الرئيسية > السؤال
السؤال
مناقب علي بن ابي طالب
حمل كتاب مناقب امير المؤمنين علي بن ابي طالب - المغازلي - مناقب أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ابن المغازلي

http://www.4shared.com/document/72eMJ_9X/_______-__-_________.htm‏
السيرة النبوية | الإمارات 16‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة الكوندور الذهبي.
الإجابات
1 من 9
بارك الله فيك وجزاك خير الجزاء
20‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
2 من 9
قال افضل واصدق الكائنات محمد صل الله عليه وآله وسلم: «من سره أن يحيا حياتي ويموت مماتي، ويسكن جنة عدن غرسها ربي، فليوال علياً من بعدي، وليوال وليه، وليقتد بأهل بيتي من بعدي، فأنهم عترتي، خلقوا من طينتي، ورزقوا فهمي وعلمي، فويل للمكذبين بفضلهم من أمتي، القاطعين فيهم صلتي، لا أنالهم الله شفاعتي(1) »(2)
(1) هذا الحديث بعين لفظه هو الحديث 3819 من أحاديث الكنز في آخر ص217 من جزئه 6. وقد أورده في منتخب الكنز أيضاً فراجع من المنتخب ما هو في أوائل هامش ص94 من الجزء5 من مسند أحمد، غير أنه قال ورزقوا فهمي ولم يقل وعلمي ولعله غلط من الناسخ، وأخرجه الحافظ أبو نعيم في حليته ونقله عنه علامة المعتزلة في ص450 من المجلد الثاني من شرح النهج طبع مصر، ونقل نحوه في ص449 عن أبي عبدالله أحمد بن حنبل في كل من مسنده، وكتاب مناقب علي بن أبي طالب. (2) يوجد أيضاً في: حلية الاولياء: 1/86 ط السعادة، شرح نهج البلاغة لابن أبي الحديد: 9/170 ط مصر بتحقيق محمد أبو الفضل و3/252 ط دار مكتبة الحياة في بيروت و2/430 ط دار احياء التراث العربي و2/679 ط دار الفكر، كفاية الطالب للكنجي الشافعي: 214 ط الحيدرية وص94 ط الغري، مجمع الزوائد: 9/108، ترجمة الإمام علي بن أبي طالب من تاريخ دمشق لابن عساكر الشافعي: 2/95 ـ 596، ينابيع المودة للقندوزي الحنفي: 126 و313 ط اسلامبول وص149 و377 ط الحيدرية، حااق الحق: 5/111 ط طهران، فرائد السمطين للحمويني: 1/53.
23‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة ذوالفقار.
3 من 9
أول أئمة أهل البيت، أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام
http://www.aqaed.info/book/7/indexs.html                (المكتبة العقائدية » أئمة أهل البيت (ع) في كتب أهل السنّة (لـ حكمت الرحمة)
•  نافذة إلى معرفة الإمام عليه السلام
•  أقوال في كثرة فضائله
   قول أحمد وإسماعيل والنسائي والنيسابوري
   قول ابن أبي الحديد المعتزلي
   قول السمهودي
   قول ابن العماد الحنبلي
   قول الحافظ ابن الصديق المغربي

•  فضائل علي في القرآن والسنة النبوية
   المبحث الأول: فضائل علي في القرآن الكريم
       أ ـ آية التطهير
       ب ـ آية المباهلة
       جـ ـ آية المودة
       د ـ آية الولاية
   المبحث الثاني: فضائل علي في السنة النبوية الشريفة
       أ ـ الأحاديث العامة
           الحديث الأول: حديث الثقلين
           الحديث الثاني: حديث الاثني عشر خليفة
           الحديث الثالث: حديث السفينة
           الحديث الرابع: حديث الأمان
           الحديث الخامس: حديث (أنا حرب لمن حاربكم...)
           الحديث السادس: حديث الصلاة على أهل البيت
           الحديث السابع: حديث (من احبني وأحب هذين...)
           الحديث الثامن: حديث (والـذي نفسـي بيده لا يبغضـنا أهـل البيـت أحد إلا أدخـله الله النار)
       ب ـ الأحاديث الخاصة في علي عليه السلام
           الفضيلة الأولى: أنه الأول إسلاماً
           الفضيلة الثانية: أنه أحبّ الخلق إلى الله
           الفضيلة الثالثة: حديث الغدير
           الفضيلة الرابعة: في أنه ولي كل مؤمن بعد النبي
           الفضيلة الخامسة: حديث المنزلة
           الفضيلة السادسة: في أن طاعته طاعة للنبي ومعصيته معصية له
           الفضيلة السابعة: في أنه مع الحق والحق معه
           الفضيلة الثامنة: في أنه مع القرآن والقرآن معه
           الفضيلة التاسعة: في أن من فارقه فارق رسول الله
           الفضيلة العاشرة: في أن علياً من رسول الله ورسول الله منه
           الفضيلة الحادية عشرة: في أن علياً وفاطمة أحب الناس إلى رسول الله
           الفضيلة الثانية عشرة: في أن من أحب علياً فقد أحب الله
           فضائل أخرى
               1 ـ في أنه حامل راية خيبر
               2 ـ لا يحبه إلا مؤمن ولا يبغضه إلا منافق
               3 ـ في أن من سبّه فقد سبّ رسول الله
               4 ـ في أن رسول الله وعلياً خلقا من نور واحد
               5 ـ في أن من آذى علياً فقد آذى رسول الله
               6 ـ حديث المؤاخاة
               7 ـ في أنه باب مدينة علم الرسول
23‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة ذوالفقار.
4 من 9
ههع هع ^_^
اذا الكتب رافضيه مالنا حاجه فيها
بالله عليك تبيني اصدق ان علي بن ابي طالب يعلم الغيب وعنده معجزات وآخرتها يربطونه بحبل مثل الخروف ويطقون زوجته وهو ساكت
وتبونا نبايع خروف.....لا والله هزلت
معصومكم لكم ومايلزمنا ولا يشرفنا نبايع خرفان ^_^

استغفر الله
كرم الله وجه امير المؤمنين عن ابناء المتعه
23‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
5 من 9
هذا هو علي(ع)  على لسان النبي.(ص)..؟!!!

@ لما كان النبي (ص) في حجرته أثناء مرضه إذ قال:
أيها الناس يوشك أن اقبض قبضاً سريعاً فينطلق بي وقد
قدمت إليكم، إلا أني مخلف فيكم كتاب ربي عز وجل
وعترتي أهل بيتي ثم أخذ بيد علي فرفعها فقال:
هذا علي مع القرآن والقرآن مع علي، لا يفترقان
حتى يردا عليّ الحوض).
راجعه في آخر الفصل2 من الباب9 من الصواعق
المحرقة لابن حجر بعد الأربعين حديثاً من الأحاديث المذكورة
في ذلك الفصل ص74،75 عن طريق الطبراني في الأوسط.

@ اورد الحاكم في المستدرك، لما رجع النبي (ص) من حجة
الوداع ونزل غدير خم أمر بدوحات فقمنن فقال : كأني دعيت
فاجبت اني قد تركت فيكم الثقلين احدهما اكبر من الاخر
كتاب الله تعالى وعترتي فانظروا كيف تخلفوني فيهما فإنهم
لن يفترقا حتى يردا علي الحوض ثم قال: إن الله عز وجل
مولاي و أنا مولى كل مؤمن ثم اخد بيد علي فقال:من كنت
مولاه فهذا وليه اللهم وال من والاه و عاد من عاداه و انصر
من نصره و اخذل من خذله و ادر الحق معه اين ما دار.
أخرجه الحاكم عن زيد ابن ارقم مرفوعاً في ص109
من الجزء الثالث من المستدرك ثم قال هذا صحيح على
شرط الشيخين، وأخرجه عن طريق آخر ص 533 .

@ أورد ابن حمزة الحنفي مخرجاً له عن أبي الطفيل عامر
بن وائلة بهذه الصورة قال إن أسامه بن زيد قال لعلي:
لست مولاي إنما مولاي رسول الله (ص)، فقال النبي (ص):
كأني قد دعيت فأجبت إني قد تركت فيكم الثقلين أحدهما
أكبر من الآخر كتاب الله تعالى وعترتي فانظروا كيف
تخلفوني فيهما لن يفترقا حتى يردا علي الحوض إن
الله مولاي وأنا مولى كل مؤمن ومن كنت مولاه فعلي
مولاه اللهم وال من والاه و عاد من عاداه .
دار البيان و التعريف ج2 ص1 راجع 36

@ قوله (ص): من أحب أن يحيا حياتي و يموت ميتتي
و يدخل الجنة التي وعدني بها ربي و هي جنة الخلد فليتول
علياً و ذريته من بعدي فإنهما لم يخرجوكم من هدى و لن
يدخلوكم باب ضلالة. مستدرك الحاكم ج3 ص148

@ في غزوة تبوك عندما استخلف النبي (ص) علي بن
أبي طالب محله فقال له النبي (ص) : أنت مني بمنزلة
هارون من موسى إلا إنه لا نبي بعدي.
أخرجه أهل الصحاح ومنهم البخاري ومسلم في صححيهما
في باب فضائل علي صحيح البخاري ج2 ص3-5
و ج5 ص492، صحيح مسلم ج2 ص360، مستدرك
الحاكم ج3 ص109، كتاب المغازي باب غزوة تبوك
طبعة مكتبة الرياض.

@ قوله (ص) لعلي: أنت مني و أنا منك.
صحيح البخاري ج2 ص76، صحيح الترمذي ج5
ص300، سنن ابن ماجه ج1 ص306

@ قوله (ص): حب علي إيمان و بغضه نفاق .
صحيح مسلمج1 ص61، سنن النسائي ج6 ص117، صحيح الترمذي ج8 ص306

@ قوله (ص): علي ولي كل مؤمن بعدي .
مسند الإمام أحمد ج5 ص25 مستدرك الحاكم ج3
ص134، صحيح الترمذي ج5 ص296

@ قوله (ص): يا علي طوبى لمن أحبك و صدق
فيك و ويل لمن بغضك و كذب فيك.
أخرجه الحاكم في ص135 من الجزء الثالث من المستدرك

@ قوله (ص): يا عمار إذا رأيت علياً قد سلك وادياً
وسلك الناس وادياً غيره فاسلك مع علي و دع الناس إنه
لن يدلك على ردى و لن يخرجك من هدى .
أخرجه الديلمي عن عمار وأبي أيود كما في أول ص156من الجزء السادس من الكنز

@ قوله (ص) في حديث أبي بكر: كفي و كف علي
في العدل سواء. حديث رقم 2539 في صفحة 153
من الجزء السادس من الكنز

@ قوله (ص): يا فاطمة أما ترضين أن الله عز و جل اطلع
إلى أهل الأرض فاختار رجلين أحدهما أبوك و الآخر بعلك.
أخرجه الحاكم ص129 من الجزء الثالث من صحيحه المستدرك

@ قوله (ص): أنا المنذر و علي الهاد و بك يا علي يهتدي
المهتدون من بعدي. أخرجه الديلمي من حديث ابن عباس وهو
الحديث رقم2631 في ص157 من الجزء السادس من الكنز

@قوله (ص): مكتوب على باب الجنة لا إله إلا الله محمد
رسول الله علي أخو رسول الله. أخرجه الطبراني في الأوسط
و الخطيب في المتفق و المفترق كما في أول ص159
من الجزء السادس من كنز العمال والهامش من المنتخب
ص35 من الجزء الخامس من مسند أحمد و نقله في
هامش ص46 عن ابن عساكر

@ قوله (ص): مكتوب على ساق العرش لا إله إلا
الله محمد رسول الله أيدته بعلي و نصرته بعلي .
أخرجه الطبراني في الكبير و ابن عساكر عن أبي الحمراء
مرفوعاً كما في ص158 من الجزء السادس من الكنز

@ قوله (ص): من أراد أن ينظر إلى نوح في عزمه
و إلى آدم في علمه و إلى إبراهيم في حلمه و إلى موسى
في فطنته و إلى عيسى في زهده فلينظر إلى علي بن
أبي طالب. أخرجه البيهقي في صحيحه والأمام أحمد
بن حنبل في مسنده وقد نقله عنهما ابن أبي الحديد في
الخبر الرابع من الأخبار التي أوردها في ص449
من المجلد الثاني من شرح النهج، وأورده الأمام الرازي
في معنى آية المباهلة من تفسيره الكبيرص288 من جزئه الثاني

@ قوله (ص): السبق ثلاثة السابق إلى موسى يوشع بن
نون و السابق إلى عيسى صاحب ياسين و السابق إلى محمد
علي بن أبي طالب. أخرجه الطبراني وابن مردويه عن ابن عباس،
وأخرجه الديلمي عن عائشة وهو من السنن المستفيضة

@ قوله (ص): علي باب علمي ومبين من بعدي لأمتي
ما أرسلت به، حبه إيمان وبغضه نفاق.....الحديث.
أخرجه الديلمي من حديث أبي ذر كما في صفحة 156
من الجزء السادس من كنز العمال

@قوله (ص) لعلي: أنت تبين لأمتي ما اختلفوا فيه من بعدي.
أخرجه الحاكم في صفحة 122 من الجزء الثالث من المستدرك
، وأخرجه الديلمي عن أنس كما في صفحة 156 من الجزء
السادس من كنز العمال.

@ قوله (ص) فيما أخرجه ابن السماك عن أبي بكر
مرفوعاً: علي مني بمنزلتي من ربي . نقله ابن حجر
في المقصد الخامس من مقاصد الآية14 من الآيات
التي أوردها في باب 11 من الصواعق المحرقة فراجع ص106.

@ قوله (ص) فيما أخرجه الدارقطني في الإفراد عن
ابن عباس مرفوعا : علي ابن أبي طالب باب حطه من
دخل منه كان مؤمنا و من خرج منه كان كافرا. راجع
الحديث 2528 من أحاديث الكنز في ص153 من الجزء السادس

@ قوله (ص) يوم عرفات في حجة الوداع : علي مني
و أنا من علي و لا يؤدي عني إلا أنا أو علي . أخرجه ابن
ماجه في باب فضائل الصحابة ص92 من الجزء الأول
من سننه, والترمذي والنسائي في صحيحهما وهو الحديث
2531 في صفحه 153 من الجزء السادس من الكنز , و أخرجه الإمام أحمد بن حنبل في ص164 من الجزء الرابع من مسنده , و ذلك لما أرسل الرسول (ص)
أبا بكر في عشر آيات من سورة براءة ليقرأها على
أهل مكة ثم دعا عليا ( فيما أخرجه الإمام أحمد في
ص151 من الجزء الأول من الأول من مسنده )
فقال له أدرك أبا بكر فحيثما لقيته فخذ الكتاب
من فاذهب أنت به إلى أقل مكة فاقرأه عليهم فلحقه
بالجحفه فأخذ الكتاب منه (قال) و رجع أبو بكر
إلى النبي (ص) فقال يا رسول الله أنزلت فيّ شيء ؟
قال: لا و لكن جبرائيل جاءني فقال لن يؤدي عنك
إلا أنت أو رجل منك .

@ قوله (ص): من أطاعني فقد أطاع الله ومن عصاني
فقد عصى الله و من أطاع عليا فقد أطاعني و من عصى عليا
فقد عصاني أخرجه الحاكم في ص121 من الجزء الثالث من
المستدرك والذهبي في تلك الصفحة من تلخيصه.

@ قوله (ص): يا علياً من فارقني فقد فارق الله و من فارقك
فقد فارقني.
أخرجه الحاكم في ص124 من الجزء الثالث من صحيحه.

@ قوله (ص) في حديث أم سلمه: من سب عليا فقد سبني.
أخرجه الحاكم في أول ص121 من الجزء الثالث من المستدرك,
وأورده الذهبي في تلخيصه مصرحا بصحته, ورواه أحمد من
حديث أم سلمه في ص323 من الجزء السادس من مسنده,
والنسائي في ص17 من الخصائص العلوية.

@ قوله (ص): من أحب عليا فقد أحبني ومن أبغض
عليا فقد أبغضني.
أخرجه الحاكم وصححه على شرط الشيخين في ص130
من الجزء الثالث من المستدرك.

@ قول علي (ع) : و الذي فلق الحبة و برأ النسمة إنه لعهد
النبي الأمي (ص) لايحبني إلا مؤمن و لا يبغضني إلا منافق .
أخرجه مسلم في كتاب الإيمان ص46 من الجزء الأول من صحيحه .

@قوله (ص) : ياعلي أنت سيد في الدنيا و سيد في الآخرة
حبيبك حبيبي وحبيبي حبيب الله , و عدوك عدوي وعدوك
عدو الله , و الويل لمن أبغضك بعدي . أخرجه الحاكم في
أول ص128 من الجزء الثالث من المستدرك.

@ قوله (ص): الصديقون ثلاثة حبيب النجار مؤمن
آل ياسين قال يا قوم اتبعوا المرسلين و حزقيل مؤمن
آل فرعون قال أتقتلون رجلاً أن يقول ربي الله و علي
بن أبي طالب و هو أفضلهم . أخرجه أبو نعيم وابن
عساكر عن أبي ليلى مرفوعاً، وأخرجه ابن النجار
عن ابن عباس مرفوعاً فراجع الحديث 30 والحديث
31 من الأربعين حديثاً التي أوردها ابن حجر في الفصل
الثاني من الباب 9 من صواعقه آخر صفحة 74 و التي بعدها.

@ قوله (ص) لعلي: أن الأمة ستغدر بك بعدي و أنت
تعيش على ملتي و تقتل على سنتي من أحبك أحبني و من
أبغضك أبغضني وأ ن هذه ستخضب من هذا
{يعني لحيته من رأسه} . أخرجه الحاكم ص147 من الجزء الثالث
من المستدرك وصححه، وأورده الذهبي في تلخيصه معترفاً بصحته.

@ قوله (ص): إن منكم من يقاتل علي تأويل القرآن كما قاتلت
على تنزيله فاستشرف لها القوم و فيهم أبو بكر و عمر قال أبو بكر:
أنا هو، قال: لا قال عمر: أنا هو، قال:لا و لكن خاصف النعل
يعني علياً ، قال أبو سعيد الخدري: فأتيناه فبشرناه فلم يرفع به
رأسه كأنه قد كان سمعه من رسول الله (ص) .
أخرجه الحاكم في آخر ص122 من الجزء الثالث من
المستدرك وقال هذا حديث صحيح علي شرط الشيخين
ولم يخرجاه، واعترف الذهبي بصحته علي شرط الشيخين
وذلك حيث أورده في التلخيص، وأخرجه الأمام أحمد من
حديث أبي سعيد في ص82 وفي ص33 من الجزء الثالث
من مسنده، وأخرجه البهيقي في شعب الإيمان وسعيد بن
منصور في سننه وأبو نعيم في حليته، وأبو يعلى في السنن
وهو الحديث 2585 في ص155 من الجزء الثالث من المستدرك.

@ قوله (ص): يا علي أخصمك بالنبوة فلا نبوة بعدي
وتخصم الناس بسبع أنت أولهم إيماناً بالله و أوفاهم بعهد
الله و أقومهم بأمر الله و أقسمهم بالسوية و أعدلهم في الرعية
و أبصرهم في القضية و أعظمهم عند الله مزية. أخرجه أبو نعيم
من حديث معاد راجع ص156 من الجزء السادس من كنز العمال.

@ عن عمار بن ياسر قال: قال رسول الله (ص):
أوصي من آمن بي وصدق بي بولاية علي بن أبي طالب
فمن تولاه فقد تولاني ومن تولاني فقد تولي الله ومن أحبه
فقد أحبني ومن أحبني فقد أحب الله ومن أبغضه فقد أبغضني
ومن أبغضني فقد أبغض الله عز وجل. أخرجه الطبراني في
الكبير وابن عساكر في تاريخه وهو الحديث2571 من أحاديث
الكنز في آخر ص154 من الجزء السادس.

@ و عن عمار أيضاً مرفوعاً: اللهم من آمن بي وصدقني
فليتول علي بن أبي طالب فإن ولايته ولايتي وولايتي
ولاية الله تعالى. أخرجه الطبراني في الكبير عن محمد
بن عبيدة بن عمار بن ياسر عن أبيه عن جده عن عمار
وهو الحديث رقم 2576 من أحاديث الكنز ص155
من الجزء السادس وأورده في المنتخب أيضاً

@ قوله (ص) مشيراً لعلي: ( إن هذا أخي و وصيي
و خليفتي من بعدي فاسمعوا له و أطيعوا ). تاريخ الطبري
ج2 ص319، تاريخ ابن الأثير ج2 ص62، السيرة الحلبية
ج1 ص311، شواهد النتزيل للمسكاني ج1 ص371، كنز
العمال ج15 ص15، تاريخ ابن عساكر ج1 ص85، تفسي
ر الخازن لعلاء الدين الشافعي ج3 ص371، حياة محمد-
حسين هيكل الطبعة الأولى باب أنذر عشيرتك الأقربين.

@ قال ابن حجر في صواعقه: أخرج أحمد أن رجلاً سأل
معاوية عن مسألة فقال: سل عنها علياً فهو أعلم قال جوابك
فيها أحب إليّ من جواب علي قال: بئس ما قلت لقد كرهت
رجلاً كان رسول الله يغره بالعلم غراً، و قال له أنت مني بمنزلة
هارون من موسى إلا إنه لا نبي بعدي، و كان عمر إذا أشكل
عليه شيء أخذ منه إلى آخر كلامه. راجع المقصد الخامس
في الآية الرابعة عشر من الباب 11 ص107 من الصواعق.

@ قول رسول الله (ص) و هو آخذ بصبع علي:
هذا إمام البررة قاتل الفجرة منصور من نصره
مخذول من خذله، ثم مد بها صوته. أخرجه الحاكم
من حديث جابر في ص129 من الجزء الثالث من
صحيحه المستدرك، حديث رقم 2527 من أحاديث
الكنز ص153 من جزئه السادس وأخرجه الثعلبي من
حديث أبي ذر في تفسير آية الولاية من تفسيره الكبير.

@ قوله (ص): أوحى إلي في علي ثلاث أنه سيد
المرسلين و إمام المتقين و قائد الغر المحجلين.
أخرجه الحاكم في أول ص138 من الجزء
الثالث من المستدرك، وأخرجه الباوردي
وابن قانع وأبو نعيم والبزار وهو حديث
2628 من أحاديث الكنز ص157
من الجزء السادس والحديث 2630 من المصدر نفسه

@ قوله (ص) لعلي: مرحباً بسيد المسلمين و إمام المتقين.
أخرجه أبو نعيم في حلية الأولياء، وهو الخبر 11 من الأخبار
التي أوردها ابن أبي الحديد في ص450 من المجلد الثاني
من شرح النهج، والحديث 2627 من أحاديث الكنز ص
157 من الجزء السادس.

قوله (ص): أول من يدخل من هذا الباب إمام المتقين
و سيد المسلمين و يعسوب الدين و خاتم الوصيين و قائد الغر
المحجلين، فدخل علي فقام إليه مستبشراً فاعتنقه و جعل
يمسح عرق جبينه و هو يقول له: أنت تؤدي عني و تسمعهم
صوتي و تبين لهم ما اختلفوا فيه بعدي. أخرجه أبو نعيم في
حليته عن أنس ونقله أبن أبي الحديد مفصلاً في ص450من
المجلد الثاني من شرح النهج فراجع الخبر 9 من تلك الصفحة.

قوله (ص): إن الله عهد إلي في علي أنه راية الهدى ،
و إمام أوليائي ، و نور من أطاعني ، و هو الكلمة التي ألزمتها المتقين....الحديث. أخرجه أبو نعيم في حليته من حديث أبي برزة الأسلمي وأنس بن مالك، ونقله علامة المعتزلة ص
449 من المجلد الثاني من شرح النهج فراجع الخبر الثالث.

قوله (ص) و قد أشار بيده إلى علي: إن هذا أول من
آمن بي و أول من يصافحني يوم القيامة و هذا الصديق الأكبر
و هذا فاروق هذه الأمة ، فرق بين الحق والباطل و هذا يعسوب المؤمنين....الحديث. أخرجه الطبراني في الكبير من حديث سلمان وأبي ذر وأخرجه البيهقي في سننه وابن عدي في الكامل من حديث حذيفة وهو الحديث2608 من أحاديث الكنز ص156 من جزئه السادس.

قوله (ص): يا معشر الأنصار ألا أدلكم على ما أن
تمسكتوا به لن تضلوا أبداً هذا علي فأحبوه بحبي و أكرموه
بكرامتي فإن جبرائيل أمرني بالذي قلت لكم عن الله عز
و جل. أخرجه الطبراني في الكبير وهو الحديث 2625
من الكنز ص157 من الجزء السادس، وهو الخبر العاشر في
ص450 من المجلد الثاني من شرح نهج البلاغة لأبن أبي الحديد.

@ قوله (ص): أنا مدينة العلم و علي بابها فمن أراد
العلم فليأت الباب. أخرجه الطبراني في الكبير عن ابن
عباس كما في ص107 من الجامع الصغير للسيوطي
وأخرجه الحاكم في مناقب علي ص226 من الجزء
الثالث من صحيح المستدرك بسندين صحيحين أحدهما
عن ابن عباس من طريقين صحيحين والآخر عن جابر
بن عبد الله الأنصاري، أفرد الإمام أحمد بن محمد بن
الصديق المغربي نزل القاهرة لتصحيح هذا الحديث كتاباً
حافلاً سماه ( فتح الملك العلي بصحة حديث باب مدينة العلم علي)

@ قوله (ص): أنا دار الحكمة و علي بابها. أخرجه
الترمذي في صحيحه وابن جرير ونقله عنهما غير
واحد من الأعلام كالمتقي الهندي في ص410 من
الجزء السادس من كنزه، ونقله عن الترمذي جلال
الدين السيوطي في حرف الهمزة من جامع الجوامع
ومن الجامع الصغير فراجع من الجامع الصغير ص
170 من الجزء الأول.

@ قوله (ص): أنا مدينة العلم و علي بابها. صحيح
الترمذي ج5 ص201، مستدرك الحاكم ج3 ص126
-127، تاريخ ابن كثير ج7 ص358، أحمد بن
حنبل في كتاب المناقب.

@روى البخاري في صحيحه أن النبي (ص)
في ساعته الأخيرة قال: علي بدواة و كتف اكتب
لكم كتاباً لن تضلوا بعده أبداً فقال عمر: إنه ليهجر
و قد غلب عليه الوجع عندنا كتاب الله حسبناه.
صحيح البخاري ج5 ص137، طبقات ابن سعد
ج4 ص61، النهاية لابن ج5 ص246 مادة هجر.

@ قول أبو بكر: لا أبقاني الله لمعضلة ليس لها أبو
الحسن يعني علياً و قول عمر: لولا علي لهلك عمر.
راجع كتاب الاستيعاب ج3 ص39، مناقب الخوارزمي
ص48، الرياض النضرة ج2 ص94.

@ قول أبن عباس ثاني علماء الصحابة:
ما علمي و علم أصحاب محمد في علم علي
إلا كقطرة في سبعة أبحر. راجع المصدر السابق.

@ قول الإمام علي (ع): سلوني قبل أن تفقدوني،
و الله لا تسألوني عن شيء يكون إلى يوم القيامة إلا
أخبرتكم به و سلوني عن كتاب الله فوالله ما من آية
إلا و أنا أعلم أبليل نزلت أم بنهار في سهل أم في
جبل. راجع كتاب المحب الطبري في الرياض النضرة
ج2 ص198، تاريخ الخلفاء للسيوطي ص124،
الإتقان ج2 ص319، فتح الباري ج8 ص485،
تهذيب التهذيب ج7 ص338.

قال ابن أبي الحديد في شرح النهج ج13
ص317: أجمع الناس على أنه لم يقل أحد
من الصحابة و لا أحد من العلماء سلوني عما
شئتم، غير علي بن أبي طالب (ع) ذكر ذلك عند
البر المحدث في كتاب الاستيعاب.

إذاً لماذا لم يعينوا الصحابة علي خليفة عليهم بعد الرسول؟؟!

قال الإمام أحمد بن حنبل : أن علياً كان كثير الأعداء
ففتش أعداؤه عن شيء يعيبونه فلم يجدوا، فجاءوا إلى
رجل قد حاربه و قاتله فأطروه كيداً منهم. كتاب فتح
الباري في شرح صحيح البخاري ج7 ص83،
تاريخ الخلفاء للسيوطي ص199، الصواعق
المحرقة لابن حجر ص125.

قال الرسول ( علي وشيعته هم الفائزون ) راجع ينابيع المودة للقندوزي ج2 ص312 و قريب من لفظه في تذكرة الخواص لابن الجوزي ص56
23‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة ذوالفقار.
6 من 9
علي(عليه السلام) ميزان الإسلام والكفر.. والإيمان والنفاق
روى الجميع أن علياً (عليه السلام) ميزان الاسلام والكفر، والإيمان والنفاق، لا يحبه إلا مؤمن ولايبغضه إلا منافق..
روى الحاكم:3/129: (عن أبي ذر رضي الله عنه قال: ما كنا نعرف المنافقين إلا بتكذيبهم الله ورسوله والتخلف عن الصلوات، والبغض لعلي بن أبي طالب). هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه). (ورواه أحمد في فضائل الصحابة:2/639، والدارقطني في المؤتلف والمختلف: 13763، والهيثمي في مجمع الزوائد: 9 / 132).
وروى الترمذي:4/327، و:5/293و298: باب مناقب علي: عن أبي سعيد الخدري قال:إن كنا
لنعرف المنافقين نحن معشر الأنصار ببغضهم علي بن أبي طالب).
وروى النسائي في:8/115 (عن أم سلمة قالت: كان رسول الله (ص) يقول: لايحب علياً منافق، ولايبغضه مؤمن. وقال: هذا حديث حسن). (ورواه النسائي أيضاً:5/137، وابن ماجة:1/42، والترمذي:4/327 و:5/594، وأحمد: 2/579 و639 وفضائل الصحابة:2/264، وعبد الرزاق في مصنفه: 11/55، وابن أبي شيبة في مصنفه:12/56، والحاكم:3/129وقال: هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه! ووافقه الذهبي في تلخيص المستدرك. ورواه الطبراني في الأوسط:3/89، والهيثمي في مجمع الزوائد: 1299 وقال: رجال أبي يعلى رجال الصحيح. ورواه الخطيب في تاريخ بغداد عن صحابة متعددين في:2/72 و:4/41 و:13/32/153 و:14/426 و:2/ 255، والبيهقي في سننه: 5/47، وابن عبد البر في الإستيعاب:3 /37).
وفي الترمذي:5/601: (عن الأعمش: إنه لا يحبك إلا مؤمن. هذا حديثٌ حسنٌ صحيح).
وفي الطبراني الكبير:1/319 و:23/380: (عن أبي الطفيل قال: سمعت أم سلمة تقول: أشهد أني سمعت رسول الله (ص) يقول: من أحب علياً فقد أحبني، ومن أحبني فقد أحب الله، ومن أبغض علياً فقد أبغضني، ومن أبغضني فقد أبغض الله).
وفي فردوس الأخبار:3/64: (عن ابن عباس أن النبي (ص) قال: علي باب حطة، من دخل منه كان مؤمناً، ومن خرج منه كان كافراً.
عن أبي ذر أن النبي (ص) قال: علي باب علمي ومبين لأمتي ما أرسلت به من بعدي، حبه إيمانٌ وبغضه نفاق والنظر إليه رأفة ومودته عبادة).
وفي صحيح مسلم:1/60، تحت عنوان: باب حب علي من الايمان. عن زر بن حبيش قال
قال علي: والذي فلق الحبة وبرأ النسمة إنه لعهد النبي (ص) إلي أن لايحبني إلا مؤمن، ولا يبغضني إلا منافق).
(ورواه ابن ماجة:1/42، والنسائي في سننه:8/115 و117 وفي خصائص علي: 1375، وأحمد في مسنده:1/84 و95 و128 وفضائل الصحابة:2/ 264، وابن أبي شيبة في المصنف: 12/ 56، وعبد الرزاق في المصنف:11/ 55، وابن أبي عاصم في السنة:5842، وابن حبان في صحيحه:9/40،والخطيب في تاريخ بغداد: 2 ص 255 و: 14 / 426، وابن عبد البر في الاستيعاب: 3 / 37، وأبو نعيم في الحلية: 8/185، وابن حجر في الإصابة:2/503، والحاكم في المستدرك: 3 /139،والبيهقي في سننه: 5/47، وابن حجر في فتح الباري:7/57، ومسند أبي يعلى:1/237)
وفي فتح الباري:7/72: (وفي كلام أمير المؤمنين كرم الله وجهه يقول: لو ضربت خيشوم المؤمن بسيفي هذا على أن يبغضني ما أبغضني، ولو صببت الدنيا بجمانها على المنافق على أن يحبني ما أحبني! وذلك أنه قُضِيَ فانقضى على لسان النبي الأمي (ص) أنه قال: يا علي لا يبغضك مؤمن، ولا يحبك منافق).
وهو في نهج البلاغة:2/154، شرح محمد عبده، وقال ابن أبي الحديد في شرحه2: 485: في الخبر الصحيح المتفق عليه أنه لا يحبه إلا مؤمن ولا يبغضه إلا منافق، وحسبك بهذا الخبر، ففيه وحده كفاية
وقال في موضع آخر: قال شيخنا أبو القاسم البلخي: قد اتفقت الأخبار الصحيحة التي لاريب عند المحدثين فيها أن النبي (ص) قال له: لايبغضك إلا منافق ولا يحبك إلا مؤمن). (البحار:39/294
23‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة ذوالفقار.
7 من 9
http://www.14masom.com/14masom/03/mktba3/book21/9.htm
قال الإمام الحسن السبط الزكي في حديث : سمي أبي مؤمنا في عشر آيات
والآيات:
1 - أفمن كان مؤمنا كمن كان فاسقا لا يستوون
(سورة السجدة 18)
 أخرج الطبري في تفسيره 21 ص 62 بإسناده عن عطاء بن يسار قال : كان بين الوليد وعلي كلام فقال الوليد : أنا أبسط منك لسانا، وأحد منك سنانا، وأرد منك للكتيبة فقال علي : اسكت فإنك فاسق . فأنزل الله فيهما : أفمن كان مؤمنا كمن كان فاسقا . الآية .
وفي الأغاني 4 ص 185، وتفسير الخازن 3 ص 470 : كان بين علي والوليد تنازع وكلام في شيء فقال الوليد لعلي : اسكت فإنك صبي وأنا شيخ، والله إني أبسط منك لسانا، وأحد منك سنانا، وأشجع منك جنانا، وأملأ منك حشوا في الكتيبة .
فقال له علي : اسكت فإنك فاسق . فأنزل الله هذه الآية .
وأخرجه م - الواحدي بإسناده من طريق ابن عباس في " أسباب النزول " ص 263، و ] محب الدين الطبري في الرياض 2 ص 206 عن ابن عباس وقتادة من طريق الحافظين السلفي والواحدي، وفي ذخاير العقبى ص 88، والخوارزمي في المناقب ص 188، والكنجي في الكفاية ص 55، والنيسابوري في تفسيره، وابن كثير في تفسيره 3 ص 462 قال : ذكر عطاء بن يسار والسدي وغيرهما : إنها نزلت في علي بن أبي طالب
.
2 - هو الذي أيدك بنصره وبالمؤمنين " سورة الأنفال 62 ".

أخرج الحافظ أبو القاسم ابن عساكر في تاريخه قال : أخبرنا أبو الحسن علي ابن مسلم الشافعي، أخبرنا أبو القاسم بن العلا، وأبو بكر محمد بن عمر بن سليمان العريني  
النصيبي، حدثنا أبو بكر أحمد بن يوسف بن خلاد، حدثنا أبو عبد الله الحسين بن إسماعيل المهري، حدثنا عباس بن بكار، حدثنا خالد بن أبي عمر الأسدي، عن الكلبي عن أبي صالح عن أبي هريرة قال : مكتوب على العرش لا إله إلا الله وحدي لا شريك لي، و محمد عبدي ورسولي أيدته بعلي، وذلك قوله عز وجل في كتابه الكريم : هو الذي أيدك بنصره وبالمؤمنين علي وحده .

ورواه بإسناده الكنجي الشافعي في كفايته ص 110 ثم قال : قلت : ذكره ابن جرير في تفسير (1) وابن عساكر في تاريخه في ترجمة علي عليه السلام .

ورواه الحافظ جلال الدين السيوطي في الدر المنثور 3 ص 199 نقلا عن ابن عساكر، والقندوزي في ينابيعه ص 94 نقلا عن الحافظ أبي نعيم بإسناده عن أبي هريرة، ومن طريق أبي صالح عن ابن عباس .

وصدر الحديث أخرجه جمع من الحفاظ منهم : الخطيب البغدادي في تاريخه 11 ص 173 بإسناده عن أنس بن مالك قال : قال النبي صلى الله عليه وآله : لما عرج بي رأيت على ساق العرش مكتوبا : لا إله إلا الله محمد رسول الله أيدته بعلي، نصرته بعلي .

ومحب الدين الطبري في " الرياض " 2 ص 172 عن أبي الحمراء من طريق الملأ في سيرته، وفي ذخاير العقبى ص 69، والخوارزمي في المناقب ص 254، والحموي في فرايده في الباب السادس والأربعين من طريقين بلفظ : لما أسري بي إلى السماء رأيت في ساق العرش مكتوبا : لا إله إلا الله محمد رسول الله صفوتي من خلقي، أيدته بعلي ونصرته به .

وبإسناد آخر عن أبي الحمراء خادم النبي صلى الله عليه وآله بلفظ : ليلة أسري بي رأيت على ساق العرش الأيمن مكتوبا : أنا الله وحدي لا إله غيري، غرست جنة عدن بيدي لمحمد صفوتي أيدته بعلي .

وبهذا اللفظ رواه الحافظ السيوطي كما في كنز العمال 6 ص 158 من غير طريق عن أبي الحمراء .

ومن طريق آخر عن جابر عن النبي صلى الله عليه وآله : مكتوب في باب الجنة قبل أن يخلق الله السموات والأرض بألفي سنة : لا إله إلا الله محمد رسول الله أيدته بعلي .

م - وذكره الحافظ الهيثمي في المجمع 9 ص 121 من طريق الطبراني عن أبي الحمراء، والسيوطي في الخصايص
الكبرى 1 : 7 نقلا عن ابن عدي وابن عساكر من طريق أنس ] .

وروى السيد الهمداني في " مودة القربى " في المودة الثامنة عن علي قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله : إني رأيت اسمك مقرونا باسمي في أربعة مواطن : فلما بلغت البيت المقدس في معراجي إلى السماء وجدت على صخرة بها : لا إله إلا الله محمد رسول الله أيدته بعلي وزيره .

ولما انتهيت إلى سدرة المنتهى وجدت عليها : إني أنا الله لا آله إلا أنا وحدي، محمد صفوتي من خلقي أيدته بعلي وزيره ونصرته به .

ولما انتهيت إلى عرش رب العالمين فوجدت مكتوبا على قوائمه : إني أنا الله لا إله إلا أنا، محمد حبيبي من خلقي، أيدته بعلي وزيره ونصرته به، فلما وصلت الجنة وجدت مكتوبا على باب الجنة : لا إله إلا أنا، ومحمد حبيبي من خلقي أيدته بعلي وزيره ونصرته به .

3 - يا أيها النبي حسبك الله ومن اتبعك من المؤمنين " سورة الأنفال 64 " .

أخرج الحافظ أبو نعيم في فضايل الصحابة بإسناده : إنها نزلت في علي، وهو المعني بقوله : المؤمنين .

4 - من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا " الأحزاب 23".

أخرج الخطيب الخوارزمي في " المناقب " ص 188، وصدر الحفاظ الكنجي في " الكفاية " ص 122 نقلا عن ابن جرير وغيره من المفسرين أنه نزل قوله : فمنهم من قضى نحبه في حمزة وأصحابه كانوا عاهدوا الله تعالى لا يولون الادبار فجاهدوا مقبلين حتى قتلوا، ومنهم من ينتظر علي بن أبي طالب مضى على الجهاد ولم يبدل و لم يغير الآثار .

وفي الصواعق لابن حجر ص 80 : سئل (علي) وهو على المنبر بالكوفة عن قوله تعالى : من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه . الآية .

فقال : أللهم غفرا هذه الآية نزلت في وفي عمي حمزة وفي ابن عمي عبيدة بن الحرث بن عبد المطلب، فأما عبيدة فقضى نحبه شهيدا يوم بدر، وحمزة قضى نحبه شهيدا يوم أحد، وأما أنا
فانتظر أشقاها يخضب هذه من هذه - وأشار إلى لحيته ورأسه - عهد عهده إلي حبيبي أبو القاسم صلى الله عليه وآله .

5 - إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون " سورة المائدة 55 ".

أخرج أبو إسحاق الثعلبي في تفسيره بإسناده عن أبي ذر الغفاري قال : أما إني صليت مع رسول الله صلى الله عليه وآله يوما من الأيام الظهر فسأل سائل في المسجد فلم يعطه أحد شيئا فرفع السائل يديه إلى السماء وقال .

أللهم ؟ اشهد أني سألت في مسجد نبيك محمد صلى الله عليه وآله فلم يعطني أحد شيئا، وكان علي رضي الله عنه في الصلاة راكعا فأومأ إليه بخنصره اليمنى وفيه خاتم فأقبل السائل فأخذ الخاتم من خنصره، وذلك بمرأى من النبي صلى الله عليه وآله وهو في المسجد فرفع رسول الله صلى الله عليه وآله طرفه إلى السماء وقال : أللهم ؟ إن أخي موسى سألك فقال : رب اشرح لي صدري، ويسر لي أمري، واحلل عقدة من لساني يفقهوا قولي، واجعل لي وزيرا من أهلي هارون أخي، أشدد به أرزي، و أشركه في أمري، فأنزلت عليه قرآنا : سنشد عضدك بأخيك ونجعل لكما سلطانا فلا يصلون إليكما .

أللهم ؟ وإني محمد نبيك وصفيك أللهم ؟ واشرح لي صدري و يسر لي أمري واجعل لي وزيرا من أهلي عليا أشدد به ظهري.

قال أبو ذر رضي الله عنه : فما استتم دعاءه حتى نزل جبرئيل عليه السلام من عند الله عز وجل وقال : يا محمد ؟ إقرأ إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا . الآية .

أخرج هذه الأثارة ونزول الآية فيها جمع كثير من أئمة التفسير والحديث منهم : الطبري في تفسيره 6 ص 165 من طريق ابن عباس، وعتبة بن أبي حكيم، ومجاهد .

الواحدي في أسباب النزول ص 148 من طريقين .

الرازي في تفسيره 3 ص 431 عن عطا عن عبد الله بن سلام وابن عباس وحديث أبي ذر المذكور .

الخازن في تفسيره 1 ص 496 .

أبو البركات في تفسيره 1 ص 496 .

النيسابوري في تفسيره 3 ص 461 .

ابن الصباغ المالكي في " الفصول المهمة " ص 123 حديث الثعلبي المذكور .

ابن طلحة الشافعي في " مطالب السئول " ص 31 بلفظ أبي ذر المذكور .

سبط ابن الجوزي في " التذكرة " ص 9 عن تفسير الثعلبي عن السدي وعتبة وغالب بن عبد الله
الكنجي
الشافعي في " الكفاية " ص 106 بإسناده عن أنس، وص‍ 122 عن ابن عباس من طريق حافظ العراقين والخوارزمي وابن عساكر عن أبي نعيم والقاضي أبي المعالي .

الخوارزمي في مناقبه ص 178 بطريقين .

الحموي في فرايده في الباب الرابع عشر من طريق الواحدي، وفي التاسع والثلاثين عن أنس، ومن طرق أخرى عن ابن عباس، وفي الباب الأربعين عن ابن عباس وعمار بن ياسر .

القاضي عضد الأيجي في " المواقف " 3 ص 276 .

محب الدين الطبري في " الرياض " 2 ص 227 عن عبد الله بن سلام من طريق الواحدي وأبي الفرج والفضايلي، وص 206، وفي الذخاير ص 102 من طريق الواقدي وابن الجوزي .

ابن كثير الشامي في تفسيره 2 ص 71 بطريق عن أمير المؤمنين، ومن طريق ابن أبي حاتم عن سلمة بن كهيل، وعن ابن جرير الطبري بإسناده عن مجاهد والسدي، وعن الحافظ عبد الرزاق بإسناده عن ابن عباس، وبطريق الحافظ ابن مردويه بالإسناد عن سفيان الثوري عن ابن عباس، ومن طريق الكلبي عن ابن عباس فقال : هذا إسناد لا يقدح به، وعن الحافظ ابن مردويه بلفظ أمير المؤمنين، وعمار، وأبي رافع .

ابن كثير أيضا في [ البداية والنهاية ] 7 ص 357 عن الطبراني بإسناده عن أمير المؤمنين، ومن طريق ابن عساكر عن سلمة بن كهيل .

الحافظ السيوطي في " جمع الجوامع " كما في الكنز 6 ص 391 من طريق الخطيب في " المتفق " عن ابن عباس، وص 405 من طريق أبي الشيخ وابن مردويه عن أمير المؤمنين ابن حجر في " الصواعق " ص 25 .

الشبلنجي في " نور الأبصار " ص 77 حديث أبي ذر المذكور عن الثعالبي .

الآلوسي في " روح المعاني " 2 ص 329 وغيرهم .

ولحسان بن ثابت في هذه المأثرة شعر يأتي إنشاء الله تعالى .

6 - أجعلتم سقاية الحاج وعمارة المسجد الحرام كمن آمن بالله واليوم الآخر وجاهد في سبيل الله لا يستوون عند الله (سورة التوبة 19).

أخرج الطبري في تفسيره 10 ص 59 بإسناده عن أنس أنه قال : قعد العباس وشيبة (ابن عثمان) صاحب البيت يفتخران فقال له العباس : أنا أشرف منك أنا عم رسول الله ووصي أبيه وساقي الحجيج .

فقال شيبة : أنا أشرف منك أنا أمين الله على
بيته وخازنه أفلا ائتمنك كما ائتمنني .

فهما على ذلك يتشاجران حتى أشرف عليهما علي فقال له العباس : إن شيبة فاخرني فزعم أنه أشرف مني فقال : فما قلت له يا عماه ؟ قال : قلت : أنا عم رسول الله ووصي أبيه وساقي الحجيج أنا أشرف منك .

فقال لشيبة : ماذا قلت أنت يا شيبة ؟ قال قلت : أنا أشرف منك أنا أمين الله على بيته و خازنه أفلا ائتمنك كما ائتمنني .

قال فقال لهما : اجعلاني معكما فخرا، قال : نعم قال : فأنا أشرف منكما أنا أول من آمن بالوعيد من ذكور هذه الأمة وهاجر وجاهد .

وانطلقوا ثلاثتهم إلى النبي فأخبر كل واحد منهم بمفخره فما أجابهم النبي بشيئ فانصرفوا عنه، فنزل جبرئيل عليه السلام بالوحي بعد أيام فيهم، فأرسل النبي إليهم ثلاثتهم حتى أوتوه فقرأ عليهم : أجعلتم سقاية الحاج وعمارة المسجد الحرام كمن آمن بالله واليوم الآخر . الآية .

حديث هذه المفاخرة ونزول الآية فيها أخرجه كثير من الحفاظ والعلماء مجملا ومفصلا منهم : الواحدي في أسباب النزول ص 182 نقلا عن الحسن والشعبي والقرظي ] القرطبي في تفسيره 8 ص 91 عن السدي .

الرازي في تفسيره 4 ص 422 .

الخازن في تفسير 2 ص 221 قال : وقال الشعبي ومحمد بن كعب القرظي : نزلت في علي بن أبي طالب، والعباس بن عبد المطلب، وطلحة بن أبي شيبة، افتخروا فقال طلحة : أنا صاحب البيت بيدي مفاتيحه .

وقال العباس : وأنا صاحب السقاية والقيام عليها .

وقال علي : ما أدري ما تقولون، لقد صليت إلى القبلة ستة أشهر قبل الناس، وأنا صاحب الجهاد . فأنزل الله هذه الآية .

ومنهم : أبو البركات النسفي في تفسير 2 ص 221 .

الحموي في " الفرايد " في الباب الواحد والأربعين بإسناده عن أنس .

ابن الصباغ المالكي في " الفصول المهمة " ص 123 من طريق الواحدي عن الحسن والشعبي والقرظي م - جمال الدين محمد بن يوسف الزرندي في نظم درر السمطين ] .

الكنجي في " الكفاية " ص 113 من طريق ابن جرير وابن عساكر عن أنس بلفظ المذكور .

ابن كثير الشامي في تفسير 2 ص 341 عن الحافظ عبد الرزاق بإسناده عن الشعبي، ومن طريق ابن جرير عن محمد بن كعب القرظي، وعن السدي وفيه : افتخر علي والعباس وشيبة كما مر، ومن طريق

الحافظ عبد الرزاق أيضا عن الحسن، ومحمد بن ثور عن معمر عن الحسن .

الحافظ السيوطي في الدر المنثور 3 ص 218 من طريق الحافظ ابن مردويه عن ابن عباس، و من طريق الحفاظ عبد الرزاق وابن أبي شيبة وابن جرير وابن منذر وابن أبي حاتم وأبي الشيخ عن الشعبي، وعن ابن مردويه عن الشعبي، وعن عبد الرزاق عن الحسن، ومن طريق ابن أبي شيبة وأبي الشيخ وابن مردويه عن عبيد الله بن عبيدة، ومن طريق الفرياني عن ابن سيرين، وعن ابن جرير عن محمد بن كعب القرظي، ومن طريق ابن جرير وأبي الشيخ عن الضحاك، وعن الحافظين أبي نعيم وابن عساكر بإسنادهما عن أنس باللفظ المذكور .

ومنهم : الصفوري في " نزهة المجالس " 2 ص 242 وفي طبعة 209 نقلا عن شوارد الملح وموارد المنح : إن العباس وحمزة رضي الله عنهما تفاخرا فقال حمزة : أنا خير منك لأني على عمارة الكعبة .

وقال العباس : أنا خير منك لأني على سقاية الحاج فقالا : نخرج إلى الأبطح ونتحاكم إلى أول رجل نلقاه فوجدا عليا رضي الله عنه فتحاكما على يديه فقال : أنا خير منكما لأني سبقتكما إلى الاسلام .

فأخبر النبي بذلك فضاق صدره لافتخاره على عميه فأنزل الله تعالى تصديقا لكلام علي وبيانا لفضله : أجعلتم سقاية الحاج . الآية.

ولا يسعنا ذكر جميع المصادر التي وقفنا فيها على هذه المفاخرة ونزول الآية فيها وكذلك في بقية الآيات والأحاديث بل لم نذكر جلها روما للاختصار، وقد بسطنا القول في جميعها في كتابنا (العترة الطاهرة في الكتاب العزيز) يتضمن الآيات النازلة فيهم صلوات الله عليهم .

وهذه المفاخرة ونزول الآية فيها نظمها غير واحد من شعراء السلف، الحافظين لناموس الحديث كسيد الشعراء الحميري، والناشي، والبشنوي، ونظرائهم وستقف عليه في تراجمهم إنشاء الله .

7 - إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات سيجعل لهم الرحمن ودا " سورة مريم 96 ".

أخرج أبو إسحاق الثعلبي في تفسيره بإسناده عن البراء بن عازب قال : قال رسول الله

صلى الله عليه وآله لعلي : قل : أللهم ؟ اجعل لي عندك عهدا واجعل لي في صدور المؤمنين مودة . فأنزل الله هذه الآية .

ورواه أبو المظفر سبط ابن الجوزي الحنفي في تذكرته ص 10 وقال : وروي عن ابن عباس : إن هذا الود جعله الله لعلي في قلوب المؤمنين .

م - وفي مجمع الزوايد 9 ص 125 عن ابن عباس قال : نزلت في علي بن أبي طالب : إن الذين آمنوا . الآية .

قال : محبة في قلوب المؤمنين ] وأخرج الخطيب الخوارزمي في مناقبه ص 188 حديث ابن عباس وبعده بالإسناد عن علي عليه السلام إنه قال : لقيني رجل فقال : يا أبا الحسن ؟ والله إني أحبك في الله .

فرجعت إلى رسول الله فأخبرته بقول الرجل فقال : لعلك يا علي ؟ اصطنعت إليه معروفا .

قال فقلت : والله ما اصطنعت إليه معروفا .

فقال رسول الله : الحمد لله الذي جعل قلوب المؤمنين تتوق إليك بالمودة .

فنزل قوله : إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات سيجعل لهم الرحمن ودا .

وأخرجه صدر الحفاظ الكنجي في الكفاية ص 121 .

وأخرج محب الدين الطبري في رياضه 2 ص 207 في الآية من طريق الحافظ السلفي عن ابن الحنفية : لا يبقى مؤمن إلا وفي قلبه ود لعلي وأهل بيته .

وأخرج الحموي في فرايده في الباب الرابع عشر من طريق الواحدي بسندين عن ابن عباس، والسيوطي في الدر المنثور 4 ص 287 من طريق الحافظ ابن مردويه والديلمي عن البراء، ومن طريق الطبراني وابن مردويه عن ابن عباس، والقسطلاني في المواهب 7 ص 14 من طريق النقاش، والشبلنجي في نور الأبصار ص 112 عن النقاش وذكر ما مر عن ابن الحنفية، والحضرمي في رشفة الصادي ص 25 .

8 - أم حسب الذين اجترحوا السيئات أن نجعلهم كالذين آمنوا و عملوا الصالحات " سورة الجاثية 21 ".

قال أبو المظفر سبط ابن الجوزي الحنفي في تذكرته ص 11 : قال السدي عن ابن عباس : نزلت هذه الآية في علي عليه السلام يوم بدر : فالذين اجترحوا السيئات عتبة وشيبة والوليد والمغيرة، والذين آمنوا وعملوا الصالحات علي عليه السلام .

وتجد ما يقرب منه في كفاية الكنجي ص 120 .

9 - إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات أولئك هم خير البرية " سورة البينة 7 ".

أخرج الطبري في تفسيره 30 ص 146 بإسناده عن أبي الجارود عن محمد بن علي : أولئك هم خير البرية .

فقال قال النبي صلى الله عليه وآله أنت يا علي وشيعتك : وروى الخوارزمي في مناقبه ص 66 عن جابر قال : كنا عند النبي صلى الله عليه وآله فأقبل علي بن أبي طالب فقال رسول الله : قد أتاكم أخي ثم التفت إلى الكعبة فضربها بيده ثم قال : و الذي نفسي بيده إن هذا وشيعته هم الفائزون يوم القيامة، ثم قال : إنه أولكم إيمانا معي، وأوفاكم بعهد الله، وأقومكم بأمر الله، وأعدلكم في الرعية، وأقسمكم بالسوية، وأعظمكم عند الله مزية، قال : وفي ذلك الوقت نزلت فيه : إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات أولئك هم خير البرية، وكان أصحاب النبي صلى الله عليه وآله إذا أقبل علي قالوا : قد جاء خير البرية .

وروى في ص 178 من طريق الحافظ ابن مردويه عن يزيد بن شراحيل الأنصاري كاتب علي عليه السلام قال : سمعت عليا يقول : حدثني رسول الله وأنا مسنده إلى صدري فقال : أي علي ؟ ألم تسمع قول الله تعالى إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات هم خير البرية ؟ أنت وشيعتك، وموعدي وموعدكم الحوض إذا جاءت الأمم للحساب تدعون غرا محجلين .

وأخرج الكنجي في الكفاية ص 119 حديث يزيد بن شراحيل .

وأرسل ابن الصباغ المالكي في فصوله ص 122 عن ابن عباس قال : لما نزلت هذه الآية قال (النبي صلى الله عليه وآله) لعلي : أنت وشيعتك تأتي يوم القيامة أنت وهم راضين مرضيين، ويأتي أعداؤك غضابا مقمحين .

وروى الحموي في فرايده بطريقين عن جابر : إنها نزلت في علي، وكان أصحاب محمد إذا أقبل علي قالوا : قد جاء خير البرية .

وقال ابن حجر في " الصواعق " ص 96 في عد الآيات الواردة في أهل البيت : الآية الحادية عشرة قوله تعالى : إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات أولئك هم خير البرية .

أخرج الحافظ جمال الدين الزرندي عن ابن عباس رضي الله عنهما : إن هذه  

الآية لما نزلت قال صلى الله عليه وآله لعلي : هو أنت وشيعتك، تأتي أنت وشيعتك يوم القيامة راضين مرضيين، ويأتي عدوك غضابا مقمحين، قال : ومن عدوي ؟ قال : من تبرأ منك ولعنك، ثم قال رسول الله صلى الله عليه وآله : ومن قال : رحم الله عليا، رحمه الله .

وقال جلال الدين السيوطي في " الدر المنثور " 6 ص 379 : أخرج ابن عساكر عن جابر بن عبد الله قال : كنا عند النبي صلى الله عليه وآله فأقبل علي فقال النبي صلى الله عليه وآله : والذي نفسي بيده إن هذا وشيعته لهم الفائزون يوم القيامة .

ونزلت إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات أولئك هم خير البرية، فكان أصحاب النبي صلى الله عليه وآله إذا أقبل على قالوا : جاء خير البرية .

وأخرج ابن عدي عن ابن عباس قال : لما نزلت إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات . الآية : قال رسول الله صلى الله عليه وآله .

لعلي : أنت وشيعتك يوم القيامة راضين مرضيين، وأخرج ابن مردويه عن علي قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله .

وذكر حديث يزيد بن شراحيل المذكور، وذكر الشبلنجي في " نور الأبصار " ص 78 و 112 عن ابن عباس باللفظ المذكور عن ابن الصباغ المالكي .

10 - والعصر إن الانسان لفي خسر إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات (سورة العصر) .

قال جلال الدين السيوطي في " الدر المنثور " 6 ص 392 : أخرج ابن مردويه عن ابن عباس في قوله تعالى : والعصر إن الانسان لفي خسر . يعني أبا جهل بن هشام . إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات . ذكر عليا وسلمان .
23‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة ذوالفقار.
8 من 9
اكره الشيعه  

جاي ومطفي النور وترد بدون تعقل هذا مستواكم ؟؟؟

الكتب كتبكم كتب أهل السنة وملزمة لك

وإذا مايشرفك تبايع الإمام علي على قولتك
فأكيد يشرفك تبايع يزيد شارب الخمور وصاحب الليالي الحمراء
كفوك
30‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة mta14.
9 من 9
هو أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام
2‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة أبوعلي (أبوعلي عبدالرازق أبوالسعود).
قد يهمك أيضًا
هل كان علي بن ابي طالب رضي الله عنه يستعمل التقية ؟؟
من قتل الامام الحسين بن علي بن ابي طالب؟
لماذا عندما يقتل الصفويه يذكرون علي بن ابي طالب والحسين؟؟؟
ماهي مناقب عمر بن الخطاب رضي الله عنه؟
من هو فاتح خيبر
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة