الرئيسية > السؤال
السؤال
ما هي وسائل تعليم الاطفال المحببة اليهم ؟
الأسرة والطفل 17‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة too long.
الإجابات
1 من 78
التعليم ضمن أجواء مناسبة لهم كغرفة مملؤة بالألعاب مثلاً
17‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة ANAS12 (الحياة أمل).
2 من 78
الانشطة
18‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة غزالة مفترسة (غزالة مفترسة).
3 من 78
طرق مختلفة للتعليم

يفضل بعض المعلمين تعليم الأطفال القراءة بوسيلة أخرى، منها الطريقة
الشاملة وذلك بترديد الطفل بعض الجمل التي يعرفها لتعليمه الحروف، وأخرون
يعتمدون على كتب القصص لجذب انتباه الطفل. وهناك من يعتمدون على الصحف إذ
يشعر عندما يقرأها بأنه يقلد والديه في قراءة الصحف مما يحببه في القراءة.



معارضة وتأييد

كثير من رجال التعليم الآن ينددون بأسلوب الاجبار على التعلم وأسلوب تقطيع
الكلمات عند تعليم القراءة فالأطفال في هذه الحالة لا يتعلمون القراءة
ولكن كل ما يفعلونه هو فك الرموز وليست القراءة عن فهم وكذلك فأن الطريقة
الشاملة لها معارضوها فالبعض يرى أنها السبب في تعثر تعليم القراءة
والفهم، ولكن هناك من يدافع عن هذه الطريقة قائلا

أن تعذر الفهم والقراءة محتمل في كل أسلوب للتعليم.



لا تنتقدوا المدرسين أمام الأطفال.

لا يجب على الوالدين أن ينتقدوا أسلوب المدرس في التعليم أمام الطفل لأنهم
ينقصون من شأن المدرس في نظره. كما أن هذا الأسلوب قد يصيب الطفل بعدم
الاستقرار عندما يرى اهم الأشخاص في حياته، وهم المدرسون والاهل ينتقدون
بعضهم البعض.

المدرسة ليست الجهة الوحيدة التي تعلم الأطفال القراءة والكتابة فعلى خلاف
ما يظنه بعض المدرسين فإن بعض الأطفال يلتحقون بالمدارس وهم لديهم خلفية
عن القراءة والكتابة.

كما يجب على الأهل إلا ينقطعوا عن قراءة الكتب مع أطفالهم حتى لو تعلم
الطفل القراءة بمفرده، وكذلك تستطيع الأم أن تخترع بعض اللعب الصغيرة
لتعليم طفلها القراءة كما تستطيع أن تعلمه طرق فك رموز لافتات الشوارع وكل
الطرق لتعليم الأطفال القراءة والكتابة مفيدة ولا تمنع أي طفل من التعلم.

كما يجب أن تمر أوقات الاستذكار بهدوء وسلام دون عصبية من قبل الوالدين
حتى يعشق الطفل التعلم وإلا فعلى الأم أن تختار وقتا أخر تجد فيه طفلها
أكثر هدوءا.

وفي النهاية إذا حاول الطفل أن يلفت أهله إلى درجاته العالية التي حصل
عليها فعلى الأم أن تهتم به ولا تهمله حتى ولو كانت مشغولة، وذلك لتشجيعه
وتحفيظه.



تعثر الطفل في القراءة والفهم

تعثر الطفل في قراءة وفهم الدروس متصل باضطرابات في الحواس تصاحبها مشاكل
في النطق وهذه الحالة تصيب الذكور أكثر من الأناث فهم يخلطون بين بعض
الحروف.

وحاليا فإن نسبة الأطفال ذوي صعوبات التعلم تصل إلى 10%.

كما أن كثيرا من الأمهات يعتقدون أنه حين يتعثر أطفالهن في القراءة فذلك
يعني أنهم مصابون بإعاقة أو بعدم التركيز أو بالكسل ولكن علاج هذه الحالة
يتم بالتعاون بين الأهل في البيت والمدرسين بالمدرسة.



طرق التعليم المختلفة

1- طريقة التجزئة

إن طريقة تجزئة الكلام في التعليم تعتبر أقدم طريقة مستخدمة لتعليم الأطفال. فيبدأ الطفل بتعلم كل حرف على حدة

والصوت الخاص به، بعد ذلك يجري ربط الحروف مع بعضها لتكوين مقاطع وربط المقاطع لتكوين كلمات مثلا

ب + ا = با & با + با = بابا.

هذه الطريقة قل استخدامها في المدارس على الرغم من أنها تستخدم بالنسبة إلى الذين يعانون مشاكل في النطق.



2- الطريقة الشاملة

تعتمد على معلومات الطفل التي سبق أن تعلمها فالمدرس يختار كلمات دارجة
على لسان الأطفال، ومن خلال هذه الكلمات يتعلم الطفل من دون اللجوء إلى
تجزئة الكلمة.



3- الطريقة نصف الشاملة

أكثر الطرق استخداما في المدارس فمن خلالها يتعلم الطفل الربط بين الكلمات والصور.

وتعتبر هذه الطريقة طريقة وسط بين الطريقة الشاملة وطريقة تجزئة الكلمات.

واذا أنهى الطفل المرحلة الأبتدائية وهو لا يزال متعثرا في القراءة
والفهم، فعلى الوالدين أن يستشيروا المدرسين حتى يعرفوا كيف يعالجوا
طفلهما وما الكتب اللازمة لتعليم الطفل .
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة RIDOKING (mohamed naguib).
4 من 78
طرق التعليم المختلفة

1- طريقة التجزئة

إن طريقة تجزئة الكلام في التعليم تعتبر أقدم طريقة مستخدمة لتعليم الأطفال. فيبدأ الطفل بتعلم كل حرف على حدة

والصوت الخاص به، بعد ذلك يجري ربط الحروف مع بعضها لتكوين مقاطع وربط المقاطع لتكوين كلمات مثلا

ب + ا = با & با + با = بابا.

هذه الطريقة قل استخدامها في المدارس على الرغم من أنها تستخدم بالنسبة إلى الذين يعانون مشاكل في النطق.
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة آآخر الفرسانِِ (يــآرب سامحني).
5 من 78
طرق مختلفة للتعليم

يفضل بعض المعلمين تعليم الأطفال القراءة بوسيلة أخرى، منها الطريقة
الشاملة وذلك بترديد الطفل بعض الجمل التي يعرفها لتعليمه الحروف، وأخرون
يعتمدون على كتب القصص لجذب انتباه الطفل. وهناك من يعتمدون على الصحف إذ
يشعر عندما يقرأها بأنه يقلد والديه في قراءة الصحف مما يحببه في القراءة.



معارضة وتأييد

كثير من رجال التعليم الآن ينددون بأسلوب الاجبار على التعلم وأسلوب تقطيع
الكلمات عند تعليم القراءة فالأطفال في هذه الحالة لا يتعلمون القراءة
ولكن كل ما يفعلونه هو فك الرموز وليست القراءة عن فهم وكذلك فأن الطريقة
الشاملة لها معارضوها فالبعض يرى أنها السبب في تعثر تعليم القراءة
والفهم، ولكن هناك من يدافع عن هذه الطريقة قائلا

أن تعذر الفهم والقراءة محتمل في كل أسلوب للتعليم.



لا تنتقدوا المدرسين أمام الأطفال.

لا يجب على الوالدين أن ينتقدوا أسلوب المدرس في التعليم أمام الطفل لأنهم
ينقصون من شأن المدرس في نظره. كما أن هذا الأسلوب قد يصيب الطفل بعدم
الاستقرار عندما يرى اهم الأشخاص في حياته، وهم المدرسون والاهل ينتقدون
بعضهم البعض.

المدرسة ليست الجهة الوحيدة التي تعلم الأطفال القراءة والكتابة فعلى خلاف
ما يظنه بعض المدرسين فإن بعض الأطفال يلتحقون بالمدارس وهم لديهم خلفية
عن القراءة والكتابة.

كما يجب على الأهل إلا ينقطعوا عن قراءة الكتب مع أطفالهم حتى لو تعلم
الطفل القراءة بمفرده، وكذلك تستطيع الأم أن تخترع بعض اللعب الصغيرة
لتعليم طفلها القراءة كما تستطيع أن تعلمه طرق فك رموز لافتات الشوارع وكل
الطرق لتعليم الأطفال القراءة والكتابة مفيدة ولا تمنع أي طفل من التعلم.

كما يجب أن تمر أوقات الاستذكار بهدوء وسلام دون عصبية من قبل الوالدين
حتى يعشق الطفل التعلم وإلا فعلى الأم أن تختار وقتا أخر تجد فيه طفلها
أكثر هدوءا.

وفي النهاية إذا حاول الطفل أن يلفت أهله إلى درجاته العالية التي حصل
عليها فعلى الأم أن تهتم به ولا تهمله حتى ولو كانت مشغولة، وذلك لتشجيعه
وتحفيظه.



تعثر الطفل في القراءة والفهم

تعثر الطفل في قراءة وفهم الدروس متصل باضطرابات في الحواس تصاحبها مشاكل
في النطق وهذه الحالة تصيب الذكور أكثر من الأناث فهم يخلطون بين بعض
الحروف.

وحاليا فإن نسبة الأطفال ذوي صعوبات التعلم تصل إلى 10%.

كما أن كثيرا من الأمهات يعتقدون أنه حين يتعثر أطفالهن في القراءة فذلك
يعني أنهم مصابون بإعاقة أو بعدم التركيز أو بالكسل ولكن علاج هذه الحالة
يتم بالتعاون بين الأهل في البيت والمدرسين بالمدرسة.



طرق التعليم المختلفة

1- طريقة التجزئة

إن طريقة تجزئة الكلام في التعليم تعتبر أقدم طريقة مستخدمة لتعليم الأطفال. فيبدأ الطفل بتعلم كل حرف على حدة

والصوت الخاص به، بعد ذلك يجري ربط الحروف مع بعضها لتكوين مقاطع وربط المقاطع لتكوين كلمات مثلا

ب + ا = با & با + با = بابا.

هذه الطريقة قل استخدامها في المدارس على الرغم من أنها تستخدم بالنسبة إلى الذين يعانون مشاكل في النطق.



2- الطريقة الشاملة

تعتمد على معلومات الطفل التي سبق أن تعلمها فالمدرس يختار كلمات دارجة
على لسان الأطفال، ومن خلال هذه الكلمات يتعلم الطفل من دون اللجوء إلى
تجزئة الكلمة.



3- الطريقة نصف الشاملة

أكثر الطرق استخداما في المدارس فمن خلالها يتعلم الطفل الربط بين الكلمات والصور.

وتعتبر هذه الطريقة طريقة وسط بين الطريقة الشاملة وطريقة تجزئة الكلمات.

واذا أنهى الطفل المرحلة الأبتدائية وهو لا يزال متعثرا في القراءة
والفهم، فعلى الوالدين أن يستشيروا المدرسين حتى يعرفوا كيف يعالجوا
طفلهما وما الكتب اللازمة لتعليم الطفل .
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة Ζεύς.
6 من 78
التعليم ضمن أجواء مناسبة لهم كغرفة مملؤة بالألعاب مثلاً
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة عبدالله1الشراري.
7 من 78
التعليم المبنى على الممارسه و التدريب و الفهم
بطرقه مسليه و شيقه و غير ممله
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة mardash (نادر مكى).
8 من 78
احلى واروع طريقه هى طريقة رسول الله
منها تعليم القرءان وتحفيظه لهم
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة عازف الجتار.
9 من 78
التعليم
بطرقه مسليه وسهله
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة عبدالعزيز666 (عبدالعزيز المقبل).
10 من 78
التي تتضمن الحكايات والدرو المستفاده
+
الاغاني المصاحبه للمعلومات
والتي تجعل الطفل يفرح بتذكرها
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة دامع الكلمات (ياكش تولع).
11 من 78
باستخدام الالوان الزاهية والحروف الملونه والنافرة والصور والمجسمات والاناشيد الملحنة وبالموسيقى الممتعة وكذلك ياستخدام طرق الالقاء الفكاهية
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة ناصر الامين (ناصر الفضيلات).
12 من 78
كثرة الالعاب
الحوارت المسلية
الالوان الجذابة
المواد السهلة المتنوعة
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة على زيدأن (على زيدان).
13 من 78
التعليم مع التطبيق
ان لا تزيد عن ربع ساعة .....ثم فاصل ونواصل

الاجابة علي كل اسئلته مهما كانت واستيعابها

ان لا نحدد المعلومات المعطاه له
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة بنت شعنونة (رأيتك يا خـيـرَ الـبريةِ كلها).
14 من 78
الوسائل التعليمية للاطفال:
الوسيلة التعليمية هي أجهزة وأدوات ومواد ، يستخدمها المربي لتحسين وتسهيل عملية التعليم والتعلم وتقصير مدتها ، وتوضح المعاني وتشرح الأفكار وتدرب الأطفال على المهارات وغرس العادات الحسنة في نفوسهم وعرض القيم دون أن يعتمد المربي على الألفاظ والرموز والأرقام وذلك للوصول إلى الهدف بسرعة وقوة وبتكلفة أقل .
ولقد أظهرت البحوث التربوية التي أجريت في بلاد مختلفة ان الوسائل التعليمية هي وسائل مساعدة على تدريس المواد الدراسية المختلفة ، وأنها يمكن ان تساعد على تعلم أفضل للدارسين على اختلاف مستوياتهم العقلية وأعمارهم الزمنية ، وتوفر الجهد في التدريس فتخفف العبء عن كاهل المدرس .  كما يمكنها ان تساهم إسهامات عديدة في رفع مستوى التعليم في أي مرحلة من المراحل التعليمية إذا توفرت الإمكانات المادية والبشرية . وقد تدرج المربون في تنمية الوسائل السمعية ، البصرية ، ووسائل المساعدة ،والوسائل التعليمية ، ووسائل الاتصال التعليمية .

أهمية الوسائل التعليمية
إن استخدام الوسائل التعليمية بطريقة فعالة يساعد على حل اكثر المشكلات ويحقق للعملية التعليمية عائدا كبيرا وقد أثبتت البحوث أهمية الإمكانيات التي توفرها الوسائل التعليمية للمدرسة ومدى فعاليتها في عملية التعليم إذ أنها :
أولا : تساهم في تعلم أعداد كبيرة في المتعلمين في صفوف مزدحمة :
فالوسائل التعليمية تساعد على حل مشكلة تعليم الأطفال فبواسطة هذه الوسائل (الوسائل السمعية والبصرية مثلا) يستطيع الأطفال الحصول على تعليم أفضل وبذلك نضمن تكافؤ الفرص للتلاميذ.
ثانيا : تثير انتباه الأطفال نحو الدروس وتزيد من إقبالهم على الدراسة
فالوسائل التعليمية بطبيعتها مشوقة ن إذا ما توفرت فيها العناصر المطلوبة لأن المادة التعليمية تقدم من خلالها بأسلوب جديد مختلف عن الطريقة اللفظية التقليدية ، فقد يكون في عرض نماذج أو أفلام قصيرة ، أو مجموعة صور متعلقة بالدرس ، يثير اهتمام التلاميذ إلى الدرس ومتابعتهم له.
ثالثا : تساعد الوسيلة التعليمية على زيادة سرعة العملية التربوية
إن استخدام الوسائل يوفر قدرا غير قليل من وقت المعلم ، فعرض وسيلة كالخريطة أو صورة للتلميذ يتيح فرصة للحصول على قدر معين من الخبرة التي لا يستطيعون الحصول عليها في المدة نفسها لو اعتمد المعلم على الشرح اللفظي وحده .
رابعا : تعالج مشكلة الفروق الفردية بين التلاميذ
فقد يستطيع المعلم عن طريق الوسائل تقديم مثيرات متعددة بطرق وأساليب مختلفة تؤدي إلى استثارات وجذب التلاميذ من مختلف القدرات والخبرات والمواهب وكما يستطيع المدرس ان يعني بحاجات تلاميذه كل حسب ميوله .
خامسا : توفر الوسائل التعليمية تنوعا مرغوبا في الخبرات التعليمية
وهذا ما يحبب التلاميذ بالموقف التعليمي ، ويضع أمامهم مصادر متنوعة للمعلومات تتناسب مع وقدرتهم على التعلم .

خصائص وشروط الوسيلة التعليمية الجيدة
1) أن تكون الوسيلة مثيرة للانتباه والاهتمام ، وأن تراعى في إعدادها و إنتاجها أسس التعلم ، ومطابقتها للواقع قدر المستطاع .
2) أن تكون محققة للأهداف التربوية .
3) ان تكون جزء لا ينفصل عن المنهج .
4) أن تكون مراعية لخصائص التلاميذ ومناسبة لعمرهم الزمني والعقلي .
5) أن تكون مناسبة مع الوقت والجهد الذي يتطلبه استخدامها من حيث الحصول عليها والاستعداد وكيفية استخدامها .
6) أن تتسم بالبساطة والوضوح وعدم التعقيد .
7) أن تتناسب من حيث الجودة والمساحة مع عدد التلاميذ في الصف وأن تعرض في وقت مناسب كي لا تفقد عنصر الإثارة فيها .
8) يفضل أن تصنع من المواد الأولية المتوفرة حالياً ذات التكاليف القليلة .
9) أن تحدد المدة الزمنية اللازمة لعرضها والعمل عليها لتتناسب مع المتلقين .
10) أن تكون متقنة وجيدة التصميم من حيث تسلسل عناصرها وأفكارها وانتقالها من هدف تعليمي إلى آخر، مع التركيز على النقاط الأساسية في الدرس .

والوسائل التعليمية المستخدمة مع الفئات الخاصة هي على النحو التالي:-
1- الوسائل المستخدمة في الإعاقة السمعية .
2- الوسائل المستخدمة في الإعاقة البصرية .
3- الوسائل المستخدمة في الإعاقة الحركية .
4- الوسائل المستخدمة في الإعاقة العقلية .

الثمار التربوية لاستعمال الأدوات التعليمية :
o تنمي في المعلمين حب الاستطلاع وتخلق في نفوسهم رغبة في التحصيل والمثابرة على التعلم بشوق ونشاط .
o توسع مجال الحواس و إمكاناتها فتسهل على المتعلمين التفاعل مع البيئة التي يطالعونها أو يدرسونها والكون الذي يعيشون فيه .
o تتيح للطفل الفرص الجيدة لإدراك الحقائق العلمية والاستفادة من خبرتهم وتعيينهم على القيام بتجارب ذات علاقة بواقع حياتهم ومعيشتهم أثناء التعلم بطريقة مبسطة .
o تقوي العلاقة بين المعلم والمتعلم، فتزيد من إيجابية المتعلم واستجابته للتوجيهات والحقائق المجردة
o تخلق حيوية مستمرة في جو غرفة الصف مما يساعد المعلم على الوصول بسهولة إلي الأهداف التي رسمها لدرسه .
o تثبت المادة الجديدة في ذهن الطفل لمدة طويلة فيستعيدها عند الحاجة لتطوير خبراته بسهولة وبسرعة .
o تدفع المتعلم إلي التعلم بالعمل وهو خير طريق للتعلم الصحيح .
o تحرر المعلم من دوره التقليدي وتزيد من فعاليته .
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة البلال بلالي (فتح من الله ونصر قريب).
15 من 78
اي وسيلة تعليمية يكون فيها قدر كبير من المرح و اللعب سيحبها الاطفال


تحياتي
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة أسير المشاعر (أسير المشاعر).
16 من 78
طرق مختلفة للتعليم

يفضل بعض المعلمين تعليم الأطفال القراءة بوسيلة أخرى، منها الطريقة
الشاملة وذلك بترديد الطفل بعض الجمل التي يعرفها لتعليمه الحروف، وأخرون
يعتمدون على كتب القصص لجذب انتباه الطفل. وهناك من يعتمدون على الصحف إذ
يشعر عندما يقرأها بأنه يقلد والديه في قراءة الصحف مما يحببه في القراءة.



معارضة وتأييد

كثير من رجال التعليم الآن ينددون بأسلوب الاجبار على التعلم وأسلوب تقطيع
الكلمات عند تعليم القراءة فالأطفال في هذه الحالة لا يتعلمون القراءة
ولكن كل ما يفعلونه هو فك الرموز وليست القراءة عن فهم وكذلك فأن الطريقة
الشاملة لها معارضوها فالبعض يرى أنها السبب في تعثر تعليم القراءة
والفهم، ولكن هناك من يدافع عن هذه الطريقة قائلا

أن تعذر الفهم والقراءة محتمل في كل أسلوب للتعليم.



لا تنتقدوا المدرسين أمام الأطفال.

لا يجب على الوالدين أن ينتقدوا أسلوب المدرس في التعليم أمام الطفل لأنهم
ينقصون من شأن المدرس في نظره. كما أن هذا الأسلوب قد يصيب الطفل بعدم
الاستقرار عندما يرى اهم الأشخاص في حياته، وهم المدرسون والاهل ينتقدون
بعضهم البعض.

المدرسة ليست الجهة الوحيدة التي تعلم الأطفال القراءة والكتابة فعلى خلاف
ما يظنه بعض المدرسين فإن بعض الأطفال يلتحقون بالمدارس وهم لديهم خلفية
عن القراءة والكتابة.

كما يجب على الأهل إلا ينقطعوا عن قراءة الكتب مع أطفالهم حتى لو تعلم
الطفل القراءة بمفرده، وكذلك تستطيع الأم أن تخترع بعض اللعب الصغيرة
لتعليم طفلها القراءة كما تستطيع أن تعلمه طرق فك رموز لافتات الشوارع وكل
الطرق لتعليم الأطفال القراءة والكتابة مفيدة ولا تمنع أي طفل من التعلم.

كما يجب أن تمر أوقات الاستذكار بهدوء وسلام دون عصبية من قبل الوالدين
حتى يعشق الطفل التعلم وإلا فعلى الأم أن تختار وقتا أخر تجد فيه طفلها
أكثر هدوءا.

وفي النهاية إذا حاول الطفل أن يلفت أهله إلى درجاته العالية التي حصل
عليها فعلى الأم أن تهتم به ولا تهمله حتى ولو كانت مشغولة، وذلك لتشجيعه
وتحفيظه.



تعثر الطفل في القراءة والفهم

تعثر الطفل في قراءة وفهم الدروس متصل باضطرابات في الحواس تصاحبها مشاكل
في النطق وهذه الحالة تصيب الذكور أكثر من الأناث فهم يخلطون بين بعض
الحروف.

وحاليا فإن نسبة الأطفال ذوي صعوبات التعلم تصل إلى 10%.

كما أن كثيرا من الأمهات يعتقدون أنه حين يتعثر أطفالهن في القراءة فذلك
يعني أنهم مصابون بإعاقة أو بعدم التركيز أو بالكسل ولكن علاج هذه الحالة
يتم بالتعاون بين الأهل في البيت والمدرسين بالمدرسة.



طرق التعليم المختلفة

1- طريقة التجزئة

إن طريقة تجزئة الكلام في التعليم تعتبر أقدم طريقة مستخدمة لتعليم الأطفال. فيبدأ الطفل بتعلم كل حرف على حدة

والصوت الخاص به، بعد ذلك يجري ربط الحروف مع بعضها لتكوين مقاطع وربط المقاطع لتكوين كلمات مثلا

ب + ا = با & با + با = بابا.

هذه الطريقة قل استخدامها في المدارس على الرغم من أنها تستخدم بالنسبة إلى الذين يعانون مشاكل في النطق.



2- الطريقة الشاملة

تعتمد على معلومات الطفل التي سبق أن تعلمها فالمدرس يختار كلمات دارجة
على لسان الأطفال، ومن خلال هذه الكلمات يتعلم الطفل من دون اللجوء إلى
تجزئة الكلمة.



3- الطريقة نصف الشاملة

أكثر الطرق استخداما في المدارس فمن خلالها يتعلم الطفل الربط بين الكلمات والصور.

وتعتبر هذه الطريقة طريقة وسط بين الطريقة الشاملة وطريقة تجزئة الكلمات.

واذا أنهى الطفل المرحلة الأبتدائية وهو لا يزال متعثرا في القراءة
والفهم، فعلى الوالدين أن يستشيروا المدرسين حتى يعرفوا كيف يعالجوا
طفلهما وما الكتب اللازمة لتعليم الطفل .
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة عاشق المستحيل11 (shaher s).
17 من 78
تضمين طرق وأساليب التعليم بـ المرح و اللعب
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة ekseer.
18 من 78
أشياء كثيره منها:
1/التودد إليهم.
2/تحببهم في المادة.
3/أن يكون وقت المادة مناسب لعقولهم ومدى إيستيعابها.
4/لا ترهقهم بكثرت الواجبات المنزلية و جعلها قليلة إلى حدا ما.
5/لا تعاقب المخطى بل وجهه إلى الصح. ((وغيرها الكثير)).
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة جنكيز خان.
19 من 78
علموا اطفالكم  وتعلموا منهم

علموهم  بطريقتهم لا بطريقتك

وتعلم منهم بطرقتهم لا بطريقتك
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة azome (مليش وجود).
20 من 78
المحببة للأطفال .. اكييييييد اللعب
اذا بدك تعلم الطفل اي شي مهما كان صعب عليك توصلله الفكرة ابحث عن لعبه اضمنها اياه وتوصلها عن طريق لعبة
ودايما شجعهم حتى لو غلطوا.. كيف يعني؟؟ يعني لما يخطئ الطفل ما تأنبه ولا توبخه شجعه بقولك "منيح بس مو كتير والمرة الجاية اكيد حبيبي حتكون افضل"
وافضل شي ممكن انك تعمله انك تشعرهم بالامان لان الطفل لما يتعلم حاجة جديدة ويكون لسا صغير حيتوقع انه شي غريب او عقله مو على قد المطلوب فأنت دائما حاول تشعره بأنه ذكي حدق وفطن وبيفهمها ع الطااااير.... والدور عليك انت ... يعني خليك انت الذكي والحدق لتتوصل لهالطريقة ياللي رح تكون ممتعه مفيدة ومساعدة والاكتر من هيك انها رح تقرب طفلك منك..
والله ولي التوفيق.. :)
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة Q.OC.
21 من 78
1) أن تكون الوسيلة مثيرة للانتباه والاهتمام ، وأن تراعى في إعدادها و إنتاجها أسس التعلم
2) أن تكون محققة للأهداف التربوية .
3) ان تكون جزء لا ينفصل عن المنهج .
4) أن تكون مراعية لخصائص التلاميذ ومناسبة لعمرهم الزمني والعقلي .
5) أن تكون مناسبة مع الوقت والجهد الذي يتطلبه استخدامها من حيث الحصول عليها والاستعداد وكيفية استخدامها .
6) أن تتسم بالبساطة والوضوح وعدم التعقيد .
7) أن تتناسب من حيث الجودة والمساحة مع عدد التلاميذ في الصف وأن تعرض في وقت مناسب كي لا تفقد عنصر الإثارة فيها .
8) يفضل أن تصنع من المواد الأولية المتوفرة حالياً ذات التكاليف القليلة .
9) أن تحدد المدة الزمنية اللازمة لعرضها والعمل عليها لتتناسب مع المتلقين .
10) أن تكون متقنة وجيدة التصميم من حيث تسلسل عناصرها وأفكارها وانتقالها من هدف تعليمي إلى آخر
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة الله اكبر..
22 من 78
لا اله الا الله

صلو على النبي عليه الصلاة والسلام

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ...
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة هامور السعودية (الكوماندوز السعودي).
23 من 78
وسائل التعليم الحببة عند الأطفال هي التعليم الترفيهي أو التعليم والإستمتاع في ان واحد بالاضافة الى التحفيز والتحدي
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة جزائرية بحق.
24 من 78
الوسيلة التعليمية هي أجهزة وأدوات ومواد ، يستخدمها المربي لتحسين وتسهيل عملية التعليم والتعلم وتقصير مدتها ، وتوضح المعاني وتشرح الأفكار وتدرب الأطفال على المهارات وغرس العادات الحسنة في نفوسهم وعرض القيم دون أن يعتمد المربي على الألفاظ والرموز والأرقام وذلك للوصول إلى الهدف بسرعة وقوة وبتكلفة أقل .
ولقد أظهرت البحوث التربوية التي أجريت في بلاد مختلفة ان الوسائل التعليمية هي وسائل مساعدة على تدريس المواد الدراسية المختلفة ، وأنها يمكن ان تساعد على تعلم أفضل للدارسين على اختلاف مستوياتهم العقلية وأعمارهم الزمنية ، وتوفر الجهد في التدريس فتخفف العبء عن كاهل المدرس .  كما يمكنها ان تساهم إسهامات عديدة في رفع مستوى التعليم في أي مرحلة من المراحل التعليمية إذا توفرت الإمكانات المادية والبشرية . وقد تدرج المربون في تنمية الوسائل السمعية ، البصرية ، ووسائل المساعدة ،والوسائل التعليمية ، ووسائل الاتصال التعليمية .

أهمية الوسائل التعليمية
إن استخدام الوسائل التعليمية بطريقة فعالة يساعد على حل اكثر المشكلات ويحقق للعملية التعليمية عائدا كبيرا وقد أثبتت البحوث أهمية الإمكانيات التي توفرها الوسائل التعليمية للمدرسة ومدى فعاليتها في عملية التعليم إذ أنها :
أولا : تساهم في تعلم أعداد كبيرة في المتعلمين في صفوف مزدحمة :
فالوسائل التعليمية تساعد على حل مشكلة تعليم الأطفال فبواسطة هذه الوسائل (الوسائل السمعية والبصرية مثلا) يستطيع الأطفال الحصول على تعليم أفضل وبذلك نضمن تكافؤ الفرص للتلاميذ.
ثانيا : تثير انتباه الأطفال نحو الدروس وتزيد من إقبالهم على الدراسة
فالوسائل التعليمية بطبيعتها مشوقة ن إذا ما توفرت فيها العناصر المطلوبة لأن المادة التعليمية تقدم من خلالها بأسلوب جديد مختلف عن الطريقة اللفظية التقليدية ، فقد يكون في عرض نماذج أو أفلام قصيرة ، أو مجموعة صور متعلقة بالدرس ، يثير اهتمام التلاميذ إلى الدرس ومتابعتهم له.
ثالثا : تساعد الوسيلة التعليمية على زيادة سرعة العملية التربوية
إن استخدام الوسائل يوفر قدرا غير قليل من وقت المعلم ، فعرض وسيلة كالخريطة أو صورة للتلميذ يتيح فرصة للحصول على قدر معين من الخبرة التي لا يستطيعون الحصول عليها في المدة نفسها لو اعتمد المعلم على الشرح اللفظي وحده .
رابعا : تعالج مشكلة الفروق الفردية بين التلاميذ
فقد يستطيع المعلم عن طريق الوسائل تقديم مثيرات متعددة بطرق وأساليب مختلفة تؤدي إلى استثارات وجذب التلاميذ من مختلف القدرات والخبرات والمواهب وكما يستطيع المدرس ان يعني بحاجات تلاميذه كل حسب ميوله .
خامسا : توفر الوسائل التعليمية تنوعا مرغوبا في الخبرات التعليمية
وهذا ما يحبب التلاميذ بالموقف التعليمي ، ويضع أمامهم مصادر متنوعة للمعلومات تتناسب مع وقدرتهم على التعلم .
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة احمد العقيد (طًفًےْـًل اًلمـًےًـوًقٍعٍ).
25 من 78
لا اله الا الله

صلو على النبي عليه الصلاة والسلام

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم ...
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة Mahmoud Eno.
26 من 78
عدم الضرب و ابتكار فن في تعليم الأطفال


الحلم و مرعاة شعورهم فهم احباب الله
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة ابوالسلم.
27 من 78
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة aljabal (al jabal).
28 من 78
أفضل الوسائل التعليمية المحببة من قبل الأطفال هي دمج التكنولوجيا مع العلم
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة الفتى الأسير.
29 من 78
باللعب:
قال الغزالي : ( ينبغي أن يسمح للصبي أن يلعب لعباً جميلاً يستريح إليه . بحيث لا يتعب في اللعب . فإن منع الصبي من اللعب وإرهاقه في التعلم دائماً يميت قلبه ، ويبطل ذكائه ، وينغص عليه العيش ، حتى يطلب منه الخلاص رأساً )
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة hichem هشام.
30 من 78
tv and pc >>>>
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة sAgEd-Di (saged-di hamza).
31 من 78
كيف تربى اطفالك على المنهج الاسلامى
كتاب( المؤمنات القانتات) وكتاب (تربية القرآن لجيل الايمان) وكتاب(فتاوى جامعة للنساء) كتب لا غنى عنهم للأسرة المصرية
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة العبودى (خالد العبودى).
32 من 78
عبر اللعب و المرح

التفاعل الجيد ،

تشغيل الفديو أو عرض بعض المقاطع أو الصور


الوسائل التعليمية المساعدة مجسمات وهكذا

كل هذه تساعد على التعليم السريع وكل عمر له خصائصه وكل عمر له وسائله المهمه له
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة متكي على مركاي.
33 من 78
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة الصدفه جمعتنا.
34 من 78
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة الضلال66.
35 من 78
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة الرؤيه.
36 من 78
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة حب الاستطلاع.
37 من 78
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة الليل وآخره.
38 من 78
أشياء كثيره منها:
1/التودد إليهم.
2/تحببهم في المادة.
3/أن يكون وقت المادة مناسب لعقولهم ومدى إيستيعابها.
4/لا ترهقهم بكثرت الواجبات المنزلية و جعلها قليلة إلى حدا ما.
5/لا تعاقب المخطى بل وجهه إلى الصح. ((وغيرها الكثير)).
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة wadahujayli (wadah ujayli).
39 من 78
باستخدام الالوان الزاهية والحروف الملونه والنافرة والصور
والمجسمات والاناشيد الملحنة وبالموسيقى الممتعة وكذلك ياستخدام طرق الالقاء الفكاهية
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة ألطف فتاة.
40 من 78
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة الكرعاوي.
41 من 78
الضرب بالنعال حتى يطلعو رجال مو جنس ثالث
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة عالم في الغباء.
42 من 78
ببساطة واختصار لدرس للدكتور قاسم غزاوي ...... العاب حركية و فكرية بنفس الوقت لتضاعف من ذكاء الطفل
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة Sparkos.
43 من 78
الانشطة
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة نضال وجيه (نضال وجيه).
44 من 78
1-التعليم باللعب ينمي القدرات العقلية والجسدية
2-التعليم بالقصة والموعظة بحيث تكون مشاركة الطفل باكمال القصة او بتخمين النهاية واختيار عنوان للقصة
3-التعليم بالقدوة من الاشخاص المهمين في حياته والديه معلمه واحيانا اقرانه المفضلين
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة طيبة طيوبة.
45 من 78
القراءه والكتابه و تعليم علي الحاسب الالي
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة Strieo (احمد منعم).
46 من 78
عن طريق الترفيه
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة أبو حنك.
47 من 78
اهم شي عدم الضرب
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة القيصر 2010 (القيصر الكتلوني).
48 من 78
اللي اسمه عالم في الغباء (لك من اسمك نصيب)
الضرب وترعيب الاطفال هو اللي يسبب لهم الشذوذ والتحول للجنس الثالث
لان اهم نقطة في التحول للشذوذ فقدان حنان الاب والاهل
لذلك يتحول الى انثى ويبحث عن الحنان عند رجال اخرين
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة y-g-k.
49 من 78
* عن طريق اللالعاب التى تدخل فيها وسائل التعليميه من احرف وارقام وصور
* عن طريق المجموعات التى تشكل لكى تتفاعل من الغير ويستفيد من روح الفريق
*عن طريقالتمثيل والمسرح
*عن طريق الاكل والعادات وادخل عنصر التعليمي فيها
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة S3UDI3NEID.
50 من 78
بالنسبه لمصر للاسف الحفظ
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة Amr Atef (Amr Atef).
51 من 78
تضمين طرق وأساليب التعليم بـ المرح و اللعب
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة abo0od.alfifi.
52 من 78
http://www.kids.jo/main/
هذا الموقع مفيد جدا للاطفال
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة m_r194 (edlave aemavx).
53 من 78
التعلم الترفيهي
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة amjad alassar (سورية سورية).
54 من 78
الالعاب والاشكـال والتركيبات والتعليم عن طريق الرسم , والمقاطع العلميهـ
بس بالنسبه لاغلب التعليم العربي  مثل مانت عارف التلقين والتعليم التقليدي , الا بعض المدارس الخاصهـ
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة M.MAHYOUB.
55 من 78
يبدا تعليم الاطفال اولا تحفيظ الطفل الحروف الهجائيه جيدا عده مرات ........ ولا مانع من وجود صوره مثلا لحرف الالف صوره أسد وتفهيم الطفل انه الحرف الذى يبدء به كلمه اسد وهكذا فى باقى الجروف
عليم اللغة العربية
اللغة العربية بين الماضي والحاضر :
نزل القرآن الكريم باللغة العربية، فأحياها، وضمن بقاءها، ونشرها في كل مكان وصلت إليه الدعوة، وأقبل الناس على تعلم اللغة العربية بحماس في العصور الإسلامية الأولى، ثم انحسر تعليمها، وقلَّ الإقبال عليها في العصور المتأخرة، حتى أطلَّ القرن العشرون –وبخاصة النصف الثاني منه- فعادت العربية سيرتها الأولى، فأصبحت اللغة الثانية، التي تعلم إجبارياً في كثير من البلاد الإسلامية: في إفريقيا، وجنوب شرق آسيا، كما أنها إحدى اللغات التي يقبل على تعلمها الكثيرون في أوروبا وأمريكا.

مهارات اللغة
للغة أربع مهارات، هي: الاستماع والكلام والقراءة والكتابة. والوسيلة التي تنقل مهارة الكلام هي الصوت عبر الاتصال المباشر بين المتكلم والمستمع.أما مهارتا القراءة والكتابة، فوسيلتهما الحرف المكتوب . ويتحقق الاتصال بهاتين المهارتين، دون قيود الزمان والمكان .ومن ناحية أخرى يتلقّى الإنسان المعلومات والخبرات، عبر مهارتي الاستماع والكلام، ومن هنا تعدان مهارتي استقبال، ويقوم الإنسان عبر مهارتي الكلام والكتابة ببث رسالته، بما تحويه من معلومات وخبرات، ولهذا السبب، سمِّيَتا مهارتي إنتاج . ويلاحظ أن الإنسان يحتاج إلى رصيد لغوي أكبر، وهو يمارس الاستماع والقراءة، على حين أنه يحتاج إلى رصيد أقل من اللغة، وهو يمارس الكلام والكتابة.
اكتساب اللغة
يقصد باكتساب اللغة العملية غير الشعورية، وغير المقصودة، التي يتم بها تعلم اللغة الأم، ذلك أن الفرد يكتسب لغته الأم، في مواقف طبيعية، وهو غير واع بذلك، ودون أن يكون هناك تعليم مخطط له، وهذا ما يحدث للأطفال، وهم يكتسبون لغتهم الأولى، فهم لا يتلقون دروساً منتظمة في قواعد اللغة، وطرائق استعمالها، وإنما يعتمدون على أنفسهم، في عملية التعلم، مستعينين بتلك القدرة، التي زودهم بها الله تعالى، والتي تمكنهم من اكتساب اللغة في فترة قصيرة، وبمستوى رفيع .
تعلم اللغة
يقصد بتعلم اللغة تلك العملية الواعية، المخطط لها من أطراف عديدة ؛ لتمكين الفرد من تعلم اللغة الثانية، أو الأجنبية، وتتم هذه العملية-عادة- في مرحلة متأخرة من العمر، بعد مرحلة الطفولة المبكرة. ومن أهم ما يميز تعلم اللغة عن اكتساب اللغة ما يلي: اختلاف الدوافع في الحالتين ؛ فالفرد في حاجة إلى اللغة الأم، لأداء وظائف حياته الأساسية، أما بالنسبة للغة الأجنبية، فالدوافع خارجية، فقد تكون ثقافية، ، أو اجتماعية، أو اقتصادية، أو سياسية .ومن ناحية أخرى تختلف البيئة في الحالتين :فاكتساب اللغة، يتحقق في مجتمع اللغة، بشكل طبيعي، حيث يتعرض الطفل بصورة مستمرة للغة الأم، أما متعلم اللغة، فيتلقاها في بيئة مصطنعة، وفي فترة قصيرة، ومن معلمين غير ناطقين باللغة غالبا .وتنعكس تلك الاختلافات على الطرائق والأساليب، والمادة التعليمية.
أهداف تعليم اللغة وتعلمها
يسعى متعلم اللغة العربية إلى تحقيق ثلاثة أهداف، هي:
أولاً: الكفاية اللغوية : والمقصود بها سيطرة المتعلم على النظام الصوتي للغة العربية، تمييزاً وإنتاجاً، ومعرفته بتراكيب اللغة، وقواعدها الأساسية : نظرياً ووظيفياً؛والإلمام بقدر ملائم من مفردات اللغة، للفهم والاستعمال.
ثانياً: الكفاية الاتصالية ونعني بها قدرة المتعلم على استخدام اللغة العربية بصورة تلقائية، والتعبير بطلاقة عن أفكاره وخبراته، مع تمكنه من استيعاب ما يتلقَّى من اللغة في يسر وسهولة .
ثالثاً: الكفاية الثقافية: ويقصد بها فهم ما تحمله اللغة العربية من ثقافة، تعبِّر عن أفكار أصحابها وتجاربهم وقيمهم وعاداتهم وآدابهم وفنونهم . وعلى مدرس اللغة العربية تنمية هذه الكفايات الثلاث، لدى طلابه من بداية برنامج تعليم اللغة العربية إلى نهايته، وفي جميع المراحل والمستويات
ولا : الاعداد للقراءة ...

* تدريب الطفل على النظر للأشياء من بعد .

*تدريب الطفل على تتبع الخطوط الرفيعة في الرسم وتتبع الحركة فيه .

* النظر الى الصور والتدقيق في تفاصيلها والتحدث عنها

* العاب التشابه والاختلاف التي يخرجها الطفل من الصور .

* ادراك الاكبر والاصغر بين الاشياء .

* ملاحظة الاحجام المتفاوتة .

* تنمية قدرة الطفل على ملاحظة مكان الشئ ( أعلى - أسفل - يمين - يسار )

* اعادة سرد القصص المسموعة .

* تصنيف الكلمات وتقسيمها الى مجموعات ( تدل كل مجموعة على مفهوم عام مثل كلمات تدل على الطعام -الملابس .. وهكذا )

* كتابة اسم الطفل على مقعده وعلى بطاقة خاصه به , ويطلب منه التعرف على اسمه .

* تقليد أصوات الحيوانات والطيور .

* عرض مجموعة من الصور ويطلب من الطفل تسمية كل شئ باسمه .

* حفظ سور صغيرة من القرآن الكريم .


ثانيا : الاعداد للكتابة ...

* استخدام التشكيل بالصلصال لتمرين اصابع يد الطفل .

* تلوين الصور بالورق الملون من خلال القص واللصق .

* السير على النقط لتظهر صورة حيوان او طائر .

* اللعب بصندوق الرمال والكتابة بالاصبع في الرمل .

* استخدام الوان المياه والفرشاة في التلوين والرسم والتدريب عليها .

* تكوين الاشكال من اعواد الثقاب .

* تدكيك الخيط او الشرائط في الثقوب ومحاولة تكوين شكل منها ( اللوحة المثقبة ).

* التدريب على غلق الزرائر في القميص يدرب به اطراف الاصابع .

* أنشطة الرسم والتلوين المختلفة .

* صنع بطاقات بارزة للحروف وتدريب الطفل على تحسسها والسير عليها بأصابعه .



كتب تعليم القراءة..

توجد كتب كثيرة ومختلف لتعليم القراءة هدفها كلها تعليم الأطفال الكتابة، بالإضافة إلى تعليمهم معنى حب القراءةوذلك عن طريق بعض الدروس الصغيرة.فكل كتاب يستعرض حرفا جديدا من الحروف الأبجدية أو صوتا جديدا للحرف. ويضم كل درس قصة صغيرة بالإضافة إلى
الصور حتى يستوعب الطفل معنى الجملة.
ومن خلال القصة يتعلم الطفل الحروف وأصواتها الجديدة، وبالتالي يستطيع أن يتعلم اللغة.وترافق هذه الكتب أخرى للتمارين ليتمرن الطفل على الدرس الجديد.

وهناك طرق مختلفة للتعليم أيضاومنها ...

1- الطريقة الشاملة :

تعتمد على معلومات الطفل التي سبق أن تعلمها فالمدرس يختار كلمات دارجة على لسان الأطفال، ومن خلال هذه الكلمات يتعلم الطفل من دون اللجوء إلى تجزئة الكلمة.ويمكن فيهاالاعتماد على كتب القصص لجذب انتباه الطفل.

والاعتماد على الصحف إذ يشعر عندما يقرأها بأنه يقلد والديه في قراءة الصحف مما يحببه في القراءة.

وكذلك تستطيع الأم أن تخترع بعض اللعب الصغيرة لتعليم طفلها القراءة



2-طريقة التجزئة:

إن طريقة تجزئة الكلام في التعليم تعتبر أقدم طريقة مستخدمة لتعليم الأطفال. فيبدأ الطفل بتعلم كل حرف على حدة والصوت الخاص به، بعد ذلك يجري ربط الحروف مع بعضها لتكوين مقاطع وربط المقاطع لتكوين كلمات مثلا
ب + ا = با & با + با = بابا.
هذه الطريقة قل استخدامها في المدارس على الرغم من أنها تستخدم بالنسبة إلى الذين يعانون مشاكل في النطق.




3- الطريقة نصف الشاملة :

أكثر الطرق استخداما في المدارس فمن خلالها يتعلم الطفل الربط بين الكلمات والصور.وتعتبر هذه الطريقة طريقة وسط بين الطريقة الشاملة وطريقة تجزئة الكلمات.

كما يجب أن تمر أوقات الاستذكار بهدوء وسلام دون عصبية من قبل الوالدين حتى يعشق الطفل التعلم وإلا فعلى الأم أن تختار وقتا أخر تجد فيه طفلها أكثر هدوءا.وفي النهاية إذا حاول الطفل أن يلفت أهله إلى درجاته العالية التي حصل عليها فعلى الأم أن تهتم به ولا تهمله حتى
ولو كانت مشغولة،وذلك لتشجيعه وتحفيظه.


تعثر الطفل في القراءة والفهم...

تعثر الطفل في قراءة وفهم الدروس متصل باضطرابات في الحواس تصاحبها مشاكل في النطق وهذه الحالة تصيب الذكور أكثر من الأناث فهم يخلطون بين بعض الحروف.وحاليا فإن نسبة الأطفال ذوي صعوبات التعلم تصل إلى 10%. كما أن كثيرا من الأمهات يعتقدون أنه حين يتعثر أطفالهن في القراءة فذلك يعني أنهم مصابون بإعاقة أو بعدم التركيز أو بالكسل ولكن علاج هذه الحالة يتم بالتعاون بين الأهل في البيت والمدرسين بالمدرسة.



أتمني أن يكون الجميع تعرف علي طرق تعليم أطفالنا القراءة والكتابة

تقبلوا تحيات..
الى ان تنتهى هذه المرحله حفظ الحروف كلها وكل حرف كلمه بصورتها

المرحله التى بعد ذلك ان تكتب للطفل كلمات كالمعتاده السهله كى يحفظ رسمها وشكلها

ومن هذا سيتجمع لدى الطفل مجموعه الحروف ثم بعد ذلك مجموعه من الصور التى تدل على الحروف ثم بعد ذلك مجموعه من الكلمات السهله المعتاده كأبى ؛ أمى ؛ اخى ؛ اختى وهكذا

وبتكرار تلك الكلمات سيحفظ الطفل فى ذاكرته تلك الكلمات او على الاقل بعضها

وان انتهى الطفل من هذه الخطوات والمراحل ياتى الى الطريقه الصحيحه والنهائيه الى تهجئه اى كلمه

وهى تهجئه حروف الكلمه وتشبيك تلك الحروف مع بعضها البعض والنطق بها

على ان يحاول الطفل مرارا وتكرار النطق الى ان يتعود ان شاء الله على النطق الصحيح وهذا بالمتابعه والمداومه على تلك الطرق

وان شاء الله اكون افدت سيادتكم


يفضل بعض المعلمين تعليم الأطفال القراءة بوسيلة أخرى، منها الطريقة
الشاملة وذلك بترديد الطفل بعض الجمل التي يعرفها لتعليمه الحروف، وأخرون
يعتمدون على كتب القصص لجذب انتباه الطفل. وهناك من يعتمدون على الصحف إذ
يشعر عندما يقرأها بأنه يقلد والديه في قراءة الصحف مما يحببه في القراءة.



معارضة وتأييد

كثير من رجال التعليم الآن ينددون بأسلوب الاجبار على التعلم وأسلوب تقطيع
الكلمات عند تعليم القراءة فالأطفال في هذه الحالة لا يتعلمون القراءة
ولكن كل ما يفعلونه هو فك الرموز وليست القراءة عن فهم وكذلك فأن الطريقة
الشاملة لها معارضوها فالبعض يرى أنها السبب في تعثر تعليم القراءة
والفهم، ولكن هناك من يدافع عن هذه الطريقة قائلا

أن تعذر الفهم والقراءة محتمل في كل أسلوب للتعليم.



لا تنتقدوا المدرسين أمام الأطفال.

لا يجب على الوالدين أن ينتقدوا أسلوب المدرس في التعليم أمام الطفل لأنهم
ينقصون من شأن المدرس في نظره. كما أن هذا الأسلوب قد يصيب الطفل بعدم
الاستقرار عندما يرى اهم الأشخاص في حياته، وهم المدرسون والاهل ينتقدون
بعضهم البعض.

المدرسة ليست الجهة الوحيدة التي تعلم الأطفال القراءة والكتابة فعلى خلاف
ما يظنه بعض المدرسين فإن بعض الأطفال يلتحقون بالمدارس وهم لديهم خلفية
عن القراءة والكتابة.

كما يجب على الأهل إلا ينقطعوا عن قراءة الكتب مع أطفالهم حتى لو تعلم
الطفل القراءة بمفرده، وكذلك تستطيع الأم أن تخترع بعض اللعب الصغيرة
لتعليم طفلها القراءة كما تستطيع أن تعلمه طرق فك رموز لافتات الشوارع وكل
الطرق لتعليم الأطفال القراءة والكتابة مفيدة ولا تمنع أي طفل من التعلم.

كما يجب أن تمر أوقات الاستذكار بهدوء وسلام دون عصبية من قبل الوالدين
حتى يعشق الطفل التعلم وإلا فعلى الأم أن تختار وقتا أخر تجد فيه طفلها
أكثر هدوءا.

وفي النهاية إذا حاول الطفل أن يلفت أهله إلى درجاته العالية التي حصل
عليها فعلى الأم أن تهتم به ولا تهمله حتى ولو كانت مشغولة، وذلك لتشجيعه
وتحفيظه.



تعثر الطفل في القراءة والفهم

تعثر الطفل في قراءة وفهم الدروس متصل باضطرابات في الحواس تصاحبها مشاكل
في النطق وهذه الحالة تصيب الذكور أكثر من الأناث فهم يخلطون بين بعض
الحروف.

وحاليا فإن نسبة الأطفال ذوي صعوبات التعلم تصل إلى 10%.

كما أن كثيرا من الأمهات يعتقدون أنه حين يتعثر أطفالهن في القراءة فذلك
يعني أنهم مصابون بإعاقة أو بعدم التركيز أو بالكسل ولكن علاج هذه الحالة
يتم بالتعاون بين الأهل في البيت والمدرسين بالمدرسة.



طرق التعليم المختلفة

1- طريقة التجزئة

إن طريقة تجزئة الكلام في التعليم تعتبر أقدم طريقة مستخدمة لتعليم الأطفال. فيبدأ الطفل بتعلم كل حرف على حدة

والصوت الخاص به، بعد ذلك يجري ربط الحروف مع بعضها لتكوين مقاطع وربط المقاطع لتكوين كلمات مثلا

ب + ا = با & با + با = بابا.

هذه الطريقة قل استخدامها في المدارس على الرغم من أنها تستخدم بالنسبة إلى الذين يعانون مشاكل في النطق.



2- الطريقة الشاملة

تعتمد على معلومات الطفل التي سبق أن تعلمها فالمدرس يختار كلمات دارجة
على لسان الأطفال، ومن خلال هذه الكلمات يتعلم الطفل من دون اللجوء إلى
تجزئة الكلمة.



3- الطريقة نصف الشاملة

أكثر الطرق استخداما في المدارس فمن خلالها يتعلم الطفل الربط بين الكلمات والصور.

وتعتبر هذه الطريقة طريقة وسط بين الطريقة الشاملة وطريقة تجزئة الكلمات.

واذا أنهى الطفل المرحلة الأبتدائية وهو لا يزال متعثرا في القراءة
والفهم، فعلى الوالدين أن يستشيروا المدرسين حتى يعرفوا كيف يعالجوا
طفلهما وما الكتب اللازمة لتعليم الطفل

الوسائل التعليمية للاطفال:
الوسيلة التعليمية هي أجهزة وأدوات ومواد ، يستخدمها المربي لتحسين وتسهيل عملية التعليم والتعلم وتقصير مدتها ، وتوضح المعاني وتشرح الأفكار وتدرب الأطفال على المهارات وغرس العادات الحسنة في نفوسهم وعرض القيم دون أن يعتمد المربي على الألفاظ والرموز والأرقام وذلك للوصول إلى الهدف بسرعة وقوة وبتكلفة أقل .
ولقد أظهرت البحوث التربوية التي أجريت في بلاد مختلفة ان الوسائل التعليمية هي وسائل مساعدة على تدريس المواد الدراسية المختلفة ، وأنها يمكن ان تساعد على تعلم أفضل للدارسين على اختلاف مستوياتهم العقلية وأعمارهم الزمنية ، وتوفر الجهد في التدريس فتخفف العبء عن كاهل المدرس .  كما يمكنها ان تساهم إسهامات عديدة في رفع مستوى التعليم في أي مرحلة من المراحل التعليمية إذا توفرت الإمكانات المادية والبشرية . وقد تدرج المربون في تنمية الوسائل السمعية ، البصرية ، ووسائل المساعدة ،والوسائل التعليمية ، ووسائل الاتصال التعليمية .

أهمية الوسائل التعليمية
إن استخدام الوسائل التعليمية بطريقة فعالة يساعد على حل اكثر المشكلات ويحقق للعملية التعليمية عائدا كبيرا وقد أثبتت البحوث أهمية الإمكانيات التي توفرها الوسائل التعليمية للمدرسة ومدى فعاليتها في عملية التعليم إذ أنها :
أولا : تساهم في تعلم أعداد كبيرة في المتعلمين في صفوف مزدحمة :
فالوسائل التعليمية تساعد على حل مشكلة تعليم الأطفال فبواسطة هذه الوسائل (الوسائل السمعية والبصرية مثلا) يستطيع الأطفال الحصول على تعليم أفضل وبذلك نضمن تكافؤ الفرص للتلاميذ.
ثانيا : تثير انتباه الأطفال نحو الدروس وتزيد من إقبالهم على الدراسة
فالوسائل التعليمية بطبيعتها مشوقة ن إذا ما توفرت فيها العناصر المطلوبة لأن المادة التعليمية تقدم من خلالها بأسلوب جديد مختلف عن الطريقة اللفظية التقليدية ، فقد يكون في عرض نماذج أو أفلام قصيرة ، أو مجموعة صور متعلقة بالدرس ، يثير اهتمام التلاميذ إلى الدرس ومتابعتهم له.
ثالثا : تساعد الوسيلة التعليمية على زيادة سرعة العملية التربوية
إن استخدام الوسائل يوفر قدرا غير قليل من وقت المعلم ، فعرض وسيلة كالخريطة أو صورة للتلميذ يتيح فرصة للحصول على قدر معين من الخبرة التي لا يستطيعون الحصول عليها في المدة نفسها لو اعتمد المعلم على الشرح اللفظي وحده .
رابعا : تعالج مشكلة الفروق الفردية بين التلاميذ
فقد يستطيع المعلم عن طريق الوسائل تقديم مثيرات متعددة بطرق وأساليب مختلفة تؤدي إلى استثارات وجذب التلاميذ من مختلف القدرات والخبرات والمواهب وكما يستطيع المدرس ان يعني بحاجات تلاميذه كل حسب ميوله .
خامسا : توفر الوسائل التعليمية تنوعا مرغوبا في الخبرات التعليمية
وهذا ما يحبب التلاميذ بالموقف التعليمي ، ويضع أمامهم مصادر متنوعة للمعلومات تتناسب مع وقدرتهم على التعلم .

خصائص وشروط الوسيلة التعليمية الجيدة
1) أن تكون الوسيلة مثيرة للانتباه والاهتمام ، وأن تراعى في إعدادها و إنتاجها أسس التعلم ، ومطابقتها للواقع قدر المستطاع .
2) أن تكون محققة للأهداف التربوية .
3) ان تكون جزء لا ينفصل عن المنهج .
4) أن تكون مراعية لخصائص التلاميذ ومناسبة لعمرهم الزمني والعقلي .
5) أن تكون مناسبة مع الوقت والجهد الذي يتطلبه استخدامها من حيث الحصول عليها والاستعداد وكيفية استخدامها .
6) أن تتسم بالبساطة والوضوح وعدم التعقيد .
7) أن تتناسب من حيث الجودة والمساحة مع عدد التلاميذ في الصف وأن تعرض في وقت مناسب كي لا تفقد عنصر الإثارة فيها .
8) يفضل أن تصنع من المواد الأولية المتوفرة حالياً ذات التكاليف القليلة .
9) أن تحدد المدة الزمنية اللازمة لعرضها والعمل عليها لتتناسب مع المتلقين .
10) أن تكون متقنة وجيدة التصميم من حيث تسلسل عناصرها وأفكارها وانتقالها من هدف تعليمي إلى آخر، مع التركيز على النقاط الأساسية في الدرس .

والوسائل التعليمية المستخدمة مع الفئات الخاصة هي على النحو التالي:-
1- الوسائل المستخدمة في الإعاقة السمعية .
2- الوسائل المستخدمة في الإعاقة البصرية .
3- الوسائل المستخدمة في الإعاقة الحركية .
4- الوسائل المستخدمة في الإعاقة العقلية .

الثمار التربوية لاستعمال الأدوات التعليمية :
o تنمي في المعلمين حب الاستطلاع وتخلق في نفوسهم رغبة في التحصيل والمثابرة على التعلم بشوق ونشاط .
o توسع مجال الحواس و إمكاناتها فتسهل على المتعلمين التفاعل مع البيئة التي يطالعونها أو يدرسونها والكون الذي يعيشون فيه .
o تتيح للطفل الفرص الجيدة لإدراك الحقائق العلمية والاستفادة من خبرتهم وتعيينهم على القيام بتجارب ذات علاقة بواقع حياتهم ومعيشتهم أثناء التعلم بطريقة مبسطة .
o تقوي العلاقة بين المعلم والمتعلم، فتزيد من إيجابية المتعلم واستجابته للتوجيهات والحقائق المجردة
o تخلق حيوية مستمرة في جو غرفة الصف مما يساعد المعلم على الوصول بسهولة إلي الأهداف التي رسمها لدرسه .
o تثبت المادة الجديدة في ذهن الطفل لمدة طويلة فيستعيدها عند الحاجة لتطوير خبراته بسهولة وبسرعة .
o تدفع المتعلم إلي التعلم بالعمل وهو خير طريق للتعلم الصحيح .
o تحرر المعلم من دوره التقليدي وتزيد من فعاليته .
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة مسلم ومفتخر.
56 من 78
التعلم بالألعاب
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة سبحااان الله.
57 من 78
الدراسه بالعب و القصص
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة Time love (sireen abu rajab).
58 من 78
التعليم بالتسلية و المساباقات .....
19‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة الكريمة.
59 من 78
الانشطة
20‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة مرور الرجال.
60 من 78
http://www.islamstory.com/%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B9%D8%AC%D8%A7%D8%B2-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%84%D9%85%D9%8A-%D9%81%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%B1%D8%A2%D9%86-%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B1%D9%8A%D9%85
20‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة ابوالسلم.
61 من 78
طرق مختلفة للتعليم

يفضل بعض المعلمين تعليم الأطفال القراءة بوسيلة أخرى، منها الطريقة
الشاملة وذلك بترديد الطفل بعض الجمل التي يعرفها لتعليمه الحروف، وأخرون
يعتمدون على كتب القصص لجذب انتباه الطفل. وهناك من يعتمدون على الصحف إذ
يشعر عندما يقرأها بأنه يقلد والديه في قراءة الصحف مما يحببه في القراءة.



معارضة وتأييد

كثير من رجال التعليم الآن ينددون بأسلوب الاجبار على التعلم وأسلوب تقطيع
الكلمات عند تعليم القراءة فالأطفال في هذه الحالة لا يتعلمون القراءة
ولكن كل ما يفعلونه هو فك الرموز وليست القراءة عن فهم وكذلك فأن الطريقة
الشاملة لها معارضوها فالبعض يرى أنها السبب في تعثر تعليم القراءة
والفهم، ولكن هناك من يدافع عن هذه الطريقة قائلا

أن تعذر الفهم والقراءة محتمل في كل أسلوب للتعليم.



لا تنتقدوا المدرسين أمام الأطفال.

لا يجب على الوالدين أن ينتقدوا أسلوب المدرس في التعليم أمام الطفل لأنهم
ينقصون من شأن المدرس في نظره. كما أن هذا الأسلوب قد يصيب الطفل بعدم
الاستقرار عندما يرى اهم الأشخاص في حياته، وهم المدرسون والاهل ينتقدون
بعضهم البعض.

المدرسة ليست الجهة الوحيدة التي تعلم الأطفال القراءة والكتابة فعلى خلاف
ما يظنه بعض المدرسين فإن بعض الأطفال يلتحقون بالمدارس وهم لديهم خلفية
عن القراءة والكتابة.

كما يجب على الأهل إلا ينقطعوا عن قراءة الكتب مع أطفالهم حتى لو تعلم
الطفل القراءة بمفرده، وكذلك تستطيع الأم أن تخترع بعض اللعب الصغيرة
لتعليم طفلها القراءة كما تستطيع أن تعلمه طرق فك رموز لافتات الشوارع وكل
الطرق لتعليم الأطفال القراءة والكتابة مفيدة ولا تمنع أي طفل من التعلم.

كما يجب أن تمر أوقات الاستذكار بهدوء وسلام دون عصبية من قبل الوالدين
حتى يعشق الطفل التعلم وإلا فعلى الأم أن تختار وقتا أخر تجد فيه طفلها
أكثر هدوءا.

وفي النهاية إذا حاول الطفل أن يلفت أهله إلى درجاته العالية التي حصل
عليها فعلى الأم أن تهتم به ولا تهمله حتى ولو كانت مشغولة، وذلك لتشجيعه
وتحفيظه.



تعثر الطفل في القراءة والفهم

تعثر الطفل في قراءة وفهم الدروس متصل باضطرابات في الحواس تصاحبها مشاكل
في النطق وهذه الحالة تصيب الذكور أكثر من الأناث فهم يخلطون بين بعض
الحروف.

وحاليا فإن نسبة الأطفال ذوي صعوبات التعلم تصل إلى 10%.

كما أن كثيرا من الأمهات يعتقدون أنه حين يتعثر أطفالهن في القراءة فذلك
يعني أنهم مصابون بإعاقة أو بعدم التركيز أو بالكسل ولكن علاج هذه الحالة
يتم بالتعاون بين الأهل في البيت والمدرسين بالمدرسة.



طرق التعليم المختلفة

1- طريقة التجزئة

إن طريقة تجزئة الكلام في التعليم تعتبر أقدم طريقة مستخدمة لتعليم الأطفال. فيبدأ الطفل بتعلم كل حرف على حدة

والصوت الخاص به، بعد ذلك يجري ربط الحروف مع بعضها لتكوين مقاطع وربط المقاطع لتكوين كلمات مثلا

ب + ا = با & با + با = بابا.

هذه الطريقة قل استخدامها في المدارس على الرغم من أنها تستخدم بالنسبة إلى الذين يعانون مشاكل في النطق.



2- الطريقة الشاملة

تعتمد على معلومات الطفل التي سبق أن تعلمها فالمدرس يختار كلمات دارجة
على لسان الأطفال، ومن خلال هذه الكلمات يتعلم الطفل من دون اللجوء إلى
تجزئة الكلمة.



3- الطريقة نصف الشاملة

أكثر الطرق استخداما في المدارس فمن خلالها يتعلم الطفل الربط بين الكلمات والصور.

وتعتبر هذه الطريقة طريقة وسط بين الطريقة الشاملة وطريقة تجزئة الكلمات.

الوسائل التعليمية للاطفال:
الوسيلة التعليمية هي أجهزة وأدوات ومواد ، يستخدمها المربي لتحسين وتسهيل عملية التعليم والتعلم وتقصير مدتها ، وتوضح المعاني وتشرح الأفكار وتدرب الأطفال على المهارات وغرس العادات الحسنة في نفوسهم وعرض القيم دون أن يعتمد المربي على الألفاظ والرموز والأرقام وذلك للوصول إلى الهدف بسرعة وقوة وبتكلفة أقل .
ولقد أظهرت البحوث التربوية التي أجريت في بلاد مختلفة ان الوسائل التعليمية هي وسائل مساعدة على تدريس المواد الدراسية المختلفة ، وأنها يمكن ان تساعد على تعلم أفضل للدارسين على اختلاف مستوياتهم العقلية وأعمارهم الزمنية ، وتوفر الجهد في التدريس فتخفف العبء عن كاهل المدرس .  كما يمكنها ان تساهم إسهامات عديدة في رفع مستوى التعليم في أي مرحلة من المراحل التعليمية إذا توفرت الإمكانات المادية والبشرية . وقد تدرج المربون في تنمية الوسائل السمعية ، البصرية ، ووسائل المساعدة ،والوسائل التعليمية ، ووسائل الاتصال التعليمية .

أهمية الوسائل التعليمية
إن استخدام الوسائل التعليمية بطريقة فعالة يساعد على حل اكثر المشكلات ويحقق للعملية التعليمية عائدا كبيرا وقد أثبتت البحوث أهمية الإمكانيات التي توفرها الوسائل التعليمية للمدرسة ومدى فعاليتها في عملية التعليم إذ أنها :
أولا : تساهم في تعلم أعداد كبيرة في المتعلمين في صفوف مزدحمة :
فالوسائل التعليمية تساعد على حل مشكلة تعليم الأطفال فبواسطة هذه الوسائل (الوسائل السمعية والبصرية مثلا) يستطيع الأطفال الحصول على تعليم أفضل وبذلك نضمن تكافؤ الفرص للتلاميذ.
ثانيا : تثير انتباه الأطفال نحو الدروس وتزيد من إقبالهم على الدراسة
فالوسائل التعليمية بطبيعتها مشوقة ن إذا ما توفرت فيها العناصر المطلوبة لأن المادة التعليمية تقدم من خلالها بأسلوب جديد مختلف عن الطريقة اللفظية التقليدية ، فقد يكون في عرض نماذج أو أفلام قصيرة ، أو مجموعة صور متعلقة بالدرس ، يثير اهتمام التلاميذ إلى الدرس ومتابعتهم له.
ثالثا : تساعد الوسيلة التعليمية على زيادة سرعة العملية التربوية
إن استخدام الوسائل يوفر قدرا غير قليل من وقت المعلم ، فعرض وسيلة كالخريطة أو صورة للتلميذ يتيح فرصة للحصول على قدر معين من الخبرة التي لا يستطيعون الحصول عليها في المدة نفسها لو اعتمد المعلم على الشرح اللفظي وحده .
رابعا : تعالج مشكلة الفروق الفردية بين التلاميذ
فقد يستطيع المعلم عن طريق الوسائل تقديم مثيرات متعددة بطرق وأساليب مختلفة تؤدي إلى استثارات وجذب التلاميذ من مختلف القدرات والخبرات والمواهب وكما يستطيع المدرس ان يعني بحاجات تلاميذه كل حسب ميوله .
خامسا : توفر الوسائل التعليمية تنوعا مرغوبا في الخبرات التعليمية
وهذا ما يحبب التلاميذ بالموقف التعليمي ، ويضع أمامهم مصادر متنوعة للمعلومات تتناسب مع وقدرتهم على التعلم .

خصائص وشروط الوسيلة التعليمية الجيدة
1) أن تكون الوسيلة مثيرة للانتباه والاهتمام ، وأن تراعى في إعدادها و إنتاجها أسس التعلم ، ومطابقتها للواقع قدر المستطاع .
2) أن تكون محققة للأهداف التربوية .
3) ان تكون جزء لا ينفصل عن المنهج .
4) أن تكون مراعية لخصائص التلاميذ ومناسبة لعمرهم الزمني والعقلي .
5) أن تكون مناسبة مع الوقت والجهد الذي يتطلبه استخدامها من حيث الحصول عليها والاستعداد وكيفية استخدامها .
6) أن تتسم بالبساطة والوضوح وعدم التعقيد .
7) أن تتناسب من حيث الجودة والمساحة مع عدد التلاميذ في الصف وأن تعرض في وقت مناسب كي لا تفقد عنصر الإثارة فيها .
8) يفضل أن تصنع من المواد الأولية المتوفرة حالياً ذات التكاليف القليلة .
9) أن تحدد المدة الزمنية اللازمة لعرضها والعمل عليها لتتناسب مع المتلقين .
10) أن تكون متقنة وجيدة التصميم من حيث تسلسل عناصرها وأفكارها وانتقالها من هدف تعليمي إلى آخر، مع التركيز على النقاط الأساسية في الدرس .

والوسائل التعليمية المستخدمة مع الفئات الخاصة هي على النحو التالي:-
1- الوسائل المستخدمة في الإعاقة السمعية .
2- الوسائل المستخدمة في الإعاقة البصرية .
3- الوسائل المستخدمة في الإعاقة الحركية .
4- الوسائل المستخدمة في الإعاقة العقلية .

الثمار التربوية لاستعمال الأدوات التعليمية :
o تنمي في المعلمين حب الاستطلاع وتخلق في نفوسهم رغبة في التحصيل والمثابرة على التعلم بشوق ونشاط .
o توسع مجال الحواس و إمكاناتها فتسهل على المتعلمين التفاعل مع البيئة التي يطالعونها أو يدرسونها والكون الذي يعيشون فيه .
o تتيح للطفل الفرص الجيدة لإدراك الحقائق العلمية والاستفادة من خبرتهم وتعيينهم على القيام بتجارب ذات علاقة بواقع حياتهم ومعيشتهم أثناء التعلم بطريقة مبسطة .
o تقوي العلاقة بين المعلم والمتعلم، فتزيد من إيجابية المتعلم واستجابته للتوجيهات والحقائق المجردة
o تخلق حيوية مستمرة في جو غرفة الصف مما يساعد المعلم على الوصول بسهولة إلي الأهداف التي رسمها لدرسه .
o تثبت المادة الجديدة في ذهن الطفل لمدة طويلة فيستعيدها عند الحاجة لتطوير خبراته بسهولة وبسرعة .
o تدفع المتعلم إلي التعلم بالعمل وهو خير طريق للتعلم الصحيح .
o تحرر المعلم من دوره التقليدي وتزيد من فعاليته .
20‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة laloo0oosh.
62 من 78
20‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة المسافر 85 (منى صباح).
63 من 78
20‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة انا المستقبل (Al Jabal).
64 من 78
لا إله إلا الله محمد رسول الله
20‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة عازف الهم.
65 من 78
20‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة شارع الحب (صبا سمير).
66 من 78
20‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة هذه ليلتي.
67 من 78
عن طريق القصص واللعاب والكارتونات التثقيفية
20‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة برج القوس (برج القوس).
68 من 78
الحنان والحب
20‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة ◣◢جيري 501◣◢ (ابو شاهين).
69 من 78
التعليم بـ المرح و اللعب
20‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة أبو غضب (أبــو غـــضـــب).
70 من 78
بال هدوءو الثقة و الأداب و الأخلاق و الإحسان
20‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة igareed (gareed112232 is).
71 من 78
التعليم واللعب
20‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة memo IQ (Maytham Al-husseini).
72 من 78
إن طريقة تجزئة الكلام في التعليم تعتبر أقدم طريقة مستخدمة لتعليم الأطفال. فيبدأ الطفل بتعلم كل حرف على حدة
20‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة أبوهليل (أبــوحاتم الحربي).
73 من 78
التعليم بالطرق العمليه
يعني تطبيق
20‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة شمالي مايبالي.
74 من 78
انتقاء مدرسين أكفاء دوي خبرة عالية في التعامل مع الأطفال
20‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة سعيد النعيمي.
75 من 78
برأي ان يكون تعليمهم عبر الكمبيوتر و العرض ليس عبر الضرب و العقاب الشديد
20‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة milanst.
76 من 78
الصور والالعاب .
20‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
77 من 78
أفضل اسلوب واحب اسلوب تعليم للاطفال هو التعلم بواسطة الرسوم الكرتونية أو بواسطة الاشكال العينية مثال(لو اردنا ان نعلم الطفل اسم بطة مع وجود نموذج مصغر لهذا الشكل) مع العلم ان هذا الاسلوب اصعب من التعلم بواسطة الرسومات الكرتونية لصعوبة ايجاد نماذج لكل الاشياء.
20‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة smson.
78 من 78
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم  (( من كان له صبي فليتصابى له))  ينزل لمستواه ثم يرتفع به حيث يشاء فإن الطفل مهيأ لتعلم كل جديد لكن باختلاف الأسلوب يحدثالاختلاف بين طفل وطفل
20‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة زاد المستفيد.
قد يهمك أيضًا
رسائل دكتوراه عن الاطفال المساء اليهم
ما كيفية تعليم الاطفال الكتابه بطريقه سهله في الصف الثاني الابتدائي ؟
ماهي اللهجة المحببة لديك(غير لهجتك)؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة