الرئيسية > السؤال
السؤال
ما هو انجح علاج للقولون العصبي؟
الطب البديل | الأمراض 12‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
الإجابات
1 من 5
الحمية
12‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
2 من 5
للأسف ياريت بس المفروض تبعد عن البقوليات والسجاير والشاى
انا باعانى منه انا كمان
وأكل السلطة كتير بتهديه
والقرفه
12‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة احمد رشاد (Rashadovich Okil).
3 من 5
انا جربت كل حاجه لما بكون معصب بيتعبنى ولما حالتى النفسيه بتكون كويسه بكون عادى وزى الفل
12‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة etch084.
4 من 5
البابونج وكأس لبن عيران قبل النوم بدون ثوم يوميا
وتعويد الجسد والنفس على الاسترخاء والصبر والتعقل والتفاؤل لمواجهة ضغوط الحياة
وعند الشعور بالألم الامتناع عن الطعام والشراب حتى يزول والجلوس بحوض استحمام بماء ساخن وإذا تعذر ذلك الاكتفاء بالوضوء ووضع كمادات ساخنة على البطن
أجر وعافية بإذن الله
12‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة mhbm.
5 من 5
اخي الحسام
يعد القولون العصبي من الأمراض المزمنة التي تستمر سنوات عديدة ـ تبدأ في أول مرحلة الشباب في الغالب, وتتضح أكثر في عمر ما بعد الأربعين ـ ولا توجد مضاعفات خطيرة له على المدى البعيد, وتنخفض شدة الأعراض, وتكرارها باتباع الخطوات العلاجية المذكورة آنفا .

بالبداية يجب ان تتفهم المرض واعراضه فهو مزيج بين الاعراض العصبية والتوتر النفسي ومشاكل هضمية
فتفهم طبيعة المرض, وارتباطه بالنواحي النفسية ـ ويدخل فيها الإرهاق الذهني واضطراب مواعيد النوم ـ والعمل على تفادي هذه الأمور قدر الإمكان. وتنظيم الأكل, وتناول الأغذية المحتوية على الألياف كالخضروات, والفواكه, والقمح كامل القشرة ـ ولاسيما لمن يعانون إمساكا شديدا ـ وتحديد أنواع الطعام التي تستثير القولون, وتهيجه, وتبعث الأعراض ـ كالبهارات مثلا ـ وتفاديها قدر الإمكان.

قد تدعو الحاجة إلى استخدام بعض الأدوية إما لتخفيف تقلصات القولون, وإما لعلاج الجوانب النفسية كالقلق, والاكتئاب التي يكون لعلاجها أثر كبير في زوال الأعراض, ويكون ذلك بإشراف الأطباء المختصين.




غذاء وتعليمات لمرضى القولون وعسر الهضم :

الراحة النفسية ضرورية جدا وتذكر أن القلق والتوتر يمكن أن يؤديان الى اضطراب الهضم.
يراعى الحصول على قدر كاف من النوم أثناء الليل.

فى حالات الانتفاخ يفضل النوم على الجانب الأيسر مع الاسترخاء.

عدم الامتلاء فى أى وجبة وتوزيع الطعام على عدة وجبات صغيرة.

تناول أربع وجبات فى اليوم.

تناول الوجبات فى أوقات منتظمة كل يوم.

تناول الغذاء ببطء ومضغه بعناية.

يجب العناية بنظافة الفم والأسنان واستشارة طبيب الأسنان بانتظام كل ستة شهور كما يجب تركيب طاقم أسنان مناسب بديل لأى اسنان مخلوعة لضمان كفاءة عملية مضغ الطعام.

تجنب التسرع والعجلة قبل وبعد الوجبات، والاستراحة لبضع دقائق قبل الأكل وبعده كلما أمكن ذلك.

تجنب التدخين وشرب الكحوليات ( الخمور ) قبل الوجبات أثناء خلو المعدة من الطعام. § يجب تجنب المسهلات والملينات والشرب.

قد يلزم وصف بعض العقاقير المهدئة ( المطمئنة ) أو المنومة ومضادات التقلص ومضادات الحموضة فى بعض الحالات.

يجب الإلتزام بالعلاج الموصوف لك من قبل طبيبك المعالج.

يجب العودة الى تناول الوجبات المعتادة تدريجيا بعد تحسن الحالة.




* النظام الغذائى لمرضى القولون وعسر الهضم:

أ- الممنوعات:

1- الملح المركز ( المخلالات- الأسماك المحفوظة - الزيتون - الجبن ).
2- المقليات فى الزيوت ( السمك - الطعمية/الفلافل - البطاطا - الباذنجان - ........الخ.).
3- البصل والصلصة بأنواعها فى الخضار المسبك والتقلية.
4- البسلة والعدس والبقول.
5- الخضروات كثيرة الألياف.
6- السمن الطبيعى والصناعى.
7- اللحوم الحمراء الغنية بالدهون  
8- القشدة والكريمة.
9- اللبن الحليب فى بعض المرضى.
10- العصائر المحفوظة والمياه الغازية.
11- المانجو - البلح - الجوافة - التين الشوكى - المشمش - البطيخ.
12- الحوادق والحوارق.


ب- المسموحات:
1- منتجات الألبان مثل اللبن والقشدة والزبد والجبن.
2- البيض ( غير المقلى ).
3- السمك الأبيض المشوى أو المطهو بالفرن.
4- اللحم البقرى والضأن الأحمر والدجاج الصغير والأرانب.
5- الخبز الأبيض و"التوست" والمكرونة والأرز.
6- الزبد والسمن المضافان الى الخبز أو المستخدمان فى الطهو.
7- البسكويت" السادة " و"الكيك" وعسل النحل والشربات.
8- الحبوب المصفاة والمطهوة جيدا مثل دقيق القمح والأرز المطحون والعصيدة المصنوعة من دقيق الشعير
9- " البودنج" و"الجيلى" و"الأيس كريم" السادة و"الكاسترد" والمهلبية والأرز باللبن.
10- الخضروات مثل البطاطس المهروسة بالقشدة، والخضروات الخضراء والصفراء التى قد تصفى وتهرس مع الزبد.
11- الفواكه المطبوخة، ويفضل أن تصفى وتقدم فى شكل "بيوريه"، كما يمكن تناول الموز الناضج دون طهوه.
12- الشاى الخفيف والقهوة الخالية من "الكافيين" والبليلة باللبن.



ويلاحظ أن الحساسية الشخصية لدى بعض المرضى لأطعمة معينة تستوجب استبعاد هذه الأطعمة من وجباتهم، كما أن بعض الناس لايحتملون تناول البيض والسمك أو اللبن ومنتجاته، لذلك ينصح بتجنب هذه الأطعمة فى تلك الحالات الخاصة فقط دون تعميم حظرها على جميع المرضى.


نظام الغذاء اليومى:

أولا- الافطار:

1- كوب من اللبن أو البليلة أو العصيدة باللبن والسكر.
2- بيضتان مسلوقتان أو قطعة جبن أو طبق صغير من الفول المصفى بالزيت أو الزبد.
3- خبز أبيض أو "توست" بالزبد.
4- كوب أو فنجان من الشاى الخفيف أو القهوة الخالية من "الكافيين".


ثانيا- الغداء:

1- أرز أو مكرونة أو شعرية.
2- خبز أبيض أو "توست".
3- لحم بقرى أو ضأن أحمر أو دجاج صغير أو سمك، وتقدم هذه اللحوم والأسماك مسلوقة أو مشوية.
4- بطاطا مهروسة بالقشدة أو كوسة مسلوقة أو جزر مسلوق.
5- موز أو تفاح "كمبوت" أو عصير برتقال.


ثالثا- الساعة الرابعة بعد الظهر:

1- فنجان شاى خفيف.
2- "بسكويت" أو "كيك".


رابعا- العشاء:

1- لحم ضأن مسلوق أو دجاج صغير أو سمك مشوى أو مسلوق أو بيض مسلوق أو فول مصفى بالزبد أو الزيت.
2- بطاطس مهروسة أو مشوية.
3- عسل نحل.
4- خبز أو "توست" بالزبد أو بدونه. مهلبية أو "جيلى" أو "بودنج" أو "أيس كريم" أو أرز باللبن



اطعمة ينصح مريض القولون والانتفاخ والامساك بها:

الجزر
المشمش
السلق
الملفوف
الهندباء
القرع
السبانخ
الحبوب الكاملة
التين
الكرز
الخس
التوت
البقدونس
البرتقال
الدراق
القلقاس
الاناناس
الموز
الخوخ المجفف
البصل
الثوم
الشوفان
الشعير
الخبز الكامل
التفاح
الكرفس
العنب
اللبن الرائب الخالي من الدسم والطبيعي الصحي.



*ينصح مريض القولون بالاتي:

ممارسة الرياضة مثل المشي
شرب لتر ونصف الى لترين من الماء
تناول الاطعمة الغنية بالالياف
تجنب الضغط النفسي والارهاق والقلق.
تناول الطعام في اوقات منتظمة
تجنب الوجبات الثقيلة
كل ببطء
امضغ الطعام جيداتجنب المشروبات الغازية
تجنب القهوة والشاي
ابتعد عن كل المعلبات والمصنعات


للقولون:

يعتبر القرع(اليقطين)من افضل العلاجات لامراض القولون.
التمر مفيد ومقوي للقولون وخصوصا على الريق.
البابونج المغلي يشرب يوميا صباحا ومساء.
للغازات والانتفاخ:
الكراوية.
الكمون.
الينسون.
القرفة.
النعناع.
سف ملعقة مطحونة من الحبة السوداء المحمصة والمطحونة مفيد للغازات والانتفاخات.




ألتهاب القولون التقرحي Ulcerative Colitis

يعتبر التهاب القوللون التقرحي مرحله متقدمه من التهاب القولون المزمن حيث بعد مرور مده على إلتهاب القولون المزمن تتولد قرحه بالقولون ويُعتبر المرحله الحاده بإلتهاب القولون .


الاعراض :

عادةً ما يبدأ التهاب القولون التقرحي بالجزء السفلى من القولون وبعدها ينتشر إلى الأجزاء العليا . العارض الأول للمرض هو الإسهال متبوعاً بألم بالبطن وبعدها خروج مخاط مع البراز وفي مرحله متقدمه يخرج دم ايظا . وما أن يبدأ المرض بالوصول للأجزاء العليا من القولون حتى يتحول إلى إسهال حاد ومتكرر وقد يصاحب ذلك عند بعض المرضى أرتفاع درجة الحراره وبعد المرضى يتعاقب الإسهال مع الإمساك والبعض الآخر يكون الإسهال مستمر ولمدة سنوات عده .
ويؤدى الإسهال المستمر إلى فقدان كثير من الفيتامينات والمعادن الظروريه للجسم وبالتالي يكون المريض ضعيف الجسم قليل المناعه وقد يعاني من فقر الدم .


الأسباب :-

غالباً ما تكون أسباب المرض هو الحساسيه من بعض الأطعمه مثل الأطعمه المحضرة من طحين القمح (الخبز ، الكيك) أو الحليب (غالباً حليب البقر) أو البيض أو الذره أو لحم البقر او السكريات والكاكاو أو المضافات الكيماوياه للأطعمه المجاهزة .
لذا يجب معرفة هذه الأطعمه ومن ثم الإبتعاد عنها كخطوة أولى مهمة على طريقة العلاج .


هناك عدة طرق لتحيديد الطعام المسبب للحساسيه منها :-

1- طريق الإبتعاد عن الطعام المشكوك فيه وذلك لمدة أسبوع على الأقل وملاحطة النتيجة ، أن هذه الطريقه صعبه وطويله .
2- طريقة النبض (طريقة الدكتور – ارثر كوا).
تعتمد هذه الطريقة على نظرية أن النبض يزداد عندما يأكل الإنسان طعام لديه حساسيه منه .وممكن ان يجريها المريض على نفسه وفق برنامج بسيط
3- طريق الاختبارات المخبريه :
بواسطة فحوصات الدم الاعتياديه.
وظهر حديثا تحليل ذو نتائج جيده يسمى أختبار( الكات ) .

الأسباب الأخرى المحتملة للمرض هي :

1- نقص بعض الانزيمات الهضميه :
أن نقص الإنزيمات والأحماض في القناه الهضميه يؤدي بدوره إلى عدم هضم الطعام مما يسبب تهيج غشاء القولون بالتالي يؤدي إلى المرض.
لذا ينصح بأخذ الإنزيمات الهضميه للمساعدة في تخفيف الاعراض .
2- كذلك الضغوط النفسيه تعتبر من أحد أسباب المرض . ففي هذه الحالة وخلال فترة هذه الضغوط النفسيه تزداد إفرازات الجسم من بعض الهرمونات والتي بدورها تؤدي إلى تهيج القولون .

العـــــلاج :

إن الأدويه الكيماويه (أساكول) المستخدمه في علاج المرضى بالحقيقه تعالج الأعراض الناتجه عن المرض دون معالجة وإزالة الأسباب الحقيقه للمرض . لذلك فان هذه الأدويه يكون مفعولها بالبدايه جيد ويتلاشي مع مرور الوقت إلى أن تصبح عديمة الفائدة إلى جانب أن إستعمالها لمدة طويله يسبب اعراض جانبيه غير بسيطه وخصوصاً للكلى.وعليه فإن أفضل طريقه للتعامل مع المرضى هي الغذاء .
1- يجب التأكد من عدم وجود حساسيه لأطعمه معينه وذلك بإجراء الاختبار اللازمه .
عندما لا تكون هناك قرحه بالمعده أو الثانى عشر ينصح بتجربة كبسولات Betainetly drochochoride وذلك مع الإنزيمات الهاضمه لمدة أسبوعين وذلك لمعرفة الفرق فإذا حس المريض بفائدة إستمر عليها . إن هذه الإنزيمات تساعد كثيراً في هضم البروتينات والكربها يدرات قبل وصولها للقولون .
2- يوجد في الأمعاء بكتريا نافعه تساعد الامعاء على أداء عملها بصوره جيدة لذا فإن إنعدام هذه البكتريا (فلورا) في الامعاء يسبب عدم إنتظام عملية الهضم . وكثيراً ما تختفى هذه البكتريا بعد أخذ المضادات الحيويه حيث تؤدي هذه المضادات إلى قتل البكتيريا . ويمكن اعاده هذه البكتريا للأمعاء إما بأخذ كبسولات اسيدوفيلوس أو أكل الروب الزبادي (مع ملاحذه ان اغلب الروب الموجود في الاسواق ليس فيه بكتريا حيه لذا يجب اما التأكد من الروب او تحضيره في البيت), بكثرة لأنه يحتوي على هذه البكتيريا.
3- الابتعاد بصوره عامه عن المقليات بالزيت وكذلك الاقلال من الكاربوهايدرات المكررة مثل الكيك والمعجنات والشكولاته...ألخ .

العلاج خلال النوبات الحادة للقولون :

عند حدوث النوبات الحادة حيث يزداد الإسهال وكثرة الدم معه فأنه ينصح بالآتي :
1- الامتناع كلياً عن الطعام الصلب والاكتفاء السوائل على أن تكون هذه السوائل من العصير الطازج المعصور بالبيت وأن لا يترك لمدة أكثر من بضع ساعات حيث إن الانزيمات الموجوده فيه تتلف مع مرور الوقت وايضاً تناول شوربة الخضار واما العصائر فهي :
- عصير الجزر - عصير التفاح
- عصير البابايا - عصير الخضروات
والامتناع عن العصائر الحامضيه مثل البرتقال الليمون والكريب فروت...ألخ.
- تُعمل شوربة الخضار بسلق الخضار مثل القرع ,الكوسه والجزر بدون طماطم بعد السلق توضع في الخلاط حيث تصبح سائله وتشرب.


يستمر هذا النظام من ثلاث إلى اربعة أيام (حيث يلاحظ المريض أولاً اختفاء الدم وبقاء الاسهال) بعدها يضاف وبالتدريج البطاطس المسلوقه والمهروسه ويمكن أكل الموز الناضج جداً . وبعدها يؤكل الروب قليل الدسم. في اليوم السادس يضاف الرز المسلوق بالماء فقط على أن يكون لين – وكذلك يُضاف لشوربة الخضار العدس أو الفاصوليا وبقيه البقوليات. إن البقوليات مفيده لإعادة التوازن للقولون عندما تكون حالته مستقره ولكن مضر عندما تكون حالة القولون متهيجه ويجب الامتناع عنها ذلك الوقت .



طرق أخرى لعلاج المرضى :-


1- لقد تم وبنجاح معالجة إلتهاب القولون بطريقة الهوميو باثي homoepathy يعتبر الهوميوباتي من طرق العلاج المتممه للطرق التقليديه وتعمل على مبدأ مشابه لمبدأ التلقيح للحصول على المناعه من الامراض . وتتميز الهوميوباثي بعدم وجود اخطار جانبيه وأمينه الاستعمال . هناك أطباء متخصوصون بهذه الطريقه .
2- الطب الصيني : ويعالج بلاعشاب الصينيه .



توصيات عامه

1نظراً لقسوه البرنامج الغذائي المتبع لذلك يوصى بأخذ متممات الاغذيه لما يحتاجه الجسم من فيتامينات ومعادن وذلك بأخذ كبسوله او اثنين من مجموعة فيتامينات ومعادن وذلك من النوع الجيد . وكذلك أخذ معوضات البروتين مثل Whey powder .
2- الاكثار من أكل الخضار المسلوقه والروب ، تقليل الحوم الحمراء .
3- جعل وجبات الطعام خمس بكيمات قليله بدلاً من ثلاث ثقيله .
4- تقليل والافضل الامتناع عن شرب الحليب وذلك لصعوبة هضمه لمرضى القولون وكذلك لأنه يسبب الغازات و يمكن شرب حليب الصويا والذي يعتبر شبيه بحليب البقر .
5- إنه من الظروري والمهم أن يتم مضغ الطعام قبل إبتلاعه مضغاً جيداً وعلكه جيد جدا.
6- يفضل إستعمال زيت الزيتون المعصور على المبارد بالأكل حيث يضاف بعد إتمام الطعام وكذلك على السلطات وذلك لتعويض نقص الدهنيات ولما لزيت الزيتون من خواص جيدة مقارنه مع الزيوت الأخرى .


الاعشاب المفيدة للقولون
هناك بعض الأعشاب المهدئه للقولون وأفضل شيء.
- البابونج
- النعناع
- القرفه او الدراسين
- الكراويه
- كومفري
- وفي حالة الاسهال المستمر يُستعمل الاعشاب الجافة .
13‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة N-J-P.
قد يهمك أيضًا
ماهو أفضل علاج للقولون العصبي؟
ما هو ابسط علاج للقولون العصبى فى كلمات قصيرة جدا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماهو علاج القولون العصبي بالاعشاب
هل من علاج نهائي للقولون العصبي ؟
هل يوجد علاج فعال للقولون
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة