الرئيسية > السؤال
السؤال
كم سنة بين أدم أبو البشر (طولة 60 ذراع وعمره قرابة 1000 عام) وبين العصر الحديث ؟
حوار الأديان 15‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة باحث متجدد.
الإجابات
1 من 7
اعتقد ملايين السنين !
15‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة فارس مصر.
2 من 7
أثبت عِلم الجينات بأنه كان هناك قفزة كمية في تقدم التطور الإنساني منذ حوالي 37000 سنة, وهذا الوقت كان قدوم آدم وحواء.
15‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة فخر الإسلام.
3 من 7
محمد صدوق المغربي
لقد قمت بعض الابحاث حول الفوارق الزمنية بين الانبياء و الرسل وبعض الاحداث التي وقعت فتوصلت إلى مايلي والله أعلم:
بين ابونا آدم عليه السلام ونوح عليه السلام: عشرة قرون
بين آدم عليه السلام والطوفان : 2242 سنة
بين الطوفان و مولد خليل الله ابراهيم عليه السلام: 1081 سنة
بين الطوفان ومولد موسى عليه السلام: 1626 سنة
بين وفاة موسى عليه السلام ومولد عيسى عليه السلام:1700 سنة
بين مولد موسى عليه السلام ومولد عيسى عليه السلام:1820 سنة
بين عيسى عليه السلام ومولد محمد صلى الله عليه وسلم 600سنة
إذن يكون مجموع السنوات بيم آدم ومولد محمد صلى الله عليه وسلم (والله أعلم) حوالي 6188 سنة,
17‏/9‏/2010 تم النشر بواسطة عابر سبيل1976.
4 من 7
رحم الله أمرؤ عرف قدر نفسه


السلام عليكم

الدين هو الرحمة
الدين هو الإنسانية، المروءة، المعاملة..
الدين الصحيح (الصحيح فقط) هو الرحمة وليس حملة الدين
تجد البعض في داخله تنورين يشتعلان أو ثلاثة
فهؤلاء لا يمثلون الدين إن هم إلا أشكال تافهة وهم لا يعنوني بشيء
كلما يتقدم العلم تتقدم مفاهيم الرقي والرحمة، كلا للأسف!

بل هناك علاقة عكسية
ربكم كتب على نفسه الرحمة، بينما:
يعامل بعضنا بعضا بالعذاب بالحقد والكراهية.

  بالرغم أنني لا أعلم كم تستلم مما تكتبه ولكن تأكد بأنه سيصبح لك رصيد كبير وغداً ستعلمه، كما أنني لا أعلم من الذي وظفك في هذا الميدان ولكن هناك من يشفق عليك وهناك ربما أنت من ستشنق عليه أو به، وهناك علامات من بين يديك ورجليك ومن خلفك وسيشهد جلدك ولسانك..
طبعاً الشهود ضروري وجودهم باعتبار أن موضوعك سيكون في محكمة عادلة.. تماماً حق اليقين..

لاحظ!
هناك أناس في أعلى عليين
وأناس يصبحون في أسفل سافلين
كلُ بحسب سلوكه واحترامه للآخرين

حتى لو لم يكن لك دين يا من كتبت هذه المواضيع فلتكن لديك عروبة وإن لم تكن عندك عروبة ولا فخر، فلتكن لديك أخلاق إنسانية..

عجباً!
أهكذا تفعلون بإخوانكم البشر؟
ربما أنتم أبعد منهم، فأنتم لستم أسوياء أبداً
ما أنتم سوى مسخ
قل أعوذ برب الفلق من شر ما خلق

وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون

 لست أدري لماذا في هذا العالم من يستغل أداة الانترنت ليكون خنجرا في ظهر الأمة من خلال سلوكه الذي يدل عليه  في كتاباته، فوا أسفاه!.. ثم وا أسفاه.. أن يأتي ضعاف الخلق ليقوم بهذا الشيء، فما معنى ذلك؟

 إنه قلة الإدارك لحقائق الأمور أم أنها طريقة وضيعة للإضرار بهذه  الآليات وإساءة استخدامها، وكأنه يتلذذ بإشعال الفتن ليعوض من النقص الذي يعانيه، وقد رأينا من خلال الأسئلة والإجابات في صفحات جوجل بشكل واضح بأن الطرف الذي يعمد إلى مثل هذه الأساليب بحيث يأتي ويطرح أسئلة أو يجيب إجابات فيها الكثير من الاستفزاز البعيد كل البعد عن الروح الأسلامية بل حتى عن الروح الإنسانية الراقية، فماذا يدل عليه؟

هناك احتمالات كثيرة:
*  ضال مضل.
* أن يكون منافقا.
*  مريض القلب والعقل..
*  بث الفتن وإشعالها بين الآخرين.
* مرتزقا بحيث يقوم بعملية الهدم في كيان الأمة.
* الجهل وربما يوجد الجهل المركب فيكون يجهل أنه يجهل وهذه مصيبة.

لعمري أن الأمة تعاني آلاما وقروحا داخلية وخارجية ثم يأتي السفهاء ويخربون كل ما هو صالح!

وهو في وضعه الحالي هو أداة سهلة يستعملها العدو ويستفيد منها من حيث يدري أو لا يدري.

ولكي لا نعطيه أكبر من حجمه، فهو مجرد "جبان"

http://ejabat.google.com/ejabat/thread?tid=0fa7da19b0729b47&hl=ar&table=%2Fejabat%2Fuser%3Fuserid%3D12123666007924853615%26hl%3Dar
نحترم السيدة عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها


تحياتي
30‏/12‏/2010 تم النشر بواسطة يعسوب الحياة.
5 من 7
3‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة طالب الطلباني.
6 من 7
ابراهيم
16‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة محمود عبدالعزيز.
7 من 7
آدم هو ابو البشر الموجودين حاليا وكان موجودا قبل عشرة الاف سنة تقريبا حسب ماقرأت .. لكن هذا لايمنع انه كان هناك انسان غير مكلف موجود قبل أبونا آدم يعيش على سطح الارض وقد وجدت هياكل عظميه وجماجم لمخلوق يشبه الانسان المعاصر في جاوه وفي جبال الالب وفي الحبشه تعود لملايين السنين والله أعلم
14‏/8‏/2013 تم النشر بواسطة ابوتركي السبيعي (أبو تركي).
قد يهمك أيضًا
كم طول سيدنا ادم عليه السلام
كم كان يبلغ طول ادم عليه الصلاة و السلام
كيف كان شكل ادم عليه السلام
كم عدد طول سيدنا ادم؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة