الرئيسية > السؤال
السؤال
تحبه حب الجنووووووووووووون...لكنه مسيحي وهي مسلمة!!!
ماذا تقولونلفتاةأعرفها مقربة ليجدا...وأسف لحالها كثيرا تحب شخص مسيحي...قبل أن تعرف بأنه مسيحي...ولما عرفت كانتقد أحبته وانتهى الأمر...وهي على هذا الحال منذ 3 سنين...هو يبادلها الشعور...ويضعفأمامها ويخبرها بما يتحفظ عليه...ولكنه دائما يقول لها بأن علاقتهمامستحيلةوأنه يتعذبكثيرا...
تركها سنة ونصف السنة...وعادوا لبعضهم عندما تذكرته في عيد ميلاده...وأتصل فيهاشاكراوكان صوته فيه الكثيرمن الاشتياق والحزن...
ماذا تفعل هذه الفتاة التياصبحت حياتها عبارة عن دموع وبكاء وانطواء وانعزال عن الغير...والتفرد للتفكير فيأمر نهايته محسومة...وهو اصبح وكأنه استيقظ على ما يفعله فأصبح يقلل مكالماته لها...ولا يتصل بها...خوفا من كلام الناس...
أجيبوني لعلي استطيع مساعدتها من وجهة نظر انسانية ثم انسانية...لا شرعيى...فهيأدرى الناس بالشرع والحلال والحرام...ولكن ما بوسعها فعل شيء...لإحكم القلب بيد الباري عز وجل...ولا ارادةلها فيه...وهي تعلم أن بقاءها فيهذه الدوامة سوف لن يريحها...وهيبامس الحاجة إلى الغرق في النسيان...فما الحل لتنسى...ما الحل...أنا متاسفة جدا عليها...فهي تحبح وهو يبادلها الشعور بصراحة ويغيب...مع العلم أن شخصية الشب على ما أعلم متزنةجدا جدا ما شاء الله...فما الحل؟؟؟
اليهودية | الإسلام 4‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة leena2000.
الإجابات
1 من 12
المسلمين عددهم مليار ونص
سابتهم كلهم ومسكت فى ده ؟؟!!!

قوليلها بهدوء خالص ... حرام عليكى نفسك ودينك
4‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة 3afroto (AlGhali Ahmed).
2 من 12
قولي لها تتزوجه

الدين بالقلب

اهم شيء الحب

والزواج اتفاق وتراضي

والزواج موجود قبل الاديان
4‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة عشرة بالمية.
3 من 12
فل يذهب حب يفقدني ديني للجحيم وعلى قولة اخونا سابة مليارات ومسكت على هذا صح الحب يعمي لكن قولي لها دينك عظيم وإذا كان يحبك فعلاً إجلسي آنتي وياه وتدارسو ديانتكم اثنينكم وكلن يبدئ قناعاته بدينه وآنا على ثقه بآن دينك سينتصر وإذا غلب عقله وقلبه على هوى نفسه وورث آجداده حتماً سيوافقها الديانه فدين محمد صلى الله عليه وسلم ختام الآديان ونحن نؤمن بكل الآديان ونؤمن برسالات الآنيباء ولكن كلمة حق ولو صد وآعرض عنها البعض دين محمد صلى الله عليه وسلم نسخ ماقبله من الآديان وهو الدين الباقي ليوم يبعثون خليها تصحصح اختنا في الله وإذا قلبها جامد تناقشه بالدين والله والله ان تنقلب المحبه إلى عداوه لآن كلن عنده انو دينه هو الحق ولكن نقول له هو حكم عقلك قبل قلبك وتمعن آكثر في آن خاتم الآنبياء محمد صلى الله عليه وسلم وقد بشر بوجوده كتابكم المقدس وهذا يعني آن دينه خاتم الآديان فل نوقض العقل من سباته.

وذكريها بالثواب والعقاب وآنو من ترك شئ لله عوضه الله بخير منه والله يحبها ولولم يكن يحبها لما إختبر صبرها وأبتلاها في دينها فل تقف وقفت مخلص مع نفسها وتقول ديني ثم ديني ثم ديني وماتشعر به من حب إنما هو الشيطان يزين لها والا تلاقينه رجال من عرض الرجال حاله حالهم لكن الشيطان توعد بأن يغوي عباد الله الصالحين فرد عليه الله ((إن عبادي ليس لك عليهم سلطان وكفى بربك وكيلا)).


هذا وآدعو لها الله بقلب مشفق ومحب بآن يخلصها من هذا الداء الا وهو داء العشق الله يسعدها ويريحها ويجعلها من الهداة المهتدين.


تقبلي مروري بكل الحب
4‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة آموووووول.
4 من 12
ولا تنكحوا المشركات حتى يؤمن ولامة مؤمنة خير من مشركة ولو اعجبتكم ولا تنكحوا المشركين حتى يؤمنوا ولعبد مؤمن خير من مشرك ولو اعجبكم اولئك يدعون الى النار والله يدعو الى الجنة والمغفرة باذنه ويبين اياته للناس لعلهم يتذكرون
==========================

لقد كفر الذين قالوا ان الله هو المسيح ابن مريم

لقد كفر الذين قالوا ان الله ثالث ثلاثة وما من اله الا اله واحد وان لم ينتهوا عما يقولون ليمسن الذين كفروا منهم عذاب اليم

ان مثل عيسى عند الله كمثل ادم خلقه من تراب ثم قال له كن فيكون

لن يستنكف المسيح ان يكون عبدا لله ولا الملائكة المقربون ومن يستنكف عن عبادته ويستكبر فسيحشرهم اليه جميعا
4‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة hasanalsheikh (حسـن الشيـخ).
5 من 12
http://www.islam-qa.com/ar/ref/131006
غريبة كيف تكون مسلمة وتحب مسيحي فعلا، بل وتناضل للعيش معه، حتى لو ماتت فيه لو كانت مسلمة بحق ستبتعد عنه، أم أنها تريد النار؟؟


ومن آثاره  أنه يجعل هذا المحِب يتغاضى عن تقصير حبيبه في الواجبات ، ويجعله يتغاضى عن فعله للمحرمات      http://www.islam-qa.com/ar/ref/95114‏
4‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة أريج الإخلاص.
6 من 12
في موقع الاسلام سؤال وجواب قد تجدين ماتبحثين عنه، فقط ابحثي في الأسئلة المطروحة
الله يهديها ويثبتها
4‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة أريج الإخلاص.
7 من 12
شوفي أختاه الحل الوحيد لها تحكيم دينها أولا
وثانيا أن تغرس في نفسها فقدان الأمل، لاأمل من زواجها به، وزواجها به شر لها، لن تستطيع الزواج به، اذا فقد الانسان كل الأمل قد يستريح
وثانيا أن تكون قوية وهي أولى بنفسها ويمكنها التحكم مع مرور الوقت، يجب أن لا تكون ضعيفة لهذه الدرجة
وتبتعد عن كل مايذكرها به
مثل هذه القصص كثيرة ومعظهم تمكنوا من النسيان والهجران.. كيف يعني هو ممكن يعيش بدونها واستطاع الابتعاد وهي تضعف لدرجة هذه!!!!! فلتكن قوية
4‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة أريج الإخلاص.
8 من 12
ناس ماعندهم ايمان واستطاعو تجاوز الأمر...فكيف هي بإيمانها فلتقوه وتتقوى به ... ماتخلي الشيطان يلعب بها
4‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة أريج الإخلاص.
9 من 12
بصراحه سؤال بعزب كتير
انا بجد متحير لآمرها

هو مو عم يتعزب ؟
عليها ان تصبر  
وان تطلعه على امور ديننا
لعل الله يهديه للاسلام
4‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة روح الله.
10 من 12
::: عشرة بالمية  ::: و أنا أقول لك حبك برص يا بو قلب ..!!! ...أنت على كيفك تفتي في الدين ؟؟؟؟


                           تكلم مثل ما تبي لكن عند الدين لا تقرب دامك منت عارف ابجديات و اسس الاسلام ...!!
4‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
11 من 12
القلب يتحرك وفق الأهواء في معظم الأوقات , لهذا لا يجب ان نثق به في كل شيء , خصوصا اذا كان احد هذه الاشياء يدخل في الدين , ففي الدين الزواج غير شرعي , و عليها ان تفكر في ان هناك من هم يعانون اكثر منها فيما يتعلق في قصص الحب , فهناك من يحب امه او اخته , وبغض النظر عن كون ذلك مرضا نفسيا , فهو واقع , لكن يجب علينا ان نحكم عقلنا في هذه الأمور , فليس كل ما نحب شيء جيد , وليس كل ما نكره شيء سيء , و البنت هنا لديها حل من اثنين , اما ان تهدأ و تحكم عقلها و تتركه , أو ان تدعوه للاسلام , فلا يوجد دين اكمل منه . لا خيار ثالث هنا سوى ان تكون هناك معصية لله . و لكل اولوياته , فإن كانت تضع دينها اولوية قبل كل شيء فستعرف ماذا تفعل . و انا ادعو الله بأن يهدي النصراني , أو أن يشفي قلبها بمن هو أفضل منه .
21‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة Umbrella83.
12 من 12
اختى
انا ايضا مسلمه ووقعت فى غرام مسيحى دون ان اعرف انه مسيحى وهو لايياس من بعدى له ومقاومتى لحبه...انا احبه حبا شديدا ولكن لا زواج من مسلمه لمسيحى وهذا هوديننا  هذا هو الاسلام الدين الحنيف وانا لا اقوى ان اطالبه بالدخول فى الاسلام لانه لو دخل سيكون الجوز باطلا ايضا لانه ليس عن اقتناع
صدقينى اختى الحل الوحيد هو الصمود والتصميم على البعاد مهما كان مؤلم الى ان يجد الله لنا مخرجا ولكن اوقفى التعامل معه حتى لا تضعفى فالحب  يضعف مقاومه العقل
اما اللذين يعترضون على حدوث هذا الحب فاقول لهم  ارحمونا انتم لاتعرفون كيف يخترق الحب القلب لا يعرف دين ولا وطن ..وليثبتنا الله على دين الاسلام ويحسب لنا هذه المقاومه فى ميزان حسناتنا
27‏/10‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
هل انت ؟؟؟ مسلم ام مسيحي تصوويت
ما هي الديانة الخاصة بك ؟
انت مسيحي؟؟
هل فابريغاس مسلم
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة