الرئيسية > السؤال
السؤال
ما أنواع المناظير الفلكية ؟
علم الفلك | الفيزياء | العلوم | الجغرافيا | الأحياء 1‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
الإجابات
1 من 3
التايلوسكوبات و المناظير الصغيرة
2‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
2 من 3
مقدمة
أوجد الله سبحانه وتعالى غريزة حب الاستطلاع لدى الإنسان في كل شي وذالك لكي يعلم ويتعلم ويدرك ما حوله والإنسان منذ قديم الزمان كان يحلم بأن يستطلع ما وراء القمر والنجوم لكن لم تتوفر له وسيلتاً لذالك ، ولو لا الله ثم احد أبناء ليبرشي الهولندي لما كانت هنالك وسيلة لتقريب في ذالك الزمان حيث قام الابن وهو يلهو بعدسات والدة ليبرشي بوضع عدستين على التوالي مع ترك مسافة بينهما فلاحظ أن جرس الكنيسة أصبح اقرب مما كان عليه فأخبر والده الذي عرف بعدها كيف يكون تقريب الأشياء وبذالك التقط الإيطالي غاليليو غاليلي هذا الاكتشاف فأخذ يدرس ويطور حتى صنع منظاراً وبذالك كان أول صانع صنع المنظار هو غاليليو(القصة مأخوذة من موقع نادي هواة الرصد الفلكي)
وهنا بدأت ثورة البداية في صناعة المناظير إلى أن أصبحت هذه المناظير توضع في الفضاء الخارجي بعيداً عن شوائب الغلاف الجوي للأرض(المناظير الفضائية) ولكن مهما قام الإنسان من اختراعاته وتطويراته لن يرى كل شئ بل أجزاء بسيطة فقط بنسبة لحجم هذا الكون حيث قال تعالى في كتابة العزيز ﴿فلا أُقسِم بما تبصرون * ومالا تُبصِرون﴾ سورة الحاقة آية 37-38.

حديثي هنا سوف يكون بشكل مختصر عن المناظير وأنواعها وكيف تختارها بحكم رحلتي القصيرة مع المناظير.

تعريف المنظار
المنظار معناه بالغة الانجليزية (تـليسكوب) (telescope) وهذه الكلمة الانجليزية مقسومة إلى قسمين الأولى(tele) ومعناها بعيد والثانية (scope) ومعناها كاشف وعندما تركب الكلمتان بالغة العربية تصبح (كاشف البعد) ، والعرب أطلقت علية اسم (مقراب) أي يقرب الأشياء البعيدة(أصل كلمة تليسكوب مأخوذة من موقع نادي هواة الرصد الفلكي)
والمناظير كما لخصتُ تعريفها هي عبارة عن أداة بصرية تعمل على تقريب الأجرام البعيدة وذالك بتركيز ضوئها في نقطة تسمى نقطة البؤرة لكي يسهل على الراصد رؤيتها وتكبيرها.

أنواع المناظير:
1- المناظير الكاسرة:
واسمها مشتق من عملها وهي كسر الضوء وهي أول المناظير التي صُنعت ويندرج تحتها أنواع متعددة.
مبدأ عمله:
يعتمد على عدسة شيئية محدبة تقع في جبهة المنظار وهذه العدسة تعمل على كسر الضوء بسبب انتقاله من وسط إلى وسط مختلف الكثافة (الهواء والزجاج) وتقوم كذالك بتجميع الضوء وإرساله من خلال أنبوبة المنظار وإسقاط الضوء في العدسة العينية(نقطة البؤرة) وتقع في نهابة المنظار.
مميزاته:
أ- لايتأثر باختلاف درجة الحرارة
ب- سهل الاستخدام
عيوبه:
أ- ظهور الزيغ اللوني في الصورة والزيغ هو الألوان القزحية التي تظهر حول الجرم المرصود وذالك بسبب تحلل الضوء عند مروره على العدسة
ب- ومن العيوب أنة كلما كبر قطر المنظار كلما احتاج إلى عدسة شيئية أكبر وبتالي يصبح المنظار أثقل وتكون صعوبة في التعامل معه وكذالك يكون أغلى في السعر.

صورة توضح مبدأ عمل المنظار الكاسر

صورة للمنظار الكاسر

صورة توضيحية لزيغ اللوني


2- المناظير العاكسة (النيوتيونية) :وهذا المنظار أخترعه العالم إسحاق نيوتن عام 1668م ولذالك سمي هذا المنظار باسمة.
مبدأ عمله:
وضع نيوتن مرآة مقعرة بدلاً من العدسة الشيئية وتقع هذه المرآة في مؤخرة المنظار وهي تكون عادتاً ذات بعد بؤري كبير تعمل على عكس الضوء المار من أنبوبة المنظار وتجميعه في مرآة ثانوية تكون واقعة بزاوية 45ْ ومن ثم يُعكس الضوء إلى العدسة العينية ( نقطة البؤرة ) التي تقع بجانب المنظار. إن منظار هابل الفضائي يعمل على نفس هذا المبدأ .
مميزاته:
أ- لايُظهر الزيغ اللوني في الصورة لأن من صفات المرآة أنها تعكس الضوء والضوء المنعكس لايتحلل .
ب- سعره اقل من سعر المنظار الكاسر.
جـ- أخف وزناً من المنظار الكاسر.
عيوبه:
أ- أنة يقلب الصورة رأساً على عقب.
ب- كبير في الحجم.

صورة توضح مبدأعمل المنظار العاكس

صورة لمنظار عاكس


3- المناظير الكاتدري أوبتك: بدأ هذا النوع من المناظير في عام 1673م والذي صممه عالم الرياضيات الاسكتلندي جيمس جريجوري, وهذه المناظير تعمل عمل المناظير الكاسرة والعاكسة معاً ، وهناك عدة أنواع تتبع مناظير كاتدري أوبتك ، لكن التصميمان الشعبيان اللذان يُعتبران الأشهر من هذا النوع هما شميتد- كاسجرين وماكستوف - كاسجرين.


صورة مبدأ عمل هذه المناظير


1- شميتد – كاسجرين :
صنع هذا النوع في عام 1930م من قبل العالم الفلكي الألماني بيرنهارد شميتد حيث وضع مرآة وعدسة هذه العدسة كأي عدسة من عدسات الكاميرات أو النظام البصري لدى عين الإنسان حيث تعمل كمصحح للزيغ اللوني.
مبدأ عمله:
عندما يدخل الضوء عن طريق العدسة المصححة يذهب من خلال الأنبوبة إلى المرآة الرئيسية المقعرة فتعكس هذا المرآة الضوء إلى المرآة الثانوية المحدبة والتي تقع في وسط المنظار ثم تعكسه هذه المرآة إلى العدسة العينية(نقطة البؤرة) التي تقع في خلفية المنظار من الخارج


مبدأعمل مناظير شميتد - كاسجرين وصور للمنظار نفسة
 



2- ماكستوف – كاسجرين :
صنع هذا النوع من قبل رجلان أيوويرز من هولندا وكان في فبراير عام 1941م والروسي دمتري ماكستوف في شهر أكتوبر من العام نفسه وبشكل مستقل عن الآخر.
مبدأ عمله:
الفكرة هي نفس فكرة منظار شميتد – كاسجرين ولكن تختلف عنها من ناحية العدسة المصححة حيث أن شكلها هلا لياً ، وتعمل هذه العدسة أيضا على تصحيح أكثر لزيغ اللوني وهي أسهل من حيث الصناعة.
مميزاتها:
من مميزاته أن حجم أنبوبة هذه المناظير اصغر من المناظير السابقة وهي جيدة في رصد الأجرام البعيدة وغيرها.
عيوبها:
أنها غالية الثمن باختلاف الحجم ومميزاته ، وتكون صعبه التحكم في بداية الأمر.

مبدأ عمل منظار ماكستوف - كاسجرين


صورة لنوع من أنواع مناظير ماكستوف كاسجرين


كيف تختار المنظار ؟
- تعدد الأغراض:
اختر منظارا مناسباً ومتعدد الأغراض وله الكثير من الإكسسوارات حيث أنة يمكن أن ينمو معك في المستقبل.
- قابلية النقل:
اختر منظار قابل للتنقل خصوصاً إذا كنت في مدينة حيث ترى أنوارها في سمائها وأنت تريد السماء الصافية التي لايوجد بها شوائب ضوئية فيكون سهل التنقل معك.
- قابلية الحمل:
اختر منظاراً قابل للحمل ويناسب حجمك لان المنظار الثقيل والكبير تكون صعبة التنقل كما قلنا سابقاً خصوصا للمبتدئين ، إذا كنت محترفا وتريد منظاراً اكبر فأنصحك باغتناء مناظير كاتدري أوبتك من 6انش فما فوق.
- الجودة :
الآن اغلب الشركات المصنعة للمناظير ذات جودة جيدة
ملاحظه: قم بالاستفسار عن الشركة التي تريد الشراء منها بالأسئلة التالية:
*هل جميع إكسسوارات المنظار متوفرة ؟ لكي يستـفاد منها في تنمية موهبتك في المستقبل.
*هل يوجد مركزاً لصيانة المناظير تابع للشركة ؟
وهنالك أسئلة كثيرة من خلالها تتعرف على قوة الشركة.

ملاحظة الراصد:
يعتقد كثيراً من الناس أن المنظار يُرينا صوراً كما نراها في المجلات أو الصحف أو التلفاز، ليست مثلها تماماً لأن اغلب الصور التي توضع في المجلات وغيرها هي صور التُـقِـطت من مركبات فضائية ، أو أخذت من منظار هبل الفضائي ، وعلى الأقل أخذت من المناظير أرضية ضخمة .
أنا لا أعني من كلامي انك لن ترى مالا يسعدك بل على العكس سترى ما يدهشك من المناظر الغير محصاه في كوننا ، ولن يكتمل منظارك إلا بشراء كاميرة تصوير مختصة ، هنا سوف تظهر سعادتك عندما ترى الصور التي التقطتها من منظارك .

تحذير:
وأخيراً إليكَ هذا التحذير الذي سوف تجده عند شراء أي نوع من المناظير وهو(احذر النظر إلى الشمس بشكل مباشر من العدسة العينية)
ولو نظرتَ إليها من غير فلتر شمسي قد تسبب لك عمى دائم.
نسأل الله العفو والعافية والسلامة للجميع.
12‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة Da7o0oM 07.
3 من 3
1- مناظير فلكية كاسرة
2- مناظير فلكية عاكسة
3- مناظير فلكية راديوية
1‏/6‏/2013 تم النشر بواسطة eyleyn.
قد يهمك أيضًا
ما هى الوحدة الفلكية؟
لماذا تعد السنة الضوئية افضل من الوحدة الفلكية في قياس المسافات بين المجرات؟
كم قوة المراصد الفلكية؟
ما هو التنجيم؟
هل النجوم والأبراج والكواكب
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة