الرئيسية > السؤال
السؤال
قال رسول الله صلي الله عليه وسلم ما أوخذ بعين الحياء فهو حرام
حوار الأديان 2‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة crawan210 (Mohamed Ahmed).
الإجابات
1 من 9
يعنى ما تم أخذه منك بدون رضاك ، وبسبب حرجك وحيائك من قولة (لا)
لمن أخذ منك هذا الشيء، فليعلم ، أن هذا حرام وما أخذه محرم عليه

(والله أعلم)
2‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة qatr (Mahmoud Qatr).
2 من 9
نعم(ما أخذ بالحياء فهو حرام) هل هذا حديث
صحيح؟, أرجو منكم ان تضعوا لنا سند الحديث
ومدى صحته إن أمكن ,شاكرين لكم هذا.

ويا هلا...
2‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
3 من 9
يقول النبي صلى الله عليه وسلم :  ما أخذ بسيف الحياء فهو حرام “ .

وهل يراعي حياء الناس إلا من كان عنده ذوق ؟ فتجده يرى القلم في جيب زميله ثم يقول له :  إنه قلم جميل ( وإنها لكلمة لها معنى ) فما على زميله إلا أن يقول :  تفضل خذه !! فيأخذ منه القلم .

إلى هؤلاء نوجّه إليهم حديث النبي صلى الله عليه وسلم : ما أخذ بسيف الحياء فهو حرام “ .

 بعض  الناس حينما يدخل بيت صديقه تجد عينيه تتحركان بسرعة تبحث عن الهاتف ..   فإذا رآى الهاتف  رفع السماعة  وبعدها يستأذن  من صديقه اتصالا واحداً سريعاً   ..  وهو يعلم أن صديقه لن يرفض له طلباً  .. .  فكيف يرفض وقد أمسك بالهاتف فعلا ؟ ثم يبدأ الاتصال   ..  فيتصل بجدة مثلا  !! ويستمر هذا الاتصال نصف ساعة  !! هل هذا من الذوق ؟

اللهم صلى وسلم وبارك على سيدنا محمد النبى الامى وعلى ال واصحابه اجمعين .
2‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة المحلاوى.
4 من 9
سئل الشيخ مصطفى العدوي _حفظه الله ولا حرمنا من علمه_ فقال أنه حديث ضعيف السند

ومعناه أيضا لا يصح
3‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة تعلم ثم تكلم.
5 من 9
هل ما أخذ بسيف الحياء حرام؟

بسم الله الرحمن الرحيم. الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين، سيدنا محمد وعلى آله وأصحابه والتابعين، وتابعيهم بإحسان إلى يوم الدين. أما بعدُ،

فإن من المتداول على ألسنة الناس ما ينسبُ إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم حديثاً -وما هو بحديث- قولهم: "ما أخذ بسيف الحياء فهو حرام". وفي معناه حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لا يحل لامرئ من مال أخيه إلا ما أعطاه من طيب نفس" وهو حديث حسن. فمن لم تطب نفسه بعطاء أعطاه إلى أخيه المسلم فقد أعانه على أكل الحرام. وهذه الفتوى بهذا الخصوص.

أما ما طابت به النفس حياءً فلا يحرم ولا يستعتب المعطي. ففي حديث عبد الله بن عمر قال: "مر النبي صلى الله عليه وسلم على رجل ، وهو يعاتب أخاه في الحياء ، يقول: إنك لتستحيي، حتى كأنه يقول: قد أضر بك، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( دعه ، فإن الحياء من الإيمان )." وهذا حديث صحيح رواه البخاري في صحيحه.

قال الحافظ ابن حجر في شرحه للحديث: "كان الرجل كثير الحياء فكان ذلك يمنعه من استيفاء حقوقه، فعاتبه اخوه على ذلك، فقال له النبي -صلى الله عليه وسلم -‏:‏ ‏"‏ دعه ‏"‏ اي‏:‏ اتركه على هذا الخلق السني، ثم زاده في ذلك ترغيبا لحكمه بانه من الايمان، واذا كان الحياء يمنع صاحبه من استيفاء حق نفسه جر له ذلك تحصيل اجر ذلك الحق، لا سيما اذا كان المتروك له مستحقا‏.‏ وقال ابن قتيبة‏:‏ معناه ان الحياء يمنع صاحبه من ارتكاب المعاصي كما يمنع الايمان، فسمي ايمانا كما يسمى الشيء باسم ما قام مقامه‏."

ولنا في رسول الله صلى الله عليه وسلم أسوة حسنة وقد أهديت إليه بردة هو محتاج إليها. فساله إياها رجل وكان لا يرد سائلاً فأعطاه إياها على حاجته لها. وهذا حديث صحيح أخرجه البخاري في صحيحه. فقد طابت نفس رسول الله صلى الله عليه وسلم بالبردة ولم يرد السائل. ولو كان في هذا حرام لنبهه إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو الرحيم بالمؤمنين.

فمن كان خلقه الحياء فلا يرتد عنه وأجره على الله. فهو حريّ أن يستحيي من الله فلا يأتي ما نهاه الله عنه. وبذلك يرتفع إيمانه ويزداد. والله تعالى أعلم

والحمد لله رب العالمين
3‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
6 من 9
صدق رسول الله صل الله عليه وسلم
3‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة ameermsr (Ameer Msr).
7 من 9
صدق رسول الله صل الله عليه وسلم ...جزاكم الله خيرا
3‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة عنايات الماحي (عنايات الماحي).
8 من 9
هذا ليس حديث .. والله أعلم .
3‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة أبن انثى.
9 من 9
كما قال أخى qatr

هذا ما اعرفه وأدين به لله
3‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
من مكارم وصفات النبي صلي الله عليه وسلم
قال رسول الله صلي الله علي وسلم
من يحب رسول الله
صلو على رسول الله
صلي على رسول الله
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة