الرئيسية > السؤال
السؤال
ما هي أعراض داء السكري
الأمراض 2‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة DANDOUNA.
الإجابات
1 من 10
كثرة التبول
في حالة ارتفاع معدل الجلوكوز إلى أكثر من 180 ملغم في كل 100 مليليتر يبدأ بعض السكر بالتسرب عن طريق الكليتين مذاباً بكميات كبيرة من الماء فتكثر كمية البول ويزيد عن معدله الطبيعي وهو (1600) مليلتر يوميا. ويحس المريض أحياناً بالحاجة للتبول أكثر من عادته خلال الليل والنهار، ويبدو الأمر ظاهراً عندما يشعر به المريض ليلاً، مما يضطره إلى الاستيقاظ من نومه عدة مرات وهو أمر غير طبيعي للإنسان السليم.

العطش الشديد

نتيجة لتكرار التبول وكثرة فقدان الماء، يشعر المريض بعطش شديد متواصل لتعويض الماء الذي يفرزه.

نقص الوزن والهزال
بالرغم من وجود الشهية يكون المريض عرضة لأن يفقد شيئاً من وزنه بالرغم من أنه لم يقلل كمية طعامه وشرابه. وسبب هذا حرمان خلايا الجسم من المادة المنتجة للطاقة (الجلوكوز)، مما يؤدي إلى تحويل المواد النشوية (الجلوكوجين) الموجودة في الكبد والعضـلات إلى جلوكوز، لتأمين الطاقة التي يحتاج الجسـم إليها. وبعد استنفاد المواد النشوية يبدأ الجسم بتحويل المواد الدهنية إلى طاقة مما يؤدي إلى نقص الوزن.

لإرهاق والتعب والضعف العام والإجهاد
يشعر المريض بالتعب والإعياء عند القيام بجهد بسيط بسبب نقص المادة المولدة للطاقة (الجلوكوز)، ولعدم تمثيل السكريات بصورة جيدة

الزغللة
وهي عدم رؤية الشيئ بوضوح وذلك جراء تأثير السوائل على عدسة العين.
2‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة الحزين القلب (مهجة قلبي).
2 من 10
ما هي أعراض داء السكري؟
أما أعراض وعلامات داء السكري فهي كثيرة جدا ولكن أهمها وأكثرها ملاحظة من قبل الإنسان هي العطش الزائد والتبول الكثير وخاصة في الليل. في كثير من الأحيان لا يظهر على المريض أعراض محددة تدل على المرض. وقد يكتشف المرض عند اجراء فحص طبي
أما الأعراض فيمكن فهمها بما يلي:

كثرة التبول
بسبب وجود كمية كبيرة من السكر في البول يتم طرح كميات كبيرة من الماء معه

كثرة العطش
وهذا بسبب طرح كميات كبيرة من الماء في البول

جفاف في اللسان، والفم، والجلد مع الإعياء والخمول
هذا إذا لم يتم شرب كمية كافية من الماء لتعويض الكميات المطروحة في البول

فقدان أو هبوط الوزن
إن فقدان الوزن يعتبر من الأعراض المبكرة لداء البول السكري. فكثرة طرح السكر في البول تجعل جسم المصاب يبدأ مضطرا باستهلاك المواد الدهنية والشحوم المختزنة في جسمه ولهذا يبدأ وزنه بالإنخفاض.

نهم زائد أو الإحساس المفرط بالجوع بسبب اختلال التمثيل الغذائي في الجسم

ثم تأتي الأعراض التالية التي يجب أن تثير الإهتمام للتقصي عن احتمال وجود داء البول السكري:

مشاكل الرؤية (زغللة العين) وضعف قوة الإبصار

الحكة وخاصة في منطقة الأعضاء التناسلية
السكر مادة تساعد على نمو الجراثيم لذلك تكثر الإلتهابات في المناطق الرطبة من الجسم مثل الأعضاء التناسلية (خاصة لدى السيدات)، والجلد. كما تساعد على تقليل مقاومة الجسم ضد الجراثيم في مواقع أخرى من الجسم.

التأخر في التئام الجروح والرضوض عند حدوثها (تقرحات بالقدم)

أحيانا يشعر المريض للحاجة للتنفس بسرعة، وكأنه جوعان للهواء (يحصل هذا إذا كانت بعض التفاعلات الكيمائية في الجسم قد انتجت ما يسمى بالأسيتون الذي يهيج المراكز الموجودة في الدماغ والمسؤولة عن تنظيم سرعة وعمق التنفس)

مشاكل لها علاقة بالجهاز العصبي (الأعصاب الطرفية) مثل الإحساس بالتنميل (خدر) في الأطراف وخاصة الطرفين السفليين وربما يحدث فقدان الإحساس في باطن القدم  

الضعف الجنسي ويكون واضحا عند الذكور

مولود كبير الحجم لحد غير طبيعي عند السيدات، أو إسقاطات متكررة عند الحامل دون سبب واضح

وفي بعض الحالات يمكن للمريض أن يأتي بشكوى خناق الصدر بسبب تصلب أوعية القلب وبالتالي نقص تروية العضلة القلبية، أو الإحتشاء (الجلطة). وكذلك أوعية الدماغ والجلد، وهنا يسبب تقرحات جلدية يساعد ارتفاع السكر على تأخر اندمالها
2‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة اللورد.
3 من 10
نقص واضح فى الوزن
2‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة emad kamel (emad kamel).
4 من 10
يوجد في أغلب الأحوال أعراض وعلامات للإصابة بالسكر. بالنسبة للنوع الثاني للسكر خاصة تتقدم الحالة بشكل بطيء.
هناك بعض الأشخاص يصابوا بداء السكر النوع الثاني لأكثر من 8 أعوام دون الشعور به واكتشافه.
وعندما تظهر الأعراض قد تختلف من شخص لآخر، ولكن هناك عرضين يظهران عند أغلب المرضى وهما الظمأ المستمر وكثرة التبول. وذلك بسبب زيادة معدل الجلوكوز في الجسم والذي يعمل علي خروج المياه من أنسجة الجسم ويشعرك بالجفاف وبالتالي تشرب كمية كبيرة من السوائل والتي بدورها تزيد من عملية التبول.
- أعراض أخرى لظهور مرض السكر:

- أعراض شبيهة بأعراض البرد: يشعر مريض السكر في بعض الأحيان بأعراض تشبه الإصابة بالبرد، مثل الضعف العام أو فقدان الشهية وذلك لأن السكر هو وقود الجسم وإذا لم يصل بشكل سليم لخلايا الجسم، فسيشعر المريض بالتعب والضعف العام.

- زيادة وزن الجسم أو نقصه:
لأن جسم المريض يحاول دائماً أن يعوض ما يفقده من سوائل وسكر، فقد تجد نفسك تأكل بشكل أكبر من المعتاد وتحدث زيادة في وزن جسمك.
ولكن عكس هذا يمكن أن يحدث أيضاً، حيث أن المريض يقوم بتناول كمية كبيرة من الطعام ولكن في نفس الوقت يحدث نقص كبير في وزن الجسم وذلك لأنه لا تصل إلي أنسجة الجسم كمية الجلوكوز الكافية للنمو والطاقة.
وهذا يحدث بشكل أكبر مع النوع الأول من مرض السكر لأن هذه الحالة توصل كمية قليلة من السكر إلي خلايا الجسم. معظم مرضى السكر (النوع الأول) يكون وزن أجسامهم مثالياً أو تحت المعدل الطبيعي للوزن.

- ضعف الرؤية:
يؤدي ارتفاع نسبة السكر في الدم إلي خروج السوائل خارج أنسجة الجسم – بما في ذلك عدسات العين، وهذه العملية تؤثر علي قدرة العين علي التركيز.
ولكن مع الحفاظ علي مستوى السكر بشكل معتدل ومداومة العلاج، ترجع الرؤية إلي معدلها الطبيعي.
يؤدي مرض السكر إلي تكوين أوعية دموية جديدة في شبكية العين – الجزء الخلفي من العين – بالإضافة إلي حدوث خلل في الأوعية الدموية القديمة. هذه الحالة تسبب ضعف في النظر لدى بعض الناس. ولكن توجد حالات أيضاً يحدث فيها ضعف شديد في الرؤية وقد ينتهي في بعض الحالات إلي فقدان البصر.

- بطء في التئام الجروح أو إصابات متكررة:
يؤثر مرض السكر علي قدرة الجسم علي التئام الجروح بشكل طبيعي وقدرته علي محاربة الإصابات.
إصابات المهبل والمثانة هي أكثر المشاكل انتشاراً لدى السيدات المصابات بأمراض السكر.

- إصابة الأعصاب:
زيادة نسبة السكر في الدم قد يضر الأوعية الدموية في الأعصاب، ويؤدي ذلك إلي حدوث تنميل في اليد والقدم. وأحياناً أيضاً يشعر المريض بآلام محرقة في الأرجل، القدم، الذراع واليد.
بالإضافة إلي ذلك قد يحدث حالة من الضعف الجنسي لدى الرجال خاصة فوق سن الخمسين من العمر، وذلك نتيجة الخلل الذي يحدث في الأعصاب التي تساعد علي حدوث الانتصاب (الضعف الجنسى عند الرجال).

- احمرار، تورم وضعف في اللثة:
يزيد مرض السكر فرص الإصابات التي تحدث في اللثة والعظام التي تحمل الأسنان بالفم.
ونتيجة ذلك، قد يفقد المريض بعض أسنانه أو قد يحدث خروج اللثة من مكانها وزيادة القرح والجيوب الصديدية بها.
3‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة بنت القرآن.
5 من 10
... كثرة التبول
... كثرة الشعور بالعطش
.... فقد الوزن
.... كثرة شرب الماء
... زيادة نسبة سكر الدم
.... زيادة نسبة سكر البول
3‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة wagihcc.
6 من 10
العلامات والأعراض
الأعراض المتعارف عليها تقليدياً لمرض السكري هي زيادة التبول وزيادة العطش وبالتالي زيادة تناول السوائل وزيادة الشهية لتناول الطعام. ويمكن لهذه الأعراض أن تتطور سريعاً (خلال أسابيع أو شهور) في النمط الأول خصوصاً إذا كان المريض طفلاً. وعلى العكس من ذلك فإن تطور الأعراض في النمط الثاني أكثر بطأً وصعبة الملاحظة بل ويمكن أن تكون غائبة تماما. ويمكن أن يسبب النمط الأول فقدان سريع للوزن ولكنه كبير (على الرغم من أن تناول المرضى للطعام يكون طبيعياً أو حتى زائداً) كما يمكنه أن يسبب خمول وتعب مستمر. وتظهر كل هذه الأعراض ماعدا فقدان الوزن في مرضى النمط الثاني الذين لا يولون المرض الرعاية الكافية.
و عندما يرتفع تركيز غلوكوز الدم أعلى من الحد الأقصى لقدرة الكلى، لا تكتمل إعادة امتصاص الغلوكوز في الأنبوب الملتف الداني ويبقى جزء من الغلوكوز في البول ويزيد الضغط الاسموزي للبول ويمنع إعادة امتصاص الماء بواسطة الكلية مما يؤدي إلى زيادة إنتاج البول وبالتالي فقدان سوائل الجسم. ويحل الماء الموجود في خلايا الجسم محل الماء المفقود من الدم إسموزياً وينتج عن ذلك جفاف وعطش.
و يسبب ارتفاع تركيز غلوكوز الدم لفترات طويلة إلى امتصاص الغلوكوز مما يؤدي إلى تغيرات في شكل العدسات في العين وينتج عنه تغيرات في الإبصار ويشكو مرضى السكري عموماً من الرؤية المشوشة ويمكن تشخيصه عن طريقها.و يجب الافتراض دائماً أن المريض مصاب بالنمط الأول من السكري في حالات تغير الإبصار السريع بينما يكون النمط الثاني عادة متدرج في سرعته. ولكن يجب افتراض الإصابة به أيضاً.
و يعاني مرضى السكري (عادة مرضى النمط الأول) من تحمض الدم الكيتوني، وهي حالة متدهورة نتيجة عدم انتظام التمثيل الغذائي تتميز بوجود رائحة الأسيتون في نفس المريض، سرعة وعمق التنفس، زيادة التبول، غثيان، استفراغ ومغص وكذلك تتميز بوجود حالة متغيرة من حالات فقدان الوعي أو الاستثارة (مثل العدوانية أو الجنون ويمكن أن تكون العكس : اضطراب وخمول). وعندما تكون الحالة شديدة، يتبعها غيبوبة تؤدي إلى الموت. ولذلك فإن تحمض الدم الكيتوني هو حالة طبية خطيرة تتطلب إرسال المريض للمستشفى.
و توجد حالة أخرى تسمى الحالة اللاكيتونية وهي حالة نادرة ولكنها على نفس درجة خطورة تحمض الدم الكيتوني. وتحدث أكثر بالنسبة لمرضى النمط الثاني وسببها الرئيسي هو الجفاف نتيجة لفقد ماء الجسم. وتحدث عندما يشرب المريض كميات كبيرة من المشروبات السكرية مما يؤدي لفقدان كميات كبيرة من الماء.
3‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة ahmadath.
7 من 10
كثرة التبول
كثرة الشعور بالعطش خاصة عند الصحو من النوم
فقد الوزن
كثرة شرب الماء
زيادة نسبة سكر الدم
زيادة نسبة سكر البول
13‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة mnizaro.
8 من 10
ساجيبك عن هذا السؤال من منطلق خبره لاني مصاب به منذ اكثر من 6 سنوات
اولا الوعي الثقافي بهذا المرض للمصابين وغير المصابين لان هناك واحد من كل اربع اشخاص بالعالم مصاب بهذا الداء وتزداد النسبه خصوصا في منطقتنا العربيه نظرا للعادات السيئه للاكل وطريقه الحياة
اول شئ هو البحث في التاريخ العائلي ان كان هناك مصابين(الاب,العم,الخال,الجد)من الاناث والذكور
اول تاثر هو يكون بالعين وعند شعور اي شخص تعب بعينه لامانع من فحص نسبه السكر باقرب صيدليه
جفاف الفم والشفه وخصوصا عند حالات الغضب(الغضب يساعد على رفع نسبه السكر نتيجه لتحفيز الكبد لانتاج الكلوكوز وهذه طاهره جينيه عند كل البشر ولكن مريض السكري سيرتفع عنده بسره لعدم قدره البنكرياس بافراز كميه الانسولين لتعادل نسبه السكر)
كثره التبول تحدث عند الاشخاص العاديين وخصوصا بالشتاء او عند تناول المشروبات وليس بالضروره حاله من حالات ارتفاع السكر ,مريض السكري يكثر من التبول بعد صعود نسبه السكر اعلى من ال400 لان الكليه تتحس بنسبه ارتفاع السكر وتبدا باستخراج السكر من الدم وطرحه في البول وهي احدى حالات مقاومه الجسم والحفاظ عليه من ارتفاع السكر ولكن مع مرور الوقت واستمرار ارتفاع السكر عن ال 400 ستبدا الكليه بالضعف وتتوقف عن العمل ,ودائما مريض السكري عليه بفحص عمل الكليه بالمختبر كل 6 اشهر
للاطمئنان اكثر يفضل فحص الدم بواسطه الاجهزة المتوفره بكل الصيدليات بشرائط الفحص بعد ساعتين من تناول الوجبه الغذائيه واذا كان الرقم 120 و اكثر فان هذا ناقوس الخطر واذا كان 200 او اكثر فيفضل مراجعه الطبيب لعمل فحص مايسمى بنسبه تخزين السكر بالخلايا وهذه النسبه عليها ان تكون 4 ونصف واذا اكثر 6 فما فوق
حالات انخفاض الوزن بدون ريجيم معناه ان الداء مستفحل فيه ولاينفعه العلاج بالحبوب وعليه استعمال الانسولين  
يراجع اقرب طبيب غدد صماء وبالشفاء للجميع
اعتقد اني كتبت اكثر من المطلوب ولكن لو كان احد نصحني قبل 6 سنوات لما وصلت الى ماوصلت اليه الان
17‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة nori kamala.
9 من 10
يشكو المصاب بداء السكري من أحد الأعراض التالية أو بعدد منها:

كثرة التبول
في حالة ارتفاع معدل الجلوكوز إلى أكثر من 180 ملغم في كل 100 مليليتر يبدأ بعض السكر بالتسرب عن طريق الكليتين مذاباً بكميات كبيرة من الماء فتكثر كمية البول ويزيد عن معدله الطبيعي وهو (1600) مليلتر يوميا. ويحس المريض أحياناً بالحاجة للتبول أكثر من عادته خلال الليل والنهار، ويبدو الأمر ظاهراً عندما يشعر به المريض ليلاً، مما يضطره إلى الاستيقاظ من نومه عدة مرات وهو أمر غير طبيعي للإنسان السليم.

العطش الشديد

نتيجة لتكرار التبول وكثرة فقدان الماء، يشعر المريض بعطش شديد متواصل لتعويض الماء الذي يفرزه.
نقص الوزن والهزال

بالرغم من وجود الشهية يكون المريض عرضة لأن يفقد شيئاً من وزنه بالرغم من أنه لم يقلل كمية طعامه وشرابه. وسبب هذا حرمان خلايا الجسم من المادة المنتجة للطاقة (الجلوكوز)، مما يؤدي إلى تحويل المواد النشوية (الجلوكوجين) الموجودة في الكبد والعضـلات إلى جلوكوز، لتأمين الطاقة التي يحتاج الجسـم إليها. وبعد استنفاد المواد النشوية يبدأ الجسم بتحويل المواد الدهنية إلى طاقة مما يؤدي إلى نقص الوزن.

لإرهاق والتعب والضعف العام والإجهاد
يشعر المريض بالتعب والإعياء عند القيام بجهد بسيط بسبب نقص المادة المولدة للطاقة (الجلوكوز)، ولعدم تمثيل السكريات بصورة جيدة

الزغللة
وهي عدم رؤية الشيئ بوضوح وذلك جراء تأثير السوائل على عدسة العين.

عراض جلدية
(مثل الحكة والالتهابات الميكروبية والفطريـة): تظهر الحكة نتيجة تغيرات فسيولوجية في الجلد وتؤدي إلى ضعف مقاومته ومناعته، فيصبح الجلد عرضة للإصابة بالالتهابات خاصة بين الفخذين.

عرضة للإصابة بالالتهابات (خاصة بين الفخذين)

ولادة أطفال كبيري الحجم بدرجة غير عادية.
abdo_sa2011@yahoo.com‏
5‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة abdo_sa2011.
10 من 10
كثرة التبول
الريق الناشف
8‏/10‏/2011 تم النشر بواسطة اللهو الخفى 123.
قد يهمك أيضًا
ما هي أعراض مرض السكري
ما هي أعراض داء الحفر وما أسبابه ؟
هل العطش و الحكه في الجلد من اعراض السكري
ما هي أعراض (بداية) مرض السكري
كيف يمكن علاج الاكزيما
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة