الرئيسية > السؤال
السؤال
من هو قائد المسلمين في معركة بلاط الشهداء ؟
الاسلام | الحروب 29‏/7‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
الإجابات
1 من 4
عبد الرحمن الغافقى
29‏/7‏/2010 تم النشر بواسطة omar0188832900.
2 من 4
عبد الرحمن الغافقي
29‏/7‏/2010 تم النشر بواسطة Sabah Gamil.
3 من 4
معركة بلاط الشهداء أو معركة بواتييه وقعت 10 أكتوبر عام 732 م بين قوات المسلمين بقيادة عبد الرحمن الغافقي وقوات الإفرنج بقيادة تشارلز مارتل). هُزم المسلمون في هذه المعركة وقتل قائدهم وأوقفت هذه الهزيمة الزحف الإسلامي تجاه قلب أوروبا وحفظت المسيحية كديانة سائدة فيها.
29‏/7‏/2010 تم النشر بواسطة Don Rayan.
4 من 4
هو القائد العظيم «عبد الرحمن بن عبد الله الغافقي» .. عُين والياً على الأندلس سنة 113هـ.
كان «عبد الرحمن الغافقي» جندياً عظيماً، وقائداً محنكاً، وسياسياً ماهراً، ومؤمناً ورعاً، شديد الحب للجهاد في سبيل الله ..
تعتبر معركة بلاط الشهداء واحدة من أعظم الحوادث وأبعدها أثراً في تاريخ الإسلام والنصرانية، بل كانت كلمة الفصل الحاسمة في طريق الإسلام والنصرانية في العالم القديم، وهي معركة بلاط الشهداء، أو ما تعرف عند المؤرخين الأوروبيين بمعركة «بواتييه» أو «تور»، والتي أبقت النصرانية كدين وأمة في أوروبا حتى الآن
واليك نبذة من تفاصيل المعركة :
وقعت المعركة بتاريخ 10 أكتوبر 732 م ..
المكان : قرب مدينة تولوز في فرنسا ..
المتحاربون : دولة الإفرنج بقيادة تشارلز/ كارل مارتل و المسلمون  بقيادة عبدالرحمن الغافقي ..
وكان عدد جيش الفرنجة يتراوح ما بين 200 إلى 400 ألف جندي اما جيش الملمين فعددهم كان يتراوح من 50 إلى 70 ألف جندي و قد يصل الى 100 ألف جندي ..
أما خسائر جيش الفرنجة فكان من 10 إلى 20 ألف قتيل وجيش المسلمين اقل من عشرة آلاف شهيد .. وأدت المعركة إلى توقف الزحف العربي الإسلامي في أوروبا الغربية ..
بدأ القتال بين الجيشين في أواخر شعبان على شكل مطاردات جانبـية، ومبارزات فردية حتى يوم 2 رمضان 114هـ - 21 أكتوبر 732م، حيث اندلعت المعركة العامة الشاملة واستمرت دون تقدم فريق على الآخر، حتى بدأ التعب على الفرنج، ولاح النصر في جانب المسلمين، لكن حدث ما لم يكن في الحسبان؛ إذ استطاع الفرنج أن يفتحوا ثغرة إلى معسكر الغنائم، فارتدت أعداد كبيرة من الفرسان من قلب المعركة إلى الخلف لحماية الغنائم، ودب الخلل في صفوف المسلمين، وعبثاً حاول القائد «عبد الرحمن الغافقي» تنظيم الصفوف، وحث الجنود على الثبات والبقاء، وأثناء ذلك يصاب «عبد الرحمن» بسهم قاتل يخر معه شهيداً في أرض المعركة، ويعم الاضطراب والفوضى في الجيش الإسلامي، وانتهز الفرنج الأمر وشددوا الهجوم على المسلمين، وكثر القتل بينهم، ولكنهم صمدوا حتى جن الليل، وافترق الجيشان دون فصل، وهنا اضطرم الجدل والنزاع بين قادة الجيش الإسلامي، ودب اليأس من النصر بينهم، فقرروا الانسحاب نحو أقصى الجنوب الفرنسي، فلما طلع الفجر لم يجد الفرنج المسلمين في معسكراتهم، فلم يتابعوهم خوفاً من الكمين أو الخداع، وعاد كارل مارت والفرنج إلى الشمال.
بعرف الحروب لم يهزم المسلمون في معركة «بلاط الشهداء»، بل ارتدوا دون أن يحققوا النصر، ولكن هذه المعركة أصبحت أسطورة عند المؤرخين النصارى، وأفاضوا عليها هالات من التقديس والبطولة الزائفة، ويجعلون من «كارل مارتل» منقذ النصرانية والأوروبيين من الإسلام والمسلمين، بل اتفق المؤرخون الأوروبيون القدامى والمعاصرون على أنها أهم حدث في تاريخ أوروبا والنصرانية كافة، ونحن نقول: إنه لولا طمع البعض في الغنائم وحرصهم على الدنيا لانتصر المسلمون، وأصبحت أوروبا الآن كلها إسلامية مثل دول الشمال الإفريقي.

البلاط في اللغة العربية تعني القصر أو الرخام، لذلك سميت هذه المعركة ببلاط الشهداء في التاريخ الإسلامي لأن المعركة وقعت بالقرب من قصر مهجور وحسب رأي أخر سميت المعركة ببلاط
الشهداء بسبب الطريق المعبد من زمان الرومان الذي قاتلا الجانبان عليه وأضيفت كلمة الشهداء لكثرة ما وقع في تلك المعركة من قتلى للمسلمين. أما الأوروبيون فينسبون المعركة لمدينة تورز التي وقعت المعركة بالقرب منها فيسمونها معركة تور وتسمى كذلك معركة بواتييه لوقوعها أيضا بالقرب من بلدة بواتييه في فرنسا, ويقول الدكتور شوقي خليل بأن بلاط هنا لا تعني الطريق المبلط ولكن (البلاط) في الأندلس تعني (القصر) أو(حصن حوله حدائق تابعه له) ...
29‏/7‏/2010 تم النشر بواسطة عاشقة المعرفة.
قد يهمك أيضًا
من هو قائد معركة بلاط الشهداء ؟
من هو قائد معركة بلاط الشهداء ::: ...؟؟؟
من هو قائد معركة بلاط الشهداء ؟
من هو قائد معركة بلاط الشهداء ؟
من هو قائد معركة بلاط الشهداء ؟ عبد الرحمن الغافقي
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة