الرئيسية > السؤال
السؤال
هل تعرف ماهو Venus Project ؟
venus project 10‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة HpnotiQ.
الإجابات
1 من 3
لا
10‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
2 من 3
مشروع زحل :) ؟؟

هذا اللي اعرفه انه مشروع ( لإعاده برمجه الانسان من جديد ) .. لأن الانسان الحالي ليس انسان :) ...

ويعيد الحياه الحقيقيه للناس ..

هذا باختصار ...
10‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة MO7AMMED.
3 من 3
مشروع فينوس

مشروع فينوس يعرض صوره بديله لحضاره عالميه متينه على عكس اي نظام سياسي، اقتصادي، واجتماعي قد سبقه. انه يصور زمناً في المستقبل القريب يكون خالياً من المال، السياسه والمصالح الشخصيه والقوميه. وبالرغم من ان هذه الصوره ستظهر كمثاليه، الا انها تستند في الواقع على سنون من التعلم والابحاث التجريبيه. المشروع يجمع ما بين التعليم، المواصلات، موارد الطاقه النظيفه وحتى نظام مدينه شامل

الأهداف والمقترحات

من الشائع في وسائل إعلامنا ان نقرأ ونستمع إلى المعلقين الذين يتحدثون عن العديد من المشاكل الاجتماعية التي نواجهنا اليوم، مثل الاحتباس الحراري، تدمير بيئة الأرض، البطالة، الجريمة، العنف، الفقر، الجوع ، وتضخم التعداد السكاني. ومع ذلك ، كم من المرات نسمع عن خططٍ عملية لتخفيف العديد من هذه المشاكل الاجتماعية؟ من السهل نسبياً انتقاد المجتمع، لكن الامر الأكثر صعوبةً هو تحديد وتنفيذ خطط لحل المشاكل.

مشروع فينوس هو برنامج عمل حقيقية لإنشاء حضارة عالمية حديثة، تقوم على أساس مصلحة الإنسان والإصلاح البيئي.

مخططات مشروع فينوس تقدم للمجتمع سلسلة واسعة من الخيارات القائمة على أساس الإمكانيات العلمية، موجهة نحو عهد جديد من السلام والإستدامة للجميع. عبر تطبيق إقتصاد قائم على الموارد، ووفرةً من التقنيات صديقة البيئه المبتكرة والمطبقة مباشرة على النظام الإجتماعي، إن إقتراحات مشروع فينوس ستقلص وبشكل كبير الجريمة، الفقر، الجوع، التشرد، والعديد من المشاكل الملحة التي يتشاركها جميع سكان العالم.

أحد الأركان الأساسية في نتائج بحث الهيئة هو أن العديد من السلوكيات المختلة وظيفيا في المجتمع الحالي تنبع مباشرة من البيئة اللا إنسانية لهذا النظام المالي. بالإضافة إلى ذلك، أدت الميكنة إلى استبدال الأيدي العاملة بالألات وأخيرا معظم الناس سيفقدون القدرة الشرائية لشراء السلع والخدمات.

يقترح مشروع فينوس نظام إجتماعي تندمج به الميكنة والتكنولوجيا بذكاء مع التصميم الإجتماعي العام حيث تكون المهمة الأولية هي رفع مستوى المعيشة إلى الحد الأقصى بدلا من الربح. هذا المشروع يعرض مجموعة قيم فعالة وعملية.

هذا ينسجم كاملا مع النواحي الروحية والنموذج المثالي الموجود في معظم الأديان في أرجاء العالم. الذي يميز مشروع فينوس مع ذلك هو أنه يقترح ترجمة هذه المثاليات حقيقة عملية.

المرحلة الأولي

خطط مشروع فينوس طويلة الأمد للمرحلة الأولى قد بدأت بالفعل. جاك فريسكو، مًستقبلِيْ، مخترع، مصمم صناعي ومؤسس مشروع فينوس مع شريكته روكسان ميداوز قد أتموا بناء مركز أبحاث مساحته 25 فدان في قرية فينوس في فلوريدا كي يسهلوا تقديم مقترحات مشروع فينوس. تم تكوين مقاطع الفيديو، الكتيبات، والكتاب الصادر حديثا، “أفضلُ ما لا يشتريه المال: ما بعد السياسة، الفقر، والحرب”، للمساعدة في رفع الوعي حول المشروع ومقترحاته العديدة.

المرحلة الثانية

في المرحلة الثانية سيتم انتاج فيلم كامل من شأنه إبراز كيف يمكن لعالم يعتنق المقترحات التي يقدمها مشروع فينوس أن يعمل. هذا الفيلم يؤمِّن نظرة متفائلة لمجتمع مسالم تشكل فيه الناس عائلة عالمية على كوكب الأرض. حضارة يسعى فيه الكل لفهمٍ أفضل للعالم الذي يتشاركونه. صُمم الفيلم ليوفر إختبار ثقافي ممتع للكبار والصغار على حد سواء.

المرحلة الثالثة

من أجل إختبار التصاميم و المقترحات، يعمل مشروع فينوس على تطبيق نماذجه من خلال بناء مدينة للبحث التجريبي. مخططات لمعظم التكنولوجيا والأبنية قد بدأت. جهود جمع التبرعات سارية حاليا للمساعدة في دعم بناء هذه المدينة التجريبية الأولى. هذه المدينة التجريبية الأولى مكرسة للعمل بإتجاه أهداف مشروع فينوس، وهي:

تنفيذ إعلان موارد العالم كميراث مشترك لكل الناس. تخطي الحدود الزائفة التي تفرق الناس حاليا بشكل إستبدادي وإعتباطي. إستبدال أنظمة الإقتصاد القومية بنظام إقتصادي قائم على الموارد. . المساعدة على استقرار التعداد السكاني للعالم من خلال التربية وتحديد النسل التطوعي استصلاح واستعادة البيئة الطبيعية بأفضل إمكانياتنا. . إعادة تصميم المدن، وأنظمة النقل، والصناعات الزراعية، والمنشآت الصناعية حيث تكون طاقتها فعالة، نظيفة، وقادرة على تلبية حاجات جميع الناس بطريقة ملائمة. . التخلص تدريجيا من الشركات والحكومات، (محلية، قومية، دولية) كأداة لأدارة المجتمع. . المشاركة وإستخدام تكنولوجيات جديدة لفائدة كل الشعوب. تطوير وإستخدام مصادر طاقة نظيفة متجددة. . تصنيع سلع بأعلى جودة لصالح سكان العالم. . فرض دراسات التأثير البيئي قبل بناء أي من المشاريع الضخمة. . تشجيع أوسع مدى ممكن للإبداع والحوافز نحو المساعي المساعدة. . التخلص تدريجيا من العصبية القومية، والتعصب، والإنحياز العنصري من خلال الثقافة. . القضاء على حكم النخبة، فنيا أو تقنيا أو من ناحية أخرى. . الوصول إلى منهجيات بواسطة بحث علمي دقيق بدلا من وجهة نظر، رأي، أو إعتقاد إعتباطي. . تعزيز تبادل الآراء في المدارس كي تصبح لغتنا ذو صلة بالحالة المادية للعالم. . توفير ضروريات الحياة ليس فحسب، بل عرض تحديات تحفز العقل في حين التأكيد على الفردية الشخصية على عكس التوحد والمماثلة. . وأخيرا، تجهيز الناس فكريا وعاطفيا للتغيرات والتحديات المنتظرة.

بعد بناء مدينة البحث التجريبية، مخطط أيضا بناء منتزه الذي سوف يرفه ويخبر الزائرين عن إمكانات أنماط حياة إنسانية وصديقة للبيئة مصممة من قبل مشروع فينوس. ستتميز بمنازل ذكية، ذات كفاءة عالية، أنظمة نقل غير ملوثة، تكنولوجيا كومبيوتر متطورة، وعدد من الإبتكارات الأخرى يمكنها إعطاء قيمة إضافية لحياة جميع الناس – في وقت قصير جداً.

المدينة الدائرية ستكون مرحلة انتقالية ويمكن أن تتطور من مجتمع مالي شبه التعاونية إلى اقتصاد قائم علي الموارد. يمكن أن يكون هذا النموذج الأول لسلسلة من المدن التي سيتم بناؤها في أماكن مختلفة في جميع أنحاء العالم. فإن معدل التقدم يتوقف على توافر الأموال التي تم جمعها خلال المراحل الأولى، والذين يتعاطفون ويشاركون ويدعمون أهداف وتوجهات المشروع فينوس.

وبما أن هذه المجتمعات الجديدة وتطوير تصبح مقبولة على نطاق أوسع، فإنها قد بشكل جيد للغاية تشكل أساسا لحضارة جديدة، ويفضل من خلال عملية تطور وليس ثورة.

في الواقع،أحداً لا يستطيع التكهن بالمستقبل. نستطيع أن نستنج من المعلومات والإتجاهات الحالية. التزايد السكاني، التغير التكنولوجي، الظروف البيئية في جميع أنحاء العالم، والموارد المتوفرة هي المعايير الأساسية لتوقعات المستقبل.

وليس هنالك من فلسفة واحدة، أو وجهة نظر سواء دينية، سياسية، علمية، أو أيديولوجية، أحداً لن يأخذ المسألة بها. ونحن متأكدون، ومع ذلك، أن الجوانب الوحيدة لمشروع فينوس التي قد تظهر كتهديد هي ما يتصوره الآخرون عنه.

مشروع فينوس هو ليس مثالي ولا يتبع أفكار جورج أورويل، ولا يعكس أحلام المثاليين الغير عملية. بدلا من ذلك، أنه يعرض أهداف ممكن بلوغها تتطلب تطبيق ذكي لما نعرفه أصلاً. الحدود الوحيدة هي التي نفرضها على أنفسنا.
https://www.facebook.com/zeitgeist.arabic‏
11‏/12‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
ماهو موقع www.causes.com
ماهو حل هذه المسألة الفزيائية؟
ماهو الفرق بين الـ DUTCH والـ GERMAN كلغة ؟؟
ماذا تعرف عن الايزو؟ what do you know about the ISO?
ماهو افضل فلم رعب شادته في حياتك واعجبك ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة