الرئيسية > السؤال
السؤال
(خلق رسول الله صلى الله عليه وسلم ) ماذا تعرف عن عفوة ؟
منذ قليل شاركت فى سؤال مشابة ثم رجعت اليه لأقراء ما أضافة الأعضاء و استفيد كما هو المفترض بهذا الموقع ان يكون !
فوجدتة قد حذف ؟ ولا اعرف لماذا ؟
عموماً قلت اكرر هذا السؤال لفائدتة وأتمنى منكم المشاركة
السيرة النبوية | الحديث الشريف | الإسلام 3‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة sotile.
الإجابات
1 من 11
يلزمني سطور وسطور لأتكلم عن خلقه صلى الله عليه وسلم
3‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
2 من 11
في فتح مكة ..
قال: "يا معشر قريش ويا أهل مكة: ما ترون أني فاعل بكم؟" قالوا: خيرًا، أخ كريم وابن أخ كريم. قال: "اذهبوا فأنتم الطلقاء" وبهذه الكلمة صدر العفو العام عن أهل مكة جميعًا. وهكذا سقط أكبر معقل للوثنية في بلاد العرب، وكان ذلك في اليوم العشرين من رمضان.
===========
ومن عظيم خبره في العفو عفوه عن اليهودية التى سمته في الشاة بعد اعترافها على الصحيح من الرواية، وأنه لم يؤاخذ لبيد بن الأعصم إذ سحره وقد أعلم به واوحى إليه لشرح أمره، ولا عتب عليه فضلا عن معاقبته

==============
وَمِنْ عَظِيمِ عَفْوِهِ حَتَّى عَنْ أَعْدَائِهِ الْمُحَارِبِينَ لَهُ حَتَّى كَسَرُوا رُبَاعِيَّتَهُ وَشَجُّوا وَجْهَهُ يَوْمَ أُحُدٍ فَشَقَّ ذَلِكَ عَلَى أَصْحَابِهِ فَقَالُوا : لَوْ دَعَوْتَ عَلَيْهِمْ ، فَقَالَ : إِنِّي لَمْ أُبْعَثْ لَعَّانًا وَلَكِنْ بُعِثْتُ دَاعِيًا وَرَحْمَةً اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِقَوْمِي أَوِ اهْدِ قَوْمِي فَإِنَّهُمْ لَا يَعْلَمُونَ أَيِ اغْفِرْ لَهُمْ ذَنْبَ الْكَسْرَةِ وَالشَّجَّةِ لَا مُطْلَقًا وَإِلَّا لَأَسْلَمُوا كُلُّهُمْ ذَكَرَهُ ابْنُ حِبَّانَ .

================

ومن عظيم خبره في العفو عفوه عن اليهودية التى سمته في الشاة بعد اعترافها على الصحيح من الرواية، وأنه لم يؤاخذ لبيد بن الأعصم إذ سحره وقد أعلم به واوحى إليه لشرح أمره، ولا عتب عليه فضلا عن معاقبته

=============
عفوه عن بني قينقاع حين سأله فيهم عبد الله بن أبي
3‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة haizof.
3 من 11
عفوه صلى الله عليه وسلم
يكفي موقف الفتح عندما قال لمن آزوه واخرجوه من ارضه  اذهبو فانتم الطلقاء

شكرا لك اخي الكريم وجزاك الله خيرا تم نشر رابط الكتاب
http://ejabat.google.com/ejabat/thread?tid=301801553b2cf876
ولا تنسانى من دعائك ونصائحك الغالية
3‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة Amr_soltan (حازم صلاح ابو اسماعيل).
4 من 11
اذهبوا فأنتم الطلقاء :
---------------------
دخل الرسول صلى الله عليه وسلم المسجد الحرام صبيحة يوم فتح مكة ووجد رجالات قريش ينتظرون حكم رسول الله صلى الله عليه وسلم

فقال : يا معشر قريش ما تظنون أنى فاعل بكم ؟

قالوا : أخ كريم وابن اخ كريم

قال : اذهبوا فأنتم الطلقاء

فعفا عنهم بعد ما ارتكبوا من الجرائم ضده وضد أصحابه ما لايقدر قدرهولايحصى عده ، مع هذا فقد عفا عنهم

ولم يضرب ولم يقتل ، ولم ينتقم من تعذيبهم له قبل الهجره

فصلى الله عليه وعلى آاله وصحبه وسلم  .
3‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة المحلاوى.
5 من 11
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نعم انه رسول الرحمه قال تعالى ( ورحمة للذين ءامنوا منكم )
وقال تعالى ( وانك لعلى خلق عظيم )
كان صلى الله عليه وسلم يرجو رحمة ربه كلما تمعنت فى سيرته تزداد حبا له
وأعجابا بصبره وخلقه الكريم وثباته على تبليغ رسالة الاءسلام
اللهم صلى عليه فى الأولين وصلى عليه فى الأخرين وصلى عليه فى الملاء الأعلى يوم الدين
والحمد لله رب العالمين والسلام
4‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة alinor (على نور).
6 من 11
اذهبوا فانتم الطلقاء
اللهم صلى وسلم وبارك على سيدنا محمد كما صليت على ابراهيم انك حميد مجيب .
4‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة عنايات الماحي (عنايات الماحي).
7 من 11
صور من رحمة الرسول وعفوه وكونه لا ينتقم لنفسه
حدثنا ‏ ‏يحيى بن حبيب بن عربي ‏ ‏حدثنا ‏ ‏خالد بن الحارث ‏ ‏حدثنا ‏ ‏شعبة ‏ ‏عن ‏ ‏هشام بن زيد ‏ ‏عن ‏ ‏أنس بن مالك ‏
أن امرأة ‏ ‏يهودية ‏ ‏أتت رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏بشاة مسمومة فأكل منها فجيء بها إلى رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فسألها عن ذلك فقالت أردت لأقتلك فقال ‏ ‏ما كان الله ليسلطك على ذلك ‏ ‏أو قال ‏ ‏علي فقالوا ألا نقتلها قال لا فما زلت أعرفها في ‏ ‏لهوات ‏ ‏رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏
 




عون المعبود شرح سنن أبي داود

‏( أتت رسول الله صلى الله عليه وسلم ) ‏
‏: في خيبر ‏
‏( بشاة مسمومة ) ‏
‏: وأكثرت من السم في الذراع لما قيل لها إنه عليه الصلاة والسلام يحبها ‏
‏( فأكل ) ‏
‏: أي النبي صلى الله عليه وسلم ‏
‏( منها ) ‏
‏: أي من الشاة وأكل معه بشر بن البراء ثم قال لأصحابه أمسكوا فإنها مسمومة ‏
‏( فجيء بها ) ‏
‏: أي باليهودية ‏
‏( فسألها ) ‏
‏: أي اليهودية ‏
‏( عن ذلك ) ‏
‏الأمر ‏
‏( فقالت ) ‏
‏: اليهودية ‏
‏( فقال ) ‏
‏: النبي صلى الله عليه وسلم ‏
‏( ليسلطك ) ‏
‏: بكسر الكاف ‏
‏( على ذلك ) ‏
‏: أي على قتلي , فيه بيان عصمته صلى الله عليه وسلم من الناس كلهم كما قال الله { والله يعصمك من الناس } وهي معجزة لرسول الله صلى الله عليه وسلم في سلامته من السم المهلك لغيره , وفي إعلام الله تعالى بأنها مسمومة , وكلام عضو ميت له , كما جاء في الرواية الآتية أنه صلى الله عليه وسلم قال " إن الذراع تخبرني أنها مسمومة " ‏
‏( أو قال علي ) ‏
‏: شك من الراوي ( قال ) : أي أنس ‏
‏( فقالوا ) ‏
‏: أي الصحابة ‏
‏( ألا نقتلها ) ‏
‏: أي اليهودية بهمزة الاستفهام والاستفهام للتقرير ‏
‏( قال ) ‏
‏: النبي صلى الله عليه وسلم ‏
‏( لا ) ‏
‏: لأنه كان لا ينتقم لنفسه , ثم مات بشر فقتلها به قصاصا ‏
‏( فما زلت ) ‏
‏: قول أنس ‏
‏( أعرفها ) ‏
‏أي العلامة كأنه بقي للسم علامة وأثر من سواد أو غيره ‏
‏( في لهوات ) ‏
‏: بفتح اللام والهاء والواو جمع لهاة وهي اللحمة المعلقة في أصل الحنك , وقيل هي ما بين منقطع اللسان إلى منقطع أصل الفم ومراد أنس أنه صلى الله عليه وسلم كان يعتريه المرض من تلك الأكلة أحيانا ويحتمل أنه كان يعرف ذلك في اللهوات بتغير لونها أو بنتو فيها أو تحفير قاله القسطلاني . ‏
‏قال المنذري : والحديث أخرجه البخاري ومسلم . ‏
http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?Doc=4&ID=39152&SearchText=أمسكوا فإنها مسمومة&SearchType=exact&Scope=0,1,2,3,4,5,6,7,8&Offset=0&SearchLevel=QBE‏
4‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة advocatez.
8 من 11
صلى الله عليه وسلم
4‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة عاشقه فلسطين.
9 من 11
يكفى انه احسن وعفى الى اساء اليه وتسامح فى كل موقعة وحاله مثل فتح مكه  والمواقع الحربية التى انتصر فيها الاسلام على اعدائيه فقد عفى عنهم صلى الله عليه وسلم   واختصه با انه لعلى خلق عظيم صلى الله عليه واله وسلم
5‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة بالبيد (ahmad mohmad).
10 من 11
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الكريم الفاضل المحترم
الإبن الحبيب
الأستاذ / sotile
حياك الله
هدية : عساها تعجبك يارب !!!

د / مــحــــمد نــجـــيــــــب الــمــــراد
شـــــــــــــــــــــــــــــــــاعــر الــعــرب
قــصـــــــيـــــــــــــــــــــــــــــدة :
((( إنــا كــفــيــنـــــاك الــمــســـــــــتــهـــزئـــيـــــــــــــــن )))
دفـــاعــآ عـن الــحــبــيـــــــــــب الــمــصــطــفــى
           ( صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم )
--------------------------------------------------------------
تَبَّتْ يداهمْ بكرةً وأصــيلا وخَلَدَتَ في حِقَبِ الزمانِ رسولا
وبقى على الأيامِ ذِكْرُكَ طيِّباً ومُجَــوَّداً ... ومُرتَّـلاًً ترتـــــيلا
وتعطَّرتْ كلُّ الدُّنا بالمصطفى فاليــاسمينُ بفيهِ كانَ حـــــقولا
وتَتَوَّجَ الشُّــــرفاءُ نعلَ محمدٍ فَغَــدتْ نعالُ حـــبيبِنا إكلــــــيلا
*************
وقفَ الرجالُ أمامَ هيبةِ أحمدٍ وتحدّثَ النبلاءُ عنهُ طــويلا
والمــجدُ أطرقَ للنّبيِّ خيولَه المـــجدُ كانَ مبادئاً وخـيولا
وتفاخَرَ التّاريخُ دونَ دَلالـــةٍ ما احتاجَ فخرٌ بالنبيِّ دلــيلا
وتسابقّ العظماءُ في أعتابهِ وتناوبوا أقــدامَهُ تقـــــــبيلا
عرفوا فضائلَه وكانَ إمامَهم وكذاكَ يعرفُ فاضلٌ مفضولا
****************
يا ســـيِّدَ الأخلاقِ كنتَ مثالَـــــها لم يأتِ بعدكَ في الخلالِ مــثيلا
الحِلمُ ، والصّبرُ الجميلُ ، ورأفةٌ والعفوُ ، كانَ سلاحَك المسلولا
ولكمْ يكونُ العـفوُ ســـــيْفاً بـاتِراً ولكمْ يكونُ جميلُهُ ... تكــــبيلا
***************
يا ســــيِّدَ الأخلاقِ تبني صرْحَـهَا وتُشــيِّدُ منها أَنْفُــساً وَعُـــــــــــــقُولا
أنْقَذْتَ من موتِ الجّهالةِ أُمَّــــــةً وَبَــعَثْتًها ... فَتَضَوَّأتْ قِـــــــــــــــنديلا
وأنارتِ الدّنيا قُـــــــــــروناً عِدَّةً كانَ التَّسَـــــــــامُحُ إِرْثَها المَنْقــــــولا
عاشَ اليهودُ مع النَّصارى بيننا وَلَداً وأحفـاداً وكنتَ كــــــــــــــــــفيلا
هـذي حــــــضارةُ أحمدٍ فَتَحدَّثِي ( يا إيلياءُ ) وَأَطْنِبِي تفصـــــــــــــيلا
قدْ ينطِقُ الحجرُ الأصَمُّ مُــــكَبِّراً ولقد يكونُ سًــكوتًهً تهلـــــــــــــــيلا
غَنَّتْ ( نواعــــيرٌ ) بعدْلِ محمدٍ وكذا ( الفراتُ ) شَدَا فَأَسْمَعَ ( نيلا )
*************
ولَرُبَّما كانتْ كنـــــــــائسُ شرْقِنا عند ( التَّعايُشِ ) شاهداً ودلـــــــــــيلا
ولَرُبَّما وَجَدَ اليـــــــــــهودُ بديننا لما ( استغاثوا ) ملجأً مـأمـــــــــــولا
ضَمِنَ المُشَرِّعُ للجميعِ حــقوقَهمْ فتَنَزَّلّتْ آيـاتُهُ تنزيــــــــــــــــــــــــــلا
الحقُّ ، والعَدْل العظيمُ ، ورحمةً مَثَّلْنَ أمَّـةَ أحمدٍ تمثيـــــــــــــــــــــــلا
**************
فاسألْ عنِ ( القِبْطِيِّ ) يأخُذُ ثَأْرَهُ من ( عمروِ بن العاصِ ) تلقَ ذُهـــولا
( عُمَرٌ ) يُؤَرِّخُ للحـــقوقِ مَقُولةً المَـرءُ يولدُ مُكَـرَّماً ونبيـــــــــــلا
وترى المـواثيقَ الدّقيقةَ وَضَّحَتْ بالعَـدْلِ ما لا يَقْبَلُ التَّأويـــــــــــــــــــلا
واسْلُكْ قوانينَ الحـــــقوقِ فأحمدٌ جعلَ التَّسـاويَ في الحـقوقِ سبيــــــلا
ساوى فلا عِــــــرْقٌ هناك مُفَضَّلٌ الحــقُّ كانَ الفضلَ والتَّفْضيـــــــــــــلا
لو أنَّ ( فاطمةً ) وحاشا طُــهْرَها سَرَقَتْ لكانَ جزاؤُها التَّنْكيـــــــــــــــلا
أو أنَّ فاطمةَ البتـــــــولَِ تجاوَزَتْ ما كانَ يَشْفَعُ ... أنْ تكونَ ... بَتُـــــولا
شرْعُ هو النَّسَبُ الأصيلُ فهل ترى بَعْدَ العدالةِ في الحـقوقِ أصـــــــــــولا
لا أبيـضٌ ، لا أسـودٌ ، لا أصـــــفرٌ فالعُـنْـصُرِيَّةُ أُلْغِيَتْ ... تَشْكيـــــــــــــــلا
فَخْرُ القبائِلِ بالمحـــــــارِمِ أُسْقِطَتْ أَرْكانُهُ ، والحـقُّ صَارَ ... قبيـــــــــــــلا
***********
( الأَعْجَمِيُّ ) بِرَغْمِ عُجْمَتِهِ ارتقى بيتَ النُّبُوَّةِ ... دَوْحَةً ... وَخَمِيلا
( والهاشِمِيُّ ) بِرَغْمِ نِسْبَتِهِ انتفى وغدا على استِكْبارِهِ ... مَخْذُولا
هذا هو العـدلُ الّذي ملأَ النُّــفوسَ شبابَها ، في عُنْفِها ، وكُــــهُولا
قدْ بُـورِكَ العـدْلُ العظـــيمُ فكم بَنَى مجْداً وخَلَّدَ في القرونِ عُـــدولا
**************
شورى حُكُومَةُ أحمدٍ ونظامُـــــهُ كانَ الحوارُ ضمانَها المكْفُــولا
وَقَفَتْ ، تجادلُ أحمداً في زوجها إحدى النِّسا ، فَلَقَتْ لديهِ قَبُولا
واستنكَفَتْ أخرى أمامَ خليـــــفةٍ حتى يُقَدِّمَ ... واضِحاً تعليـــــلا
البَرْلــــــــمانُ ، ونحنُ كنَّا أصلَهُ والرَّأيُ حُرٌّ عندنا إنْ قيـــــــلا
ما صُـودِرَ التَّفْكيـــرُ بلْ فُتِحَتْ لهُ كلُّ المنابرِ للنِّقاشِ طويــــــــلا
دينٌ على العَقْلِ السَّليمِ أَساسُــــهُ فترى جميعَ بِنائِهِ ... معقُــــولا
( وَسَــــطِيَّةٌ ) فيها اعتدالٌ مُحْكَمٌ قُُتِلَ ( التَّــشَدُّدُ ) منْهَجاً مزْدولا
ولكمْ تدومُ على التَّوَسُّــطِ فِـــكْرَةً تتناقّلُ الأجيالَ جيلاً ... جيـــــلا
ولكمْ يموتُ مع التَّشَدُّدِ أهلُــــــــهُ وُلِدَ التَّشَدُّدُ ... قاتلاً ... مقتُولا
***************
حُـــــــــــرِّيَةُ الأديانِ ، قالَ محمدٌ توراةَ موســــى كانَ أَمْ إنجيلا
لا يُكْرَهُ الإنســـــــــان فهو مـخَيَّرٌ ما كانَ إكراهٌ هنا ... مقبـــــولا
في ذمّتي أهلُ الكتابِ فلا أذىً قد كانَ عهداً في الرِّقاب ثقيــلا
ذِمَمُ النّبيِّ أمانة ٌ قدْسيَّـــــــــــــةٌ قَدْ بَجَّـلَتْها أمّتي تبجـــيـــــــــلا
لكنّني ماذا أقــــــــــــول ولا أرى إلا ضلالاً ذاعَ أو تضليــــــــــلا
وَتَأَلَّبت ضِدَّ النّبيِّ محــــــــــــافلٌ وتحالفوا بَلْ أعلنوا التّدويــــلا
زّعّمــــــــــــــوا بأنَّا أمَّةٌ هَمَجِيَّةٌ بَلْ زَوَّدوا تاريخَنا تهويــــــــلا
وتَقَوَّلـوا ضِــــــــــدَّ النّبيِّ ودينِهِ بَلْ بَدَّلوا ... أقوالَهُ تبديــــــــلا
وتطاولوا ـ رغمَ الذي يدرونََـهُ ـ كِبْراً ، وكمْ كانَ الغرورُ وبيلا
**************
الله يسمعُ ما يُقالُ بِحُبِّهِ لو شاءَ رَدّاً ... كان ( جِبرائيلا )
كَفَلَ الإلهُ الرّدَّ ... ما مُسْتهزِئٌ بمحمَّدٍ إلاّ ... وصارَ مُفَتَّتاً مأكولا
ما كانَ قصدُ الهازِئين محمداً القصْدُ ... كانَ اللهَ جلَّ وكيلا
هذا حبيبُكَ سيِّــــــــــــدي ما حيلتي ؟ ضاقَ الخناقُ على الجميعِ ، وَحِيلا
فإذا اعترضنا ضِدَّ ( سَبٍّ ) قيلَ صَهْ ! العصْرَ يقضي حِكْمَةً وعقــــــــــولا
فَقَدَتْ عقـــــــــولُ الَّناسِ كلَّ صوابِها دّجّلاً ترى في السَّاحِ أَمْ تدجيــــــلا
سَبُّ النَّبيِّ ( حصـــــــــانةٌ ) فِكْرِيَّةٌ ! ونُمِيتُهُ .. مَنْ سَبَّ ( إسرائيــلا ) !
كلاّ طغاةَ الأرضِ حاشا أحمداً حتّى ولو صادَ النّجيعُ سيــــــولا
( حُرِّيَّةُ التَّعْبــــيرِ ) هذه سُبَّةٌ إِنْ كانَ سَبُّ الأنبياءِ مقـــــــــولا
ما كان يَجْرُؤُ ضِدَّ أحمدَ حاقدٌ لو كانَ يسمعُ للخيولِِ ... صهيلا
*****************
نامَ الرِّجالُ فيا علــوجُ استَيْقظي وتمايلي وتراقصي تطبيــــــــــلا
ما بالُها ( الدّنمارك ) لمْ تَعْبَأْ بنا أم صارَ جِسْمُ المسلمينَ هزيــــلا
هُنَّا وصارَ الضَّرْبُ يوجعُ ميِّـــتاً أَمَعَ الهوانِ ، نَظُنُّهُ تقبيــــــــــــلا
يا ربِّ أشكـو ... والجـراحُ ثَخِيــنَةٌ والذُّلُّ صارَ مُجَمَّلاً تجميـــــــلا
مَرِضَتْ سُيُوفُ المسلمينَ وخيلُهُمْ وغدا زمانُ الماجدينَ ... عليلا
وإذا سيوفُ الحقِّ ... أُهْمِلَ أمرُها أَلْفَيْتَ كلَّ مُقَدَّسٍ ........ مذلولا
10‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة برحمتك أستغيث.
11 من 11
تحذير إلى sotile

sotile يحارب الحق , ويكذّب الآيات


غروب الشمس في الأرض


إنكار الآية يثيرالعجب



الجهل الذي يعيش فيه الناس اليوم المخدوعين


صور الفضاء المزيفة , وشيء مثل السحر يفعله الغرب ليخدعوا المسلمين بأن الشمس أكبر من الأرض

ـــــــــــــــــــــــــــــ

الآية

قال تعالى : حَتَّى إِذَا بَلَغَ مَغْرِبَ الشَّمْسِ وَجَدَهَا تَغْرُبُ فِي عَيْنٍ حَمِئَةٍ وَوَجَدَ عِنْدَهَا قَوْمًا

الذي يفهمه الصحابة من هذه الآية , أنها تغرب داخل العين





============
اعتقاد اليهود والعرب :
============


الدر المنثور ج5/ص452
فأرسل معاوية إلى كعب فقال أين تجد الشمس في التوراة تغرب قال أما العربية فلا علم لي بها وأما أنا فأجد الشمس في التوراة تغرب في ماء وطين





====================
اعتقاد الصحابة - رضي الله عنهم -
====================

الدر المنثور للسيوطي ج5/ص452
وأخرج سعيد بن منصور عن أبي العالية قال بلغني أن الشمس تغرب في عين تقذفها العين إلى المشرق

تفسير الثعلبي ج6/ص192 ( توفي عام 427 هـ )
قال وكان صاحبي يحسن لسانهم فسألهم وقال جئنا ننظر كيف تطلع الشمس قال فبينا نحن كذلك إذ سمعنا كهيئة الصلصلة فغشي عليّ فوقعت فأفقت وهم يمسحونني بالدهن فلما طلعت الشمس على الماء إذا هي على الماء كهيئة الزيت وإذا طرف السماء كهيئة الفسطاط

روح المعاني ج16/ص33 ( توفي عام 1270 هـ )
ورد في بعض الآثار ما يدل على خروجها عن حيزها فعن ابن عباس رضي الله تعالى عنهما أن الشمس إذا غربت رفع بها إلى السماء السابعة في سرعة طيران الملائكة وتحبس تحت العرش فتستأذن من أن يؤمر بالطلوع ثم ينطلق بها ما بين السماء السابعة وبين أسفل درجات الجنان في سرعة طيران الملائكة فتنحدر حيال المشرق من سماء إلى سماء فإذا وصلت إلى هذه السماء فذلك حين ينفجر الصبح ...




ْْْXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXXX


=======================
#######################
                       
اعتقادات الرسول - صلى الله عليه وسلم -      
                       
#######################
=======================


إثبات أن الشمس تغرب في باطن الأرض :

روح المعاني ج16/ص32
ما أخرجه ابن عساكر عن الزهري أن خزيمة بن حكيم السلمي سأل رسول الله  صلى الله عليه وسلم  عن سخونة الماء في الشتاء وبرده في الصيف فقال ( إن الشمس إذا سقطت تحت الأرض سارت حتى تطلع من مكانها فإذا طال الليل كثر لبثها في الأرض فيسخن الماء )


قال صلى الله عليه وسلم : ( هل تدري أين تغرب هذه ؟ قلت : الله ورسوله أعلم ، قال : فإنها تغرب في عين حامية )
حديث صحيح - صحيح أبي داود


هل تدرون أين تغرب هذه ، تغرب في عين حامية
صحيح الجامع - الألباني

تفسير الطبري ج16/ص12 ( توفي عام 310 هـ )
حدثنا محمد بن المثنى قال ثنا يزيد بن هارون قال أخبرنا العوام قال ثني مولى لعبد الله بن عمرو عن عبد الله قال : نظر رسول الله  صلى الله عليه وسلم  إلى الشمس حين غابت فقال : ( في نار الله الحامية في نار الله الحامية لولا ما يزعها من أمر الله لأحرقت ما على الأرض  )

ـــــــــــــــــــــــ

يجب عدم قول ( رأي العين ) لأنه مخالف لاعتقادات السلف

وهي بدعة , بل اعتقاد السلف هو أنها تغرب داخل الأرض

ـــــــــــــــــــــــ

بعد القرن الخامس تقريباً بدأ العلماء يقولون أن الشمس تغرب ( رأي العين )

وهم بذلك مخالفين اعتقادات الصحابة - رضي الله عنهم -

ــــــــــــــــــــــــــــــــ

يجب تأويل آية عين حمئة على معناها وعدم محاولة تحريفها

كما كان يعقد الرسول - صلى الله عليه وسلم -


( وَإِنَّ مِنْهُمْ لَفَرِيقًا يَلْوُونَ أَلْسِنَتَهُمْ بِالْكِتَابِ لِتَحْسَبُوهُ مِنَ الْكِتَابِ وَمَا هُوَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَقُولُونَ هُوَ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ وَمَا هُوَ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ وَيَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ )




ملاحظة :-


اليهود يؤمنون بأن الشمس تغرب في ماء وطين

رواية حفص عن عاصم تُقرأ ( حمئة ) , وفي القراءة الأخرى ( حامية ) وفي صحيح أبي داود ( تغرب في عين حامية ) حامية أي : حارّة



ملاحظة :

العين الحارة مكان مناسب لغروب الشمس فيها ( والله أعلم )

هل الرسول - صلى الله عليه وسلم - هو أوّل من قال أنها تغرب في عين حارّة ؟




لمزيد من المعلومات عن غروب الشمس في الأرض :


اضرب على هذا الرابط

http://www.youtube.com/quraanfuture
أو
http://ejabat.google.com/ejabat/thread?tid=16f019fc41b33ca2&table=%2Fejabat%2Fuser%3Fuserid%3D08627566383733723890%26tab%3Dwtmtoa
أو
http://ejabat.google.com/ejabat/thread?tid=2fd93aa5c76c6ecb&hl=ar&table=%2Fejabat%2Fuser%3Fstart%3D20%26userid%3D17269261296042043946%26tab%3Dwtmtod%26hl%3Dar

الشمس تغرب في الأرض , وليس كالصور المزيفة التي نراها في علم الفلك

علم القرآن هو الصحيح , والله أعلم منهم

ولكن , هم بشر , يصيبون ويخطئون
20‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (عليكم بالمردقوش فأنه جيد للخشام ) فماذا تعرف عن المردقوش ؟
من ماذا صنع الانسان
ماذا كان هناك قبل خلق الأنسان ,, و كيف كانت الدعوة الى الله مع الجان قبل خلق الأنسان والأنبياء ؟
هل تعرف صورة الى جن حقيقي ضع الصورة
هل خلق كل انسان لغرض معين ام خلقنا جميعا لغرض واحد؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة