوا يرغبون في أن يتخذوا من الرباط مدينة كبيرة تخلف في أهميتها مدينتي فاس ومراكش.

منارة المسجد:
يبلغ كل جانب من المنار 16 مترا عرضا. أما ارتفاعه. فيبلغ 65 مترا ولكنه لو تم لبلغ علوه تقدير بعض الخبراء 80 مترا. وأهم المميزات المعمارية في هذا المنار بناؤه من حجر صلد نضدت أجزاؤه بعناية بالغة ثم اختيار موقعه من أمتن البقاع وأقدرها تحملا لثقل هذا البناء الشامخ. أضف إلى هذه المميزات أن الصومعة سهلة الارتقاء بسبب الدرجات المنبسطة التي كانت ترقاها الدواب حاملة أدوات البناء من حجر وطين وغيره. ولولا هذه المتانة التي تميز بناء المنار لتداعى على أثر الزلزال المشؤون سنة 1755م. ويكاد يستحيل أن نأخذ نظرة حقيقية عن الفن الزخرفي المعقد الذي تتميز به المناره ، ولعل اهم مايميز هذه المناره هو التصميم الزخرفي المختلف لكل وجه من اوجهها الاربع.

(***) الكتبيه: تعتبر صومعة الكتبية من المآثر العمرانية الموحدية حيث بني جامع الكتبيية الأول من طرف الخليفة الموحدي عبد المومن بن علي الكومي سنة 1147م, أما المسجد الثاني فقد تم بناؤه سنة 1158م في نفس الوقت الذي بنيت فيه صومعة حسان في الرباط و الخيرالدا في اشبيلية بالأندلس. و يوضح الشكل المعماري للصومعة تأثرا بالفن المعماري الأندلسي المتميز بالزخرفة ذات الطابع الإسلامي.
6‏/8‏/2011 تم النشر بواسطة أثري من الأزل.
قد يهمك أيضًا
ما هي أكبر مدينة في المغرب ؟
ما هي احسن دولة في المغرب العربي من حيث السياحة
ما هو افضل شاطئ في المغرب
ما هو البلد للمعروف ب أسود الأطلس
ما هي عاصمة المغرب ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة