الرئيسية > السؤال
السؤال
ما الفرق بين ايتاء الزكاة و اعطاء الزكاة ؟
الزكاة 10‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة آنثى آستثنآئيّه.
الإجابات
1 من 1
شكرا لك :)


لا يكادُ بعضُ أهل اللغةِ يفرقون بين إيتاء الزكاةِ وإعطاءِ الزكاة, فما بالنا بالعامة, لكن بينهما فرق يوحى ببلاغة القرآن وعظمته, وذلك لأن الإيتاء أقوى من الإعطاء فى اثبات مفعوله.
فالإعطاء له مطاوع, والإيتاء ليس له مطاوع, فنقول فى الإعطاء(أعطانى فعطوتُ) ولا يُقالُ (آتانى فآتيتُ) وإنما يُقالُ (آتانى فأخذتُ).
والفعل الذى له مطاوع أضعف فى إثبات مفعوله من الفعل الذى لا مطاوع له.
_ فنقول: قطعته فانقطع, فيدل على أن فعل الفاعل كان موقوفا على قبولٍ فى المحل لولاه ما ثبت المفعول, ولهذا يصحُّ القول(قطعته فما انقطع), ولا يصح ذلك فيما لا مطاوع له مثل فعل الضرب والقتل, فلا نقول" ضربته فانضرب" ولا "ضربتُه فما انضرب" وكذلك لا نقول" قتلتُه فانقتل" ولا "قتلتُه فما انقتل" لأنها أفعال إذا صدرت من الفاعل ثبت لها المفعول فى المحل.
_ وعلى ذلك يكون الإيتاءُ أقوى من الإعطاء والأمثلة على ذلك:
قال تعالى" تؤتى الملكَ من تشاء" لأن الملك شئ عظيم لا يؤتاه إلا من له قوة.
ومثله " يؤتى الحكمة من يشاء".
وكذلك " آتيناك سبعاً من المثانى " وذلك لعظمة القرآن.
_ لكنه قال " إنا أعطيناك الكوثر" لأن الكوثر مورود فى الموقف مُرتحل عنه إلى منازل الجنة, فعبر عنه بالإعطاء لأنه يُتركُ ويُنتقل إلى ما هوأعظم منه.
وكذلك قوله" يعطيك ربك فترضى" لما فيه من تكرار الإعطاء والزيادة إلى أن يرضى كل الرضى.
وكذلك " حتى يُعطوا الجزية عن يد وهم صاغرون" لأنهم يُعطونها عن كراهةٍ.
وقيل فى الفرق بين( آتيناهم وآتوا )أن أتيناهم أبلغ من آتوا, لأن أوتوا قد تُقال إذا أُوتى من لم يكن منه قبول, لكن آتيناهم يُقالُ فيمن كان منه قبول.
هذا والله أعلى وأعلم وهو من وراء القصد.
12‏/2‏/2011 تم النشر بواسطة الأسْمَر (سعود البغدادي).
قد يهمك أيضًا
بنى الاسلام على خمس ! ما هما الخمس ؟
هل ايتاء زكاة فرض ؟
الفرق بين الزكاة والذكاة
كم نصاب الزكاه من المال
كم عدد أركان الدين ؟ وأذكرها ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة