الرئيسية > السؤال
السؤال
كيفية الاتصال الذاتي?
من مهارات الاتصال الاتصال الذاتي احتاج إلى طرقة وكيفية القيام به وكل معلومة متوفرة عنه الرجاء المساعدة بأقرب وقت.
علم النفس | العلاقات الإنسانية | الحب | المشاكل الاجتماعية 16‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة wisam j.
الإجابات
1 من 1
مفهوم الاتصال :
يعرف ياغي (1403هـ، 156) الاتصال الشخصي بأنه " عملية نقل هادفة للمعلومات، من شخص إلى آخر، بغرض إيجاد نوع من التفاهم المتبادل بينهما".
وتعرف الجمعية الأمريكية للتدريب الاتصالات التنظيمية بأنها " عملية تبادل الأفكار والمعلومات من أجل إيجاد فهم مشترك وثقة بين العناصر الإنسانية في المنظمة " (علاقي : 1405هـ، 616)
وفي ضوء ما سبق يمكن تعريف الاتصالات المدرسية بأنها : عملية تبادل الأفكار والمعلومات من أجل إيجاد فهم مشترك وثقة بين العناصر الإنسانية في المدرسة .

أهداف الاتصال :
يشير سيزلاقي والاس (1412هـ، 360-361) إلى أن سكوت ومتشيل قاما بتحديد وعرض الوظائف الرئيسية التي تؤديها عمليات الاتصال داخل المنظمة ، عن طريق: توجيه الاتصال، والأغراض التي يخدمها الاتصال، والمسائل النظرية، وجوانب البحث التي ركز عليها الباحثون الذين تولوا دراسة ذلك الجانب المعين للاتصال
أهمية الاتصال :
تعتبر الاتصالات أساس حياتنا اليومية فنحن نتبادل كميات ونوعيات ضخمة من البيانات والمعلومات ، فمن السؤال عن الأحوال إلى تبادل المشاعر ونقل الأفكار واستعراض الأخبار وتناقل وجهات النظر وتوفير المعلومات والرقابة ، ويوضح كل من علاقي (1405هـ، 617-618) ، (حريم ، 1997م، ص333،332) ، والشماع ، وحمود ( 1420هـ، ص204،203) أن أهمية الاتصال بالنسبة للمدير والمنظمة (المدرسة) تنبع من عدة نواحي أهمها ما يلي :
1 - أن القدرة على إنجاز الأهداف تتوقف على كفاءة الاتصالات التي يبرزها المدير في عمله ، حيث أشار القعيد (1421هـ ، ص379 ) إلى أن الدراسات أوضحت أن النجاح الذي يحققه الإنسان في عمله يعتمد في(85%) منه على البراعة الاتصالية و(15%) فقط تعتمد على المهارات العملية أو المهنية المتخصصة .
2- - أن الاتصالات تمثل جزءاً كبيراً من أعمال المدير اليومية - ويقدر بعض الخبراء أنها تستهلك ما بين 75-95% من وقت المديرين ، هذا فضلاً عن أعمال مدير المدرسة التربوية التي تعتبر كلها اتصالات .
3 – أنها تفيد في نقل المعلومات والبيانات والإحصاءات والمفاهيم عبر القنوات المختلفة بما يسهم في اتخاذ القرارات الإدارية وتحقيق نجاح المدرسة وتطورها
4- أنها ضرورة أساسية في توجيه وتغيير السلوك الفردي والجماعي للطلاب والعاملين في المدرسة ، وهو ما تسعى وتدور حوله كافة الجهود التربوية في المدرسة .
5- أنها تسهم في نقل المفاهيم والآراء والأفكار عبر القنوات الرسمية لخلق التماسك بين مكونات المدرسة ، وتوحيد جهودها بما يمكنها من تحقيق أهدافها .
6- وسيلة هادفة لضمان التفاعل والتبادل المشترك للأنشطة المختلفة للمدرسة .
7- وسيلة رقابية وإرشادية لنشاطات المدير في مجال توجيه فعاليات العاملين في المدرسة
8 - وسيلة لتحفيز العاملين والطلاب في المدرسة للقيام بالأدوار المطلوبة منهم .
: الاتصال :
أنه عملية إنشاء المعاني ومشاركة الآخرين فيها من خلال إستخدام الرموز .
- أن تبادل المعلومات ولغة الجسد وإبداء المشاعر يجعل البشر عند اتصالهم ينخرطون في جملة من الأنشطة وهي :-
1- نشاط المخ 2- نشاط نفسي 3- نشاط إجتماعي 4- نشاط ثقافي ( اللغة) .
عناصر الاتصال :
1- المرسل 2- الرسالة 3- التشويش 4- المستقبل 5- القناة أو الوسيلة 6- رجع الصدى أو التغذية الراجعة 7- بيئة الاتصال أو السياق الذي يتم فيه الاتصال .
1- المرسل ( قد يكون شخص أو أوكثر ) .
2- الرسالة ( مجموع الكلمات القواعد اللغوية والأفكار والشكل الظاهر للمتصل ) .
3- التشويش ( كل ما يغير المراد إرسالة كل ما يشوش وضوح الرسالة ) .
4- الوسيلة ( الطريق الذي تمر من خلاله الرسالة بين المرسلة والمستقبل ) .
5- المستقبل ( الذي يقوم بتحليل الرسائل وتفسيرها بترجمتها إلى معان ) .
6 - رجع الصدى ( الاستجابة التي يرسلها المستقبل إلى المصدر ) .
7- بيئة الاتصال ( الجو العام المتمثل في المحيط النفسي والمادي الذي يحدث فيه الاتصال).
أنواع الاتصال :
- الاتصال الذاتي – الاتصال الشخصي – الاتصال الجمعي – الاتصال الجماهيري- الاتصال بين الثقافات .
1- الاتصال الذاتي : حينما نتحدث مع أنفسنا ( وسيلة الاتصال المخ يترجم الأفكار والمشاعر .
2- الاتصال الشخصي : حينما يتصل أثنان أو أكثر في جو غير رسمي وهو نوعين .
أ‌) الاتصال الثنائي ب) الاتصال في مجموعة صغيرة
ويعتمد على الصوت والرؤية في نقل الرسائل .
3- الاتصال الجماعي : من شخص واحد ( متحدث ) إلى عدد أفراد يستمعون .
4- الاتصال الجماهيري : يحدث من خلال الوسائل الإلكترونية .
5- الاتصال الثقافي : مجموعة القيم والعادات والرموز اللفظية التي يشترك فيها جمع من الناس
نماذج الاتصال :
1- النموذج الخطي أو أحادي الاتجاه ) أمر يفعله شخص لشخص آخر .
2- النموذج التبادلي (أو ثنائي الاتجاه) تكون بين مرسل ومستقبل ويجب رجع الصدى
3- نموذج الاتصال التفاعلي يشمل عناصر الاتصال الفاعلة كبيئة الاتصال ورجع الصدى وماسبق الاتصال وما جاء بعده من سلوك اتصالي .
خصائص الاتصال :
1- الاتصال عملية مستمرة 2- الاتصال يشكل نظاما متكاملا 3- الاتصال تفاعلي وآني ومتغير
4- غير قابل للتراجع أو التفادي غالبا 5- قد يكون قصديا وقد لا يكون 6- ذو أبعاد متعددة .
أغراض الاتصال :
1- الأغراض المتعلقة بالاستجابة للحاجات الشخصية :
أ) البقاء والحفاظ علي الحياة ب) الحاجة إلى الأمان والشعور بالإطمئنان ج) الحاجة على الإقناع د) ممارسة القوة والسيطرة على الآخرين هـــ ) الإعانه على اتخاذ القرار و ) الحاجة إلى التوكيد .


2- الأغراض المتعلقة بالجوانب الإجتماعية :
أ) التعاون مع الآخرين
ب) الحفاظ على المؤسسات القائمة والمجتمع
3- الأغراض المتعلقة بالجوانب الاقتصادية :
أ) الحصول على المعلومات
ب) فهم العام من حولنا .
4- الأغراض المتعلقة بجوانب التعبير من النفس :
الناس يقومون بالاتصال بقصد التعبير عن أمانيهم ورؤيتهم للآخرين بطريقة
مبدعة سواء كانت بالكلمات أو بالصور أو الأصوات أو أي صيغة أخرى .
بعض المفاهيم المغلوطة عن الاتصال :
1- الاتصال سيحل كافة المشكلات .
2- الكثير من الاتصال أفضل من القليل منه .
3 - الاتصال شيء إيجابي دائما .
4- الكلمات التي نستخدمها تحمل معاني الاتصال .
5- الاتصال قدرة طبيعية .
كفاءة الاتصال :
1-الاتصال الماهر يرفع من درجة النجاح والرضا للذي يقوم به .
2-ليس هناك أسلوب واحد مثالي أو فعال للاتصال .
3-أن الكفاءة تعتمد في كل مرة على الظرف الاتصالي .
4- يحدث الاتصال الناجح حينما يرضي كافة أطرافة .
: تمرينات على الاتصال الجيد :
1-ما هي المهارات الاتصالية التي أظن أنني أحتاج إليها ؟
2- ما هي المهارات الاتصالية التي تنقصني ؟
3- كيف أتدرب على المهارات الاتصالية ؟
4- ماذا عن الجدول الزمني المناسب لحصولي على هذه المهارات .


التواصل مع الذات


أولا : الإدراك الذهني :
تعريف : هو الآلية التي يتم من خلالها تكوين معنى شخصي لعمليات الاتصال التي نتعرض لها يوميا مثل تجربة ما أو إحساس ما .
كيف يكون الإدراك الذهني ؟
1-الاختيار : هذه المؤثرات معالجها (( المخ )) بالوعي أو اللاوعي .
يكون الإختيار – اختيار المعلومات التي نسمح بالتعرض لها .
- اختيار المعلومات التي نسمح بالانتباه لها .
- اختيار المعلومات التي نسمح بالاحتفاظ بها .
2- التنظيم :
* الاستكمال * التقارب * التشابه * التفسير .
العوامل المؤثرة في الإدارك الذهني :
1- الخصائص الشكلية 2- الحالة الفسيولوجية والنفسية 3- النوع ( ذكر أم أنثى
4- الخلفية الثقافية 5- القولبة 6- وسائل الإعلام .
7- الأنترنت والبريد الإلكتروني .
* إدراك الذات :
1) الذات المثالية 2) الذات الشخصية 3) الذات الإجتماعية .
* إدراكنا للآخرين :
1) إدراك المثيرات أو الأفعال من الآخرين .
2) وضع مسببات لهذه المثيرات أو الأفعال .
3) الربط بين المسببات والأشخاص التي صدرت منهم المثيرات والأفعال .
* دور الإدراك الذهني في فاعلية الاتصال :
- تحسين الإدراك الذهني :
1- الإدراك النشط للذات وللآخرين .
2- الإقرار بأن الإطار المرجعي لكل فرد هو حالة فريدة .
3- ملاحظة الفرق بين الحقائق والتخمينات .
4- الوعي بدور الإدارك في فاعلية الاتصال .
5- المحافظة على العقلية المتفتحة .
ثانيا : مفهوم الذات :
المكونان لمفهوم الذات هما :-
1) صورة الذات 2) تقدير الذات
وتليهما ثلاث عناصر فرعية وهي :-
- مفهوم الذات الجسدي والاجتماعي والنفسي ) والمستمدة من المكونات الأساسية ( الفسيولوجية والنفسية والإجتماعية ) .
•مفهوم الذات العام والخاص :-
1-النفس المرئية والظاهرة 2- النفس غير المرئية 3- النفس المخبأة 4- النفس المجهولة .
* تحسين مفهوم الذات :-
1- اختيار وتحديد ما هو المطلوب تغييره بالضبط .
2- الالتزام بتطوير ومفهوم الذات .
3- الصدق مع النفس .
4- القرار بإخلاص لتغيير مشاعرك نحو نفسك .
5- وضع أهداف منطقية ومعقولة .
6- إنتقاء التواصل مع الأشخاص الذين تعتقد أنهم سيدعمونك ويساعدوك في التغيير .
16‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة صغير جداً.
قد يهمك أيضًا
ماهي الهوتاغوجيا
الاتصال من الكمبيوتر
هل تفتح الكمبيوتر لفترة طويلة اذا كنت لا تملك الاتصال بالانترنت؟
ما هي تأثيرات الهاتف المحمول على طبيعة النوم؟
كيف يمكن الاتصال بالانترنت بالجوال من خلال الكمبيوتر بتقنية الواير لس
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة